المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رواية: بعض العيون حقدها فى نظرها .. للكاتبة.ضمني بين الاهداب كاملة


الصفحات : [1] 2

white flower
10-22-2012, 03:03 PM
http://up.msha3ry.com/uploads/msha3ry13323638471.gif

هلا و غلا باعضاء و زوار حكاوينا الكرام
احببت ان انقل لكم رواية اعجبتنى كثيرا جداااااااااااا
اقل ما يقال عنها انها مميزة ساحرة كتبتها كاتبة اعتبرها من افضل عشر كاتبات
حقا كاتبة تملك قلم ساحر و مشوق متمكنة بكل معنى الكلمة
ابطال ارتبطت بيهم لدرجة كبيرة
ياسر , ملوك, عناد. جسار .الظبي .بتال . فلك
مقرن العاجى
و غيرهم من الابطال ..............
و الكثير من المشاعر الكبرياء ,الحب ,الغرور ,الفرح ,الحزن ,الالم و غيرهم .........
اترككم الان لنبحر مع تلك الرائعة

رواية: بعض العيون حقدها فى نظرها. للكاتبة .. ضمني بين الاهداب

white flower
10-22-2012, 03:06 PM
كلمة الكاتبة:

والتقينا من جديد...بأكثر من آشواقكم كان شوقي لكم لمعانقة ابتسامتكم العذبه...
لطرح جديد..بذن الله يكون متميز...وينآل استحسان ذائقتكم الأدبيه..
بعيدا ًعن الجرئه التي للأسف أصبحت وقحاه..بعيدا عن اثارة الغرائز..
بعيدا ًعن تشويه مجتمعاً الجميل..
بعيداً عن هذا وذاك..ستحلق روايتي بسماء قلوبكم الطاهره..
سنطرح مشاكل قُلما تخلو منها المجتمعات....
وسنطرح الحلول..سنتعاون جميعاً..لروايه تكون متميزه لقارئات متميزات..
..
اسئل الله ان يكون اجتماعنا في هاذه الروايه اجتماع خير..
|
|
|
ربما..!
يشهد الظلام انبلاج فجر مشرق..يتمختر بنوره ..بين طيآت الظلام..وينفجر عن غسق يلوح في البعيد..
ربما..!!
يبحث اليأس عن اركان بارده يختبئ بها من جديد..
ربما..!!
لفحات حاره ماتلبث ان تشتعل من جديد في قلوبنا وهي التي اخمدت نيرانها منذو لحظات معدوده..
ربما..!!
تلوح لنا في الافق البعيد,,,,آموراً غفلنا عنها..وتجاهلنا وجودها...
ربما..!!
عيون كثيره تتربص بنا..وفي كل غمضت عين والتفاته..تظهر..عيون حاقده..نظرات موجعه..
ربما..!!
هي..؟
... [ بـــ ع ــض العيـــون حقدهــا في نظرهــــا ]
..
مدخل..
المشكله لاصرت .. محتاج .. لإنسان ...
بالحيل محتاجه وهو ماشقى فيك
والمشكله (وأكبر مصيبه) إلى الأن ...
إذا عشقت إنسان يرفض مباديك
والمشكله لأشقيت نفسك على شان ...
إنسان مايسوى تعبك ومماشيك
والمشكله لأعطيت قلبك لخوان ...
همه كذا يلعب .. وثم ٍ يخليك
والمشكله لاصرت بالحب ربّان ...
والموج (خانك) ثم خيّب هقاويك.
والمشكله لاكنت .. مانمت سهران ...
لجل ألذي أصغر طموحه .. يبكيك
والمشكله لاكان هو قرّ الأعيان ...
تشتاق له دايم وتلقاه جافيك
والمشكله وأكبر قهر إن الاحزان ...
ماتلفي إلا من يحبك ويغليك
والمشكله خلك تجازيه بإحسان ...
ثم تكتشف انه (بغدره) يجازيك
والمشكله لاقال أنا وأنت خلان ...
ولا دار ظهره .. أعرف الخل ناسيك
والمشكله لاطحت بإنسان وإلسان ...
يزعلك مره ثم يرجع يراضيك
والمشكله ياناس لاكنت غلطان ...
ودك تصحح موقفك بس ينهيك
والمشكله لازاد صبرك بالأزمان ...
ولاقلت هانت منه كثرت بلاويك
والمشكله (موقفك) من صاحب ٍ بان ...
أتفه سبب خلاه يركض يخاويك
والمشكله لاكنت بالحيل مرضان ...
وإدواك مع خلك ويرفض يداويك
والمشكله لاكنت بالحيل ولهان ...
ودك بقربه.. بس !! ماوده يجيك
والمشكله لاكنت لي حيل شفقان ...
وتلومني ومدري انا كيف أداريك
والمشكله (وأكبر جريمه) إذا كان ...
خلك يحب إنسان دايم يعاديك
والمشكله لاغنّو الناس يادآآآن ...
والحزن مآلي بالليالي (مخابيك)
والمشكله لاكنت في بعض الاحيان ...
تلقى من يشوّه بفكره معانيك
والمشكله حظك إذا كان تعبان ...
أكيد يظلمك ... ثم يشقيك
وياشينها والله اذا طحت يا (,,,,) ...
بين المشاكل كيف تثبت خطاويك
بس الأكيد أصبر .. ترى الصبر عنوان ...
وأعرف ترى لابد في يوم ينجيك

..

white flower
10-22-2012, 03:10 PM
<<(نظرة حقد اولى)>>

..
.
.
.
بدايه\
الم يتجدد يعلن بداية فصوله..
.
.
.

وآلله لآإوريييه آلـ غ ـرآإييير ‘، وح ـقدآإن «
وآإني لآإبيح ~ كل مآإيخفي بسدي !! ..............................
ويعيش ع ـمرهـ |[ طوول آلآيآإم ~ ندمآإن ./!
وآضحك عليه ../ و | بسمتي | فوق خ ـدي ! ..........................

.

.

.

لآتليهكم الروايه عن الصلاة في وقتها
.
.
.
..
بعبق الماضي البعيد...
قبل اكثر من ثلاثين سنه,,,
....
عُرس وضحكات...تليها..حسرات وآهات..
نظرات عيون تتعلق بها آغصان الحقد...آنـــــــفاس تلهث
خائفه ومضطربه..تخاف فضح الــ ع ـيون لها... شخص بسواد حالك..
في مكان بعيد..بين الأعشاش..والبسطات البسيطه...يُلقيه..!!!
صوت صرخات طفل عمره مابين السنتين..ضائع..تائه..او ..قد يكون منبوذاً..لا..لا ..قد يكون..؟؟
.
.
.
وقبل 15 سنه من اليوم.....
...
واقف بشموخ جبروته,,وقسوته وظلمه...
ورائحته المميزه التي تسبقه في اي مكان يقصده...رائحة العود الفخم.. التي تعلقة بملابسه..وعشقتها
بكثرة معناقتها له...وهيامها به ..وترفها بوجوده,,,
بصوته الغاضب الحاد الجامد\تطلع من شوري ياعبد العزيز من سنين..!!وفوق هاذا تاخذ على عصيانك لي مواثيق وعهود..
وتسحب اليوم اخوك ها البزر معك!!!
عبد العزيز بصوته الرخيم وهو منكب على يد والده يقبلها بئلم\يُبه ماسويت حرام عشان اطلع من شورك..
تزوجت وباالحلال...واخوي تزوج وبا الحلال...ماسوينا حرام !!يبه خلاص آرض علي..ما رق قلبك الى الآن..؟
عيونه تتفحص ركوع ابنه المتذلل.. الذي طعنه برجولته ونحرها امام شيوخ عائلته..او بمصطلحنا (جماعته)..
الذين ينتمي اليها..تلك العائله
العريقه المرموقه.. التي يفتخر بنتسابه لها..
وبحده\طلقوهم والحين....؟
عبد العزيز ينزل لآخر طرف من عكاز ابوه الثابت با الارض.. ويقبله زياده با التذلل \يُبه من سنين وانا متزوج وانت عارف...
طردتني من كل شي..وماخليت بينا اي اتصال حتى أمي مآتت وماحضرت جنازتها
ودفنها والسبب آنت...ليه يايُبه تعاملني بها القسوه...وانا والله ماخطيت...
بشموخ مطعون الى حد النُخاع ومٌهتز بل وصل الى حد التهاوي\مآخطيت!!...تاخذ بنت البراق..!!البراق!!حنا حتى عطران الشوارب
مطيبن الايادي ..يتناموسون بقربنا ..يعرضون بناتهم عطايا لنا..بنات من ظهور رجال شرواهم قليل ..وانت نزلة راسي
عند ربعي وخذيت آرذل القوم...مشكوكين النسب منهوبين الجد..!!لكن هاذا ماهو بحكينا الحين..!
ناظر بعدها بتال وبقسوه\بتال آقول لك طلقها الحين والا والله بعالي سماه..
ان آغضب عليك ليوم يبعثون وان تنسى ان لك ابو اسمه مقرن....واخت اسمها الظبي.واتبرى منك مثل ها العاق,,,
بتال بضعف وهو يطالع وجه عبد العزيز المنقلب لاسود\يُبه...!!
يقاطعه مقرن بقسوه\لاتخلي موطي الراس هاذا يسحبك معه..ترى والله لانت ولدي ولاعرفك...وانت ياعبد العزيز ياموطي راسي ومسود
وجهي بين الرياجيل ..غضبي عليك لين اموت...لاتاخذ عزاي... ولاتشيل معهم جنازتي...ولاتنزل على فرقاي دمعه,,,
قاطعه ها المره عبد العزيز وبستجداء مؤلم\يٌبه هاالكلام ماهو من قلبك ... يُبه انت تعرف آنا ليه خذت بنت البراق..
يبه انا عندي ولد وها الحين رجال.. خمسة عشر سنه مابردت جوفك....خلني انادي لك ولدي..يااااسر ..
اوقفته آشاره من يد ابوه بمعنى اسكت\مابي اشوف من ذريتك احد!!!مسودين وجه مثل ابوهم....
ناظر بتال بقسوه وبحده\بتال بطلق و الا..لآ..!!
....
...
...وقفه..مع آبطال بعض الـــ عــ يون حــــ قــــ دها في نـــ ـــــظـــــــ رها...
\
عائلة الراسي...
الجده هيا....,,,ام سطام..
سطام...ابو جسار...دكتور معروف..يملك مستشفى يتوسط العاصمه....
ام جسار...رفيقة درب وحبيبه قبل ان تكون زوجه لبو جسار..,,
جسار..34 رئيس تحرير جريده مرموقه...متزوج...عنده بنتين تؤم ...درر ووسن
سيوف..30 سنه ...زوجة جسار...
عناد ....33 العمر.,,
ريان..28.. سنه متخرج من جامعه مرموقه..
شهد..21 سنه ..جامعيه....,,
..
عايلة العاجي
مقرن العاجي..الجد...ابو الظبي..
عبد العزيز.. الابن البكر لمقرن ومتوفى...
بتال.38سنه..متزوج...من اثنتين..هم
((مناير 36..ثلاث بنات..فلك...سنا...ظبي ..))
((مناهل. 34.. الزوجه الثانيه)
الظبي..ابنة مقرن الصغيره...عمرها 27سنه..وهي من زوجه ثانيه طلقها مقرن من صغر الظبي وبقة الظبي معه....
ياسر...34سنه...الحفيد الوحيد لمقرن العاجي من الذكور....
..
عايلة البراق
الاب فهد..
العمه فلك..32
مناف وملوك..تؤم24 سنه..
..
اكتفي بتلك اللمحه البسيطه....
متئكده انكم متشوقون تتعرفون على االشخصيات اكثر...لكن البارت راح يعرفكم عليهم اكثر..لأئني مو من النوع الي يحب
يسهب با وصف الشخصيات ببداية الروايه ....
...



...وباالحاضر...بمستشفى طبي مرموق..يتوسط بشموخ..آحياء الرياض الفخمه...,,,
.
.
.
-لاه لاه..
رفعت عيونها السوداء بنعسان\بسم الله عليك حاسب..!
ياسر بضحكه\ انكب العصير واخترب البالطو..؟
نزل ياسر البالطو عنه وحطه على طرف الطاولة...وبان جسمه مع التيشرت الضيق الي كان لابسه...
نزل وجبة الغدى تبعه على الطاولة بجنبها...يفصل بين كرسيه وكرسيها عدة سنتي مترات...
ياسر بابتسامه\تغديتي والا على الريق قهوه...
طالعته ملوك واشارت له بئنها تغدت...
ياسر غرس الشوكه البلاستك با السلطه الموجوده قدامه.. واكل منها ..وطالع لملوك الي كانت تتكلم بهدوء بجوال...
التفت لجه الثانيه وشاف نوال ومنى رايحن لجهته ومعهم الغدى تبعهم...
ياسر بستغراب\ماتلاحظون المستشفى هادي جدا..اليوم..
نوال نزلت غداها وجلست\لا ولله مو ذاك الزود بس قسمك الي هادي...
منى جلست بدلع ونزلت غداها باابتسامه..
ابتسم ياسر وهو يكمل غداه بهدوء...
نوال بستغراب\ياسر!!
يااسر طالعها بستغراب من آشارتها بصبعها ...بس ابتسم لما شاف المكان الي تشير له على ذراعه وعلى جرح كبير موجود با الذراع...
ياسر باابتسامه\هااا ...هاذا احلا جرح بحياتي..!
نوال بصدمه\اول مره اشوف ها الجرح ..خبرني..حادث!!
التفت ياسر لجهت ملوك الي كانت تكلم با الامباله
ياسر\هاذا الله يسلمك...وضحك بصوت واطي..
ورجع ببحه\لما كان عمري15 سنه..طلعت لي حوريه من المويه!
منى رفعت حواجبها بستغراب وناظرت نوال وبمسخره\حوريه عاد ياسر..!!ياكثر خرابيطك..؟
ياسركمل بضحكه\ايه في وحده دفها اخوها بابركة مويه بمزرعتنا..وهي كانت لساتها نونو مرها 5سنوات او اقل مادري ..؟
ونزلة للمويه وجيت بطلعها ...لاكن مستوى المويه كان اكبر من سني ..واضطرتنا المويه لمكان ضيق وفيه حدايد... وصار ها الجرح...
سكت ياسر والتفت لجهتها... وهو يسمع حكيها ماهي معه ابد...؟ قاعده تحكي بجوال...
ابتسم...
لذكريات..؟
وباقي انفاسه الي ضاعت مع حوريته الي انقذها..؟
ذكريات قديمه حيل من لما كان عمره15 سنه.. وهي 5 سنوات..!!
يحبها.. يعشقها.... يذوب في حكيها..تئسره ياناس بوجها الصغير الفاتن الي محفور بعقله الى الان...
الخايف.. المرعوب من فكرة انه يغرق
ويروح بداخل آعماق المويه,,
ابتسم اكثر وهو ..يتذكر ..صراخها ..وهو قريب..دخل با المويه ولافكر بفكرة الغرق..لما صارت بين ايديه..
والمويه تجبره على قطعة حاده با الحاجز..
حاده حيل...مثل قسوة ظروفها..
حاده حيل..وائلمته اكثر..
اشبه با السكين..باقطعة زجاج مكسوره..
هي الي تسببت بهاذا الجرح الكبير...
ابتسم وهي تصارع المويه...
ولما رفعها بيده على مستوى السطح,,الكلمه الي سمعها منها
..قرف آسر قرف...
عقد حواجبه..وطالع طرف جرحه القديم بذراعه.. 10 غرز... وكئنها عدد السنين الفارقه بين عمره وعمرها...!!
يتوسط آعلى ذراعه يخترق بعنفوان وصلابة عضلاته ...الى ان يصل الى الغرزه العاشره..,,
كم يعشق عدد هاذه الغرز...!
وكم تئسره..وتبعثره..ثم ماتلبث ان تجمعه...وتعيد الكره با نظرات موجعه تبعثره!!
تبعثره ..تبعثره..تبعثره...ثم لاتجمعه!!
وكئنه لعبه...بين ايديها...!
سكرت ملوك الجوال ونزلته على الطاولة..
رجع ياسر للحاضر و ناظر ملوك بستفهام\خالي!!
ملوك تشرب القهوه وبعصبيه صدت..,,
سكت ياسر عنها وكمل غدى..
منى بخبث\بالله..يعني قصة حب بينكم من زمان ..ههه أيا روميو وجوليت!!
ملوك طالعتها بستغراب..؟
ياسر يحاول يتدارك عصبية ملوك التي اتضحت بدقه من عيونها وراء النقاب..تكره الكلام عن هاذا الشئ\تخسي جوليت ماتجي جنب حوريتي شي..؟
ملوك طالعته..!!
ياسر حرك بهدوء دبلته الفضه ويطالعها بحب\حوريتي ..وملاكي.. وكل شي بدنيتي...
نوال انتبهت لحركات ملوك المتوتره \ طيب اوكي.. نرجع لارض الواقع... تخيل جتني حاله اليوم جدا غريبه...
حالة اهمال على تسيب في طفله عمرها شهور..تخيل امها تحرقها..و..
قامت ملوك وبعدة الكرسي..
ياسر ارتفعت عيونه معها...\وين...؟
ملوك\انا رايحه للقسم راح اجيب موبايلي الثاني.....
مشت ملوك بتجاه القسم...وقفت بممر بعيد ..غمضت عيونها بقهر..
وحطت راسها على الجدار القريب..وبيدها ضغطت على الجوال....قهر..قهر..
يبرر خدع ..!وكذب ..!ونفاق..!يزيد عليه المواثيق والعهود..!
تحس بئلم بكامل جسمها يهدها ..
مرارة...؟ضعف....؟وآجبار ...يخترقها كا خنجر...مسموم,,,,
يرقص بئلم بين آوردتها...ويتجاهل كم تعاني من هاذا الخنجر,,,
يتعارك مع ائلمها..,,,يغلبه في مرات عديده ويقتله في مرات اخرى..,,لم تشعر يوم با الانتصار عليه..مع ذاك الوجع..القاتل بصمت..
لكن باخلاص وتفاني في تعذيب ضحيته...!!
فتحت عيونها بضعف..وحاولت ترجع تتجاهل كل شي..كل شي...مشت بخطوات ثقيله بتجاه القسم الي يمر من عند البوابة الداخليه
للمستشفى....
وفي ها الوقت دخلة حاله طارئه مجموعه من الرجال ومعهم مجموعه من الجرحى..
الممرضه تركض لجهت ملوك\دكتوره ملوك حاله طارئه رجال من القوات الخاصه .. مصابين من مناورات تدريبيه...
ملوك تطالع المجموعه الي دخلت وواحد يركض جهتها...
-دكتوره لو سمحتي مساعده بسرعه صديقي برى وحالته حرجه..
ملوك \وين..
الشخص تقدم قدامها.. وركضت هي وراه وصرخت على الممرضه تستدعي باقي الاطباء الموجودين والمناوبين....
ماهي الا لحظات ...
وملوك شافت شخص يشيل واحد وباين من اصابته بليغه...
الشخص بصراخ\وين الدكتور سطام..؟؟؟؟
ملوك برتباك \نزل صاحبك هنا على السرير على السريع..
نزله الشخص وتوجه الممرضين با الشخص وحالته الباين انها حاده
وحرجه طالعته ملوك وعلى السريع\على طول غرفة العمليات... واستدعو الدكتور ياسر على السريع..
توجهت ملوك لغرفة العمليات..
الشخص بحده مسكها من كتفها...؟ وبعصبيه\ياحضرت الدكتوره..؟ قلت الدكتور سطام هو الي يشرف على حالته ماتفهمين...؟
ملوك بعصبيه بعدت يده وبحده\المستشفى هنا يمشي على قوانين مو على قوانين حضرتك...
والدكتور سطام على بالك انه دكتور عادي يستدعى من اي مكان..يااخ..هاذا مدير المستشفى...ابتعد خلني اشوف الجريح..
دخلت ملوك وماهي الا لحظات ودخل وراها ياسر...
... ...

... ~> نعُيش .. ولا اْحد يقدّم ورود فْعيد ُمولدْنا .. وبعض الناسْ حتىَ للقبوُر .. يقدمْون [ ورود ] .. !!؟ ...
...
في مكان ثاني..
وجناح من الاجنحه الموجوده با الفله الي تخص عايلة سطام الراسي.
.. ...
...
جسار ماسك شماغه المحطوط على طرف الكنبه بعنايه\مافهمت عليك!!
سيوف تتجاهل نظراته المركزه بعيونها \مثل ماقلت لك بسافر اجيب اغراض للمشغل تبعي..؟؟؟مع جزيل وخوله,,,
بنفس تجاهلها ..وبرودها...تخرج عدة اقلام تحديد ...
طالعها بنظرات حائره..موجعه..الى حد الصقيع..,,,مايتحمل ها البرود الدائم..مايقدر على الجفاء منها...وان كان بلا سبب..!
جسار بضيقه\العاملات الي معك..!
سيوف ترسم حواجبها بعنايه مثل دايم آنيقه واكثر من ها الكلمه\ايه..عندك اعتراض..!
ارتفع جسار وتوجه لجهت المرائه.. اقترب حاول تشتيت انتباه با اصابعه الطويله تعدل شماغه وينسفه لفوق...حركته القريبه منها
زادة جنونه...وعشقه..وهو يشتم بصخب رائحة عطرها..القريب..والقريب جدا...من شخصيتها المغروره..التي يعشقها الى حد النخاع...بعبق
رجولته وثقله الدائم\ماارتاح لهم ..وماحبهم يروحون معك..كلها اسبوعين واروح لبيروت روحي معي..آجليها اسبوعين..
سيوف تسحب بطاقات الصراف وتحطها بمحفظتها قوتشي الفوشيه..رفعت عيونها لعيونه القريبه جدا بعد مارتفعت ببطئ من الكرسي..
متئكده تمام من نظراته...أنُه عاشق لها دائم الى حد الثماله\ماقدر..معداتنا والميك اب تبعنا يبي له تجديد..سوري..
جسار حاول يتمالك نفسه مايعصب..هاذي هي..!ترجع ترادد بكلامه..لكن ها العيون وين المرسى فيها والمينا..سحب نفس عميق وبهدوء\ودرر ووسن من يجلسون معه ...
سيوف \مع المربيات..ليه هم موجدات !!منظر وديكور يعني!!
بحده \قلت لك لا..مافيه روحها الا معي...ماتفهمين...!
جسارخذى له دوسيهات ومشى خطوتين والتفت\مو معقوله ها الي يصير...؟ لاتختبرين حلمي وتفتحي وصبري وحبي لك على تفهات
حنى بغنى عنها..
سيوف بعد ماسمعت خبطت الباب.. عفست وجها والتفتت جهت المرايه وضبطت كم فراشه الي على شعرها وبخت كم عطر ..ونزلت..
... ...

... ~> نعُيش .. ولا اْحد يقدّم ورود فْعيد ُمولدْنا .. وبعض الناسْ حتىَ للقبوُر .. يقدمْون [ ورود ] .. !!؟ ...
...
... بجزء ثاني من المعموره,,,,
قدام مقهى مشهور..
كان ريان جالس يشرب قهوه مع اصحابه من نفس الستايل ويتكلمون عن سيارة ريان وستايله الجديد
لما سمع نغمتها المحببه الى قلبه..
ريان\اهلين
بضحكتها المغنجه\هاااااي كيفك..
ريان يقوم من جلست اصحابه ويعدل التي شيرت بوقفته\تمام وانتي...
ضي\مممم يعني..
ريان بخوف\شفيك...؟؟تحسين بشي...
ضي بضحكه\احس بشوق يذبحني ياخذني ويردني...بهمساتك وبضحكاتك يهدني..
ريان ركب سيارته و ادار مفتاح سيارته بشوق لها مهما بعد عنها يبي يرجع..
يعشق خجلها ورعشة صوتها وهي تتكلم معه يعشق كل شي فيها\يعني كل هاذا شوق لي..ولقربي..والا كيف..
ضي \مدري كذا من الله تصدق..احس اذاا غبت عني لحظه احس انفاسي معك تروح..يومين يا الظالم يوووومين..
ريان ضحك بخفيف\اانا الحين جاي..حرمتيني من جلسة اصحابي زين كذا..
ضي بفرحه\قول وربي.. قول ..لاتقول امزح..
ريان ضحك\والله جاااااااااي الحين لك..انا بعد مشتاق
ضي بفرحه ماقدر خجلها يخبيها\طيب طيب..اقوم الحق اجهز نفسي..
ريان بعذوبه\انتي كلك على بعضك في كل الحالات قمر..
ضي استحت\اوكي اتركك ممكن..
ريان\على انه مايهون بس كلها ربع ساعه واكون عندك..
ضحكت ضي وسكرت منه
ريان ابتسم في ها الوقت ونزل جهازه على الكرسي الي جنبه..ناظر شكله با المرايه االاماميه..عدل شوي بسبايكي الثللجي..
وابتسم على شكله... ...

... ~> نعُيش .. ولا اْحد يقدّم ورود فْعيد ُمولدْنا .. وبعض الناسْ حتىَ للقبوُر .. يقدمْون [ ورود ] .. !!؟ ...
...

...

با المستشفى...
ملوك طلعت من الغرفه.. وانتبهت للمجموعه ..التي ما ان طلت ملوك من باب غرفة العمليات...حتى تحلقو عليها,,,
لكن شخص بينهم اخترق الصفوف التي تحلقت وبنبره حاده ومرتبكه من المجهول\كيفه ..هو حي..؟
ملوك توترة من الرجال المتحلقين عليها ونظراتهم مصوبه لها بتوتر \حالته الحين مو مستقره..راح يطلع الدكتور ياسر بعد شوي ويطمنكم...
الشخص بصراخ\كيف ماتدرين وانتي طالعه من عنده توى...؟؟؟تبين تجننيني..؟؟بس ماراح نلومك..فانتي حرمه..ولا شكلك واضح
دكتوره مبتدئه ..او حتى يمكنك لسا امتياز!!!
ملوك آنصدمت من الهجوم العنيف الي انطلق كارصاص يخترق اذنيها..تحكمت باعصابها بصعوبه\عفوا...التزم الهدوء...وتكلم بصوت واطي وبئدب
انت بمشفى ...
تكلم يوسف وببحه\دكتوره اعذريه هو مصاب ومارضى احد يفحصه والي جوى رفيقه من زمان ..ممكن تشوفينه..؟
ملوك التفت لجهت يوسف وانتبهت لشخص الي يشير له...وهو نفس الشخص الي كان قبل ثواني يصراخ...
شافت يده تنزف وبتحديد جهت الكف...نادت الممرضه لجهته,,,,
ملوك لشخص وهي تعد الف مره قبل لاتترك المكان الي موجود فيه\لو سمحت انت يدك تنزف ممكن اشوفها..؟؟
عناد طالعها بحده لما حط يوسف يده على كتف عناد وجلسه على الكرسي اللي وراه..
ملوك نزلت لجهت عناد ومسكت يده الي كانت تنزف وجتها الممرضه با الادوات الي تلزمها ..
ملوك بهدوء بالغت في التحكم فيه\ممكن اعرف الاصابه كيف صارت..؟
عناد طنشها وطالع لجه ماهي موجوده ..
يوسف بحزن\كان فيه تدريبات في مجموعة من المداهمات الخاصه.. المتخصصه بتفكيك المتفجرات..
وصار فيه انفجار بقنبله فشلو في تفكيكها,,
ملوك وهي تشوف الجرح الغاير بكف عناد\اممم يعني انتم من القوات الخاصه با المداهمه..المتخصصه في تفكيك المتفجرات والقنابل..؟
يوسف ببحه \لا ..(نحنى القناصه)....
عناد بحده بصوته المميز والغريب كئنه جهاز استشعار يرسل ذبذات ذهول قبل ان يتكلم ليجبر الجميع ان ينصت\يوسف ممكن تسكت...
نسيت ان هاذي الامور سريه وخاصه..؟
رفعت عيونها ملوك بحقد لها الشخص المبالغ بغطرسته الغير مبرره..رفعت عيونها في جهت عناد تطالعه ,, انصدمت بملامحه القريبه..
والقريبه جدا...دقنه المرسوم بحده ودقه غريبه...لترفع عيونها ببطئ
لشفايفه الواسعه الرفيعه ..وبوتيره ذاتها ترتفع عيونها لئنفه الحاد الشامخ المرتفع بأنفه ..
وغرور بغرور كلماته الجارحه..,,,لترتفع عيونها بنجذاب غريب يناديها
ان تتابع بدقه وبلحظات معدوده..غابت فيها ملوك عن الضجيج ..تابعت رفع عيونها لتتوقف فجئه بعيون صارخة
الحده..صارخة التحدي .. صارخة الغموض...تجبرها ان ترسي وتتوقف ,,,,عند شواطئها..,,,,,,
يوسف ببحه\انا ماقصد يا ..
قطع تئملها فيه صوت يوسف..ملوك بعصبيه قطعت على يوسف تبريراته الي كان بيوجها\الجرح لازم له خياطه...
صدت بنظرها بصعوبه وعيونها متعلقه با رتبة التي كانت على كتف الشخص الي كان امامها...!
في ها الوقت طلع ياسر من غرفة العمليات..
وقف عناد لما شاف ياسر طالع\ها دكتور كيف الحاله..
ياسر بتوتر\اطلبو لصاحبكم الرحمه...توفى....
عناد من دون تصديق\رعد مآت...؟؟؟؟؟
يوسف نزل على الكرسي وصار يبكي بصوت مسموع....
عناد طاح على ركبه بنهيار... بنهيار..بنهيار...وانهار...
رعد..مات..صديق مقاعد الدراسه والشباب....مات!!
اجتمعو باقي الفرقه وصارو يواسون بعض ويبكون على زميلهم الي توفى..وشكلو حلقه كل واحد منهم يهدي الثاني ....
وكئنهم اصبحو بنيان مرصوص,,,
......
...

white flower
10-22-2012, 03:12 PM
... ~> نعُيش .. ولا اْحد يقدّم ورود فْعيد ُمولدْنا .. وبعض الناسْ حتىَ للقبوُر .. يقدمْون [ ورود ] .. !!؟ ...
...
في صالون سيوف..
آضافرها المرتبه بطلاء وردي باهت.. وتعليقة قلب باخر آضفر باصابع يدها..ضبطت الورده البيضا على طرف شعرها العسلي..
جزيل بصوت واطي\مدام شو بتئولي..؟
سيوف تاخذ فنجال القهوه من الصحن وترتشف منه بهدوء معالمها\اخاف ننكشف!!
جزيل بضحكه\شو بنكشف!!..صدئيني يامدام..راح تجري الفلوس بيدينا جري..
سيوف حركت بصبعها طرف شفايفها\خليني افكر ياجزيل انتي تدرين لو نكشف شبيصير!!
جزيل\شبيصير يعني..مابيصير شي..انتم عيله واصلين اسم الله..وفهمك كفايه..
ابتسمت سيوف \بس..خليني افكر..
جزيل\بتربحي..!!وراح يصير لك حساب خاص فيك مو مشترك مع البيك ..يعني راح يكون ليك استلالئيتك...فكري منيح...
سيوف بتوتر\خلاص اوكي سوي الي يريحك بس يكون بعيد عني.. يعني مايكون بنفس تواجدي هنا با الصالون اوكي
جزيل باابتسامه عريضه\اكيد!!..
..... ...

... ~> نعُيش .. ولا اْحد يقدّم ورود فْعيد ُمولدْنا .. وبعض الناسْ حتىَ للقبوُر .. يقدمْون [ ورود ] .. !!؟ ...
...
..
ضي وريان..للعشق عنوان..
ضي داخله جوات مفرشها الكشميري..\لا ياريان حنى كذا مرتاحين..
ريان يعدل السبايكي عند المرايه\انتي زوجتي ياضي ولازم الكل يعرف بها الشي..
ضي بحزن قعدة\بس ياريان انا..انا..انا..
ريان استدار لها\انتي ايش..؟
ضي بقهر حاولت تكتمه لكن اطلق صراحه من سجنها \انا مالي أصل..بنت مو قبيليه..بنت ماتناسبكم ولاتشرفكم ولاهي من ثوبكم..
فتح عيونه ريان بقوى وهو يشوف ضي تمسح دمعتها بطرف كم بجامتها الحرير..حس ان الغرفه تنطبق على صدره وهو يشوفها
بها الشكل...يكره كل مايضايقها..كيف وهي تبكي بئلم قدام عيونه...
ريان بعصبيه نزل نفسه لجهت دقنها ورفعه بصبعه\انتي زوجتي..زوجة ريان ولد سلطان الراسي..انا مايهمني انتي بنت مين والا من اي قبيله وحتى لو مانتي
قبيليه..انا اساس ماعترف با القبليه..ماعترف بها التخلف..ماعترف بقوانين فرضوها ناس من المجتمع
عقولهم ماتتعدى حبة جوزه..
ضي بين دموعها\لاياريان انا كذا مبسوطه دامني معك مبسوطه مو مهم احد يعرف من اهلك انا مابي الاانت وبس..
ريان يطبع قبله استنشق معها عطرها \بس انا ابي الكل يعرف انني متزوجك ياضي..انا احبك وهاذا اقل شي اقدمه لك..واذاقصدك انك مو قبليه
اسمي يرفعك ومالك هم بئي احد..
رفع نفسه ولمس انفها الصغير بخفه\يالله اهتمي بنفسك ..
ابتسمت لريان وهو يطلع وتسمع صوت الباب لما تسكر غمضة عيونها بحزن ..مستحيل اهله يتقبلون ان اهلي مو قبلين
وين بتودينا ياريان وين بتوقف حياتنا على اي مينا بعد اليوم..
.....
ومضه..>قضية ملوك وضي تختلف تمام ولاتتشابه للمعلوميه فقط..!فا ضي من دون اصل فاصولها ترجع ل,,,اتركها لكم كامفاجئه
اما ملوك فهي قبليه لكن اقل مستوى من قبيلة العاجي...,,,

...

... ~> نعُيش .. ولا اْحد يقدّم ورود فْعيد ُمولدْنا .. وبعض الناسْ حتىَ للقبوُر .. يقدمْون [ ورود ] .. !!؟ ...
6 ص..,,’’
...
بين اروقة المستشفى وممراته..التي تنبعث منها روائح المعقمات,,والكثير من اهات المرضى,,,
ياسربضحكه\فديت الي ابتسم وضحك.. !
-هههههه
-طيب اوكي بس كذا
طب سمعيني كلمة احبك..
ضحك ياسر بصوت مسموع وهو نال مبتغاه..
لمح ياسر ملوك وهي واقفه عند الرسبشن ابتسم بحب لجهتها..بس استوقفه الصوت الرخيم الي معه على الجوال...
-ياسر حبيبي انت معي...
ياسر انتبه\اوكي غناتي بعدين اكلمك...
سكر من غير لايسمع اخر جمله.. وراح لجهت الحب الي معه من حياته والى مماته...
(طيب..طيب...آسمع اعتراضات كثيره منكم..بس آسمعوني .. آسمعوني...لاتستعجلون باطلاق الاحكام..
قولو عني طيش شباب..قولو عني مراهق متئخر.. قولو لي ماستاهلها ..
قولو أي شي راضي تقولونه عني ..عارف انكم مستغربين مني ولحد النخاع...
بس انا آعشق ملوك لحد الثماله فعلا.......آعشقها...
لاتقولون و شعور ملوك...!!ملوك هاذي عشقي ...وراح تظل ...بس المشكله فيني وعارف..هههه..بس اوعدكم راح اتغير لما اتزوجها..ههه)
..

وقفت ملوك عند الرسبشن تطالع في اوراق كانت معها...
ياسر جاي لجهتها وبصوت خافت\دكتورتي...لسا ماطلعتي ..
ملوك التفت له وبابتسامه\لا..اليوم انت عطيتنا عين اللهم لاحول...
ياسر ابتسم لها بحب ونزل علبة البيبسي الي كان يشربها...
عقدت حواجبها ملوك \الساعه 6 الصباح وانت مرهق وفتحت ريقك على بيبسي..مب صاحي...
ياسر طالعها بضحكه والتفت لجهت الممرضه وصار يكلمها عن موضوع مختلف...
عدلت ملوك نقابها..وبعدت طرفه بيدها شوي ..تحس بكتمه...وصداع اجتاحها بغرابه..
ياسر التفت لملوك\ها السايق تبعك وين..؟
ملوك بهمس\خلاص هو ينتظرني برى بس اروح اجيب اغراضي من غرفتي واطلع..
ياسربتعب \يالله ياقلبي بسرعه عيوني ماقدر افتحها راح يكبس علي النوم..
ملوك ابتسمت\آسر روح لازم يعني اذا كانت نوبتي تمشي وراي لحد البيت خلاص انا مع السايق ماراح يصير شي..
ياسر وهو مسكر عيونه ويحرك شفايفه بكلمة روحي وقلبي ويئشر على قلبه برسمة قلب..
ملوك ابتسمت ..
-لو سمحتي دكتوره ملوك...
التفت ملوك لجهت يوسف\هلا اخ يوسف محتاج شي...؟
يوسف بتوتر\عناد هدى الحين ياليت تشوفين يده..الله يعافيك..
ملوك كانت بتتكلم لما قاطعها ياسر بصوته الخشن ..\يااخ الحين خلصت نوبتنا تقدر تروح لدكتور الي استلم حالته الحين...معليش تعرف البارح
كان علينا ضغط ..الله يقومه با السلامه...
يوسف انحرج..ورجع خطوتين لورى لما..
ملوك\اوكي اخ يوسف انا الحين جايه..اسبقني لغرفة صاحبك والحين اوافيك هناك..
ياسر عصب وعض على شفايفه والتفت للجه الثانيه بعصبيه..
يوسف وهو رايح \اشكرك..انا سابقك للغرفه..
ملوك التفتت لجهة ياسر\آسر هاذا شغلي..مو مرتبط با الاوقات والدوام الرسمي...هاذا عمل انساني بحت..مو انت الي نفهمك انه
عمل انساني..انت اكثر واحد يعرف..
لحضات وماشافت ملوك اي ردة فعل من ياسر غير العصبيه..الي كانت مرتسمه بدقه على وجه..
ملوك\اسر..روح انت........لاتستنى...ممكن...
ياسر ضرب بقوى ارضية الطاولة الي قدامه ومشى من غير كلام من قدام عيون ملوك...
ملوك تغاضت عن تصرفات ياسر ..تعرفه من صغرها..عصبي ودمه حار لحد الجرح..
ورجعت شدت البالطو على نفسها..وتوجهت لجهت الانصنصير
فتحت الانصيصير وانتبهت لجوالها الي يدق بصرار..ابتسمت...
ملوك\هلا يُبه..
انا بخير..لا ..ماقدر ارجع للبيت..عندي حاله طارئه...
مادري بضبط....لاتقلق...يالله مع السلامه..
سكرت ملوك الجوال وحطت الجوال با الجيب ..
انفتح الاصنصير وطلعت... نادت الممرضه ..وتوجهت لجناح عناد..
..
ملوك فتحت الباب الجناح ودخلت وعطتها الممرضه ملف عناد..
يوسف با ابتسامه\الله يعطيك العافيه عذبناك ..وضغطنى عليك..
ملوك من دون اهتمام\هاذا واجبنا...
انتبهت لعناد الي كان نايم بهدوء ووجه الي كانت مرسومه عليه الحده والعصبيه والتكبر مرتخيه بهدوء...
لكن واضح التعب على محياه..
كانت تبي تبصق على وجه..جزاء لقلة تهذيبه..كم تكره هاذا الوجه...المختلط بوسامه طاغيه تجبرها ان تتئملها وكئنها سحر..سحر
غريب..لم تعتقد في يوم من الايام..بوجود وسامه موجعه وغريبه..كاشخص قليل التهذيب ..نائم بئدب امامها الان...
تداركت تئملها الغريب من صوت الممرضه...
الممرضه\دكتوره ملوك نزف كثير لازم خياط الجرح...
ملوك اشارت لها تجهز الادوات وقربت من عناد وفتحت كفه بهدوء..أشتعلت بنار سرت بعروقها بغرابه..
وكفه بين آياديها....تجاهلت بصعوبه هاذا الاحساس ...وبدت خياطة الجرح..
دقايق وصارت تلف الجرح بشاش وثبتته..
الممرضه\دكتر في حاله ثانيه با القسم الثاني...
ملوك حاولت التنفس ببطئ \اوكي جهزي كل شي لما اوصلك...قستي حرارة المريض..
الممرضه\الحراره كانت مرتفعه والحين طبيعيه..
ملوك تطالع ملفه ونزلته على الطاولة الصغيره\الحمدلله على سلامته...
ماهي الا لحضات وتوسط المكان شخص مهم با النسبه لجميع المستشفى.....
الدكتور سطام الراسي\شصار شفيه عناد..؟
ملوك طالعت الدكتور سطام بصدمه وهو متوجه لعند سرير عناد.. ويطبع قبلات على جبينه..
وشخصين ورائه ...تناوب على ذات الحركه..
ملوك بستفهام\دكتور سطام...!
سطام بحده\دكتوره شخصي لي الحاله على السريع..
ملوك برتباك\الحاله جرح غائر با باطن اليد.. سببت تمزق داخلي من الدرجه البسيطه...نتيجة شضايا من انفجار لقنبلة يدويه...والمريض الان
بحاله جدا جيده...
سطام طالع عناد والتفت لجهت يوسف\كيف صار كذا..؟
يوسف برتباك\تدريباتنا اليوميه...!
ملوك\دكتور حالة المريض مستقره تقدر تطمن عليه بنفسك..
سطام طالع عناد بتفحص..ومسك يده الي كانت مجروحه
في ها الوقت سرقت ملوك نظره لاسم عناد الي بملف وانصدمت وهي تقرى اسمه الثلاثي..
عناد سطام عناد الراسي...!!
..

حركت شفايفها بهمس ولد صاحب المستشفى الدكتور سطام الراسي..!
... ...

... ~> نعُيش .. ولا اْحد يقدّم ورود فْعيد ُمولدْنا .. وبعض الناسْ حتىَ للقبوُر .. يقدمْون [ ورود ] .. !!؟ ...
...
بقصر مقرن العاجي...
غمض عيونه وهو يسمعهم بضيق...
مناهل\الحمدلله والشكر الحين تبيني اصوم اصوم وافطر على بصله..لاياحبيبتي انا بجيب الي يرفع اسم بتال ويحفظه..
مناير وهي ترفع شعر بنتها فلك بربطه\اقول انثبري هناك الحين عالجي نفسك ..
بعدين احملي ياحبيبتي كان غيرك اشطر الولد بجيبه انا ..
هو اساسا ماكان بياخذك لو بنات الحرام الي زينوك بعين عمي...وخطبك لبتال...
والا لو الامر بيده كان والله ماعرفتيه وانك منطقه ببيت اهلك..
مناهل بضحك\ههه الله يعافيك اسكتي..لانكشف المستور..وحتى انتي ماكان بياخذك بتولي..
بس تعرفين الي خطبني لولده هو الي خطبك والا لو الامر متروك بيده كان حتى انتي منطقه ببيت ابوك للحين
مناير حمر وجها من القهر \تكفين بس والي يرحم ولدينك يقالك تقهريني يعني...اهجدي بس لااصفطك بكبت سنا الحين...
مناهل بضحكه تبي تقهرها\لا شدعوه ابي كبت فلوكه..انقلعي انتي وبناتك هناك يام البنات..اام البنات ام البنات ,,
وصارت تطلع لها لسانها...
مناير مسكت فرشات فلك ورمتها لكن قدرت مناهل تتفادها..
مناهل وهي طالعه لجناحهاا\موتي قهر الليله عندي بتال وراح اخليه يذوب من كثر الرومنسيه مب مئذيته ببناتك..
دخلت بسرعه مناهل قبل لاتسمع دعاوي مناير عليها..
كل ها الكلام السخيف كان تحت مسامع بتال ...
الي كان مغمض عيونه بغرفه خاصه فيه... مفصوله عن الجناحين الي خصصهم ابوه لزوجاته وله..
ابتسم بقهر وفتح عيونه...بعيد عن الواقع الي عايشه..تذكرها وهي تسكر الباب بقوه في وجه..
ماتوقعت ان مع زوج اختها احد...كان شكلها صغير ببداية المراهقه..كانت حلوه حيل..حيل..
لما طلع اخوي سئلته عنها وابتسم وخبرني انها اخت زوجته..
وطبعا كانت التفاحه المحرمه علي..لا لشي..لكن ابوي مايرضى بنسب اقل من نسبه...
وتزوجتها..بسر..بعيد عن سيطرة ابوي ومباركه من اخوي الي طلع عن سيطرته...
ماستمريت معها كثير..يمكن ست شهور..وعرف ابوي با السالفه..
وبجبروته سيطر علي بحكم صغر سني وخلاني اطلقها...والا..اخوي..رفض يطلق زوجته الله يرحمهم..
والى الان..احس بجمره بجوفي..ماقدرت اطفيها..!
مسح عيونه بيدينه ورجع راسه بقهر على الكنبه لما انفتح الباب عليه بدفاشه
مناير بصوت عالي\بتال شوف لعجوزك الي ماخذاها حل ..
بتال وهو يتصنع انه مايعرف شي\ليه شسوت لك مناهل يامناير الحين..
مناير تجلس وريحة الزيت الي بشعرها سابقها\وش سوت بنت ابليس..تسئلني وش سوت...وش ماتسوي..على الطالعه والداخله بس تمليح انها الي بتجيب ولد..انا ماودي والله اجرحها كله تقدير لك ياعميري والا هي مالها قدر عندي ها السمجانه..لا ويعني اني شي..وهي ترى على فكرا ماهي بشي .
استمرت الاسطوانه المعهوده على اذان بتال..
بتال بثقل\والحين خلصتي..
مناير طالعته بصدمه وهي تشوف حواجبه المعقوده\وش خلصت هو انا بدية بس ماتلام اساسا اسم ها الي ماتسمى يضيق الخلق..
بتال بعصبيه\مناير مليون مره قلت لك لاتجيني وانتي حاطه ها الزيت على شعرك..
مناير بطفاقه\يووووه نسيت ياقلبي بس والله بناتك ماخذين وقتي شسوي ..
بتال\طيب قومي قابلي بناتك..ابي اجلس لحالي..
قامت مناير بزمجره وراحت لجناحها..
ماهي الا ثواني وهو اساسا عارف ها الشي لما شاف مناهل تطل عليه من باب
مناهل باابتسامه\قلبي لوحدك...
بتال طالعها بهدوء وتم ساكت..
جلست بسرعه بجنبه وبهدوء\ياربي قد ايش هي مزعجه مناير وبناتها مدري ليه ماتحب يصيرون نظيفين ولابسين حلو قدامك رفله بزياده اوف منها مدري كيف كنت متحملها ..
بتال\مناهل شفيك بعد..؟بينكم مشكله يعني..؟
مناهل تحرك قميصها وتنفخه بهدوء على صدرها\مشاكل مني ...لا لا...كل ها المشاكل هي تفتعلها والا انا يالبى قلبي حتى القط ياكل عشاي..
بتال حرك سبحته بين اصابعه\والمطلوب..
مناهل باابتسامه\يالله قوم معي لجناحي..تريح اعصابك ..يالله..
بتال بحده\مناهل..مب يومك ولايومها..قومي روحي لجناحك قبل اعصب..وبعدين مليون الف مره اقول لك ماحب ها التهريج الي على وجهك
اذا بتظلين كذا بصير في عيوني شي من الالوان االي تدمجينها.....
قامت بسرعه مناهل وهي خايفه وهي تعرف مزاج بتال اذا قلب..مايرحم احد..
مناهل\طيب قلبي..اوكي..تصبح على خير..
طلعت مناهل من الغرفه..
وظل بتال لحاله يحرك سبحته بهدوء لذكريات..

white flower
10-22-2012, 03:16 PM
...نظرة حقد 2......

.
.
مدخل

.
.
.
جمّع اللـي ودك تقولـه وبعثرنـي عتـب
الملامه شي عـادي دامهـا منـك وجـاي





أنت تامر وأنا ألبي مـا تبـي بليّـا سبـب
بس كان لجيّتي خاطـر تلبـي لـي رجـاي





رجوتي لا تلحق عيونك مشاريه الهدب
لا تضايقـه بدموعـك والتفاتتـك وخطـاي





كل شي الا دموعك واعرف انك من شطـب
صفحة الطيش بحياتي وابتدا صفحة شقـاي





سق فديتك كل ما تملك من جنون وغضـب
وابشر بصدرٍ يضمك حيل دام انـك هـواي





ولا رويت عتاب ناظرني وقل طاح الحطـب
واسأل شرايك وابنسج لك من الأعماق راي





باتناثر لك رضا واحساس صادق مـا كـذب
وأنت رتّبني على كيفك وشكلنـي برضـاي





وان تلعثم حضورك ثم نطّقني لك تعـب
حاول انك تسمع أشواقي وسط تنهيـد نـاي





اسمع دموعه وقرّب لـي وقـرّب وأقتـرب
واسأل عيوني عن طيوفك وقصتهـا معـاي





كيف كانت في غيابك فجأه تطري واغتـرب
اركض لمنفى خيالي وارمـي الواقـع وراي





اوجدك ما بيني وبيني واسولف لك واشـب
ليلة حضورك قصايد تشتكي لك من عنـاي





آآآه لامنه بزغ فجـر الحقيقـه وانسحـب
طيفك اللي ساكن عيوني وضاقت بي سماي





وقتها ليتك تحس شعور من حظـه ضـرب
آخر آماله بعرض الهـم والوحـده مـداي





اكتشف وشلون يموت الصوت برماح الطرب

لحظةٍ جيـت أتغنـا بـك وعاندنـي غنـاي





واكتشف كيف السهل فجأه يتحول لي صعب
لانويت ابكيك ثـم أزريـت القابـي بكـاي





أقسم بربي وربك فينـي احسـاسٍ غصـب
كل كلي في غيابـك ينجـذب لـك ياهنـاي






ما نسيتك لو نسى التاريخ أمجـاد العـرب
وما تركتك الا بين ضلوع صدري وبحشـاي





لأنك أكبر من غلا الشاعر لآخر مـا كتـب
ولأنك أقرب لي من سكوتي اذا عانق شفاي






ولأنك أول من تمكن بـي وعلمنـي أحـب
ولأنك الشخص الوحيد اللي يجي في مستواي






صاحبي جمع كلامـك ثـم بعثرنـي عتـب
والله أن كل شي عادي لا غدى منك وجـاي













.
.
.
بدايه...

اختلفت الآراء والتوقعات حول شفرة الطفل الرضيع وستختلفون فيها كثيراً..!!

..
.
.
ومضه,,البارت الحالي أتمنى إن يمر عليكم كا نسمة بارده وجميله..فنحن مازلنا بمرحلة الهدوء النسبي..ومازلنا بمرحلة التعارف
مع الأبطال...!
.
.
.
لاتُلهيكم الروايه عن الصلاة في وقتها...
.
.
.
4 م...
في مكتب ملوك..
كانت متمددة على الأريكة بهدوء معالمها....
لما حست هز خفيف على كتفها..فتحت عيونها بتعب..
نوال بستفهام\نايمه هنا...!!خالصه مناوبتك من الصباح والحين نحنى العصر...
ملوك جلست بتعب وحطت يدها على رقبتها وحركتها\أخ..مرهقه كثير...كيف ماحسيت على نفسي ونمت..؟
نوال \قومي روحي للبيت...وارتاحي كم ساعه..
ملوك طالعة الساعه وهي تتثاوب بكسل\يارب وش ها الحاله ...
نوال نزلة الكوب عندها وسانتدوتش كروسون\أنتي بس غسلي وجهك.. واكلي وانا رايحه أجيب لي كروسون وعصير وجايه لك..
قامت ملوك وشطفت وجها على السريع....
جلست على الكرسي القريب منها .. و خذت كوب القهوه الحار.. وارتشفت منه بهدوء..وهي تطالع الساعه ..
انتبهت لجوالها الي في جيبها يهتز بنغمة رساله..
رفعت الجوال وشافت كم مكالمه على رسالتين...
نزلة الجوال على الطاولة من دون تفتح شي...
التفت للكرسون وفتحته وتمت تاكل مع همهمه لاتكاد تسمع..!
ماهي إلا لحظات..
نوال فتحت الباب بدفاشه وهي تتكلم ..\ها الفرقه الي جايه مسببن زحمه با المشفى بشكل يخنق..
ملوك بتمتمه\قصدك القناصه...!
نوال تطالع ملوك بستغراب وبخباله\يمه تكلمين روحك تو..! وبعدين مدري عنهم ها المجموعه ايه هم الي خويهم مات امس ..
ومجموعه من المصابين هنا..
ملوك ابتسمت بصمت\ أول شي انا مو أكلم روحي..انا قاعده أستغفر بصوت واطي..وثانياً..أول مره أقابل لي جرحى من القناصه...؟..
نوال جلست وهي تفتح عصيرها وتشرب منه وتقلد طريقة ملوك الهاديه \ ههه عادي ترى أنتي لسا جديده بقراطيسك ههه ممم
ولد الدكتور سطام الراسي على راس القائمه...
ملوك انتبهت\قصدك عناد..؟
نوال بنفس اسلوبها الساخر\بضبط!! فوق راسك للنبه...!عناد سطام الراسي...يالله أسمه يخوف...
ملوك تبلع ريقها برتباك \يخوف!!انا اشوفه اسمه عادي..
نوال تغير الموضوع\ترى الكاتب والصحفي جسار هنا...أنا مدري ليه دكتوراً الكبير مسمي عياله كذا..الكبير جسار...والي بعده عناد الي منفلق عندنا_^
من بعده شسمه..؟ ياربي ..ياربي شسمه ...؟ياختي اسمه كذا نوعيم..! مب مثل ها الوحوش الكبار....!
ايه ايه.. ريان... وه فديته وفديت اسمه معه يادلبي دلباه!! كذا كلبوج مثل اسمه...(رفعة نوال حاجبها)عاد اذا عنده بنات مدري
عنه بس على ماظن اني سمعت ان عنده...!
ملوك تزم شفايفها \ماقصرتي يانويل..جايبه علوم دكتوراً كلها..ياختي ياليت تميزك في اللقافه مثله با مجالك يكون أحسن..وبعدين
ولده الكبير هو الكاتب ماغيره...جسار..!
نوال با بتسامه عريضه\ايه انا لمحته في الممر لما كنت جايه لك..
ياربي نسخة الدكتور سطام..ياحلوه بس..غريبه ماشفتيه..هو اخو الي منفلق عندنا...,,اقصد الي منصاب ..!
ملوك ضحكت\ مانتبهت..بعدين بالله عليك هذا منطق ..الكاتب جسار شخصيه مرموقه وجذابه اجتماعياً..بسبب فتحه النار
على كبار الهوامير والشخصيات الغير متزنه من التجار الشجعين..ومدافعته المستميته عن قضيتنا الدائمه....أساساً هو يستحق
جائزة وخلينا نسميها ..
نوال بسخريه وهي تقاطعها\ههههه ياختي عليك اذا خشيتي بحماس؟؟إنا بعطيك اسم جائزته ..خلينا نسميها الوسامه منقطعة النظير!!!
يالبى قلبي ماحلى جوائزي!
ملوك وقفت وهي تلبس نقابها عند المرايه الي قدامها وبيئس\الوسامه ماهي مقياس لشخص...ثقافته هي الي تكشف عقله وتفكيره....
نوال باابتسامه وهي تخلص باقي العصير\الي هو.. !وين بتروحين..؟
ملوك تضفي كامل حجابها بستثناء فتحة العيون \بروح البيت ماتلاحظين اني نمت هنا...
نوال تمثل الحزن\لاه ..لاتقولي مااعندك اليوم شي..وقسم انتحر..!
ملوك بضحكه\لا عندي الساعه 11...يالله عن اذنك أبوي احرق الجوال اتصال..
وموبعيده يدق على مدير المستشفى ويقول اعتقو بنتي لوجه الله..يالله
عن إذنك لقانا بالليل بذن الله...
نوال تمت تضحك على ملوك وهي تطلع باابتسامه..
..
..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
بمكان ثاني ...
وبمكتبه الفخم بقصره..
ابتسم بعذوبه لتليفونه الخاص الموجود على مكتبه .. وهو يظهر رقم محبب الى قلبه..,,,
رفع السماعه وبصوته الرخيم\هلا هلا بظبي ابوها هلا..,,,,,
-ياظبي ماتعرفين قليب ابوك مايحب صوتك يغيب عنه..؟
-لا ابد ماهو بعذر...يعني وش مشغلك....؟
-يابوك وش حالك مع ها الحمال ها المره ..يابوك طيعيني تعالي عندي..ترى منتي برى المملكه هاذا انتي قريب لو أرمي سبحتي تصير بوسط سوركم...
-دام فيها طارق...معذوره...
-ترى ان قعدتي اكثر من كذا..بجيك ومايهمني لاطارق ولاسابع جد لطارق......
-فمان الي ما تنام عينه...
سكر التليفون ..لحظات ..وحرك بصبعه السلك وفصله من الثابت..الأبتسامه مرسومه على ثغره..لم تختفي رغم شوقه الجارف لها..
للبوه الشرسه!
ماهي إلا لحظات معدوده ويده تمتد بصمت لتسحب الدرج الأخير للمكتب..ويخرج منه أطار....
غابت الابتسامه مع تحسسه لزجاج الإطار....
وتغرق في بحر من الذكريات الموجعه...المؤلمه...البعيده...
ثالث أيام العزا..,,
بزواية المجلس ..شاب صغير..,,لكن ..؟
-أنت يآآآآآآسر..!
صوته الطفولي الذي يشارف على أعتاب العشرينات لم يختفي\إيه ياسر ولد عبد العزيزبن مقرن العاجي..!
-تعرف مقرن..؟
ياسر ببحه\انت..مقرن العاجي..
-تعرف مقرن العاجي...!
ياسر \انت مقرن العاجي...
بصوت يقارب للحده\تعرف مقرن العاجي..!
ياسر بثقه ماتزحزحت من الصوت الجارف الي قدامه\ايه اعرفه مايثني كلامه..والكلمه عنده ماهي ثنتين واذا تبي انا هو مقرن العاجي..!!!
ابتسم رغم وجعه\ مابيك هنا ولا يوم جهز نفسك باخذك معي..!
فتح عيونه الي كانت راحله مع الذكريات في غفوتها ...
نزل الأيطار بدرج وقفله من جديد..أبتسم..وهو يتذكر ياسر وطريقته في اول لقاء معه..يتكلم بثقه فاقت بكثير شخصية عبد العزيز
الواثقه والصارمه...عقد على عبد العزيز آمال وطموحات في اقترانه من عائلات مهمه..لكن لم يربح في رهانه ..!
من نظرته الاولى لياسر عرف ان مقرن العاجي ماهو بتـــال ولاعبد العـــزيز...؟
مقرن العــاجي هو ها المراهــق الصغير الي قدامه...! بس يبي له
مسح من الغبار الي اكتساه ..بس مسح بسيط ويكون مقرن الثاني.....عارضني كثير والي في راسه يسويه..!
لكن مسيارته احسن من خسـارته!
مافيني خسـارات جديده وخاصة ياسـر..!
طــب ..قلنا طــب..!
يعارضني في قرارتي قلنا عارض غالـي ويتدلل..!
يفتح مواضيع مسكره..حقه...هو عندي غالي الاثــمان..!
لكــــن..!غلطة الي تحت التراب...ماهي متكرره دامني حي وما وسدة اللحد..!

...
..
..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
بعد ساعه الا ربع...
دخلت ملوك الحي الصغير..ونزلة من السياره الفان الصغيره\شكرا ابو عبدلله الله يجزاك خير...
ابو عبدالله باابتسامه\الله يعطيك العافيه يابنيتي..الساعه 11 الليل ..اكون عندك بذن الله
ملوك بخجل دائم وبصوت واطي\على خير ...
توجهت ملوك للبيت الصغير ودخلت مفتاح البيت في الباب لما انفتح الباب فجئه...
مناف فتح الباب وابتسم\اوو الدكتوره ..!
ابتسمت ملوك من ورى نقابها بتعب ودخلت..
سكر مناف الباب والتفت لها بضحكه\لي يومين ماشفتك ياتؤمي ..مافيه عندكم خبر ان التؤم اذا بعدو عن بعض يتعبون..؟
ملوك بتعب وهي ترفع النقاب عن وجها..\لاماعندي خبر...؟
مناف بتكشيره مصطنعه\خلي عندك خبر من اليوم ممنوع الدوام بشكل متواصل..
البارح ماارتحت بنومه...
ملوك تمشي لجوى البيت وتمتم بداخلها ليتك مناف الأول والي جرى ماكان\والله وانا مارتحت ولانمت..
مناف مشى ورآها\مانتي بمجبوره..ترى ياسر يشكي منك كثير..
التفتت ملوك وهي عند المدخل\نعم!!
مناف قلب مزاجه\يعني خلص دوامك شلي جابرك تجلسين علشان سبب واهي..يعني ماهي حاله خطيره تستعدي جلوسك..
ملوك بعصبيه\الظاهر انه ماقال لك ان انا الي مشرفه على حالته..ها المريض..
دخلت ملوك بعصبيه البيت ووقف مناف عند المدخل وبعدها دخل وراها..
ملوك بصاله شافت ابوها جالس يتقهوى مع عمتها فلك..
ملوك با ابتسامه عذبه\مساء الخير يا الغالين..
طبعت ملوك بوسه..
على راسه ابوها..
ابو مناف بحنان\يابنتي ماصار دوام ها الي انتي فيه...ارهقتي نفسك ..وصحتك..وماصرنا نشوفك .
ملوك تفسخ عبايتها وتجلس بتعب على الكنبه\شسوي يبه غصب عني..؟انت عارف يا الغالي..
سكرت عيونها بتعب...
مناف بعصبيه\يبه قلها ماهي حاله ...يا يستدعونها اخر الليول يا نظام تطبيق!!
ابو مناف تم ساكت..
ملوك بعصبيه\مناف وبعدين معك... تراك قلق مو معناة ياسر زعلان مني انت بعد... انت اخوي ..والأ.. اخوه ...
خذت عباتها وطرحتها وشنطتها وطلعت لغرفتها .....
فلك بعصبيه\وبعدين معك يامناف ترى انت مالك داعي ليش تنرفزها وهي معصبه وتعبانه ومرهقه..
مناف عفس وجه بستهزاء وجلس على الكنبه مقابل ابوه..
ابو مناف\مناف شفيك على اختك..؟
مناف بعصبيه\يبه ياسر معصب منها يقول مره مرهقه نفسها مدري شفيها ..؟
ابو مناف بحده\يعني ماتعرف ليش مرهقه نفسها ؟؟وليه تفكر...!
تسدد اقصاد ها البيت وها السياره الي عندك وتسدد الدين الي علي..وماتبيها تتعب نفسياً وهي ماتستلم من ها الراتب
الا الفتات واذا استلمته حطته في ها البيت ...
مناف وقف بطفش\وانا بعد اساعدها مو هي لحالها...
فلك بعصبيه\شتساعدها فيه يابو الفين وخمس خلك ساكت بس...ليت مساعدتك لها تفكها منك ..
مناف عصب وطلع برى البيت وصفق الباب بقوى..قبل لايسمع الكلام الي يكره دايم بسمعه منهم..
ابو مناف نزل فنجان القهوه بصينيه وبحزن\الله يعينها ويهدي ها الولد..
فلك بعصبيه.\ها الولد منفلت من يوم يومه..لمتى وانت ساكت له..
ابو مناف تم ساكت ومارد ولاحكى..

..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
با غرفة ملوك..
ملوك نزلة نفسها بتعب على السرير..وماتقدر تمسك راسها من ائلم...تبي تصلي لها ركعتين قبل ماتنام وتقرى وردها من القران...لكن
نامت بملابسها بتعب..
لحظات وفتحت فلك الباب ومعها عصير برتقال.. حزنت لما شافت ملوك بتعب نايمه..
نزلة الكاس على الكومدينه.. وطفت الليت وسكرت الباب بهدوء..
توجهت فلك لجهت غرفتها دخلتها وسكرتها بهدوء..
جلست على السرير...وفتحت درج الكومدينه الصغيره..وطلعت منها صوره ..
ابتسمت وهي تتحسس باصابعها الصوره البارده..
تحاول تلتهم الذكريات بشفافيها المرتجفه..
مسحت بسرعه بطرف اصبعها دمعتها الي خانتها...
وحاولت تتمرد على الجرح وتطيح على الخد الناعم ..
تذكرت الخبر الي قبل 6سنوات..ولادة طفلته الاولى دليل مثبت على نسيانه لها..
لكن بقدر صدمتها هاذيك اللحظات ..وحلفها ان يختفي من ذاكرتها حبه وآيامها معه.....بقدر قهرها
على الايام القليله الي معه...خاين وكذاب.وجبان..!ايه جبان..!
......
..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
في ها الوقت..
6م...
بتال جالس بصاله مع مناير ومناهل الي من قعدو
وكل وحده ترمي على الثانيه كلمه..وتنغيز..بصوت خافت..
كان يتصفح الجريده قدامه ويشرب من كوب الشاي ..
بتال بطفش وازعاج رمى الجريده بقوى على الطاولة\انتم وبعدين معكم..قلت لكم شوية هدوء..ماتفهمون...!
قام بحده وعصبيه وتوجه لمكتب ابوه ..الداخلي..طق الباب ودخل على ابوه ..
مناهل بستغراب\ياختي وش في مزاج بتال..ماهو رايق..؟
مناير وهي تئكل سنا\ومن متى كان مزاجه رايق..دايم يصارخ ويزاعق..انا الي ربي قردني وخذيته قال شين وطبينه وبنات...
مناهل طالعتها بنظره ناريه\الله الله..يختي من الي حفة وخذاها..والله لو انه ماخذاك كان انجنيتي وانهبلتي..
وبتال ياعميري عليه صابراً عليك علشانك بنت عمه..
مناير تدخل الأكل الي بملعقه بفم سنا بعنف\تكفين لاينقطع فيك عرق ونبلش فيك اانا وبتال..
والله ماعفت ولد عمي الا من بعد ماجاني فيه شريك..ولا شريك اعور.._^
مناهل بغيره\ياحرام تصدقين انك تصعبين علي وارحمك...
مناير بستخفاف\مايصعبش عليك غالي يابعدي..
لحظات وسمُع الصوت الخشن المليان فخامه مشبعه برجوله يظهر صوته\ياولد....!
ارخت مناهل ومناير الشراشف وأغطيتهم على وجهم بسرعه...
ياسر وهو يدخل من الباب الكبير\السلام عليكم....
مناهل ومناير بحترام\وعليكم السلام..
مناير با أبتسامه\حي الله ولد عبد العزيز..لاتعبت...
ابتسم ياسر وهو يجلس على اول كنبه تصادفه\لاهنتي يأم فلك...,,,
استئذنت مناير وتبعتها بسرعه مناهل لدور الثاني...
أسند راسه بتعب على الأريكه ..لكن آرتفع بخفه ..من سمع الصوت الموغل في الشموخ وائلم \جيت يابوك...
انكب ياسر يقبل يده ثم ارتفع لئنفه الشامخ وقبله بهدوء\مساك الله بالخير..يابوي..
بتال أبتسم ورى الجد مقرن\كيف الدكتور ترى لك يومين ماشفناك زين..
طبع في ها الوقت ياسر قبله على جبين عمه..ولو تقارب العمر بينهم لكن يحمل احترام وعمق مشاعر لعمه...
\تعرف مجالي صعب..
جلس الجد مقرن بهدوء على الكنبه....وبصوته الفخم\ايه الله يقويك..الله يقويك..ترى انا عندي خبراً زين لك...
أبتسم ياسر وهو يجلس مقابل لجده\اسلم يا الغالي..كل ماجبته زين...
مانتبه ياسر لوجه بتال الي انعقد بحده..وتلون حتى كان كا قماش اصفر...من الم يعتصره..!
الجد بهدوء\ناوي اخطب لك بنت حزام ..الي هي اصغر بناته ...بنت بنت عمي شيخه..عرفتها ...اصيله من ظهر اصيل..
انكمش ياسر على نفسه..آرتفعة حرارة جسمه بئسرع من حرارة بركان ثائر..لا يخمد...لم يتطرق جده ابداً..لموضوع هاذا من قبل بشكل مباشر..وهاهو الموضوع
ينفتح ولأول مره من سنوات مضت..كان هو وجده يلعبون لعبة الكر والفر في موضوعه\بس انا شبه متزوج من سنين..وكلها سنه والا سنتين
وآخذها من بيت ابوها....والا نسيت ان ابوي خاطب لي قبل لايموت بنت خالي فهد ...,,تعمد ياسر ان يوغل بئلم في الماضي
وذكرى والده المحرم يطفو على السطح من جديد..ليترائ امام ناظري الجد مقرن عزة وعنفوان عبدالعزيز في آبنه من جديد..تعمد ان يئوكد
ماعقده ابوه من قبل..برتباط حميم لهاذه العائله...ولن يسمح لكائن من كان ان يفك هاذا الارتباط الحميم
بعاصفه اجتاحت المكان...كان صوته الضخم..وكئن السنين لم تخفض من آحباله الصوتيه ولو لقدر بسيط\ماهو بعرس الي رابط نفسك فيه..
وماراح اسمح لك تعيد شي اندفن مع ابوك وراح...من البراق منت ماخذ...طلقها مثل ماطلقها عمك...ومنت مسود وجهي مثل ماسوى ابوك...
اعتصر وجه ياسر المترف في الوسامه حتى كاد ان ينفجر من احتقان الدم\آجل انا وابوي الله يرحمه كنا نلعب!!وش فيهم البراق...عروقي
وعروقهم فيها دم واحد...العاجي والبراق اختلط دمهم بعروق وحده فيني..والا نسيت..اني منهم...!!وبنت خالي ماني بمنطلقها
وماني ماخذ عليها احد....وماراح انقض عهد برمته لبوي...ولاثنيت له كلمه حي وماني مثنيها وهو ميت..!
ضاقت عيونه الواسعه التي اصرت السنين ان تعبث بنعسانها لترسم عليها تجاعيدها ...
بوضوح يرىء حفيده من جديد يتحداه كما تحداه آبنه من قبل..وكئن هاذه العائله فيها شعوذات مجنونه
تجذب أبنائه وحفيده لها...بئلم يعتصر رجولته التي يطعنها الآبناء والآحفاد\منت مآخذها يآياسر وانا حي...منت مآخذها...
آنفجر ياسر من شدة الغضب الذي اجتاح رجولته ..وكبريائه ..لو غير جده يقول ها الكلام..!كان استوى با التراب اليوم...
تنهد بغضب...وحمل نفسه وطلع ....
بعاصفه تجتاحه هو وهو وحده...!
....

white flower
10-22-2012, 03:18 PM
..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
10م
صوت الجوال يدق بصرار على ان المتصل عليه يرد...
دورت الجوال بيئس وشافته بنوره يئشر...
-الو..
مناف بضحكه\هاااا الى الان نوم يالله قومي..انا عند الباب..
ملوك بتثاوب \مناف لاتدخل بليز بكمل نومي....
انفتح الباب وانكبس النور بئسرع من توقع ملوك..
ملوك بتعب داخل فيه نبرة صيحه\تكفى مناف طف الليت عيوني..
مناف جلس على السرير وسحب المفرش من وجه ملوك\يالله قومي يالله يمديني اعشيك واوديك لمستشفى الساعه 10 يالله...
رجعت المفرش بتعب ملوك وهي تتذكر المستشفى..\طيب انتظرني تحت ربع ساعه وانا نازله.
طبع مناف بوسه على راس ملوك من فوق المفرش وابتعد وهو يتمتم\انا اسف.....!!!
ملوك تحاول تتجاهل احراج مناف من الاعتذار وبهمس\بالله منوف دق على ابو عبدلله قل له لايمرني..لاتنسى..
مناف وهو يسكر الباب\اوكي..
دخلت ملوك على السريع دورة المياه (اعزكم الله)فرشت آسنانها وغسلت وجها على السريع
وبدلت..خذت عباتها ونزلت..
....
..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
بمكان ثاني....
با المستشفى
الجده هيا بعبره تجتاحها \سطام ورى عناد مايكلمنا فيه شي..؟انتم ماعلمتوني شفيه بضبط..الولد مب طبيعي..؟
سطام يجلس امه على الكرسي وبهدوء وصوت واطي\يايمه لاهو بخير وعافيه ..بس نفسيته تعبانه صديقه توه متوفي وهو تعبان من ها الخبر...
الجده طنشت سطام\عنيد يابوي وش حالك..؟
جسار واقف جنب سرير عناد\عناد تعوذ من الشيطان ياخوي هاذا يومه ووقف..
ريان يشرب بيره با التوت في آخر الغرفه\ترى الناس يكلمونك وراك ماترد...!
جسار عطى ريان نظره قويه.. لكن ريان طنشه.. وتوجه للقعده فيها تي في وفتح عليه..
الجده هيا\هي انت ي الاشهب ترى لاأجيك عرفت ان ربك حق ,,,
ريان بتملل\انا انتظركم تحت..متى ماتخلصون من سلام انا تحت..!
اشار له سطام وتم ساكت..
ريان طلع وضرب الباب وراه..
الجده بعصبيه\الحين ولدك هاذا ماطيقه بعيشة الله وراه مايحب ولدي عناد...
سطام يحاول يمتص غضب الجده\يمه الله يخليك لاتقولين عن ريان كذا.. ترى والله اني اغليه بشكل خاص..
بس انتي تعرفين الحساسيه الي بين ريان وشهد وعناد..
الجده \ومرتك متى يهون الله عليها وتجي تطمن على ولدها هي وبنتها الي الله لايبلانا..
سطام يحاول يبرر لأمه أي شي\يمه الله يخليك..هدي ..بكرا بتجي انا طمنتها عليه..وحلفت عليها ماتجي...
وقفت الجده وبتهكم\ايه هين !!!عساك بس ماحلفت اليمين..!
مشت الجده وصوت العكاز بصوت رخيم على ارضية الغرفه وطلعت برى الجناح..
جسار بعصبيه\معها حق يُبه ليه امي ماجت تسلم على عناد..وشهيد بعد..ليه ماجت...
سطام يعدل عقاله الي مال \انا طمنتهم...وقلت لهم يجون بكرا..ماله داعي يجون اليوم...وبعدين انت تعرف عناد..!
جسار طالع عناد الي حاط راسه بهدوء على المخده ...وبعيد عن الجميع وعن احاديثهم...
سطام\انا طالع ترى عناد وضعه جداً مستقر بس هو الي مايبي يحكي والا مافيه شي..
جسار بهدوء\خلاص يبه انا راح اقعد معه اليوم..
سطام وهو طالع\براحتك..
......
..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
.. العاجي..,,,
با الدور الثاني..,,
مناهل وهي ترمي قشر البرتقال بصحن بهمال \والله ان دخلت علينا زينة الحلايا ان تجيب عمتها معها..!ويتجدد حب فاتن حمامه وعمر الشريف..
مناير تعطي ظبي رز ابيض\اصلاً ربي باليني فيها بين عيوني من يوم خذيت بتال ان غابت كشرتها ماغاب اسمها ..وشوف عينك اكبر بناتي
بسمها..عساها سماً يسمها ان كان سحرها ما افسدته ها السنين..ايه راضعه مع ابليس الوكاد انه اخوها من الرضاعه..,,
مناهل بقرف\ياختي حومتي علي كبدي وراك حستي الدنيا شوفي ايدينك..والله لو الظبي تتكلم ان كان قالت يمه ابي استفرغ..!
مناير \يالبيه يا المتقرفه..لعنبو بليسك انتي شفتي كشرتك عشان تعرفين القرف..مادت ها الاحمر على براطمك كنك ماكلتك بزر..يادافع البلا..يالله
انك تصبر ايوب على مابلاه..لا وعافست الوجه ماقبلنها مبتسم بنقبله معفوس..يالله عسى من تقرف مني اسمع ونينه من ورى سلك المغذي..
مناهل تغير الموضوع\طيب طيب..من الي بيتقرف منك ..الا الي ماعنده نظر..!اسمعي...ياسر برايك بياخذها غصباً عن جده..!
مناير ترجع معالمها ترتاح \ايه هين..!
مناهل\وشو ايه هين....
مناير\انتي من جدك ..يناطح ابو الظبي..يناطح جبال ولايناطح ابو الظبي..!
مناهل بضحكه خفيفه\بس ياسر ماهو بلي ينحني راسه..هاذا هو تملكها قبل كم سنه..وش سوى أبو الظبي..مسوي انه ماعنده خبر..والكل عارف
انه داري..ياحبيبتي ياسر ماهو من الي يقول ويقول ياسر يسوي يعني مايتكلم الأ با الافعال..هذا هو خذاها..وكلها كم سنه وتجيك بفستانها
والطرحه..وليه كم سنه..يمكن كم شهر او كم يوم...ومباركين عرسان ثنين..!
مناهل تناظرها وباابتسامه \اجل ماتعرفين عمي زين...!تارك الكل على كيفه وآخرتها بيلعبهم بميدانه...
...
.........
..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
با الجه الثانيه
ومكان ثاني..
ملوك بمكتب تلبس البالطو
نوال وهي داخل\اووووو وجبه من ماك
ملوك\الناس يسلمون..خذيها وانتي طالعها مناف غصبني عليها..
نوال ابتسمت\ياختي اخوك هاذا ينوكل من غير ملح...
ملوك \ههههه
....
..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
بجناح عناد ..
كان واقف بقامته الطويله المميزه لجميع عائلته...واصابعه تتحرك بخفه على الجرائد الموضوعه بعنايه بالغه وباذخه على الطاوله ..
مرر أصابعه برقه بين الجرائد الموجوده..
ليسحب الجريده التي يترئسها...مرر عيونه بين صفحاتها بهدوء ..لتعلو الأبتسامه على شفتيه..
صورته تزين المقال الي نزله..سبب ضجه..محاربة تجار الأسعار...
طالع المقال من بعيد...
..
لماذا..نرضخ لهولاء..المرتزقه الذين يعيشون على أمتصاص أموال الطبقه الفقيره والمتوسطه..
فل نقاطعهم..ونحمل عليهم حملة نجتث بها أصولهم...
بئس الأهل هم..وبئس الكبار هم..وبئس الاخوه هم..
لم يراعُ صغارنا با رفع سعر الحليب..الخُبز..البيض..الاجبان..وحتى العصائر ...
لم يراعُ كبارنا..با الدقيق..الأرز..الدجاج...الخُضار..الفواكه
لما لا نقف ..وقفت رجلاً واحد..يقول لهم..وبملئ فاه..لاااااااااااااا
...غمض عيونه وهو يدعي على ها التجار المرتزقه ...
-السلام عليكم...
صوتها الرقيق يكسر الصمت الذي كان محيط بجسار...وهدوء المكان الا من أصوات الأجهزه القريبه من عناد....
جسار ينزل الجريده من يده\وعليكم السلام ...
ملوك تاخذ الدوسيه الي على الطاولة ..وهي تحاول جاهده تثبت صوتها على وتيره وحده وهي الهدوء\ها كيفك عناد اليوم ..
عناد\...
انتبهت لجسار الي نزل الجريده الي كانت بيده\دكتوره ترى من الصبح مارد على احد منا..!
قربت ملوك منه ..طالعت الأجهزه الي قريب منه ..قاست الضغط كل شي تمام وطبيعي..
ملوك تضوق عيونها با اوراقه من جديد وماحصلت شي مو طبيعي \اوكي كل شي كويس وتمام...
جسار طالع في ملوك يبي يستفسر منها..!
ملوك برتباك\يالله يقوم بسلامه..راح اشوف وضعك بصباح..يالله عن اذنكم...
طلعت ملوك من جناح عناد ولحقها جسار..
جسار ببحه\لو سمحتي دكتوره..؟
التفت له ملوك\نعم..
جسار بتوتر\عناد ماحكى مع احد معنى مادري شفيه..؟
ملوك من غير اهتمام\عادي ممكن ردة فعل ماراح تستمر بذن الله كم ساعه ..
-دكتوره ملوك
التفت ملوك للجه الثانيه شافت ياسر تجاهلته.....
لفت لجهة جسار\اي خدمه ثانيه استاذ جسار...
-جسار باابتسامه\لا مشكوره الله يعطيك العافيه...
دخل جسار داخل جناح عناد وهو يتمتم بكلمات لايكاد يسمعها غيره\ماشاء الله وش ها الاحتشام.....الله يزيدها..؟
مشت ملوك للجه الثانيه..ودخلت على قسم الأشعه..
ياسر بعصبيه\ملوك ماتسمعين!
التفت ملوك وبعصبيه\نعم شتبي..؟
ياسر مسك يدها\انتي شفيك..
ملوك تئففت\يعني شفيني اسر..مافيني شي..
خذت ملوك اشعه كانت طالبتها من القسم وطلعت متوجه للخارج القسم
ياسر بعصبيه كان بيلحقها لما استوقفه رنين الجوال ورقمها....
حبس انفاسه لثواني ..من ثم زفر بعصبيه...وحاول يعد للعشره...يعرف نفسه مايحب يجرحها...وهي اكيد داقه عشان نفس السالفه...
السالفه وتخصه..العالم ليه يتعازمون عليها...
قرر يرد..وهو يقلب تردد موجته ..عشان خاطر عيون ظبيهم....
بثقل \نور جوالي يانور الشرقيه ومطفيه انوار الرياض ببعدك عنها...
....
..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
دخلت ملوك على الكافتريا وجلست على اول طاوله نزلة الملف ونزلة معه عصير تفاح
ماهي الا لحظات......
وجلس بثقل على الكرسي...تئملها وواضح عليها الانسجام التام بين اوراق ها الملف..
ليتك بس تعرفين..!شكثر آعاني..وانتي بس
تئجلين....وتئجلين ..وتئجلين..ماتدرين بتئجيلك تحرقين الضلوع..ضلع ..ضلع..ضلع...
ماتدرين بنظراتك الي من سنه تغيرت..مادري سببها ايش...وش تسوي فيني...؟
تكفين قولي ..انا غلطان...؟؟
والا انا ماشي صح..عكس التيار...والا هم الي عكسه...
طالعيني ...بردي جوفي بشي...,,,؟
خلي ايدك معي.......
ترى مهما كنت قوي...
يذبحني صدك...
هو صد..والا ..تغلي...؟
وان كان تغلي..!.ها الي تغلى..؟ مادرى انه معمر قصور بصدري من يومه طفل يلعب بحضني...!
ليت الي سمعته من الظبي ماتسمعينه يوم ويجرحك واموت من اسباب دمعك...,,؟
ياااااه يا الظبي...غاليه والمشكله الغالي لاعرف بغلاته....
حاول يجمع انفاسه الي تشتت...وبصوت حنون على كثر علاقاته لكن نبرة الحنان وهدوء تردد الصوت مايظهر الا لها ببحه
\ملوك...انتي ليه تبعدين يوم عن يوم...مزعلك انا بشي..وانتي خاشته عني...
ملوك من غير ماترفع راسها مظهره له التجاهل.\من قال..!هاذا انا..بمكاني ماتغيرت...!وانت..!
ارتفع اصبعه ليمسح الجزء الاخير من حاجبه وبتوتر\انا ايش..!
ملوك لفت له وبهدوء\فيك شي..!
.. قطع عليهم...الاجواء المتحفزه من الطرفين
جمال نزل الاوراق على الطاوله وبقرف\ماطيق هاالبنات يجون هنا من لاشي وكئن مافي حالات تستدعي تواجدنا..
ياسر بعد عيونه بصعوبه عنها...ومثل شبح ابتسامه ارتقت بئلم لتعانقه\شفيك جمال...وش مسوين لك البنات...؟
جمال بعصبيه\ياخي تجيك الوحده بميوعه واخر شي ياانفلونزا خفيفه ..ياحرق بسيط وماقدرت الهانم تحط عليه أي مرهم وتخمد في بيتهم
ضحك ياسر بقوى على جملة جمال الاخيره \ياخي من جيبك شي ها..؟
ملوك توقف \عن اذنكم....
مشت ملوك وطلعت من الكافتريا متوجه لقسمها
جمال باابتسامه يمد الكبريت لياسر الي طلع علبة بكت الدخان \ترى ممنوع يا الغالي هنا ..دخن في مكان ثاني ياحضرة الدكتور...
مانتبه ياسر لكلام جمال انتبه بس لشي واحد وهو الكبريت بيد جمال..!
ياسر باأبتسامه وهو ينزل البكت ويسحب الكبريت \هههه من وين لك الكبريت..من زمان ماشفته ..!
جمال بخفة دم\والله انفجرت مره الولاعه بيدي وحلفت ماشيلها وصرت اشيل الكبريت..احسن مو..!قديمك نديمك..!
سكت ياسر وبا الاصح مانتبه..غرق في ذكرياته الصغيره والصغيره حيل..
-صفو ..صفو...ابيكم صف واحد بنلعب لعبه حلوه....هاذي اعواد الكبريت بحطها على رموشكم وانتم تناظروني لاتحركون عيونكم بشوف
اذا ثبت عود الكبريت على رموش اي وحده فيكم هي الي بتفوز..!!
يالله هدى ...وانتي يا مها ...وانتي يانوره... وبعد ملوك انتي معهم اتركي العرايس
الي بيدك ...اساساً ابي اشوف اعواد الكبريت على رموشك ...متحدي انا مع مناف ..انك بتغلبين بنات جيرانا..
.ملوك طالعيني لاتطالعينهم عشان مايطيح عود الكبريت...
ثبت..ثبت ...ماطاح...
هههههههههه قلت لكم ملوك هي الي بتفوز.
هي اطولكم رموش..هي الي فازت...
ههههههه..
جمال بصوته الحاد\الله يقلعك ياسر وش استفدت كسرت اعواد الكبريت وش تحس..!!
ياسر انتبه من غفوته وسرحانه بعالم الطفوله لعواد الكبريت بيده شبه مكسره وماليه الطاوله...ابتسم\والله ماكنت معك سرحت شوي...!
....
..لاتمــــــــــر النــــــــار..وثيابـــــــــــــك حريـــــــــــــــــر...!
....
يوم جديد..,,
با المشفى...
سمعت ملوك صوت صغير وكئنه يبكي..
طلت من الممر القريب...شافت بنوته صغيره تبكي..
ملوك مشت لجهتها ونزلة لمستواها\ليه تبكين..؟
درر بعبره\انا ضعت ..
ملوك باابتسامه حانيه\لا....
درر بين دموعها الطفوليه\انا ابي عمو...
ابتسمت ملوك\طيب خبريني بسمك..؟
درر\اسمي درر...
ملوك \درر..حلو اسمك مره..وانا اسمي ملوك..
مدت ملوك بحب يدها لدرر..درر مسحت دموعها وصافحت بطفوله يد ملوك.
ملوك \طيب ممكن اعرف انتي جايه مع من..؟
درر\مع ناني...
ملوك بتقطيب حاجب\ناني ..!
درر تحرك فستانها القصير بطفوله وبرتباك ترفع يدها لطوقها الي ضايقها\اممم..عمو حبيبي هنا تعبان..
ملوك ضحكت عليها\طيب...عمك ايش اسمه...
صوته الحاد.. يكسر هدوء الممر بخشونته\درر...!!
التفت ملوك لجهت الصوت وانصدمت بتواجد عناد ..!!
غريب هاذا الشخص..!!
يرسم بعبق... جودة حضوره المهيب..
يجبر من يحيط به او من يتواجد بمكان هو فيه..ان يعلق عيناه بهذا الشخص..ويلتزم الصمت..والصمت فقط...!!
وكئن شموخه يملك المكان بئسره الغريب...
عناد بعصبيه\درر ليش انتي هنا من غير مربيتك..؟
درر ركضت لعند عناد وحضنت رجوله بطفولتها الجميله\عمو طيب هي بطئيه ماتعرف تمشي كئنها بطه..بعدين انا ماعرفت انت وين...
عناد نزل لمستواها\طيب الحين تجي المربيه تاخذك.. مابيك تجلسي هنا خلاص روحي للبيت..بعدين ماما تزعل عليك وتعاقبك..
درر بعناد\اوف منك عمو اوف..طب بابا ماحكى شي..ليش انت تقول لاء..
عناد مسك انفها الصغير\يالله بلا غلبه شوفي ناني وصلت..
درر التفتت لجهت ملوك\شكرا ملوك..لما أجي عمو مره ثانيه راح اشوفك طيب..
ملوك باابتسامه \بذن الله عمو راح يطلع قريب باي..
لوحت لها درر وهي مع المربيه حقتها متوجه لجهت الاصنصير..
عناد طالعها بستغراب وهي واقفه عند الاله(الماكينه) خذت لها مويه..بعدين التفت له\اشوفك تحكي كويس..
صوتها الغريب...بذبذابات غريبه...وغريبه..حس انها تخنقه..بصوتها الانثوي الطاغي...المستفز...الذي يشعره بين الضجيج
با الهدوء..كا صوتها ونبرتها الهادئه... الساخره ..!
عناد طالعها بستغراب\ليه تبين اظل طول عمري اخرس...
ملوك قطبت حواجبها بعصبيه\بس انا ماحكيت كذا..ليش تقول كذا..؟
عناد بحدة مزاجه المنقلب\بس اسكتي!!
الجم تصرف عناد الغير مهذب فم ملوك..بوقحاته...حست بقشعريرات قرف..من وقحاته والعكس تمام لمظهره
عناد توجه لجهة الا الأله وانتظر طلبه..
ملوك بعصبيه من كلامه\الحين انت متعود تحكي كذا,,,!!
تجاهل تمام عناد تواجدها ..مظهر التحقير...كما وضح للملوك...!
ضرب برجله قاعدة الأله ونزل الطلب بسرعه
ملوك بعصبيه\بلا تخلف...شها الحركه..؟؟؟متخلف ووقـــح..آجــــــــتمعو مع بعـــــــــض..
..

white flower
10-22-2012, 03:25 PM
نظرة حقد 3

.
.
.

مدخل..
تباعدنا انا وياكـ وخذاكـ الوقت غصب عني
وتهنا في خطاوينا ودروب الفرقــــــا ذباحه
انا مدري عن اخبــــاركـ وقلبــــــــــــي
في بعادكـ كل يوم تزيد به جراحـــــــــــــه
حبيب العمــــــــر ياليتكـ عن احوالكـ
تطمنــــــــــــــــــــــي
وتريح قلبي اللي ماعرف للطعم ابد راحـــــــــهـ
حبيبي والوفاء فينا وقلبي عنكـ يسالنــــــي
ذبحنـي كــــــــــل مامرت طيوفكـ بعيني لماحهـ
عساكـ بدنيتكـ مبسوط وعايش دوم متهنــي
وعسى قلبكـ على خبـــــــري دايم عايش افراحـهـ
حبيبي فرحة ايامي ابيكـ اليوم تعـــذرني
ذكرتكـ وهلت الدمعــة وعيني دوم فضاحـــــــــــه
ذبحني الشوق في غيابك
عذبنــــــــــــــي وجننــــــــــــي
لانك يا الغالي بعــــــــيد وانا والله ماظنـي ابقـدر
زود اتحمــــــل همــــــــومـ القلب وجراحــــــه
كئيب وحالتي حالة وبعدكـ من يصبرني تعال وشووف
هالعالم كيف الحـــــــزن اجتاحــــــــهـ
حبيبي يا توام روحــــــــي
انا ابيك تفهمني ترى هالكون من دونك ظلام وانت مصباحه

.
.
.
بدايه...
اليوم البارت جدا مهم في كشف جوانب كذا شخصيه...وايضاً يحمل تواجد رقيق لشخصيه فرعيه الشخصيه تحمل بين جوانبها الم..هي مرادفاً للعسل وبحلاوته...رحبو معي بتواجد الرقيق لبطلتي الفرعيه..شهد...
اتمنى ان تجد بقلوبكم وقع جميل...كم احتلالها الكامل لقلبي...

..
لاحظت تواجد النجوم والحركات وتدليع الكاتبات لكم...طيب انا ماراح احط نجوم..انا بحط اوسمه=اكشخ صح
وسام التميز لبارتي السابق نالته اختي الصغيره الشقيه شوشو...ونالته زوزو باطرحها المميز...زوزو لي عوده لتعليقك..
.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن الصلاة في وقتها
.
.
.
خطواته الكبيره التي تجاوزت المسافه الفاصله بينهم.....ارعبتها وتراجعت خطوتين للخلف....
من بين اسنانه \لو مانتي بمره...كان شفتي شي مايعجبك....!
تنفست الصعداء وهي تشوف ظله الثقيل يرحل من الممر...,,,,
آنا وش خلاني احكي كذا...ماني بصاحيه...كيف افلت لساني...,,,بس هو قهرني كيف يحكي معي بها الاسلوب.....
اعوذ بالله من لسانه..,,,,,,
,,,
دخل عناد الجناح رمى نفسه على الكنبه القريبه .....
جسار نزل الجوال الي كان يحكي فيه وبهدوء\امي تسلم عليك..وهم بعد المغرب بيجون يسلمون عليك..,,,,
عناد بهدوء\لايكلفون على انفسهم....انا بطلع الحين..,,,
دارت عيون جسار لجهت عناد\كيف....!كئني ماسمعت زين....!
قطع عليه عناد كلامه واستفسارته بوقوفه وتوجه لكبت وفتحه واخراجه لتيشرت وبنطلون..,,,
جسار باابتسامه باهته وهو يوقف ويقرب لعناد يساعده\بس يا ابو رعد ماكتب لك خروج...وحتى ابوي ماعنده خبر..ارتاح على الاقل لبكره...
عناد يعدل التيشرت ويلتفت لجهت الكومدينة وياخذ قارورة المويه\انا ان جلست اكثر من كذا بتعب..
جسار يلتقط جواله\طيب بكلم ابوي وبقول له....
عناد\انا طالع....تبي تجلس هنا وتخبره بكيفك...بس ترى بوقف لي اي احد يوصلني للبيت...
...
ليه ماصانت سواحلك السفينه...؟
مثل ماخنت معاليك المواني...!
...
شركة مقرن العاجي...
بمكتبه الفخم...,,,المتداخل الالوان بجمال وروعه تعكس شخصيته الحاده والقويه ...التي ماتلبث ان تضرب وبيد من حديد.....وحتى ان
ركنة للهدوء في بعض الاوقات...فهي كا البركان ان خمد...فئنه لايؤمن ثورته...,,,,ولا نستبعد بطشته..,,,
-ابو فلك...آوامر ثانيه طال عمرك...
رفع عيونه وبهدوء\ابو الظبي با الاجتماع والا طلع...
السكرتير \طال عمرك ماطلع ..
نزل عيون لساعه وبستغراب\غريبه با العاده اجتماعه يخلص قبل اجتماعي المعتاد..,,,طيب اذا خلص عطني خبر...
استئذن السكرتير باحترام وطلع بهدوء....
ماهي الا لحظات وسمع من الجهاز المشترك بينه وبين السكرتير\طال عمرك....الدكتور ياسر يستئذن بدخول..,,,
بوتيره مبتعده عن الهدوء\يعني وش ظنك...مخليك حارس على بنايه..ياسر مايحتاج استئذان خله يدخل....ترى ان تكرر تنبيهي لك على ها الشغله
ماراح يبسطك قراري..
السكرتير برتباك\سم طال عمرك...
لحظات وانفتح الباب..ودخل ياسر بابتسامه\صبحك الله با الخير يابو فلك.....
ابتسم بتال وهو يرفع عيونه عن الاوراق الي يوقع عليها\صباحك رضى......خير....ياما جاب الغراب لمه....
ارتفعت وتيرة ضحك ياسر وهو يطبع قبله على راس عمه\محشوم ياعمي..توى نصبحك با الخير وش غربانه وطيوره...افا عليك بس ماهقيتها..
بتال بسخريه\انثبر في اي كرسي لحد ماخلص الي بين ايديني ولااسمع لك صوت...
ياسر يظهر الخوف المصتنع بخفة دم\عمي ياقشرك...هد هد..انا ترى ياسر..ماني با السكرتير الي كليته بقشوره والضعيف ماحكي شي..,,,
بتال يغلق الملف وبهدوء\عندك شي مهم احك...ماعندك اقضب الباب...بعد نص ساعه بتمام بطلع اشوف المشروع الجديد...
ياسر ابتسم\لاوالله كنت قريب قلت امر...ودام انت متكاثرني لاحول بقوم....
بتال رفع عيونه وبهدوء\تكلم....والله ماضربت لك مشوار الا عندك شي...!
حك ياسر دقنه وبهدوء\بتزوج ملوك ها اليومين.....!
في هاالوقت حس بتال بقنبله القيت عليه وشطرته لأجزاء متناثره ....يصعب على كائن من كان ان يعيد تجميعها ولو اصبحت جثته هامده..,,,
تغير لونه...بل.....اختفى......
قلبه يعتصره...او قد تكون توقفة نبضاته با الفعل......
كل الذكريات التي يحملها موجعه مؤلمه....يحتفظ بها ولنفسه...لنفسه فقط ..كل ليله على عدد ليالي تلك السنوات التي مرت على
قلبه دهور ودهور..ينثرها على بساط الوجع..من ثم يبدئ بفرزها..جرح ..جرح...و...وجع..وجع...
لاينكر...انه رغم هاذا الوجع...فئنه صنع من شخصيته المتردده..الخجوله..المنطويه قليلاً على نفسها...شيء اخر تماماً...
صنع لنفسه تمثالا شمعياً ...لايتجرئ كائن من كان على اعتراضه..او حتى كسره او صهره...
وعندما بنى نفسه...وقوي عوده...واشتد...
وقرر العوده لها...,,,لجميلته التي تركها مجبر..
سمع با الفاجعه التي قسمة ظهر الجمل...,,,تزوجت...!
اختارت هي الابتعاد الأبدي عن امل احتضانها من جديد واستنشاق عبيرها وسلوته بقربها..,,,
ماتمنى ابداً الفراق...ولم يكن احدى اختيارته..,,,,
يتذكر جيداً لقائه الاخير معها... تلك الليله ........,,,,,التي انهت كل شي,,,كل شي,,,
ياسر بستغراب\عمي..معي او ضدي...,.؟
استرجع بتال نبضاته التي كانت سترحل مع هروب انفاسه وبثقل\الدعوه ماهي معك او ضدك...لاتغلط غلطتي....ولايكسر عودك احد....
اذا كنت تبيها ومثل ماتقول...انت متعدي الثلاثين وبواجد...منت بصغير يفرض عليك احد قراراته...ومنت بطفل يعلمك احد كيف تحكي...
ان خذيتها آحتويها...خلك الامان لها...والعز لها...ارفعه لك..ولاتتركها ...وان كان قرارتك بتهتز وبيدخل على خط حياتك احد...لاتجرح
ها العايله ولاتزيد مواجعهم... ان اخترتها تذكر ثنين بيوقفون في وجهك..واذا انت مو قد مواجتهم ...خلها تشوف نصيبها..
انتفض ياسر بعنف من الكلمه الاخيره من عمه ومن بين اسنانه\آنا هو نصيبها...وش فيك عمي اختلطت عليك الامور...
قاطع كلامه بتال \انتهت النص ساعه...توكل....وانت خلك مثل الجمال الي لآبركت تشيل حمولها...!
قام ياسر بصمت وتوجه للباب وبهدوء ارسل له نظره متحديه\ماودك يكون العرس عرسين.....؟
طلع ياسر بعد ما رمى جملته...وهو متعمد...يزيد وجع عمه..وتذكيره بشي مانساه..
....
...
ليه ماصانت سواحلك السفينه...؟
مثل ماخنت معاليك المواني...!
...
با بفلة الجده هيا
الجده\يامرحبا يامرحبا..ياجعلني ماذوق حزنك يا عنادي..
عناد يطبع بوسه على راسها\الله يخليك ياالغاليه كان ماكلفتي على عمرك تعب والله عليك..
الجده وهي مبتسمه\لا والله وسلامتك عندي قليله..بس والله هاذي ماهو حقك ..حق سلامتك علي نذر...لازم اوفيه...
ابتسم عناد لجهتها...
ام جسار بابتسامه\ياربي عليك ياخاله كثرتي والله من الاطباق الي طالبتها من الخدم ..من بياكل هاذا كله..
الجده بعصبيه\ياكله الي ياكله..تحسبين قدر عناد عندي ها الصحون..سلامته تسوى عندي كل روس الي قاعدين...,,
جسار يتدارك الموقف بينا الاثنتين\عناد ترى درر مجهزه لك هديه..
ابتسم عناد يحاول يقاوم الحزن جواته\الليدي شجايبه لعمو..
درر متوجه له وتعطيه الهديه وتطبع على خده بوسه..
عناد ابتسم\ياعمري والله ياليدي انا..
كان بيفتح عناد الهديه لما منعته ايدين ناعمه وصغيره\عمو بفتحها لك انت ماتعرف تحوس الهديه...
ضحك عناد وخلاها تفتح الهديه حقتها واخر شي\ها شرايك بهديتي صح حلوه...
عناد مبتسم وهو ياخذ تعليقة باربي بلونها الفوشي مايحب الاطفال ولاخرابيطهم لكن ها البنت يعشق حتى همسها \هاذي شسوي فيها..وين احطها..
زعلت درر وبعيونها توعدته بعقاب .....!
حضنتها ايدين عناد وضمها لصدره ورفعها لحضنه\طيب طيب..يمه منك وعيونك.. لاتزعلين راح اعلقها بسيارتي ياحب عمك انتي...
الجده\خل منك ها البزر وتعش..
عناد\خلصت كثر الله خيرك يا الغاليه والله مافيني بزياده..
...
...
ليه ماصانت سواحلك السفينه...؟
مثل ماخنت معاليك المواني...!
...
بطابق الثاني
شهد بصوت واطي\ريان انت من جدك وها الحاله قسم بالله لو تدري جدتي ان تروح فيها...هاذا غير ابوي وامي...؟
ابتسم ريان وهو يقلب المجله بين يدينه\يعني اقدمهم على نفسي...انا وضي من سنيتن متزوجين ومبسوط معها..
شهد\طيب ولمتى.!كم سنه ناوي تخبي...اوكي وضعها هي ماعندها اي مشكله اهلها دارين ..وانت...امس اسمع امي تبي تخطب لك وحده تعرفها..
اتسعت عيون ريان \متى قالت ها الكلام..
شهد\لما مريت من عند جناحهم اسمعها تكلم ابوي وتاخذ رايه...
رمى المجله \كلام فاضي.....ماني من الي يفصل له ويلبس على ذوقهم....
مانتهى ريان من جملته حتى استوقفته اشاره من يد شهد يسكت التفتت للجه الثانيه ..وينصدم بتوسط عناد المكان..!
تئفف ريان ,,,
شهد بتثاقل قامت وهي تعد الخطوات الفاصله وببرود تطبع قبله على خد عناد\الحمد لله على سلامتك..,,,
من ثم رجعت بهدوء وجلست ملاصقه لريان.....,,,
ريان بخبث\الناس يسلمون اذا دخلو مكان...مو يروعون بدخولهم الصامت...وكئنهم يتجسسون...والا شغلك اثر عليك..تحسب بتقنص لك شغله!!
ببحه\مايحتاج اقنص لي شغلات مابيها با الوقت الحالي..بخليها على نار هاديه عشان تستوي...!
رفع ريان عيون وبنظرات غريبه وجها لعناد..,,,
عناد تجاهله وهو يسمع صوت درر متوجه له...,,,
شهد بعصبيه\درير...ليش تسحبين بطنيتك ...سلامات....روحي لغرفتك يالــــــــــــلـــه...
تجاهلت درر كلام شهد وحركت بخفه يد عناد\يالله عمو انا فيني نوم..يلآ
عناد بحه\طيب اسبقيني...انا بغسل وجهي واجيك....
قبل ماينتهي عناد من كلامه كانت درر تسحب البطانيه متوجه لجناحه وهاذا رسم شبه ابتسامه على وجه...
ريان وهو يوقف\الحين الي اعرفه والشي الطبيعي ان مشاعرك الابويه الجميله الي تكبكب يمين وشمال ومغرقه الدنيا مفروض ان توجها
السليم لولدك رعد.........! مو لدرر.!!
عناد ناظره وبسخريه\صدقني ماني مروق لك الحين انت واختك...
اعلن عناد انقطاع المناقشه بينهم با اعطاء ريان لظهره وتوجه للجناح المخصص له....
شهد\يآخي في كلمه او مصطلح بمعنى ثقالة دم لكن تكون اقوى من ها الكلمه....
ريان وهو يجلس وبستخاف \ايه فيه....عناد...هو المرادف الكامل لها الكلمه...
......
ليه ماصانت سواحلك السفينه...؟
مثل ماخنت معاليك المواني...!
...
يوم جديد....
ببيت ابو مناف..
فتحت عيونها بتعب..اليوم اجازه عندها...حركت عيونها بارجاء الغرفه وقامت..
تحس جسمها مكسر من كثر ماهو مهدود..سحبت لها اقرب بنطلون ولبسته ولبست عليه قميص ابيض ..رفعت شعرها بهمال..وطلعت...
نزلت لدور الي تحت وشافت الجميع جالسين يشربون الشاي الاخضر ..ابتسمت لما شافت عمتها تهلي وترحب فيها..
فلك\تعالي يانور ها البيت ..يازين الزين زيناه..!!
مناف بدقه\هع هع من مداح العروسه عمتها..
فلك تضربه بكوعه\عمة عين العدو..لاتقولي عمه لااذبحك..تعالي ملوكه تعالي هنا ..
ملوك جلست وخذت الكاسه الي مادتها لها فلوك والابتسامه مرسومه على ثغرها..\شتسون..؟
فلك\نلعب كيرم!!!شنسوي يعني نشرب شاي وقاعده اهذر مع ها النشبه...والعاله على المجتمع!!
مناف يمسكها ويثبت ايديها ويبي يعضها وهي تصارخ..
طالعتهم ملوك وصارت تضحك على تعبها يبعثون على نفسها الضحك دائما...رغم الاعصارات المدويه من مناف....,,,
عمتها الجميله الغارقه بحزنها القديم وبحب انقتل قبل ولادته..
وتؤمها مناف ..ولحظات مسروقه معه عندما يكون معلي الجو...!!!وماخلصت حبوب السم الي ياكلها!!!!
شافت جوالها يئشر\هلا منى...
كيف من سمح للمريض عناد يطلع انا المشرفه على حالته..
الدكتور سطاام!!طيب طيب...خلاص..
مع السلامه..
قفلت الجوال وهي متضايقه كيف يطلع مريض وهو يعرف اني مشرفه عليه ..اوف
........
ليه ماصانت سواحلك السفينه...؟
مثل ماخنت معاليك المواني...!
...
با الجريده...
جسار باجتماع مع الكادر..
جسار بحزم\ابي تغطيه كامله لسيول جده..ابي معناة الشعب يسمعها المسئولين الكبار..من كان له ضمير يصحى..
مانبي ها البطانه السئيه تحجب الروئيه عند من كان له ضمير من الكبار..الكل فيه خير لكن المفسدين مايخلون للخيرين خير..
..العاملين با الجريده يكتبون ملاحظات جسار الدقيقه وتوجيهاته...
جسار بصرامه\مواد تغذيه منتهيه الصلاحيه آبحثو عن المفسدين افضحوهم على الملا..
مستحيل هاذولا يكونون من بلاد الحرمين ويكونون من اولاد ها البلد الطاهر..
لكل مفسد لازم له من يضرب على يده ويقول له مكانك مو في ها الكرسي... مكانك يكون باالصفوف الخلفيه..
مو واجه لمجتمع أسلامي متكاتف كاالبنيان المرصوص..
مستحيل نسمح لهم يغلبونا باآعمالهم..مستحيل نخليهم يزورون با التواريخ التغذيه ويفلتون من دون عقاب..
هاذي مهمتنا كصحفين نكشفهم للمسؤلين الكبار..
الامير خالد الفيصل على راس المحققين في هاذي الجريمه البشعه...كلنا لازم نكون يد وحده ونكشف المجرمين...
وهاذا مو معناته ننشغل بوضعنا الداخلي وننسى قضيتنا المهمه...
آخوانا في فلسطين...لازم ننقل لراي العام كل شي بتجرد بجرائم يندى لها الجبين.
في ها الوقت وقف جسار وضغط با الكنترول الي معه شاشة البلازما المتوسطه مكتبه الانيق...
لتظهر عبرات طفل يبكي قريب من جثة امه..وبجانبها كانت سيارة تحترق..
ثم تنتقل اللقطه لجه اخرى تماماً..
عجوز تصرخ من ائلم جراء ضرب جندي صهيوني لكتفها بقسوه ...فيوقعها على الارض بئلم ووجع كاوجع امة كامله ...
جسار بصرامه\انا ماشوف في ها الجرايد ..الا..تغطيه لأخبار الممثلين والفنانين او الفضائح...ليه نتجه لقضيه ماهي بقضيتنا...!
ماظن ها المناظر انتم بغافلين عنها..وماظن حال فلسطين ومدنها وصوت بكائها بعيد عن اذانكم وانتم الصحفين الي نعتبركم
بمثابة النور الساطع الي يسلط على قسوة المحتل ومايعانونه اخواتنا واخوانا هناك...!
شبعنا اخبار عن الفن..شبعنا اخبار عن الممثلين
والمطربين....بعدنا كثير عن الشي الاساسي الي درسنها نحنى الصحفاين..ماظن تخصصنا في ها المجال..
عشان اخبار اهل الفن ومايقدمونه
في رمضان...!
وين نحنى عن الجرائم الي تنتهك بحق شعبنا الصامد بوجع هناك....وين..؟مالنا اي عذر....مالنا اي عذر...!
اللجمة كلمات جسار القويه الصارمه العميقه اقلام باقي الكادر الصحفي المجتمع الذين كانت اعينهم معلقه على شاشة البلازما
وتنقل الى كلمات جسار الموجعه الى حد الأنين....
جسار يمشي بخطوات واثقه متوجه للكرسي الرئيسي با الطاوله الطويله..جلس بهدوء...وبصوته الصارم\والحين تقدرون تتفضلون لمكاتبكم الا من كان
له استفسار ..
طلعو الموظفين وكل واحد يحمل على عاتقه مسؤليه موكله بها ...
انحنى قلم جسار على صفحه بيضا قدامه...
وكتب..
عذراً...فلسطين...!
ومن ثم بداء بكتابة مقالة جديده قرر نزولها مع العدد الجديد....لجريدته....
.....
فلة الجده هيا......
ليه ماصانت سواحلك السفينه...؟
مثل ماخنت معاليك المواني...!
...
بصالة الاستقبال الداخليه..,,,,’’
حركة عيونها بثقل بين الموجودين..,,,,..
الجده ترتشف من فنجالها ومن ثم تتبعه بعدد قليل من التمرات ..وهي تحسبها دائماً سبع تمرات متئسيه با السنه..,,,,
من ثم انتقلت عيونها بتعب للمكان قريب لكرسي مجاور للجده...حديث هادئ جداً ..بستراقها الصغير وارهافها للسمع..عرفت الموضوع
التي تتكلم فيه آمها بتئنق شديد في آختيار الكلمات..,,,
آنتقلت عيونها لصوت الموسيقى التي تعزفها اصوات الكعب التي ترديها انيقة البيت بل والعائله بآسرها..سيوف وهي تعلن خروجها عن
البيت..,,,,
لآحد...لآحد..لآحد..قريب..,,مني الان...
طعم الدم يعطر فمي ويشعرني بمغص شديد...ورائحة الاستفراغ مازالت تعبث بحاسة الشم عندي...هذا العوارض الأوليه...يارب
مافيني اتحمل هاالشي اكثر...مافيني...
يارب ساعدني...
منذو متى..وهاذا الشئ يلازمني ويعبث في طاقاتي لتحمل وقدرتي على الحياه الطبيعيه كا باقي البشر..!
اذاً فهي تعطيني الاشاره بحضورها الغير مرحب فيه..,,,
دائماً هي تفرض علي حضورها..,,,لم يسبق في يوماً ان اخلفت موعدها..
الم في معدتي...,,,
ودوار يدعبني منذو لحضات...
وتنمل شديد اصاب يدي منذو الصباح الباكر
فاجئتها..آحتضان ايدي دافئها...ثم مالبثت ان وضعتها بخفه على صدره...تعرف هاذه الرائحه المميزه والمحببه الى قلبها الصغير..,,
يحفظ تقاسيمها وعن ظهر قلب يتنبئ بحضور الضيف الثقيل الذي يخيفها دائماً
ريان ببحه وبصوت خافت \وجهك صار اصفر..,,,تبيني اشيلك ..
شهد ابتسمت بتعب\لا..مو لها الدرجه...بس ها اليومين اكيد فيها شيله..
ابتسم بخفه\ياحلوك وش خفك وانا اشيلك كنك قطوتك الي ماتت قبل كم اسبوع
رفعت راسها بتعب وعقدة حواجبها\الحين انا قطوه يا الثور....
قطع عليهم حديثهم صوت الام الخائفه\شهودي فيك شي..!
...

white flower
10-22-2012, 03:35 PM
...
ليه ماصانت سواحلك السفينه...؟
مثل ماخنت معاليك المواني...!
...
..
با الجريده..,,
جسار بصرامه\انت تحكي بئي اسم وتمثل اي راس..؟
محمد \ولاشي...,,لاتكبر الامور وهي صغيره..,,,,وش تستفيد..؟تبي توصل لئيش بضبط..,,تبي تكشف اي حقيقه...
الي تبي تفضحهم ..هم الي 70%من الاعلانات في الجريده لهم..,,,
جسار وهو يسحب القلم الرصاص الموجود قدامه\تهديد يعني...!
استوى واقف جسار وهو يمشي بخطوات ثابته لمحمد الموجه نظراته بحده لجسار ويكمل حديثه\ماوصلنا لمرحلة التهديد
لكن اذا انت تبي ها المرحله ان حنى نوصلها...خل في بالك انه مو زينه ها المرحله..؟
قدام عيون محمد...اشار با القلم جسار\نعم..!ماسمعت..!قصدك ابيع شرف ها القلم عشان كم اعلان...
انا جسار الراسي..,..مو كم شركه او كم راس او كم تاجر وسخ يكسرون قلمه...
وقف محمد بهدوء وباابتسامه سحب القلم ثاني من المقلمه الانيقه وبابتسامه اكبر كسره ونزل القطعتين على الطاوله\صدقني....حالك بيصر
مثل هذا...القلم...!
قبل لا يعطيه ظهره كانت يد جسار قابضه بقوه على معصم محمد وبصوت واثق وهو يفتح يد محمد بقوه ويحط القلم الي كان بيده ..بيد محمد\والقلم
بداله الف قلم..,,,,وماينكسر ها الوطن دام فيه رجاله....؟رح بلغ الي مرسلينك...؟
......
ليه ماصانت سواحلك السفينه...؟
مثل ماخنت معاليك المواني...!
...
في مكان ثاني...
وبوقت مختلف...مسائي....
مناير بتريقه\اقول يابو ريالين..ترى ماظن بينام عندك الليله..مايلام فديته..مايبي الابنت عمه...
التفت لها مناهل وانقهرت من كلامها ومعايرها لها بسم ابو ريالين لنها تعرف المكياج الثقيل الي تحطه وبكثره لحد التهريج\تكفين با العدال دابر املا!!!
مناير جلست على اولى الدرجات وبضحكه\راحمتك والله..تدرين والله ان بتال مخطط له على بلى...ياخوفي والله انه يبي الثالثه...
مناهل جلست على الكنبه بقهر\والله مدري يامنير ولد عمك هاذا ماحد يدري وش وراه هقوتك كذا!!
مناير طالعت ساعتها\ايه ..واقص شعري كله ان كان مايبي حرمتن جديده يجدد فيها شبابه..
مناهل\يامنير تراه صغير..وش يجدد شبابه وهو شاب..الا قولي انهم دايم يقولون الثالثه ثابته ياويلي يامنير ان كانه صدق..ان اموت برضي
مناير بخوف\لابسم الله عليس..شدي حيليس واحملي..وبذن الله مايجيب على روسنا الثالثه ..
مناهل مسكت قلبها بخوف\ياويلي والله من ابوه..هو البلا كله يبي له ولد..اكيد انه يبي يزوجه عشان يجي له ولد..
مناير \تدرين ماظن ان بتال بيجي الليله تعالي معي لجناحي في ثلاجتي شوكلاتات وعصيرات وحب خلينا نقشم ونسولف ماظني والله
انه بيجي اكيد بينام عنده خويه ابو يزيد..
مناهل وهي توقف\يالله شورك وهدايته...مدري ذا الرجال متى بنملي عينه..
........
ليه ماصانت سواحلك السفينه...؟
مثل ماخنت معاليك المواني...!
...
الباركنق...
الساعه 1صباحا...
ملوك وهي نازله من الفان..\ ابو عبد الله ..الله يخليك لاتروح لما تشوفني داخله خلاص..
ابو عبدالله بحراج\والله يابنتي الدنيا آمان انا منزلك قريب والله
اني مستعجل تو ..ام عبدالله متصله علي تقول ولدي سلام تعبان وحرارته مرتفعه..
ملوك باحراج\طيب...معليش..الله يخليه لك..
سكرت الباب وتحرك ابو عبدالله بسرعه حتى قبل لاتخطي خطواتها لقدام...
ثبتت عباتها بخوف..وخذت الشنطه الصغيره وسحبت جوالها..
المكان ماكان بعيد..بس المواقف ها الوقت مظلمه..وهاديه..والوقت متئخر...
تمتمت با المعوذات..
طالعت ساعتها..شافتها مقاربه للوحده...يارب..
ليش طالبينا وفي وقت البريك تبعي..مايراعون اني انسانه ولي عالمي الثاني..مايراعون اني
بنت وفي مثل ها الوقت صعب اطلع مايراعون ها الاشياء كلها..
لالا ملوك..انتي دخلتي ها المجال وعارفه ها الشي...معليش..تحملي...
مشت خطوات مرتبكه وخايفه..تحس با البروده في عز الحر...ماهي الا خطوات بسيطه وتجمدت بمكانها...
غمضت عيونها وفتحتها من جديد..عل وعسى ها الشي الي قدامها تهيئات...
-اوه حمد شوف الغزال...؟؟؟
حمد باابتسامه\يازينه من غزال..شف الطول...
اسامه باابتسامه\حمد شفيه وقف لايكون عطيته عين!!
حمد يطالع اسامه\هههه لا يمكن خايف..
سالم جاي لجهتهم وهو يسمع ضحكاتهم\لالا..الثنائي الشيطاني طايحين على شي!!
اسامه يلتفت لجهته\تعال تعال..
كانو الثلاثه قدام عيونها ..بمواقف بارده من ظلمة الليل..والانوار الصغيره المتوزعه بنتظام على طول الرصيف الامامي...
مو متواجد غير سيارات اكتستها رذاذات كانت متساقطه قبلها بساعتين...
وغير ها الوحوش الي قدامها..
ملوك بحده\لاشوف احد منكم مقرب..والله اصرخ وتشوفون كل الي باالباركنق مجتمع..!
ماسمعت غير صوت ضحكات مقتربه لجهتها..
ملوك امتلت عيونها بدموع وتراجعت لورى..
اسامه\طيب انتي خلينا نعرفك علينا..شيعرفك يمكن نعجبك...قالها وهو يضحك بقهقها!!!
حمد بئسرع من خطواتها المتراجعه سحب يدها..
وطاحت الشنطه الي كانت معها ...وانتثرت اغراضها على الرصيف على صرخات ملوك...
في هاذي اللحظه..انكبس النور لسياره كانت واقفه بين اسامه وسالم ..
وبين حمد الي كان ماسك يد ملوك بقذاره..
ضغط على بنزين السياره.. ومشت بسرعه لتوقف بقوه بينهم ..
خلت ها الحركه الجنونيه اسامه وسالم يتوجهون بخوف لخطوات
سريعه وطويله لورى...
حمد الي جمد بمكانه من السياره الي الكفر تبعها مايبعد عن رجوله سوا سنتي مترات ..
كانت كافيه لو تزيد ان تقضي عليه.. وملوك الي اختفت النبضات بجسمها..في هاذي اللحظه..
وادعيه مستغيثه تدعو فيها الله بداخلها.. على شهقات مرتفعه..
سرعة حركة الشخص الموجود.. وتحكمه بزمام الامور..
ماكان معطي شلة الشباب اي حركه تعطي ردة فعل ضده..
استوعب حمد الشخص الي نزل بسرعه من سيارة..
بطوله الفارع وعيونه الحاده...متوجه لجهته وسحبه بقوه على جه حاده من السياره
عناد بحده والمسدس بيده \انت وها الكلاب الي معك شايفين الدنيا فوضى...!!!!
اسامه وسالم اختفو بسرعه من لما شافو عناد نازل وبيده مسدس...
وبقى با الواجها حمد وحده..يواجه مغبت فعلته مع شخص لايرحم...
عناد بصراخ\تكلم!!!
حمد برعب\والله مااقصد انا كنت ابي اخوفها والله ماقصد!!!
عناد زادة عصبيته ولو ذراع حمد وخلاه يوقف\انت ياكلب..وامثالك مسببين اذى وللجميع..!!
لايف نزل من سيارة عناد وببحه\عناد اتركه..اتركه..خله يولي
عناد ناظر لايف بعصبيه\الحين لو ها الكلب مسوي ها الحركه بهلك بترضى!!
ولا لو نحنى ماكنا هنا شو بضنك بيصير...
دق على الضابط طلال وخله يبعث لنا دوريه...
لايف\ياخي ماهي بحلوه مو عشان ها الكلب بحق سمعت هاالبنت الي ماتت من الرعب وراك....
انتبه عناد لكلمات لايف والتفت بسرعه لجهت ملوك وشافها حاضنه شنطتها برعب وتشاهق من البكى..
عناد دف حمد وطاح باالارض...بعد اخذ نصيبه من ضربه على فكه..
عناد بعصبيه\انقلع عن وجهي لغير راي...؟
لمم حمد نفسه وراح من المكان وهو يركض....
ملوك مشت بخطوات متعثره..وبشفايف مرتجفه\الله يجزاكم خير...
مشت كم خطوه لما استوقفتها صوت عناد المستغرب..
عناد بصدمه\دكتوره ملوك...انتي الدكتوره ملوك!!
ملوك بربكه وهي تحس جسمها كله يرجف تجاهلت عناد ومشت بسرعه لجهت المستشفى,,,,
عناد التفت لجهت لايف وبحده\هذي الدكتوره اعرفها,,انتظرني بسياره بروح اطمن عليها وراجع...
ملوك برجفه تضغط على ازرة الجوال بصابع مرتجفه وتضغط على رقم ياسر.....ماهي الا لحظات وجاها الرد..
-هلا ملاكي
ملوك بخنقه\ياسر وينك انا عند بوابة المستشفى..
ياسر بنوم\راحت علي نومه..دوامي يبدا 8الصباح..
ملوك بلعت عبرتها\طيب يالله باي..
سكرة من غير تسمع جواب..وحاولت تستجمع البقايا المتبقيه منها..
عناد بصوت هادي\دكتوره ملوك..انتي بخير ...
انتبهت ملوك لشخص الي استوى واقف قدامها..امتلى بعطره اجواءها المرتعبه..
لتحضن بهدوء ذرات الانفاس الخائفه بجوائها..وتطمئنها با الامان..
ملوك بلعت ريقها الي نشف من اللحظات الي عاشتها\ايه ..انا بخير..
عناد بحده\ثاني مره حاولي اخوك يوصلك والا ابوك مب تجين بلحالك بنصاص الليالي...دامكم مو قد ها المجال وطلباته ليش تدخلونه...
ملوك عدلت وقفتها المرتجفه..كانت بتمسح فيه الرصيف..لكن سكتت اجباري..ومشت..,,
عناد \ لحظه..ماخلصت حكي على شان تمشين متاجلهتني..
ملوك لفت بعصبيه\وانا ايش يجبرني اوقف مع واحد مثلك...!!!
عناد طالع وقفتها المتحديه قدامه رد عليه بوقاحه\يجبرك مجالك ها الي داخلته...
رفع يده عناد\يدي..شديت عليها اليوم..وانفكت الغرز ..ومثل ماتشوفين...
.......
ليه ماصانت سواحلك السفينه...؟
مثل ماخنت معاليك المواني...!
...
..
بطوارئ المستشفى....
فتحت الستاره ,,,
رفع عيونه لجهتها...عقد حواجبه بحده وهو يطالعها ..
ملوك بهدوء وهي تطالع الممرضه\مريم..انا بخيط الجرح...المريض مريضي....
مريم با ابتسامه نزلت الادوات من يدها على الطاوله الصغيره\مسويه خير دكتوره انا هنا من الصباح,,,واحس راسي ماصار يجمع,,,
ابتسمت ملوك \يعطيك العافيه..,,تقدرين تروحين...
قاطعهم صوته الحاد..\نعم!!ليه المرضى عندكم تعازمون عليهم والا الطلعات من دوامتكم خذني جيتك!!استني يااخت وخيط الجرح
الي بيدي...
مريم ارتبكت \والله مو قصدي ياخوي بس هي دكتوره و...
ملوك بعصبيه\تفضلي مريم روحي...
طالعته بحده\وانت يأخ الظاهر انا الدكتوره هنا وانا الي اقرر..مو انت يا المريض...
ماعطت ملوك عناد اي فرصه يرد لما سحبت يده الي كانت اساسا ممدوه بسبب الدم ماينزل على ملابسه,,,,
ملوك برتباك تخيط الجرح من جديد ويدينها ترجف..مستغربه الهدوء الي حل..على ها الشخص الي قدامها...والي كرهته من اعماقها...
اما عناد حاله من الصدمه اجتاحت عناد والتبلد التام وهو يشوفها ماسكه كفه وتخيط الجرح...
حاله من الصمت تملكته وهو يشوف ردها الصارم الواثق الي اسكته بشموخ...ماقدر يرد وهو يشوفهاا الحين تخيط يده ويبان تركيزها في يدها
وصف الرموش واضحه وضوح الشمس في حالة المغيب من ورى فتحات نقابها الصغيره.....

white flower
10-22-2012, 03:41 PM
..نظرة حقد ..4..

مدخل..
.
.
.
في الليالي الوضح ..
والعتيم الصبح ..
لاح لي وجه الرياض ..
في مرايا السحب ..
كفّها فلة جديله من حروف ..
وقصة الحنا طويلة .. فـ الكفوف
من نده عطر الرفوف ..
لين صحاه ..
في ثيابك يا الف ليله..
وفي الهبوب ..
انتشينا يا هبوب النعاس .. والحلم ..
ألف غصن من اليباس ..
فز لاجلك .. وانثنى ..
اكسري الاوهام كاس ..والمواجع فم
وان عشقتيني انا ..
ما ابي من الناس .. ناس ..
ما علينا .. لو طربنا وانتشينا
آه .. ما ارق ( الـــــريــــــــــــاض ) تالي الليل ..
انا لو ابي ..
خذتها بيدها ..ا ومشينا ..

***
يا نصيبي من الصور .. والرسايل
ومن كل شمس قايمه .. ومن كل ظلٍ مايل ..
يا مكاني من البيوت ..
ومن الصحاري اللي .. غربت فكري قبايل ..
وين احب الليله .. وين اهيم ..
اقبلي مثل ديم ..
مثل نار في هشيم ..من غصون ضي من ليل الغضى...
وبين ما خلى من النخيل الفضا ..
وما نسى الغيم ..
أقبلي .. يا بختري عيوني من الربيع ..
وطل وجهي من الشتا ..
ومثل صوتي من الهبوب ..
اقبلي مثل الرياض ..
من تعاريج الدروب ..
في ضلوع الوادي ..
وين حبيتك قمر .. فوق طين أجدادي ..

***
وين احب الليله .. وين أهيم ..
ارفعي طرقة الشيله .. عن سديم ..عن شموس
وكوكبٍ وهاج ..
اجرحيني بنصل طرف سادرا وحجاج...
شقيقيني يا الهبوب العارضيه...
لين اغني للهوى... والهوى ماهو خطيه...
اقطعيني بنصل طرفٍ سادرٍ وحجاج ..
واهدمني سياج ..
لين أغني الهوى ما هو خطيه..
يالعفاف اللي تسربل بالبياض ..
كل ما قربت يدينا ..
ناض طير.. وجض ريم ..
ما علينا ..
آه .. ما ارق الرياض تالي الليل ..
انا لو ابي ..
خذتها بيدها .. ومشينا

|

|

|

بدايه..
|

|

|
صباحكم...ورد,,
حآبهـ والله اليومـ أوضحـ عدة نقاط مهمهـ ..بروايه..
1-قضية الطفل المفقود..خذت حيز كبير..والمشكله انكم تدورون بحلقه مغلقه..ممكن ..تتركون
قضية الطفل على جنب..على الأقل ها الكم بارت الجايه...,,>>نصيحه من ضمضم..
..
2-شهد..مرضها يابنات آبحرتو في عالم ذكر امراض كثيره .. الله يكفينا شرها..
مع ان اعراض مرض شهد واضحه...
بس مرضها ماهو سر أحاول أحط له غموض وتشويق..لا.. لا..
أوراقي لشهد كاشفتها لكم ..مرضها هو _الصرع_..
طبعاً مو اقصد الصرع هو المس..لا..
الصرع إلي يكون كهرباء زايده با الجسم..على حسب علمي ماشفت إي كاتبه
ناقشة ها المرض بجميع جوانبه..؟..إلا إذا فيه وماكان عندي خلفيه..
بس مو مشكله ..المرض هذا ماراح احد يقدر يوصفه ويوصل
اعماقه..
إلا منـ أحـرقتهـ شـرارهـ من شـرارتهـ..
..
.
..
آسمحو لي ان اقدم لكم نبذه مبسطه ..عن هاذا المرض ...
وهذا بيكون مفيد للأخوات الي ماعندهم خلفيه عنه..
...{الصرع }....
-هو حالة عصبية تُحدث من وقت لآخر ..
اختلال وقتي في النشاط الكهربائي الطبيعي للمخ ..
وينشأ النشاط الكهربائي الطبيعي للمخ من مرور ملايين الشحنات الكهربائية البسيطة من بين الخلايا العصبية
في المخ وأثناء انتشارها إلى جميع أجزاء الجسم ،...
وهذا النمط الطبيعي من النشاط الكهربائي من الممكن أن يختل بسبب انطلاق شحنات كهربائية شاذة
متقطعة لها تأثير كهربائي أقوى من تأثير الشحنات العادية . ..
ويكون لهذه الشحنات تأثير على وعى الإنسان وحركة جسمه وأحاسيسه لمدة قصيرة من الزمن ..
وهذه التغيرات الفيزيائية تسمى تشنجات صرعية ولذلك يسمى الصرع أحيانا "بالاضطراب التشنجي" ...
وقد تحدث نوبات من النشاط الكهربائي غير الطبيعي في منطقة محددة من المخ وتسمى النوبة حينئذ بالنوبة
الصرعية الجزئية أو النوبة الصرعية النوعية ...
وأحيانا يحدث اختلال كهربائي بجميع خلايا المخ وهنا يحدث ما يسمى بالنوبة الصرعية العامة أو الكبرى ...
ولا يرجع النشاط الطبيعي للمخ إلا بعد استقرار النشاط الكهربائي الطبيعي ...
ومن الممكن أن تكون العوامل التي تؤدى إلى مرض الصرع موجودة منذ الولادة .،
أو قد تحدث في سن متأخر بسبب حدوث إصابات أو عدوى أو حدوث تركيبات غير طبيعية في المخ
أو التعرض لبعض المواد السامة أو لأسباب أخرى غير معروفة حالياً .
وهناك العديد من الأمراض أو الإصابات الشديدة ..التي تؤثر على المخ.. لدرجة إحداث نوبة تشنجيه واحدة ..
وعندما تستمر نوبات التشنج بدون وجود سبب عضوي ظاهر...
أو عندما يكون تأثير المرض الذي أدى إلى
التشنج لا يمكن إصلاحه فهنا نطلق على المرض اسم {الصرع}.. ...
ويؤثر الصرع على الناس في جميع الأعمار والأجناس والبلدان
ويحدث مرض الصرع كذلك في الحيوانات مثل الكلاب والقطط والأرانب والفئران ...
..
ومضه..\كلامنا عن الصرع راح يطول..راح اطرح في شخصية شهد آمور كثيره ومهمه..وراح اصحح
مفاهيم خاطئه عن ها المرض...فأي مريض بصرع..او
قريب لشخص مريض فيه..راح يستفيد بذن الله...,,,
..
3-مقارنتكم لحب ياسر وحب بتال..
المقارنه يا اخوات بين الاثنين ظالمه بحق بتال..ليش..؟كم عمر بتال لما طلق فلك ..؟وكم عمر ياسر لما اقترن
بملوك...؟واحد ببداية العشرينات ..و..واحد قارب على انتصاف الثلاثينات...
..
4-شخصية جسار من منظور حبه لسيوف..
يا مميزات..مايقتل الشخصيات العظام والقاده الكبار إلا النساء...فا القلب لايملكه الاالله...لاحظت كم عضوه
تنقد شخصية جسار..وانه..ماينتبه لزوجته..حطو نفسكم مكانه..هو متئكد ان زوجته مثال لطهر والعفاف
مثل اي زوج خالي من العقد النفسيه والشك..زوج طبيعي..مستبعد اي نقطة شك بأخلاق زوجته وبشغلها..
هذا اذا حطينا بعين الأعتبار..
ان جسار يحارب على كذا جبها..وهاذي الحرب الأعلاميه والنفسيه تستنزف طاقته وتفكيره..
..
..
..
العضوات الي بدو بمراهنات برومانسيه جارفه بين (عناد ..وملوك)...هدو اللعب يا حلوين...
..
..
..
آوسمتي الجميله^_^...
وسام التميز لبارت السابق ..
للغاليه\ هدى 2009...
بتحليلها تنبئة بشي صحيح موجود با الأجزاء الجايه ....=فيس مستانس على ذكائك..والفيس الثاني يغمز لك لاتغششين احد...^_^

.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن الصلاة في وقتها
.
.
.
-آه....
رفعت عيونها بسرعه ملوك لعناد الي كان مغمض عيونه من الم...
ملوك برتباك\آسفه...
عناد بضيق طلعت منه ابتسامه على توترها..ماحب يزيد عليها اكثر...
الممرضه هنادي\دكتوره ممكن تخليني آكملها..؟
ناظرتها ملوك وتركتها تكمل الخياطه ..
عناد منتبه من البدايه ارتباكها وعاذرها الموقف إلي تعرضت له
مو بسيط..
يهز اي بنت..ومع كذا..قدرت على الأقل تحاول تخفي رعبها الواضح له..
وماكئنها البنت الي كانت ترجف قبل لحظات في الشارع...؟
طلعت ملوك بسرعه من الغرفه..وتوجهت لمكتبها...
دخلت المكتب وجلست برتباك ورجفه على الكرسي وماقدرت تقاوم الرغبه في البكاء..
في ها الوقت دخلت نوال المكتب \ملوك أنتي هنا..؟غريبه عندك اوف اليوم...؟والا مستدعينك...
ملوك مسحت دموعها بسرعه...
نوال بستغراب\شصاير ليش تصيحين..
ملوك تشرب قارورة مويه جنبها\مافيني شي..
نوال\ها..كيف مافيك شي وأنتي تصيحين..
ملوك بعصبيه\اوف شوي متضايقه..اتركيني ممكن..!!
نوال\لا مو ممكن بتقولين لي..؟؟
تنرفزة ملوك وطلعت برى المكتب...
مشت بخطوات تايها بتشوف هم مستدعينها ليه وإلا هو بس تحكم.. وبس ...
مافي حالات تستدعي تواجدها والاعشانا مبتدئين يبونا نغطي على الدكاتره الي من زمان هنا..
صدق حنى بغابه البقاء للقوي..
جلست بتعب على اول كرسي بستراحه مفتوحه ..بألم وبتعب...
طفشت وكرهت الطب..
ذوقها الويل والمر..
وماهي لاحقه على مصاريف البيت ..ولا..الاقصاد...الى متى!!!
انتبهت لتواجد عجوز كبيره ..والثانيه الواضح انها بنتها...وشكلها حامل وتعبانه ..
ركزت عيونها بوجع على حنان الأيدي المجعدتين ..وهي تمسح برقه حانيه على جبين البنت..
من ثم تنفث على صدرها بتمتمه جميله... اتضح لها انها تقرا سورة الفاتحه..,,
مؤلم فقدان الأم في سن مبكر..مراحل كثيره ..نحتاجها بئلم نتجرعه بوحدتنا...
تخنقها اللحظات المسروقه لذكريات بعيده لم تكن في ذاكرتها..بل كان شخص آخر يرويها...
ذكريات كثيره تمر بذاكره..وتقبع بزوايا الوحده..
ليلة العيد...!
تكره ها الليله...ومايشاركها بكرها الا شخص واحد..مثلها..
مو مناف...مناف حصل كل الحب من فلك والحنان..
بس انا..صحيح..فلك وابوي ماقصرو...
بس انا حتى اشم ريحتها بعض الايام من شوقي لها...
ابتسمت على الذكرى...,,,
ورى الباب الخشبي...
شهقاتي الضعيفه ..وثوب العيد بيدي واليد الثانيه ثوب مناف...
-يالله قومي بخلي فلك تغسله لك..والله مناف مانتبه يوم طاح الايسكريم عليه...وبعدين انتي تبين توسخين
ثوبه بعد حرام عليك...
ملوك بنرفزه طفوليه\الف مره قلت له لاياكل قريب من ثوب العيد بس هو مايسمع الا يجي واخرها
شف فستاني وش صار فيه..
دائم ياسر بجميع مراحل حياتي..,,,
في كل ممرات ذاكرتي..له ذكرى..,,,
يزاحم مناف ...في ذكريات الطفوله الجميله والبعيده..
كان هو الكبير الواعي الفاهم بنسبه لي...عالم ثاني..لكن عالم 'طفولي محبب...لقلبي...
عدلت نقابها انتبهت لنداء الأستدعاء لها..ابتسمت بتعب...وقامت...
......
......
.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
.....
.....
تطبق ملابسه بترتيبها الدائم وترفعها بهدوء ملامحها لرف المخصص له...
من ثم تعطر الملابس الثانيه وتعلقها بدرج الثاني...
ابتسمت له على تمتمته...وصوته الهادي المميز...
ماتذكر متى ماكنت بحياتي...؟
التفت مالقى سواك... انت عمري الي ابتدى... واول حياتي...
مولدي..لحظة لقاك...
وهاك..كلي..ضمني لك..احتويني..
حن لي..انا من لي..شوف عينك..غير ترفك دلني..
تتلخص الدنيا بحبك..ايه..وربك..
يالي..ما..غيرك ضروري..عالمي..والناس..انت...وحدك انت..فيك
متمادي....غروري
ضي تمسح بخجل طرف انفها الصغير\خلاص ريان ...استحي..
ريان يلف طرف خصلتها المتمرده على اصبعه بحب من ثم يتركها\فديت الي الخجل طبعه.. ياضيو
ذوبة لك عمري سكر بشاي...هههههه ...طيب..ماراح نزيد
الجرعه اليوم..شايف الدنيا تلونت بخدودك...هههه
ضي ابتسمت\انت قلت بتجيب شهد...من زمان عنها...ليش ماتجيبها...ياحبي لها ولخفة دمها....
تراجع لجهت التسريحه واستند عليها\شهودي ماقدر امشورها فوق مشاويرها للجامعه...تتعب والله...بس
اوعدك الجمعه...بحاول اجيبها...
ضي \شوف اذا اكيد خبرني قبل..بجهز لها اكلها الي تحبه...وبعدين ابي اروح انا وانت اجيب لي اغراض
ناقصتني...
ريان بضحكه يطالع الساعه\طيب كل الي تبينه بجيبه..بس والله حيل تئخرة...

........
.......
.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
........
........
بطوارئ...,,
هنادي\انتبه ليدك ...
عناد بطناش لها خذى جواله بيده اليسار وطلع ببطئ يحس بحكه بمكان الجرح ..
وها الدلخه حشى وش ها الكرم في الشاش الي لافته...
خخخ مو من مال ابوها...
رفع عيونه وشافها تمشي با الممر..
وهي تشوف جهاز بيدها..رفعت عيونها وشافته واقف..
ملوك بنصيحه طبيه بحته\آنتبه ليدك مو حلو الخياط ينضغط عليه او يتعرض لشي قاسي...ياليت تحط كلامناً محط
اهتمام....,,
اعطاها ظهره وهو متوجه لبوابه الرئيسيه\وأنتي انتبهي على نفسك..مو كل يوم بتحصلين احد معك...,,
........
.......
.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
.....
.....

الساعه 10 ص...
بصالون سيوف..
جاكلين بضحكه تعطي سيوف صور بنات..
سيوف باابتسامه\هاذي الي باالحمام المغربي عندنا.....
جاكلين\ايه..
سيوف بخبث\طيب اكيد مو واضح ديكورات المشغل علشان بكرا مايعرفون انه المشغل تبعي؟
جاكلين\كل شي مرتب ومزبوط مايهمك..نحنى اول طلب على الصور 4الالاف شو بنبيع لا الوه...
سيوف\اوكي ليش لا بدايه كويسه..
اخذت جاكلين الجوال وراحت تكلم الشخص الي يبي الصور...
سيوف ناظرت شكلها باالمرايه الي قدامها... وبطول الجدار بتعتيقات التفاحي.. الطاغيه عليه..
ابتسمت لجمال الرباني ..الموجود بوجها الملائكي البريء...
رفعت الخصل العسليه المتمرده على جبينها الصغير .... المصقول... ورفعتها لفوق..
ابتسمت وهي تشوف زبونات جديدات داخلات..
انتبهت ان بينهم عروس..اخذتها جزيل لركن ثاني تعمل لها كورس عروس...
انتبهت لجوالها وهو يندق لمره الثالثه ..ورقم جسار....
يتوج الشاشه ..
ردة سيوف بغنج وهي تعرف غنجها يذوب قلب جسار\هلا جساري..
با الجه الثانيه وباالجريده..
جسار بوله\كل سنه وانتي حبيبتي...شوفي هديتك عند الباب....
انبسط وهو يسمع ضحكات سيوف المغنجه ..
وهو عارف ومتئكد أنها ناسيه ان اليوم ذكرى يوم زواجهم....بس يحبها على كثر عيوبها ...
سكر السماعه منها وقلبه تزادد دقاته العاشقه على الكلام منها إذا راق جوها....

... ......
.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
.....

بشركة العاجي...
تقاسيم وجه التي انرسمت بدقة تفاصيل الزمان الذي مر..نظراته الحاده..
المسلطه .. تنئبى بقسوه شيطانيه تتراقص على ايقائعها...
حرك بهدوء فنجان القهوه..وقد برد...واجتاحه الصقيع..من طول انتظاره ليعانق شفتيه الباردتين..
جال بنظراته وتوقفت عند بتال..
بصوته الرخيم والغائر بقسوه\بتال..؟وين ياسر..؟
بتال طالعه بهدوء\يبه ياسر با المستشفى..؟
مقرن طالعه بتفحص\دق عليه خل يجي...
بتال بستغراب\يبه كيف يجي..هو بدوامه...
بصوت حاد وان قست عليه السنين إلا انه يتميز بجبروته\مع ها الحراميه بنت الحرام...!!
بتال تنرفز \يبه استغفر ربك..وش بنت الحرام..هاذاالكلام مايطلع منك..وانت رجال مصلي وصايم...
مقرن بعقدة حواجب\بتدافع وليه ماتدافع أكيد..اصلن انت يابتيل لو اني ماتداركتك..
كان رحت مراح الكحل من العين...
بتال قام بعنفوان ورجولته الي دايم من ابوه تنجرح \كنت صغير وجاهل..
والا لو اني مثل عبد العزيز كان ماكسرت عودي...
رمى بتال ها الكلمات على ابوه..كلمات موجعه من سنين وهي تسكن قلبه وتتكاثر..تهمس له ...
وتذكره..ان نسى أو تناسى..ترجع كا المنبه...تذكره بحبه الذي تركه بهدوء..
مقرن وهو يستقيم واقف با العصاة الانيقه .. التي يرتكي بجسمه النحيل عليها\ولو انك كبير بعد بكسر عودك ...هاذ الناقص....
تطلع بعد من شوري سوات سويد الوجه أخوك...
أشار بتال بيده لبوه مقاطعه\يبه سالفه وانتهت لاتعيد فيها وتزيد....كل حي خذى نصيبه...
تجعد وجه أكثر \والحين دق على ولد عبد العزيز...

.. ......
......
.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
.....
.....

بيت الجده هيا...
جالسه بهدوء تفطر..مافي البيت احد..وهاذا شي مو غريب...دوم ..البيت شبه فاضي...
مسحت فمها ..ووقفت ...
انصدمت بتواجده ..
عناد بتريقه\شايفه جن...!!
شهد ترمي المنديل على الطاولة\إلا أكثر....
عناد كان مزاجه زفت وتواجد شهد يرفعه لدرجة المليون..طنشها وجلس على الكنبه متجاهلها...
مافيه حيل لنقاش دائم وابدي بينهم...
هي وريان..صف واحد لايصيبه التصدع ولا ينخلع من جذوره..
من طفولتهم..ألعابهم ..مراهقتهم ..صباهم..دائماً مترافقين الى حد الاستغراب
طبعهم يميل للغموض..والهدوء...
بينما طبعي ناري ..مهاجم.. متحفز...
وعشان كذا فيه اتفاق مو قليل بيني وبين جسار...
اه جسار..وها الحيه الي عنده...ليتني آموت ولايدري...
رفع عيونه لها وشافها على نفس الوضعيه واقفه وبشخوص \لاحول قلنا ماحنا بجن..
قولي لصبح ياصبح لأقوم أعلقك بثريا إلي فوق راسك..!
أشاح بنظره عنها...وهو يحاول يعد للعشره ...يملك أعصابه...
دائماً تفقده أعصابه..
وخاصة بحضور ريان..
وكئنها تلوذ بأمانه..!
مع انه بوجوده...لا..وجود لئي ند..كبر ..أو ..صغر..
شهد بهمهمه ..تحرك شفايفها بيأس..تبي عناد يرفع عيونه لها من جديد..
ويسمعها..؟
موجات كهربائيه بأقوى فلترات العالم تضرب
راسها بصميمه....
ثقل لسانها وآختلط بطعم الدم...
حاولت تصرخ..خانها الصوت...
تسري في عروقها كهرباء فلا تبقي فيها ولاتذر ...
من ثم رجفة تمكنت من اضلاعها حتى اعلنت احتلالها التام لها ورفع اعلام الأنتصار...
اقسى من اي ماس كهربائي قد يرعبك بملامسته..فماذا لو كان يسكن احشائك...
من ثم يمزقها ..بتلذذ غريب منه...ببطئ...وكئنه يستل روحك بحد سكين مرة على شريان حياة يخصك...
والأدهى و الامر...ثقل اللسان الذي انقطع جميع اشارات الأرسال له ...
- في ها الوقت انتبه عناد لصوت الكرسي الي كان من لحظات ماسكه طرفه شهد.. يسقط على الأرضيه الرخاميه..
ويعلن صوت ضجيج في مكان ساكن...
...رمش بعيونه بسرعه وعدة مرات متتابعه يحاول يترجم الي قدامه..!
عناد بحده وهو متوجه لشهد يحتضنها\شهودي....
متشنجه إطرافها ..متصلبه..ممتده كشجرة صلبه..لايمكن إن تلين...
حاول يحتضنها..عل وعسى ينطوي جسمها اللين الذي تصلب بعناد...
...يرفض الأنطواء..وكئنه يسرق من اسم عناد كل شي...
عيون لاتتحرك..
وصوت واحد غير مفهوم...؟
وكئنها تتوسل له يخرجها من تيرات الكهربائيه التي تسكنها....
وكئنها جثه ....
.لاكنها تتحرك بقوه وهي ممتده...بتصلب...!
عناد ببحه\شهود بسم الله عليك شهود فوقي..شهد..
حط يده تحت راسها بمحاوله يائسه منه ان مايضرب الرخام من جديد..
سحب شماغه ودخله بفمها حتى ماتسبب ضرر بلسانها..
حاول انها تسترخي ولو انه محال في ها الوقت..
فجسمها اصبح قاسي لايمكن ان ينطوي..
وصرخ باآعلى صوته\ينــــــــــــــــاااااس البيت هـــــاذا مافيه احــــــد!!!
طلعت على صراخه الخادمه الفلبينيه وصرخ عليها بقسوه تنادي أمه..وتجيب له ثوم..
ماهي الا..لحظات وأم جسار تنزل من الدرج وهي تبكي ...
عناد ببحه\يمه شهد جاها الصرع شسوي يمه البنت بتروح من ايديني...
أم جسار تنزل لجهت شهد تحاول انها تهدي آطرافها المتصلبه ...وتشنجاتها القويه...
تبكي بحرارها وهي تشير براسها ان مافيه حل..!
ماهي الا لحظات ...
امتدت عند العيون الخائفه سنين...
وبدت التشجنات تخف...
ولان جسمها حتى سمح لعناد يضمها لصدره من جديد..ويعانق ضعفها\يمه ليه ساكتين عن حالها كذا..يمه مايصير..!!!
ام شهد تمسح دموعها بيئس\عناد مافي شي..لازم تنتظم على الحبوب هذا هو الحل..لها الشحنات..
عناد بعدها عن صدره بحنان ...وبعد شماغه عن فمها... ومسح بصابعه فمها من اثار الدم والعبره تخنقه على حالها..
ببحه لاتكاد تسمع\الله يروف بحالها...
ناظرته أم جسار بحنان\عناد هاذا انت حنون ليش تعاملني وتعامل اخوانك بها القسوه....ليه حنانك بس على جدتك...
طالعها عناد بحده ..وكئنها غرست لتو..خنجر مسموم بين ضلوعه..\ليه!!!من الي يحق له يطرح ,ليه,...؟؟
انا والا انتي....!!!
ليه !!من لما كنت طفل..وحيد..ليه!!
من لما كنت طفل..ماكان لي ام غير جدتي..ليه!!
من لما كنت آترجاك با العطل انك تجلسين انتي واخواني عندنا با الرياض وانتي ماتهتمين فيني ولابترجي..ليه!!
من لما كنت طفل وانا اشوفك تعرفين صحباتك على اخواني ولما يكون دوري تتجاوزينه...ليه !!
يايمه ماعرفتك زين إلا لما كان عمري با العشرينات...ماشوفك...ليه!!ليه!!وبعد ها العمر..تقولين لي ليه ياعناد!!!
ماانتظر منها عناد جواب..لأنه من زمان قفل باب الاجوبه والاسئله إلي تدور براسه وبصدره...
كان ينتظر منها تبريرات لما كان طفل..بس الحين لا..ماينتظر جوابات الأسئله...لئنه مل من برودها تجاه...
حمل شهد بين يدينه متوجه فيها لدور الثاني لما طل ريان من الباب الداخلي وانصدم من شهد يشيلها عناد...
طاحت عيون عناد بسرعه على عيون ريان الخايفه والمرعوبه على شهد تحركات ريان السريعه لجهت عناد ماكانت بئسرع من عناد.
الي نزل شهد بقسوه على الأريكه الي قدامه وبحده\شيل اختك..!!والأ اقلعها لئ مستشفى تتعالج فيه بدل ماتموت ماحد يدري عنها!!!
ريان طالع عناد وبفوران دم ماقدر يتحمله وبحده\انت مافي قلبك ذرة حنان ولاحب لنا..انت قلبك اسود مافيه نقطه بيضا ..تشفع لك عندنا
بتريقه من عناد\آوه تصدق معلومه جديده...عشان خاطرك بجيب لي بويه بيضا اصبغه..
بعدها تركه عناد وطلع لدور الثاني من المصعد..
الآبتسامه تعلو محياه وهو يشوف ريان يغلي قدامه ويتسكر الأصنصير بينهم...
...... ......
......
.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
.....
.......

white flower
10-22-2012, 03:44 PM
.......
1 م
بيت ابو مناف..
ياسر يرمي البلاستيشن من يده وبخبث\وش مصلحه لنا ملوك خالتي فلكه!!
ضربته بكوعها ومن بين اسنانها\قسم بالله ان قلت فلكه مره ثانيه ان اكسر لك سنونك..
وبعدين عدال يا منال العالم وش مصلحها يعني
ماجاك ازحره واحمد ربك..كمل لعب كمل بس..شوي واغلبك يادكتورنا الكبير..
ياسر يتصنع الابتعاد من الخوف\ول ..مصارع..ماينمزح معك ابد..
فلك تطالعه بنص عين وترمي له شبس \عشانك بس يتيم بعطيك من بطاطس هذا أزحره لما تخلص حرمكم المصون...
وقف ياسر ورمى عليها الشبس\مابيه..الا غصب ..وقفي اللعبه لما اجيك..
فلك بنظرات خبث\ان طعتني انثبر في مكانك لا يجي مناف يشوتك من الباب حق المحلق بعد..وقسم بالله مادافع عنك
ناظرها ياسر بتهكم ومشى..
استوقه صوت خاله الحنون\ياسر وين بتروح..تغد..؟
بصوت عالي حتى يسمعه خاله\ياخال..بروح اشوف الغدى قريب والا باخذ لي غطه...يعني مالكم فكه مني..
ابومناف بصوته الهادئ الضعيف\عين فراش وعين لحاف ياولد الغالين..
ابتسم ياسر وطبع بوسه على راس خاله ومشى
لجهت المطبخ..
بخطوات خفيفه.. طل من الباب المردود.. آبتسم بحب... وهو يشوف انسجامها الواضح بطبخه..
دقق شوي..شافها بئناملها الناعمه.. توزع الجبن المبشور على صينة خضار قدامها..من ثم تدخله الفرن..
ابتسم اكثر..مسويه اكلتي المفضله..!
مشــى بخطــوات خــفيــفــه..
وشافها بهدوء تسكر الفرن من ثم ترتفع بخفه..لصنف الثاني الي اتضح له انها سبقتي ..
ملوك ببحه وهي تلتفت بسرعه للخلف\اوووووه نسيت الحلى...
تراجعت بخوف\يوه ياسر قل شي قبل لاتدخل روعتني الله يهديك..؟
قبل لاتكمل كلماتها رفع يدها الي كانت ماسكه فيها ملعقه.. وفيها بقايا من السبقتي ..ورفعها لفمه..
ملوك برتباك تركت الملعقه الي استقبلتها يده..
ياسر اتبنه لرتباكها لكن ماعلق ..وخذى الملعقه وتوجه لصحن السلطه ..
والأبتسامه مازالت بصمت مرسومه على شفتيه..
غرس الملعقه بصحن المزين وشاف حواجبها المعقوده بعصبيه..
ياسر بضحكه\حوريتي والله جوعان..وانتي الله يهديك من طلعتي من المستشفى وانتي هنا وماخلصتي..عصافير بطني
تذابحو...
ملوك\بس ربع ساعه لاتسد نفسك بتنقيط الاكل..
ياسر بضحكه\لو تنسد نفسي وانتي قدامي عساها ماتنفتح ابد..
ابتسمت ملوك وانشغلت با الأسبغتي..
تئمل تفاصيلها الصغيره..رفعت شعرها المهمله..
قطرات العرق العبقه... برائحة عبيرها... تداعب بخجل ...جبينها المصقول..طريقتها الدائمه
بمد شفتيها الصغيره للأمام..مؤكد تعب يخالج قلبها..
وحتى الاسواره الورديه المزينه بعذوبه معصمها الثلجي...كل شي فيها انثوي..بحت...
انتبه لجواله..ونغمتها المعروفه..الي اربكت ملوك..واعلنت عن ارتباكها صوت الملعقه با الأرضيه..
... ......
........
.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
.....
.......
.
بيت الجده هيا.
بجلسه مستقله تتوسط الطابق الثاني..
ابو جسار جالس بأريحه يقلب الجريده بين يديه...ابتسم لعناد الي كان في ها الوقت
يطبع قبله حانيه على راسه...\مساك الله باالخير..يابوي..وشلونك..؟
ابو جسار بابتسامه هادئه\بخير..انتي الي كيفك وكيفها يدك..؟
استوى عناد با الجلسه ورفع يده \انا وهي بخير..
ابو جسار بقلق\قرب خلني افتح الشاش واشوفها...
عناد بتكشيره\وش تشوف...كم غرزه..ماهي بمحمله...
ابو جسار ابتسم على شخصيته الغير مباليه لكن بقلق\ها المره غرزه..الله يستر من المره الجايه
عناد باابتسامه\المره الثانيه كفن..هههه تحسب اني اخاف من الموت...؟
ابو جسار بفزع\فال الله ولافالك وش ها الطاري..لاتطري الموت ابد...ماتحمل افقدك...
دارت عيون عناد بركان الجلسه وببحه\ماحرك لك جفن يوم تركتوني هنا والحين تقول لي ماتحمل افقدك
قال كيف عرفت انها كذبه قال من كبرها...!
تغيرة نبرة سطام للعتب\الله واكبر عليك الحين ها الشي بقلبك علي...
عناد بنبره ساخره\لا قلبي ولاعقلي..سنين ومشت مثل لمح البصر..؟
نزل الجريده وبيئس\تدري انك بكفه وها العالم بكفه..بس يمكن انا وامك ماوصلنا لك الشعور هذا ...
لئنك تربية بعيد عنا...
عناد بنبره محايده\من ناحية الشعور والتعبير..امي هيا كفت ووفت..وكبرنا على ها الكلام..اختط الشيب بروسنا..
سطام\كل يوم تجيني احس انك تشيل روحك بكفك..
وقف عناد وببحه\انا ماحب جلسات كشف الاوراق في الوقت الغلط...كذا الكل مرتاح..
استدار عناد ليتفاجئ بوجه باسم يحضن وجه بهدوء ويطبع قبلتين على خديه
تراجع عناد للخلف برتباك\يمه وش فيك..؟
ام جسار ببتسامه\مافيني شي...بس حلمت فيك حلم حلو...
رجع خطوتين للخلف من ثم اسند يده على كنبه \وش حلمه..عريس با البشت....هههه...
تحضن يده بحنان\لا طفل بلعبته...حلمت فيك احضنك وانت طفل
واللعبه بيدك...واحس ريحتك مثل النرجس...
عناد برتباك يطبع قبله على راسها \هههه ماتأكدتي من شكلي..يمكن رعد ولدي...!
مشى بخطوات سريعه تاركهم برتباك
...خارج الصاله ومتوجه لجه ثانيه...
سمع صوتها وهو يمر من عند جناحها..
صوتها الموغل في الماضي..البعيد...المملوئ با الدفئ وتعويض الحنان المفقود...
وقف بشموخه الدائم ..وطلته الغريبه.. البعيده كل البعد عن أي افراد عائلته..
يتميز بوقفه ومشيه غريبه..بعيده كل البعد ان يشبها احد من عائلة الراسي..
ابتسم بهدوء ..نزل جزماته آحترام وتقديراً لها ودخل بهدوء وهو يسحب الهواء
الذي با الغرفه ويحمل معه رائحه غريبه محببه الى صدره..
أرخت يديها المجعدتين وابتسمت له...\عنيد!!
عناد دخل ...باس راسها وارخى بجسمه وارخى راسه بهدوء بحضنها ومدد جسمه...
الجده هيا\شفيك يمه تعبان..يعورك شي..!يدك تعورك!!
عناد بهمس\لايمه..كملي دعواتك...سمعتك تدعين لي..
الجده\الله يسعدك ياوليدي..بس يمك ترى ولدك ماخذ قطعه من قلبي كل مايجي ويروح..
عناد بهمس\يمه الله يخليك لي..
وش اسوي..تبيني احرمه من امه..؟
يمه يرضيك يعني..؟
والله قلبي احسه ماعاد ينبض اذا نزلته
عند بيت امه..؟
بس وش اسوي انا مابيه يبعد عن امه..ويتعلق فيني..
وانا نظام شغلي يفرض علي دايم ساعات طويله..اتركه..عند امه
احسن...
من بعدها تنهد بهدوء والتزم الصمت..
الجده بحب تحرك اصابع يده بكفها\شفيك ياعنيد..ترى انت ماخذ طبع من جدك كثير..ماتحب تشكي..
عناد ببحه\يمه..وجدي عناد..كان كذا..ماحد يبيه..
هيا بحزن\ومن الي مايبيك ..
عناد\ها...لا يمه ..خليني شوي ابغفى..
ابتسمت الجده وتركته يغفى على حجرها بهدوء..
.. ......
......
.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
.....
......

بمكان اخر تماماً...
....
راجح يقلب الملف السري الي بين ايديه وبهدوء\سبعه..؟
ناصر\أسمائهم..وكل شي خاص فيهم عندك با الملف..الفرقه سريه جداً وحتى افرادها مايعرفون بعض..
راجح يستمر بتقليب الملف وبصوت واطي وكئنه يكلم نفسه\خليفه ال محمد..نهار الفهاد..
عبدالله الجاسم.حسن الهادي.صايل الجراس.مشعل
ال سالم.عناد الراسي.
ناصر يوقف ويتكلم بوتيره غريبه\Death group
راجح بتئكيد\السبعه..لازم تكون اعصابهم حديد..تحت اي ضغط..ها الفرقه سريه..
مو اي احد يكون عضو فيها..ها الفرقه
متخصصه في التصفيات..للرؤس الكبار الارهابيه هنا..
بالاضافه لتمركزها..في اماكن مهمه توصلها لشخصيات رفيعه في البلد تقوم
على حمايتهم...هاذا غير استدعائهم في المهمات الي يعجز عنها الفرق الباقيه..
على حسب الاوراق الي قدامي
انتم مختارينهم من ايام الكليه..ِالدقه مطلوبه..ودرس تحركاتهم قبل وبعد راح يساعدنا اكثر..
ناصر\تطمن سيادة اللؤاء هاذي المنظمه نتيجة تدقيق وتمحيص راح تتكلم عن نفسها ...
هاذي المنظمه نتيجة دراسه امتدت لسنوات
ومافي مجال للخطئ اطلاقاً
ابتسم راجح\شي جميل ..تقدر تتفضل وتترك لي الملف..
.. ......
.......
.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
.....
......

بفلة الراسي..
ريان طالع بهدوء من غرفة شهد..شاف امه جالسه بصاله
ريان \يمه هي الحين نايمه..انا طالع اذا صحت خبريني..
ام جسار بهدوء\وين ريان..انا ابيك بموضوع
انتبه ريان لهتزاز جواله بمخباته\يمه بعدين ..انا الحين طالع..يمكن اتئخر..اذا مافيه شي ضروري لاتدقون علي..
انا مع الشباب..
نزل بخطوات سريعه مع الدرج ..
رد بهدوء وصوت انفاسه تسبقه\هلا...بس اقل من ساعه..اجيب لك شي معي...
... ......
......
.. مرّي /قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
.....
......
بيت ابو مناف
ياسر بهمس\بلا طوالة لسان..الظبي تعرفيني زين لاتمادين اكثر..احد طلب منك تشتغلين خطابه..
مليون مره قلت لك انا متملك بس
الظاهر ها المخ الي مركب عندك مايبي يستقبل الا الي يبيه هو...
-ماهو مشكلتي انك انتي وجدي معترضين..مشكلتكم انتم حلوها ..
-ايه بيتكرر..وش بيصير لو يتكرر..
-ترى على فكرا هي الي تئجل والا انا لو بيدي كان من سنين هي زوجتي ومتباركه عليكم بطلتها ..
-لاتقعدين تصارخين ماني بصبي عندك..
قسم بالله لو انك قدامي كان عرفتي ان الله حق...معلمك جدي على طولة للسان ومافيه كنترول
على ها اللسان..
-قسم بالله ياالظبي شوفيني حلفت...ان تكررت ها الكلمات الي قلتيها ماتلومين الانفسك..
-تراديني بعد..وتكسرين حلفي بحلف..اسمعيني زين...لا انتي ولاجدي ولا عشرين واحد من نفس نوعيتكم بيمنعني..
.!فاهمه..
-يالله توكلي..
سكر الجوال بوجه الظبي وللآ اول مره في حياته يفقد اعصابه معها..ويسكر بوجها..!
يسكر بوجه الظبي..الأعصار القادم له لامحاله من مجابه ..عنيفه...لكن يجب ان تكون بأقل الخسائر...
عروقه بانت من قبضت يده...ولون اخر اكتساه من شدة العصبيه..
الظبي وجدي..(كملت..من بيقلب الطاوله عليهم ها الثنائي..
المشكله اني اعرفهم..ماراح يلعبون لعبه نظيفه...)
انتبه لنفسه وقام من درجات الباب الداخلي لسور وهو يسمع صراخ فلك \يسور..غدى حبيبة القلب كليناااااااااااه
...
........
.. .. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
.....
.........

ماهي الا لحظات,,,وفتح عيونه على اهتزاز جواله بجيبه,,,
ناظر الرقم كشر بصمت وعفس وجهـ...\آمرك,ســـــم
عدة دقائق مضت تحت انظار الجده..وهي تستمع لذبذابات الصوت الذي يحمله...وترى بصمت ..
علامات الغضب مرتسمه على
وجه عناد,,المائله لشموخ,,الغامض,,الأســـرهـ...التي تعرف معناه ومنبعه
....لايجهلها,,مهما مرت السنون,,,هاذا الغموض الذي
يتشرب بصمت همساته وسكونه ,,,كل شئ,,,يدل على عنفوان..ورجوله,,
انتبهت من غفوت سرحانها البعيد والبعيد جداً....لعناد ...يتمتم... ويسكر الجوال\مانمت!!
الجده بحنان\وش الحكي,,!!من ها الي متصل..ريسك!!
عناد يُقبل بحنان على وجها الجعد من آثر السنون ويطبع على راسها بحنان قبله \ايه يافديتك..رايح...
الجده بعصبيه\ورى مايخلونك انت تعبان والخياط مابرى من ايدك...يالله تقطعها من وظيفه...يمك وش تبي فيها!!
عناد يرفع شفايفه من راس جدته ويشم بشوق رائحة شعرها المملوئه با (المشاط)تلك الرائحه المحببه الي انفه تعبق بحنان بصدره\ماعليه
يمه كل عاشق يسم حاله بعده عن معشوقته...!
كشرت الجده بوجه وهو يضحك بوجها ويودعها,,,,
............
...........

.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
..........
.......
مناير بقلق \ها الحين الحرمه هاذي تعرفينها زين...
مناهل\لا والله يمنير ..بس وحده مخبره فيها امي..ابيها تعالجني شعبي..تعرفين ماخليت لي دكتور ماتبكبكت عنده
ويقولون مبايضي ضعيفه..بتال ماحكى شي ..لكن انتي تعرفين...؟
مناير\اجل انا بروح معك..يمكن بعد يعطوني علاج امشي عليه واجيب ولد...
مناهل\هقوتك يعني يتحكمون في الجنس من العلاج او الاكل....؟
مناير\مايندرى والله ....
مناهل تنتبه لمناير وهي تفك شعرها الطويل المائل للجعد...\جيبي الزيت انا الي بزيته لك...شوفيه كنه متقصف
وجاف زياده..
مناير \ايه والله وش اسوي بتال ناشب بحلقي مايحب ريحته..ولا ها الحين صاير من يجي يومي وهو
يجي على طرف
السرير ويحط راسه ومايرفعه الا على صلاة الفجر...مع انه يتقلب..بس بمكانه ..ياربي ان كان ها الرجال
مهموم من يوم خذته..
مناهل\ايه والله...هو كذا ..يجلس فترات من بعدها ترجع له ها الحاله..هقوتك يهوجس..والا دين عليه...
مناير بعصبيه\يادلخه..دين على ولد مقرن ....اكيد عقلك عليه هفه وها التفكير..لا يمكنه تعبان ياعميري
بدهنه بزيت مقري عليه ان شاء الله اذا جاني...
مناهل\الا وش سوت حصه مرة عقاب..رجعت لرجلها بعد ماخذى السوريه عليها ولا الى الحين عند اهلها
مناير\الله لايكشف لنا ستر..ماخلت على الرجال ستر مغطى...فضحته وفضحة كل علومه الاوليه..
ورمة عليه عياله كلهم حتى الي على صدرها يرضع..ماتركة منهم احد...مقويه من يوم يومها...بعدين
راضاها وعطاها رضوه ورجعت معه وحطت جارتها بملحق حق بيتهم...والله ها الرياجيل ماينفع معهم
الا ها النسوان...
مناير\ايه هين..بلاه ثور ماله كلمه ولا له صخصيه*_^عليها...ولا لوانه مثل بتال كان علقها مثل الشاة..في مقصبه..
............
...........

.. مرّي / قبل تتلف آمالي هبوب الشمال !
....................بعض الغلا ... يذبح الرجّال .. لو مايبين !
..........
.......


بمكان ثاني,,,
واقف بسيارته عند باب الصالون ...\يالله انتظرك ..
ابتسم جسار ونزل الجوال تبعه باالقاعده,,,ضغط بخفه على السدي يلنطلق بحب صوت الملتاع..طلال الرشيد
يرحمه الله...

انا مقدر أكون إني حبيب في بعض أحوال

أنا كلي أجي وإلا أروح بعزتي كلي

خذاني لك سؤال في عيونك والجواب محال

خذاني منك دمع في عيوني ما رضى ذلي
..في ها الوقت فتحت الباب بئنوثه وركبت بغنج رباني\مرحبآآآ,,,
ابتسم بحب \هلا بشمعة سنيني...
فكت اللثمه سيوف ليظهر وجها المحبب الي قلب عاشقها الأبدي,
,اقتربت بخفه..كنسمه,,او كاعذبه..طبعت على خد جسار
قبله ببتسامه\اووه آميره انا اليوم عندك جساري,,
رفع حواجبه بطريقته الجذابه... وركز بعيونها وبستغراب\ومن متى ماكنتي بعيوني آميرهـ,,,!!!
ابتسمت سيوف لرضاء غرورها الدائم من عاشق تمكنت من قلبه حتى اعلنت احتلالها الكامل له \مممم !!
تئملها جسار بحب في ها اللحظه,,,
سيوف عفست وجها فجئه ..كلمات موجعه تسللت الى آذانها ..
لترمي بها بقسوه من آحضان عيون جسار,,
لعشق أبدي في صدرها,,
أنا اخترت الفراق وما دريت إن الفراق وصالـ

أقول إني نسيتك.. بس مدري كيف توصل ليـ

تجيني في الأغاني في السوالف في سؤال الحالـ

تجيني كل ما شميت عطرك ويتخيليـ

رحلت انت وتركت لخاطري طيفك وصبر طالـ

غدت ذكراك شمس ما تغيب وصورتك ظليـ

حكيت وما لقيت من الحكي إلا الندم موالـ

سكت ومت بالحسرة ولا أدري وشهو أحسن ليـ

أحبك كل ما فيني يحبك يا خلي البالـ

تخيلتك دواي.. وصرت جرحي الصعب يا خليـ

تعبت أرحل من وجيه البشر بنساك بالترحالـ

ولا أدري وش يجيبك في وجيه الناس.. وأهليـ

ضربت بعنف ..مخالف تمام لطبيعته الدائمه.. جهت السدي,, ومن قوة الضربه طلع السيدي يدور بسرعه,,,
انصـــــدم جسار من حركتها الغريبه,,,,
سيوف بعصبيه\مليون مره قلت لك ماحب آشعار ها الشخص,,ومليون مره قلت لك ماحبه بسيارتك,.,ماتفهم,,,
قطع عليها عصبيتها صوت السيدي وهو ينكسر بيد جسار وبصوته المبحوح\بس كذا!!!ولايعكر مزاج دلعوتي احد
والله انسى انك ماتحبينه...,,قالها وهو يبتسم,,,
طالعته سيوف بعيون حاقده وهي تشوف جسار يرمي آثار السيدي مع الشباك ويحرك السياره ,.,,,

white flower
10-22-2012, 04:18 PM
نظرة حقد 5....

..
..
..
مدخل..

يا كاعب الطبع الفريد 000ياللي في صدقك تكذبي
يا أقدم الكيد الجديد 000 كيد انسجن منه نبي
يا جاريه تملك عبيد 000 يا مقيده تسبي سبي
القوه في ضعفك تبيد 000 وسلاحك الدمع اسكبي
ما يعجزك قاسي عنيد 000 الكهل يصبك بك صبي
ينصاد ويظن انه يصيد 000 ويصدقك هذا الغبي
ويظن انه الفذ الوحيد 000 ما يدري انك تلعبي
مسكين هالجاهل بليد 000 ظنك بوصله ترغبي
ان جاك اقفيني بعيد 000 وان صد عنك تقربي
وان شفتي اخلاصه يزيد 000 في حيرتك تتقلبي
وان بان لك فجأه سعيد 000 من هالسعاده تغضبي
وان قلتي عني لا تحيد 000 وطاوعك تستغربي
وان قلتي فراقك أريد 000 وغاب عنك تندبي
ياطالب الراي السديد 000 يا حاير بطبع الظبي
أقرب من حبال الوريد 000 وابعد من المجد الأبي
وأوضح من أنوار تقيد 000 واخفى من النمله دبي
الشك فيها الأكيد 000 وغموضها به تختبي
شف فعلها يحكي ويعيد 000 الغدر شيمة مذهبي
زادي النكد به استزيد 000 والمكر صافي مشربي
البعض ينصاني مجيد 000 والبعض يحبيلي حبي
ضعفي قوي وذلي عتيد 000 يا ليت اعرف مأربي
شف فعلها برجل شديد 000 تلقى طلبك ومطلبي
تعطيه بعض اللي يريد 000 وتاخذ جميع اللي تبي
أستثني من هذا القصيد 000 كل النساء بكوكبي

..
للمبدع...الأمير..عبد الرحمن بن مساعد..
..
بدايه..
مساء الحب على قلوبكم الطيبه...
بارت اليوم..قصير نسبياً..لكن آحداثه مهمه..يتخللها دموع...,,,
بس ينتظركم بمنتصف البارت مفاجئه..!
قبل لا نبدا مع بعض البارت...فيه متابعات راح يدخلون الأختبارات ها الاسبوعين...ويطالبوني اوقف الروايه
لحد ماتخلص اختبارتهم...فآنا بشوف راي الأغلبيه من خلال ردودكم ...
لكن بارت السبت بذن الله في نفس موعده..وبعدها نقرر اذا راح نكمل او نوقف مع الاخوات الي راح يدخلون
الاختبارات....
...وبا الحالتين انا ماعندي اشكال..,با الاخير القرار بآيديكم...

..
آلأوسمه...
في البارت السابق...
آوسمة تميز..شي قليل عليكم..يامبداعات..يآمميزات...ردودكم..ماهي من النوع الي تنقرى مره وحده..وبعدين
نتركها..صدقوني...آستمتع انا شخصياً بقرائتها كذا مره..
طيف الاحباب..وردة الزيزفون...تحليلاتكم بعد كل بارت..بصراحه انصح اي قارئه لروايتي تمر عليها بعد البارت...
لنها بجد.. اعتبرها مكمله لبارت..
...
...
...
في آرقى المطاعم..
ترتشف بهدوء من الكأس الكرستالي...وهي تستمع...له...
جسار بحب \سيوف اول ماخذ آجازتي السنويه..راح نروح اجازه لقبرص..شرايك...؟
سيوف وهي تاكل بأناقه\سو الي يريحك...اذا مايعارض توقيت شغلي...
جسار\تصدقين سيوف ان التجار الان استغلو ضعف المستهلك في طلبه لبضائع معينه..
وصارو يضاربون في الأسعار لكن لو فيه وقفه
صارمه وجاده في وجه اي تاجر شجع ..او اي شركه طامعه واستغلاليه..ماكان نشوف الأسعار وهي في تزايد
مجنون ...والله انا راحم
رب البيت الي عنده كذا طفل بمراحل عمريه مختلفه... وراتبه مايتعدى ثلاث الاف...
كيف يلحق مصروف الأطفال او زوجته او المواد الغذائيه..
والمصيبه الكبرى بيته اذا كان ايجار.....الى وين راح نوصل ..
لمجتمع فيه تفاوت طبقي كبير تلغي فيه الطبقه الوسطى..اذا الغت من
اي مجتمع الطبقه الوسطى فهذا نذير خطير وكبير على قرب آنهيار ها المجتمع..
سيوف باابتسامه\جسار..المجتمعات كلها كذا..لازم فيه الغني ولازم فيه الفقير..والا ..كيف نحنى بدنيا...
جسار\انا ماقولك نلغي الطبقيه في المجتمع..لا ..انا اقول مرفوض الغاء الطبقه الوسطى با المجتمع
اذا الغت ها الطبقه..كارثه..تعرفين كيف كارثه..هي الاشاره المهمه لمجتمع جيد...
سيوف تطالعه بتفحص\جسار لو كنت بطبقه الفقيره والمهمشه..ياترى بيكون هذا منصبك وهذا اسلوبك..
استغرب \انا هو انا..بئي مستوى معيشي...المهم في الانسان عقله..هو الي يرفعه..وهو الي ينزله...
سيوف وهي تعقد حواجبها وبطفش\جسار..انت مو بجريده..انت الحين مع زوجتك اترك ها الخطابات
وها المواضيع الي لاتودي ولاتجيب...
عقد حواجبه جسار بخيبة امل..\آسف...دخلت بمواضيع..الظاهر انها ماتهمك ابد..
..تجاهلت سيوف تعليقه وخذت الكاس الكرستالي الي قدامها وارتشفت منه بعذوبه..\لا..مو القصد..بس احسك
في الصحافه صاير تحت المجهر..اي غلط لو كان صغير راح يحطون له ضجه..مرتبط فيك او في غيرك..
تجاهل جسار نبرة صوتها \لو اغلط..اكون استاهل اي عقاب ينزلونه فيني..
سيوف برتباك\يعني حتى لو ماغلطت احد مثلاً يتبلى عليك..,وهذا الشي جايز وماهو مستبعد في مجالك..
جسار \ساعتها ارد الصاعه له صاعين..واثق الخطى يمشي ملكاً
ابتسمت ملوك من ثم التفت للواجه الزجاجيه بنظره غريبه ابعدتها عن المكان..
...
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق...!
...
...
بقصر العاجي..,,
جناح مناهل وبتال..,,,
يمرر يده على وجه..,,يمسح بها عدة قطرات تسللت له..من ثم يرجع لحديثها الدائم...
مناهل\الله يخليك بتال انا ابي اتعالج..
بتال عاقد حواجبه\ماتفهمين...
مناهل\الا افهم بس شفت كم دكتور وكم مستشفى ..ماحد فيهم عالجني..كلهم يقولون مافي امل..
المبايض عندي منعدمه
بتال\اذكري الله..وش الي مافي امل...اذا تبين بنروح للعمره ونعتكف هناك وتشربين من موية زمزم..اما طب
شعبي..وخرابيط العجز..انسي..فاهمه..أنسي..,,,
مناهل وصوتها انبح من اختناق الدموع\بتال لاتحرمني تكفى الله يخليك لبناتك..انت ربي رزقك من مناير
بس انا مثل ماتشوف لاضنى ولاحتى اخو...يمكن ها الشعبي يقدرون يعالجوني ويصلحون الي عجز الطب منه..
ليه تحرمني من المحاوله..
وقف بتال وبان طوله الفارع جنبها\مناهل..انتي في مخك شي مايستوعب الي اقوله..!شعبي مافيه
وديري بالك تكسرين كلامي..
مناهل تمسح دموعها وبئلم\انت لو فيك ها العيب بتترك الشعبي...
خزها بعينه وبحفيف\ولاكلمه..واذا فيك خير...اكسري كلامي..
......
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
يوم جديد..بفلة الجده...
جلس جسار على الكرسي المريح بول القعده ..طالع قدامه كومة جرايد..اعداد اليوم..شكلها ماحد قراها..اساس
البيت هاذا مافيه احد يحب القرايه..بيت مكتوب عليه لا للقراءه..ثقافه سطحيه...
المكتبه الكبيره مافي احد يفتحها غيره..
على انها بغرفه تسمح للجميع ان يدخلها ويطلع على الي فيها..
اشياء قيمه..وكتب ثمينه..ابتسم بحزن وهو يقلب
الجريده على تحقيق في قضيه فنيه..مقتل سوزان تميم..!
يهمنا بئيش ها الشي....فنانه..! وماتت...!طيب...!
ليش مكبرين القضيه..يتركونها للقضاء مثل اي قضية
قتل عاديه..ليه الصخب الاعلامي ..الي يرافقها...
ليه الاهميه والفقاعه الي ترفعها...
فيه اشياء اهم...اللهم لاحول..عقول..لاتفهم...واقلام موجه لفلك ثاني يسبحون فيه ..
انتبه لمقاله ثانيه افرحته..,,تهئنه..,,,بعودة الامير سلطان.
..ابتسم وسكر الجريده ونزلها على الطاوله الزجاجيه السودا..
عدل نظارته الطبيه على ابتسامات وسن ..وهي جايه قدام عيونه من المدرسه ودرر..تسحب شنطتها
وسن با ابتسامه طفوليه عريضه\بابا حبيبي..
خذا وسن ...
وحطها على طرف رجله... وابتسم لها وهو يعدل شعرها الي كان شبه طاير ..بعد يوم مدرسي طويل..
درر طالعت فيهم وتركتهم..
استغرب جسار بس ماعلق..يعرف مزاجها بعض الاحيان..صعب وماينفهم..بس مو غريبه الام سيوف والعمه
شهد هاذا اذا ماضربها عرق من عروق عمها عناد..ههه مصيبه...
وسن\بابا انا جبت خمسه ممتاز با الاشعار حقي..اما درر رفضت تخبرني ايش جابت..اكيد انها ماجابت زي
يالله بابا عطني الهديات تبعي..
ابتسم جسار وطالع درر وهي تسحب شنطتها بثقل ووقفت عند نصف الدرج تطالع جسار..
جسار\بابا درر تعالي خليني اشوف اشعارك..
درر ماردة عليه
وسن\بابا يالله قولي شها الهديه..انا ابغى هديه كبيييره..
جسار طالعها وابتسم ورجع يطالع درر شفيها..؟؟
جسار\بابا ماتسمعي ابغى اشوف اشعارك
درر بعصبيه رمت الشنطه وانتثرت الدفاتر والكتب الي فيها على طول الدرج,,ونزلت لجهت التليفون..
جسار بعصبيه\درر ليه عملتي كذا!!
اخذت درر التليفون وناظرت جسار ودقت ارقام حافظتها\خلاص قل لماريا ترتبها ..
جسار بعصبيه\لاولله وترداي بعد..ترى اعاقبك..
درر\طيب شوي خلاص لا تخانق..
جسار بعصبيه نزل وسن من حضنه وتوجه لدرر..
في ها الوقت دخل عناد من باب الفله... وصوت جواله يدق...رفع الجوال..وانتبه انه رقم البيت..
بصوت مرتفع حتى ينتبه الي بصاله\انا هنـــآآآ من الي يدق...
ابتسم جسار وهو يشوف اخوه عناد داخل با الزي الرسمي تبعه..
وعلامات التعب على محياه..
درر ركضت بسرعه لجهت عناد..الي استقبلتها أحضانه بحب وشوق..
تحت انظار جسار المبتسم من لمى كانت بمهد هي... و..وسن..
عناد يميل بشكل خاص لدرر..في كل شي..هو بصفها...مهما كان ..هو بصفها..
جسار بعصبيه\ترى عناد ماراح يمنعك من العقاب روحي رتبي الكتب وعطيني اشعارك ..
درر تجاهلت جسار...
ورمت براسها الصغير على كتف عناد..
وضمت وجها الجميل قريب من رقبته الحنون لها.. ولها وحدها...
غمز في ها الوقت عناد لجسار وهو مبتسم..
عناد بضحكه\لا..لا... ياجسار كله والا الليدي درر ..
رفعها عناد وقف...\انا بطلع انا والليدي تبعي ناخذ لنا غفوه ..لاحد يزعجنا..تعرف كلنا جاين من الدوام...مرهقين..
جسار بصرامه\عناد الليدي حقتك مثل ماتقول ...الظاهر علاماتها ماتبشر بخير...نزلها وخلني اتفاهم معها ..
عناد \لاحول من الدمقراطيه المذبوحه في ها البيت...هي مسويه لجوء سياسي..خلاص لفها على قولة اخوانا
السورين..
جسار بعصبيه محمله بعتب\كذا بتخربها...مايصير...
مارد عناد على جسار لكن اكتفى باابتسامه ازالة تجهم وجه جسار...وصعد لفوق..
بعدها بلحظات انتبه جسار..ليد وسن الصغيره الممدوده له بحب...
جسار بضحكه\شو وسونتي وش ها الظرف..؟
وسن بطفوله\بابا انا لما طلعت من المدرسه..لحقني واحد قبل ماركب مع السواق..وقال عطيه بابا..
تجهم وجه جسار بخطوط ارتسمت بين حاجبيه..واخذ الظرف ...فتحه ببطئ...من ثم استغرب مافيه شي..
لكن..ما ..ان..اتضحت الصوره له...حتى آكتسى وجه...لون اخر..من العصبيه..والغضب..
نزل الموجود بظرف بكفه ...لتسقط رصاصه وتتوسط كفه بتهديد مبطن....
.....
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
بيت ابو مناف...
دخلت ملوك على صوت صراخ ناري وحاد..
احدهم اتضح بعبراته المتهدجه وصوته الرخيم المحبب لئذن ملوك..والأخر...موجوداً ..دائما بآعماقها..
كيف ولا..وهو نصفها الاخر الذي كانا برحم واحد 9اشهر...
مناف بهستيري\بتعطيني فلوس والا كيف...؟؟؟
ابو مناف بعصبيه\مب معطيك ريال كله تاكل بها السم الهاري الي طحت فيه..
الله لايبارك اللي طيحك فيه ويحرق قلبه مثل ماحرق قلبي...
مناف بعصبيه\انا مو مدمن...مليون مره اقولكم مب مدمن...
الا تبي تقول انا مدمن..عطني 800 محتاجه لها...معاش تقاعدك وين يروح..ابيها يبه..
ملوك بحده\مناف ....؟؟؟
التفت مناف وبعصبيه \نعم...شتبين...بتعطيني فلوس والا انقلعي لغرفتك فوق...
ملوك بعصبيه رمت عباتها وشنطتها على الكنبه\ماحد فينا بيعطيك ريال..
ولاحتى قرش..موت انجن شي راجع لك لكن تجلس كل يوم والثاني ترفع ضغط ابوي فهاذ..الي مو مسموح لك...
مناف توجه لملوك وقف قدامها بضبط وبهمجيه\يعني وش المسموح بعرفك..؟ تخلين اخوك والمصيبه انه تؤمك كذا
يبي فلوس ويطر من الناس وماتعطينه ياحضرت الدكتوره..!!
ملوك بعصبيه\لو تموت تعرف تموت ماعطيك ريال عشان تدمر فيه نفسك..فاهم!!!
مانتبهت ملوك الا هي مشدوده من شعرها ..
ومناف جالس يسحبها باركان البيت وبصراخ\بتعطيني يامليك وانتي ماتشوفين الدرب بتعطيني...
وبيده الثانيه فتح شنطتها وسحب معها محفظتها الصغيره..
ملوك بقهر\مناف اترك الفلوس هاذي حقت فاتورت الكهرب..مب من حقك..مناف...!!
كان هاذا المنظر الكئيب..
امام عيون قد اغرقت با الدموع...هدها ضعف وهن العظم..واشتعل الراس شيبا...وقبل هذا وذاك...
وهن باالشخصيه..ماظهرت من شفتاه المرتجفه آلأ \حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيل فيك من ولد....
في ها الوقت..
فلك بهبل\قلبي انت وينك....
ياسر\خالتي رايح للفلة جدي.. ملوك وصلت لكم....
فلك بجه الثانيه تسمع آصوات ..
ونزلت من السرير فتحت باب الغرفه واتضح مع الصوت ان معارك
مناف الدائمه قد ابتدئت....
فلك بخوف\ياسر خلك معي شوي..شكل مناف..حايس الدنيآ تحت...
ياسر بجه الثانيه\حايس الدنيا..ش مهبب بعد...؟
توجهت فلك لدرج ونزلت بخطوات سريعه وشافت مناف يرمي الشنطه وبيده المحفظه...
وملوك طايحه با الجه الثانيه تبكي...
فلك بعصبيه\طقيتها يالي ماتستحي على وجهك...
مناف طنشها وطلع برى البيت وضرب الباب بقوه...
باالمقابل...
ملوك زحفت بقهر لجهت ابوها وحطت راسها عند ركبته وصارت تشاهق بصمت.....,,,
,,,,,...
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
بقصر العاجي...
فتحت الباب الرئيسي ودخلت بهدوء...خطواتها الثابته تتوسط المكان...
جالت بنظراتها المكان..وكئنها تتفحصه..ولم تمر عليه يوم...
لكن هذا هي...شديدة الملاحظه...ولاتحب التغير
مطلقاً...
مازالت معشوقاته لوحات ليوناردو دافينشي..تزين الأستقبال...
ومازال رائحة العود الفخم يعبق بجوائه...
كم تعشقه روائحه الملكيه..
ومناقشته العذبه في في اي مجال تفتحه او يتمحور الحديث فيه عن اي
شئ يجذبه...
له ميزه ..تميزه...وهي الضد...يجمع كل شي متضاد...الحنان والقسوه...الحضاره والبداوه..
طالب علم كبر...وعالم مبجل...اكبر تاجر حديد...بل...كما..يشاع...(بارون الحديد...)...وزاهد يبكي في محرابه
في اوقات خلوته...
ذالك الصوت التي اشتاقت لمعانقته..
تسمع رنين آوتار عكازه على ارضية الرخام..
كرنة ناي ..جالت بين حنايا قلبها..,,
او ..كامعزوفة عشقت مقطوعاتها النادره...
مقرن ..طالع من مكتبه...وبتال.....
الابتسامه ترنسم على وجه..
خالطته المفاجئه...والفرحه الغير متوقعه...؟
مرر عيونه المشتاقه لتفاصيلها..عيونها التي تأخذ من آسمها موال طويل..يغرق
كل شخص يتحداه فيه..
كريشة مبدع مرت على تلك العيون..الناعسه..
طرفها الكحيل..بأمر من الله..لم يتدخل فيه يد بشر...
ملامحها الباذخه..بجمال مترف..يعانق المحال ..
الى بياض نآصع..يتخلله حمرة دم تجري بشفافيه واضحه من بين العروق..من ثم آسترسال
الشعر الليلي الطويل الذي يصل بطوله الي وركيها...بنعومة حرير آنتقى صانعه
آجوده...
انتقلت عيونه بحنان لمبسمها الذي تخللته الآسنان الرمانيه.. التي تكشف عن شفتين
نافسة الورود في جمالها...
قطع تئمله لها..صوتها الباسم له..\آبو الظبي...يعني كل مره آبطي عنك لازم ها النظره
الي تدور فيها رسوم جدتي...تراني ظبيك..ماني بساره الله يرحمها..
قالتها وهي مستغرقه بضحكه باسمه... من ثم احتضنها لصدره..رائحة امه..يجدها فيها..
شامخه.. كا ..شموخها...وعذبه كعذوبتها..
وسارقة جميله لجبروته وسطوته وقسوته...!
.......

white flower
10-22-2012, 04:21 PM
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
بيت ابو مناف
فتحت الباب,,,
ياسر يدف الباب بسرعه \خالتي ملوك بخير...؟
فلك لحقته وهو يمشي بسرعه لجوات البيت\اوف منك ياياسر انا قلت هي بخير..
ياسر التفت لجهت فلك لما مالمح احد في لصاله\وينها فيه!!
فلك تخصر\يسير..ماتسمع كلام خالتك...البنت طيبه ولما درت انك جاي دخلت الغرفه ..
وسكرت على نفسها يعني بصريح العباره ماتبيك تشوفها..
ياسر يرص على اسنانه\مب بكيفها ومناف هاذا دواه عندي ها الكلب راعي المخدرات والحبوب ..
والله لولآ ..خالي انه الحين بسجن..
طلع بخطوات سريعه لطابق الثاني..
واتجه بسرعه لجهت غرفتها...
,......
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
فلة الجده هيا,,,,
فتحت عيونها على صداع يجتاح خلايا دماغها...
طالما كرهت هاذا الصداع..
المؤلم الملازم لها منذو طفولتها...
يسري في عروقها بهمجيه...كا..مصعوق با الكهرباء..لتو..يفيق...
مستوى الروئيه..يتضح بهدوء خالجه صعوبه....
ام جسار ببتسامه حانيه\ماما صحيتي...ان شاء الله طيبه..؟
ابتسمت بيأس كلمات آمها الدائمه وحنانها المتدفق...
وعيونها الممتلئه دموع ترفض ان تنزل امامها\يمه انا بخير..
شهد رفعت نفسها ببطئ واسنتدت على المخده تحس الصداع..
راح يفجر عن خليه من خلايا دماغها ان طال استمراره..
شهد بستهزاء\من ها المره الي حس فيني...
ام جسار بحزن\عناد...جيته وهو حاضنك..
ارتفعت حواجب شهد بااستهزاء...\عنيد,,,مــــآ كنت اعرف ان بقلبه مشاعر رحمه!!
كشرت ام جسار وجها وقامت \شوفي الاكل بجيك بعد شوي...
حاولي ماتنسي تاكلي حبوبك..انا شيكت على حبوبك شفت من
امس.. ما ..كلتيها...لاتنسين..
طلعت ام جسار بعد ماتطمنت على شهد...
ابتسمت شهد بضعف.. وهي تلتفت لجهت الحبوب... وكوب المآء..
......
...
وأنا بين التلاقي والفراق ...؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
بيت ابو مناف..
ياسر بهدوء اقترب للعصبيه\ملوك فتحي الباب ..انا وخالتي نبي نطمن عليك آفتحيه..
,,لاجواب..,
استمر واقف ياسر للحضات ..يستمع بهدوء ..هذي اللحظات.. لصوت شهقاتها المريره المكتومه,,,
التفت بحده لخالته\خالتي وربي ودي اكسر.. ها الباب..مافيني اصبر..وراى ماتفتح لي الباب...
فلك رفعت كتوفها بيئس\اول مره تعرف ملوك..هي كذا..اذا بكت ماتحب احد يشوفها!!
اسند راسه بيئس على الباب حرك بهدوء يده على الباب\ملوك افتحي بس ابي اتطمن,,
انك بخير وراح اطلع على طول,,,
استمر دقايق..يبي يسمع منها لو همس ..حتى الشهقات اختفت...
فلك مسكت ذراع ياسر ويصوت خافت\ماراح تفتح...تعال معي تحت..
آرخى كتوفه ياسر بضعف...ومشى مع فلك للجهت الصاله..
لحضات وانتبه ياسر على جواله..
ناظر الرقم حصله بتال..\سم طال عمرك...
عفس وجه \متى..؟
من ثم لان\جايكم الحين....
مشى خطوتين وهو متوجه للباب والتفت بهدوء\خالتي اذا رجع مناف وصار شي خبريني..
.ترى المره الجايه بيكون موته على يدي..
,,,
.....
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
في الدور الثاني من فلة الجده هيا..
نزل عناد درر وهو يشوف شهد طالعه من جناحها...
عناد يضرب راس درر بخفه\يالله روحي نامي على السرير لما اجيك...
ابي ادخل كل اليت طافي مافي ولا نور وسكري كل الستاير مب ادخل
واحصلك نايمه ومخليه كل شي وراك...
درر من الوناسه تمشي وهي شبه تركض لجناح عمها...الجناح المحبب لها من البيت كله...
طالع بنظره شبه مسروقه لوجه شهد كان بيحرك شفايفه بهمس كلمات لما سبقته..
شهد بستهزاء\صاير حنون ماشاء الله!!
نزل بتعب الواقي الي على صدره ومسكه بتعب وبسخريه\ماحب آشوف ناس منصرعين
قدامي وحالهم يرثى لها وماخبر الخدم...روحي اشكري
ماريه هي الي خبرت امي...
شهد بتريقه\تكفى ثاني مره لااشوفك مسوي لي فيها المنقذ..ماحنا بناقصين منَه...يكفي ازعاجك لنا ...
دخل الجناح وهو يصد بنظره عنها ..
في ها الوقت مسكت شهد راسها بئلم ونزلت لدور الي تحت....
...
......
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
ببيت ابو مناف...
نزلت بتعب من الدرج ,,,ابتسمت فلك وهي تشوف ابتسامه على وجه ملوك ولو انها ذابلة..
فلك بسلوبها الساخر\هلا وغلا...والله طفشت البارحه ماسهر معي احد ولاتغدى معي احد اليوم...
يامرحبا با الطش والرش...يامرحبا مليون وفي ذمتي مايسدن..!
جلست ملوك بضحكه على الارض وخذت فنجان القهوه من يد فلك..
فلك بعصبيه مصتنعه\هو..ياقشرك يامره!!!فيه فنجال في الصينيه..والا هو حق فلسطين المسلوب دايم من اسرائيل..
ضحكت ملوك بقوه لما توجعت من ظهرها من الضرب\مافيني حيل اصب لي فنجال ثاني ...فنجالك اسهل واقرب..
فلك بضحكه\طيب لاتقطعين علينا...لاتضحكين...
ملوك وهي ترتشف القهوه وتاكل تمره موجوده قدامها\وين ابوي...ماشوفه...
فلك تحط فنجال جديد قدامها\راح لجارنا....آخوه متوفي الله يرحمه...ماسمعتي صوتهم البارح..الله يجبر مصابهم...
كشرت ملوك بحزن واستمرت تشرب فنجالها الي برد من كثر ماحار في يدها...,,
من بعد لحظات الصمت الي استمرت دقايق..,,
ملوك \عمه
فلك ناظرتها بصمت..
ملوك\عمه انتي كنتي تحبين زوجك الاول..عم آسر...
فلك عقدة حواجبها بعصبيه وانتثر بقايا القهوه الي بيدها من الرجفه الي اجتاحت خلايها بلحظه\وليه السؤال...
ملوك \عمتي..ماعمرنا تكلمنا بها الشي...خلينا نسولف..ندرتش..
انا الفضول ذابحني..وخاصة انه سمى عليك بنته الكبيره اكيد
انه يحبك بعد..
فلك برجفة شفايف ماقدرت تحكم فيها\الموضوع هاذا يا مليك يكدرني لاتفتحينه..
ملوك\طيب متى نفتحه..اقولك الفضول بيجلطني...خخخخ
فلك نزلت الفنجان وظهر له صوت واضح با الصينيه..مظهره عصبيتها الواضحه وماخفت..
التزمت ملوك الصمت بعد عصبية عمتها,,
نفسها تعرف القصه كامله باحداثها ومشاعرها..ماتذكر طلاقهم ولاتذكر الااشياء بسيطه
وبسيطه جدااا...
ومع اللحاح ملوك المستمر على عمتها ماتفتح موضوع بتال ابد ابد لملوك او لغيرها,,
حتى زوجها الثاني..ماجلست معه الاكم اسبوع..
,,
,,...
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
دخل عناد الجناح تبعه وهو مايقدر يفتح عيونه من التعب والارهاق...
شاف درر حاضنه مفرشه وباديه تحارب النعاس
الذي يغتال بمرح عيونها الجميله...
مشى بخطوات سريعه لجهته رمى نفسه بتعب على السرير واحتضن طفلته الصغيره...
وباسها بقوه على خدها الناعم\درر تبين تنامي ياالخاينه بحضن المخده وتتركين عمومك...
ابتسمت درر بين نومها لدلع عمها الدايم لها..
رمت راسها بطفوله بحضنه الدافي لها واسترق النوم آجفانها الجميله..
ابتسم عناد وهو يشم ريحة الطفوله فيها ...
حضنها بحب ولعب بخصلات شعرها المتناثره على خدها..
على وعسى يغتاله النوم
الذي داعب جفون صغيرته..
لئن التعب والارهاق في بعض الاوقات...يجعلون النوم محال...
غمض عيونه عناد بتعب..وسمع صوت جواله على الهزاز تجاهله ..وغرق بنومه مع طفلته الصغيره...
...
......
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
بحديقة قصر...العاجي...
صوت خرير الماء يلطف الأجواء المسائيه...ولاغيرهم يحتل المكان...
الظبي \هو مشغول يابوي والا كان جاء معي..تعرف وظيفته ماتسمح له ابد..
ابو الظبي بمتعاض\والله ياظبي ان رجلس هاذا رافعته لسماء وهو مايسوى بين الرياجيل ..
الظبي بضحكه لكن اظهرت عتبها\ليه يابوي افا والله الحين طارق الفهد مايسوى بين الرياجيل..طيب
كان مازوجته الظبي دامه مايستاهلها...
ابو الظبي\والله شفت الظبي مهتويته قلت ماني بكاسر بخاطرها..ودامه ولد خالتها ..خل سمنا في دقيقنا...خلينا
من ها الحكي..هو كيف شغله ان شاء الله ماشيه اموره ..با العقارات..
الظبي ببتسامه\لا ابشرك اموره طيبه..وقريب بيدخل الحديد وينافسك وتري يابوي بصير بصفه هههه
ابو الظبي\اجل والله صار ظبي ومنصاب..ماهو بخوي الاول...ههههه
الظبي بجديه\عساهم كلهم قبلك بحفرتك يابوي..ان كان وقفت مع احد ضدك...
ابتسم بصمت ...
الظبي\ولاتشيل هم يا سراجهم..والله ان ياسر ماياخذها وانا بنت لك..
ابو الظبي بستفهام\وش ناويه عليه..انا كنت حاس جيتك هاذي فيها شي...جد علماً جديد..؟
الظبي\ايه,,السالفه هاذي طالت واجد...بروح اقطعها من جذورها..وان كان احد فيه خير..يزرعها من جديد..
حك ابو الظبي دقنه\والله يا الظبي..ساعات يروح فيني التفكير..ويبعد..والله يابوس اني ليالي طويله يجافني
النوم فيها...من ثم افرش سجادتي واتهجد...واذا غفيت بعدها لازم لازم اشوف عبدالعزيز..واقعد بعدها متنكد
المشكله لو انه يطلب مني شي..يحكي في الحلم الي يبه..يمكن دين ماقضاه وانا مدري..يمكن يبي يقول لي شي
ثاني ومافهمة عليه...تاخذني ها اليمكن لديار بعيده ..والله ان قلبي ماعاد يتحمل مثل اول..ماهو بحمل صدمات
ونكبات..انا اقول بعض الاحيان واعوذ بالله من الشيطان ان كانه يوسوس للانسان..ان اغض الطرف على ياسر
واخليه ياخذها ..يرمي بشته عليها ويرفعها بسمه....وان رجعنا فيها هي ماهي بدون اصل..هي اصيله..لكن
مشكوكين..يعني شي احسن من لاشي..وهو راسه يابس ماله الا الي فيه..
ثار وجه الظبي حتى صار احمر من العصبيه\وشو..!وش تقول........!مايكفينا فضايح وخيبات وتنكيس روس..؟
تجي انت تحكي ها الحكي...بعد تبي الذل يتجدد لنا بمواثيق جديده...انت يايبه تحكي ها الشي...انت...؟
وش بقيت لغيرك..وين تبيني آودي وجهي بعد اذا خذى ياسر بنت أبليس .. وين اوديه من حمولتي.. ومن ربوعنا
وش اقول لهم وش ابرر..وش اقول..!
انفاس الظبي الي ماقدرت تتحكم فيها...من العصبيه ثائره هائجه...\وبعد تبي اسمهم يقترن فينا من جديد...
يالله رحمتك..ارحمني وخذني لك..
ابو الظبي بفزع\استغفري استغفري وش بلاتس...انا افضفض لك..ولا والله ان يشيب شعورهم وماعاد ياخذون
منا احد.....
قاطع هدوئهم ومناقشتهم التي تشبه الهمس صوته الرجولي..
-مساكم الله با الخير....,,
ارتفعت عيون الأثنان لشخص...,,
بتال يجلس على الكرسي المقابلهم\جلستكم وهمسكم مع بعض الظاهر انه مايبشر بخير...
الظبي بخبث\لا ابشرك خير...لاتتعب نفسك بتفكير..
خزها بتال بنظره ناريه..من ثم حول مجرى الحديث لبوه
بتال بنبره قريبه لتهديد\يُبه ياسر ناوي يعرس ها الشهر..او الشهر الي عقبه..فماله داعي تعترضون..
قبضت الجد على العصى اشتدت ..حتى تلونت آصابعه با الحمره..من ثم ناظر الظبي بحده
الظبي بملامح بارده\آيه اذا بشروني بقومة عبد العزيز من قبره...!
.......
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
بعد اكثر من ساعه..
بيت العاجي...
ياسر يدلف الباب الرئيسي..ماشاف احد بجلسه الكبيره...توجه لمكان الرئيسي..وتوسطه..
جالت عيونه في الفراغ ..وهو يحاول يبعد اي تفكير في السبب الرئيسي لجيتها...
ماطال تفكيره..حتى سمع صوتها الجامح بئنوثه..
-حيى الله ولد عبد العزيز...
استوى واقف وبملامح مارسمت عليها غير الجديه\حيى الله الظبي..!
جالت الابتسامه بشفتيها ..من ثم فتحت آحضانها لحتضانه..
مامنع ياسر من ضمتها الجميله لصدره..لعلمه الدائم لعشقها لرائحته..المحببه لها..
لكن مازال صدره
بركان يثور ..بالغ في كبته..
فاياسر لم يتجرء كائن من كان على مخاطبته بقلة تهذيب كما فعلت...؟
والاجواء المتكهربه في تلك المكالمه نبئت بعاصفه قادمه..
لكن الذي يراه نسمه بارده تداعبه..
ابعدها من صدره بخفه\ولو اني عاتب على لسانك الي متبري منك...
الظبي وهي تضرب على كل الاوتار\وش فيه لساني..ان كانه قال خطى اقطعه ياولد عبد العزيز
عقد حواجبه ياسر وهو يجلس\محشومه يا الغاليه..محشومه..
,,,...
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
با الدور الثاني..وبجناح مناير...
مناير\ماعليك منه بنروح ونرجع وهو ماجاب خبرنا...انتي بس قوي قلبك..وش بيدريه يعني..!
مناهل\وش بيدريه..هذا بتال مايلعب معه يامناير تذكرين يوم كسرتي كلمته ورحتي لعرس الي منعك منه..
مناير بعصبيه\يوه وش ذكرك بسالفه الله لايربحك...خلينا من سالفتك الي بطت كبدي..شفتي ها الظبي
هي كل مالها تحلا والا انا كذا يتخيلي..انتي شفتي شعرها والله الي ماقطع مصارينه الاستشوار مثل شوشتي
يازين خلقة ربي بس..
مناهل تفتح علبة الميرندا\ايه بس الله من الشر..يمه منها من عيونها الواحد مايقدر يطالعها زين
شوفيني كم لي متزوجه اخوها وماتمقلت فيها مثل خلق الله زين..
احس عيونها غريبه ..غصب تخليك مرتبكه..
سبحان الله على قربنا منها غير ماتخلينا ناخذ ونعطي معها..؟
مناير بستخاف\والله ماكنها بنت عمي..ههههه,,مابينا ميانه..انا بس ودي اسئلها عن زيت شعرها..!يختي شفتي
كثره...والا ها البياض الي مقطع عروقها...
يمه منها والله ماتعلم احد حريم والله لو فيه شر ان ينشرونه
لكن الي ينفعهم مايظهر سرهم ابد...حريم قلوبهم سود على بعض...!
مناهل تميل فمها \ياربي منك يامناير..خلقت ربي واضحه..الظبي جمال من الله ..وهي ماشقت فيه..بس
والله انتي الي فيك شر..وغايره..
امتلى وجه مناير بحتقان الدم\وشو وشو..وش قلتي يازينة الطبوع..انا الي فيني شر..والله ان الشر
مرضعته امك معك..وش غايره منه ياحسره..جمال ماهو بطبيعي ولونها يادافع البلا...بياض زايد
مافيه زين..وشعرها مدري هو حقيقي والا هي مسوية فيه بلا..وش هي غالبتني فيه..والله لا حمل زين
مثل العالم كل ماحملت سقطت و لا شكل زين ..انتي بس تقولين هاالكلام من الغل الي فيك علي..
مناهل\انثبري بس انتي وبناتك..قال غالبتني قال..

......
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
صباح جديد...
با الجريده...
جسار يقلب الرصاصه من بين ايديه..\تهديد واضح وصريح...
عناد يرجع بظهره لكرسي \شلون ...خايف...!
عقد جسار حواجبه لعناد وبصوت مايل لاستخفاف\خايف..!الكلمه هذي منفيه من قاموسي..
رجع عناد يشرب من بيالة الشاي الي بيده \توقع التجار الي من جريدتك..والا..عدواة ثانيه انت ناسيهم..
ترى بعض العدوات مثل الحيه تخليك لما تنسى وتقضي عليك...
جسار بهدوء\يمكن بس يبون يحسسوني اني مهدد واني بيدهم والدليل طريقتهم في وصولهم لوسن..يعني
ترى نقدر نئذيها...
عناد \طيب جاك تهديد قبل كذا...
جسار\تهديدات عاديه ماتتعدى الورق او المكالمات...
عناد \البنات انا الي بوديهم واجيبهم من المدرسه..لايروحون لا مع مرافقين ولاسواق..هذي نقطه...النقطه
الثانيه...
سحب عناد مسدس صغير موجود بساقه...\وهذي النقطه الثانيه..احم نفسك بنفسك..لا توثق في احد...
استقرت عيون جسار على المسدس الصغير الي حطه عناد على الطاوله الزجاجيه المائله لبني...
جسار بهدوء\وشغلك...انت بعض الاحيان تجلس يومين مانشوفك...يعني ماحليت المشكله..
عناد بحده\عندك ريان...هذا وقته...لا يغرك حركاته وشكله..ترى انا كذا مره مختبره ومدخله محكات...
ابتسم جسار بهدوئه الدائم..شي جميل..بوسط التهديد والخطر...
تجد من يزاحم الخطر لينتشلك من براثنه..؟
جسار ببرود\الله الحامي...
......
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...
عيون فلك المتحجره من المفاجئه...؟
ووجها الذي اكتساه جميع الوان الطيف...!!
هذي هي ماتغيرت ملامحها..الا..انها..سرقت كل الأنوثه ..جمال....!
بكل شيء تعدى..حدوده ومقايسه..
رجفت شفايف فلك...ماكانت خفيه عن عيون الظبي المتفحصه...
الظبي \مافيه تفضلي..!والا..ماعرفتيني..وجهلك عرفي...!
فلك بنبره اكتستها البحه\لا..اعرفك...وشلون ماعرفك...؟يآ الظبي...
الظبي وهي تدخل جوات البيت...\ماتغيرتو..كل شي بمكانه...؟
فلك بنبره محايده\من قال ماتغيرنا..مافي شي يظل بمكانه...يآ ..ظبي...حتى انتي كبرتي..
الظبي باابتسامه\بس انتي ماكبرتي..هذا انتي..ملامحك..وارتباكك..
ابتسمت فلك \ماشاء الله..مع انك كنتي طفله في وقتها..لا..صدق بنت ابوك..ماتنسين شي..!اقدر اخدمك بشي..؟
ماظن ياسر عارف بجيتك والا كان عطاني خبر..؟
الظبي بخبث انثى\حلو..ماحب اللف والدوران والأخذ والرد..ابي اشوف ملوك...
فلك\وش تبين فيها..!ماظن بينكم حكي يحكى..والا اقولك..استني لما يجي ياسر..وساعتها احكي معها...
الظبي تنزل شنتطها الانيقه على الطاوله\انتم ماتعرفون ان فيه سلم اسمه الضيافه..!قعدتي طويله..نادي لي
بنت اخوك...وشكلك يافلك..ماتعرفيني زين...ماهو انا الي يرعبها وجود احد...,,
مانتهت من كلامها حتى توسطت ملوك المكان
ملوك بستغراب\السلام عليكم...
الظبي وهي مبتسمه وبصوت قارب للأستهزاء\وعليكم السلام..اكيد انك ملوك..؟
فلك بعصبيه\ظبي...ان كانك ناويه بجيتك هاذي على شر..الزمي حدودك واظهري بكرامتك...ماهي بحلوه
بحق ياسر نطرد عمته..
ملوك حاولت التحكم بملامح وجها ..من سمعت ان الانسانه الي قدامها ماهي الا الشخص المرعب
لها طوال السنوات ..
والشخص الممثل بمومياء مرعبه لها..؟
ماتوقعتها بهذا الجمال الملفت ولا الرقه
والانوثه الواضحه من تقاسيم وجها..
رسمت لها بخيالها شخص بشع..ومن شدة قبحاته لاتستطيع حتى النظر اليه..
من يصر طوال سنوات وسنوات في انتزاع ياسر منها...
الأمان...ومعبر السلام لها دائماً...ذكريات الطفوله..وطهرها ..
الظبي وهي توقف وبصوت بارد\جايه اعقد صفقه..ان صح التعبير...
فلك بستهزاء\ليه شايفتنا تجار تحاورينهم..وتحاولين عقد صفقات معهم...
الظبي متجاهله فلك وموجه كلامها لملوك\شوفي ياملوك..بدخل في صلب الموضوع
لئني اكره المرواغه في الوقت الضايع...انا عارفه وضعكم المالي زين..وخلينا نصحح المصطلح
انا اعرض عليكم مساعده..بيت بحي فخم..سياره..مبلغ ثابت ينزل لك شهرياً..
وتسديد كامل لكل المستحقات
الماليه الي يطالبونك فيها من ديانه او غيرهم..,,
وبا المقابل..,,تنفصلين عن ياسر..بهدوء ومن غير شوشره..؟
فلك بنبره حاده\انتم عايله مهبل ولا خلقتكم كذا..انتم ليه متبلينا من بدة خلق الله..انتم مافيه ضمير جواتكم
يعذبكم مافي وازع او رداع ديني..انتم تحسبون خلق الله عبيد عندكم..اصحو..اصحو..مانتم الي تدور عليكم
المجره ومانتم سر الحياه وايقونة الوجود...اصحو...
الظبي مازالت متجاهله الوجود الكلي لفلك...وموجها كلامها لملوك\ياسر ملكته عليك..او خليني اقول حبه لك..
مجرد تمسك با الماضي الي حنى طلعنا منه با الغصب..وكرد فعلي عاند وتمسك في شخص من الماضي..
بس عشان يفرض وجوده ورايه علينا...صدقيني ياملوك ياسر ماهو رهان كسبان بنسبه لك..,,
ابتسمت بخبث\والا..وش تفسرين علاقتا الكثيره بوسطه وبحياته بشكل عام..,.؟
غاصت سكين احسست فيها ملوك بين حنايا قلبها...من غيرها يعرف..بعلاقات ياسر...الظبي...!ومن غيرها...!
لها الدرجه علاقته مكشوفه..وواضحه لناس...لها الدرجه تهاونه بمشاعرها وجرح الدايم لها...,,.؟
فلك بعصبيه\لاتصدقينها ماعليك منها..وانتي بعد اذا ماطلعتي الحين صدقني ماراح يحصل طيب...؟
الظبي باابتسامه وهي تشيل شنطتها\لا..اهدي..طالعه..بس مو خوف من جنابك..بس تقريباً خلص كلامي
وبقى كم كلمه لازم اقولها..,,
ناظرت ملوك ووجهت الكلام لثنيتن\انا قلت لكم البند الاول من الصفقه..البند الثاني ياحلوين..ان خذته ست
الحسن والزين..,بينفتح عليكم باب ماراح يتسكر...واوله..اخوكم ها المنحرف...ماراح نقول يتعاطى...لئن ها
التهمه بسيطه...بنقول يروج...!وشرايكم..؟خلو ها الشي في بالكم..وتذكرو ان الي يحبون مقرن كثير
ويخدمونه بأشياء ماتخطر لكم على بال...عن اذنكم..
.....
...
وأنا بين التلاقي والفراق ..؟
أدفن العمر وأحفر لي نفق..!
...
...

white flower
10-22-2012, 04:23 PM
نظرة حقد..6..
.

.
.
مدخل...
.
.
.
ياشينها لاطاح دمـع : الاكـابـر
ياهي كبيره في - عيون. . . . ( العصافير ) !
هذا " الزمن " بعيون/ .. الايتام غابر
وفي عين من عاش : الترف . . . هالزمن غ ـير !




ياللي "طعونك" تقتلك لاتكابـر
لاتعتذر مليت . . . . كذب المـ ع ـاذير!
شفني / .. وتعرف كيف لاقيل صابـر
شفني وتعرف. . . وش تعني [ مقاديـر] !



أضحك وفيني للمواجع : مقـابـر
ابكي وضحكي - ذنب. . . . والدمع ( تكفيـر ) !
اكتب و" دمعي " صار/ .. حبر المحابر
ويخون : في صدري . . للاوجاع تـ ع ـبير !



"أنـا / أنـا" على مثل منت خابـر
بس/ .. الزمن . . . له باكثر الخلق تاثـير!
عابر شمالي شح بي وقت ع ـابـر
واشح بدموعي. . . عن الناس [ ياميـر] !



أهمس و "صوتي" تشتهـيه المنابـر
ويضج صدري . .. . طعنتين ومساميـر!
الحب لابو / .. الحب مقطوع دابـر
ماهي قضيه. . . خنجرين [ ومخاسـير] !



شي إنكسر . .
ماله مع الوقت : جابـر
وخل الجروح اللي - بصدري . . . . ( مسايير ) !
ماقلت/ .. لك " هالحزن " فيني مثابر
وصدري قفص حزني : وقلبي . . . به الطير !



بالله قل لي كيف ودكـ أكابـر
كيف أعتذر . . . . و أحكي عن الدمع تبرير!
ماقلت لك لاطاح دمع الاكابـر
ياهي/ .. كبيره. . . في عيون [العصافير] !
.
.
.
بدايه..
مساء ,,,,الآشواق...
جزئية اليوم.,,,آعتبرها حماسيه..,,,ومشوقه..,,,آستمتعت انا بمراجعتها....,,,قبل انزالها...
فيها كشف لبعض..الغموض..بطبع...لا يمد لطفل بصله....^_^
آعتبر ها البارت..آنحصر لكذا شخصيه..تكشف تواجدها اكثر..واكثر..
هناك مواقف لآبطال..تتضح...وتترك عنها ...البرود الذي غلفها قليلاً...
من ناحية حديثكم واسترسالكم الدائم عن الطفل المفقود.....آنا قلت لكم...قبل....اتركو ..الحديث عن الطفل..
موضوع تقفيل الراويه...
تصدقون..والله احس ضعت منكم...على صفحات الروايه و..على الخاص ....
شفت ردودكم كلها ...وشفت ارئاكم...وأقتراحاتكم الجميله مع اني ماطلبت اقتراحات.. عليكم اقتراحات خاصة
الي تجيني على الخاص...يبون 3 بارتات با الاسبوع...
...آنا رديت على آختي طيف الاحباب برد...وربطة اسم
بتال بملوك...وهذا خطا مطبعي من مخي لاآكثر..._^مفروض انكم تنبهوني...مو تئيدوني..^_^=فيس يغمز
لعذرا ياقلب الي على طول وافقت...=عذير..مفروض تقولين سلامات ضمضم فيك شي..:$

.
.
.
آرحب با المنظمات ...امار...غرامي.. ماصدقت الا قيك .. عزتي في كبريائي ..حياكم يا الغالين

.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن الصلاة في وقتها
.
.
.
....آسطول الحريه...حرية الأرواح..المتعلقه..بمركبك...مابين المحيطات..والبحار..والانهار
والجسور...ومعابر الحدود...ترفرف..على رؤوس اليهود..لتذكرهم ان لفسطين..
آهل...من جميع الأصقاع..والأديان..والأجناس..
.فلسطين ليست لقيطه..يامعشر اللقطاء....
..ولايتيمه...ولامنبوذه...
تسكن دموعنا التي علقت بمحآجرنا...وفرشت لها بداخل
قلوبنا..حصير من دم...معطر بآكليل الفل...
فلسطين لستِ وحدكِ...ولم تكوني في يوم وحدك...كل له وطن...كل له ارض يعود
اليها...ولابد في يوم من ان تفتحي احضانك ,,لتسقبلينا..شهداء..او..فاتحين...
فلسطين آرفلي...بثوب الشهداء...مآجمله عليك ياملاك...وماجملك ياعروس..
ومأجمله..من ثوب..صنع... آثمن من اي بريق...و.. اندر من اي جواهر....
صنع من دمائنا جميعاً...خليج..وعرب..و..آتراك... او.. اجناس اخرى...من كل من عشق الحريه..
وفك الأغلال...
يوماً ما...كلنا..سنعود...لأرض الميعاد....يوما...مآ....آنتظرو يا ظالمون...وانً
منتظرون..آساطيل الحريات....
بقلم\جســــــــــــــار الـــــــراســــــــــــي.....
طوى الجريده ورماها بقرف على السكرتير....\يعني يا يستلم اليهود..يآ
يستلمنا.....!
.........

آقسى { آآلم } .. لآ صـرت بآلحـيل " مجـروح ...

مـن شخـص حآلـف { مـآتجي منـه زلــهـ ..!!
....

آمام شقه مشبوها...
عناد بصوت آمر\ناد لي قائد الفرقه ...
ماهي الا لحظات ووقف قائد الفرقه يلقي التحيه العسكريه لعناد \آمرك سيدي...
عناد \المكان خطير جداً ..قريب من ها الشقه مدرسه اهليه لبنات...
مافي مجال نخلي الكوره بملعبهم اكثر من كذا..
الاشخاص الموجودين بشقه..عددهم اربعه...
والمكان الي مقابلهم عماره سكنيه...تارك اثنين من القناصه يتمركزون
فيها...
القناصه راح يتكفلون فيهم..مكانهم مكشوف...وسهل لنا..لكن اذا كان العدد اكثر من اربعه هنا المشكله...
الضابط وهو يرفع عيونه لجهت الشقه الي كانت بدور الثاني\حنى بنقوم بهجوم مشترك...انتم تغطونا...
ونحنى بنكون الأرضيه..
عناد بنظره متفحصه...\مافي مجال للغلط...لاتترك ثغره..نبيهم آحياء..او..جثث...مانبي جثتك...
مشى عناد تارك الضابط...وتوجه لنفس المبنى الي تمركز فيه يوسف وشخص ثاني من الفرقه..
اعطى الضابط توجيهاته بعد لحظات ...وبدى الهجوم...
في ها الوقت كان عناد ياخذ مكانه عند شباك احد الشقق بعد ان اخلو العماره من عمال البناء...
يوسف بمكان قريب من عناد والعلك بفمه..\اربعه..! ليش طالبينا..؟معطين الوضع اكبر من حجمه..
عناد بهدوء\ركز على شغلك وانت ساكت وارمى ها العلكه...توترني...
يوسف بضحكه\تصدق ها الي لابسه على وجهي كتمني...ارميه وماحد بداري..مايشوفنا احد اساساً..
عناد بعصبيه\يوسف..حنى مو قاعدين نلعب.. الحين بعملية بطل حركاتك ..مانبي اي ثغره من جهتنا...
يوسف بدى يغني بصوت واطي وهذا وصل آعصاب عناد لحافة الأنفجار...
عناد مايبي يشتت انتباه...نزل عيونه بحذر لجهت المنظار..المثبته با البندقيه تبعه من نوع دارغونوف...
وجها لشباك مفتوح..
مقابله لجهت الآشخاص الموجودين با الشقه...
يوسف بستخفاف\خلنا نطير راسه وننهي العمليه...شكل ها الضابط نام...
عناد بصوت شبه حاد\يوسف بكلامك وهذرتك ...شكلنا حنى الي بطير روسنا..اسكت.؟
يوسف بضحكه\تطير روسنا...ضحكتني...والله مايطلع مكانا الجن الآزرق...
آبتسم عناد ورفع عينه عن المنظار والتفت لجهت يوسف\لابو من حطك معي بنفس العمليه..
هو والدجه اخوان...! يامسطول..
ماراح نتدخل الا اذا تطلب ها الشي منا والوضع الى الان مايتطلب.... يوسف
وش فيك اليوم..؟
ماكمل عناد..جملته...حتى...آنقلبت الأيه...وبد الهجوم عكسي....على الشقه ...وعلى فرقة القناصه...
يوسف يتراجع بسرعه لورى الشباك وهو يسمع انين وبصراخ\ سامي شكله انصاب...!!!
كيف آنتبهو للمكان الهجوم ماهو من الشقه...؟
عناد ينبطح على بطنه وبحده...\لازم نغير المكان.... فيه كمين....؟
يوسف بتوتر\كيف نغيره...صرنا مكشوفين....هم اكيد با الشقه الي فوق شقة الأرهابين...
عناد بذكاء حاد وسرعة بديها حاضره..\لا....جايهم دعم....يعني راح يكونون با السطح...
مستحيل يدخلون اي من الشقق الي با العماره...علشان يسهل عليهم الانسحاب...
ومكانا واضح لهم...ومن طريقته في اصابة سامي...هو...!
يوسف \الحل..لازم نتخلص منهم بسرعه...والا مصيبه راح يتئذى كل الي دخلو الشقه...
وخاصة لسا ماجاهم دعم كافي..
عناد يرفع عيونه لفوق...انتبه لشباك الجديد الي توه مركب...وواضح من زجاج عاكس...
عناد بهدوء\يوسف حرك الشباك الي جنبك خلني اشوفهم زين واتئكد من مكانهم....
حرك يوسف الشباك بهدوء حتى اتضحت الصوره لعناد ومن بعدها..\خلاص شفته...واحد....مثل ماتوقعت قناص..
مانتهى عناد من كلامه حتى انكسر الشباك ...
يوسف\وجع ماخبثه....
عناد بحده\راح اطلع من ها المكان...بطلع لسطح...مارح يتوقع اني اطلع...وهي فرصه ...صابته..او صابني...
المهم اذا انا...انقتلت....لايطلع من يدك...يوسف ...لايطلع من يدك....هذا قناص..
انت خلك ملهيه با الشباك ارجع افتحه وسكره..خله يعتقد..ان حنى لسا ماحددنا مكانه....
يوسف بتوتر\الله معنا.....
زحف عناد على بطنه حتى قدر يطلع من الشقه.. وقف بسرعه ..
وطلع الدرج وهو يطلع الدرجه درجتين من السرعه...
ماهي الا ثواني وتوسط السطح....
ابتسم اكثر وهو يشوف طراز السطح الي ساعده على خطته...طراز قديم مليئ با الفتحات...
جهز نفسه وثبت مكانه اتضح له مكان القناص....توكل على الله...لكن انصدم من الرجفه الي اجتاحت كفه
من جديد....
عناد بقهر\ماهو وقتك...ماهو وقتك...
ضرب بكفه واجة الجدار..بعنف.....حتى حس العروق راح تتفجر من الدم الي احتقن فيها....
رجع ثبت يده على الزناد...وماهي الا لحظات....ليعلو صراخ يوسف با الشقه الي تحت....\سلمت يمينك...
آعتلت ابتسامته اكثر وهو يشوف...الفرقه الي دخلت الشقه طلعت با الأرهابين..
لكن عقد حواجبه بستفهام عن القناص...!وعن معرفته لمكانه ومكان سامي ويوسف..!
....

..
....

آقسى { آآلم } .. لآ صـرت بآلحـيل " مجـروح ...

مـن شخـص حآلـف { مـآتجي منـه زلــهـ ..!!
....
قصر العاجي....
نزلة المبخره...العاجيه...بئلوانها الغامقه..وحبات الكرستال المزينه قاعدتها....وتراقص رائحة
العود (كلمنتان)..المميزه والنادره ..بجوائها....
نزل فنجان القهوه وآبتسم على همسها....صوتها كله همس..لكن آذا تغير..مزاجها...فهو...ينقلب
تردادته...ولايصبح يمت للهمس بصله....
الظبي من جديد\ياحلوك يابتال وها المبسم الي عليك...ويقولون الظبي جايبه زينها من جدتها...مآيشوفون
شيخ الزين وساسه...
وضحت ابتسامة بتال اكثر حتى سمع صوت ضحكها\انتي اذا بغيتي تخشين في مواضيع..تبدين تحورينها..
وتعطرينها...من ثم تلف مثل الهدايا ..عجيب آسلوبك...
الظبي تقوم من كرسيها البعيد...بخطواتها الخفيفه جلست على نفس الاريكه الجالس عليها بتال...\آنت بس
جرب ها الدهن...
فتحت التوله ومن غير حتى ان تعطيه مجال ..لمناقشه...حطت التوله بين كفوفها لتغرق بدهن العود من ثم مسحت
فيها بخفيف على خدين بتال....من ثم قربت كفها خفيف عند انفه\ها شرايك..بذمه مايستاهل الي دفعته فيه...
بتال مبتسم \ياظبي في كل شي ماحد يسبقك...ماشميت بمثل ريحته عند احد....ماشاء الله عليك...
غرقت الظبي بضحكه..\عارفه...بس ماهو بموضوعنا...
ناظرها بتال \انا قايلك من الاول ادخلي في الموضوع..
الظبي تمسح بقايا دهن العود الي بكفوفها شعرها...\ثالثه..!
بتال بعقدة حواجب\ثالثه..!ثالثة ايش.؟
الظبي \يعني زوجه ثالثه...حالك ماهو عاجبني...الاولى وبنات والثانيه ماالله عطاها...يعني وشلون..نقعد بياسر بس..
لازم لبوي احفاد....ولازم لبناتك اخ...يكون سندهم..وعضيدهم..وعزوتهم...مثلك لي...
آبتسم بتال وبسخريه سكت ولف لجه الثانيه..من ثم التفت لها..\آنتي..وطارق بينكم شي...
الظبي بستغراب\لا..ليه...
بتال\شغاله فيني انا وياسر...ماعندك شي تلهين فيه...غيرنا...
الظبي بمكر\الله يهديك يا بتال..هذا وانا صافطه لك الخير...
بتال\لا مكفيني الخير الي صفطه ابوك لي...لها الحين وانااتقلب فيه...
لحظات صمت ...دقائق قليله..كسرها..صوت الظبي..
الظبي\انا وابوي نبي لك ولد...انت مثل ماتشوف..ماهو من كثرنا...ها العايله كلها مافيها الا ثلاث رياجيل
ابوي وانت وياسر...
بصمت مطبق....حركه...لمست يده لكفوفها...\شوفي لك موضوع ثاني...انا بلي معي ماني خالص...جايه
بعد تزيدنها....واذا...فكرت اغير..ها الحياه الي رسمها لي ابوي...صدقيني تغيري لها ماراح يعجبكم..
رجعت ظبي ظهرها لكرسي..\لايكون بعد ماشاب الشعر بترجع تكرر اخطائك...آنتبه...ترى ابوي ماهو
قوي مثل اول..لاتجيب اخرته...وساعتها انا الي ماراح اسامحك..وصدقني مهما كنت غالي ..ويرخص لك
كل غالي..ماراح احد يتهنى في حياته بعده مني...
صد عنها بتال بنرفزه....
....

آقسى { آآلم } .. لآ صـرت بآلحـيل " مجـروح ...

مـن شخـص حآلـف { مـآتجي منـه زلــهـ ..!!
....
مكان ...ثاني...حديقة الراسي..
وبساعه متئخره نوعاً ما.....
بخطواته التي كسرت الصمت المطبق على المكان..
بهدوئه الجميل المميز اقترب من الكراسي الخوص الموجوده بحديقة الفله..,,
وبتعب يفك الواقي..الي اثقل روحه قبل صدره...وملابسه اكتست با الغبار....
نزله على طرف الطاوله ..لكن الواقي اخطئ الطاوله وطاح على الارض ..
جلس عناد بتعب وترك الواقي مافيه حيل حتى يرفعه...
قطع عليه سرحانه كلماتها الساخره\الله لاكان جاب الغلا ..ولاسنينه..!
ابتسم قلبه ..بعكس تعابير وجه..التي ابدعت في التمثيل..
..,,وبا الصدفه كان مقابلها..,,
عناد ببحه وهو يضغط على كفه بصابعه \نفسي في يوم تاكلين تبن وتسكتين اذا شفتيني ..
مو لازم موشح الترحيب حقك ترى اعفيك عنه..!
تشرب عصير المانجو ونظرات مسروقه يجهل من لايعرف شهد سببها..
فاجئها عناد بلفتته السريعه... ونظراته المركزه على عيونها بصرار على آنكسارها...
شهد بتوتر\عناد مخبي شي وبتسوي اجوائك المرعبه يعني..؟
ترى اجواء الأكشن حقتك ماحبها..وللعلم..ماتغثني..يعني ماراح توصل مرادك!!
ارتسمت على فم عناد ابتسامه \ماني بمخبي شي..!ليه معودك!!
شهد تنزل الكاس بتعب\ارتاح ..ماعودتنا الا على كذا...الغثه بجميع انواعها والوانها..!
سكت عناد والتزم الهدوء..,,ماهي الا لحظات ورفع راسه ..\شهد...انتي ليه دايم موقفك حاد معي...؟
اهتزت في ها اللحظه آصابع شهد... وهي تنكمش على ياقة بلوزتها...
بلعت ريقها بخوف..عناد بحضوره المرعب..وكيف وهو ناوي على جلست
مصارحه غريبه ..؟
ماهي منتظرتها منه.. وماهي مستعده لتباعات هذي الجلسه الصادره من شخص
ماهو مرغوب فيه بعالمها...
عناد يكرر السؤال... لكن بشكل أخر وبصيغة آخرى تماماً\شهد..ترى انا بعد اخوك..!
اذا تعبتي بتلقيني اول صدر يحضنك..اذا آحتجتي
كتف انا كتفك الي تسندين عليه..
مهما قلت وكثرة..ترى انتي اختي الوحيده..,,ماعرف أصفصف حكي مثل جسار ..؟
وماعرف انمقه مثل ريان..؟
لكن صدقيني هذا من جوى قلبي..
مابي اشوفك تتئلمين ...و..لا..تزعلين ..و..لا...حتى تحسين انك وحيده يا..
قاطعته شهد بشراسه تركته يتراجع بجسمه لورى لخلفية الكرسي\يعني تبي تقنعني ياعناد بئنك تحب احد غير
نفسك..؟
ماراح يئثر كلامك في
احد..؟ ولاتصرفاتك الغريبه...انت عناد وعناد مايتغير..الا.. اذا تغير شي بها الكون ثابت..!
يمكن جسار يتقبلك ...؟
لئنه يتقبل جميع التصرفات... وأرض خصبه لمتصاص اي شي يسقط عليه من الغمام..
لكن انا وريان لاتتفائل ابدا..ان نتقبلك..
انت.. و..انا ....وريان مانتفق..مانتفق...مانتفق...
ارتشفت العصير با الامباله... مانتبهت لثوره العارمه الي اجتاحته...
مانتبهت لئنها كسرت شي جاهد سنين يقوله ...مانتبهت انها غرست سكين
الوحده الي تقتله...
سنه ..
وسنه..
وسنه ..
ومن ثم سنين..
كانت عيونها تسترق بخوف اقترابه منها...كئنه آعصار ينتظر ان يثار وافلح من اثاره في زحفه له...
ارتجفت شفايفها بخوف ..قاومت بشده مايظهر عليها... لكنها خانها وعيونها تستقر على قطعات الزجاج
المتناثر من كاس المانقا في الأرضيه...
كانت حركة عناد الغاضبه ..رد فعل اقل من طبيعي توقعته شهد منه..
عناد بحفيف صوته الغاضب\عمرك ماتقبلتيني... لا...انتي ولا ريان ..لكن خلي في بالك أنا
راس السبحه الي بيد الملك...!
وحقدك الي من سنين يبان بنظراتك قبل كلامك ..
عساها يزيد ..وان كان حقدك بدايته
رواف يوم خطبك..؟ وانا رفضت..فلعلمك اجل...لو يجي كل يوم يخطبك..
لو يجيب كل من كان صدر مجلس عند
قبيلته..
لو يجيب كل من قال انا شيخ ولي حق ..
لو يجيب..كل غالي..وكل كايد...
ماني بموافق ..!ودامني حي ماراح تاخذينه...صايع ضايع
لاوظيفه ضفته ولاشهاده ترفعه...
آشار بيده عناد لسماء ورفع دقن شهد بعنف\شفتي هاذيك النجوم الي جنب بعض...هذي ينقال
لها الثريا...اذا جابها وحطها لي في يميني ماهو ماخذك...!
تراجع بخطوات ثابته بعد ترك دقن شهد بقرف...وسحب الواقي بعصبيه....تركها تنفث عصبيتها..وهجومها....
شهد بصراخ\آساساً..اذا هو صايع وضايع...انت ماتعاشر..تفهم وشلون ماتعاشر...ماحد لام عبير يوم هجت
وتركتك...
انسان حاقد..وماتحب احد...آساساً انت مهزوز من داخل...
ماتحب احد...ومافي احد يحبك غير جدتك...
اكرهك ...اكرهك...ياعنيد...
ياآناني...
لحسن حظ شهد...ان عناد دخل الفله وماسمع اي شي من كلامها..!
... ....

آقسى { آآلم } .. لآ صـرت بآلحـيل " مجـروح ...

مـن شخـص حآلـف { مـآتجي منـه زلــهـ ..!!
....
...

white flower
10-22-2012, 04:27 PM
...
يوم جديد...
...
الظبي وهي ترمي الجريده القريبه منها على الطاوله....وتوقف\شف ها الكاتب وش مهبب...شوي ويصرح
بسم ابوك..واسمك طال عمرك...!
هذا غير الي عرفتهم من التجار ..واغلبهم شركاء ابوي القدماء...
نزل عيونه بتال لجريده ....طاحت نظراته على صورة صاحب المقال..\جسار الراسي...؟
الظبي تتجه لصينية وتحط لها بيالة شاي...وتزيد السكر بكم مكعب...\زين شكلك تعرفه...
دور له اي مصيبه
تحذفه ماعاد نسمع له صوت...
وش قاعد يقول..وش قاعد يهبب هزلت والله...هذا الناقص..ماعاد يبقى غير..
مقرن العاجي هو سبب فيضانات جده..وهو سبب غلاء الأسعار..وهو سبب طيران أسعار الحديد...وهو سبب
انلفونزا الخنازير وكل بلوى تطيح على السعوديه خاصه والخليج عامه...يصير مقرن له يد فيها..؟
الكلاب اذا نبحت تبي لها عظام....أغرها بلحم مسموم يجيب موتهآ...
مآبي اقرا له مقالات بعد كذا ...
بتال بنبره محايده...\ظبي انتي ماتعرفين جسار الراسي...شكلك..؟
ترى جسار ماهو من الصحفين او اصحاب
الاقلام المأجوره الي نقدر نسكتهم بكم قرش...له مبادئه الي يدافع عنها بشراسه...
هذا اولاً....ثانياً...انتي تحسبين السعوديه كلها مافيها عايله واصله الا العاجي...ياظبي....آذا فيه ند قوي..
لبوك..فهو عناد الراسي الله يرحمه...كان داخل مجال الحديد كمجال ثاني..لمجاله الأساسي وكزياده في مجال
ارباحه...وكان ند قوي جداً لبوك...لكن توفى الله يرحمه..بمعنى ثاني..ومبسط...الراسي مانبي ندخل في
اي مواجه..معهم...وهم آساساً ماهم بمجالنا..ليش نحتك فيهم ونولد صراعات...حنى وهم في غنى عنها..
آذا عنده حكي..خليه يحكي...ويطلع لعلى جبل...ماراح يضرنا ..اذا ماعرقل مصالحنا...
لكن اذا عرقلها هذاك الوقت..فيه حلول كثيره راح تنطرح...وماظن انها تكون بصالحه..
آرتشفت الظبي بعدها بصمت بيالةالشاي الي بيدها وبابعقدة حواجب...\اسمع كلام اختك..وسكته قبل نوصل ليوم
يصير هو العظم الي في البلعوم...
بتال من غير مباله \عظم ببلعوم من..؟اذا قصدك التجار الي يحوس فيهم صبح ومساء...فعليه با العافيه..
آما ..آنا...آنتظره بس يعدي الحدود الي راسمها انا له...وساعتها....بعلمه ..العب على اصوله...
الظبي \تصدق انك خوفتني تو..قلت انقلب لشريف مكه...!
ناظرها بتال بصدمه\وش تقصدين..؟
الظبي\الله واكبر وش اقصد..يعني مافيه نظافه تامه في شغلنا..الا تجي خلطات سريه...هههه
بتال وقف بعصبيه\انا على قد ماقدر...مابي اخش في مكان كله الغام..وللمعلوميه يا ظبي...انا لو اني
ماني مع ابوك...كان شفتي كلنا نمشي بحقل كله الغام....ماراح نسلم منها...وامثال جسار..راح يدخلونا بمتاهات
مانطلع منها....
الظبي تمت ساكته والتفتت لجه ثانيه..بتفكير...

....
آقسى { آآلم } .. لآ صـرت بآلحـيل " مجـروح ...

مـن شخـص حآلـف { مـآتجي منـه زلــهـ ..!!
....
...
فلة الراسي...
شهد على طاولة الاكل ..تغمس قطعة الخبز با القشطه..وريان كان مخلص فطوره بس جالس يشرب قهوته..
عناد نازل من الدور الثاني من الدرج..بسرعه لفت انتباه الخادمه وهي تنزل اطباق الفطور
عند ريان و شهد الي مستغرقه با الاكل..
ريان بصوت مرتفع نبرته تهكميه\قايمين طيور الظلام اليوم..يالله صباح خير...
شهد تضحك...وهي تعطي ريان نظره ..برسالتها زد الجرعه..وبتئكيد ريان مافاتته...
عناد بسخريه\انتم متى تطلعون من ها البيت ..؟هو مافيه مجال تحسون بدمكم انكم مضايقينا هنا..؟
شهد ماطالعته تمت تاكل بهدوء ..وتشرب علبة البيبسي الي جنبها...وفمها مرسوم عليه ضحكه ..أقرب لسخريه
من ان تكون ضحكه بريئه...
توجه لطاولة وبقرف ويضرب راسها بطرف آصبعه\حد يفطر على بيبسي..!مقرفه بزياده..!
يعيد ويزيد بسخريته الدائمه\من سنتين وانا مارتحت هنا..؟الله من الغثى الزايد...
شهد بحده\انقلع لفلتك حد حايشك..نحنى هنا مثلك ..ما ..لك تمام ...لا..زياده ولا..نقصان!!
آنصدمت شهد بقبضته على معصمها... من ثم سحب يدها بقوه حتى وقفت...تعابير وجها الخايفه
من التعابير المرسومه على وجه عناد...ماتنبئ بشي...وهو مايفلح اي تنبئ معه..
عناد \اوووو ماخبرتك اني بعت الفله انا استقريت هنا ..
ماتشوفين السواقين يشيلون لهم عفش لجناحي..للأسف بنشب لكم...!
شهد ميلة فمها با الأمباله\اساساً انت مسنتر اربعه وعشرين على اربعا وعشرين مافي فرق..
عناد ميل فمه\لا في فرق الغثاثه لكم بزيدها جرعتين لحد ماتطلعون..
شهد ببحه\فك يدي...طيب..
عناد وهو يلف يدها بقسوه\ان عدتي قلة آدبك ثاني مره..صدقيني...الصرع الي فيك آهون ..من الي بجيك مني..
آنكمش وجه شهد بخوف وهي تشوف ريان ماسك يد عناد الثانيه..
ريان بجديه\فك شهد...واذا فيه شي بيصيب احد فينا فصدقني مو مخطيك...
فك عناد شهد ...ولف بطريقه سريعه..لريان...
ومسك ياقته وبحركة سهله من عناد...نزل ريان بقوه على
طاولة الفطور....وتناثرة الصحون...
آوقف المشهد قبل ان يبدئ...حركه سريعه من شخص رابع توسط المكان..
سحب عناد بقوه من ريان..وبصوت حاد\اذا انتم أطفال مستعد آرجع اعلمهم الأدب من جديد....؟
تراجع عناد للخلف..وبآبتسامه ساخره\الله يهديك يابو درر كنت بس بسوي لهم عقاب بسيط...
مايحتاج يعني تدخل..بس فركة اذن..!
ريان..بعصبيه \جسار لاتدخل بينا ثاني مره..!
عناد بتهكم \جسار لاتدخل بينا ثاني مره...احمد ربك بس..وكل تبن واجلس ورى اختك...جسار لاتدخل بينا ثاني مره...!
جسار بحده \الحين وقفتي بينكم ولاشي...!ماتعني لكم شوية أحترام وتقدير....اذا ماتعني لكم...خبروني
عشان يكون تصرفي غير الي انتم متعودين عليه..
ريان يطبع قبله على راس جسار وينسحب بهدوء....
عناد يمشي لجهت كرسي مترئس الطاوله وبهدوء\محشوم يابو درر ..قدرك على الراس..بس ها الكلاب
لازم بعصى على روسهم عشان يمشون صح...
شهد ترمي المنديل على السفره وبصوت خفيف\استغفر الله بس...
مشت بسرعه حتى لحقت ريان وطلعو الاثنين لدور الثاني.
تنهد جسار وببحه\الحين انت وش فيك عليهم..ياعناد يرضيك يعني امي تشوف ها الحاله والآ ابوي...يرضيك..
عناد باابتسامه\احب امزح معهم..!بس شهيدان قلة ادبها تستاهل ماجاها..مع انها بس مسكة يد بسيطه
المره الثانيه بكسر عظامها لين تفهم الأحترام..
جسار جلس على الكرسي القريب من عناد وبصوت عالي نادى على الخدم يغيرون السفره...
ويحطون اطباق جديده..
من ثم التفت لعناد..\لا والله الي اعتمدت على رياجيل...تطاقيتو عندي...وشلون لو غبت عنكم...؟
عناد سحب الجريده وهو يشوف هجوم جسار على التجار \يآخي انت مبدع..من وين تصفصف ها الحكي ..
وترصه في مقال...مايلامون يوم ارسلو لك
تهديد ..اتلفت اعصابهم المساكين..مابقى الا تقول فلان وفلان..تصدق اني عرفتهم من تلميحاتك..
..بجديه ناقضت النبره الساخره الي تكلم فيها قبل \دام انا حي اتنفس ......آنس ان احد يقدر يئذيك وانا باقي فيني
عرق ينبض..!
آبتسم جسار لكلام عناد..وكيف حركاته مكشوفه لجسار اذا كان قلقان ويفكر..يبدى يتسلى بريان وشهد...
شي مضحك لجسار...عناد شخصيه مركبه كشف تركيبتها جسار..يبني لنفسه آسوار عاليه..ويتمركز في قلاعها..
يجبر نفسه على الانطواء...بجلباب الجده...الشخص الوحيد بنسبه له نبع حنان متدفق..ولاينضب..
آقترابي منه في مراهقتنا..ماكان سهل..كانت شخصيته اكثر عدوانيه وانطوائيه من الان...
كان صدره يحمل الكثير والكثير من علامات الاستفهام...يطرحها من بين نظراته..
مرة سنوات دراستي ..ببطئ من ثم سريعه.....جعل الروتين يجبر عناد من التقرب ..من ثم آلفه..من ثم المحبه..
لكن الشي الوحيد..والى الأن...يكره تقرب اي شخص من الجده..
لاحظتها او تجاهلتها..بنظراته..
يكره اي تقرب...كان بقصد او غير قصد...آناني جداً في حبه لجده..
من بعد سنوات دراستي وتخرجي...
زواجي....وزواجه الفاشل..
قبل كم سنه..اجتمع شمل العائله وتئسيس الوالد لمستشفى لرياض..واستقرارهم ....
من ثم زاد الامر تعقيد بنسبه لعناد..
قطع سرحان جسار ...درر ووسن يطبعون قبلتين على خديه...
عناد بضحكه وهو يسحبهم لحضنه\ايا الدجاج..وانا مالي نصيب..آفا والله...
.......

آقسى { آآلم } .. لآ صـرت بآلحـيل " مجـروح ...

مـن شخـص حآلـف { مـآتجي منـه زلــهـ ..!!
....
بيت ابو مناف..
ملوك تلبس صندلها...وتسمع طق الباب الخفيف..\تفضل...
مارفعت راسها وتمت تلبس الصندل ومانتبهت لشخص الي توسط الغرفه..
استوت ملوك واقفه...وذبلة عيونها لما شافته قريب منها...
ملوك بشموخ\نعم...وش تبي بعد...تكمل الي بديته...مانت ماشاء الله عليك...مافلحت الأ في ها الشي...
مناف بتوتر...\ملوك...آنا...
جلست ملوك على السرير وفتحت الكومدينه تطلع جوالها...آنصدمت من ركوع مناف عند ركبها بضبط
من ثم نوبة بكاء اجتاحته..لتسري بئلم في عروقها....
مناف ببحه\تكفين ملوك سامحيني..تكفين ملوك..والله ماكنت اقصد..والله مابي ائذيك ...ملوك والله انتي
كل شي بحياتي...
ملوك حاولت ترفع جسمه النحيل ليرتفع من وضعية الركوع\مناف لاتسوي فيني كذا...لاتقعد تبكي...
مناف انت رجال..قوم..لاتركع لحد...انت كم مره تبي تذبحني...
ارتفع مناف بمساعدة ملوك حتى جلس مقابلها على السرير من ثم رمى راسه بصدرها\والله ياملوك
مابي اطقك بس الشيطان الله يلعنه...
حست بئلم يسري بعروقها ...ضعف مناف يهدها...شخصية مناف ماهي قويه وسريع التئثر...
وهذا الي تركه بها الوضع..لاناجح دراسياً ولا..في حياته العمليه...
التمامه على شلة سوء..بدايتها دخان..نهايتها ادمان...
حاولت معه مراراً وتكراراً...هو ماوصل لمرحلة الهروين..مازال في البدايات..والبدايات دائماً تقود لنهايات
المؤلمه...
فقر....كبر في سن الاب...وغياب لوجود الام....
ماتقدر تسوي شي..لازم له وقفه صارمه من رجل....
يرجعه لطريق السليم..قبل الهاويه...
يآسر...يكفيه الهموم الي على راسه..والمساعده الماليه منه..الي يقدمها لعمته..وهي عارفه ان المبالغ
الي قدمها..مو لعمته وبس...وحركات اشتهيت لكم كذا ..وكذا.. وفي النهايه امتلاء تام لثلاجه..وخاصة برمضان..
شي يكسرها دائماً....اكثر من انه يقربها له...
مسحت على شعره بحنان\تكفى يامناف..اصح لحالك...تراني تعبت والله..
مناف بطفوله نسى انها كبرت واصبح في مقتبل الرجوله..مازال يبحث عن الحنان المفقود..
على اكتاف ملوك وبصدرها..
انفتح الباب في ها الوقت...وابتسمت فلك لحتضان مناف لملوك...\ياهههها ذكرتوني بخوي..بروح احضنه
يالله ياسر جايب فطور..وعلى فكره تراه مقدم لك اجازه اليوم...يعني الغدى عليك هههههههاي...
ابتسمت ملوك من بين دموع مناف...\يالله شويات ونازلين...
سكرت فلك الباب بابتسامه وتركتهم...
مناف يشوف الكدمات بذراع ملوك...وبنظره مكسوره \والله اسف عساني الموت الي ياخذني...وتفتكون مني
ملوك اوقفته بصابعها على شفايفه\تكفى لاتدعي...يالله انزل اسبقني وانا جايه لكم...
وقف مناف وطبع قبله على جبين ملوك..اخفى فيها ضعفه ..من ثم طلع...
تنهدت ملوك...\يارب..يارب..افرغ علي صبر...يارب ساعدني..ماغيرك يشوف حالتي ويعلم ...الحمدلله على كل
حال...ماهو اعتراض..لكن رجاء...
وقفت ملوك....وخذت جوالها بتنزل تحت..
في ها الوقت كان ياسر وفلك ومعركه حاميه...
ياسر\وش موضوع يم موضوع...اقول اهجدي كل يوم تسلخين علي با الخطاب جاني فلان بن فلان وجاني
علان...وفي الاخير..ماحولك احد ياسعيد...!
فلك تكتم ضحكتها \لعنبو بليسك وارث مني كل شي حتى خفت الدم..انثبر بس..والله ان عندي موضوع يمكن
يكدر خاطرك..
ياسر يرمي الخداديه عليها\خليه في بطنك لين تنزل حوريتي ..وبعدين قوليه..ماعرف اكمل صباحي غير
بشوفتها..احس الروئيه عندي ضبابيه اذا ماشفتها هههههاي..!
فلك تبعد وجها عن الخداديه لاتصيبها\وجع يوجعك لين تعرف قدر الخاله..ترى الخاله مثل الام..ياعساك الصلاح
والله انه بعيد عن ها العيون الي تسبل للي رايح وجاي...ياوريث رشدي اباظه في القز..
والآ اقول استغفرالله الرجال مات..ماحنا بلاحقينه
الا بخير...الله يرحمه..ويبشبش الطوبا الي تحت راسه...
تبدلت ابتسامة ياسر الساخره..لوجه آخر...امتلى با العصبيه...وتغير فجئه..بوقفته السريعه...
وهو يشوف مناف يتوسط المكان...
ارتفعت وتيرة صوت ياسر ..وهو يمسك مناف... بياقته من ثم يرميه بدفعه واحده بيده لكنبه الخلفيه \مدمن
وترفع ايدك على البنات...
نزل ياسر من جديد لمناف...من ثم مسك مناف وبنيته العضليه..سمحت له بسهولة الحركه...ليرتفع
مناف معه كاورقه...ثارت عاصفه لتخفيها تماماً...
مسك فكه وبعصبيه........ولهيب انفاسه تسبقه\قلت لك آخر مره ان ضربت ملوك ماراح تشوفني ساكت ..؟والظاهر
انك ماتسمع الكلام الا بكم كف...؟
آوقفت يده الممتده على مناف..يد ناعمه احاطت بمعصمه لتسحبه بقوه...!
ترك..مناف..على نظرات العيون القاتله الموجه من ملوك...
وبوتيره حاده آنهت الموقف...\مو مسموح لك تدخل بشي مايعنيك...!ومو مسموح لك تمد يدك على رجال
طولك وساكت بس احترام لك...ومو مسموح لك تقلل من احترام الي تشرب من دلته...ومو مسموح لك آشياء كثيره
تجاوزتها....!
تراجع لورى بخطوتين خفيفه ..من تغير موقف الهجوم الي كان متخذه لموقف دفاع..وهو ينتبه ليدينها الرقيقه
تدفع صدره للخلف..ليتراجع ...فقط...من تئثير الصدمه....؟
آلجمته..نظرات عيونها...قبل كلماتها...
من يدافع عنه..غيرها....؟
وين يروح...الا لها...؟
.ليه ها العيون
الحين تنفيه.....؟
وكل الي سواه..ان يجمع آشتاتها....
ليه ها الرموش..كما سيوف..تتفنن..في قتله..
وهي مسلطه له وبوتيره ماقدر يترجمها...
ياسر برتباك وهو يخفي صدمته \خلي ها الكلب يحترمك..ويترك آدمانه..انا جالس آدبه..هو على باله
اذا خالي كبير بسن ان البيت هذا مافيه رجال...؟
ملوك بشموخ آنثى..آبسط حقوقها...آثبات...آشياء ينكر وجودها....!
وجهت اصبعها لتحت كتفه قريبه من صدره وبحده\والأكيد ان مناف هو رجاله...ماهو واحد من العاجي...!
دارت عيون ياسر با الغرفه..وهو يعد آنفاسه قبل لايسوي شي يندم عليه...
تعلي صوتها...وتجاوز خطوط حمرا كثيره.....
منى متى ابعدتني ...عن ها العايله..
آرتاح لنسحاب ..فلك ومناف من الغرفه....
حاول يعيد توازن الأمور من جديد..مآيبي يجرحها..\آنتي اكيد بعد طق مناف جايك شي في راسك...!
آنتبه ..لرتخاى عيونها...من ثم نزول..وكئنه يشبه الركوع..
آو..بوصف آخر...مغازلة الرموش لخدود...لصف طال صبره
لمعانقته...
من ثم آرتفاعها في أقل من ثانيه ليسبيه من جديد ويقيده...باغلال من حديد...\آخر مره
أنبهك...مناف....ماترفع ايدك عليه...آذآ تحب تفرد ها العضلات...آفردها...على آمثالها....؟
ماقدر يتحكم بعصبيته...\ترى ادفنك بمكانك...من قاعد اصارخ عليه من الصبح...قاعد افهم ها المناف مايجرم
فيك..والظاهر انك جاز لك طقه...عشان تشوفين غلاك عندي...اذا بيطقك ثاني مره....لا احد..يخبرني....
ملوك بحده\مافيه غير عمتك يادكتور..هي الي وصلت لك الخبر طازه...
كان ياسر مستعد لرد...لما دخلت فلك وبطريقه ساخره\آنا ماني بسوسه...بس خفت انك تموتين من الطق
عساك ماتقومين...ذبحني الجوع...جايه آخذ..الفطور وانتم كملو خناقكم....ترى ماحد بيمكم...مناف طلع..
واخوي ياقلبي عليه نايم وانتم كملو كملو...لايردكم الا الجدران اذا تصدعت..عاد بتدخل...عشان بس
السقف لايطيح على روسنا...
..........

آقسى { آآلم } .. لآ صـرت بآلحـيل " مجـروح ...

مـن شخـص حآلـف { مـآتجي منـه زلــهـ ..!!
....
الجريدة ..
فتح باب المكتب...\الحين الله يهديك مشغلني رايح جاي..اودي بناتك..وتكلمني اجيك لجريده...ترى لي
حياه ثانيه ...
وقف عناد بمكانه والبسمه ترتسم ببطئ على شفايفه....
جسار ينزل رعد من حضنه وبآبتسامه...\شهر ماشفنها..دقيت على آمه آستئذنها...ووافقت..,وارسلت السكرتير..
وهذا هو الشيخ..ولأول مره ينور مكتب عمه...
نزل عناد على ركبتيه يفتح آذرعه لرعد...ليحضنه بحب...من ثم يعبث بخديه بقبلات كثيره...
جسار يمشي لجهتهم وجلس على الجلسه القريبه من عناد وآبنه...\آنا ماني قادر استوعب..الولد..كيف يتذكرك
الحين لك منه شهر يا الظالم ماتشوفه...المشكله من شافك عند درر قال هذا لو يصير اب...مشكله..
وقف عناد ورعد بين ايديه من ثم جلس با الكرسي الي مقابل جسار..نزل رعد بحضنه وبدى يلعب باصابعه
في اماكن متفرقه من جسم رعد ليدخل رعد في نوبة ضحك...\الحين انت فاتح جريده او حضانه...لاتسوي
كذا مره ثانيه...انا لو ابيه رحت اجيبه...
جسار بعصبيه\كلنا نبيه..جدتي وامي وابوي..وحتى شهد لو تشوفه طارت من الفرحه...تدري اخر مره
زارت هي امه قبل اسبوعين تسلم عليه...ياخي ادمجه بينا..خله يعرفنا..تدري انه خاف مني اول ماشافني..
واندمج مع السكرتير اكثر مني....آتقى الله فيه..هذا ولدك....
صد عناد بعصبيه وحرك شعر رعد\عند آمه احسن...هذي هي عندها بنت...وحامل..يعني اكيد انه راح ينبسط مع
اخته واخوه او اخته الي بيشرفون...وزوج امه رجال طيب ..وامه بعد..ماهي مقصره عنه لافي حنان ولاحب..
عندها افضل بكثير
جسار\طيب وش المانع انه مايجي يعيش عندنا...يتربى بينا...يآخي اذا قصدك فترة غيابك لايهمك..سيوف
بتنتبه عليه مثل بناتها..
توتر عناد ووقف..ومسك يد رعد حتى ينزل\لا...عند امه افضل..مابي احرمهم من بعض....
آنتبه جسار لنوبة العصبيه الواضحه من اي تحريك ثاني انها راح تثار...فاماحب يزيدها\تعال رعودي
تعال ودعني...الله يهدي لك ها الابو...وماتطلع عليه بكرا..

.......

آقسى { آآلم } .. لآ صـرت بآلحـيل " مجـروح ...

مـن شخـص حآلـف { مـآتجي منـه زلــهـ ..!!
....
ببيت ابو مناف..
فتح الباب بقسوه ارعبتها..حتى اوقفتها بخوف..
ياسر وانفاسه تلهث..\كان خبرتيني ..ان عمتي جات عندكم امس...عشان على الاقل اعرف تفسير تصرفك الي
قبل شوي...
ملوك بثقه عارمه وصوت هادئ\وش تبيني اقول..جايه تتبجح بئنها بنت آطيب الفروع...وحنى...ماحنا بقد المقام..
والا اقول..
جايه تبي تضيف لي في رصيدي الي ماينتصف الشهر الا هو فيه مئات بس..وتوعدني بئنها تتزايد فيه الاصفار
ومن ثم الرقم الفلكي الي احددها انا...وفي حالة رفضي تهديدها لي بخوي..
وتقول لي رهاني فيك خسران...
هز كتوفها يدينه العريضه\ايه رهانك هو الي كسبان..
ابعدت كتوفها عن يديه وادرات وجها عنه\رهان مهزوز....مالقيت معه اي بر امان...!
مسك فكها وادراه وبعصبيه...ونظراته موجها لعيونها يستفزها من جديد...لبث كل شي بداخلها...مل
الوجع الغير مفهوم...مل البرود الغير مبرر..مل الانتظار لقرار معلق..مل الالغاز ..
ياسر بصوت غاضب\قولي لي ليش رهانك مهزوز...وش الي هزه....طلعي الي انتي مخبيته عني...قولي
يمكن تحصلين عندي اجابات لاسئلتك المبتوره..تكلمي..آنطقي..اصرخي..بس ابي اعرف...الي جواتك..لي ايش...
نظراتك همساتك كلماتك بسماتك وحتي دماعتك...كلها تقول انا مخبيه عنك شي...وشو ها الشي...ليه
ماتبين تقولينه...ليه ماتبين تحكين...
بعدت فكها من جديد..فتحت باب الغرفه وبصوت آمر\ثاني مره لاتدخل غرفتي وتسكر الباب...حتى لو انت
بمثابة زوجي...هذا الشي مايشفع لك...وماهو بمقبول لاعندي ولاعند احد من اهلي....لو سمحة انا تعبانه وابي
ارتاح...
نظرات ياسر المتعلقه فيها....ترجمتها خروجه الغاضب وصوت الباب الذي اعلن عن بعض غضبه...
.....
.....
نقف هنا
همسة حب....
دعاء لحفظ القرآن1
قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) لحد اصحابه...رضوان الله عليهم اجمعين
: "أعلمك دعاء لا تنسى القرآن: ’اللهم ارحمني بترك معاصيك أبداً ما أبقيتني،
وارحمني من تكلف ما لا يعنني، وارزقني حسن المنظر فيما يرضيك عني،
وألزم قلبي حفظ كتابك كما علمتني،
وارزقني أن أتلوه على النحو الذي يرضيك عني.
اللهم نور بكتابك بصري، واشرح به صدري، وفرح به قلبي،
وأطلق به لساني، واستعمل به بدني، وقوني على ذلك،
وأعني عليه إنه لا معين عليه إلا أنت، لا إله إلا أنت‘"
..
نلتقي السبت القادم بذن الله..
دمتم بحب
ضمني بين الاهداب

white flower
10-22-2012, 04:30 PM
-نظرة حقد..7..-
..

..
..
مدخل...
على كثر التعب فيني .. أبـ أفتح لـ العتب شبّاك
.......... وأدوّر شخص فـ الدنيا : .. يجي يتحمل .. أتعابك

لـ أنك غبت مدري وين .. لـ أنك رحت وش ودّاك
.......... تركت القلب هايم بك .. يسولف لييين هذرا بك

تعال إسمع صدى صوتي وتعرف وشكثر أهواك
.......... تعال إسمع حكاية حب .... ماتت قبل تحيا بك

تعبت آدوّرك فيني .. رحلت وقول : وين ألقاك ؟
.......... أبي تسمعني شويّه .. بعدها : .. طيّر أسرابك

أخاف أبحر معا حزني وأسافر لـ الجفا وأنساك
.......... وأخاف الجرح يظلمني .... وينساني على بابك

أحاول قد ماأقدر : أعيشك .. حُب .. وأتمناك
.......... وأحاول كثر هـ الدنيا .. أموت ولا يجي عتابك

تمنيتك تجي وياي .. نعيش العمر .. أنا وياك
.......... وتمنيتك تروح شوي ... وترجع تمحي غيابك

غريبه كل لحظاتي .. شلون تغيب .. ماأحياك
.......... غريبه كيف تاخذني ........ وقلبي صار يغتابك

زرعت من الوفا وردة .. حتى إسأل دفا يمناك
.......... زرعت إحساس مايذبل ... جذوره تملي ترابك

ضحكت من الحزن وأدري .. حبيبي وينها دنياك
.......... وبكيت من الفرح وأدري .... يسليني دفا ثيابك

تخيّل .. كثر مااحبك .... مكانك باقي يستناك
.......... تعب من كثر مايبكي .. وكل هذا من أسبابك

جلست شوي كلمني : قول وش بكاك
.......... تقطع قلبي من حزنك .... عيونك تفضح كتابك

همست وقلت : يادربي طويل وكل ابوه أشواك
.......... عجزت أعرف حقيقة شي .. ليه الحزن هلاّ بك

أشوف أفراح هـــ الدنيا .. تسافر .. تبتعد لـــ هناك
.......... كثر ماجيت أبـ ألحقها .. يجيني صوت : وش جابك ؟

ابـ أنهي كل شي عشته .. سنين الحب ولا رضاك
.......... أنا مابي سوى حاجة : ...... دموعك تملي أهدابك

حبيبي ... وإنتهت قصه : فصلها الأول ... أترجاك
.......... حبيبي .. وأبتدت قصة : .. قدرت تغيّب أحبابك ؟

على كثر التعب فيني .. بـ سكّر لـ اللقاء شبّاك
.......... عشان تموت بـــــ غيابي .. مثل مامت بـ غيابك !

..
..
..

بدايه..
صبآحكم ...آبتسامة طفل.. تحملهاطهر غيمه..ويصحيها آنبثاق فجر..ويعطرها...آندلاقة عطر...
آو..
صباحكم...ترتيل شيخاً جليل...يئم المصلين...لصلاة الفجر...فآيبعث في النفس السكينه...
يسعد لي ها القلوب الطاهرهـ...
الظبي...صاحبة الهجوم الأشرس والأعنف بين آبطالي...
لآالومكم...
ولآ احاول التبرير..لكن مازلنا
با البدايه..
ولكل شخص وجهة نظر...تختلف ..تتفق..هي بآ الاخر وجهة نظر...
الظبي..آنسانه عاديه....تريد لعائلتها الأفضل...
ماطآلبت بحرام...وماقالت شي خارج نصوص الدين..
طالبة بتال...بآالزواج..لسبب بسيط فطري...تريد.. له ...
وريث من الذكور...يكون سند..لأخوته..
وهي وضحت ها الشي...بكلامها (سند لخواته..مثلك لي..)
جميعاً يغمض العين عن عيوبه..بل...ويحاول ان يتناسى وجودها وقسوتها على روحه...
وعلى قولة المتميزه طيف الاحباب...من منا الي مو اناني..!
الظبي...راح تاخذ هجوم...ومتوقعه ها الشي...
وهاذي آطلالة بسيطه لها راح تآخذ منحنى آخر تماماً
من بعد البارت العاشر...
والاحداث كاكل ..راح تاخذ منحنى اخر..من بعد كم بارت....
نرجع لعنوان الروايه..عنوان الروايه خاص بجميع الشخصيات من دون استثناء...
كبرت هاالنظره..
او كانت طرفة عين...تبقى نظرة حقد...حتى لو تجاهلنا معناها...
شهد...ياصبايا....لاتنسون ان شهد فيها الصرع..واصحاب هذا المرض..يكونون
حساسين..وعنيدين..واعصابهم على فتيل نار...التمسو لها العذر...فامشواراً طويل...
...
-بآرت اليوم يحمل مفاجئه...ثقيله نوعاً ما.....؟
...
آرحب..بـ
خالديه هلاليه..الحياة كذا...t3bt..
ياهلا فيكم..متابعات جددو متابعتهم الجميله وحملنا لهم اشواقنا لمعناقة قلوبهم
الطيبه...لكل قارئه فيكم مكانها..الدائم
با القلب ..طال غيابها...آو...تئلق من جديد...
..
ايضاً ارحب...بـ...
الشوق بعثرني..فكري متاهه... حبوبه حبيبي ...Michael Scofield girl 20
ೋໃಊ҈¦[ங_‗ـਉمـن فهـمــنـي..
][كتكوتة العميد][...
يكفيني امل..عجزت ارضيك..
المتصفح متصفحكم..وحيآكم..دوم...آسعدني تواجدكم الاول بينا...لآحرمني الله من
تواجدكم الرقيق..

....
آوسمتي...^_
طرحت في ردها...عدة نقاط مهمه...آن دل....دل على متابعه متميزه....
لكن طرحت تساؤل وفي نفس الوقت اجابه....راح تتضح بعد كم بارت...
تنبئة بشي غريب حدث في البارت السابق..وماعلق عليه آحد....
وراح يحدث في البارت الحالي....
شبيهة القمر...=فيس يحضنك ويعلق الوسآم^_^
.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن الصلاة في وقتها
.
.
.


بيت الجده...جناح هياآآ..
آتسعت ابتسامته..وهو يشوفها تصلي ركعتين الضحى...
من ثم..تنهي صلاتها..وتبدى..رحلة الاستغفار..محمولة
با التسبيح..بين طرقات سبحتها الطويله...
سرق نظره حانيه...لرعد...وهو بين اذرعه..يغط في نوم ملائكي...كيف يفاجئها برعد..!
يصحيه..ويخليه يحضنها بنفسه...
او...
يخبرها بتواجده....
آو...
تقدم بخطوات خفيفه...ووضعه بخفه بين احضانها...\....رعود يصبح عليك يمه...
شهقات الجده المفعمه با الفرحه وهي تحتضن رعد..بين اذرعها النحيله...وتقبله \ياهلا ومرحبا..يالبى
الريح واهله...يامرحبا با الحامل والمحمول..
تضايق رعد من تقبيل الجده ليفتح عيناه الطفوليه...من ثم ...ارتسمت ملامح الدمع يغزو الوجه...والخوف..
الجده بحنان\بسم الله عليك ...عناد..ولدك الظاهر انه...ماعرفني...
مآاكملت جملتها المصحوبه بتهدج لصوتها ..حتى اعلن رعد عن نوبة بكاء حاده...
عقد حواجبه عناد وبتكشيره شاله من حضن الجده...وحضنه...واتجه لشباك\بس رعودي شوف شوف...
فتح الشباك عناد ليشتت ذهن رعد...من الوجوه الغير معروفه له بشكل دائم....
عناد يرفع يده وينزل حدايد با الشباك من ثم يحركها بطرف ساعته لتظهر لها صوت..يجعل تركيز رعد لها..
بضحكه\والله يايمه ولدي شكله رخمه...يخاف حتى من وجه با المرايه...هههههه
الجده \منك..ماعودته على اهله...آجل ابو اربع سنين..وقلبه كنه قلب ابو سنه...
عناد بضحكه عارمه\اكيد طالع لريان...ماطلع لي....ولا جسار...قلوبنا قويه..آما ريان ..شكله طالع لدكتورنا..
هو الي قلبه ضعيف..ومايحب يدخل نفسه في شي مايعرفه..
آهم شي عنده...نفس الروتين اليومي...المستشفى البيت ..البيت المستشفى...او...مؤتمرات طبيه...
والرخمه رعد شكله بعد نفس الشي بيت امه..خواله ..سيارة ابوه...كم بوسه وحضن وينزل مع شغالته لأمه...
رفع عناد في ها الوقت رعد بيدنه لفوقه...\ياويلك اذا ماطلعت لسميك...لاتطلع لعم ولالخال..لسميك وبس...
الجده ابتسمت بحزن\الله يرحمه..ويصبر اهليته...ويجبر قلوبهم ياكريم..
نزل في ها الوقت عناد رعد...وفسخ ساعته وعطاها رعد يلعب فيها...جلس جنب جدته ..وسحب..
صينة القهوه الي قدامها ...وصب له فنجال...
الجده تراقب رعد الي يمشى لخارج الجناح...\عنيد قم لولدك...لايضيع ويبكي مادرينا عنه..قم يابوي..
عناد يرتشف الفنجال\وش يضيع يمه..حنى بسوق...بياخذ له فره..وبعدها بيقعد يبكي وبعرف مكانه..او بتجيبه
وحده من الخدم..تقهوي...تقهوي...انا نص ساعه وبطلع..
......
...
تعبّت أرسِم على كفّي

.. / وطَن أجهَل عنَآوينه !
...
...
ريان يدخل بخوف..الشقه..نزل المفاتيح على الفازه...
آنصدم من الأنارات مقفله..والشقه ظلام....والنور شاق السماء..وهنا...كئنه في كهف...
نادها بصوت خفيف...\ضــي...ضـــي
ماوصله اي صوت...آنقبض قلبه...من آتصالهآ الباكي...
مشى بخطوات سريعه لجهت..الغرفه...فتحها بخوف....مآشاف شي...غير مفرش السرير...غير مرتب..
عقد حواجبه بخوف...لكن سمع صوت المويه با الحمام....عرف انها...تحمم.....
طق باب الحمام برؤوس اصابعه..\ضيو...آنا..جيت...
جاه صوتها المبحوح\شويــات..وطالعه..
آرتاح شوي من القلق الي صابه من آتصالها...مشى بخطوات خفيفه رمى نفسه على السرير..تقلب في مكانهآ
وشم معه ريحة عطرها...حس في ها العطر..يدخل...لحنايآ روحه..ويشق طريقه الدائم لقلبه...هآ الانسانه كيف
هي بها الجذابيه..الهاديه...حتى مكانها..آعشقه...
آبتسم وهو يشوفها طالعه ورابطه الروب البينك على جسمها وتنشف شعرها برتباك..من ثم آبعدت الفوطه
عنها وتركتها على الاريكه القريب منها...\آهلين جيت...
جلس ريان..ومد يده..لها....ماهي الالحظات..ولامسته يدها الرقيقه برقتها...
سحب كفها الصغير وبآسه\ياكثر ماتخوفيني عليك...ها المره بعد نفس المره الي طافت..خآيفه...
بيده الثانيه يسحب طرف خصله من شعرها المبلول...ويتخلل بصابعه لاخر الخصله..
ضي بتوتر\لآ...بس آنا ..عندي موضوع..مآراح يعجبك..
عقد حواجبه ريان بستغراب..وانشد فكه...\ليه ماراح يعجبني...
سحبها بيده لطرف السرير ....وجلست....توترت ..وماخفى ها الشي على معالمها المتصلبه..
ثواني بس..من جلستها المتوتره مقابل ريان....وحركت أهدابها..دموع...ماقدرت تحكمها ابد....
آنصدم ريان بستغراب...شد على يدها\وش فيــك..؟آحكــي...!آهلك فيهم شي...؟
حركت راسها ضي با النفي...
ريان من دون صبر\لاتبكين...قولي وش فيك...؟
حاولت تستجمع قوتها...لكن بحة صوتها فضحت ضعفها..\البارح...كنت بمستوصف..وقالت لي الطبيبه..
ريان \وش فيك...وش قالت..؟
ضي بدموع\آنآ حامل..!!
تحرك ريان لورى..بصدمه..آرتسمت خطوط عريضه على وجه..من المفاجئه...
آكملت ضي كلامها لكن ها المره بنوبة بكاء..\آنا والله كنت منتظمه على الموانع..بس مدري كيف ...
والله ياريان..انا..مآبيه...آنا عارفه انك ماتقدر تصارح اهلك...وظروفك ماتسمح بآطفال...والله ياريان
انا مابي منك الا وجودك..حتى الاطفال مابيهم عشانك...آنا مو آستغلاليه...ومابي احطك بموقف صعب...
مأبيه...و...الله مآبيه....
وقف ريان بتوتر...حرك شعره بصابعه..وبانت..قطرات العرق على جبينه..\جهزي لي روبي..بتحمم..
دخل بعصبيه للحمام وترك ضي...وراه...تغالب عبراتها..
......
...
تعبّت أرسِم على كفّي

.. / وطَن أجهَل عنَآوينه !
...
...
فلة العاجي...
الظبي والجد..بتال...جالسين..يتقهون...قهوه صباحيه..
آنتبهو لدخول ياسر..ووجه المحتقن بدم مايبشر بخير..
الجد بصوت خافت..\آكيد ان فيه بلا...
الظبي ترتشف القهوه بهدوء\مآبه بلا..بعد اليوم...تطمن..
توسط ياسر المكان...وعلامات الغضب مرسومه بدقه على وجه....مآخفت على اي احد من الحاضرين...
بتال بستغراب\انت ماقلت انك رايح لخالك ومن بعدها لدوامك...عسى ماشر....
ياسر من غير اهتمام متوجه لكرسي الظبي..سحبها من ذراعها\مافيه شر يابو فلك...موضوع ابي اعرفه من عمتي
وطالع...
الظبي حاولت انها تفك نفسها منه لكن قبضت ياسر كانت قويه..
الظبي بعصبيه\يـــاسر..عورة يدي..ها...!!
نظرات ياسر كانت مركزه بعيون الظبي...والشر واضح عليه..وطبول المعركه تعلن بدايتها....حركت
ها النظرات معالم وجه الظبي...لتوتر قليلاً..
الجد مقرن بحده\يآولد..هد ..عمتك..وش بلاك....؟والله لو انك ديان...!
ياسر بعصبيه وعيونه بعيون الظبي\آيه..ديــآن..وابي..حقي حاضر...
الظبي بعصبيه \هد ايدي...ماعندي مواضيع..مايدري عنها آبوي....
وش قلة الاحترام هذي الي فيك..كني اصغر عيالك..
ياسر ترك ذراعها بقرف\تلمين قشك كله..وتذلفين لرجلك...بكرا...حاجز لك رحله...الساعه 10 الصباح..فآهمه..
قام الجد بعصبيه وضرب كتف ياسر بطرف عصاه\آعقب وآخس...تطرد عمتك ومن بيتها..وعلى عيني...
الظبي بفوران دم ورى ابوها\ايه يابوي...مايلام..بلاه من السحور والطبول الي مسوينها له..ماهو بوعيه..
اجل..يطرد الظبي عمته آلي تسوى عنده كل غالي...
آشار بصبعه لظبي\آذا ماراحت لرجلها...وتركت منها هدم بيوت الناس...ماراح يحصل طيب يايبه...
الجد بعصبيه\كف اصبعك هذي...ماحد يشر فيها وهو قدامي..ومافيه احد يهدد بحضوري..آنت ماتعرفني
يايسير..آذا ننسيت آذكرك بكف يهر سنونك..
آنتفض ياسر بعصبيه من كلام جده الموجع له\آجل علم يوصلها ويتعداها..عرسي...ها اليومين..
ماهو آنا الي تجي مره تهدد وتوعد..آدفنها برضها..لو هي آقرب قريب...
الظبي بعصبيه\وش تبي فيها..شفتها ماهنا زين كايد..ومهنا شي غير عن بنات خلق الله...وش مسكك فيها
غير سحورهم...عسى ربي يقلبها عليهم ..
ياسر بعصبيه \بــــــــــس...آسكتـــــــــي...مآبي اسمع لك حس...
الظبي بعصبيه\وش آسكت عليه..والله لو اروح بك لشيخ ان يقول السحر فيه شايخ...آنت منت بوعيك...
آجل تبي تآخذ من ها الناس...ليه..وعشان ايش..ولاهو عناد..وتكسير روس.....تبي بس تعاندي انا وبوي..
تبي ترد الصاع صاعين لجدك...علمني ياسر..آكشف لنا آوراقك...لاتقول لنا آحبها ومهتويها...آذأ
تقول آحبها بقولك كذاب...الي يحب مايعرف على حبيبته عشر وعشرين...كذب كلامي ياولد عبد العزيز...
رجع بخطوتين لورى غاضبه...مسح بقهر جبينه الي ابتل......هذي هي ذكرى ابوه تطفو من جديد على السطح..
وبدال مقرن..هذي الظبي...مايتعبون..من ترديد كلمة لا..وحنى معترضين...على شي مالهم دخل فيه...
آيه آحبها...ومال آحد اي دخل في طريقة حبي لها...
جنون..آو..عقل...بآ الاخر ..آنا آحبها...
مال احد دخل...في طريقة...حبي لها....
تحرك فكه وبعصبيه\قســـــــــم بالله يا الظبي...آذآ تعديتي حدودك ثاني مره...والله العظيم ان آنسى انك عمتي
وان آفرش فيك القاع....
الجد بعصبيه...\بتال...آخذه من وجهي....مابي..آكسر ها العصى عليه...
ناظر ياسر جده بصدمه...\آنا...اليوم عندك كرت محروق...مره بتكسر ضروسي ومره بتكسر العصى علي...
آرتاح..ضم بنتك على صدرك...,وآنا....مالي مكان في ها البيت اذأ ماتربت الظبي من جديد...
اخترقت كلمات ياسر قلب مقرن بقسوه..والصور الغائبه ..تحضر من جديد...بزمن مختلف وواقع مختلف..
وشخصيات تختلف...
صوته المتوتر\وين بتروح...أنثبر..هذا بيتك مثل ماهو بيتها...لاتطلع...مالك مراح...لمكان...
ياسر طالعه ومشى ...لخارج القصر...
صوته المتوتر\بتيل...الحقه..لايروح مراح ابوه...تكفي يابوي...مالي حمل فوق حمولي جديد...
بتال بهدوء\وش تبيني آسوي...رجال طولي..عقله براسه...وانتم الي مخطين بحقه..
التفت على الظبي وبصوت حاد \لاتحسبيني ساكت اني راضي...ورب الي رفع ها السبع فوقك لو مانتي
بحامل..آن..تروحين لرجلك مكسره...مالك دوره في بيوت الناس..ومالك كلمه تزاحمينا فيها...آعقلي ان كان في
راسك عقل..مانتم بحاكمين رجال عرض بطول...ولا ليته بعد واحد غير ياسر..كان يمكن نقبلها..لكن
ياسر ماعنده كبير...سمعت يابوي...ماعنده كبير....يعني لاتقول انا جده...وهذي عمته....
قام بتال بقرف وطلع لدور الثاني.....
مقرن بعصبيه جلس على الكرسي\السكر انخفض جيبي لي شي يرفعه....
آمتدت يد الظبي لتمرات قدامها وناولته له\يبه انتبه لصحتك مالي الا انت مثل ماتشوف...
مقرن بهمس\ماينخاف عليك انتي ندهم..مجمعين...
الظبي جلست بقهر\مسرع شكت له الحال..لكن هين...ماهم والله ماخذين بعض...وياسر اذا هدى جبته
بمسايس....
مقرن يتناول التمر بيده\هدي شوي لعبك ياالظبي...ياسر مايثني كلامه واذا عزم فعل...
الظبي بعصبيه\وآنا بديت أساسأً..!هو مستعجل على رزقه...!توى الطبخه مانطبخت...وتونا نرفع راية الحرب
بميدان...مابعد صار شي....؟
مقرن يحك ذقنه بهدوء...\الظبي كله ولا يطلع من البيت..آنآ آبيه حولي...وابي اورثه الخير الي عندي..
ياسر وبتال..اذا وقفو بشغل واحد...مآفي آحد بناطحهم...بتال دايم يحب الشي السليم ومايحب
يمشي في الغير مضمون ومايحب المغامره..والمغامره هي المكسب...لكن ياسر...لو يترك منه
ها المستشفى وها الشغل الي ماربي حلاه..الي ماهو بثوبه ولا ثوبنا...كان بصير الي انا ودي فيه من زمان..
ياسر قلبه ميت وماعنده في آحد...وهذا الي يصير الكبير بشغلنا..
التفتت الظبي بستفهام\يعني الحين بتال مقصر في شغله ونافش لي ريشه..؟
هز راسه با النفي الجد\لاوالله رايته بيضا...لكن مايداويك..
الظبي\وشلون مايدوايك..؟
الجد\يعني لو قلت له مثلاً شغله وابيه ينفثها..من تحت من فوق..يحط كم ريال بيد واحد يسكته..يقول لي لا..
وينشب بحلقي...بجيبها بسليم ومن غير دس...وهو يجيبها لكن يجيبها ناقصه..يعني مافيها تكسير روس..لها
التجار...آنا ابي هيبتي مثل اول .على الكبير قبل الصغير...وبتال ماقصر..لكن طالعين منافسين كبار
لازم له احد يوقف جنبه ويعاونه..آنا..يالله الخاتمه..وابي اسمي مثل ماهو علم في كل مكان...
الظبي تبعد شعرها لجه الثانيه..\آيه..فهمت..يعني تبي ياسر يدخل الكار...وشلون نسحبه هذا...
التفت مقرن\آذا تركها...خلاص..كل شي بزين حاله...
.......
...
تعبّت أرسِم على كفّي

.. / وطَن أجهَل عنَآوينه !
...
...
...
سيوف بعباتها وطرحتها على كتوفها مستعده للخروج...آرتسمت على وجها...ضحكه..ماقدرت تكتمها...
وهي تشوف...رعد واقف بتئمل...وساعه جلديه بلونها الاسود بين شفتيه..ويلعب بقطع شطرنج موضوعه
كآ..ديكور بصاله..
صوت كعبها العالي...بمشيتها الآنيقه..لفتت انتباه رعد لها...تئملها بخوف...
سيوف تنزل لمستواه\رعودي حبيبي...تذكرني..آنا ماما سيوف..!
ماتركت سيوف المجال لرعد ان يبكي...
طلعت جوالها...بكسسوارته الكثيره,, ولونه الملفت...آشارت بحركات
خفيفه آمام رعد...الي مد يده لجوال..وآخذه...
حضنته سيوف..بحب...وآستنشقت عبير...عطره...طبعت قبل كثيره...عبرت فيها خديه وانفه الصغير..وجبينه..
آنتهاء برقبته....من ثم أبتسمت لعيونه المتعلقه بجوال,,
سيوف\رعــودي...طــالــعــني....
رفع عيونه رعد لجهت سيوف...وآبتسم...
مسكت يده وبخفه مشت لجهت فازه المليئه با الشكولاتات..
على الطاوله الكبيره الموجوده ...
مدتها له...\ها رورو تبيني افتحها..تآكلها...
اشار رعد با الموافقه...
فتحت الحلوى لكن قاطعها رعد بنبره مائله لبكاء\بآبأ..آبيه..
سيوف \وين بآبآ هنا..؟عند تيته ولا وين..! انت جايبك السايق..والا بابا...
رعد يآخذ الشكولاته\لأ...بآبآ....
سيوف\طيب وينه..رورو...
قاطع آسئلتها لرعد...صوته ..يقطع عليها آنسجامها التام..بمتعتها...لتنصدم بتواجده القريب منها...
سحب رعد وبعصبيه..\لآاشوفك ماسكته ثاني مره...فآهمه...وحطي ها الي تسمينه غطى على وجهك
بلاش..فضايح...ماحنا ناقصين....!
سيوف...ببحه\عناد...من متى وانت هنا....؟
رفع رعد وهو صاد بنظره عنها ودمه يغلي \آحشمي..جسار....دام لادين ولاحياء....تغطي او انقلعي عن وجهي...
وقفت سيوف بضبط مقابل وجه عناد..وبحفيف انثى مجروحه\جسار...الي فرقنا..؟!!جسار
ولاشي..هنا...فاهم..ولاشي...لو الف سنه لقدام..جسار ولاشي...انت الي هنا..
آشارة بصبعها لصدرها....
صد بوجه لجه الثانيه\ماكان بينا شي عشان يفرقنا....آنا تزوجت عبير عشان بس تفهمين...آنك ولاشي...
مآفكرت فيك..ومستحيل افكر فيك...ماصار ياسيوف سالفه وفتحتها آمي هيا...لمك...آنا ماكنت ابيك...
أمي هيا ..هي الي من راسها كلمة امك....وجسار لما عرف اني مافي قلبي شي لك وما
لي اي يد في الموضوع..هو الي خطبك
لئنه كان مهتويك ويبيك...لاتخلطين الامور.....؟؟؟؟
سيوف بقهر\آنا خذت جسار مو برضاي....واجبرت نفسي اسكت...عشان على الاقل اكون قريبه منك...
لاتحرمني بعد قربك...آنت مايهدك حب...مايحركك ..ماذقت طعمه...مادق قلبك وهز آهدابك يصحيها...؟
عناد بحده \سيوف...آخر مره آقول لك....آبعدي عني وعن حياتي...ترى ماهو موقفني عنك ..غير اني
ماهد حياة آخوي..الي ظفره يسواك...الله يسود وجهك فوق ماهو مسود....حيآتي ماهي ناقصتك انتي بعد..
أبعدها عناد بقرف....وطلع لجناحه...
جلست سيوف بحسره على الكرسي ودموعها..تبعدها...عن كمية ائلم الذي يسكن جوانب روحها..
عشق محرم....
طآل شوقها لمعناقته...
و
آلم ضمير...يكبس على جروحها دائماً...
وتسكنه...بمهدائات..قآربت على الانتهاء...
ونوبات جنون...تجتاح ..خلاياها....
في كل ...لقآء...
.......
...

white flower
10-22-2012, 04:31 PM
تعبّت أرسِم على كفّي

.. / وطَن أجهَل عنَآوينه !
...
...
طلع ريان من الحمام...نشف شعره...ورمى الفوطه...آنتبه لمكانها...مثل ماهي ..لكن منزله راسها..بحضنها
وباين ..مايحتاج...تصيح...
آنتبه انها ماطلعت له شي...دخل غرفة التبديل وسحب له ثوب..وشماغ....
لحظات وطلع..شافها.. غيرة الوضعيه...ببساطه اندست با المفرش...وماصار يوضح منها شي...
آتجه للمرايه...حرك شعره المبلول...تعطر...ناظرها بطرف عين..على وضعيتها...
تقدم لسرير بخطوات هاديه...
رفع المفرش عنها...
وجها المحمر...وعيونها المنتفخها..خشمها الصغير الي تبدل للون الوردي...خدودها...طلعت بلون ناري..
خصلها المتناثره على وجها...
نزل على طرف السرير...جلس....
بعد الخصل بصبعه...وبطرف اصبعه مسح دمعه..نزلت بحراره...
نزل شفايفه على جبينها..وطبع قبله..بهدوء\مبروك...آذا ماتبينه...آنا ابيه...ياويلك ياضيو لو يصير فيه شي...
دخلت ضي بنوبة بكاء صامته ....تحركات صدرها ورعشتها ودموعها تفضحها...
رفعها من كتوفها الصغيره حتى جلسها....\طيب الحين ليش مقطعه نفسك..قلت لك ابيه...خلاص ..آسكتي...ممكن
ضي تمسح دموعها\ريان والله العظيم انا ماكنت ناويه احطك بموقف زي كذا..أنا مابي احطك قدام الامر
الواقع والله ياريان انت عندي ا..
حط اصابعه على شفايفها \هــوس...مآبي اسمع ها الحكي...الله كاتبه..ليش تعترضين...وماحطيتني قدام
اي موقف صعب....آرتاحي..بقضي كم مشوار...وبرجع على الليل...لاتصلحين عشى...
باست ضي اطراف اصابعه وهو يسحبها منها.....مال لها وباسه خدها وطلع...
.......
...
تعبّت أرسِم على كفّي

.. / وطَن أجهَل عنَآوينه !
...
...
بدور الثاني بقصر العاجي...
بتال بثقل\منـــــــــــــاير...منـــــــــــــــــاهل.. .وينــــــ ـــــكم..
مآجاه اي صوت ..او... اي ردة فعل مثل كل مره..آستغرب..وينهم..؟
با العاده..ماينطق حرفين من اسمائهم
الا هم..قدامي....
رجع من جديد لكن بصوت رفع وتيرته شوي\آم..فللــــــــــــــك.....يا مناهل....
لاصوت...وماكئن في الدور الثاني احد ..الا...آصوات بناته يلعبون قريب من التلفزيون...
آستغرب...
بتال وهو يقرب من البنات جلس على اول كرسي ..\فلوكتي تعالي يبوي...
جاته فلك وبيدها كراسه ترسم عليها...\نعم بابا...تبي ..شي...؟
بتال حرك شعرها بهدوء..طبع قبله على خدها..\بابا وين ماما..وخالتك...؟مآشوف احد..وبعدين انتي
ليش مارحت المدرسه...!
فلك تحرك آنفها الصغير\بابا البارح بطني عورني ..وقالت ماما ماروح المدرسه..وبعدين خالتي وماما بجناح
حق خالتي نهوله...
آبتسم بتال لها...وضمها خفيف لصدره\طيب ليه ماحكيتي لي انك تعبانه يابابا..؟هممم ...وزين الخدود ياناس..
قرص بتال بحب خدود فلك الي تبعدها بدلع بكتفها..\خلاص بابا انا الحين كبيره...لاتسوي كذا...
غرق بتال بضحكه\طيب ياكبيره روحي لمك خليها تجي..
آبتسمت فلك وراحت للجناح الي مقابلها تنادي آمها..
ماهي الا لحظات..
ووقفت فلك من جديد مقابل بتال\بابا تقول ماما الي يبنا يجينا...!!!
آنصدم بتال..وقف بحده\طيب روحي العبي مع خواتك....
بخطوات غاضبه ....توجه للجناح.....
مناهل ومناير..جالسين ..وصينيه قدامهم...عليها آكواب الحليب ..و..
قطع من الخبز..وبقايا فطور...
مناير\اقول منيهل...الذيبه الي عندنا وش رايس بالي بيعل قلبها..؟
مناهل بستغراب وهي تدهن التوست با الجبن\وش في بالك..؟عندك خطه ..ولا بس حكي..!
مناير\البارحه وانا اتقولب في فراشي..من عقب سالفتها الله لايربحها...
طرى لي طاري..
وشرايتس ياختي...آدق عليها...!
مناهل بصدمه\ندق عليها..! مهبل والا مهبل...ندق عليها وهي معنا...وش نبي فيها..؟
مناير\ياجعلس الماحي الي يمحاس ان كان انتي مخلوقه من غير مخ...ندق عليها
ونقول رجلس يا الخبله يلعب بذيله الحقي عليه لايركب له جناحن ويطير..
مناهل بستخفاف\ليه شارب رد بول يعطيك جوانح..!اهجدي بس..يابنت الحلال هي
حاطه رجليها في موية بارده...
مناير بضحكه\وش مويته...يامنهيل مازعاً قلبها حب طويرق..ياعساه يجي ياخذها ويفكنا منها..
والله ثم والله لاتشم خبر ان فيه شي ..او..اسم بنت تبيه ولا شيً منا او منا..ان تنصرع عند عمي..!
ويطيح الي في بطنها من الروعه...؟
مناهل بفرحه\اجل الشريحه علي...وبنغير صوتاً او بنجيب وحده تكلمها...والله انك
بنت رجال...؟
مناير بعصبيه\اجل من انا بنته ياتسلبه..آكيد اني علي رجال....
في ها الوقت..فتح الباب عليهم بعصبيه...
دارت عيونه بعدم تصديق....!
يآكلون..وهو محرق دمه وصوته...! وهم متجاهلين...وصامين الاذاني....
بتال ماقدر يتمالك نفسه اكثر بعصبيه\آنا انادي من ساعه ..وانتي وياها..
تسمعون وقاعدين تزحرون ولا وحده منكم كلفت خاطرها
ترد على الي قاعد ينادي...؟؟!!
مناهل ومناير بخوف اجتاحتهم ..رجفه ...حاولو انها ماتوضح لكن.. فضحتهم...
مناير بتوتر\وش تبي...هذا انت جيت...خير وش بغيت...؟
آنصدم..من نبرة صوتها وطريقة ردها...!
تقدم بتال لجهت مناير الي تراجعت لمناهل...
بتال \نعم..سمي طال عمرك...؟نغمه جديده الي قاعد آسمعها...!
لاطال عمرك مابغيت شي...!!آنتي حضرت جنابك تامرين على شي...؟
مناير بلغ فيها الخوف حد الأرتجاف..ضربة بكوعها جنب مناهل ..الي ماكنت آقوى منها لكن
آظهرت القوه الكذابه\بتآل...فلك بنتك علمتنا بكل شي..آختك ها الذيبه تبي تزوجك...وآنا و مناير ماحنا براضين
..خلها تسنع عمرها..آذا هي تبي لك عيال ...تشوف نفسها..
الي بيته من زجاج لايرمي الناس با الحجاره...يعني جايه من الشرقيه بس تبي تنكد علينا..
والحين...آنا ومناير...آتفقنا...يانحنى ياهي...ومافيه خيار ثاني لك..آختـــآر ...
آقترب بتال وبحده ..و..وجه متغير لونه وبصوت عالي \نعم...وش قلتي عن آختي يا ..منهيل...وش...؟
مناهل بخوف..\وآنا صادقه ماتخلي احد من شرها...؟
مسك ذراعها بعنف...\ولاكلمه..هي الداخله وانتي ومنير الطالعين... الاخت ..مايجي بدالها اخت..
لكن المره بداله ..عشر مو حده.....والباب يوسع
جمل لك ولمناير يوم انكم مسوين حزب.....وآنا بتزوج الي بتريحني..والي
آنا بختارها....طال الزمن او قصر...ماهي بظبي الي
تذكرني با الزواج...وش حسبالك انتي وياها...بخاف منكم...او...بترجاكم تقعدون....
الباب يوسع جمل..لك وياها...
فك ذراعها بقسوه خلاها تطيح على الارض...
والحين نص ساعه آذا ماشفت شماغي سابقني لدرج....ماراح يحصل لكم طيب..مآني بجابر آحد يعيش
معي....الي مايبي بحفظ الله....
طلع بتال وضرب الباب وراه...
مناير بعصبيه\الله لايبارك فيك ولافي شورك ان كانك بترجعيني لهلي تالي ها العمر...
بآرباحي...
مناهل تجلس برجفه على السرير.. وهي تمسح ذراعها\...يده ثقيله...
مناير\آحمدي ربك وصلي تهجدك الليله...والله اني قلت بجينا طق ماعمرنا
حتى سمعنا عنه...يآويلي
منه وعيونه...آعوذ بالله أعوذ بالله..الظاهر اني ختمت كل الادعيه
الي اعرفها بيني وبين نفسي يوم دخل...
مناهل بفوران دم\قليل الخاتمه بعد نفسه خضرا على العرس بيجيب الثالثه
وها الذيبه ماهي جايبتها
لبر ابد...
صوته الحاد من بعيد \قسم بالله اذا ماجاني الحين شمآآآغي ...آنكم ماتجلسون في البيت ربع ساعه...
مناهل برتباك تآخذ الشماغ بسرعه...تلحقها مناير با العقال والطاقيه....وتزاحمو عند الباب...
...
......
تعبّت أرسِم على كفّي

.. / وطَن أجهَل عنَآوينه !
...
...
فلة الجده هيا..
فتح باب جناح آمه..وتركه شبه مردود...نزل رعد ..
عناد بأبتسامه\رعودي ماما داخل نآيمه...روح صحها..آو ..نام بحضنها..طيب...
رعد مافهم كثير على كلمات ابوه..لكن دخل الجناح وهو مبتسم...مآهي الا ثواني ورجع..
عناد كان بينزل مع الدرج لما شافه راجع..وينادي عليه..
تئفف عناد وبقلة صبر\يآربي يا رعيد...والله انك ماتنعطى وجه..ورى قلبك قلب حمامه...
رجع عناد لرعد ونزل وركبه على الارض..\ها..وش فيك...أنت ليه كله تبكي...هممم..
رعد\بابا بروح..مع عناد
ضحك عناد بصوت واطي \آكلك انا...اكلك...انت ليه كذا تشهي احد ياكلك...شكلي بقول لطباخ يحطك الطبق
الرئيسي...هههههاي
رعد مايعرف كلام عناد شي ومافهم حكيه كثير لكن علق ايديه الصغيره برقبة عناد..
كان عناد بيشيله لما آنتبه..لرعشه من جديد تحرك كفه...قبض آصابعه وبصعوبه بدة تختفي الرعشه..
عقد حواجبه..وشال رعد بيده الثانيه...
عناد \الله يعين على درر يارعيد...خلنا اجل ندخل الجناح ان شاء الله يجيك النوم...وآخذك لمك...
لئني لو رحت فيك وانت صاحي..بتصير مئساها في الشارع..
......
...
تعبّت أرسِم على كفّي

.. / وطَن أجهَل عنَآوينه !
...
...
الساعه 3م..
فلك بصوت واطي\مادقيت علي قلت انك بتجي..غريبه..
ياسر يدخل بخطوات ثقيله على قلبه\خالتي تكفين تراني ماقدر افتح عيوني من النوم..روحي
صلحي لي فراش بمجلس..
فلك بستغراب\صاير شي..؟
ياسر صوته ماخلى من البحه\فلك..!
فلك برتباك\آبشر...طيب اصلح لك شي ثاني...آنت جوعان ؟
ياسر بتعب جلس على الارض..
وسحب له مركى قريب وحط راسه عليه\خالتي مابي الا النوم..روحي بس صلحي لي
فراش برقد....
فلك عرفة ان فيه شي لكن ماحبة ان الافكار تروح وتجيب فيها...قررت تروح بسرعه تصلح له
فراش..ويمديها لما يقوم تآخذ السالفه منه با التفصيل...شكله مهدود حيله وتعبان...جد..
آتجهت للمخزن وخذة لها كم بطانيه..وراحت لمجلس ..
خلصت فراشه بسرعه وراحت لصاله ..
شافته منسدح على الارض والمركى تحت راسه..و يده على راسه بوضعية النوم..
فلك بصوت خافت\يسور يالله ياعمري صلحت فراشك...
قام ياسر بتعب ووقف مر من عندها...لما وقفته لمستها الحانيه على كتفه\تبيني اسوي لك مساج لما تنام..
آنت شكلك تعبان..؟
ابتسم ياسر \ياليت والله ياخاله ..خاصة راسي احسه بينفجر...
مشت وراه فلك ..لما دخل المجلس وتمدد على فراشه...نآم على بطنه ..وبدت فلك تسوي له مساج
لظهره ورقبته....
فلك ببحه\اجيب لك اسبرين لراسك...
ياسر\لا خالتي..شوي ويهدى علي..
فلك نقلت وضعية المساج لكتوفه..وانتبهت انه بدى يرتاح...وينزل الشد الي كان شاد جسمه فيه..وآعصابه
لانت...
فلك\يسور..صار شي لما رحت لبيتكم...متهاوش مع جدك...
ياسر وصوته مليان نوم وتعب\لا ..مع الظبي...ناوي اسوي لها آعادة تهيئه...راسها مليان فيروسات بسوي
له فرمته...
فلك بخوف..قاعد يتمسخر ولاهمه....يارب ..
ياربي منك ياياسر..صعب اعرف نوعيتك...
مآحب..خليط ها العائله فيك..مابي دم جدك يجري بعروقك..
راح يفسده..و..يبدله..دم ..آسود...مثل قلبه...
ياليتك..طالع لبوك...حنان..ومافيه ذرة قسوه...يآرب
ماتنعاد القصه..مره ثانيه...سوسه هي وابوها...ماراح
يتركون آحد يرتاح..وماهي بحمل مآسي جديده.....وخاصة اثنين غالين على قلبها...
فلك تمسح رقبة ياسر \تكفى آبوي...لاتعاند مالك الا جدك وأهلك...
مارد عليها ياسر ..لكن عارفه آنه صاحي ومانام لسى...
فلك\مدري بس تكفى ..اذا سالفتي بتنعاد ثاني مره في ملوك...لاتآخذها...تراها يتيمه...وضعيفه...
ياسر ببحه\خالتي بنام...ماهو بوقته..
سكتت فلك عنه قامت بهدوء وطفت الليت..وردة باب المجلس..الداخلي..وطلعت لدور الثاني...
.........
...
تعبّت أرسِم على كفّي

.. / وطَن أجهَل عنَآوينه !
...
...
جواله يهتز...ولمره الثالثه..ماقدر يتجاهله...
آنتبه لئسم ......آبو درر.....يتصل بك...
رفع الجوال وبتعب\جسار..وش عندك..؟
-وينها فيه..! الجامعه..!
-والسايق...
-الحين البيت فيه سايقين...وتقول لي رح جبها...وين ريان....
-مقفل جواله...
-بشوف....!
-طيب خلاص...!
سكر الجوال..بقرف...ألتفت وشاف رعد رامي المفرش عنه وجسمه صاير قطعة ثلج...
عقد حواجبه عناد ...رجع غطاه كويس....ودخل دورة المياه بعدها....
بعد دقايق...طلع...من الجناح...
مر على جناح الجده..
طل براسه
..شافها توها تسلم من صلاة...
عناد ببحه\يمه هيا...رعد في جناحي..بروح اجيب شهد من الجامعه...السايق سنان تعبان..ورضوان مع آمي
خلي وحده من الخدم تغديه...
الجده \خلاص روح..لكن لاتبطي...
عناد بعد كم خطوه رجع\يمه هيا تغديه عندك...لاتغديه في المطبخ....
الجده بآبتسامه\خلاص طيب..روح الله يحفظك جب آم لسانين...
آبتسم عناد وهو ينزل الدرج بخطوات سريعه..على تعليقات الجده..الي ماتخلى من ضربات تحت الحزام..
...
بعد نص ساعه...
عناد\من يعني..؟؟آنا عناد...عشر دقايق اشوفك بسياره ..لاتتئخرين...
سكر جواله ورماه في الحامله...
ماهي الا لحظات وركبة شهد بتئفف...وسكرة الباب بقوه...
آنتبه لها عناد...وسكت....مايبي يزيد الطين بله...يكفي اخر مواجها بينهم...
شهد بنرفزه...\عادي...كان ماجيت تاخذني...أساساً جسار دايم مامنه فايده...انا دقيت على ابوي...وقال
كلها ساعه وجايك...
التفت لها وبحده\جسار مامنه فآيده..؟
شهد بعصبيه\وانت بعد....اساساً انا مادقيت عليك ليش جاي..؟
عناد يحاول يكتم غيضه\شهد...ممكن تسكتين...لئنك لو مآسكتي الحين....صدقيني...بنزلك...وبسياره على لسانك...
آنتي ماتعرفين تسكتين...آذا شفتيني....آسكتي...كلها كم دقيقه وارميك هناك...
شهد صدت بوجها جهت الشباك...وهي متنرفزه من الحر الي قبل شوي كتمها..ووقفتها بشارع...
آساساً كانت معصبه وفاير دمها...من الوقفه...
شهد بنرفزه\آبي الصيدليه.....ضروري....
عناد بحده\وش تبين فيها...ماني بفاضي لك ولكريماتك و خرابيطك...
شهد بعصبيه\من قال اني اروح لصيدليه عشان كريمات...طاحت علبة الدواء حقي با القاعه
..وابي...موعد الدكتور باقي
لي اسبوع..وها الجرعه ماغيرها ..
آرتخت معالم عناد \طيب....فيه شي ثاني تبينه...
شهد تسحب المحفظه تبعها من الشنطه وتطلع له فلوس\لا..كثر خيرك...هذا سعر العلب...حبوب topamax
عناد وصل حده وهو يوقف عند الصيدليه.. وبحده\شهــــــــــــــــــــــــد...
آرتعبت شهد من نبرته الحاده...رجعت لورى....وهو نزل وضرب الباب بقوه...
.........
...
تعبّت أرسِم على كفّي

.. / وطَن أجهَل عنَآوينه !
...
...
ريان...بآبتسامه\جديده رعودي عندك ومادرينا...
الجده تطالعه بنص عين\تبيني يعني...آصوت ياخلق الله ترى رعد عندي....
آبتسم ريان وطبع قبله على راسها..
من ثم جلس قريب من رعد الي كان يلعب بآلعاب درر ووسن.
ريان يقرص خد رعد وبضحكه\عمومي آنت...وش اخبارك...توحشنا يا الدب...
رفع عيونه رعد...لكن ماهتم كثير ورجع للعب ...
الجده\يآ الآشهب...آنت متى تعقل مثل خلق الله وتعرس..العرس يركد المطيور...
ريان بآبتسامه\لاحول ياجديده...وش فيني مو عاجبك..الكل يمدح ركادتي
الجده..\من ها المفلوق على راسه الي يمدحك...عز الله انه ستذوب...
ومقطع آربع...آجل ماشاف شوشتك
هالي مدري وش لونها.. ..وواقفه بعد ..تسنها..واحد ماسكه كهرب..وقعد يهزه
يهزه..ويضرب فيه القاع..ومافكه بعد لين فصلو الكيبل...لآ
ولبسك الي دابلن سبدي..
لآ..هو..لبس ابوك..ولا اخوانك...ولأ جماعتك...
يآمك آركد عشان لارحت اخطب لك مايعيون...آنا آشهد
آنا مابه مقروده بتوافق عليك ...بتعلل قليب امك ها الي ضافتك على كبدها كنك بنت..
عقد حواجبه ريان بتمثيل متقن لزعل\ياجده..تدرين كل ماجيتك
ماغير تكسرين مجاديفي..مايعجبك فيني
شي..أبد...مايعجبك الا عناد..شبيه حبيب القلب..
.الله يبرد عضيماته...ها...ياجده..ماكني كاشفك..
هيا ..\آيه يالبى عناد والي مسمى عليه..يالله انك تبرد عضيماته..وتنزله منزل مبارك في الجنه...
مازعلني ابد..وماكدر خاطري...الله يرحمه ايه....وبعدين آنت يا الاشهب...بتحط نفسك جنب عناد وتبي تزاحمه
قم..قم ..لابارك الله فيك...حتى آخوك ماتعرف قدره..قم..فآرقني...
حركت عكاز الجده على كتف ريان زادة ضحاكته...\طيب يا جديده...آصبري..الله يطولنا بعمرك..
خليني بس آشبع من رعيد...
بآس ريان رعد بسرعه وقام..وماقدر يكتم ضحكاته على عصبية الجده....
...
على طلعت ريان صادف شهد...ووجها المعفوس...وعناد وراها....
ريان بضحكه يطبع بوسه على خدها\آوك يا المعصب روق دخيلك...
شهد بعصبيه تدفه بيدها خفيف\بعد عن وجهي انت وجوالك المقفل..
ضحك ريان وهو يشوفها تمشي بعصبيه لجناحها...وعبايتها المعفوسه عليها..وشنطتها الي رمتها بآول..الممر..
واضح...هوشه مثل كل مره...جمعة الثنين...
مشى بخطوات قصيره وشآل شنطتها..آنتبه لعناد وهو يدخل على الجده....
لحظات وطلع من الجده وشايل رعد...
ريان ببحه...\بتوديه لعبير...؟
عناد \آيه...
ريان..\آمي وأبوي...مآشافوه...آتركه...وأنا بوديه...
عناد ومزاجه محتد\آنت بس خلك على شلة شنطة ها المدلعه....ومسوي خير....
رعد..بوديه ..مابي غيري يوصله لمه..
آبتسم ريان بستهزاء\شكله المدلعه على قولتك غاسله شراعك...آنت اصلن وش ملقفك تروح تجيبها..
يأحبك بس..لطيحات الوجه الدايمه...و..الفشلات..
عناد بهمس\لآ..الفشلات صح...مصدرها آنت..يابو جوال مقفل...
آعتفس وجه ريان...وقلبه ..يقرصه...من آسلوب عناد...
متئكد انه عارف بشي...بس كيف..وشلون...هذا الي
محيره..
..
10م....
يآسر يغسل وجه..وفلك واقفه جنبه...بفوطه ..وكوب نعنان...
لف عليها وخذى الفوطه مسح وجه ...\ليه ماصحيتني...
فلك تاخذ الفوطه من يده وتعطيه كوب النعناع..\والله جيتك كذا مره..بس انت بسم الله عليك كئنك ميت...
خذى له رشفه من الكوب ..وآنتبه لجوال...يهتز..
-هلا بتال....
تغيرة ملامح فلك لحد الارتباك..تراجعت خطوتين...وحاولت تفرغ..شحناتها المتوتره في الفوطه...
-طيب...بنتظرك....بـ...فورسيزونز...آذا..صرت تحت دق علي...مع السلامهـ
سكر جواله دخله جيبه...آلتفت لفلك المتوتره...مد لها الكوب...\خالتي...يالله تبون شي محتاجين شي..
فلك...برتباك\ماله داعي طلعتك...نام هنا...وش الجديد يعني...؟
ابتسم..ياسر\مافي جديد...بس آنا عندي آساساً كم شغله..
ابتسمت فلك....آستئذن ياسر منها..وطلع....من باب المجلس...متوجه للباب الرئيسي با السور الصغير..
حط يده على مقبض الباب...آنتبه لصوتها....الي يناديه...
التفت بهدوء...شافها...قريب....
ملوك بتوتر...\آسر...لحظه...بغيت آقول لك شي...
آبتسم ياسر لتوترها...وقطرات العرق تبلل جبينها...عآرف ..ومتئكد....ماتبي في يوم..توقف..في
صف..ماهو طرف فيه....وهو السبب...يرفع يده على مناف ليش...ندم...بس مارفعها الا عشانها...
اساساً لو غير مناف.. دفنه بمكانه..ولايمس شعره من شعر راسها..كل شي يهون..الا هي...
هي وبس....موجوده بآعماق روحه...بآعماق الماضي...الماضي..الموجع...لروحه وقلبه وذكرياته...
رائحة جبروت..وتسلط و..غطرسة..جده...تتعلق بؤردته..ضعف آمه..وطردة ابوه...يشوفه فيهآ
يتخلى عنها...كيف يتخلى عن قضيته..!
قاطع حركات شفايفها الي مانتبه لها ..
هي همس..؟
آو ..
عتب...؟
ما..كان معها...!!
كان بس..سارح بحضورها..!
رفع يده بتعب..ولآمسة خدها..الي جفل ببدايه..من ثم هدا....\آنا ..الي آسف ياملوك....لآتعتذرين
عن شي..مالك فيه ذنب..
ملوك ..\طيب آسمعني ..ثواني..,.؟
آبتسم ياسر وبشوشه....وهو يشوف قطرات المطر..تنزل بهدوء على الارض..حس ان الارض..
ترسم..آبتسامه..وتستقبل قطرات المطر..بآ الاحضان...ورائحته..تملى صدره...بعبق..الذكريات..
طفلاً صغير...
صغير حيل....ماله يد في شي...ومآختار شي...؟
يمكن تواجد في الزمن الغلط..؟
والوقت الغلط....
شآفها تحاول..تسحب الكلمات..حس ها الكلمات ثقيله عليها..وعلى روحها...تبرير...لشي تشوفه صح..
ومو خطى...ومعا كذا...تشوفه صح...ويجرح آعماقها...وفر عليها ...
بصوته الهادئ...\
وط صوتك حبيبي .. السماء تسمعك !
ليه تفضح زعلنا البارحه للمطر
ماتخاف إن لمحك تصيح ..؟
جاء يتبعك..!
وتغرق هالمدينه ..
من سبايب قهر ؟!
كآنت ملوك بتكلم...لما...سمعت ترديده للابيات...آبتسمت..
قرص خدها...وبتعب\آدخلي من المطر......
....
نقف هنا...
نلتقي السبت بذن الله في بارت مشوق..جداً..يكشف صراع شديد راح يبدئ..
بين جسار....و.....!

..
...
همسة محبه....
للفائده...
قال صلى الله عليه وسلم : (( غطوا الإناء وأوكئوا السقاء ,
فإن في السنة ليلة ينزل فيها وباء , لا يمر بإناء ليس عليه غطاء ,
أو سقاء ليس عليه وكاء , إلا نزل فيه من ذلك الوباء)) رواه مسلم

لقد أثبت الطب الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم هو الواضع
الأول لقواعد حفظ الصحة بالاحتراز من عدوى الأوبئة والأمراض المعدية ,
فقد تبين أن الأمراض المعدية تسري في مواسم معينة من السنة ,
بل إن بعضها يظهر كل عدد معين من السنوات , وحسب نظام دقيق لا يعرف تعليله حتى الآن ..
من أمثلة ذلك : أن الحصبة , وشلل الأطفال , تكثر في سبتمبر وأكتوبر ,
والتيفود يكثر في الصيف أما الكوليرا فإنها تأخذ دورة كل سبع سنوات ..
والجدري كل ثلاث سنين وهذا يفسر لنا الإعجاز العلمي في قول الرسول
صلى الله عليه وسلم : (( إن في السنة ليلة ينزل فيها وباء )) .. أي أوبئة موسمية ولها أوقات معينة.

المصدر : كتاب " الإعجاز العلمي في الإسلام والسنة النبوية " محمد كامل عبد الصمد
...

white flower
10-22-2012, 04:35 PM
نظرة حقد -8-
.

.
.
مدخل
لا تسل عن ضيقـة ايامـي وقلبـي لا تمـره
ضاعت دروبك على اخر ليل وجروحي عطايب


وان لمحت اسمي ترفّـق بـه وبادلـه المبره
كثر مابادلك شوق وكثـر مـا ودّعـك هايـب


لك على يمة عروق القلـب يالمغـرور جره
ماتواريهـا السنيـن ولا تغيـرهـا النـوايـب


والله ان قربك يسر الـروح وفراقـك مضـره
وأنت علّة خافقي وأنت القريب مـن القرايـب


ماقدرت اتوب عن ذكرك وعن حلـوك ومـره
ليه عن ذبح الغلا ياصاحبـي مانتـه بتايـب؟


هـاك ميـزان الجـروح وقيسهـا ذرة بـذرة
ماوزنت الا غـلاك ولا طعنـت الا الحبايـب


كل مايطري علي ظلمـك تشـب الكبـد حـره
كن في صدري رماح القوم وسيوف وحرايـب


كيف ابنسى ليلة زعزعـت قلبـي مـن مقـره
انفرت كبدي وخفاّقـي غـدا قبـر ونصايـب


هلـت دموعـي وحلّفتـك بربـك الـف مـره
يابن آدم خف من الله مـاورا ذبحـي كسايـب


أنت شخصٍ ماقدرت استوعبـه خيـره وشـره
من عرفتك والدموع دمـوع والخفـاق ذايـب


لا تصدق كذبـة الايـام فـي وجـه المسـره
بسمة في عين طفل ودمعة فـي عيـن شايـب


وان تذكرت الهنوف اللي على صوتـك تشـره
ضمها في صدرك الموحش وعرّضه الهبايـب


انكسر حلم الليـال وطاحـت نجـوم المجـره
أبتدت شمس وتوارت شمس وجروحي عطايب




وأنـــــــــــــــــــــت




أنــــــــــــــــــــــت



انت ماتـدري ولاعنـدك مـن الاحسـاس ذرّه
أشهد ان مصيبتى بك من عظيمـات المصايـب




.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن الصلاه او دخول وقت من آوقاتها..
.
.
.
.بدايه...,,,
والله مافيني هذره ولاكلام كثير...حدي تعبانه :(
لكن.. من منكم جرب ان ينزع الشوك عن راحة يده..شوكة ...شوكة..؟
...ينتظركم في البارت..لقاء لبطلين..طال شوقهم....للقاء...
حرارة شوقهم تتضح با البارت القادم..
آيضاً..ينتظركم...مصارحه..من نوع آخر...لبطلين آخرين..؟
..
آرحب...بـ
آنجرحت في زمن لايرحم..متابعه سابقه لي...,,,آفرحني جداً تواجدها..
لما لها مكان خاص...لآيزاحمها عليه آحد :)
و
الرقيقه فيتامين سي....آهلاً بطلالتك..الاولى بينا....
...
...
...

قصر العاجي...
مكتب مقرن ....الدور الأرضي...
بصابعها الرقيقه...
آدارت عدة ارقام...تحفظها عن ظهر قلب..,,,
..من ثم انفتحت الخزنه الفخمه...
طلعت كم مستند.... ومعه مبلغ ....وسكرة الخزنه...
من ثم جلست على الكرسي ...
فتحت اوراق المستند...من ثم راجعت الاوراق مره..وثنين ..وثلاثه..
سكرتها...وبدة في الثاني...
آنفتح الباب الكبير....
رفعت راسها بهدوء...وابتسمت...\زين جيت..كنت برسل لك الخادمه...
بتال بخطواته المتقاربه...بستغراب\وش فيه..؟
جلس بتال على الكرسي القريب من المكتب....
الظبي بهدوئها المعتاد\لآزمني سيوله...
بتال يطلع دفتر الشيكات ويسحب القلم المذهب من الطاوله \كم تبين بضبط...؟
الظبي اشارت بصابعها المترفه بنعومه بنفي التام\خذت المبلغ...مايلزمني اكثر...
بتال عقد حواجبه\شغلك فيه شي..؟حايشك خساره في صفقه..اضبط امورك لو فيه شي..آعرف لي...
قاطعته الظبي بنفي...\لا..بس ها المبلغ فكه...آحتاجها الحين..ومافيني اروح واجي..
والا الحمدلله تجارتي مافيها اي خساره ..
بتال حرك الصوره الصغيره الي على المكتب \الحين تحصلين ربح في السيارات
لما تجيبينها من الامارات لهنا...آحس ربحك ماهو ذاك الزود..يعني لو تجيبينها...
من مكان ثاني آرخص وآفضل..واربح لك..
ابتسمت الظبي\لآ ولي يرحم والديك...آنا احب شي اعرفه مابي ادخل في الي ماهو
مضمون من يوم مسكني ابوي التجاره..وانا هذا طريقي..ماحب اغيره...حتى لو
اخسر خسارتي راح تكون بسيطه...وطارق مايقصر....وهذا هو بعد نفس شغلي...مثل
ماتشوف له معرض بشرقيه ومعرض هنا...وكلها من اهم معارض السيارات في المملكه
الحمدلله ..كذا رضا..
آنتبهت الظبي لتحريك بتال لصوره الصغيره..وهو يسولف معها..
تكره..آطارها..ومن فيها...آن يتحرك من مكانه..آلدائم..,,,
مكانه الدائم..هنا..,,وفي نفس المكان...آلايمن..من زاوية المكتب الزجاجي..
الظبي بعقدة حواجب..\آترك الصوره لا يصير فيها شي...؟؟
آبعدة صورة عبد العزيز من بتال...وثبتتها في مكان المعتاد..,,,
بتال بآبتسامه\تذكرين عبد العزيز..؟
الظبي بعقدة حواجب وهي تقوم\مــآتذكره زين..!
ابتسم اكثر..\بس اكيد تذكرين فلك...؟
آحتدت نظراتها له.... من ثم آبعدتها\مايحتاج اعصر مخي اتذكرها توني شايفتها قبل كم يوم...
بتال بخبث\فلك للحين بجمالها..؟
الظبي لبست قناع البرود...وآتقنته\اساساً ماهنا..زين...فا..مابالك..بشيب الحين مزين
جدايلها..!!
عض شفته .. وآبتسم...
آه..قاعده تلعب معي الظبي..الحين لعبت القطو والفار...
تبي تجس النبض..والصوره
الي في راسي لها تبي تشوها......!
على مين يا الظبي...على بتال...!
وتبيني افهم انك مو مهتمه...؟
والحين نار شابه بجوفك ....
ياحبك انتي وابوي...
لشر والمشاكل..والانساب..وآشياء كثيره ولة وآنتهت؟
بس والله ياياسر بيقلب الطاوله عليكم...آعرفه..شر...ومنّزل....
بس يبي له خبطه..
(قويه)...وتبدل كل شي...!
بتال بصوت ساخر\ياحليلك ياالظبي..! توني اكتشف الغيره بدمك...!..اجل ملوك ماهي
بزينه...وفلك ماهي بزينه...؟
انا اتذكر ملوك زين...مايمديني انساها لو اني فاقد الذاكره..!
وفلك...توها صغيره..؟
وين طلع في شعرها الخمري ذاك شيب...ياحبكم ياها الحريم لكيد..!
حاولت تبتسم بخبث...قاعد يسوي شد وجذب...بس يبي يعرف تفاصيلها تغيرت والا على خبره..
آبتسمت وهي تبتر السالفه...
الظبي ..\آنت وين بتروح ..
بتال يدخل المفاتيح بمخباته وخذى الجوال من الطاوله..\كنت بروح لياسر مواعدني... لكن
دق علي
يقول تعبان وبينام...
الظبي تقوس فمها\من جده ذا...
آبتسم بتال واشار بيده\تصبحين على خير...
طلع بتال من المكتب وترك الظبي تدور عيونها با الفراغ..
...
كني طفل تايهٍ في وسط : وجداني
وكن الحزن ( قش ! ) وامآل اللقاء ‘ابره !
...
صباح جديد...
الجريده...
جسار..يقلب الآوراق بستغراب,,,\والفلاش الي معك آيش فيه..؟
عبد الحي..\فيه...دلائل ووثائق لاكبر مصانع الحديد لآكبر التجار...
سعر الحديد الحين نزل عالمياً..عندنا مانزل..وسبحان الله لاحظ انه اذا ارتفع عالمياً يرتفع
بسرعه قياسيه عنداً..واذا نزلة الاسعار لمعدلها الشبه طبيعي..يتوقف سعر التجار
عندنا على السعر العالي ..بمعنى..وين المراقبين على ها التجار..
جسار رجع ظهره على الكرسي..شغل الفلاش على الب توب ...آبتسم...\آوووه..البارون
له يد في السالفه..كل يوم تزيد وقعاته..ها الرجال...
عبد الحي \بس ظهره جامد...
ابتسم جسار بهدوء \وحنى ظهرنا....الحق...ولو يطول..الليل..بعده ضو نهار بيظهر بنوره..
-عبد الحي ....خذى العدد الصادر..الجديد..ومشى بخطوات ثابته لطاوله الكبيره
والبعيده عن جسار...
عبد الحي برتباك\بديت بحملة التصريح والمسائله...!
ياترى بتكمل على كذا...والا...بتوقف...؟
نزلة عيون جسار بهدوء..لجريده.....وعلى مقاله طويله له..
((الحديد...آرتفاع غير مسبوق...؟؟؟))
ألقت أزمة الحديد والمستمرة للأسبوع الثاني على التوالي
بضلالها على أسعار مواد البناء، حيث طالت الارتفاعات أسعار الاسمنت السائب
والبالغة من 250 ريال إلى 265 ريال للطن، بزياده مقدارها 15 ريال للطن.
وكان لهذه الارتفاعات أثرها في قيام مصانع الخرسانة
بزيادة أسعارها لثمانية ريالات للمتر المكعب،
وقيام مصانع البلاط بزياده أسعار البلاط الاسمنتي 10%،
وقيام مصانع البلك برفع أسعارها لمائة ريال لكل 1000 بلكه،
وذلك وفقا لمتعاملون بالسوق أمس.
وشكلت هذه الارتفاعات هاجسا كبيرا للمقاولون والذين
أصبح الكثير منهم في ورطة حقيقية جراء الارتفاعات الاخيره للاسعار.
وكشفت مصادر عن قيام العديد من المقاولون
بشراء كميات كبيره من الحديد قبل ثلاثة اشهر تحسبا لارتفاعات
الحديد أثر الاخبار العالمية بهذا الخصوص،
في خطوة تهدف إلى تأمين سير مشاريعهم ما دفع الكثير
من المواطنين إلى أنتهاج هذه الطريقة لتخزين الحديد ومن ثم
بيعه بعد أشهر قليلة بأرباح تصل الى 40%، كما تواترت أنباء بداية
الاسبوع الحالي بقيام البعض ببيع الطن بسعر 3200 ريال في السوق السوداء
والتي خلفتها أزمة الحديد الحالية بكافة مناطق المملكة.
....ازمة الحديد...من يحق لنا ان نسائل..ونقف بوجه من..؟
ياترى...بوجه المقاولين...او...المواطن...او ..كبار الشركات الي يملكها...مختلف الجنسيات..
لآيهمنا...عن مختلف الجنسيات...ولأ اي جنسيه...تتربع على عرش هذا الشركات..
فئذا عداً...فهم...ليس اهل..هذاالبلد..ولآ يعنيهم امره...
العتب...كله...على الذي يتربعون على عروش الشركات المالكه للآغلبيه الساحقه من تجارة
الحديد وسوقه هنا...؟
وهم..من آبناء الوطن...!!
من آخوتنا....وبمثابة الدروع الصلبه الحاميه لنا..من اي
انجراف..واي استغلال..واي..احتيال...؟
من يحق لنا...ان نحاسبه...؟
ومن يجب عليهم ان يفتحو صدورهم لنا..ويتحملون كلامنا
وان كان قاسي..بقسوة اسعارهم علينا...
نبدا...بشيخنا....آلبارون...بآرون الحديد....
مقرن العاجي....
شيخاً الجليل...وابآنا..العزيز...الم تصلك اسعار انخفاض الحديد..في كافة دول العالم
واسواقه...آم...هي الأبراج العاجيه المرتفعه ...تعجز ان توصل لك آصواتنا النائحه...
من لهيب الأسعار...و...ضمئ العملات النقديه...التي اكتفت آيدينا...بمعرفة فئة الريالات
وان زادة دائرتها الاجتماعيه..تعرفة على المئات...وتقسمونا.علينا...الا ان نقتسم
الفقر...و..نتشارك الدمع...وكل مطالبنا..بيت يئوينا...من لقمة حلال...!
فكيف بلقمة حلال..
خالصه...تخاف..عين الله...التي تراها..مقبلة مدبره...ان تنافس اسعاركم...الملتهبه..!
شيخاً...نحن...لآ..ندنس ثوبك الابيض..بوحل ايدينا...؟
ولأ..نريد...منك...ألأ...مجارة الأسعار...التي الان هي منخفضه...
لانريد فتح سوق سوداْء..تلتهمنا جميعاً....
نعلم...ان صدرك يتسع للجميع...وانتقاداً...لشخصك الكريم...انما..هو فقط استفسارات
نريدها ان تصلك...لئنا..نعلم...ان لك بسوق الحديد صولة وجوله....
والبقية الباقيه..وان حاولو رفع الأعناق..انما هم رهن آشارتك...,,,,
شخياً نعتذر..ان ازعجك كلامنا...فنعلم ان صدرك يتسع لنا...
بقلم...\جســــــــار الراسي...
انتبه جسار لعبد الحي الي تكلم فجئه..
عبد الحي...\ماظن بيحصل خير..بعد ها المقال..مقرن العاجي معروف عنه
الصرامه في كل شي..فامابلك بتهكماتك الواضحه من خلف سطور مقالتك
من ثم دسك السم في العسل ..عن طريق سبه بقالب الاحترام...
جسار\اذا بجينا...با العدل والحق بنغلبه..واذا بجينا بدس ولعب الليل الي يعرفه
بيشوف شي ماواجه من قبل...راح ندخل عرين الاسد في ها التحقيق...ونهده عليه...
عبد الحي\يعني نستمر بحملة التصريح با الأسماء..؟!!
جسار بهدوء\با الاعداد الجايه.....بنسوي ضرب تحت الحزام لهم...نبدا نلفت
الرأي العام ..لها النقطه...من بعدها...نصرح با الآسماء ونبدا حملة المحاسبه العلنيه...
ورفع غطاء vipعنهم..
عبد الحي..\بس ياآستاذي...غطائهم سميك...وماظن..آنهم غافلين عن مناوشتكم وتهكماتك
الساخره.. او..مقالتك الساخنه عنهم....وفيه جرايد محليه عندنا شايفن تجاوب
كبير معنا..وملاحظين لها وقوف...وانت بديت با الكبير..وراس اللعبه...
وياخوفي من مقرن..ماهو مثل اي تاجر...طيحته قبل كذا...ودفعة المسؤلون لمحاسبته..
جسار سكر الجريده..\كذا او كذا... راح يكون لي شرف المحاوله
..
كني طفل تايهٍ في وسط : وجداني
وكن الحزن ( قش ! ) وامآل اللقاء ‘ابره !
..
با الجامعه...
الكافتريا...
شهد حاطه راسها على طاولة...وصديقتها بجانبها...
مجد برجاء\شهود...ليه ماتبين تفطرين...بيجي الفطور مع روابي...
شهد بصوت تعبان \توني مآكله الحبوب واحس اني متخدره...
مجد\ليه تاكلينها...كان اكلتيها في البيت اخاف تنامين با القاعه وتهاوشك الدكتوره..
شهد\شسوي...احسها..بتجيني...
آبتسمت مجد وقرصت شهد\لآيفوتك ها البنت...
رفعت راسها شهد بهدوء..\وينـ
اشارة مجد بهدوء..لبنت جالسه بطاوله قريبه منهم...\هذي...آميرة الانآقه عندنا با
الجامعه....
آبتسمت شهد وكانت بتمسخر..لما تراجعت الابتسامه المرسومه لحد العبوس...
آنتبهة..لبنت وهي تفتح المحفظه الانيقه وتتضح صورة شخص بمحفظه...بوسامته
الملفته...وآناقته المترفه...آنصدمت...وحست بخفقات قلبها ..تبطئ من دقاتها...وتتراجع
لتخنقها...!
تسمرت عيونها في الصوره...
عنـــــــآد....
آخوها....
وش تسوي صورته في محفظة ها البنت..!
جفت الكلمات بحلقها وهي تترجم الصور آمامها...
عنآآآد
راعي بنات..؟
والله وطحت وماحد سمى عليك...ايآ القناص...وين قنصتك ها البنت..!
ومضبط لي الصوره..والله وتعرف الذوق..والحركاآآآت...؟
وها الخبله...رازتك بمحفظتها....
بس وش ها السكسوكه..!
متى غيرة شكلك من يوم عرفتك..وانت ديرتي...متى
طيرته وحطيت السكسوكه..
شي غريب...مآذكر!
تمتمت بهمس\وش آسمها..؟
مجد وهي تشرب العصير\رهف الدايس...بنت الجواهرجي المعروف...
شهد\آآآو..مزنقله..!
مجد بآبتسامه\ايه والله من لبسها وحركاتها احسها في خير ونعمه.. حتى البنت ماشاء الله
ذوق واحترام.. لكنها خجوله حيل حيل..حتى الظاهر لحد الانطوائيه...ماتعرف غير وحده..
شوفيها الي معها...كثير بنات يبون يتعرفون عليها وهي ماتعطيهم وجه..
...مع انها فري بقوه...الظاهر انها تكشف...لئني
لمحتتها مره بسوق...بس الشهاده لله محترمه نفسها وكانت معها وحده كبيره بسن
اتوقع امها...جالسين با الكوفي...
شهد بستهزاء \اجل محترمه...!!
مجد بستغراب\وش ها الحكي شهد ماشفت الا كل ادب واحترام منها..مادري عن اخلاقها الخاصه
وحركاتها برى الجامعه..لكن انا اتكلم عن الي اشوفه...بعدين ترى قضت ولآدتها وحياتها كلها
بآ..الاردن.مارجعو لا قبل اربع سنوات...يوم توفى آخوها....
شهد بستغراب\يآختي الملتزم ملتزم في اي مكان والله واكبر..الاردن..لو انها باريس
ومادريت تقدر تلبس غطى..ماهي مشكله...
تمللت مجد\انت وش فيك ماسكه البنت بشراع ومجداف..حنى مانعرف عنها
اكثر من كذا..وانتي شككتي بخلاقها...عشان الغطى...يختي ياما فيه بنات متغطيات
وبلاوي وسواد وجه لآتقيمين على الشكل ابد...وانا مابرر لها ..
شهد حركت عيونها مع وقفت البنت...طالعتها بتفحص تام...وعلامات التعجب مرسومه
على وجه شهد...من متى تعرف عليها..!
كيف اساساً آمداه...
الله يقطع بليسه كيف طاح عليها ..؟
وهو ماهو راعي اسواق
ولا كوفيات...وين شآفهآآآ....
لآيكون متزوجها مثل ريان...!!!!!!!!
يآويلي..من ها الاخوان..قسم ان يجننوني في يوماً آقشر...؟
.....
كني طفل تايهٍ في وسط : وجداني
وكن الحزن ( قش ! ) وامآل اللقاء ‘ابره !
..
مكان ثاني...
مكتب عناد..,,,,
يوسف..\يعني ليه يبيك..تهقى بيرقونك...؟
عناد منشغل با المسدس الي بيده...يعبي المشط رصاص..
يوسف\شكلها شغله سريه وانت متكتم عليها...؟آنت اذا نزلة عليك السكينه..فيك بلا...!
عناد طالعه بطرف عين..وشرب من فنجال القهوه الي قدامه...ورجع لمسدسه..
يوسف\تدريب...لآماظن...مركزك اساساً اكبر...انت قائداً..الا اذا كان بيطلعونك
برا المملكه يدربونك تدريبات خاصه...ومن ثم تجي تدرباً...توقع...
مازال ...حالة الصمت لعناد..
يوسف\لا وش يودونك...وتجي تدرباً.. فريق كوره....!!
يجبون كم واحد يدرباً على العمليات
الادق من الي نعرفها...لا لا...شي اكبر من كذا...
فلك المسدس عناد وجه ليوسف....\اذا ما سكت الحين بفضيه براسك...وبقول
طلع من غير مانتبه...!
بلع ريقه يوسف..بخوف..\وشو عناد..ماينمزح مع السلاح نزله...بسكت وباكل تبن..بعد..!
ابتسم عناد ..ونزل المسدس\طيب انت وش حارق رزك...هو طالبك او طالبني...الى
الان وانا متئكد انت مادخلت ها التخصص الا با الواسطه..الي اعرفهم هنا
مايتكلمون كثير..وانت اللهم لاشماته..بالع لك مسجل...وماينام في بطنك حكي..,,,
يوسف ناظره بنص عين والتفت للجه الثانيه بتكشيره...
.....
كني طفل تايهٍ في وسط : وجداني
وكن الحزن ( قش ! ) وامآل اللقاء ‘ابره !
..
العاجي..
المكتب الخاص...
بتال بستغراب\مين قلت برى..!!
السكرتير برتباك\الظبي...آختك طالع عمرك..,,,..؟
تصلب وجه...وضج الجسم بضخ الدم الى رأسه...شعر..بدخان مآآ..يتصاعد
بقوه من رأسه....
آو..
ماء مغلي..لتو...آنسكب على جسمه من قمة رأسه...الى آخمص قدميه..
بتال بعصبيه\خلها تتدخل..وش تنتظر..!!
السكرتير ارتبك اكثر من وقوف بتال من الكرسي بعصبيه\طال عمرك هي دخلت
على مكتب الوالد...وقالت آعطيك خبر بجيتها...؟
بتال..كور قبضته..من ثم آزاح ..بقوه..تحفه آنيقه كانت تقبع بترف..على مكتبه الامع..
لتسقط على الارضيه الرخاميه...وتعلن عن تشتت آجزائها...الى مئات القطع...
وبخطوات غاضبه...ترسم ناراً مشتعله...ورائه... وهو يعلن خروجه من المكتب..
با الجه الثانيه..,,,
مكتب مقرن العاجي...
الفسيح..بفخامته...والالوان القاتمه...التي تعكسها...الطاولات واللوح..المعلقه...
ومن ثم الارضيه الرخاميه الامعه...
يستمع لها..والغضب يرنسم على حنايا وجه..التي اختطت السنين عليه
تجاعيدها...,,,
وانزلاقة الزمن بين قسماته...
يذهب لكل نقطه تثيرها...ويتئلمها...بوتيره هادئه...
الظبي ..\يبه يعني وشلون...نخلي ها الكلاب تنبح من دون عقاب...
قبل ان يرد مقرن..,,,
آنفتح الباب بعصبيه..من ثم دخل و بقوه اغلق الباب وادار القفل...
الظبي انصدمت من خطوات بتال الواضح عليها البعد تماماً عن الهدوء...
بتال يحاول جاهداً ان يكبح وتيرة غضبه في ان يدق عنقها الان وفوراً.. بعصبيه\وش جابك هنا بين الرياجيل...؟؟؟؟؟؟؟؟!!!
الظبي تكشف الغطى وبرود\زين سكرة الباب..الغطى كتمني..
تبعد الخصل التي ابتلت عن جبينها الناصع..وترجعها لخلف اذنها الصغيره المزينه..
بحلق من ماس..
سرق عنقها الابيض المتورد من الماس..بريقه...
ليستحوذ..على صفائه...
بتال بفوارن دم\قلت لك وش جابك..انتي شايفتني جدار قدامك تجين هنا
ماكئني موجود...
مقرن بصوت عصبي\وانت شايفني ميت وماكني موجود...؟؟
بتال حاول يكتم اعصابه ويتحكم فيها ..بنفاذ صبر..وصوته..آقرب لضجيج\يبه الله يهديك وشو له جايه والله لو القصر محترق
ماتجي هنا...كيف اقابل الموظفين الي شافوها داخله هنا..ماعندنا نعاريه..؟ولاغيره
على محارمنا...
مقرن يمتص غضب بتال ويكبحه بصوته المائل لهدوء وان سرق من الحده قليل\وش غيرته..؟وش شايفها مسويه..؟جايه بسترها كامل..وجايه لبوها....وين الغلط
في هذا كله....!
بتال بعصبيه يطالعها...
ماقدر يستحمل اكثر...آفلت حرائق تلتهب صدره من برود والده ..
وبصرخه على وجها الجميل \انتي ماتقوليني وش جابـــــــك..؟؟
الظبي ترمي الجريده على الطاوله\جابني ها الي مو شايفنا شي...؟
بتال بعصبيه\عساه ان شاء الله قالب الدنيا علينا...ماتجين هنا ..مره ثانيه فاهمه
والحين امشي معي..؟
آرتد..بخطوه تقدمت ..بعد كلام والده الآمر...
مقرن بعصبيه \بتال آجلس وعين من الله خير...مآبي آطردك من المكتب...
آختك لها مثل مالك هنا....والظاهر انك عارف ها الشي..وفوق ماهي جايه لمصلحتنا
هي جايه لمكانها وحلالها...هي جايه بمكتبها...ومكتبك انت المكان الثاني...
والحين اجلس وخلنا نشوف وش بنسوي لولد الراسي...
بتال كتم غيضه ....وجلس بعصبيه على الكرسي المقابل لظبي...
ماهي الا دقائق..وادرات كفة الحوار الظبي....
الظبي بهدوء\ماعنده ناس بجريدته نقدر نشريهم با الفلوس...؟
مقرن بهدوء\مافي احد عنده مناعه من ها الشي...!
الظبي بحيره\نشتري السكرتير حقه...آو احد موظفينه الخاصين الي يثق فيهم...
مقرن بخبث تاجر\لآ..ماظنه غبي لدرجة ان سكرتيره حي الله..,,آكيد انه واثق من سكرتيره...
الظبي...عفست وجها...,,,
مقرن يلتفت للجه الثانيه.. \وانت يابتال وش تقول...
مرة دقائق..ظن مقرن ان بتال... بعدها ..لن يتكلم...
بتال قلب الجريده بين ايديه\هو ماقال شي...؟صحيح ان فيه بين السطور...آشياء
كثيره..لكن نحن مئمنين مكان ...وماافي ولادليل ضدنا..نقدر نقلب الطاوله عليه
..ونطالبه بئدله..واثبتات لكلامه..
الظبي بستغراب\ماراح يحكي الا بثبات...يبُه...وش رايك نحرق مكتبه كا انذار اول..؟
آبتسم مقرن..\والله انك بنت آبوس...ودمس مصفى ما خالطه دم ثاني...
بتال مقاطعه\بآ المافيا انتم...!!وشو تحرقون مكتبه..؟؟لآ...راح اكلم محامي الشركه
واخليه يشتغل قانونياً بهذا الشي...واذا عنده اثباتات مستعدين نفندها...
آنا ...آقدر..آكذب اي دليل...يحطه لرائ العام..وبعد راح نخلي جريده ثانيه
توقف بوجه وتدافع عنا..ونستئجر كم قلم...يهاجمونه...
ابتسم مقرن لراي بتال...وآعجبه...
الظبي رجعت للمقاطعه..\هو تجرئ...ودامه تجرئ...ينفى..مو يسكت له...!
بتال ناظرها بصدمه\القلم هذا ماراح ينكسر...حتى لو هاجمنا..لآتنسون انه قلم
محتاجين له...لآتنسون ان مثل جسار بها الوسط قليل...شخص نظيف..مايقبل بئي
خط ثاني غير الصحيح...حتى لو عآدانا...مستحيل اتسبب بكسر قلمه لو بئي شكل من الاشكال..
واذا رجعنا فيها هو ماقال الا الحق...مفروض نزل اسعار الحديد..لكن انت يايبه
الله يهديك وكم تاجر ثاني معك...مانتم راضين..,,,
الظبي تحكمت بآعصابها..لآتفلت من كلآمه الحيادي\بتال...جسار الراسي تربطك فيه صداقه..؟
بتال \لآ...لكن بصراحه..آتمنى..!!
الظبي\آنت فيك شي..؟واحد مهاجم ابوك ومشرشحه قدام الله وخلقه وتقول اتمنى اصادقه
هذا بدل ماتمسح فيه وفي الي خلفوه والي مسكوه الجريده الارض...
بتال بابتسامه\نظرتك للاشياء سوداويه,,,يابيض..ياسود...انا...آبعد...
مقرن بتهكم\وآسمع ملامه...ليه اسمي نفسي ابو الظبي...بتال وش رايك تعزمه عندك في
بيتك وتضيفه...مآقصر والله رايته بيضاء..
ضحك بتال...\آنا مآ..آقول لكم...ماراح آئدبه...انا راح اسوي له قرصة آذن
بس ماراح آئذيه...الشخص هذا انا احترمه...
ضربة كفوفها الظبي ببعض والتفت للجه الثانيه بقهر..
مقرن بتهكم\والله ياذا الحلال...مايديره الا الظبي..بعد ماتغمض عيني..والا والله الي
ضاع تعب السنين..
آنت تخاوي عدوي..
وذاك يداري بنت منهوبين الجد مثل يادهينه لاتنكتين..!
ضآعت علوم الرياجيل..ايه والله ضاعت..
.....

white flower
10-22-2012, 04:37 PM
.....
كني طفل تايهٍ في وسط : وجداني
وكن الحزن ( قش ! ) وامآل اللقاء ‘ابره !
..
با المستشفى..//
بهو خارجي...قريب من الحديقه الخارجيه...
ملوك..تضحك من قلب..... وهي تجلس على آحد الاحواض\نصآآآآب ..ترى يكذب.
ياسر بضحكه يفتح كوب القهوه...\ايه هين نصاب..نآشبه بحلقي..آسر حقي آنا آسر حقي آنا..
ترى نشبتها لي آزليه...من يومها صغيره...حتى البنات ماتحبني العبهم او اركبهم
مراجيح..مآركب الا هي....المشكله انا كبير...عيب علي العب البنات وهي ..ناشبه لي
حتى تروح لبوي الله يرحمه...(يقلد صوتها بستهبال)عمي الله يخليك عمي الله يخليك خل آسر
يتزوجني....وفي وقتها كانت صغيره حيل...شفتي شلون متصربعه على العرس..ماتو الي
يستحون..!!
نوال كانت غارقه بضحكه ماقدرت تمسكها..,,,
ملوك ماقدرت تطلع منها الكلمات من الضحك..\خلآص آسر..تكفى والي يسلمك..أسكت
كل الي هنا آنتبهو...
ياسر يطالعها بعيونها وبضحكه وخبث\طيب قولي لها صآدق...قسم بالله اني صادق..
واني مازدت شي من عندي..من يومك صغيره وانتي الي تبيني...
ملوك بضحكه\وقسم صغار..مانعرف شي..وانت مسكتها علي..ياربي يا اسر..قسم
بالله عمري بخمس سنوات او ست ها الكلام وش فيك..وش مذكرك ها الخرابيط...وماسكها
علي اعوذ بالله منك...
ياسر يقوس فمه\صار والا ماصار..؟
ملوك \مدري عنك..آنت تقوله..شايف ذاكرتي مثل ذاكرتك...ياابو الهول...
ياسر يشرب القهوه وبعدها\آيه ...آجل ابو الهول...يا الي طاري العرس تدورينه دوارا...
نوال\اخس عليك يامليك وانا احسبك الراكده العاقله الثقيله آخس...والله
طحتي من عيني...ياحسافه يا الصوره الي راسمتها عنك..لآه..لآه..
ياسر بستهبال\آيه..شفتي...عليك فيها بس..قليلة الحياء..ماتعرف السحاء..خلة ابوي
يخليني اخطبها با الغصب...
نوال\آسمع مني وآتركها وانت با البر..قبل مايجون عليك عيال مثلها...فاسخين
الحياء يادافع البلا..من ثم ابتلش انا في عيالكم...
ياسر طالعها بنص عين \آقول نوال عطيتك وجه..قومي فارقي..بس ماعاد الا تستلمين
ملوك...الخلا...
نوال خذة المويه وهي توقف\آنا اقول الشمس اليوم من وين شارقه..مستلم لي الضعيفه
ملوك..واتاريك ماخليت احد من الخلق اليوم...وتبي تختمهم فيني...يالله انا طالعه...
ياسر\ماتشوفين شر....مابغيتي ياشيخه...
تجاهلته نوال ومشت...
ملوك ضربته بيدها على ذراعه\وقسم ان مافي اسخف منك..ثقيل طينه وتميلح..
ياسر غارق في الضحك..
ملوك مقهوره\ياربي لاينشق حنكك بس
ياسر\طيب بذمتك انا قلت شي كذب..
ملوك تقلب جوالها\لآ..آفا بس من يكذبك..آستاذ طال عمرك في ها المجال..
ياسر بنص عين طالعها...وهو يشوف حركاتها وصدها ..
رموشها الكثيفه..تئسره لحد الوجع...
مسك يدها ولف اصابعه الطويله على معصمها الثلجي..,,,يذوب الى حد الاحتراق..
منها..,,,
يخنقه المعترضون لهذا الزواج...,,,
يقسون عليه بآسهم مسلطه على جروح لم تندمل..وانّ لم يحسبو لها في يوم اي
حساب..,,!
ببحه\خلاص..مافيني آتحمل..آكثر...بكلم خالي ..لآتئجلين آكثر من كذا..؟
تجمدت ملوك في مكانها...
حست بهروب ذرات الاكسجين من عالمها...
آختناق..آو ..محاوله يائسه للهروب...
آهتزت ..قليلاً...من ثم ابتلعت كميه كبيره من اللعاب شق طريقه الى حلقها
الذي شعرت انه اصبح ..صحراء قاحله..,,,جافه....
آرتعشت اطراف اصابعها بكفه الذي احتضنها...بدفئ تكره...
ياسر بهمس\هاآآآ..تكفين مافيني اكثر...ماتشوفين حالتي..!
حاولت ملوك تسحب اصابعها من قبضت كفه..التفتت ليده الاخرى
تحيط بمعصمها... مطوقتها...كآسوار من نار..ملتهبه...تحرقها...
كلتا يديه...
تخنق روحها....
لآتنسى ..آبداً...كلماته...
تكررت مراراً...وبنماذج..وطرق آخرى...لغيرها..!
تحاول لممت آنفاسها المضطربه ..والمبعثره.. من قربه الساخر من روحها...
واجرامه في قدسية برائتها...
وتهكمه في محراب..الحب الذي ينعته بئبشع الكلمات...وهو يهينه..بخيانته..
المتكرره...
وآخرها..اليوم...اليوم...
وهي تستعرض الرسائل في جواله..لتنصدم برسائل وقحه...منها..!
كيف يبتسم..في وجها من جديد..
وهو يغرس رمحه في طفولة سقاها ...وآينعت...فـ..كبرت...
من ثم شنقها...ليزهق روحها...غير مئسوفٍ عليها..
هزها...من ..جديد...
ياسر بهمس\آعرف انك تستحين..بس لمتى..؟آنتي والله ماتصدقين الضغوط الي علي..
بس ماحد يهمني منهم..دامك معي...انتي بس وافقي على اليوم الي تحددينه انتي..؟
والله ياملوك...آن حطك بحنايا الروح واطلع فيك.. للغيوم البيض..
ليه اشوف في عيونك التردد...والله مآذوقك الي ذاقته خالتي...ولاآخلي آحد حتى
يجرحك با الهمس...
ملوك تقتل الكلمات وتنحرها قبل ان تعلن وجودها على شفتيها..\بعدني صغيره ياياسر..!
خلنا نصبر سنتين... صبرت..كثير..ومابقى الا القليل..ماتقدر تصبره... الحين آنا ماقدر آتحمل حياه زوجيه ...مافيني...وبعدين وين آهد آهلي..
تصلبت ملامح ياسر.. وهو منتبه لمراوغتها الدائمه..و..بحه\بعدك صغيره..!وين آودي آعذارك الي ماتخلص.. ملوك انا
عمري 34.. الشيب كسى راسي..الي مثلي عيالهم بمدارس..وانتي تقولين بعدني صغيره...آذا انتي صغيره
آربيك...؟
قالها وهو يبتسم...آبتسامه باهته..التقطتها عيون ملوك المضطربه...
ملوك برتباك..وهي تبعد خنجر لعين..مازال يعبث بؤردتها ويمنعها من مصارحته بما
يبعدها عنه...وعن التفكير حتى با الاقتران به...
لآتريد هذه الفكره ابداً وغير وارده اطلاقاً...
فهو آسر...و,,,آسر فقط...
يكفي تحطم صورته,,آمامها..بخياناته...يكفيها بشاعة ...الثقه عندما تعلن آنتحارها..
على آعتاب الكذب...
و
المرواغات الدائمه...
تنصلت من الاجابه...وهي تسمع اعلان استدعاء..ياسر..للعمليات..
..رفع عيونه لجهة الصوت..من بعده آنزل...نظره لها...
ملوك برتباك..\انا الليله عندي لـ 3 الفجر..آشوفك على خير...
آنصدم ياسر...من بترها الدائم...لموعد الزواج...
لكنه قرر وانتهى...آكتفى با ابتسامه..وهو يعلن رحيله...وتوديعه..لها...
......
كني طفل تايهٍ في وسط : وجداني
وكن الحزن ( قش ! ) وامآل اللقاء ‘ابره !
..
مشغل سيوف...
دارت با المشغل الانيق..وهي تقطعه..بصوت كعبها الرنان...ذهاباً وآياباً...
جاكلين.\شو مدام...آنا...بعرف في..هي الشغلات..بدك آياني..آتركو آلك متل الخاتم بصبعك..آنتي بس بتئمري..
آغتاضت سيوف..ووجها آحتقن بدم\مابي...عمل ياجاكلين..آبيه هو بتفاصيله و نبضاته..
جاكلين تشرب بقايا القهوه بفنجانها الانيق\شي غريب..........كيف بتتحملي هيك..والله
آلاستاز جسار كتير مهضوم وبيعئد..وكتير جنتل..بس ها الي آسمو عناد..ماشفتو..آئبل..هيك
شو..ماعندك ائلو شي صوره...
آنتبهت سيوف..آنها فعلاً لاتحمل لعناد اي صوره..سوى واحده وقديمه..وتخفيها في علب
مجهوراتها..\عندي...بس مو وقتها...مو فاضيه تشوفينه وش تستفدين..
جاكلين تطلق ضحكه مجلجله\بدي شوف..حبك الاول...شو من كم سنه..وانا بعرف بهي
الموضوع...مابيحق..ائلي..شوف صورته..
جلست سيوف..وهي ترتب شعرها...بصابعها الرقيقه..وتحمل احد الخصل المتمرده وراى
آذنها...\مو لازم...
جاكلين\بدك عمل...راح نعملو...وخلص...بتعيشي معو...شو..مابدك..؟
سيوف بعصبيه\بس جاكلين..أنا ماحب السحور والخرابيط فكيني منها...وعناد...
مابيه يجيني وهو مسحور...آبيه..واعي...ومن حاله يجيني..
جاكلين نتزل الفنجان بصحن الصغير\شو من عئلك..شو...!سوسو حبيبي آنت مرتو..لأ آخوه..
كيف بدك آياه يخونو لآ آخوه..!
سيوف وهي في حالة آرتباك تام..\وين الصور...ماصورتي جديد...
جاكلين ترفع حواجبها وابتسامه خبيثه\ولو..؟
...
...
...
عجبي من زمان..تدنس الحب فيه بقدام حفاة ملئها الوحل..ولطخ بها...
آرضه البيضاء...
عجبي من زمان..خان فيها الحبيب...كل الطهارة الشفافه المصلوب عليه ذاك الحب..
عجبي من زمان..بقت آوردة الحب..مفتوحة عاريه..لذرات الرياح...وماتحملها من آتربه..
عجبي...! وعجبي..! وعجبي...؟
...
...
...
بعد عدة ساعات...وبوقت متئخر..من الليل.....
با الفور ..
ياسر يطفئ السيجاره بيده في الطفايه الانيقه..والابتسامه تعلو محياه...
على عنادها ..وطرقها الملتويه...يحبها..الى حد الانجراف معها..الى وحل افكارها
الممتلئه بآسم العائله المقدس...
يكره عجرفتها...ولكنها..ترضي غروره بحبها المزعوم له...
يعلم..علم اليقين...انُه..آرض خصبه..لآحلامها..في مناطحة السحاب...وتمعن
في جره..لتلك الاحلام...
التي يكرها...حين...ويتسربل في عشقها حين آخر....
بتال يبتر سرحان ياسر\عمتك هذي افكارها افكار يهود ..!
اشعل سيجاره جديده ليتراقص دخانها بجوائه \تعجبني بس لو لسانها عليه فرمته شوي...
بتال ينزل كاسة المويه على الطاوله..\آنت ماتركت ها التدخين...آتركه..
هذا وانت الدكتور الفاهم الي مفروض تنصحنا...؟
مالت الابتسامه التي كان راسمها بسرحان على وجه....,,,
ياسر ببحه\..ماحب انصح..ولاحب اتبع النصيحه..مخي كذا ماتركب الا كذا..
بتال بهدوء..التفت لشاشة البلازما البعيده...وعيونه تدور في الشاشه بهدوء...تمركزة
على الاشخاص الذي يمثلون..آدوار...في المسلسل المعروض...
ياسر ينفث دخان السيجار \عم..الحين ليه ماتصفونه بطريقه ثانيه..!
بتال بستغراب وهو يلتفت له\من..جسار..؟
ياسر\لفقو له قضيه..احبكوها..وحوروها...حطو لها سيناريو...وجيبو كم ممثل..وعطوهم
دور البطوله..وجسار الضحيه..
عقد حواجبه..,,آبعد ظهره عن الكرسي المريح...وتحرك للامام قليلاً..بستغراب وصدمه\ياسر
صدق انك حفيد مقرن...زين ان مجالتكم ماهي ملتقيه...؟
آبتسم ياسر..على وكزة بتال...
وتم ساكت لفت انتباه صوت الجوال..وهو يهتز على الطاوله
استغرب آكثر...لما شاف رقم خالته..
دب الخوف..بعروقه...وهو ينتبه لساعه..,,,,
رد بخوف يسبقه الارتباك..\
-هلا..خالتي...
ماهي الا لحظات وصرخ بآعلى صوته..\
آيش.....!
قفلي على نفسك ...آنا ..دقايق..عندك...
سكر الجوال بعصبيه وقام بسرعه..
بتال بستغراب وقف معه\وش فيك..وش فيها خالتك...؟
ياسر يمشي بسرعه لجهت الباب...والدم يحتقن في وجه..واطرافه المتصلبه بعروقه الواضحه\آنا ذابحه ذابحه..والله ماخليه حي بعد اليوم..
بتال بصدمه \آيش...؟من الي بتذبحه وش صاير.....؟
ياسر بقهر\الكلب مناف جايب شلته ومقضيها سهره ماجنه عند خالتي قسم بالله
ان اشرب من دمه اليوم لين ارتوى...
.........
كني طفل تايهٍ في وسط : وجداني
وكن الحزن ( قش ! ) وامآل اللقاء ‘ابره !
..
بعد نصف ساعه...
بمكان ثاني...
فلك في مجلس الحريم..,,,,والباب ينضرب بقوى ماعنده..ويهتز....
وصلت الشياطين في سهرتهم لحد الافق...
تتراقص بشهوانيه..,,,وتمتم با المجون المقترب..,,,
فلك وصلت لحد آلانهيار..,,,لما طفى شحن جوالها...,,,
بكت بحرقه..وهي تسمع الضحكات...والنشوه الماجنه..,,,,
حرك مقبض الباب...كذا مره...من ثم عاد للهدوء...
جعلت هذه الحركات...قلب فلك الصغير...يدق بآسرع...من طبول آوقدتها
نيران الحرب..فتبعث الهلع والخوف..في الأطراف المتحاربه...
آين المهرب...؟
والحامي...؟هو الند والضد والخصم...؟
رحل العقل..في سبات شتوي...مع هذه الضحكات ...
آين الامان...
وقد اغتصب...بخطوات غريبه...تذهب...اياباُ وعوده...في
حرمة هذا البيت التي لم تندس يوم....
فيدنسها...من هو بمثابة حامي عرضهم وشرفهم..!
اي انين..آو ..دموع...تنهي هذه الليله...الثقيله...!
واي ذئاباً بشريه تحوم الان حول فريسه مكبله في عشها..؟
استجمعت قوتها..المسلوبه تماماً...
التفتت لشباك غرفة الحريم تذكرت انه بدون امان..,,,
آقتربت منه بخطوات متعثره..
فتحت الشباك...حاولت تسجمع قواها لنزول..على الرغم المسافه القريبه..
لكن الربكه والرجفه المجتاحه خلاياها..اعجزتها...وتركت لصوت دموعها
النحيب...
في ها الوقت...
رمى جواله بقوه على المقعد المجاور له....وهو يسب ويلعن...
فتح باب سيارته وهو يلتفت لسيارة بتال الي كان صوت فراملها القويه..
تطرد هدوء المكان..
ياسر بصوت مرعب\جوالها متقفل...؟؟
مشى بخطوات سريعه..
ضرب الباب الرئيسي بركله قويه منه...وانفتح على مصراعيه...مشى بسرعه لما
استوقفه...شبابك غرفة الحريم وشافها..,,,,
حس بخلايا جسمه كلها تنتفض ...
وهو يشوف الحاله السيئه الي وصلهم لها مناف...
ركض بسرعه لها وببحه..\فلك...
آنتبهت فلك لياسر وهو يقرب بخطوات سريعه منه...لها...وهي باقيه في مكانها عالقه...
واضعه ركبتها على الشباك ورجلها الثانيه بداخل على الكنبه...
وقد شلت حركتها تماماً من الخوف...
ياسر يرفع ايدينه..لها\تعالي....
لفت فلك اذرعها على رقبة ياسر...
صمام الامان للجميع..
والحضن..والملجى..من الايام...
حتى من نفسها...ومن كل مايحيط فيها..من وجع والم..وخوف...
بآيديه العريضه....
سحبها من الشباك وانزلها على الارض على صوت شهقاتها..ورجفتها ...
ياسر بعصبيه\خالتي تكفين صار فيك شي...قولي..دخل احد عليك...
آشارت فلك من بين شهقاتها با النفي التام..
آرتفع راسها بتلقائيه لتحضن وجه ياسر...
آنصدمت بتواجد..شخص ...
مالبثت ان تعرفة عن تفاصيله الغائبه الحاضره...
شعرت بصاعقه نزلت على رأسها شطرته لنصفين وجعلت منه الالاف القطع..
فوق رعبها وخوفها...تسلل الم يسري في عروقها... وجفاف لآزم حلقها..ليعتصر
قلبها المثقل با الوجع...والمر..الذي نافس العلقم..
تعلقت كل الدموع بين آهدابها...وبين بكائها المر...
دفنت وجها وجسمها بصدر ياسر وهي تصرخ\ياسر آسترني معك رجال مو محرم لي..
رنتة كلماتها بئذنه ...لتزيد الم والوجع بداخله...وتزيد وتيرة الغضب التي اجتاحت
خلاياه...وتفجر عروقه ان لم تنطلق من كبتها...
مشى بخطوات سريعه لداخل البيت وضرب الباب الداخلي برجله وانفتح على شلة
مناف متوسطين الصاله والكؤؤس تدور بينهم...
ياسر وهو يشوف عمه يدخل البيت ..عطى شماغه عمته...وبين اسنانه..يعطيها مفتاح السياره\خليك فيها...لآتتحركين...مهما سمعتي.....سامعه....
آشارة فلك براسها وهي تترجاه...\تكفي ياسر..لآتخسر نفسك عشان بهايم مو بشر....
بعد ياسر خالته ودخل لجوات البيت....
فلك قامت بتعب وتوجهت لسيارة ياسر ..وركبتها وأقفلت على نفسها...وهي تختمر با الشماغ
و
تبكي الم...لآيتجزء..بل يئتي دفعة واحده..
ليقتلها..كلما حاولت التفكير...بئن السعاده لابد في يوماً ان تعرف الطريق
لحياتها....
بين رجفة شفايفها \يارب ..يارب...يارب...مايئذي ياسر مناف..يارب لاتفجعني
يارب لاتفجع ابوه..ها العبد الضعيف..
يارب لاتفجعه بعد ها العمر وها الشيبات البيضاء..
يارب ارحم ضعف ملوك..وارحم ضعفي..
يارب ارحمنا...
لاتشمت فينا عاذل ولاتبكي علينا صديق..
يارب...
يارب
يارب..
ماهي الا لحضات...ربع ساعه او آقل....
فتحت عيونها ورمشت بسرعه... وهي تشوفه من جديد..بعد كل ها السنوات..
هذا هو جاها...بشكل ثاني...متغير حيل..,,,,
لكن مو لدرجة تنكره عيونها...
ازاداد رجوله وصلت لحد النضج...
وتصارعت الوسامه على حنايا وجه الى حد الوجع..,,,
حطت يدها الصغيره على صدرها وهي تحس بينخلع..من كثر مآدق...وآعلن...
عن آختناقه....
بتال بفوارن دم....يسحب آثنين..واصلين لحد السكر....من ثم ركبهم شنطة السياره...
وضربها بقوه...على رجولهم.....
ماشفع لهم آنينهم ...
ولاغيابهم عن الوعي...
من فرط السكر ومن فرط لكمات بتال التي آمتلئت وجوهم
بدم
ضربها مره ثانيه على رجولهم....حتى..آختفت آصواتهم تماماً..
من بعدها دخلهم ...وسكر الشنطه...
اكمامه المنفثه..,,وازرة جيبه المتفتحه..
والاحمرار الي اكتسى جسمه من العصبيه
الواضحه...,,,
فتح باب السياره والتفت بقرف على ياسر الي كان ضارب مناف وساحبه من
ياقته من ورى وصار منآف يزحف..
بتال بعصبيه \ها الكلب...امسح فيه الارض...وش تمسح اذبحه...الموت فيه حلال..ها
الي ماعنده غيره على اهله...
ياسر فتح باب سيارته الخلفي...ودف ياسر فيه..\قسم بالله الموت ماراح يشفي غليلي في
ها الكلب...وها الي معك آرمهم في اي زباله......
بتال سكر الباب وآشار بيده ومشى بسيارته وصوت فرامل السياره يرن بجواء السكون...,,,,
فتح باب فلك في ها الوقت...ياسر..
ياسر ببحه\خالتي...عطيني يدك..أنزلي..
الرجفه مازالت متعلقه بآوصال فلك...وواضحه لاتحتاج لها تنبئ...
ياسر يعيد لها كلامه من جديد بصيغه ثانيه\خالتي يالله انزلي قبل يحس علينا احد من الجيران..
نزلت فلك وهي تعتمد على يد ياسر...المتحول وجه للون آخر...آسود..,,
بقتامته....
دخلها السور الصغير ودخل البيت ....جلسها على عتبة الباب الداخلي.,,,
سحبت برتباك يده مع جلستها وسحبته لجنبها...وانهارات بين آذرعه الدافئه....
ياسر وهو يغرس راسها بصدره...متجلد الصبر..\خالتي...آوعدك..ها الموقف ماراح
يتكرر ابد...الله يرضى عليك هدي نفسك...خليني اخلص شغلي..وراجع لك...
فلك بشهقات متقطعه\وش بتسوي فيه...والله انه مراهق والعب عليه...من شلل السوء..
تكفي ياياسر لآتنسى انه يتيم...وضعيف..ولد خالك ونسيبك...
بعد راسها من صدره..\وين خالي..,,,ليه ماهو في البيت..,,,
فلك تمسح خشمها المحمر\خذوه عيال ابو جار الله لقصيم...يبون يونسونه معهم يومين...
تنهد ياسر\الحمدلله...والا كان راح فيها..,,,,
وقف ياسر....\قفلي على نفسك..,,,,آنا برجع عندك ...بس بشوف لي حل مع ها الكلب..
سكتت فلك وهي تبكي بصمت...
..
بجناح...الظبي..,.,,,
أستغربة من الرقم الغريب..
يتصل من المغرب..الى ها الوقت والوقت يقارب الفجر...
ردة بهدوء....
آلو...
جاها..صوت صغير...\الظبي...
الظبي بستغراب\آمر...؟
الصوت الصغير..\وينتس عن رجلس ياحظي..يسرح ويمرح على كيفه وانتي لاهيه
لي با الرياض واهلها...الهمام الهمام يا المصروعه على المساير...لآتطير الطيور برزاقها..
الظبي بستغراب\عفواً...وش تقصدين...؟
الصوت\وش عفواً وشكراً يا سبدي سبداه..يا الضعيفه..آقولك زين الحلايا طويرق..
ماخذأً راحته...ومعلي جوه...أيه دام القطو غاب العب يافار...ماعندس احد يفطنس
قلت اسوي خير واعلمس..كود...تروحين تلحقين على عمرس..
الظبي بهدوء\اسمعي...ماهو بطالع الصباح الا انا عارفه من هذا الرقم رقمه..ومن وين
متصل..وساعتها ياحلوه...انتي الي الحقي على عمرك..ناس فاضيه...ماعندها...شي
غير...قذف الناس...يالله اقلبي وجهك
سكرت الظبي الخط بوجها.....
با الجه الثانيه
مناير\وجع يوجع حنوكها ايه والله...سكرت الخط بوجهي...سويدة الوجه...
مناهل\ماعليك منها اكيد خلينها الحين تفكر وتهوجس...
مناير بخوف\وش تفكر وتهوجس يا البقره بكرا بتجيب خبرنا..وفكينا من عمك وولده..
مناهل...\اهم شي نفتك منها هي...ونشغلها برجلها...
مناير\والله ماظني...ياخوفي والله ان حنى زدنا النار بنزين..
...
با الجه الثانيه...
التفت جهت الحاويه الكبيره....وجزمات واحد منهم طايحه با الازفلت....
تف عليهم....وركب سيارته
آنتبه للجوال...
بتال \ها ياسر وين الوعد....زين...,,,خلآص...
سكرالجوال..ورماه على المرتبه الي جنبه....عض على شفايفه...
حس با الوجع يدخل الى حنايا روحه..وينتزعها...على مهل...يتلذذ
في آنتزاع..تلك الروح الميته..منذو زمن بعيد...
ينثر دائماً عليه الملح...على ذالك الجرح الذي لم يندمل...من ثم يكبس عليه
بوجع...
وحرقه..تصل العظم..فتعطبه...
صورتها الجميله ترجع ترسخ من جديد وتعمق جذورها وترويها بعد الجفاف..
ازادادة جمال حتى ارتواء الوجع....
خوفها ورجفتها...
آنوثتها المتفجره...بعد ما كانت طفله ..صغيره ...مائله لنحف ..
لم يعرفها آبداً...لكن ..ياسر...نطق آسمها..بخوف...
فآوجعه الاسم والنداء...
وجها الانثوي الصارخ بنعومه قطعت شريان قلبه بخوفها وارتمائه بحضان
ياسر....
يآسر..
يآسر...
آه...
محرمة على آحضانه..المشتاقه والمتعطشه...لها....
ولجسدها الغض اللين..
ورائحتها...الجوريه..معطرة الانفاس...
وضع يده على صدره...ويده تمر على تلك الازرة اللعينه...تخنقه...
وتبعد الهواء عنه..,,,
فتحها كلها...من ثم سحب الاوكسجين..من جديد..من ثم زفره بحرقه..
تصل الى خمسة عشر سنه...من البعد ولوعته..!
...
نقف هنا..
...
أخرج ابن ماجة حديث برقم 3629، و ابو داود برقم 4160، والنص لأحمد برقم 22844 "عن عبد الله بن بريدة: أن رجلاً من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم رحل إلى فضالة ابن عُبيد وهو بمصر. فقدم عليه فقال: أما إني لم آتك زائراً؛ ولكنِّي سمعت أنا وأنت حديثاً من رسول الله صلى الله عليه وسلم، رجوت أن يكون عندكم منه علمٌ. قال: وما هو؟ قال: كذا وكذا. قال: فما لي أراك شعِثاً، وأنت أمير الأرض؟ قال: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينهانا عن كثيرٍ من الإرفاه. قال: فما لي لا أرى عليك حذاءً !؟ قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يأمرنا أن نحتفي أحياناً". اسناد حسن، وهو صحيح على شرط الشيخين [7].

أما قوله: نحتفي، أي نمشي حفاةً بدون حذاء، واحيانا، أي حين بعد حين.
~سبحان الله المعنى والفائده يآخوات..
هذا النوع من المشي يمد الجسم بالحيوية والطاقة اللازمة. فمثلا: تدفق الدم لخلايا الجسم المحمل بالأكسجين، والطاقة، يحارب كافة حالات التعب المزمن والكسل. ويعمل أيضا على إزالة الأحاسيس السلبية. ويعيد التوازن العضوي والفكري. وهذا بدوره يساعد على تجلي الأفكار، وزيادة القدرة على التركيز والإنتباه، ويساعد على إزالة الضغط النفسي الذي يدمر مناعة الجسم، ويجعله عرضة للإصابة بالأمراض العضوية [6].
~وله فوائد كثيره وكثيره..لكن آنا استخلصت لكم القليل...لضيق وقتي والله..لكن
لنا بقيه مع هذا الحديث....
..
اللقاء يتجدد السبت...آذا الله مد لنا با العمر =)
دمتم بحب ضمني بين الاهداب...

white flower
10-22-2012, 04:48 PM
نظرة حقد ~9~

مدخل....

قآل مجـــروح جآوبتـــــــه (نعـم)
قآل مآ أشــــوف بك أثـــــآر دم
قلت وإن كـآن في ذآتي (آلنزيف)
قآل مآ به نزيــــــــــف من عدم

قلت وإن خــآن بي أغــلآ (حبيب)

قآل وهــــــم ٍ بنيتـــــه وإنهدم
قلت مآ عذبـــك يــوم (آلفـــرآق)
قآل درب ٍ وتمشيـــــــــه آلقدم

قلت مآ به سوى جلـدك (شعـور)
قآل غيـــره فـــــلآ أحس بـ ألم
يآ وسيم آلنـآس لو قلبك (وسيم)
وأكرم آلنـــآس في غيــر آلكرم

عنـدك آلظلم عـدل ٍ فى (آلهـوى.)
وأعــدل آلعآشقيــن آللي ظلم
إنت لو كـــآن في حبـــك (حيـــآه)
كآن خلى حيآتـــك لـــــــه طعم

أتعـس آلخلق مـن يرجي( هـوآك)

مآ أضيع آلنبض في قلب{ آلــــــصــــنـــــم}



...
بدايه...
هذرتي اليومـ شكلها طويله^_^ بس تحملوني...
البدايه اليوم بنحطها كوكتيل..رد على ردودكم..الي للأسف ظروفي
ماسمحت لي آرد...
ومآآآآحب والله..آتعبكمـ با الردود واشغل لكم راسكمـ..
وتعنون وتاخذون من وقتكمـ..واخر شي مارد عليكمـ...=فيس مقدر تعبكمـ..
و نكشف لكم بعض الغموضـ...لطفل المفقود...وكمان ندردش شوي مع توقعاتكمـ..
الي فيه متابعتين بس آصابو..والباقي للأسف الأجواء عندهم صآرت غائمه
وتشويش بعض التوقعات خربت عليهم ..=ماتقصد الشماته ابداً
كل الي يبي يقرا البارت على طول..يترك هذرتي وينزل ..._^
..
حطيت لكم عدة نقاط هي رد على آغلبية ردودكم...الغاليهـ
...
الصوره وربطكم لها بطفل الضائع وبعناد...
1~عناد ملتزم دينياً...بمعنى آستبعدو...الحب..والغزل ..ومشتقاته...^_
2~الطفل الرضيع ترى شلنا الحضر عنه..مع انه مافاد معكم فديت فضلوكم الدائم ..آطرحو اسئلتكم من جديد عنه واستفهامتكم...
تناقشو فيها بينكم..آنا ماراح افيدكم^_^..لسبب بسيط...كل شي عندي قلته لكم
مابقى والله الا اصرح بسمه :(
3~..سر الطفل ..واقعي...جداً..بمعنى شطح با الخيال يا الغالين مآنبي...
..
بطلتي ملوك..
من بداية الروايه وجميعكم يستفسر ويلومها على عدم مصارحتها لياسر...طيب مانتبهتو على شي
مهم غفلتو عنه..ابداً ماشفت اي متابعه لمحت عنه من قريب اوبعيد حتى..
شي يمكن يكون بنظركم عادي..لكنه مهم في سياق الاحداث...بسيط جداً ومهم جداً..
لكن لآتعبون آنفسكم يا الغالين بعد بارتين بيظهر...آو..آحتمال..آقدمه في نهاية البارت الجديد..
...
اليوم..فيه سر راح ينكشف...من بداية الروايه تسئلون عنه..؟تتوقعون يكون ايش..بضبط..!
مآيخص الطفل..ومن بداية الروايه طرحتو سؤال عنه..!
ممكن يخص صاحب الزواج السري..!بطلنا...(....)
...
ومضه...
من بعد البارت العاشر...كما وعدتكم...نتقل جذرياً...
تبداء شيفرات اللغاز..تنحل ..=بس فيه آكيد كم مطب هوائي في الطريق_^
و..الابطال آنفسهم تنقلب شخصيات كذا بطل الى شخصيات آخرى تماماً..قد...لآتتوقعونها...!
من البارت العاشر الى العشرين..ظهور عائله جديده بروايه وحدث غريب..,,؟
من البارت العاشر الى السادس عشر...هناك زواجين...~انبسطو...
من السادس عشر الى العشرين هناك وفاة شخصيه فرعيه و طلاق~خربت وناستكم...
-آهم شي يا آنقى من قطرات الماء العذب..لآتستعجلوني..ولآ..تطالبوني فوق طاقتي...
آنا مآنسيت البارتات الي بنصف الاسبوع فيه كم متابعه بردودها تذكرني هذا الشي...مستحيل انسى شي وعدتكم فيه...لكن والله العظيم
ظروفي الحاليه ماتسمح ابداً...فحالياً خلونا على نظاماً المعتاد...وبذن الله وعد مني تحصلون الي
يرضيكم وفوقه حبة مسك....
..

.. آرحب با المنظمات...
هلا وغلا با النصف الاخر..آسعدني تواجدك يا الغلا..
بيالة شاي..لي عوده يا الغاليه لردك المتميز...على الرغم من انها اطلالتك الاولى بينا..
...
نو ـبنت نايف ــف...
سلامة قلبكـ وروحكـ من التعب...وحشتينيـ.. بعدد حروف البارتات الي طافتكـ..وآكثر...
وربيـ.. يبعد كل كدر عنكـ وعن جميع المتابعاتـ ياربـ...
..
طيـــ آلاحباب ـف...
ربي يسعدك على دعواتك..لآخلا ولاعدمـ
..
صبراً يازمن...
شكراً لقلبكِ يآ بياض..
...
شبيـــ القمر ــهة...
سلآمتك..ياقمرنا..طهوراً ان شاء الله...=وتخفيف ذنوب^_^
...
لكل من أرسل على الخاص...لآخلاني الله منكم...شكراً من القلب..
...
متابعات التقيم اعذروني سميتكم كذا...
بس شرفونا بين صفحات الروايه يا الغالين...آنا مايهمني التقيم...آلمهم عندي تواجدكم
ومناقشتكم معي بين صفحات الروايه...لتعم الفائده...لأآخلاني الله منكم...ومن محبتكم..

...
آوسمتي^_^=فيس دايم يستانس اذا وصل ها النقطه..
لبيالة شاي...آول تواجد لك..بينا...وتميز جديد ينظم لمتميزات الغاليات على قلبي..
ذكرتي نقطه جداً مهمه...بس اذا ذكرتها ..فيها حرق لحدث مهم قادم...خليها متخبيه
بين سطور ردك المتميز..واذا طل الحدث...راح تعرفينه^_
فخوره جداً بنجمه لمعة في سماء بعض العيون...تكشف عن تميزها القادم..
.
آتمنى لكم قراءه ممتعه..مقدماً..
...
...
لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاه..
...


.
.

..
..
..
ملوك تفتح الستاره الفاصله بين آلآسره بطوارئ....
ضوقت عيونها بآستغراب...
جالس على احد الأسره...بوضع معتدل...
هدوء..يفصل عقارب الساعه..بحضوره..وكئن الهدوء..سحابة تتبعه..
آو..
انخلق الهدوء كا..تؤم..او تابعاً..له...
يستحوذ على المكان..بعطره...فيجبر المكان على استنشاق ذاك العطر...
الخليط من الهدوء والصخب..
ملوك بستغراب\مآشوف فيك شي....!
آدار..وجه..آنشين فقط..ورفع نظره لجهتها...آبتسم..\الآطباء هنا ماهم مسلمين..؟
ملوك بهدوء وهي فاهمه المقصد..وهو عدمـ القائها السلام..\لآ الآغلبيه مسلمه ولله الحمد...ممكن تجاوب على سؤالي...ليش مشرفنا..؟
وليه حضرت جنابك..طالبني بآ الأسم..عرفنا ان المستشفى ..مستشفى الوالد..لكن
هذا مايعطيك الحق ابداً..وآساساً لو عارفه ان الي طالبني آنت..صدقني..ماكنت عنيت
نفسي بنزول لك..
عناد تقلصت عضلآت وجه...لكن آظهر بحديثه الهدوء\آولآ..قصدك الارتفاع لي..!
لئني ماحب كلمة نزول..ترتبط فيني...لو غيرتي المصطلح لـ كان مارحت لك...كان افضل..
وثانياً..تفكيرك تفكير بزر..وش مستشفى ابوك..ومستشفى ابوي...بروضه انتي يا دكتوره
..ختم جملته بصوت ضحكه هادئه مستفزه...
مآتستفزها...ها النوعيه..ماتحبهم..وتعرف كيف تعامل معهم..بصرامه..\ليش طلبتني..؟
عناد متجاهل نبرتها الحادهـ\كفي صايبتها رعشه.. ومادري أيش فيها بضبط من بعد الحادث..خياطك الثاني الزفت
يمكنه هبب له بعرق...والا قطع له شي... وانتي خيطتي وماشفتي الوضع..!لما آنقذتك..؟
تذكرين...؟
والا بعد ذاكرتك نست..مثل لسانكـ..؟
آنزلت عيونها..لعيونه...وبتهكم..\ترى شكرناك وقتها..!وماظن تبينا نشكرك على
الطالعه والداخله...
آبتسم..\..مو..جاي..آذكرك..على فكره..آنا جاي...تشوفين يدي وش فيها بضبط..؟
آدارت عيونها لطاوله الصغيره..سحبت لها قفازت ولبستها بعصبيه...تحكمت فيها..لكن
خانتها وظهرت...
قربت منه....وبهدوء\آشوف..يدك..لو سمحت...؟
هدوئه المربك.. مد كفه ...
ماهي الا لحضات...
ملوك \الجرح...زال تماماً...بس مدام فيه رجفه وتشكتي انت من مكان الاصابه..
آتوقع الاشعه...تكشف اكثر...آعطيك موعد...وراح احولك..على الدكتور علي
قآطعها عناد وهو يسحب كفه...\لآ...مافي تحويل...حضرت جنابك الي بتعالجيني لو فيها شي..!!
ملوك رفعت عيونها بصدمه\نعمـ...آذا آنت بتجلس..تتئمر...شي ثاني..؟
وقف عناد وصار مقابلها تماماً..لكن تفصل بينهم الكثير من الخطوات..\آيه نسيتي
انه مستشفى ابوي...!!
أنتبهت لنبرة التهكم ذاتها..\مآتوقع فيك شي.. يمكن حاله نفسيه..لئن الي مثلك
آتوقع التخصصات الي هم فيها ماهم قدها..؟
آبتسم\ياشيخه..يمكن ليش لآ...عندك اكبر مثال حضرتك.. مخيطه الجرح والظاهر فيه خطئ طبي..
صدقيني ساعتها ماراح آرحمك..
بهدوء\تئكد..مآفي اي خطئ من ناحيتي..والحين..تفضل معي لقسم الاشعه...بس عشان تتئكد..
ان فيه ناس ماهم بمراكزهم الصحيحه...
آدار وجه عنها...ومشى بخطوات واثقه وطلع من قسم الطوارئ..
.
.
~~هـات ريـشة نـرسم اللوحـة [ وداع ] ..
شخص مقفي ،، وشخص واقـف في ضيـاع ،، ~~
.
.
الساعه 4 فجراً...
طوت سجادتها...من ثم اتجهت للكنبه....رمت نفسها ..ودخلت في نوبة بكاء موجع..
كم..يؤلمها روئيته بعد تلك السنين...
وكم يصل الوجع الى حد نخاع الم..
آعتقدت في يوم انها لن تراه ابداً...
حتى وان كان هذا الاعتقاد..ينحر روحها على عتبات الفراق...
لكنه..كان..آرحمـ..بكثير..من الصوره التي رئته...
كيف لتلك السنين ان تزيده من الوسامه الموجعه..وترويه من الجمال اليوسفي
بهذا العطاء الحاتمي...
كيف لهذه الوسامه المجبوله برجوله قاتله..آن تضع..قلبها الصغير..
بماء ساخن..جعل هذا القلب...يحتضر...
بين آيديها..ولآ تستطيع لهُ شي...
آدخلت يدها بين آزرة قميصها..لعل.. هذا القلب.. يتوقف ...عن نبضاتها الموجعه..
تجبره ..على.. الركون.. للصمت.. كما كان..
كيف لها ان تلملم نفسها الان..وهي عجزت كل هذه السنوات التي مرت
ان تجمعها ...
فهي مبعثره..كما..عهدتها...وكمآ..لم..تجمعها..ولآ...تُكل ف..نفسها عناء جمعها من بعده...
بتآل..كان آنفاس الفجر الاولى...التي عرفت فيها الحب...
ولحظة آنبثاق..لذته...
وآيضاً...
وجعها....
تركها وحيده..في ذاك الدرب..تجر آستفهمات..عجز قلبها الصغير
آستيعابها...وتململ من آنقطاع الاجابه...
-خالتي..!
آدارت وجها بخوف...لتلتقي بعيون ياسر..,,,
تلك العيون التي تخافها...وتجد فيها الامان في ذات الوقت..
رفع يدها...وطبع عليها قبله استمرت لثواني..فقط...\تكفين خلآص وقفي دموع...
سحبت جسمها وجلست بضعف..مسحت دموعها بصابعها..\وين مناف..وش سويت فيه..
ياسر..\مناف مسافر...وهذا الي انا وانتي بنقوله...
آتسعت عيون فلك بخوف\وش سويت فيه..!ذبحتها..
ياسر ببحه \مو يستاهل الذبح..!
فلك تضرب كتفه وبصراخ\ذبحت ولد خالك.؟؟؟
ياسر بعصبيه يوقف\مو يستاهل الموت...آجل لو احد دخل عليك وسوى فيك شي وش
ردة فعلك علميني..
فلك توقف وبصياح\ذبحته..! ذبحته...ياويلك من ربك ...
تراجع ياسر للخلف ومن غير مباله..\والله العظيم...اني فالك المسدس بحطه براسه..
لكن عمي ..سحبه مني...!
وآذا ماتعالج قسم بالله ان انحره..بيدي..
فلك طاحت على ركبها ...ماقدرت ..توقف...
آنصدم ياسر من وقوع خالته الموجع آمامه.....رفعها لكنبه....وببحه \شكل ضغطك انخفض..
فلك ببحه تبعده عنها \فآرق وجهي..فآرقه...مآبي آشوفك...
ياسر متجاهلها...سحب له خداديه وحطها ورى ظهر فلك..
ياسر بهدوء\طيب..آنتي الحين اسكتي بروح اجيب لك شي يعدل لك الضغط...
...
.
~~هـات ريـشة نـرسم اللوحـة [ وداع ] ..
شخص مقفي ،، وشخص واقـف في ضيـاع ،، ~~
.
.
6 الصباح..
ملوك تسكر الباب الصغير بهدوء...التفتت لصوت الضحكات...
آبتسمت...\مروان هنا..!
آبتسم مراون لملوك..\آيه ..آمي نزلتني وراحت تجيب البيبي...آنتي دكتورا ليه
ماساعدتيها تجيب البيبي..
ملوك آتسعت ابتسامتها وهي تشوف مروان..ببشرته السمراء يلعب لعبه قديمه حيل..
آبعدت الطرحه عن عنقها الناعمـ\من الي سمح لك تخرب ارضية سورنا..ها..؟
مروان يحرك تيشيرته البالي\تعالي العبي معي لما اخلص امسحها..
ملوك بضحكه\مين الي صاحي جوى...؟
مروان من غير اهتمام وتركيزه با اللعبه \خالتي فلك..وعمو ياسر....
ملوك...\طيب عدل ها المربعات الي انت راسمها....
آعطآها مروان الحجره الي كانت بيده ...وراح يرسم المربعات بشكل شبه متساوي...
ملوك ترمي الحجر..على المربع الاول...
نزلة الشنطه وعبايتها..و..الاغراض الي كانت بيدها...
ملوك بآبتسامه\شوف اذا فزت بتسمون بنتكم علي...
مروان يقف متخصر..\لآ...آمي قالت بنسميها حصه...
ملوك بتريقه\آحسن خل اسمي لي..من زينكم واختكم..
رفعت التنوره وبدت..تلعب مع مروان...
با الجه الثانيه..بخطواته المبتسمه..على المنظر ..
مرر عيونه بحب على تفاصيلها الناعمه الجميله..
مروراً برفع تنورتها...وساقها المورد...والخلاخل الملون يزينه...
وارتفاع خصلات شعرها مع آبتسامتها...وصوت آنفاسها ...
نزولآ بيدها الرقيقه على صدرها من تلاحق انفاسها..
ياسر آبعد عيونه عنها بصعوبه....ميل نفسه بسترخاء على الباب ..وتئمل رسمات مربعات
اللعبه...تلك اللعبه..القديمه..
التي تحمل ذكريات جميله...
الذكريات...تؤلمه...وتشوش حاضره..
تمنى مراراً وتكراراً..
ان ينعم الله عليه في يوماً من الايام بفقدان الذاكره..!
قد يرتاح حينها..ويعيش بسلام...
لن ينسى الم التي سببها جده..لوالدته....
تلك الدموع التي كانت تحفر طريقها الدائم على وجه تلك العجوز..
حتى بئقسى آيام مرضها...
بجبروته...يريد من والده ان يتركها....
آذانه مازالت تحتفظ برنين تلك الكلمات الموجعه...
وهي تحتضنه من وراء الباب..
وقلبها يعتصر الم ووجع....
وعيونها لم تبخل عليها يوماً بغيوماً وسحب من دموع..
كتب الله لها ان تلازمها لآخر آيام حياتها...وعلى فراش مرضها..من ثم رحيلها
المر والمؤلم عني....
تلك الذكريات ..يراها آمامه.... كاعجوزاً تضرب با المندل...!
فآترتفع تلك الاحجار...وتنزل بخفه..على ذاك القماش...
ومن ثم تجمع الاكاذيب...لوصف مستقبلاً كاذب..بالغة في حبكته...حتى يخرج بصوره منطقيه
قريبه لتصديق...
وهو آوهن من بيتاً...نسجته العنكبوت...
آغمض عينيه..
وآستنشق بين جدران هذا البيت القديم..وهذا السور الصغير..
رائحتها...
المليئه با الدموع...
من ثم فتح عينيه.. لتحمل بين طياتها نظرات حقد..وانّ آخفاها...
التقت نظرته.. و..وقعت..
...على المربع الذي التقى بساقها المعانق
بصخب بياض الثلج..آبتسم بـ ضيق..و..
آستدار للخلف...لكن آنتبه على صوت ملوك...
\آسر...صباحو...بالله تعال نلعب مع بعض..شي والله ها العبه من زمان عنها...
التفت من جديد لها...
آنتبه لهآ وهي ترفع شعرها بربطه ورديه ...وخدودها المتورده بسرعه عجيبه..
ياسر ببحه\يآآآلله lمن الي يلعبون ها اللعبه...آدخلي بس انتي وها البومه الي معك..
آنكمش وجه مروان بزعل..
ملوك تجاهلت ياسر ...آبتسمت لمروان ..\يمزح معك هو بس يغار..علشان آول بس هو الي العب معه...
شفت وشلون هو بزر...؟
ختمت جملتها بغمزه لمروان الي آبتسم..
مشت بخطوات متقاربه ..لتقترب منه...
ملوك بصوت واطي آقرب للهمس\حرام عليك ليه كذا على الولد..ترى ماهو متعود عليك..؟
ياسر من دون مباله\آمه هذي دجاجه.. كل شوي جايبه لنا بزر ..ومنزله بومتها هذا عندنا..
وموزعه الباقين على الجيران..!
ملوك..\لآاله الا الله لآتصيب الحرمه بعيونك..وش فيك الجار للجار...تعال ..والله ان تلعب
معه عشان ثاني مره ماتقول بومه..واللهـ...واللهـ...خلآص حلفت..
ياسر عقد حواجبه\وشو..! هذا الناقص.. العب..!
ليت بس جدي يسمع ها الحكي...آنا العب ..؟
السهر مئثر عليك...روحي نامي قبل تقولين بعد ركب لي مرجيحه با السور..
آبتسمت\تتريق..! صدق عاد..!كبرنا..؟
ياسر يشير بصابعه على شعيرات بيضاء على شعره..\..آكبر دليل..
سحبته من يده وآخذت الكوفي من يده الثانيه...\ماعندي آدله تعال بس ...
في ها الوقت..
مسحت دموعها فلك وهي تسكر الستاره المطله على ملوك وياسر....
تظاهرة بتماسك...من آجلها فقط...
فآملوك..لآتستحق ..الا.. الأبتسامه...
.....
.
~~هـات ريـشة نـرسم اللوحـة [ وداع ] ..
شخص مقفي ،، وشخص واقـف في ضيـاع ،، ~~
.
.
جده..
فتح الشباك...وناظرها مبتسم...
ريان بهمس\ضيو السهر مو يضر الحامل هذا نحن با الصباح وانتي مانمتي...
ابتسمت \لأمو ذاك الزود عاد...
مشى بخطوات خفيفه ونزل بهدوء على السرير والقى راسه بحضنها..\ههههه ولدي
بصير خواله ايرانين..!
ضي بهمس\مبسوط بها الشي...
ريان..\ليش مو مسلمين...آحسن من الي ياخذون بنات كفار..وبعدين انتي ياروحي
انولدتي وابوك انولد وامك على ها الارض..يعني حتى الجنسيه خذتوها..
ضي \قصدك حتى لقب العائله خذناه ..
ريان يحرك غرتها\ههههه الشيرازي...طيب وش فيه...
ضي بعبوس\آنتم هنا آهم شي عندك القبليه..حنى لأقبليه ولأحتى عرب...آصولنا غير
آصولكم...حنى بنظركم مالنا آي اصل...
ريان عفس وجه من نفس السيره تنفتح\تدرين ماعندك سالفه...وماتعرفين حتى وش معنى
قبليه.. ,انتي لو عندك خلفيه
في التاريخ كان عرفتي ان الايرانين او بمسماهم القديم الفرس..كانو يترفعون عنا...
بمعنى نحنى بنظرهم مجرد بدو..بجمالهم....
مالنا اي قيمه حتى ماكانو معترفين فينا...وكانو يحكمونا...
يعني يآضيو...لآتشوفين
نفسك علي بعد ها الحكي..!
ختم حديثه بضحكه...
آبتسمت بحب له...ومرواغته الجميله لها دائماً..\طيب بنقعد كم يوم بجده...
ريان بخبث\ممم ممكن آسبوع او اقل...مدري...على حسب..المزاج...
.....
.
~~هـات ريـشة نـرسم اللوحـة [ وداع ] ..
شخص مقفي ،، وشخص واقـف في ضيـاع ،، ~~
.
.
9 صباحاً..
بصاله الواسعه بدور الارضي..
الظبي بابتسامه حانيه...وهي تلعب الظبي الصغيره بحضانها...\وزين عميمه وزينها..
وزين الاسم والي شايله والي مسمى عليه...
مناير بحس فكاهي..\والله يا الظبي ماعمري جلست معك الا انتي مادحتنا عمرتس..من قريب
او من بعيد...الحين الخلق يجيهم في بعض الاحيان كره لعمارهم واشكالهم
وانتي عيني عليتس بارده...مانتي بمحطمتن عمرتس ابد...
الظبي ماكلفت على نفسها حتى الالتفاته لجهت مناير\وليه..آحطم نفسي..!زين
والزين حظه دايم زين...ليه..آتشائم والله معطيني من الزين والحلا...وحارم غيري ها النعمه..
مناير \ايهـ اجل الوكاد مالنا عقبتس مدخال...
آبتسمت الظبي بتهكم..
مناهل \ظبي..الحين انتي بئي شهر...مآشاء الله احس بطنك ماهو كبير...
الظبي بابتسامه\من يومين دخلت الخامس...
مناير \ايه..الله يثبته لتس..والله ان طارق رجلتس اكيد انه متشفق على ضنى يضمه..
الظبي عفست وجها ونزلت الظبي الصغيره على العربه الصغيره...
سحبت الجريده متجاهلتهم...واستغرقت في قراءة الصفحه الاولى...
مناهل تسئل بهتمام\وش ها الي معك يامنير...؟
مناير وهي تحرك الكوب الحليب الي بيدها\حوايج با الحليب مآخذتها من آمي عسى يومي
يسبقها..
مناهل باآبتسامه\آمين يارب..غير وش الفايده...
مناير بحماس ..\تبيض...وتسمن..وترب رب الخدود..ومير تحطك عرض الباب..جسم..وشكل..
مناهل\اجل مابيها....زنودي ماهي ناقصه عرض..لكن انتي بعد..والله انك سمينه ليه تبين
اكثر..
مناير\ويلي عنتس يالرفلا..!حلاة الحرمه..عريضة ..مرربه ..ماهي عظام..و عيدان..!
جسمس تسذا زين..لكن يبلتس كم كيلو بعد..
مناهل بتشكيك\وزني 83 يعني تهقين لو آسمن بعد كم كيلو يجي في وجهي العافيه
مناير\ايه ايه..آجل كيف..ياحبيبتي الرياجيل يحبون كذا...الهمام ..!الهمام...!
آستدارت عيون الظبي بصدمه لجهت مناير....
آنتبهت مناير لنظرة الظبي المصدومه..نزلة الكوب برتباك من نظرتها الغريبه..
مناير برتباك\وانا صادقه..الرياجيل يحبون السمينات..وش فيتس..؟
الظبي ترمي الجريده وبعصبيه..\الهمام الهمام..!انتي يامنير الي مكلمتني البارح..؟
مناير بخوف وارتباك..سكتت وماقدرت تتكلم..لو بحرف اكتفت فقط بشهقه..
مناهل عيونها تدور في الفراغ...وهي منصدمه في حدة ذكاء الظبي..
كلمه وحده بس..كلمه وحده...من غير تعب منها...كشفتهم..بآول قعده معهم..!
الظبي تعيد السؤال بعصبيه\انتي يامناير...انتي...لا تقولين لي انه مو صحيح..؟
مناير انهارت وهي تتكلم برجفه\حبينآ نمزح عليتس ونخفف دمنا شوي..واتاريس خذيتي
خبالنا جد..اساساً كنا بنخبرك الحين..صح يامناهل صح والا لا..
مناهل برتباك ووجها تحول للون ثاني تمام تراقصت فيه الالوان الطيف...\ايه ..بلهـ ..صدق..؟
الظبي واصله لدرجة الف في العصبيه\آنتم وش مصلحتكم اني اطلع من ها البيت ماتكلمون..!
على صراخ الظبي..كان مقرن متوسط الصاله وبصوته الخشن\وش فيكم..وش ها الصوت
وها الصجه..
الظبي بصراخ ومن دون ان تلتفت على ابوها\تعال شوف..تعال..لآيطوفك الخطط
والتدبير...هذولا الثنتين حول خطة تصفية الرجال الي مشغلك لهم وشوف وتفرج
وش بيسون فيه...!
مقرن بحده..وهو يشير بعكازه\وش العلم..!وش فيكم...ماتحكون..؟
الظبي \يبه..داقين علي البارح من رقم غريب..ومتبلين طارق رجلي..يقولون الحقي
عليه مع نسوان ويلعب بذيله...يبوني اظهر من البيت او يبون يهدمون بيتي...آلصوت
مسجلته بتلفوني...وهذي هي حكت لها كلمه قالتها لي البارحه...وكشفت نفسها بنفسها..
مناير وهي تبكي\لآ ياعمي ماهوب بقصدنا..حنى بس كنا نبي نمزح معها..وهي تحسبنا
نبيها في شر..يا الظبي ماهو بقصدنا..تراتس غاليتنا على قلوبنا...ومناهل تشهد..
مناهل وعيونها ممتلئه با الدموع\والله ياعمي ان حبها من حب مناير...وربي يشهد..^_^
مقرن بعصبيه وصراخ\انتم ..؟آنتم..؟آنتم..؟آنا ناقصكم بعد..!لكن رجالكم اذا جاء يسنعكم..!الله ياخذكم كلكم في يوم واحد..!
آستدار مقرن لمكتبه ولحقته الظبي...
مناير تجلس على الكنبه وهي تبكي بمراره\عساها الرماتيزم الي يعشش بعظامها
و البلا الي يثقل لسانها...وجع ماهو بمخ الي عندها...
عساه ينفجر..
عسى ربي يشغلها..من عنده..ان كانها..مبتلية المسلمين..وناشبة في حلوقهم...
سلبه ..سلبه ..ٍسلبه..ماهي ادميه...!
الناس الي مثلها مايقومون من السرير..وهذي ماغير تنوقز كئنها سلوقي..
مناهل وهي مناهره تماماً\الحين من يفكنا من بتال...خلينا نجهز قشنا احسن ...والله
ماعاد نقعد عنده ليل..وهي كشفتنا ..ان يدق بتال على اهلنا يجون يشلونا جنازه...
مناير مستمره في دعواتها لكن هذه المره برفعة يدين وتوجه للقبله\يالله ياكريم
تجعل بتال حضاً ونصيباً انا وها العله منيهل مايعرف غيرنا
ومانعرف غيره.....ماتفرقنا يا كريم ولاتولي علينا ظالم
ولاتعطي ها الظبي رقابنا..يالله ياكريم مانبي الا الستر والوفق...آمنعنا منها
عاجل غير آجل...يآرب الناس يدعون ها الوقت با المطر والخير ..وانا آنتشبت فيها
مآغير آدعيك انها تفارقني...يالله لاتكسر خاطري...ولاتشمت عدواتي فيني
ترى فيهم شر..وبيفرحون علي اذا جيت بيت اهلي مطلقه...يارب مرة اخوي
الجازي بعد فيها شر..آنكب عفشها مع الظبي ياكريم...!
مناهل ناظرتها بنصف عين ومن ثم قآمت....
مناير تمسح وجها بعد الدعاء الحار والمتعب لها...ومن ثم قآمت بسرعه لجناحها..
......
.

white flower
10-22-2012, 04:49 PM
~~هـات ريـشة نـرسم اللوحـة [ وداع ] ..
شخص مقفي ،، وشخص واقـف في ضيـاع ،، ~~
.
.
بفلة الراسي...
على الفطور...
طبع قبله على راس آمه...
وجلس على الكرسي القريب منها....
آم جسار بحنان..\بو رعد وينك ها اليومين..ماشوفك..؟
عناد يدهن التوسن بزبده...\يمه آشغالي تصادف طلعاتك..حقك علي..
سحب يدها وباسها....
آبتسمت ام جسار...\الله يرضي لي عليك..ولايحرمني منك..
شهد تسحب كاس العصير من جسار..\كاتباً الكبير ماراح اخليك تفطر فطورك الصحي
المعتاد قبل ماتوعدني..الحين ..الحين...؟
آبتسم جسار على شهد وحركاتها \مخططه على ايش...انا ماحب آقدم وعود من غير
ماعرف ..يعني ماحب اوقع على ورقه بيضا فاضيه..
شهد برفعة حواجب\أفصل الجريده عن البيت..أنت هنا.. بمملكة شهد..مافيك تآمر..وتحط قرارة
دامك مقابل وجهي...آنسى تاخذ حريتك المطلقه...
جسار\وعد ماراح آوعد...آذا ها الشي مقدور عليه..آبشري...
شربت العصير ...\آبيك تسفرنا..ملينا طفشنا...وقسم لو ان الجدران بتكلم كان سمعت
صوت صياحها..تقول فارقوني...ونسني..ونس بناتك....ونس الضعيفه سيوف الي جاتني
البارحه تبكي وتشق هدومها من الضيقه...!
ضحك جسار من آسلوب شهد الساخر\آجل سيوف..اي وقت جاتك..وقعدت تبكي..!
البارح ..؟
شهد بخبث\آيه البارح...خلها تكذبني اذا كنت آكذب..
قرص خدودها جسار\انا الي بكذبك..البارح سيوف نايمه عند آمها...كانت تعبانها...
شهد \لآتصرف..خلآص انت وعدتني..بقوم آخبر كل من يعز علي...اني بروح اتونس
لو في ربوع الوطن الغالي...عادي..آهم شي آفارق جدارن ها البيت...وافارق الرياض..
مع انه والله غالي على قلبي...لكن الحر سلخ جلودنا....يآكآفي تقول آن حنى من افريقيا..
جسار ميل فمه\خلآص صرت واعدك...!!يآكبرها...؟مافيه.. مآقدر....جدولي جداً مشغول..خليها بعد شهرين...وآطلعك برى المملكه...في آلاجازه..
شربت شهد بقايا العصير ونزلته بعصبيه على الطاوله\الحين ريان الدب بجده مونس
عمره..وآنا هنا...ياربي تصبرني بس...يمه..الحين ليه ماتقنعين ابوي نسافر...قسم
بالله شي مو طبيعي ها الحر..لو آسبوع عادي..
آم جسار\شهود ياقلبي...خليها بعد الاجازه..الحين كيف نسافر..عندك جامعه...
قطعت التوست وحطته بصحنها..\الجامعه ملحوق عليها عندي رصيد غياب...آقدر
آغيب اسبوع...بس آنتم تصرفون...وانا الي بخيس هنا با الحر..
عناد مستغرق في الفطور ومستمتع بنرفزة شهد....
ببحه\عدال يالي متعوده على ثلوج فرنسا..!
شهد بآبتسامه خبيثه\أنت بعد اصبر جايك الدور...بتوديني أشتري لي فستان..
آطلق عناد ضحكه ساخره...\آحلفي..عاد..!
آم جسار بهمس التقطتها اذان عنآد\تكفى ياقلبي لاتكسرها..ترى مو من كثر تطلبك..آذا ماعندك شي ودها..
عناد يشرب العصير \من ماقال ماعندي..جدتي بمشيها بعدها بنام..ذابحني النوم..وبعدين
ترى آخر همي بنتك هذي ...
شهد كانت في ها الوقت مستغرقه باالحديث مع جسار....
في موضوع مهم..
عناد..قطب حواجبه..\يمه..طيب..لآتقعدين الله يهديك تزنين تعرفيني ماحب الزن...
ام جسار\تكفى عنادي الله يخليك خل ريقك حلو مع اختك لآتقعد تجرحها على الطالعه
والنازله مايحتاج ..مالها غيركم..وبعدين هي بزر..وانتم الكبار الفاهمين بكره اذا تزوجة
وعقلت آشره عليها وقتها..
عناد بهمس..\الله واكبر..هذي لو تزوجينها..بتنهبل..متصربعه على العرس...آعوذ بالله..
آبتسمت آمه بحنان\عقبال مايزين نصيبك مع وحده بخفة دم شهودي وهبالها على قولتك......
عناد بضحكه\يآكافي..
آستدارت نظرات عناد لنقاش شهد وجسار....
شهد تشير بصابعها بحماس\يآويلي ياجسوري...لو تشوفه يوم ذبح البطل..والبطله..
قسم بالله قطع قلبي يومين من البكئ..صدق يهودي ولد يهودي..حرام على ها المخرج
كل الممثلين ذبحهم...ماخلى احد...ماتركنا نبسط با الحب والرومانسيه بين آيتان وكيفوك
جسار باابتسامه حانيه\شهودي مو كذا المتابعه...فكرة العمل تدور على قصة
وهي ان اليهود يخطفون اطفال الفلسطينين ويقومون بتربيتهم تربيه (يهوديه) ويحطونهم
في مواجه مع اهلهم طبعاً يكون الطفل في وقتها شاب..ومتشبع بآفكار آجراميه
عن الشعب الفلسطيني...ويقوم بقتلهم وتعذيبهم وهو مايدري انهم أهله..ووطنه..وآرضه..
هذي الفكره المبسطه للمسلسل ...بس آنتي خذتيها من ناحية ثانيه يا الغاليه...
المسلسل مايندرج تحت أيطار الرومنسيه لآ يندرج تحت مسمى تاريخي درامي..
شهد تاكل حبة الزيتون..\جسوري بالله يعني مخليني اقولك قصة المسلسل من الاول
واخر شي انت متابعه...مو حرام عليك تعب شهد قلبك...
جسار يسحب آذنها بخفه\شهد قلبي ماتدري اني آحب آتابع اي شي يخص فلسطين...
وش طبيعي ان ها المسلسل آتابعه...وخاصة ان حلقاته كانت قصيره وسمح لي
وقتي آتابعها...وسوينا تغطيه عنه بجريدتنا...
عناد يرمي كلمه مستفزه لشهد\ياملحكم انتم ومسلسلكم لايكون بس وضحى وبن عجلان..!!
شهد تكشر بوجه \لا ياجدي المسلسلات الي تابعه ماحد يتابعه الحين؟...هذا مسلسل تركي..!
عناد يرمي في فمه قطعة الفراوله المزينه با الكاس الي كان يشرب منه\آيه آيه..صرخة حجر...!!!
طلعت عيون شهد بصدمه\جدي..!تعرف تابع مسلسلات جديده...!
عناد بتهكم\ام جدي...تحسبين الناس مثلك..يتابعون اي شي...في ناس مايتابعون الا الشي المفيد....تجهزي الليل امر آخذك...وسوق واحد بس...
آبتسمت شهد..\لأتئخر بس...!!
طالعها بنص عين وقام من السفره...
.
~~هـات ريـشة نـرسم اللوحـة [ وداع ] ..
شخص مقفي ،، وشخص واقـف في ضيـاع ،، ~~
.
.

الظبي على راس الدرج والعبايه على يدها..بصوت مستغرب\وش فيك..وش الي عامل فيك كذا..؟
آنتبه لها بتال وهو يرفع راسه..شماغه على كتفه..وسكر ازرة ثوبه وهو يصعد
الدرج...
الظبي تنزل الدرجات \ابو سنا وش فيك..؟وش صاير..حادث,,والا ...
بتال يشير بيده \مافي شي...بطلع اتحمم وآنام..لآتخافين مآفي شي يحمل..!
الظبي تطالع بتال وهو يتعداها \لحظه ابيك بسالفه ...ها الحريم الي عندك...
داقين علي البارح من شريحه ثانيه...وقاعدين يخبصون ويحطون وينزلون..ماخلو
شي الا لزقوه بطارق...يبوني اطلع من ها البيت كئني على روسهم او آقاسمهم حلالهم..!
سحب بتال شماغه من كتفه ..ورماه على كتفه الثاني..\ظبي...راسي معورني..خلي
سوالف ها الحريمـ بعدين..وآنتي بعد كبري راسك..آنتي الداخله وهم الطالعين..
وش تقاسمينهم حلالك..والحلال وراعيه تحت آمرك..عين فراش وعين لحاف...
وماحد بضايمك وانا حي...بس الحين والله مالي خلق احد..ولي يرحم والديك..حتى
الكلام مافيني اخذ واعطي...
تركها بتال وتوجه لجناح مناير....
الظبي نزلة من الدرج والابتسامه..تزين شفايفها...المورده.....
فتح باب الجناح بتعب...آنصدم...بوقوف مناهل السريع...\حي الله ابو فلك..مجهزه الحمام
فديتك..تحمم وترتاح...
بتال رمى الشماغ على السرير...,,,دخل غرفة التبديل..
ماهي الا لحظات وطلع ملتف بروبه...
مناير برتباك\كل حاجه جاهزه داخل..والحين بنزل اجيب لك المدخن واحط لك العود..
مارد عليها بتال دخل بصمت وسكر الحمام وهي لسا ماخلصت كلامها...
طلعت برتباك من الجناح...وحصلت مناهل طالعه من جناحها ووجها المرتبك
يسبق سؤالها\ها...نجهز الشناط...آنا قلت لآخوي الصغير عشان يمهد لخوي الكبير
اني بجي عنده...
مناير بخوف\مدري والله لكن هو ساكت وماحكي..ماظني بيطلقنا...ولاكان قال امسكي
الباب ولا كلمه..!آن شاء الله سهود ومهود..ماهو بمطلقنا بعد ها العمر..
مناهل بخوف..\انا بدخل..في حبوب صارفتها لي الدكتوره لنوم...لما كان فيني
آرق ببلع لي حبتين وبرقد...تبين..؟
مناير \لآ والله مابي...وان كان يبي شي مني...بعد سواد وجه ونوم..لآ ياختي ..لآ..
نزلة مناير بسرعه تجهز الجمر لبتال قبل مايطلع من الحمام...
..
..
~~هـات ريـشة نـرسم اللوحـة [ وداع ] ..
شخص مقفي ،، وشخص واقـف في ضيـاع ،، ~~
.
.

..
بعد نصف ساعه
با الفور..
فتح الباب با البطاقه...
دخل بخطوات هادئه للجناح....آنصدم من تواجدها المفاجئ...
بئريحه وهدوء متوسطه الاريكه...لجناح الاستقبال...والابتسامه تعلو وجها....
رمى الكرت على الطاوله..وجلس على الكرسي البعيد عنها...
آبتسم\حتى بآفخم الفنادق مافي آمان..شي يخوف...؟
آبتسمت \يعني نقدر نقول..مفاجئه ..حلوه...؟
يآسر بضبط اعصاب \منى آطلعي برا...مليون مره قلت لك آنا مو وجه تعمق في آي علاقه..انتي على بالك
المكالمات انها تتطور عندي لعلاقه كامله سواء با الحرام او الحلال...
منى وهي تحط رجل على رجل بئنوثه آبتعد عنها جمالها وهو الحياء\متئكد ان مافي
ولآ علاقه عندك...آمتدت آكثر من كذا..
ياسر يهز راسه با النفي\مستحيل..والحين تفضلي من غير مطرود قبل..آتخذ فيك
وفي الي سهل دخولك لها الجناح اجراء ثاني...ماتوقعتوه...
منى بهمس وهي تقوم وتسحب عبايتها مرة من عنده \صدقني ياسر ها القناع مو حلو
عليك..ترى ملوك ماهي مركبه كميرات مراقبه في كل مكان..
قآم بعصبيه ومسك كتفها فتح الباب وهو يدفها بعصبيه\لآشوفك مره ثانيه فآهمه..!
بتر كلامه رؤيته لشخص اخر....تمنى الأرض تبتلعه...ولآ توقيت تواجده الغير مرحب فيه...
آربكته..جداً...
بل...
جعلت نظراته تتوقف..وتشخص..!
من ثم..يزحف الشحوب لوجه..من آثر الصدمه..
الاحراج التام ..آكتساه...
الظبي بهمس..\بسم الله عليك...آدخل ..آدخل...
دخلت الظبي على صدمة ياسر مآفاق من هولها..الا ضرب كتف الظبي بكتفه...وهو اعلان
عن دخولها لجناحه...حتى وان كانت ايضاً غير مرحب بها...
استدار ياسر...بصدمه...
وآرتمى على آول كرسي صادفه...
الظبي وهي تصدر الجناح..بخطوات هادئه تبعد الستاره الفخمه عن الشباك..
وبهدوء\واي المنظر من هنا مره حلو...ياحلو الرياض..
ياسر ببحه\وش تبين...؟
الظبي بتريقه \الف مره قلت لك..ها البنت انت تبيها بس تكسير روس..بس انت الله يهديك
ماتبي تقتنع بشي واقعي ومفروغ منه..!ممممم فسر لي وجود ها البنت الي تو...
اظن مايحتاج اقول لك حرام ومايجوز..وخاف ربك...لئنو انت آكبر مني..وشهادتك
آعلى مني..وآظن انه بسنه من سنين دراستك الطويله جاكم ها الشي في درس..
تصدق بعد الي شفته...ماراح آزعجك بعد اليوم...انك تنفصل عن ملوك..لئن الكتاب
مبين من عنوانه....وهي بنفسها الي بتنفصل منك..من غير تعب ومن تفكير مني..!
عفس وجه ياسر..وهو يسحب البكت ...\الظبي ترى حتى نفسي مو طايقها..لآتجيني
تهذرين فوق راسي...آنا جاي اخذ أغراضي واطلع....بعد انتي لو سمحتي آطلعي
ترى وراي الف شغله وشغله غيرك...
الظبي استدارت له....
وجلست على كرسي قريب منه\لآ ارتاح ..الي جايه فيه غير هذا..
..
...
.
~~هـات ريـشة نـرسم اللوحـة [ وداع ] ..
شخص مقفي ،، وشخص واقـف في ضيـاع ،، ~~
.
.
..
9 م
با احد افخم الابراج التسوقيه...
تشرب القهوه تبعها بئريحيه..معها الخال تبعها..ومايهمها من ما كان..واذا فيها تحرر شوي..هذا مايمنع انها انسانه عاديه.
-عنبر
انبته لها الخال بصوتها الناعم المرهف فز لها...
عنبر\سمي عمتي...
رهف تحرك السكر الي حطته بقهوتها بهدوء\جب لي كم مجله من تحت...
عنبر بتوتر\بس يا عمتي العمه الكبيره دقت علي كذا مره تسئل عنك..
رهف طالعته وعقدت حواجبها \طيب انزل هآآت الي قلت لك عنه!!!
عنبر بخوف\لكن عمتي..؟
اشارت له رهف بصابعها يروح..
وفعلاً راح بسرعه عنبر للمكان الي طلبت منه...
طالعت ساعتها ..
ناظرت في الي متواجدين حولها..ناس مو كثير..ماهم مثل عددهم لماجت....
ماتحب كثرة الناس حولها..حتى لو كانت ماهي محط انظارهم..تحس بخنقه وارتباك..تحس بشي يطبق على انفاسها...
لا لا...شي عادي...مافيني شي....اساساً انا مو محط انظار... الكل ملتهي بالي قدامه...
بس هاذاك يطالع فيني....ها....؟
يمكن صدفه نظراته وماهي مقصوده...!
طالعت جوالها..حصلت مكالمات من امها....
حطت اصابعها النحيفه على جبينها...
مازالت..تحس انها محط انظار الكل يطالعه اهي بذات...تكرها ها النظرات وها العيون..تكره
هاالتجماعات وها الناس المتحلقين مجموعات كانو او افراد..تكره ها الشعور الي يلازمها تكره...!!
شالت شنطتها وطلعت مرايه وعدلت طرحتها الملفوفه بحكام على راسها..تبي تبعد نفسها عن التفكير هذا الي ذبحها...
في واحد مقابلها ازعجها...
يبيها تفتح البلوتوث قمه في التخلف..ها المتخلفين..شدلهم ها الاماكن ..حدهم اماكنهم المعروفه..
مو يرفعون راسهم يطلون اماكن ماتوصلها انظارهم..!
في طاوله قريبه مره.......
يوسف بطفش\لو تئخرت شوي احسن..
عناد \آقول احمد ربك بعد...الحين راتبك وين يروح بالله..؟
يوسف ياخذ الفين ريال من يد عناد ويحطها بمحفظته\ببطني يعني وين يروح كله اقصاد
والا تحسب كلنا ابوه سطام الراسي..وجده عناد الي مورثهم شوي وشويات...
آبتسم عناد وبمسخره\رحمتك والله ترى ديونك انت وجهك كثرت وثاني مره اذكر
ربك لآروح لهلي الحين واحصل كل شي محترق عندهم ترى عيونك شرار...
يوسف\اجلس آضيفك قهوه..
عناد\لآ..والله..آعطيك فلوس وتضيفني بحلالي..آنقلع انت وسنونك هذي الي يبي لها
الف تقويم....بروح لهلي..تاركهم با المحل لحالهم..
يوسف بخبث\هين سالفة التقويم انت داق لي الصدر من كم يوم تقول تعال لي
بمستشفى ابوي وعلى حسابي...
تجاهله عناد وهو يشير بيده...بمعنى مجنون ...
ابتسم يوسف يودعه...
في ها اللحظه وقفت رهف بطفش تبي تطلع من المكان خنقها..وخنقها اكثر..العيون
الي تطالعها..آو..كذا..يتهيئ لها.. ...
التفت بسرعه وضربت بقوه في كتف عناد..
عناد تلقائي بعد منها بهدوء واعتذر..حتى ماطالعها...
رهف برتباك تطالعه بصدمه...
مشى خطوتين واستوقفته يد ناعمه\لحظه!!!
التفت لها عناد بصدمه..
آرتبك من لمستها الغريبه ليده...
شها الجرئه في بنات اليومين ..؟
لآحياء...ولا دين...؟
رفع عيونه وانصدم..!!!!
رفع حواجبه بمتعاض مايبي يطالع وجها...وهو يصد...
آكثر شي يكره...الحجاب..آذا ماغطى الوجه..وستر فتنته...
ليه الكل..يتفرج على شي خاص ينكشف بس للناس مقربين..
كا الجوهره الثمينه...تنكشف فقط..لـ..لصحابها....و...مقدرين معدنها..الثمين..
تستفزه..العيون العابثه...تلتهم بمكر ...آلآوجه...المكشوفه....
رهف برتباك\لو سمحت ..طالعني !!
رفع عيونه عناد وبااحتقار وطالع وجها..
واول ماطاحت عيونه على عيونها سكت بهدوء ...تئملها...
بستغراب..!
بجذابيه غريبه..حركت خلاياه...تجبره على الابتعاد...وتربكه...
رهف ارتجفت شفايفها وهي تطالع معالم عناد بشموخ واقف مقابلها... ..
-عمتي جبت لك الي طلبتيه..
بعد عناد عيونه من ها البنت الي مقابلته واقفه وطالع الخال الواقف وراها ومعه كم مجله..
رهف ماسكه يده ولسا مابعدتها...
عنبر بصدمه\عمي احمد!!!
ناظره بصدمه عناد..شها الناس المهبل..البنت ماسكتني والخال هاذا شيقول بعد..
ماقدر يبعد يده عنها...
حس بمثل الماس الكهربائي...
آو..
جاذبيه غربيه...تركت يده خارجها...
ثقلت يده...
آو...

white flower
10-22-2012, 04:50 PM
خرجت من آومر جسمه تعصيها بعوده اليه..
يوسف وقف بنص وبستغراب\فيه شي اختي..؟
رهف ماقدرت تنطق ولا بكلمه بس طاحت من عيونها دمعه اسرع من يتوقعها احد...
انصدم عناد ورجع لورى خطوتين...
كانت كفيله ها الخطوتين انها تبعد يد رهف من يده..
يوسف منصدم من البنت..
عنبر ببحه\عمتي يشبه عمي احمد الله يرحمه..
عناد طالع الخال وكان بيتكلم لكن سكت لما شاف البنت غمضت عيونها وصدت بوجها للجه الثانيه..
وبهدوء مشت وتركته..
حس بثقل كبير بلسانه..وشلل تام اجتاح كلماته...
حس بنقبضات تسري في نبضات قلبه..تجعلها تنبض حين...
وحين آخر تتوقف عن النبض..
فتجعله بعالم الاموات...
تترنح هذا الروح بجسده...تخرج في لحظات..ومن ثم تعود..بغرابة ..
لحظات ..
يوسف\شي غريب!!
التفت ببطئ له عناد وطالعه بحيره..بس حرك شفايفه بهمس\ش الغريب..؟
يوسف وقف قدامه بضبط\البنت فيها شي غريب يئسرك!!لكن لحظه!!البنت تشبهـ..
قاطعه عناد بعنفوان\مافي غريب بنات ها اليومين صارو لارقيب ولاحسيب...قلة حيى وكثرة مساخه!!
ترك عناد يوسف وراح بسرعه يبي يبعد عن الجو الي خنقه بعد البنت فجئه..
با المقابل..
بسيارتها الفخمه..عيونها تدور في الفراغ ..تدور شوية هدوء وماتحصله.حزن اكتساها من جديد..هو احمد..وهي بتوه
عن اخوها..اخوها احمد بشحمه ولحمه..في احد مايعرف اخوه.....
وباالذات رهف و احمد والعلاقه الكبيره المبنيه على
الاخوه والحنان المتتفق من احمد..
ياناس احمد..لاحد يقول لي اتوهم ..انا مافيني شي..رهف مافيها
شي!!انا طبيعه..مثلكم ..بس روحي رحلة مع اخوي احمد..بس احمد مامات حي..انا شفته تو...ماتوه عنه بين اربعين واحد..
فتحة الباب بقوى وطلعت برى السياره قبل لاتتحرك صرخات عنبر لها ماسمعتها......
مشت بسرعه..مانتبهت لاشخاص القليل الواقفين..تبي تلحق عليه لايطلع ..هو احمد..ماتبيه يروح مرتين..
ماهي الالحظات ووقفت بنفس المكان تدور عيونها بكل الطاولات الي قدامها..تبي تلمح طيفه بين الوجوه..
لو هو حلم..او خيال..مو حقيقه ومو محال..عمر الحزن لفقدان الاخ ماكان نسيان..
خدودها الورد تبللت بدموعها الحاره..
انفاس رهف المتعثره..بكل اركان جسمها تستفزها تصرخ تناديه بين الوجوه الي حوليها..يلتهمون بشراها شكلها الانثوي
الصارخ..بفتنه جذابه..
تحركت شفايفها بقهر\وينك احمد..!
ثقيلة ( مزحة الدنيَآا .. ) !!
غثيثة /" مزحة الأيّآم ¨•
تقول [ إنطر ] علىَ بآبك
ترىَ الغآلي علىَ جيّه ..!
وأروُحْ لِـ بَآبي » بـِ خطوه ¨ تِسبق الأقدآم !!
بـِ شوق يحمِله قلبِي •.. وعين تحتضن ضَيّه .. !
رجِعت و [ خَآطِري ضَآيق ] أنَآا مآشفته يجي أعواآم? ..
تجين الحين يَآ » دنيَاا تصحّين الحِزن فيّه ¨!
كذبتي ليه ؟! يَآ أيآمي علىَ قلب /" مِسَى منظآم
وأصبَحْ بـِ الأمل •..
لأنّه !! صدّقك بـِ حِسن نيّه
حركت يدينها بقهر على جبينهاالي تسللت له قطرات العرق الحاره..
سمعت صوت جوالها يغرق المكان بنغمتها الحزينه..
ناظرت الجوال شافت رقم ابوها .....ماترددت كثير وردت وهي تسحب نفسها من المكان
ايوا بابا..
ابو احمد\هلابابا ..اتصل علي عنبر انتي بخير بابا...
ابتسمت بحزن \بخير!!
ابو احمد بحزن\خلاص رهف روحي مع عنبر انا راح اكون با الفله بعد خمس دقايق...خلينا نجتمع سوى..
رهف بشبه ضحكه\آنت فآضي!!
ابو احمد\هههه آكيد..
رهف ابتسمت بحزن\اوكي يالله باي..
طلعت من المكان بسرعه وركبت السياره وطلعت ..
بسيارة عناد كان واقف ماقدر ينزل ولاقدر يمشي..البنت شلت له تفكيره..
شكلها مشبها علي احد تحبه..شكله حبيبها وتركها..
يمكن...بس البنت هزت جواتي شي مادري وشو بضبط..
طالع بحركه لااراديه المرايه الي قدامه لمح تقاسيم وجه..عقد حواجبه بستغراب
حس برغبته الجامحه في الترجيع...
مآقدر...
نزل من السياره وترك الباب مفتوح ابتعد عنها مو كثير..
وبدى يرجع....
حس ضلوع صدره بتطلع من مكانها مع حالة الترجيع الي صابته فجئه..
وكتمه قويه جثمة على صدره بقوه...
آنتبه ليد...تمتد له وتحضن ذراعه ..
شهد بشبه بكاء\عنــاد وش فيك ..؟
عناد يشير لها تركب السياره ...
لكن شهد رفضت ومدة له قارورة مويه كانت معها...\آنا عارفه فيك شي من يوم
قلت لي اطلعي بسرعه...بنمشي...
آبعد الكاب من راسه واخذ القاروره وبدى سكبها على راسه ووجه...

.....
نقف هنا..,,,
..
همسة محبه..
تآبع الحديث السابق باالبارت الثامن...الفوائد..
المشي حافيا وأثره على الروح:

الجانب الروحي يسموا بالطاعات.
والمشي حافيا هو طاعة لأمر رسلونا ومعلمنا (صلى الله عليه وسلم). وإن عملية تذكر الأجر - الذي أعده الله لمن أطاع أمره ابتغاء وجهه الله الكريم -
في الدنيا والآخرة أيضا يزيد من قوة الإيمان وإطمئنان القلب.

وكما أن علم الإنعكاس محدود الإمكانيات - إذ لا يستطيع بواسطته إيقاف أي علاج بالأدوية أو الإمتناع عن إجراء أي عملية جراحية - فإنه يمكننا القول عن إمكانية محدودية المشي حافيا أيضا. و يمكن إعتبار المشي حافيا لبعض الوقت علاج مكمل، ووقائي، كما هو الحال في علم الإنعكاس. وهذا واضح في نصائح بعض أطباء الطب الحديث لبعض الحالات الطبية: كالفطريات في الأقدام، او ما يسمى بمرض قدم الرياضيين، أو دوالي الساقين أو القدم المفلطحة المؤلمة
..
اللقاء يتجدد السبت المقبل آن كتب الله لنا عمر...
متابعاتي الغاليات...لكم كل الحب على كلماتكم الجميله بحقي لآآخلاني الله من عبق آريج حضوركم...
دمتم بحب ضمني بين الاهداب...

white flower
10-22-2012, 04:53 PM
نظرة حقد ~10~

مدخل..
ياصاح أنا قلبي من الحب مجروح...
جرحٍ عطيبٍ مالقَى له مداوي
لو ينشرِى قربه شريناه با الرّوح...
مير البلا شوفه غدا به هقاوي
أهلّ دمعٍ فوق الاوجان مسفوح...
على الذي ماهوب للغدر ناوي
أنا ادري إنّه مثلي اليوم مطروح...
لاشك مايقوى ولاني بقاوي
لولاي أداري سرّ الاحباب لابوح...
وابيع بيعات الهبيل الفدواي
لكنّي اجحد فيه عن كل مفضوح...
خوفٍ عليه من الحكي والدّعاوي
حسبي على الّلي حط في الدرب ساموح...
العاذل الّلي جر كل البلاوي
من أوَلٍ باب المواصيل مفتوح...
يوم ان عذّال المودّه خلاوي
واليوم سدّ الباب لوحٍ على لوح...
وامسيت أنا ياصاح قلبي شقاوي
..
المدخل...من آبداع..ألامير...خالد الفيصل...
..
بدايه...
مساء الخير جميعاً..
كل الشكر لردودكم المتميزه
..كان ..لي ..تواجد مرتين في الاسبوع الماضي..لكن للأسف ..الوقت والاتصال
كانا آعدائي....
..
بارت اليوم..له عدة جوانب...
وكثيره جداً التوقعات راح تطرح بعده ..
دسم جداً..على الرغم من أقتصاره لكذا شخصيه...
وثلاث شخصيات فقط تصدرت البطوله في هذا البارت..وراح يشهد غياب عدة شخصيات..بارت اليوم آحداثه جداً مستفزه..
رابطة ياسر انصحهم بربط الأحزمه...لتواجدهم في خانة الدفاع
من بداية هذا البارت...أجزم ... الهجوم راح يكون شرس,,
-شوشو..هدى...زعماء رابطة الآسر ..
آشوف العلاقه بينكم صايره تقوى^-^..لبى الثنائي الي مسوي جوى..بس
لاوصيكم ..خلو اعصابكم...قوالب ثلج ها اليومين...~فيس متضامن معكم =)
..
كل توقعاتكم حملة ان يكون الطفل تؤم لعناد..!
لآيوجد تؤم با الروايه غير درر و وسن...^_^
لاتؤم غيرهم..
...
كذا متميزه آبدعت في التحليل..وآغلبية توقعاتكم صحيحه..
لكن جداً استغربة من توقع بعض المتابعات في موت الشخصيه الفرعيه ..
وضعهم لشهد في المرتبه الاولى ..؟؟؟
وتئكيدهم..على موتها..!!
مستغربه منكم يا صاحبات آعذب حضور..يفوتكم شي مهم..كيف نعطي آمل..ونزرع في مكانه..بعد مانقتلع
الامل من جذوره..نضع شتلة الموت..!
نبني..ونبني..من ثم ننزع الطوب فآينهدم جهدا وتعبناً...
شخصية شهد..من أجمل الشخصيات..تحاكي واقع...ومرض..يحمله آحد اغلى القلوب التي تنبض
بحبنا.....او..نصادفهم...في رحلة الحياه...
آحاول توضيح هذا المرض...وكيفية التعامل مع اصحاب هذا المرض...وآيضاً نعطيهم فسحه من الأمل...
بجوانب متعدده مشرقه..في هذا الحياه...
هم حساسون..مرهفون...فلا نجرحهم...فقلوبهم حقاً...تستحق السعاده...
آقسم اني تئثرة جدا بتوقعكم شديد القسوه عليهم...
سبق واخبرتكم ..آوراقي لشهد مكشوفه..
فآتواجدها بينا...لعدة اسباب...
آولا-ً تسليط الضوء على اصحاب هذا المرض ومعانتهم..
ثانياً- علاج هذا المرض...ومراحله...لنستفيد...ونفيد...من يقرء...او..من يمر في يوماً من هنا...
...
آرحب...
بتواجد متابعاتي السابقات...
ماما...أم ربى..
دنيتي دونك ظلام..
..
وايضاً..آرحب..بصاحبات التواجد الاولى في بعض العيون....ياهلا وغلا فيهم..
ربيع البراري..
qwer
..
بوح قلم...الزائره..
الف الف مبروك يا الغالين الاشراف...تستاهلون...والله يقدركم على ها الشي ويوفقكم...
وآعتذر منكم يا الغالين والله حاولت كذا مره ادخل اهنيكم لكن الاتصال كان ينقطع...
آتمنى ان آجد في قلوبكم الطيبه ..خانه صغيره اطرح بها عذري =)
...
..
..
..
{لاتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاه..}
..
..
..
نزل من السياره وترك الباب مفتوح ابتعد عنها مو كثير..
وبدى يرجع....
حس ضلوع صدره بتطلع من مكانها مع حالة الترجيع الي صابته فجئه..
وكتمه قويه جثمة على صدره بقوه...
آنتبه ليد...تمتد له وتحضن ذراعه ..
شهد بشبه بكاء\عنــاد وش فيك ..؟
عناد يشير لها تركب السياره ...
لكن شهد رفضت ومدة له قارورة مويه كانت معها...\آنا عارفه فيك شي من يوم
قلت لي اطلعي بسرعه...بنمشي...
آبعد الكاب من راسه واخذ القاروره وبدى سكبها على راسه ووجه...
ببحه وصوته تكاد شهد تسمعه\شهد دقي على جسار يجي...مآقدر اسوق...؟
تجمدت الدموع بعيون شهد...
وحاله من الرجفه..تغتال خلاياها..
و..
عناد ..وحاله غريبه جداً تصيبه..
و..لأول مره...تلمح عيونها
ذاك الجبروت ينهااااار..
من دون حتى أشارات لنهياره...
او حتى من دون سابق انذار لهذا الشي...
كا السد العالي...ينهار فجئه ...
آوجبل ..لآمجال آبداً..لبعاده..
وفجئه...
يتهاوى...
وعليك انت فقط...مشاهدة هذا الانهيار ..
تجتاحك حالة صمت مطبق..
لم تعهده في يوم با الضعف الغريب الذي تراه الان ...
ولا...
حتى في حالة اصابته بئي مرض..
..عناد..لآيحب العيون تراقبه في آوقات ضعفه..
غريب..
نعمـ..
لكنه..دائماً..يشعر الجميع بحضوره...ويصعب عليها..تخيل فقط..مجرد..تخيل..فكرة ضعفه..او حتى..
آنهياره..
شهد بخوف ممسكه ذراعه وتساعده لركوب السياره...
سارعت شهد بخطواتها لباب الثاني..
واناملها تتحرك بسرعه لرقم جسار...ثانيتن وسمعت صوت جسار
ثانيتن..مرت كا سنه..
بآشهرها الاثنتى عشر...
ساعتها...
آيامها..
آسابيعها..
آشهرها...
صوته المثقل بالفخامه..\شهد قلبي المزعجهـ..آكيد نآقصها فلوس...؟
شهد ببحه آغتالتها الدموع\جسار..تعال..عناد مدري وش فيه...
جسار بصوت مرعوب\وش فيه..حآدث...؟.تكلمي ...حي...؟
شهد \لآ...ماسوينا حادث..بس مدري..جسار مدري يمكن آعراض سكته قلبيهـ...!
آرتعب جسار.. و..وقف بسرعه\وينكم..آي سوق...آطلبي الاسعاف..آنا جاي...
شهد..\مقابل الفيصليهـ...لآتتئخر تكفى...
سكرت الباب...و...كانت يتسكر جهازها لما آشار عناد بيده لها...
شهد \تبي جسار...
عناد بتعب\هاتيه...
شهد \جسار ...عناد معك...
جسار برعب\لأيتكلم...آنا جايكم خلاص انا مع الدرج الحين..
بتعب\جسار..مآفيني شي...بس..شوية تعب..
جسار بصراخ\آنا جايكم...لآتتكلم...
سكر جسار الجوال ..وهو يركض مع الدرج وشماغه بيده...وسيوف وراه ..
سيوف بنهيار تام..\وش فيه وش قالك...؟
جسار بخوف \مدري...شهد تبكي ..وهو يقول مافيني شي..ياخوفي بس اني مالحق عليه..لآتخبرين احد..
طلع جسار بسرعه من الفله..
سيوف رمت نفسها على الاريكه ودخلت بنوبة بكاء هستيريه...
وكلمات جسار ترن بآذانها...
(يآخوفي مالحق عليه...)
بيروح..؟
بيرحل...؟
بهذي السرعه...!
وانتظاري..؟
وتضحياتي...؟؟؟؟
.مالها أي ثمن عنده..!!
وين يروح...وين ..؟
لآزم يدفع حق..كل ..دمعه ..نزلة مني..
لآزم يدفع فآتورة حب من طرف واحد..
لو..ينهدم كل شي بعدها...
مايروح...ويتركني...
..
آنا..و..آنت
قـلب شـ / ـاري ..
و
قــلب بـ / ــاع ..
..
في ها الوقت...
عناد منزل مرتبة السياره...
شهد تمسح بخوف قطرات العرق الكثيره على جبينها..\طيب ليش منعتني اطلب الاسعاف..انت مانت بخير ابد..
عناد يضغط بصابعه على صدره ويفتح ازرة القميص\مآفيني شي...لآتخافين...
آغمض عيونه بهدوء...
شهد بخوف \عناد ..عنــــآد..عنآآآآآد لآتموت...عناد...
فتح عيونه وبتعب\شهد..ولي يرحم والديك...مو وقت خبالك...غمضت عيوني يعني مت..قلت لك انا بخير..
بس صدري مكتوم..
شهد تضغط على ازرة الجوال من جديد ..ليفاجئها جسار بتصالهـ
جسار برعب\هآ شهد..طلبتي الاسعاف..
شهد ونظراتها على عناد\لآ,,
جسار بعصبيه\وش تنتظرين..؟
شهد\والله العظيم هو رفض..يقول بخير..بس مو قادر اسوق...
ماتمت شهد جملتها ..حتى اعلن صوت الهاتف رحيل صوت جسار.. بقفاله للخط...
..
آنا..و..آنت
قـلب شـ / ـاري ..
و
قــلب بـ / ــاع ..
..
بيت العاجي..
با الصآلهـ..
الظبي تمد فنجان القهوه لياسر\تو مانور البيت بسلامة الي فيه..ياشيخ العاجي والله مانقوى زعلك..
مقرن بفرح حقيقي\ايه والله ياولدي..والله ان البيت مظلم وماله حتى طعم ولا لون.حتى هواه ماهو هوى..حتى
صدري وخاطري ضاق...
يآسر من دون مبالهـ آبتسم..من ثم انتزع ابتسامتهم ببحه\بس آنا جاي شوي ورايح...
آنكمشت الوجوه المبتسمه للعبوس..
ياسر يتدارك كلامه\ماعندهم احد..مآراح آخليهم ها اليومين لحالهم..
الجد وجه آنظاره لشاشه المثبته على قناة العربيه..وساد الصمت للحظات...
ياسر بخبث ونظره آنكمشت منها الظبي\وين طارق لاحس ولاخبر ..لأيكون بس متخانقين ومخبيه علينا..
الظبي تحرك كاسة النعناع\لأ..وش ها الحكي..متملل مني..!
ياسر بخبث\لا بس مستغرب...
الظبي بضحكه\آشترينا بيت با الرياض..بنسكن هنا...
نزل فنجانه على الطاوله..\ماخبرتيني قبل..؟غريبه..!وشغل طارق..؟
الظبي\شغل طارق راح يديره أخوه ..وهو يبي يوسع شغله برياض..وهنا احسن بكثير..بكون قريبه من ابوي
ومنكم..
ابتسم الجد\والله يا الظبي من يوم خبرتني دقيت على طارق..وحلفت مآيئثث البيت غيري..لكن الله يهديه..
رفض..والظاهر انه بعد زعل..وخذى على خاطره...
ابتسمت الظبي برتباك...\هو شوي حساس من ها الناحيه يا بوي..ماصار لك تعود على اطباعه...
ياسر بضحكه\ الا يا الظبي هو كيف آطباعه..!
استغربة الظبي من طريقة ياسر المتهكمه..لكن ردة بعجاله\الاكيد..ماتشبه اطباعك..!
آنقبضت معالم وجه ياسر..لكن..آبتسم..
الظبي موجه انظارها لكاسة النعناع\حكيت كلامك لبوي...وهو انبسط منك حيل..ها يا راس مالي..
مقرن بهدوء\هذا الي يونس خاطري..وبيونسه اكثر لآشفت مكتبه جنب مكتبي..عيد الكلام الي قلته لعمتك..
ياسر بضيق \وش آقول...كل شي قالته الظبي...!
مقرن بستغراب\آبي آسمع ها الشي منك...آبي اشوفك وانت تحكي بشغل الي ابيك فيه..؟مجالك..وابوك وجدك وعمك..ماهو ها الي داخله..!
الظبي وجهة كلامها لياسر\ياسر..آبوي من طبعه بشغل..يحب صاحب الفكره يتكلم عنها..ماهو يوكل احد غيره
يشرح كئنه موكله..!
يآسر آبتسم وبتهكم..\يعني بتعلميني كيف آتعامل مع جدي..!
الظبي ماردة عليه وانشغلت بوضع الخداديه ورى ظهرها متجاهله حديثه..
ياسر موجه كلامه لجد وبنبره مغايره تماماً لطبيعته الدائمه\الظبي..البارح كانت عندي با الآوتيل...خبرتني
عن جسار الراسي...آنا...بصراحه ماقرى جرايد ابد..وماعرف عنه شي..غير انه ولد..صاحب المستشفى الي اشتغل فيه..
قلت لها وش تعرفين عنه بشكل عام..
وخبرتني أشياء عامه...وماحصلنا لنا مدخل ابد عليه..
صار كئنه قلعه حصينه..من المستحيل..أن نحنى ندخل..ونقتل صاحبها..!
لكن مره..عرفة من زميله لي...انها راحت لزوجة ولد سطام الراسي في مشغل خاص فيها..
بلع ريقه ياسر...من ثم آكمل كلامه...
والدكتور سطام الراسي..ماعنده الا ثلاث اولاد..ومافي احد متزوج منهم على حسب علمي الا الكبير..
الي هو جسار..
سوينا انا والظبي جرد على اهم المشاغل المعروفه با ارقى 3 احياء با الرياض...بحكم اسمهم ومركزهم
راح يكون ها المشغل فخم ومعروف..وعرفنا المشغل ..
آتفقت مع الظبي ترسل وحده من الي تعرفهم..تشوف المشغل بصفه عامه وتصير زبونه عندهم وتجس نبض
مستخداماتها..الا مايكون ..فيه ثغره هناك...وساعتها..نقضي على جسار...وماراح يفيده لا..كتابته..ولا..مقالاته الناريه..
كل شي ماهو كويس ..يعلق بروس الناس...ومهما كنت نظيف طول عمرك...لو تتعثر..
ماراح...يتذكرون لك شي...
مقرن بستغراب وعيونه تنتقل لعيون الظبي..بستغراب من حكي ياسر..
تغيرة ملامح ياسر في طريقته السابقه في الكلام..وتقمس للحظات شخصيه اخرى..يمقتها..
ودائماً يقمعها...ويجبرها تظل..ببئر اعماقه..
جاهد كثيراً على احكام اغلاق..تلك البئر...
لكن الايام..دائماً..تحاول القاء آحجار في تلك البئر..
آتسعت ابتسامة مقرن..\آيه..كذا الحكي...!بس بتال لايعرف ها الكلام مايعرف فيه الا الثلاثه الموجودين..
الظبي \آكيد فديتك مايبي لها..كان بيدق الصدر ويروح يعلمه علينا...
يآسر يهرب من الكلام\وين عمي ..مآشوفه..
الظبي \بجناحه الخاص..مدري وش فيه من الصباح وهو كذا..
قآم ياسر مسئذن وآتجه لجناح بتال..
الظبي بضحكه\والله يابوي..مخه نظيف...
مقرن\نظرتي ماتخيب في احد ياسر مقرن ومقرن ياسر..
ابتسمت الظبي وبحب\ايه والله عساني ماعدم زولك وزوله
..
آنا..و..آنت
قـلب شـ / ـاري ..
و
قــلب بـ / ــاع ..
..
جسار بخوف يفتح باب عناد..
-عناد..طيب..؟
عناد رفع المرتبه بهدوء\آيه..طيب..خفت الكتمه الي بصدري شوي...
جسار آمسك يد عناد ونزله من السياره...وآركبه سيارته..
شهد تنزل بسرعه وتطفئ سيارة عناد ومن ثم تقفلها.. وتتوجه لباب الخلفي لسيارة جسار..وتركب..
جسار كآن بيسكر باب عناد لما استوقفه عناد...
عناد ببحه..\بعد بستفرغ...
آبتعد جسار خطوتين فقط..لكن ليس للخلف..بل للامام..
آدخل نصف جسمه وآمسك بصدر عناد ..
عناد كان الكيس بحضنه...لكن مآقدر يستغرغ...غير الماء ..
كانت يد جسار ترتفع وترتخي بهدوء على صدر عناد..الذي احتقن با الدم...
جسار يقرء بصوت واطي المعوذتين..بهدوء...
عناد ببحه..\خلآص جسار..ودني للبيت..آبي ارتاح..
جسار..\البيت..لآ...بنروح لمستشفى والحين...
سكر باب عناد..وتوجه بخطوات سريعه لبابه...
ركب وعيونه تحتضن بخوف عناد المتعب بهذا الشكل ولأول مره...
عناد ببحه\قلت لك ابي البيت...والله العظيم اذا وديتني المستشفى ان آتركك وآركب لي سيارة اجره..
آسترجع جسار وحرك السياره..

white flower
10-22-2012, 04:55 PM
آنا..و..آنت
قـلب شـ / ـاري ..
و
قــلب بـ / ــاع ..
..
بجناح بتال...
فتح الباب المردود..
الغرفه ظلآم دامس...
ببحه\لأحول...الحين انت صاحي ولآنايم...
بصوت متعب\واحد مطفي النور..يعني نايم..
كبس النور ياسر\خبري في واحد اذا شفته مطفي النور والغرفه ماتشوف فيها حتى ايدك تحصله قآيم...ويفكر..تعرفه ياعمي..!
بتال آغمض عيونه من النور...\آطلع وسكر الباب وش تبي انت وجهك..وراي شركة جدك بكره وبنامـ..
جلس ياسر على طرف السرير وسحب المفرش\قوم بس خبرني وين ذلفت مناف فيهـ...
بتال جلس بتعب \ليهـ..؟تبي تذبحه بعد..مابردت صدرك فيه..
ياسر\لآ ..بس اذا سئلتني اخته..أقولها...هي با الاول والتالي بتدري آنه مو مسافر..خاصة اليوم يوم
عرفت فتحت لخالتي سين وجيم وخالتي مو ناقصتها
بتال \وديته بمستشفى خاص لعلاج الادمان..
ياسر بتهكم\الي مثل هذا مامنه فايده بيطلع من الحشيش يطيح في الهروين..وها الشنب مب على رجال
ان كان مناف طلع متعافي..آعرف ها النوعيه وانا ابخس فيهم..
بتال بضيقه\وش تبيني اسوي اخليك يعني تذبحه..صاحي انت..تبتلي فيه...؟
ياسر\والله بعد اشرب من دمه ها الي ماعنده نخوه ولا ناموس براسه..غير وش نقول..الماء لاتكدرة ماعاد تصفى..!
آدار بتال وجه للجه الثانيه..مظهر ضيقه من كلام ياسر..
لما امتلئة الغرفة بصوت نغمة اتصال ملوك..
لايصير قلبك اناني..
ولاينسى طيبي وحناني..
واذا غبت مابي
احد بغيابي ياخذ مكاني..
خذا راحتك في كل شي..
الا قلبك خله لي..
كل شي ادري يهون
الا الحبيب الاولي...!
مابيك انا تنسى غلاك..
وابغاك انا تذكر وفاي...
وبوعدك كل مهما تغيب..
بتخيلك دايم معاي..
اشتاق لك في كل حين
وبذوب لك شوق وحنين..
بتال بضحكه\ياليل البعارين لاتعلمو الحب..
آبتسم ياسر ورد بئآغضه لبتال
بصوت أشبه بدندنة على وتر عود \أنا .. من .. كثر .. مآ .. أحبك ..
وصلت .. لـ .. مرتبة ..

" أفدآك "

وصلت .. لـ .. قولة ..
الحين .. كل .. النآس ..

" يفدونك "
غرق بتال بضحكه مبحره في قارب الوجع ..
ياسر\لبيه سمي..فديت الي جابك ..الميت والحي..
سمي..
آجي..يآشيخه والله لو آني ضرير...والله اتلمس طريقي بعصى..
بتال بصوت ضاحك\آخذي وخلي ياملوك..آخذي وخلي..
سكر ياسر الجوال..ووقف\يالله عن اذنك يارجل الثنتين انا في وحده وماني بخالص..
بروح ..لها ..عن اذنك..
بتال بسخريه\طف النور معك يا الضرير..ولاتنسى تلمس طريقك بعصى..
..
آنا..و..آنت
قـلب شـ / ـاري ..
و
قــلب بـ / ــاع ..
..
بعد ساعه ونصف..
بمستشفى..
ملوك تنزل البالطو الابيض.....
نآظرة الساعه...تئخر..قآل لي عشر دقايق..وجاي...غريبه..!
بروح لمكتب نوال..بنتظره..وبدردش معها آشتقت لها...
..
آنا..و..آنت
قـلب شـ / ـاري ..
و
قــلب بـ / ــاع ..
..
بخطواتها الهادئهـ..كانت بتفتح الباب الشبه مردود..لمـ..توقفت يدها بصدمه على الباب..
والاصوات الشبه عاليه تصل الى آذانها برقصه غريبه..وكئنها رقص جنائزي..
يخترق اذانها..بكلمات اشبه برصاص...
بشعه..قاتله...تقود الى الموت بوجعها...
بلعت ريقها بصعوبه..
ودوار يصيبها...
وهي تستمع للحوار..القاتل...
بين آثنين...تقدمت بخطوات..
لتكذب آذانها..
نوال بعصبيه\يآسر..وبعدين يعني..نقضيها غزل ومكالمات..آظن كبرنا على ها الشي..ياتترك ملوك
وتخطبني مثل العالم والناس ..ونتزوج..يآتتركني وترجع لها...آظن ها الحلين هي الوحيده..
يآسر بهمس \مآكنا حلوين..وش تغير...ولآ..منى الحين حكت لك لما جتني على الاوتيل...
نوال بصراخ\بعد..منى و آوتيل...ها البنت مايحتاج تقول لي شي..آساساً سمعتها ريحتها فايحهـ..بس
آنا وها الوضع الشاذ مآقبلهـ..يآتخطبني بشكل رسمي ..يآكل واحد بطريق...
ياسر بتريقه\بآلله ماتستحين على وجهك..وانتي تبين خطيب آعز رفيقه لك..!عجيب ها الزمن..
نوال والدموع تحتقن بعيونها\يآسر..لآتكلم عني بها الاسلوب..مين الي لحق الثاني...مين...
ياسر بهدوء يجلس على الكرسي..\آكيد..آنا..بس هذا راجع للبنت..آذا عندها اساساً قبول لها الشي..
وآنا مثل اي شاب..يحب يكون ملفت ومحط آنظار..وخاصة الجنس الناعم..
نوال\يعني..؟
ياسر\يعني انتِ خبله والا غبيه..يومياً..تشوفيني اتغزل وآحب ملوك..يعني بالله بشوف غيرها..؟
نوال بصراخ\آنت كل العالم تتغزل فيهمـ,,ليه طيحتني في حبالك..مثل غيري..وانت تعرف ان ماعندي
اي تجارب سابقه ولاحب ولاخرابيط..ماحبيت غيرك..ليه تجرحني...
ياسر بهدوء\آوراقي كانت لك بذات مكشوفه..ماكنت مخبي شي...شئ طبيعي انو في اخر المطاف بتزوج الي
خاطبها...واترك الي اكلمها..ماعمرك سمعتي تحذيرات عن نهاية المكالمات..وبعدين اقولك احمدي ربك
غيري ياشاطره..سحبك على وجهك با الكلام الرومنسي وعيشك بجوك..وخذاك على شقه مستئجره..وبعدها
سحب عليك..وحليها يا عسل يتزوجك!!!
انخرطت نوال في موجة بكاء مرير...
رفع راسه ياسر لجهت الباب المردود...
ياسر حس ان المكتب يدور فيه..
ماقدر يستوعب ها الشي...
درات عيونه في الفراغ من هول الصدمه عليه...
كيف نسى انها بئي لحظه ممكن تدخل...
وقف برتباك..
تقدم بخطوات مرتبكه وشرع الباب المردود..
واقفه بصمت...
عيونها تلتقي بها آهداب حبست دمعها...
آخر آنسانه توقعت ...ترميها في لهيب الخيانه ..
نوال...!!
رفيقة الدرب...
مقاعد الجامعه..والامتياز..من ثم ممرات المستشفى..
رفيقة الدمع والصدر الحنون..
نوال...!
من آشكو لها..مرارة الايام..وقسوة الاقصاد..وخيانات ياسر..!
نوال..!
آبتسامة صباح العيد..!
من تقاسمنا فرحة الراتب الاول..!
نوال و ياسر..!
ليه..!
ياسر..ليه ماتركت لي ها الصديقه...ليه..!
من آرتمي في حضنه الحين..واشكي لها خيانتك...
من يخفف عني غيرها...
من يسليني برسم آبتسامة في عز الوجع...
ليه خذتها معك..!
ليه.
ليه.
ليه..
آدارت عيونها ملوك في ياسر المتغير لون وجه..للون آخر لآتعرفه آبداً..خجل..آم عار...آم ثقه زائده بئنها لن تتركه..
ونوال وقفت والرجفه تملكتها تماماً....
لماذ بعض العيون تخفي حقدها في نظرها...!
آنتبهت لبحة صوته المخنوقه برجفه احتلة اوتاره الصوتيه تماماً\ملوك..آنتي فآهمه غلط..
ملوك بصمت مطبق...آنسحبت من المكان...
بخطوات سريعه..
الى خارج كل هذا المكان...
..
آنا..و..آنت
قـلب شـ / ـاري ..
و
قــلب بـ / ــاع ..
..
دخلت ملوك البيت وهي مو قادره تضبط نفسها ...نزلت النقاب بسرعه وصعدت لدور الثاني....
فلك كانت با الصاله لما شافت رجعت ملوك السريعه..استغربة ولحقتها...
ملوك رمت نفسها على السرير بئلم ..شهقاتها كانت كفيله بنهيار تام لكل شي...
فلك بصدمه من شكل ملوك المنهار\مليك شفيك...
ملوك رفعت راسها بئلم والدموع تبلل كل جرح مفتوح بداخلها\خلاص عمتي آنا راح اتركه... خاين خاين ...
كل ذنب عندي ينغفر الا الخيانه...حاولت اتغاضى عن الهمس واللمز..حاولت اكذب كل الدلائل الي قدامي..همساته وضحكاتهم
..ساره..جميله..فاتن..منى..كل الي اعرفهم خاني معهم..كل زميلاتي ..كلهم خانوني معه..
مثل عليهم الحب مثل ما يمثله علي...يارب يارب يارب..كثر ماخانني ينخان..كثر ماخانني ينخان...
آسكتتها للحظات صوت شهقاتها المجروحه با العمق...
نوال..نوال..نوال ياعمتي نوال...!!
هم الاثنين..شفتهم..وسمعت كل شي...
متى خانتني معه..متى صدقت كلامه..
وليه ياسر بذات..ليه ضاقو رجال ها العالم عليها..
ليه ياسر ماكفاه كل البنات الي يعرفهم علي وآرتبطو بقذراه مع بعض..
ليه...متجاهلين وجودي..
متجاهلين مشاعري..
متجاهليني كلي...
ليه قتلووووني بها البشاعه..
منى متى..؟
مده طويله ..؟
او
من مده قصيره..؟
ها العلاقه الى وين وصلت...؟
ليه..!!
ليه ...!!
حطموني ياعمتي حطمو كل شي في داخلي..
الحب...و..قدسيته.. وطهارته..وعالمه الابيض..
والصداقه ...والتضحيه...و..عالمها البريئ..
ماتركو لي شي...؟
مثل ماعطوني خذو مني..!وبقسوه مارحموني...!
القلوب الي تنبض بجسداهم ماهي بقلوب...والعروق الي يجري فيها دم...ماهو بدم...
قلوبهم..مو مثل قلوب ها البشر..تحس ...و..تتوجع...
كيف..آغلى ثنين على قلبي..يطعنوني من ظهري..وبها الغدر..!
حتى الغدر نفض..ثيابه ..من ان يوسخه..سواد..قلوبهم...
اكتسى وجه فلك الحزن وهي تشوف اخر خيط من ها العلاقه يتئرجح معلن انقطاعه..
تعرف حب ياسر لملوك وبمقابل تعرف انه
شاب يعشق وسامته بعيون الجنس الناعم ..
وما يعرف يقاوم الكلمات المنبهره به...
يعشق افتتانهم به...
ويتلذذ بشكل غريب...
بمعرفته بمدى جاذبيته...
وعدم..كسر غروره...او..صعوبة مقاومته..
جلست بجنب ملوك حاولت تحتضنها ..لكن انصدمت ...!
بـ
ملوك تنطوي على نفسها وبصوت ضعيف\اطلعي وسكري الباب وراك...آنا بخير...!
قدرت فلك طبع ملوك الدائم في حالة الحزن..
الانطواء الغريب على النفس..
وتكره ان يشاركها احد حزنها..
او..
حتى..
يكون شاهد عيان على نزول دموعها...
طلعت بصمت وسكرت الباب..
مشت بخطوات متوتره...تمسك جوالها..تبي تكلم ياسر تعاتبه ..ماستغرقت كثير...
ردت وهي معصبه\ياسر شسويت!
-وين..؟؟
-طالع الدرج....!!
-بسم الله من فتح لك الباب...
رفعة عيونها وشافت ياسر بخطوات مرتبكه قدامها...\حصلت الباب مفتوح...وينها...؟
فلك وهي معصبه\كل الي حذرتك منه الحين شفه...قدامك..ها شنفعتك ها العلاقات..؟فوق ماهي حرام..وماتجوز...احصد الحين...!
حطمتها..ذبحتها..كسرتها..ليه ياياسر..ليه...ملوك ماتستاهل منك ها الشي...
ملوك ماتستاهل منك ها التغافل..وها التلاعب من وراها..
ملوك ماتستاهل منك ها الجرح الي سببته لها..
اصح على نفسك...
آذا انت فاكر..ان ملوك بترضى بها الشي فآنت غلطان..
وصدقني ..آذا ضاعت منك ملوك..ألف واحد غيرك يتمناها...
وانت ولوحدك الخاسر الاكيد...
ياسر بعصبيه\خالتي مو ناقصك..قلت لك وينها..هي فاهمه غلط....
فلك بعصبيه\لا مو فاهمه غلط الااذا حبيت انت تفهمها غلط....!
ياسر طنش فلك واتجه لغرفة ملوك....
بخطوات سريعه...
فتح الباب ودخل بهدوء...
ملوك بين الدموع مسحتها بسرعه\عمتي طلعي برا..مابي اشوف احد...؟
دخل بخطوات مرتبكه...
كبس النور,,
رفعت عيونها الغارقه بدموع...
آبتسم بحزن لعيونها... الي تنفيه لمكان بعيد..مافيه احد غيره يتئملها....
رجعته لأرض الواقع شهقاتها المرتبكه..
والمتمتمه بكلمات خالجت نفسه بدلالات ماهي مفهومه...\ملوك تكفين والله مالي عذر
غير اني احبك....
صدت ملوك للجه الثانيه بقرف....
تقدم بخطوات متعثره وجلس على طرف السرير..بصمت مطبق...... بهدوء..
.ضوق عيونه بحزن وهو يشوف وجها المحمر من الدموع..
ملوك بئلم\اطلع برا...
ياسر مرر عيونه على تفاصيله المجروحه بئلم...حس بخناجر مسمومه ...
بئوردته وشراينه..مافي اي جمله بيقولها...
كل شي انكشف...
مايقدر يستوعب الموقف الي قدامه...تبكي...
وهو السبب...
ملوك ببحه وهي تمسح دموعها بقسوه\ياسر...من ها اللحظه..انت بطريق وانا بطريق..
ياسر ماقدر يكتم العبره التي تشبثة بعناد في بحة صوته\ملوك ..والله العظيم الي شفتيه طيش شباب..والله العظيم ياملوك مافيه
من الصدق ذره...ملوك بـ,,,
قاطعته ملوك بئلم\من يوم ارتبطت فيك ماشفت لصدق بعلاقتنا مكان...
ياسر في ها الوقت تمنى الموت وماطالها... آخر شي يفكر فيه ان ملوك تطلع من حياته\ملوك انا اخطيت عارف ها الشي...
... بس ملوك انا احبك..احبك..
لا انا...تعديت حدود الحب وجسوره...الي بصدري لك شي اكبر من الحب..
شي متعلق فيني متمسك فيني...شي غصب عني وعنك...
ملوك بصمت مطبق ...اجتاح حواسها...الم..لايمكن ان تطيقه..او..ان تصبر على تجرعه...
شئ اكبر من طاقتها..اكبر من تحملها..
دخوله لعالمها من البدايه...فرض ..!!
تملك...!!
الجميع يجبرونها تعلق احلامها وقدرها على شخص خائن ..؟
لم يلتزم با اهم بند من بنود الحب ..وهو....الاخلاص....
اصراره يستمر لتصغي من جديد أذانها...
ياسر يحضن ايدينها البارده ...كا..قالبين ثلج..بداخله..بتلات ورد ذبل...,,\ملوك ,,من يوم صغري وانا احبك....
من لما كنتي
بلفه...من يوم حطك خالي بحضني..ومازح ابوي..انك لي..تعلق قلبي بطفوله..
بمخلوق الصغير الي بين ايدينه...ملوك انتي
في ها الوقت ملوك بعصبيه\بــــــــــس...آسكت مابي منك حكي...اسطوانه تعيدها وتزيدها على حب كذاب وخاين..
اسطوانه ادمنت عليها
حب..
حب..
حب...
انت آيش مفهومك عن الحب..؟؟
الحب..
يكون فيه اخلاص.. ياسر اخلاص..!!
انت ذبحتني من كل وريد ينبض بجسمي..خنتني مع كل انسانه اعرفها...
كرهتني بحياتي بخيانتك وحده ورى الثانيه..وكلماتك عن الحب الكذابه..
انا اكرهك..اكرهك..اكرهك...
واكره دنيتي الظالمه الي حطتك بطريقي...الكل كان متحكم بحياتي من صغري...
ربطوني بشخص انا ماخترته...
ولما بديت اتئقلم معه..حصلته اكبر خاين صادفته عيوني...!
تدري من متى عرفت بخيانتك...مو من ها
اللحظه....؟

white flower
10-22-2012, 04:58 PM
هذه المشاركة تحتوي على محتوى مخفي

أناناسة
10-22-2012, 06:26 PM
يسلمووووو حبيبتي على النقل

white flower
10-22-2012, 06:47 PM
يسلمووووو حبيبتي على النقل

شكرا انوسه على مرورك العطر

white flower
10-22-2012, 06:50 PM
نظرة حقد ~11~

..
..
مدخل
ما بقالي قلب يشفع لك خطيه
ذوبته اجروح صدك والخطايا

صاحبي بالله . لا تعتب عليه
العتب ما عاد تاسعه الحنايا

كل جرح فات لي منك هديه
وش بلاك اتخاف من رد الهدايا

الله أكبر كيف مالك مقدريه
وكل ما تحمله من همي بقايا

لا تمنيني سراب المهمهيه
القراح اليوم ما يروي ظمايا

وان غدى للحب في قلبك شظيه
وش يقول اللي غدى قلبه شظايا

..
..

..
..
آرحب..
سجينة الذكريات..طبع..سهام الليل..حنين الاشتياق..Scofield girl ..
طلع القمر..فروحه..
..
..
{لاتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاه..}
..
..
..
ياسر بعصبيه..واقف بمكانه..واعصابه وصلت الى حد..الأنفجار..
فتحت باب المطبخ فلك..وانصدمت..من شكل ياسر...وملامحه الحاده..
فلك بهدوء\تبي اصلح لك شي...
آنتبه ياسر لوقوف فلك ..قريب منه...
مسح طرف حاجبه بصبعه...\عمتي الظبي..با المستشفى مسقطه..آنا رايح لها...ماراح اتغدى هنا..
فلك بخوف\لاحول ولاقوة الابالله..وشلون سقطة..ياربي تعوض لها بخير..
ياسر ناظرها برتباك..
وشاف الصدق بعيونها...
لمح ..ملامح ..آحبها..وعشقها ..الى حد الثماله..ثم هاهي ..تنسكب من بين يديه كا..الماء..
يشعر بشئ..يدفعه..للأرتماء..هنا..بين أحضان..الخال..وفلك..و..لملمت أشتات ملوك..الذي اصبح
ذرات..افزعته ريحاً..فرحل..
ببحه\خالتي..من قلبك تدعين لها وخايفه عليها..
فلك بستنكار\ياسر..!وش ها الكلام...؟ليه وش سوت لي الظبي...ماسوت لي شي..والله من قلب خوفي
عليها..مافرحت لها بحمل تام وبولد او بنت تضمه لصدرها...وحتى لو سوت لي شي...بنهايه نحنى
مسلمين والمسلم مايتمنى لأخوه الا كل خير..
فتح ياقته\كلمتيها..!
اسندت ظهرها للجدار\ماتبي احد يفتح الموضوع..؟قبل ماتدخل تقول لازم يطلقني..
ضاقت به ذرات الاوكسجين..وهي تنبذ أنفاسه بعيداً..عنها...
لآ
يدري..كيف..يتمنع عنه الهواء..عند ..ذكر..ابتعادها..
ابتسم\مستحيل أطلقها..توها بزر..تبي لها احد يعقلها..ويخبرها كل الرجال لهم هفوات وقفت علي يعني..؟
تقدمت له فلك بخطوات صغيره..لامست خده بحنان بطرف أصابعها\وبعض الهفوات تقتل طويلين الاشناب..!
رفع حاجبه\ماهو انا الي تقتلني هفوه..!
تركها...ومشى بخطوات..سريعه..لخارج المكان الي بدى يخنقه..
..
..
مهما حاولت انك تصلّح اللي صار..؟
مستحيل يرجع لوح |القزاز| بعد الإنكسار..!
..
..
العاجي..
مناير تسكر الجوال\استغفر الله واتوب اليه..لاحول ولاقوة الابالله ..والله يآمنيهل ماقصدة ان دعاوي تكون مستاجبه هذيك الساعه والله انها ماهي من قلب ..الضعيفه سقطت..يالله تعوضها بخير..
مناهل\والله العظيم رحمتها..يوم..تبكي..شفتيها...ياويلي
ياشين الواحد لاتعودتي عليه دايم
يناظر الناس من طرف خشمه وبلحظه يضعف..
مناير \الله يعوضها..رجلها ماجاء..؟
مناهل\الا..يقولون حاجز بطياره واكيد انه الحين عندها..
مناير\ياسبدي سبداه..ياعميري..والله اني رحمتها اكيد ان ولد ابليس ها الحين بتحلى له السالفه وبيعرس عليها..ايه جاك يا مهنا ماتمنى..
مناهل بستغراب\يامنير الناس مايسلمون من لسانك..اتركيها والله الرجال ماعمرنا شفنا عليه شي..ومانعرف عنه الا كل علم طيب..
مناير تشير بيدها \الرياجيل كلهم كذا..!
انتي اصبري..ان كان زين الفعول ماعرس عليها..لاتقولين منير ماقالت..
والله لو الزين كاسيها كسى..الرياجيل
عيونهم ماتملاها ..الا...تراب..ولا..ترى مايستخفون ولايطيرون الا مع الشينات...والا المزاين مالهم حظ...الله يعدل حظي وحظها..
مناهل \وش فيه حظك لايكون بس منسدح على عتبة باباً..!
ترى ان كان منسدح ابشري ببتال
بيصب على راسه ماء وبيفز..
مناير \انتي يامنيهل..ماتخلين غيرتك
مني..والله ذيل الكلب اعوج..مايتعدل..!
مناهل قامت \آنا بروح لجناحي وانتي
طالعي المرايه زين..عشان تعرفين
اذا اغار منك او لا..؟
..
..
مهما حاولت انك تصلّح اللي صار..؟
مستحيل يرجع لوح |القزاز| بعد الإنكسار..!
..
..
بمستشفى ..المملكه..
فتح باب الجناح الخاص ...
بخطوات واسعه..توسط بها الجناح...
آنصدم...
بعصبيه\آنتم..ليه مخليني اخر من يعلم..؟
بتال قام من الكرسي وتوجه له\هد نفسك هي بخير..
تجاهل عمه تماماً..وتوجه لسرير..وعلامة الخوف مرسومه بدقه على ملامح وجه..
آحتقان الدم فيه..آظهر..عصبيته..أكثر..
آحتضن يدها...
وطبع قبله على جبينها...
وجها المتعب..
وشاحب..
آغرق قلبه با الوجع...
بعصبيه\كيف سقطت..؟
بتال \كيف سقطة..؟من الله...!
بنظره ناريه لعمه\فيه اسباب..؟
بتال بتجاهل لنظرته\جتني مناير قبل ساعه ..تقول الظبي بحمام من ساعتين..
وماهي راضيه تطلع..؟
لما دخلت جناحها...حاولت فيها تفتح الباب ورفضت..وماسمع منها الاصوت بكاها..
ومافتحت لي الا بعد ماطلعو الي كانو بجناح..
شفتها غرقانه بدمها...وشلتها...
بس والله وانا بطريق عارفة ومتئكد انها سقطت...
من الدم الي شفته مغرق دورة المياه...
انزل عيونه لأرضية الجناح.. استغرق تفكيره ثواني..قليله...من ثم أتجهت للشباك البعيد..
بصوت حاد\عمتي ..كيف سقطة..؟نامت وقامت لقت روحها
مسقطه...رد علي يبه..بينها وبين زوجها شي...؟
التفت الجد بهدوء نبرات صوته..\لآ..ليش تقول ها الكلام..؟
ياسر بعصبيه وحالة غضب سكنته\قسم بالله.. لو أدري.. ان طارق هو سبب الي هي فيه...؟صدقني بيشوف شي..ماحسب له حساب...
بتال بعصبيه\وش دخل الرجال...خلك عاقل وتعوذ من الشيطان ..ماهي اول ولا اخر حرمه تسقط..بكرا الله بيعوضها...
ياسر\تدري كم مره الظبي سقطة..!
تدري انها متسمكه بها الطفل..
تدري..ان نفسيتها تنزل با الحضيض..
في وقت الاعياد او الزواجات..
لما تشوف الاطفال...وهم حوالين اهلهم
انت اكثر واحد تعرف ان الظبي حساسه..انا متئكد ان له يد في السالفه..اذا مو هو ...آهله..
بتال جلس على الكرسي القريب من الظبي وبهدوء\يعني وش بتسوي..بتذبح الرجال ...هد اعصابك
واجلس...اذا بينهم مشاكل هي ورجلها
يحلونها..مانتدخل نحنى بينهم..عيب..ياياسر..عيب..تعلم الأصول...
ياسر بتهكم\أيه..الأصول..!
خطوات عكاز الجد وهي تعلن اقترابها من ياسر\انت وش في حالتك قشرا..؟ورى وجهك مسروق لونه..!انت مريض..؟
ياسر برتباك مسح على وجه بهدوء\مافيني شي...يمكن من خوفي على الظبي..
وجه كلامه لبتال\دور لي شي...نلف شعرها..أهلها وجماعتنا بيجون يسلمون عليها.. ماراح تنعطى خير فوق الي فيها..
آبتسم بتال\وش اعطيك يعني..؟وش شايفني ..اعطيك مثلاً شماغي..!
ياسر قلب عيونه با الجناح..من ثم أدخل ايده بجيبه...وطلع سبحه انيقه\عمي..شايف الوقت يصلح لتنكيتك..؟
بتال بثقل \يُبه ماكئن ياسر جاينا وهو اساساً معصب..؟ والجو عجاج ومايبشر بمطر ..؟
مقرن جلس با الكرسي القريب من بتال
ونظراته على ياسر..الي كان في ها الوقت قريب من الزباله..
ومستغرق..بلي بين ايديه..
قطع السبحه وانتثرت با الزباله..سحب
الخيط الي كان رابطها...
وعقده...من جديد..
مقرن با ابتسامه\والله ياياسر..ان حبك كل يوم يزيد بها الصدر...؟
والظاهر انه ماخلى لحد فيه مجلاس ..عسى الي خلقك مايفجعني فيك..
ابتسم ياسر وهو يربط شعر الظبي ..\الله يطولنا بعمرك...
بتال\آجل...انا استئذن..دام ها الاطخم خذى منى كل شي..!
ياسر ونظره غاضبه\تدري..لو احد غيرك..
بتال يقاطعه بضحكه\عارف...لأتكمل..أنت ماتبي
احد يمدحك..يآخي بكيفي...رجل بنتي فلك ومحليك انك رجلها..والا مافيك من الحلا مكان ابره...
ابتسم\استريح انت وبنتك..ماني بماخذ على ملوك احد..
بحده\مابي اسمع اسم ها البنت هنا...
آنتبه ياسر لنفعال جده...وتبعة نظراته بتال وهو يطبع قبله على جبين الظبي...
آنفتح الباب في ها الوقت ..
وتوسط المكان..
شخص..آمتلئ الجناح..برائحة عطره المثقله..بفخامة دهن العود...
بطوله الفارع...قارب طول بتال..ولم يتجاوز طول ياسر..
حضوره..جذب الأنظار له..
نظراته توجهة فقط بتجاه..الأنوثه المترفه...النائمه بتعب...
طارق بصوت جهوري\السلام عليكم ...
وقف مقرن ببتسامه عاتبه \وعليكم السلام..
طارق سارع الخطوات بتجاه الجد...وبتال وسلم بحترام...
ياسر سلم ببرود تام...وطلع بسئرع من سلامه...
طارق بنظرات مسروقه لظبي\ها وشلونها الحين..
بتال \لأ الحمد لله هي بخير...والله بيعوضكم بذريه صالحه..
الجد\ان شاء الله ان الي كاتبه ربي لها آجر واحتساب...وبيرزقها ...
طارق برتباك\اهم شي صحتها...
آنسحب الجد وبتال بستئذان....
آقترب طارق من سرير الظبي..سحب الكرسي القريب..جلس..
واحتضن يدها...
..
..
مهما حاولت انك تصلّح اللي صار..؟
مستحيل يرجع لوح |القزاز| بعد الإنكسار..!
..
..
بمكان اخر تماماً..مكان عام..
جسار بابتسامه..\تقدر توفر لي ها المستندات...ادعم فيها الي عندي...
ابونايف\استاذ جسار اقدر اوفر لك أي شي تطلبه...انت تامر امر..الله يكون بعونك ويشد من يدك...
جسار \وانت متئكد انك ماراح احد يئذيك...؟
ابو نايف باابتسامه\الي مثلنا ماحد حتى يدري عنهم وش بشككهم بقهوجي
ضعيف لاحول ولاقوه منه..؟
جسار ربت على يده القريبه من كاس مويه امامه\انتم الأساسيات لها البلد
وانتم مصدر قوته....
ابو نايف\بصور لك الاوراق الي تبيها..وبحاول قد ماقدر..اجيب كل
الي اقدر عليه واشوفه يفيدك ...
جسار\خدمتك هذي ماراح انساها لك...وحماسك الي اشوفه وتضحيتك
بوظيفتك صدقني...تثلج صدري ان فيه ابناء لهذا الوطن بارين فيه...
واقفين في وجه كل من تسول له نفسه...يتلاعب با الأسعار
ويحاول يكون أمبراطوريه من الشجع خاصه فيه من يمتص دم وتعب
ها الطبقه الفقيره..
..
..
مهما حاولت انك تصلّح اللي صار..؟
مستحيل يرجع لوح |القزاز| بعد الإنكسار..!
..
..
بيت ابو مناف...
ياسر متكي على المركى القريب من خاله..
مبتسم بتعب\سلامات الاسفار يا خال..
ابو مناف \الله يسلمك..وش هي علومك..واحوالك...؟
ياسر\بخير..عساك بئكثر..وانت كيف القصيم وجوها ومزارعها جازة لك..؟
ابو مناف بضحكه\الله يسعد اهلها..ويهنيهم فيها...
ابتسم ياسر وشرب فنجان القهوه...
ابو مناف بستغراب\وينه مناف ماشفته..
رمى الفنجال بيد فلك المرتبكه..\آكرم..
فلك بتوتر\سآفر..
ابو مناف بستغراب\وين..
ياسر بهدوء\استئذن مني ..وراح يوسع صدره كم يوم بجده..
ابو مناف\اجل ابلشناك ها اليومين..رحت انا وراح مناف..وجلست عند ها النسوان واشغلناك...
ياسر\آفا..وش وراي..
ابو مناف ناظر فلك\مليك وش فيها ..؟ماعجبني والله شكلها..هي تعبانه...!
فلك برتباك\ايه..ها..لأ..شوي...الا تعبانه بس ماهو بكثير..
رفع حواجبه ياسر من ارتباك فلك الظاهر ..ووجها المتغير..دليل كبير
على قلة كذبها...
آبتسم وهو يوقف ياسر..
واعتدلت قامته الطويله با الوقوف ببحه\بروح اشوفها...خبري فيها البارح تعبانه...
بخطواته الواسعه..طلع من المجلس..
ونظرات فلك المرتبكه تتبعه.
.
.
.
فتح الباب ..
الاباجوره الهادئه..بنورها الصغير..
رائحة الغرفه..العطره..بعطرها الدائم..
ابتسم ..
لنومها الهادئ على سرير..
طالع ساعتها الصغيره على الكومدينه...
تشير لتاسعه...
استغرب..!
نومتها ها الوقت..ماهي عاده لها ابد..
ببحه\عسى ماهي مريضه..؟
قرب ..
وقربه بخطواته الهادئه تشبه نسمه بارده..
تجتاح المكان..وتجلب على اثرها الصقيع..
مفرشها مغطي جسمها كله ووجها الصغير الأنثوي...
بصعوبه يقدر يلمحه...
آبعد المفرش من وجها...
وجلس قريب منها...
غاطه في نوم عميق...والدليل عليه
انتظام تنفسها...
لمس برقه..جبينها..أرتاح...مافيه أثر حراره..
استرق النظرات لملامحها من جديد...
مايمنعه شي الحين يسرق عطرها..!
ويلمه بصدره..
ويرتوي شوي..!
حلال..!
احد يقدر يقول غير كذا..!
حلال..!
احد ينكر ها الشي..؟
حلال..!
احد يوقف بوجه ويقول..عيب وحرام..؟
حلال..!
وملكه..
وله..؟
لكن..
صعبه حيل..وبعيده حيل..
وحكيها بصميم يذبح..
مثل الكهرباء..
لسعتها..قويه...
ويمكن في ذبذابتها تذبح..
ياقوي ها الضعيفه..؟
وراسها اليابس عن مية سيف يوقف بوجه..
كم له من يوم..وهي رافضه تتكلم معه ومصره على جنونها..؟
كم يوم..!
ماوصلت الا ساعات حسيتها ايام...!
ابتسم على رموشها السوداء...
الغافيه على خدودها ...
رموشها لوحدها حكايه ثانيه..
على كثر البنات الي يعرفهم..
مثل ها الرموش ..ما..آسره..وصار...مقيد بالف سلسله تجرح معصمه ..مثلها..
لمس رموشها بطرف أصابعه..ومررها على الخد..
فتحت عيونها بتعب...
آنصدمت بتواجد ياسر القريب جداً...
حست نفسها بحلم..
او
كابوس غريب..
تواجده ..آصبح..بنسبه لها..
شئ لايطاق...
وهي تشوف ياسر على طرف السرير
واصابعه تعانق وجها..وتمرر على خدها...
فزت من مكانها..وتراجعت لورى لجهت طرف السرير الثانيه...
ملوك بصوت مخنوق\كيف...دخلت...؟وليه..؟

white flower
10-22-2012, 06:52 PM
جفل ياسر من رعب ملوك الموجود بعيونها...والمترجمته حركتها السريعه المتراجعه لطرف السرير..وقف\وش فيك..ليه خايفه بها الشكل..؟
ملوك بعصبيه\من سمح لك تدخل غرفتي وبها الوقت بها الطريقه...؟
ياسر بعصبيه\الساعه توها مااستوت تسعه ياملوك..مايستاهل ها الرعب كله الي اشوفه بعيونك...
ملوك تشير بيدها وبصرار \ياسر اطلع برا..مابيك تدخل ها الغرفه مره ثانيه ولو تشوفها تحترق وانا فيها..لأتفكر حتى تقرب منها..
اتقبضت ملامح ياسر..\لها الدرجه..!
ملوك تلم المفرش عليها..وتغرس دقنها في المفرش...
ياسر\انتي من جواتك من جد تبين الطلاق..؟
ملوك رفعت راسها \ايه..
ياسر\يعني مالي أي عذر..بحصله مع الايام...؟
ملوك\ابداً...ولاحتى بعد الممات...مالك عذر...
ساد الهدوء..في الغرفه...للحظات...
تراجع خطوتين ..وبهمس\بس تبين الجد..؟
ارتفعت عيون ملوك مع نبرته الغريبه..
بتعب\والي خلقك وحط غلاتك بها القلب بكفه.. وكل من قال انا اقرب لياسر بكفه ثانيه..ماقدرت انطق ها الاربع حروف..!
بهمس..\ ط..ا..ل..ق.. شفتها شلون سهله على روحي..لاتصتصعبه روحك
قلها وريحني..
ابتسم بوجع...\ليه تسوين كذا...؟آعتذار..!مستعد اعتذر لك...احكي قولي...والله انا شاريك ياملوك وابيك....
ببحه\ياياسر انا والله عمري ماحبيتك..وماشفتك اكثر من حامي ..او شخص مسئول عني.. او شخص ارتبطت فيه بشكل اجباري..تعودة على وجوده وحبه الكبير لي..
الحين يا ياسر وجودك حتى يجرحني ويذكرني بفشلي با الحب وفشلي با آختيار رفيقة عمر خانتني مع اقرب فرصه سمحت لها...
انا ماعطي مبرارات لي..معك حق........وكل الحق في لي بتقوله ..وانا بعد معي بعض من الحق ..
لكن انا ...
ياسر قاطعه وبتعب\لآتقولين شي..؟
ملوك\لازم تسمعني..مثل ماسمعتني كل ها السنين واحتويتني ..لازم تكمل كل شي بديته...
ياسر يستمع لها بوجع..
بترجي..\طلبتك..اذا ها الناس كلهم على قولك بكفه وانا لوحدي بكفه..طلبتك ترجع لي كرامتي الي رميتها ورى ظهرك من سنين.. ودستها برجولك مع كل بنت.. او.. زميله.. او صديقها اعرفها او اجهلها...
أبيها ..
ها الكرامه..
ابيها...
آبيها..
رجعها لي ...
رجع لخطوتين...
ماقدر ينزع روح استوطنت روحه..
ماقدر ينزعها ببساطه
بكلمات قليله..
لكن اقوى من ضرب السيف..
و
اقسى من رمي السهام ...
طلع برا الجناح بخطوات مرتبكه...
لكن..
لمسات بارده عانقة كفه..فآشعلته...
آوقفته ملوك بنص الدرج...
التفت لها بوجع...
بيجامه سوداء حريريه..تتراقص عليها طباعات ورد..مظهره كتفيها الرقيقه الناعمه...بلونها الثلجي...
ملوك تحتضن كف ياسر بصرار على وقوفه...\طلبتك..ماعمرك رديتيني بطلب..لأتهيني اكثر.. ؟
ياسر وقلبه جاهد..مايظهر من ضلوعه..من حالة الجموح التي سكنت دقاته..ومظهرها..الحوري..بجمال ..مؤلم..بل..مشبع با آنوثه...أقسم حينها..انه..خسر لذة احتضانها..للأبد..
ياسر ببحه\ملوك...آول مره اشوفك بها الشكل..لها الدرجه ماتبيني..ومصره أطلقك...حتى مانتبهتي للبسك..
تراجعت بخجل..اجتاحها...بل..زلزل..جسدها الغض...وجعله يرتجف...بخجل..وبئلم...
سحب نفسه..بقهر منها..وطلع..
..
..
مهما حاولت انك تصلّح اللي صار..؟
مستحيل يرجع لوح |القزاز| بعد الإنكسار..!
..
..
عناد ينزل كيس فخم على الكنبه..وببتسامه\مساك الله بخير يمه...
ابتسمت الجده على قبلة عناد...\مساك رضى الرحمن...وينك..مامرتني
البارحه...؟
عناد برتباك\جيت متئخر...ليه يا الغلا ...بغيتي شي..؟
الجده تدير موجات الراديو الصغير\ضيعت اذاعة القران وبغيتك ترجعها..
مدري من الي جاي رادوي مافيه الا فيران جسار..عساهم الصلاح..
خذى عناد الراديو من الجده..وببتسامه مرسومه على فمه..قلب المحطات
لما وقف على صوت الشريم..معلن صوته وترتيله اذاعة القران..
الجده بستغراب\وش ها الكيس..؟وش فيه..؟
عناد ناظر جدته ومن غير اهتمام\اغراض خاصه لي...
الجده اخذت الراديو\الحين ياعنيد..انت وراك ماتعرس...؟ها..!
ارتفعت حواجب عناد بستغراب \يمه الله يهديك وش غير تردد محطتك لها الموال..وش ابي با العرس..خلاص خذنا نصيباً منه..
الجده \وش نصيبك..عز الله انه نصيب مفرق..وورث ايتام منهوب..وش ذقت من العرس غير الطلاق ..ماجلست مع مرتك مثل الناس والخلق..
حتى ولدك ها المفعوص مدري وشلون جبتوه..؟
احمر وجه عناد من الخجل الذي اكتساه...ومن تضيق الخناق القاتل من جدته..
وقف بسرعه\طيب يمه..بعدين..بعدين...
الجده بستغراب من عناد المنسحب بسرعه من الغرفه برتباك...\وش بعدينه..؟
عناد برتباك\يمه..
تلعثم \الله يهديك بس...!
آخذ الكيس من الكنبه وطلع من الجناح بسرعه...
الجده بتمسخر وهي تزيد صوت رادو\والله البلا الي ساكن ضلوع وليدي
ماخبرت السحى الا لنسوان..يادافع البلا..!
.
.
.
عناد برتباك...
شهد بستغراب\عناد..قلت لك بغيت شي..؟
عناد يمد الكيس...\آآ...ايه...جسار مرسل لك ها الكيس...؟
شهد تطالع الكيس...الفخم ..بيد عناد..\فيه ..ايش..بضبط..؟
عناد \وش فيه..يعني..وش يدريني عنك انتي وجسار..؟خلصيني اخذيه..
خذت الكيس شهد بستغراب ..نزلته على الارض ونزلة على ركبه..
فتحته...انتبهت لقماش...بلون الوردي ..
رفعته..بابتسامه...
تحولة لضحكه طفوليه عاليه...
شهد وهي توقف\لبـــــــــــــــــــــى جسوري ياناس لبى قلبه لباااااه كله..
فستان آنيق جداً...وناعم..بنعومة شهد...
سواريه...
وخصره تزينه فونكه ناعمه بلون الاسود..ينتثر على اطراف الفستان
السفلى...ورد ناعم صغير..يزيده جمال...
قلبة الفستان بفرح تحت انظار عناد المرتسم على وجه
ابتسامه ذابله..
انتبهة شهد لشال طويل..من غير نوعية الفستان...
رفعته من الكيس بيدها الثانيه وعلامات الاستغراب مرسومه على وجها..\وش ذا...!!!
عناد \وشو..؟شال..استري كتوفك وظهرك...وشو..يعني..!تبين انتي
وجهك تعرين بزواااااج...؟
استغربت شهد من ردة فعل عناد..
بتشكيك\عناد...انت الي مشتري الفستان..؟
بتهكم\ليه...فاضي لطويلة العمر شهد..وش وراي..؟
شهد \انت...!والله العظيم انت...؟
ارتبك\لاتحلفين...!منتي مصدقه دقي على جسار...؟والله ناقصني اشتري
فساتين لك...شافيتني ريان آخوك..
شهد ميلة جسمها على الجدار..وواجهة بكذا وجه عناد ..\جسار ماعنده مانع
ومتفتح في نظرية اللبس...زوجته ماتلبس قصير وعاري..الا مشخلع بعد..
وكذا مره اشترى لي فستاين قصيره...!
وريان...نفس الشي..كذا مره شافني لابسه سواريه...؟
مافيه الا انت طال عمرك..؟
لاتسوي نفسك ودك وماودك..؟
حتى الذوق..مدري وش يبي..؟
عناد بعصبيه\آكلي تبن...مصممه ولد صعب..ها منهبلين عليه..أنتم و
ووجيهكم..تقولون في مجاعه لاشفتو خلاقينه معروضه...
ابتسمت شهد بخبث\شفت...انه انت...!
آنتبه عناد لتسحيبة شهد له...لكن انتبه متئخر...!
عناد \شوفي...تبينه ...ولأ..بكيفك...انا بس رحمتك البارحه ماخذتي شي...بعد قال وش جزى المعروف
قال سبع كفوف..!
أعطاها ظهره...مع نهاية كلامه ...
شهد..تطالع الفستان بستغراب\اقول عناد...متئكد...انه ايلي صعب...؟ماهو زهير مراد..!!
عناد بحده\لأ..وش يفرق...يكفي ان الي اشتراه عناد الراسي...هذا بلحالها ماركه مسجله...
..
..
مهما حاولت انك تصلّح اللي صار..؟
مستحيل يرجع لوح |القزاز| بعد الإنكسار..!
..
..
مسحت دموعها...وبشهقات متقطعه\كله منك..كله منك...
جلس على طرف السرير....حضن خصرها..وقربها على صدره...\والله العظيم الشي الي وصلك ماصار ولاراح يصير..الظبي تشككين بحبي..لك...؟
الظبي ويدها الرقيقه على صدره صوت شهقاتها...آسكتته للحظات...
طارق\آرتاحي الحين..آهم شي صحتك...لأتبكين كذا..انتي كبرتي الموضوع الله يهديك وماتئكدتي...؟
آبعدة راسها عن صدره\كيف تبيني اتئكد..اشوفك مثلاً با البشت...ورايح لها...!
طارق \الله يهديك بس...زواج ماراح اخذ غيرك..آعقلي يا الظبي..والله انا اعرفك عاقله..ومو خفيفه...
و زوجة اخوي فوز بس تغايضك..
الظبي بصوت مبحوح\ليش دخلت عند الحريم باالاستراحه ليه...
ابتسم طارق\ياناس يموتون الي مايغارون...؟الظبي الي زايد حلاتك غيرتك..بس خلآص لأتزودين العيار
والله على كذا بختنق...آنا دخلت اسلم على عماتي...و
الظبي مقاطعته\وتشوف هنادي..
ببحه\واذا..؟
الظبي بعصبيه\لأتسوي نفسك ماتهتم وبارد..آنا عارفه ان عمتك تبيك تتزوج هنادي...لأتنكر..؟
آبتسم\مآنكر..بس آنا مابيها...
صدت بنظرها للجه الثانيه..,,واسترسلت دمعه زادة بطريقه خدها ..جمال...وسحر..غريب..
ببحه\آنت ماتحبني..آنت خذتني بس عشان آبوي ومكانته...والحين..صآر لك عذر..الله مارزقني
حمل طبيعي..مايتم كم شهر الا ينزل ومايتم..
وقف بعصبيه\آنتي صايره تدلعين بزياده...كل شوي..تسئليني تحبني..؟ظبي..آفهمي..آنا مو جهاز
تسجيل يعيد لك ها الكلمه..انا رجال...حياتي عمليه اكثر من كلام في كلام...آكيد احبك..واكبر دليل انا
متمسك فيك وابيك..ظبي...آنا آحبك بثقلك..برزانتك...بعقلك...مو تصيرين خفيفه..آنتي تعرفين
اكثر ماكره ها الكلمات والتشكيك..وحركات الحريم الي حنى بغني عنها...ظبي...الدكتور قالي انتي
سقطتي بسبب تعب اعصابك...ليه ماخبرتيني..؟ليه ماقلتي لي..انك مو مرتاحه برياض..وانا كل ماكلمتك
تقولين لي مبسوطه..واليوم اتفاجئ..انك سقطتي..والسبب اعصابك...وانتي عارفه ان حملك اي شي يئثر
عليه ولازم له الراحه التامه...وش مطلوب مني يا الظبي..آمري ..تدللي..قولي...وش مطلوب..؟
الظبي ببحه\مطلوب منك ياطارق...ماسمع في يوم من الايام انك متزوج علي..آذا بتزوج طلقني قبل..وبعدها
سوى الي تبيه..
أبتسم\زواج ماني بمتزوج..والاطفال من غيرك مابيهم...أرتحتي...
آنهى الحديث دخول بتال بغراض لظبي...والابتسامه مرسومه على وجه ..
..
..

white flower
10-22-2012, 06:53 PM
مهما حاولت انك تصلّح اللي صار..؟
مستحيل يرجع لوح |القزاز| بعد الإنكسار..!
..
..
بقصر العاجي
آرتمى على أرضية الحديقه..
تمدد...والعشب المبلول..يبلل ثيابه..,,
مآآآهتم كثير..ومايهمه أساساً...
تنفسه..لتوى..فقط..بدى ينتظم...
يوم طويل ...مر عليه...
آغمض عيونه...
وتسللة الذكريات من جديد...
زواج عبد العزيز..!
آلم يخنقه..وتشتت يعيشه..
ماكان يعرف الكثير..لو ماخاله حكى له...
زواج أبوه عبد العزيز...كآن..تصرف شهم..من رجل..بكل معاني تلك الكلمه وشموخها...
تذكر ..كلمات خاله...
آمك..كانت زوجة..صديق آبوك...ومات..وتركها..لأ..أب..ولأ..آم...آخ..صغير..آ ثقل عليها فوق اثقالها..
شهامه منه ورجوله..تزوجها..على الرغم من رفض جدك..وعلى انها كانت آكبر منه وبكثير..لكن
ماحب يشوف زوجة اعز صديق له..تنذل وتنهان..تحت بساط الفقر والحاجه...
تزوجها من هنا..وتبرى منه آبوه من هنا...
لكن بقى..على وعده..وعهده..ماتنظام...وهو حي...الله يرحمهم ..
حس بختناق...من جديد...
جلس...مسح بيدنه على رقبته..
من ثم ارتمى على الارض..واغمض عيونه...
بهمس..مطلق العنان لصوته..في لليل سكن الا من الوجع..وذكريات ناقصه..
قبل لاتروح..!
امانه قول ش الدبره..!
قبل تملى فضائتي ..حزن وجروح
ويصير الكون..
اضيق من ثقب ابره..
وقبل لاتروح
قبل لاتتركني لتجريح..؟
قبل تملا مكانتي عذاب وهم
وقبل لاريح..؟
تشقق شراعتي بوسط اليم
وقبل لاطيح..؟
امانه قول ش الدبره..؟
قبل لاتروح..؟
ويصبح الحزن مثل البكا نافر..
قبل لاتشقق الاوراق
والاشواق..
وتتركني لـ بعد كافر
وعرس فراق
وقبل لاينطفي
فانوس..
ويصبح ها الزمن حافر
وانا المديوس...؟
امانه قول ش الدبره...؟
قبل لاتروح...؟
وقبل انساك..!
عشان الروح...؟
حبيبي خوذني وياك
ومابي اعرف وش الدبره..!
آطلق تنهيده..بعد تمتمته الموجع لصدره....
فتح عيونه..لتستقر على جزمات سوداء..وطرف عكاز...
مقرن\وش فيك..؟قوم ادخل داخل...؟
جلس ..وأدخل اصابعه بشعره..من ثم شدها بتوتر للخلف..
مقرن بستغراب\آنت حالك ماعجبني تشكي من شي...؟
يآسر بهمس..\هذا..و..هذا...
قالها وهو يشير لصدره وراسه...
آنكمشت ملامح الجد..تراجع لخطوتين...وجلس على حوض مزروعات مزينه واجهة الحديقه..\يآسر..
لأتحكي لي حكيٍ منعاج..آحكي حكي رجال...وش بلاك...؟
مسح وجه بكفوفه...\صايبني آرق..بس...لأتهتم..!
قالها وهو يوقف...
اشار بعكازه\آنثبر..ماخلصت كلامي..
آبتسم\يُبه..والله تعبان..مافيني..آسمع شي..
آشار بعكازه بئن يجلس...
بشموخ ..جاهد كثيراً ان يحفظه\اذا تبي ها منهوبة الجد..تزوجها...بس لا شوف وجها..أبن لك ملحق
هنا..وخلها تنثبر فيه..لآبارك الله فيها..ولأ في يوماً عرفنها واهلها فيه..
آنقلب وجه ياسر..للون قاني..من العصبيه..\يُبه...ليه ماقلت ها الكلام لعبد العزيز...!ليه تقوله لي...واليوم
بذات ليهـ...
..
نقف هنا...
لقاء يتجدد السبت..أذا كتب الله لنا عمر..
..
همسة محبه..

عن النعمان بن بشير عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :

( إن الله كتب كتاباً قبل أن يخلق السماوات والأرض بألفي عام أنزل منه آيتين ختم بهما سورة البقرة، ولا يقرآن في دار ثلاث ليال فيقربها شيطان )

[ رواه الترمذي وصححه الألباني في صحيح الجامع الصغير / 1799 ] ..
..
دمتم بحب ضمني بين الاهداب

white flower
10-22-2012, 06:57 PM
نظرة حقد..12..
..

..
..
..
مدخل..
تغيب ..وثم تغيب ..وثم تغيـب ...وأخرتهـا معـك

تعبـت أستقبـل غيابـك ..بعـد مـا أودع غيابـك

تعبت ..اسابق اللحظة جنـون ..بعالمـك ..واتبعـك
واغني لك لحن جرحـي ..علـى موتـي واحيابـك

تعبت اجفف إحساسي معـا غيـرك ..لاجـل انبعـك
كفايه ..كل نبع ..نش ..مـن هالغيـم ..ينـدى بـك

تعبت أجوع شعـوري معـا غيـرك ..ولا اشبعـك
كفايه جوع لشعـوري ..مدامـي ..مانـي نصابـك

تعبت أطرحك في حلمي ..وأضرب بك ..ولا اجمعـك
كفايه ..ماتسوي بي ..وانا الميـت ..مـن اقرابـك

تعبت ..أمر من ذيك الزوايا ..وارسمك ..و ابدعـك
واغني لك على بابـك ..فقيـر ..ومـات بحرابـك

تعبت ..أمني اللحظـة ..بلحظـات اللقـاء واقنعـك
بانك ..كل مـا اهـوى ..مـن الدنيـا ..ولا جابـك

تعبت ..أكتب على الجدران ..لجل تشوف ما اشنعـك
بعـد ماكنـت لـي كلـك ..فقدتـك وانقفـل بابـك

تعبت ..أتأملك يوم ..تجي ..واصافحـك ..واصفعـك
من اللهفه على خـدك ..واضمـك بعدهـا ..مابـك

حرام أوفي طعوني ..بصفعه مـن غـلا ..والسعـك
بعد ..ماوسمت قلبي..مياسمـك ..وصـرخ ..نابـك

غريبه ..يعني لامني صفعتك ..حتى لو مـا اوجعـك
تعـال وجـرب الصفعـه ..ولـو بالحلـم لعتـابـك

تذكر ..في زمان ..اول ..يوم إني اقصـد واسمعـك
بعض ماينزفه قلبي ..عليـك ..ويطـرب اصحابـك

أنا المجنون .. يا(...)نثرت الروح لجل أجمعـك
وجمعت ..أشلائي الغبـراء رمـاد ..طـاح بترابـك

أسافر ..للغيوم اللي ..تسليني ..واجـي ..وأرجعـك

على لحن الوصال اللي ..صرخ لي مـوت ..لحبابـك

وأكن الغيم ..في صدري ..وازفر ..مابقى ..وارفعـك
لعل ا ليت ..ياعمري ..بقايا ..الزفر ..يصحـى بـك

واشوفك ..صح ..بعيوني ..خيال ...وأنبهر ماشجعك
قتلتنـي ..وجيتنـي ..خيـال ..وقلبـي ..هلابـك

تعالي ..شوفي جروحك ..على قلبي ..واذا ..أوجعـك
دخليك ..اضحك منـه ..وقولـ قلـي وش جابـك


لعل أحـس بالدنيـا ..واعيـش الواقـع ..بواقعـك
واغنى للطيور ..الماء ..سماء ..والعـد ..ماروابـك

تعبت ..أعاند العبـره ..واعانـدي أطبعـي لطبعـك
واقول ..الحلم ..يتحقق ..ولـو بعديـن ..واسلابـك

واشوفك ..غير ..في حلمي ..معاك أطفال وب اصبعك
سواد الخاتـم بعينـي ..مـن الفضه ..يحلابـك

حزينه ..عقبك أيامي ..واحاول أنسى ..لكـن دعـك
من اللي باقي بعمري ..مدام بموتـي.. أهنـى بـك

اناديلك ..من الشرفه ..وانا بحلمي ..تعال ..أطلعـك
هنا ..في داخل ضلوعي .. واموت ..بنبض يحيابـك

ذبحتني ..وانا الميت ..حياتـي وخايـفٍ ل أدمعـك
أخاف تطيح بك دمعه ..من عيوني ..ولا اشقى بـك

حبيبي ..بالمفيد أفهم ..تعبت أمشي علـى شارعـك
تعبت أعدد ارصفته ..واضوائه ..وانـا أهـذى بـك

حبيبي ..مايصير ثنين ..يانا ..ياهو ..قلـي سامعـك
انا مليت أعيش الظل ..وغيـري ..وسـط جلبابـك

تغيب ..وثم تغيب ..وثم تغيـب ..وتاليتهـا ..معـك
تعبت أودع غيابك ...واجهـز نفسـي ..لـ غيابـك

..
..
..
بدايه...
اخجلني والله..كرمكم لـ بعض العيون...
دعمكم..اللآ محدود لروايه..يُعطيها نكهه وتميز...آخر..لآيضاهي الا...تواجدكم ومتابعتكم لها...
البارت قدمته عن موعده المعتاد.. اهداء لكم ...
ولو بارت الاثنين جاهز بشكل كامل...لأضفته مع بارت الليله...
فآنتم تستحقون..كل التقدير و الحب..والتجاوب ..
..
..
..

طيف الاحباب...يأخت..قبل متابعه...بارت الاثنين اهداء...لـصقورك الناجحين^_^الف مبروك نجاحهم..

..
..
..
آرحب..بـ
ريم..فلور ارث..خجولة المبسم..بعيش بدونك..بكل بساطه ملك..فور ايفر..
هلآ وغلا فيكم بين حنايا روح بعض العيون..
..
..
..
{لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاه}
..
..
..



يآسر بهمس..\هذا..و..هذا...
قالها وهو يشير لصدره وراسه...
آنكمشت ملامح الجد..تراجع لخطوتين...وجلس على حوض مزروعات مزينه واجهة الحديقه..\يآسر..
لأتحكي لي حكيٍ منعاج..آحكي حكي رجال...وش بلاك...؟
مسح وجه بكفوفه...\صايبني آرق..بس...لأتهتم..!
قالها وهو يوقف...
اشار بعكازه\آنثبر..ماخلصت كلامي..
آبتسم\يُبه..والله تعبان..مافيني..آسمع شي..
آشار بعكازه بئن يجلس...
بشموخ ..جاهد كثيراً ان يحفظه\اذا تبي ها منهوبة الجد..تزوجها...بس لا شوف وجها..أبن لك ملحق
هنا..وخلها تنثبر فيه..لآبارك الله فيها..ولأ في يوماً عرفنها واهلها فيه..
آنقلب وجه ياسر..للون قاني..من العصبيه..\يُبه...ليه ماقلت ها الكلام لعبد العزيز...!ليه تقوله لي...واليوم
بذات ليهـ...؟
تراجع عدة خطوات..من ثم...
ضجت مشاعره..بصراخ...وارتمت ..تحت آقدام..الذكريات..!
آمال.. قد علقت... ثم... أعلنت انتحارها...
آفئده...قاست الحب..من ثم...أعلن ذاك الحب تخليه عنها...!
تراجع لخطوات..
يرسم في كل خطوة واخرى...ذكريات...ويدفنها مع الوجع...
آبتعد..!
بقدر ابتعاد روحه عنهم..
غربته بينهم...
أشتياقه الجامح للبعيد..
.وانتظاره الكسير...
وتحطم أشرعته..على شواطئها....
تصاعدت الكلمات في الفضاء البارد..وبصراخ
\ليه..؟كل ها السنين ماتراجعت عن كلامك وقرارك..وكئن لك ثار و دم...ليه ..؟
ليهـ...كل ها السنين انت الي صح والكل خطى...
طردت عبد العزيز...وش فادك ها الشي...؟
علمني وش جنيت..مات ولدك...!
مثل اي شخص..حالته الماديه..
تحت خط الفقر؟
وعدم..
وحضيض..
وبجانب الثاني من حياة ها الفقير...!
أرصده...ومبالغ...ضخمه...
في البنوك...
ولمن..!
لمن...
لبوه...!
وعشان ايش..انحرم...؟
عشان شي تافه
مايوصل...لنك تبرى منه..!
.
.
.
الذكرى المحرمه...تطفو من جديد..
على القلوب المقفله...
تشرع أبوابها...
وتصرخ..بمن فيها...
لم تستطع السنين ان تمحو شيٍ..
ولو..لقدرا بسيط..
عاد..بعد ابتلاع ريقه وغصت الم عانقة ذاك الريق الجاف\ســـــــــاويته با التــــرااااب حتى قبل يندفن فيه..
ذبحته قبل حتى تطلع انـــــفاسه..
وش استفدت يابوي وش استفدت..!
وش ها الخطى الي سواه عبد العزيز عشان مايلقى لها عندك غفران..!
.
.
.
آنفاس ياسر المضطربه...تجعل حركاته غير متزنه...
وتدفعه لثوره جنونيه...كبتها سنين..
حتى آن.. لها..ان تقبع في صدراً غير صدره...
فصدره..ماعاد يستطيع..
ماعاد يطيق...
وليس له طاقه..
من ذكريات..يريدها ان تغيب..
الجميع..آقسم على غيابها..
و
خالف جميع توقعاتهم..
فهي..مازالت..
كسحابة ماطره..
تمطر على روحه كل ليله..بسيلاً...من ...اه..والوجع..
و..
الفقد..والغربه..
الحقيقه..هي غربة روح..عن ارواح ..لم يئلفها...
وأجبرته...
الظروف..
على تواجده معها...
وحتى ان أدناها..من روحه..
فهي...مازالت...
غريبه..عنه...؟
التقطت تلك الثوره العارمه...قلباً جزع...من تلك النظرات الغامضه...
التي سلطت على قلبه..
قبل وصول تلك الكلمات...
فقتلته..!
مقرن بحده\خذا له آرمله.. وفوقها ..مالها فصل ولانسب ولاحسب...لعبت عليه..وخذت عقله..طلعته من شور ابوه.. صغر ابوه..ما حط لرضى ابوه وزن..
ماحط لي حشيمه ولاتقدير..
تركني..ومشى..
صغرني عند الرجال...
عبد العزيز..قبل لايكون ابوك هو ولدي...
سقيته الماي البارد وانا ضميان..!
دفيته وانا بردان...!
مانامت عيني وعينه سهرانه...!
ماطاب لي العيش..وهو في ضيقه...!
لكن ...يصغرني بين ربعي..؟
يحط كلامي تحت رجلينه...؟
تهابني رجال...
وتمشي على امري سريه..بسم ولبيه...
و..
ولدي...
ولدي..
ولدي..
يظهر من شوري...
ويطلع من تحت
جناحي...ويحط راسه براسي...ويوطي راسي ..آقطع اسمه من اسمي...ولا يرف لي جفن..
مآآآآتقولي ابوك هو الي وش استفاد...؟
شعر بكلمات جده...كا ..حمم بركانيه..وصدره المكان التي تقذف له
سمٍ يتجرعه...ويجبرونه على الركون للصمت..
والقبول ..بفكرة...ان عبد العزيز أخطى ..وخطئه لآ..يجر له الرحمه او الشفقه..
حتى...وان كانت تلك الروح صعدة الى بارئها..
وذاك الجسد الحبيب تحت التراب..
قد أصبح عظاماً باليه..
لآينتظر منهم سوى الترحم والسماح...
بحدهـ وملامح قاسيه..تظهر على وجهـ..\أبوي ..طلع من ثوبك..ِ
شاف الدنيا بعيون غير عيونك...
كسر نفسه الشامخه..لكن مانسف
ورى ظهره وعد وعده..!
ولا..تراجع في يوم عن كلمه قالها...
ولاينقذ وعد...!
ولاينكث عهد...!
ثارت الذكريات الموجعه بوجه مقرن...
وتوسلات اهدت له طول تلك السنين ارق الليالي و رحيل النوم معها...
وعبد العزيز..سرق منه.. قلبه..
من ثم رحل..من غير ان ينظر ورائه..
كيف لجسد ان يعيش..من دون قلبٍ ينبض..!
ببحه وغصة أستحلت روحه\اللهـ يرحمه..وش ذكرك فيه الليله..؟
ابتسم\وش ذكرني...اقولك يا بوي وش ذكرني..؟
ها العائله الي ماتشرفك..!
ها العائله الي طماعنين في فلوسك..!
ها العايله الي منت معترف بوجودهم .أساساً...
بنتهم رفضت حفيدك...!!
بنتهم تتمنى تموت وتحترق..؟؟
ووريث كل ها الاملاك والخير..
مايقترن فيها...
صمت لثواني...من ثم...اكمل بصوتٍ خنقته
الحقيقه\تدري ليه..؟مايشرفها..؟
تحس كرامتها معه تنهان!
حفيدك...يامقرن العاجي...؟
ياسر بن عبد العزيز بن مقرن العاجي..
اليوم..
واليوم بذات...
مايشرف بنت ماطلعت من البيضه...!
صارت تامر وتنهى عليه ...!
وهو ساكت...ومن ورى خشمه مايتكلم...
طول 24 سنه وهو يبيها..
وينتظرها ..ويحتريها..
تكبر...ولما كبرت..!
وتفتحت مثل الورد....؟
وصار بس مسئلة وقت ويقطفها..!
ضاع كل شي بلمح البصر...
ضآآآآع...فاهمني يبه ضااااع...!
الحين كرامتها ماتسمح تاخذني...؟
وانا...؟
وسنين عمري الي ضاعت...؟
اداريها مدارت الهدب للعين..لأيصيبها شي...من يعوضني فيها..؟
ليه ماتغفر لي الزله...؟
كل البشر يخطون...
شايفتني يعني ملاك..!
يعني تبي تقنعني انها تقدر توقف وانا ماني بجنبها..؟
تقدر تسوي شي من غير ماتستشيرني..
غلطانه ...والله...غلطانه....
انا لها..نور...وانا لها روح...
انا لها زوج..
واخ...واهل..و..وطن...
كيف تتخلى عن هذا كله عشان زله...؟
زله ..؟
زله...!!!
مقرن يمتص عصبية ياسر\ياااااسر..
ياسر بعصبيه\متغيره..حيل.. حيل..حيل... ماهي الي اعرفها ماهي الي ربيتها وحده ثانيه..وحده ماتبيني وماتطيقني
ووصلت لمرحلة القرف..!
يبه...!
تكرهني..!
تكرهني..!
كذابه...تكذب على نفسها بس ماتكذب..علي..ماتكذب علي..
مقرن\ياسر...!
ياسر\مالها غيري...مالها غيري..لأخوى صاحي..ولا..أبو تعتمد عليه...كيف ببساطه تترك كل شي
وراها وتواجهني مواجه ماهي بقدها...؟
هي تعرفني..
ليه
تنكرني...ليه...
مقرن بعصبيه وقف وهز كتوف ياسر بقوه\ياسر...انت صاحي...وش بلاك..وش سوت فيك بنت ابليس..
وش ها الحكي والخرابيط الي اول مره اسمعها منك..؟
ياسر ببحه خننقته...واوجعته ..وقتلته..\يبه..طلقتها...طلقتها...طلقتها..هذا الي بلاني...!
طلقتها...؟
ايه هنتها...
لكن هي ذبحة روحي..
ذبحتها...
..
..
وش فـايــدة قــربــه وكــنــه ضــلالــي

دايـم مـعـي لـكــن عـجــزت اسـتـضـلــه
..
..
صباح جديد..
..
..
بمكتب الخاص
ناصر\هذا امر يا عناد ماهو طلب...انت من ضمن التشكيلات الجديده..وهذي الفرقه للمعلوميه لك.. سريه
وماهو بكيفك ترفضها...؟
عناد \انا ماقلت رافضه واوامركم تنفذ سيدي..لكن طال عمرك..انا مو لهذي المهمه ...وهذي المهمه بذات
ماهي بلي..
ابتسم\عناد..كل شي عنك عندنا..ملفك من الابتدائي..الى الكليه..وخدمتك ها السنوات القليله..وحتى
اكلك في البيت نعرفه ...عناد..نحنا ..مو قاعدين نلعب ولانختار عبث...
عناد\لكن..؟
ناصر بعصبيه\لكن ايش...تتقاعس عن خدمة وطنك..؟قول..! ليش معلق ها النجوم..وداخل ها التخصص الحساس
داخله تقدم رجل وتئخر ثانيه..!
تتردد وهذا المكان ماهو بمكان يمكن ..و..لا ..و..ياليت...و..لكن..!
اذا انت مو قد ها المكان..ليش دخلته..واقحمت نفسك فيه..؟
خبرني..تكلم...؟
ليه ماتركت المجال لغيرك..؟
عناد بعصبيه كبتها بداخله\سيدي...انا مو من الي يقدم رجل ويئخر الثانيه..وانت اكثر واحد تعرف ها الشي..
وجميع الأوامر والمهمات الي نفذناها ...خير مثال على صدق كلامي...
ناصر بعصبيه\طيب ليش متردد..؟ممكن توضح لي ها الشي...
عناد بصمت مطبق...\...
ناصر\عناد..صدقني صمتك هذا ماهو بمكانه...اذا ..ها المهمه تعتذر عنها...قدم لنا طلب اعفائك عن وظيفتك..
اشرف لك من مهمه يحتاجها وطنك وانت ترفضها...
عناد بعصبيه\فرفة الموت الي مشكله ماهي بلي..ولا انا لها...وهذا ماهو خوف من الموت..نحنى بعملنا
تعلمنا نشرب الموت بفنجال نشربه مثل الماء القراح...مانتردد وما نشاور..نهاجم وندافع
..ولابد ..من النجاح..ومافي مجال
في مهمتنا للفشل..لكن...انا ..راح اقدم لكم طلب اعفائي من الخدمه العسكريه..
انصدم ناصر ..\عناد..!
عناد يوجه التحيه العسكريه للؤاء ناصر..معلن خروجه عن المكتب...
آستوقفته كلمات اللؤاء..
ناصر\عناد...الحين بعطيك آجازه...مرضيه...فكر في الموضوع..انتم سبعه من خيرة من خدم عندنا من الضباط الشباب..لأتخيب ظنى فيك...مافي مجال انهم يكونون سته..سبعه..وراح يظلون سبعه...ياليت تخبرني
السبب الحقيقي..يمكن اقدر اساعدك..؟
طلع عناد بحترام من المكتب وتوجه لمكتبه..
..
..
وش فـايــدة قــربــه وكــنــه ضــلالــي

دايـم مـعـي لـكــن عـجــزت اسـتـضـلــه
..
..
با المستشفى...
الظبي وكوب الحليب الساخن بيدها يتراقص بجوائه البخار..\يبه وش تقول..؟
مقرن بهمس \الي سمعتيه..؟
آرتسمت ابتسامه على وجه الظبي المتعب\والله يابوي..فرحة قلبي بها الخبر..الله يسعد ايامك..
مقرن بتكشيره \الظبي...ياسر البارحه ماهو بطيب..؟الولد ان كانه ماستخف زين..
قطبت حواجبها الظبي\يبه ..انت ..من تتكلم عنه..عن ياسر..ههههه..يمكن صح بيتوجع..بس ماراح يطول طايح..مسئلة جرح ويبرى...عطه وقت..
مقرن واصابعه على عصاه\آنا..بروح لها..ياسر ماعندي غيره آثنين..والله لو يصير فيه شي..
قاطعته الظبي ببحة صوتها المتعب\يبه..!وش ها الكلام..تروح لمن..؟للي فرقوك من عبد العزيز..راعين
السحور...اكيد انهم مسوين له شي...
اذا ماهو بطبيعي نعالجه..
اذا ماهو بصاحي نصحيه..
اذا ماهو بعاقل نعقله..
اذا جاهل نفهمه..
لكن تروح لهم..لآ..تفهم يبه..لآ...
مقرن بعصبيه\ياسر البارحه قط الاولي والتالي..كل الي في خاطره وراسه وتفكيره من يومه صغير ماقصر
علي فيه البارحه قاله لي مثل الرصاص..من كل صوب يضربني...
يا الظبي..حتى حفيد ثاني ماجاني...انا مابي يروح مني ياسر...
الظبي بحده\تروح وش تبي..؟ها علمني مثلا وش ناوي عليه..؟ الرجال طلقها ثلاث طلقات من غير رجعه..
والبنت مالها عده..
اصبر عليها يومين... اذاماجاك خبر عرسها ماني با الظبي...
يبه انت من صدقك ها الاشكال تنعطى وجه...
واذا على ياسر...تطمن...
ماهو من الي يطرحه حب..
قلبه قاسي..وماظن ..سكنته بنت..؟
آهم شي طلقها..
والله مافكرة في يوم بنخلص من ها الكابوس...الي جثم على صدورنا سنين وسنين..يالله لك الحمد والشكر..
مقرن حرك السبحه بيده بهدوء..\الظبي اتركينا من ياسر..انتي الحين طيبه..متى قالو بيطلعونك..
الظبي \انا بخير...ها اليومين بطلع..
مقرن\وين رجلك...
الظبي\رايح يقضي له كم شغله وجاي..
..
..
وش فـايــدة قــربــه وكــنــه ضــلالــي

دايـم مـعـي لـكــن عـجــزت اسـتـضـلــه
..
..
مكتب جسار الراسي......
ابتسم\كم لك من سنه..؟ماتقول..كنا رفقه واحباب...!
جسار بحراج\حقك علي لكن مثل ماتشوف..حتى وقت لعائلتي ماحصل..بس زين يا الغالي...انك صرت احسن
مني وسئلت..
بهدوء\هههههه هو انا احسن منك في كل شي..ماتذكر...؟
جسار \ايه..والدليل تفوقك في الدرجات..درست سنتين اعلام وسحبت..
غرق في ضحكه\تدري اني مو وجه اعلام..لكن ماحصلت قدامي الا هو...
جسار بهدوء\والله ايام..كئنها امس واليوم..تزوجت..؟
-ايه..من كم سنه..
جسار مبتسم\ايا القاطع..لأتقول عليك احد..اذبحك..اذا عليك وماخبرتني..
-مالله كتب...
جسار يحرك الصوره الي على مكتبه بتجاه\درر ووسن..تؤم...
ارتسمت على شفايفه ابتسامه\والله الي يبي الذبح انت..ماشاء الله...الله يخليهم لك..خذيتها..؟
جسار بضحكه\خذيتها...ههههه...هي امهم..
ابتسم\الله يهنيكم ببعض...وعناد وريان..بشرني عنهم وعن الوالد..
جسار وهو يرفع التليفون\عناد عليه ولد..وانفصل عن اهله من كم سنه..وريان..على حاله..تخرج من الجامعه وفاتح له
محل...
جسار\جيبو لنا ضيافه...
سكر التليفون وهو يستمع لـ الشخص..البعيد القريب..بنسبه له..قريب من قلبه..لكن ابعدتهم الحياه وفرقتهم
طرقها..
..
..
وش فـايــدة قــربــه وكــنــه ضــلالــي

دايـم مـعـي لـكــن عـجــزت اسـتـضـلــه
..
..
تتقلب على فراشها...والم يتعصر قلبها...ويستطون خلاياها..ويكشف اللثام عن قلباً أمتلى..الى حد توقف
دقاته عن النبض..
سعيده ..نعم...حزينه..نعم...
كلا الحالتين سكنتها...!
فقدة صدراً حنوناً...
ويداً تمسكها دائما عن السقوط والأنزلاق...
فقدة أبتسامات تشعرها با الامان..
فقدة حباً..استوطن قلبه..اشعرها دائما با النضوج...
و
كسبت كرامتناً...أمعن في اذاقتها الهوان..
وحباً مزيفاً اعتقدت في يوماً..انه الحب الذي يتكلمون عنه
ويحلمون ..ويتراهنون..به...
لم يحتاج الكثير..و..خابت كل افكارها في انفصالها عنه...كانت تتوقع هذا الشي..لكن استبعدته..
لقرب طفولتها من روحه..أوجعها الانفصال...كاوجع كل انثى تنفصل عن رجل...بغض
النظر..عن حب او عدم حب..لهذا الرجل..
دموعها ..آعلنت..ساحت حرباً في عيونها..كشف غبار معركتها..عن تعلق تلك الدموع في محاجرها..
ورفضها التام...ان تسترسل في سقوطها...وتعلن مع سقوطها انتحار الصدق...في كل علاقة
حب ..
فتحت الباب بهدوء فلك\ملوك...آبوك ..ينادي عليك...
أبعدة اللحاف برتباك..وقفت بهدوء...ولحقت فلك...

..

white flower
10-22-2012, 07:05 PM
وش فـايــدة قــربــه وكــنــه ضــلالــي

دايـم مـعـي لـكــن عـجــزت اسـتـضـلــه
..
..
ابو جسار..مبتسم\الحين انت ياريان من كم يوم ماتكلم ولاتسئل ..
ريان باابتسامه\العذر والسموحه يادكتورنا..لكن نعرف انك مو فاضي حتى تحك شعرك...
ابو جسار يحرك نظارته الطبيه\ماهو بعذر...لأتغيب اكثر من يوم وليله عن البيت...ترى راح يكون
لي تصرف ثاني معك...
الجده بتهكم\آمحق والله ياسطام..خذى العصى واضرب ها الاشهب..أجل..هذا هواشك له...الله
يرحم عناد الي مربيك على الطاعه..
ريان بستغراب\يمه الله يخليك وش..شايفتني...عاصي...!
الجده\ يا الاشهب ما تقولي وش ها الشوشه..على احد من اخوانك والا جماعتك اخوانك رياجيل
عنيد عسكري^_^..و...جسير وظيفته في الاخبار..وابوك دكتور..انت علمني...شفت ها الشوشه
على احد..يوم تصلي في المسجد المطوع مايقول لك شي..فضحتنى عند الجماعه والرياجيل الي يعرفون
العلوم الغانمه والسلوم..ماكئنك من ذرية عناد..ولأ ...ضاربك عرق منهم...انت ماتستحي ماتشوف شوشتك في
المرايه...ماتروع..!
انا قلبي يقولي بتجيب لك علماً ماسبقك عليه احد من ال عناد ومن وراهم الراسي..
يمك...حلق ها الشوشه..ترضي جدتك وترضي ربك..يمك..تسنع..اظهر رجال...
ريان قطب حواجبه \آبشري..آبشري...
سطام \يمه الله يهديك..أتركيه..
الجده\ماخربه الا انت..هو وطويلة اللسان الي بمدرستها..مدري في قريح يقرقحها...
سطام بهمس\يمهـ..
الجده بعصبيه\وصمة تصمك انت وعيالك
معك...
لأعيشتنا اشوفكم مجتمعين عليها ولاقهوة اشوفكم حولها..
كل واحداً لاهي لي بعمره..وكنه يقول السلامه السلامه...
سطام يوقف بحترام ويقبل راس امه\العذر
والسموحه يا راس المال...انا والله ادري اني انشغل عنك ومالي أي عذر...اسمحي لي يا الغاليه...
اشارت الجده بيدها\وش اشغالك..ماتعلمني..
مرتك وينها...الحين ها المره يوم ماتقضب بيتها وتقابل عيالها..ألي كل واحد مايدري عن الثاني..ليه..؟
سطام بحترام\يمه الله يهديك..ماهو من كثر طلعاتها وانتي تعرفين ...والعيال رياجيل..تقابلهم ليه..
صدت الجده بعصبيه وتجاهلت كلام سطام وحركة الردايو الصغير..
ريان بهمس\ياليل الليل ..امك مطنقره..جب
لها عنادها...
خزه سطام بنظره أرعبته...من ثم استئذن ريان برتباك..
وطلع...
سطام بهدوء\يمه الله يحيك..وش فيه خاطرك..زعلانه..احد مضايقك بشي...
الجده \مافيني الا العافيه والي يطول لسانه علي بقطعه..بنتظرك يا سطيم...قم اظهر..
بصلي وبنسدح...
ابتسم سطام..وقف..بهدوء..وطبع قبله على رأسه..وودعها بحترام...
..
..
وش فـايــدة قــربــه وكــنــه ضــلالــي

دايـم مـعـي لـكــن عـجــزت اسـتـضـلــه
..
..
بجناح ياسر..
مسح وجه.. وابعد بيده الثانيه طرف الستاره عن الشباك....
كم لي على ها الكرسي...
مدري..؟
بس الاكيد غفيت..عليه..
حط راسه بين ايدينه..وهو يحس انه بينفجر...من كثر الصداع..آنتبه لدخول لخطوات شخص داخل الجناح..
من دون مايرفع راسه\مابي تنظيف اليوم..اطلعي برا...
بتال بضحكه\انا عمك طال عمرك..مو الفلبينه الي تنظف جناحك..الله يكرمني منك ومنها..!
قال كلامه وجلس على الكرسي القريب منه...
مارفع راسه...ظل بين ايديه..وكثر ضغطه عليه...
بتال وعيونه على جوالات ياسر الثلاثه..مفتوحه..والبطاريات مطلعها ومكسر ثلاث شرايح كل شريحه
فوق جهاز...
بستغراب\عسى ماشر..بطره..والا..فسقه..يوم تكسر ها الشرائح..وكل رقم فيها شاريه غالي..
ببحه رفع راسه\خلآص..
بتال رفع حاجبه\وش خلاصه..
وقف ياسر...وسكر أزرة ثوبه وترك الياقه مفتوحه..خذى بيده الثانيه..الأجهزه...ورماها..با الزباله القريبه
من عنده\مابي اشيل جوالات بعد اليوم..
مشى بخطوات متعبه لجهت السرير ورمى نفسه عليه بتعب...
بتال \ياسر من جدك..!واذا بغيناك بشي..أنا كم مره اكلمك في اليوم...منهبل..
ياسر ضغط على راسه بقوه\مكالمتك لي مو بذيك الاهميه..تنتظر لما تشوفني..
بتال \انا جايك بموضوع غير هذا..ومن ناحية الجوال..عساك ماتشله طول عمرك شي وانا عمك راجع لك
لأعليك قاصر فلوس..ومافيك الا..الفسقه...الي ذابحتك...
جلس ياسر وناظره ببرود\بتال..ممكن يا عم تئجل مواضيعك الي بتصدع براسي ..وهو ماهو بناقص...
بتال\لأ..وانا عمك بتسمع الموضوع ورجلك فوق راسك...قال اذا لطمك الحر فا اللطم الرخمه..!!
ناظره بنص عين\الحين ياسر ولد عبد العزيز رخمه..!!وتبيني اسمع موضوعك..ترى مابينا الا خمس سنين..لأتخليني
احذف انك عمي واكبر مني ورى ظهري..! واخليك تشوف لطمة الحر والرخمه..!
نفث اكمامه بتال وبتهكم\خل ها القومه بعد موضوعي..
تجاهله ياسر..وفتح الكومدينه القريبه من السرير وطلع بنادول..آخذ له حبتين وقام متوجه لثلاجه الصغيره..
طلع قاروة مويه..قبل لايفتحها التفت لجهت بتال\تكلم..ياعم..والله العظيم ماني بمروق لك..اذا هو ضروري
قوله واذا لا الله يخلي لك بناتك..قوم اطلع وخلني انام وارتاح..
بتال بعد صمت للحظات\آبي خالتك فلك...
بعد قارورة المويه القريبه من شفايفه...وناظره ...
بتال ببحه\انت اكثر واحد داري اني آجبروني اتركها...وانا الحين ابيها وشاريه..واناوالله مابعتها ولارخصتها
في يوم..
لكن الظروف وجدك اجبروني...والحين ابيك تكلمها...اذا هي موافقه...بتزوجها من جديد...
وآكد عليها بتال يبيها..ومابعها ومارخص فيها...
ابتسم.. و..غرق في ضحكته...جلس على طرف الكرسي...\والله العظيم الدنيا هذي تلعب فينا مثل الهوى والمراجيح..
..
..
وش فـايــدة قــربــه وكــنــه ضــلالــي

دايـم مـعـي لـكــن عـجــزت اسـتـضـلــه
..
..
ابو مناف وملامحه مرتسم عليها الغضب\ملوك...ليه ياسر طلقك..؟
انزلت عيونها للارض\يبه الله يخليك هذي قسمه ونصيب...
اشار بصابعه النحيله\أنا مارضى با الخطى منك او منه...لكل مشكله حل..لكن انتم تهاونتو با الطلاق..وفوق
هذا ماحسبتو لوجودي بينكم حساب ولارديتو لي راي ولاخبر...لها الدرجه تهاونتو بوجودي...
ملوك ببحه\الله يطولنا بعمرك..لكن يابوي..
ابو مناف صد بوجه عنها\قومي من وجهي...لآاني ابوك...ولآني بخالهـ...
انكمشت ملوك على نفسها...والغصه تتحارب لتغتال بدموع عيونها...
تراجعت خطوتين....
-يبه الله يخليك لاتسوي فيني كذا..انت ماتبي سعادتي..؟ماتبي راحتي..؟هي ماهي مع ياسر.هي ماهي بمعه...
ابو مناف تجاهلها تماماً...
ادارت عيونها لفلك...
ملامح فلك ماقرائتها ملوك..اصبحت طلاسم..آمامها...
انسحبت بوجع....
و
احتقان ذل بئوردتها...
و
دموعاً..لم تمهلها...
...
الجامعه...
مكتبة الجامعه.....
هدوء المكان...ورائحة القهوه تنبعث من الممرات الضيقه..كتب كثيره مصفوفه بنتظام وتسلسل...
لأتسمع الا الهمس..
شي يثير الرائحه..ويبعث على النوم..!
كانت تضع رأسها على مرجع ضخم...أصابها بصداع قبل ان تقفله...!
رفعت رأسها بتثاوب...
من ثم ابتسمت بخبث....
تئملت ملامحها الناعمه الجذابه..بشره بيضاء مشربه بحمرة ورد..!
آيدي رقيقه ناعمه تشبه رقة اجنحة فراشه..تتصفح الكتاب..بهدوء..
شعرها الحريري...يتراقص بخفه على جبينها من قوة التكيف القريب منهم...
ذوق..ذوق..ياعنيد..وربي انك ذوق وخقق..!
ماتلام يوم انك مسوي فيها تستحي ومدري ايش..اتاريك ..بس..عايف البنات بعد هذي..
اعطيك خمس علامات...على اختيارك..مع انك اكيد معلل بقلبها..
اخوي..واعرفك..انت والرومنسيه والكلام الحلو..بينكم حرب داحس والغبراء..!
كيف تعامل مع هذي..
باين على دلوعه..لو اقولها...ياحلوك..بكت..!
كيف افتح معها حوار..؟
ابي اسحب فيها..!ياليل الليل..صدق..؟
-عفواً..شفتك قبل كذا...؟
رفعت عيونها رهف وبا ابتسامه\ماظن...
ابتسمت شهد بخبث\مممم شكل الدكتور راحمك في المرجع الي بين ايدك..بمقارنه مع مرجعي...
رهف ابتسمت وعيونها تسقط على المرجع\الله يكون بعونكم...
شهد\اي قسم..
رهف\لغات وترجمه
شهد باابتسامه\سهل..؟
رهف \يعني مو ذاك الزود...
الجوري تجلس على كرسي قريب من رهف وبصوت شبه عالي\-رهوف ماحصلنا احد يساعندنا في طباعة بحث بطريقه الي نحنى نبيها..خاصة الوقت مره زانقنا والدكتور
يبي البحث بعد بكره باالكثير...؟
رهف عفست وجها..وهي تناظر ..جوري...\ياربي يا الجوري عمرك ماجيتي لي بخبار زينه..آيش نعمل الحين..
الجوري باابتسامه\نحمل الماده بصيف...خاصة الدكتور شديد...
رهف..\ياربي منك واي عليك...
شهد باابتسامه\آقدر اساعدكم..اخوي يطبع لكم با الطريقه الي تبونها وبا الوقت الي تحددونه..
الجوري بفرحه\ايه وينك عنا يا شيخه....هااا رهف..؟
رهف بخجل..\عفواً..بس والله مانبي نتعبك خاصة مافي بينا علاقه...و..
شهد بخبث\افا..عليك بس...عطوني بحثكم..وحطو لي الاشياء الي طالبينها بورقه..ومالكم الا الي يرضيكم...
رهف\مشكوره ياقلبي..والله تكونين خدمتينا...
شهد ونظراتها المتراقصه بمكر على الورقه بين ايدي رهف..وهي تدون كل شي فيها...من ثم تذيلها
برقمها...
رهـــــف الـــدايــــس...
..
..
وش فـايــدة قــربــه وكــنــه ضــلالــي

دايـم مـعـي لـكــن عـجــزت اسـتـضـلــه
..
..

با الجناح المشترك..
مناير قاعد تقطع فواكه بصحن صغير..وتمدها لبتال...
مناير\ابو فلك يعني هي بتجي هنا عندنا والا بتروح عند رجلها في بيتهم الجديد..
بتال ياخذ الصحن\لا يامناير بتجي هنا ترتاح كم يوم...مانبيها تروح قبل لاترتاح..خلي
الخدم يرتبون جناحها..طارق اكيد بيجي هنا كم يوم..
مناير \ابشر..فديتك...تامر امر...
ابتسم\الله يرضى عليك...
التفت لمناهل باابتسامه\نهول...تعبانه..؟
مناهل با ابتسامه\لآيا الغالي..ليه...
اخذ قطعة التفاحه\آشوفك ساكته...
مناهل بحب\لئن ماعندي شي احكيه...
ابتسم\بكرا ترى حاجز لك موعد عند دكتوره ...جهزي نفسك على العصر...خلآص...
ابتسمت على اهتمامه الدائم..\صار..
آنتبه لجوال يهتز على الطاوله ورقم غريب يظهر ..على الشاشه..
مناير تمد يدها على الجوال \عميري...جوالك...
بتال ببحه\لآ..لآ...الله يهديك...
آنتبه مناير..ليدها المبلوله من البرتقال والجوال...كان الضحيه..
سحب بتال من الكلينكيس ومسح اطراف الجوال وعيونه على مناير ...\ماتنتبهين..؟
مناير بضيقه\عآآآد شسوي مانتبهت...
رجع الرقم من جديد...يتصل على بتال...
انتبه لرقم غريب..
بتال بثقل الرجول الفخمه...\مرحبااا.....
ببحه\وعليكم السلام والرحمه..آيه آنا بتال...
تغيرت ملامح بتال لملامح اخرى تماماً..وابتسامه ترتسم على شفايفه..من ثم تعلو لتبعث شي ٍ اخر
على عينيه...
وقف..\هلآ..فيكِ...
طلع من المكان..بخطوات سريعه...تحمل معها علامات استفهام عن هوية المتصل...
مناهل\الظبي..!
مناير ترمي السكين بصحن\لآوالله ماهي بظبي...الظبي تسئل هو الجوال جوال بتال...
وقفت بسرعه ..
مناهل\سلامات وين بتروحين...
مناير بخطوات سريعه لخارج الجناح\وين بروح...ورى الي يبي الثالثه..
با المقابل..
بتال بصوت رجولي اشبع بحنان\كيفك وكيف ابوك...انتي بخير..
ملوك بخجل\انا بخير..عمي والله انا اسفه ازعجتك..و...
بتال بهمس\لاتعتذرين..كيف تزعجيني والله انك من معزة بناتي ...
ملوك برتباك\عمي اعذرني..والله العظيم انا خجلانه منك ومايعرف ها الشي الا الله..لكن انا
كنت ابي ياسر في شغله ضروريه وجوالاته كلها مقفله..وانا ابيه ضروري...
بتال بخوف\فيكم شي..؟يابنتي قولي لي...اذا فيكم شي...
ملوك بخوف\لآ..مافي شي..لكن...آبي اكلم ياسر...لو سمحت...
بتال \طيب لحظه انا مقابل جناح ياسر...خليك شوي معي
بخطوات متقاربه..فتح باب الجناح...
ياسر في ها الوقت لاف على نفسه روب الاستحمام وينشف شعرها بفوطه صغيره
ببحه\انت ماتعرف تطق الباب..؟
بتال يمد الجوال له..وبهدوء\خذ كلمها..تبيك..؟
نظرات بتال الموجها بعصبيه لعيون ياسر...أمر...
ياسر من دون اهتمام..\قلها ماهو بموجود...
قال جملته وهو ..يرمى الفوطه واخذ له عطر...واغرق كفوفه..من ثم مسح خديه...
بتال بحده\قلت لك..كلمها..
قال كلامه... وهو يقرب الجوال من أذن ياسر...بصيغه امر نهائيه...
كان ياسر راح يتجاهل بتال...
ومكالمة ملوك...
لما التقطة اذانه صوت عبراتها...
أخذ الجوال...
وببرود\وش فيك..؟
لملمت..عبراتها وحبستها خلف قضبان صدرها..\ياسر...أبوي منخفض معه السكر..ورافض اني اقرب منه او اعطيه شي..ابوي مايكلمني..آخاف يصير فيه شي وانا السبب...
ببرود اكبر..\وين خالتي عنه..؟
ببحه\عنده..بس مايكلم احد...ياسر تعرف انه يحبك ويقتنع منك..تعال له..وقله انا الي مابيها..وطلقتها عشان جدي مابي ازعله..
تكفي ياياسر ماعندي الا ها الانسان في حياتي..
لأتخليني اخسره...
بصقيع كلمات بلبها لهيب نار أحرقته\مسئلة وقت ويقتنع..؟ليه اسوق له مبرارت..!واكذب عليه..ليه ماخبرتيه با الحقيقيه..!
يعني بيحبني اكثر من ضناه..؟
انصدمت واختفى صوتها..المعانق لشيٍ ينبض بداخله..
صدمها...
لكن هي قتلته...
والبادئ أظلم..
في كثيراً..من رداة الفعل..!
لكن من البادئ...انـــا..ام ..هـــي...؟
ببحه عجزت اوتار صوتها تخفيها\الله أكبر عليك...خذيت من مقرن كل شي...!
كان بيرد...لما سمع صوت اخر غير صوتها..
الذي يشبه صوت مطر يتساقط على الأرصفه..
رحيل صوتها..وأعلان اقفالها للخط..!!
امتلى وجه با احتقان الدم..
وعروق يده.. اتضحت من قبضته للجوال...
رمى الجوال..على سرير بعنف..
وبحده\سكرة الخط بوجهي ها الي ماتستحي...!!!!
بتال بعصبيه ونظراته تلتهم ياسر بلوم\الي مايستحي..انت...وقليل خاتمه..ومالك أمان...يعني ارتباطك بها العايله بس عشانها..؟
بينكم دم في عروقك..
نشف..؟والا وين راح..!
يــــاســــر....البراق..مب ملوك وبس...؟
البراق خال ..
وخاله..
وام ...
وبنت خال...
و
ولد خال..
كلهم اهلك والدم الي بعروقك بعروقهم...
لآيعميك شي عن شي..
لاتتبدل عليهم...
ولاتوجعهم...
اوجاعهم الي فيهم من جدك ومن عمك ومنك تكفيهم وتزيد..
لأتصير مقرن ثاني..خلك مثل ماانت...
ظلهم في الصيف..
و
دفاهم في الشتا..
لآ...تدوس جمايل ابوك فيهم تحت رجلك..
لآتخرب..شي..غيرك تعب فيه...
التقط ملابسه الداخليه وثوبه وذهب لغرفة التبديل بخطوات سريعه وصمت احاط بتلك
الخطوات وصاحبها
..
..
وش فـايــدة قــربــه وكــنــه ضــلالــي

دايـم مـعـي لـكــن عـجــزت اسـتـضـلــه
..
..

بيت الراسي..
دورات مياه الرجال...قسم المغاسل ..>>اكرمكم الله ..
عناد من عشر دقايق ..فاتح المويه على ايدينه...
والبروده تخلل اصابعه..
غارق في التفكير...
وصور وخيالات..
طفلاً..يسقط...
من ثم يقوم..
لكن يعاود السقوط من جديد...!
فتح موية الحنفيه اكثر...
مسح وجه ببرودة الماء...
استسلم للماء..
ورأسه ادخله تحت الحنفيه والماء ..ينسكب بقوه على رأسه..
ابعد رأسه..ورفعه ..
لتعانق قطرات الماء...شعره ..وتتساقط على رقبته وصدره..
آنعكسة المرايا.. لصورتها..
تلك..الأنثى..المتسربله..بجلد افعى..
تلدغ..
ولدغتها مميته...
ناكره...
وجاحده..
ومخادعه بقناع لآبد في يوماً..ان يسقط..
لكن ..
لآيريد..ان يكون هو من يسقطه...
التفت بسرعه لجه الثانيه..وبحده\وش تسوين هنا..!!!
سيوف بعيون دامعه\ماقدرت اتطمن عليك...الا هنا...انت بخير...؟
تقدم بخطوات واسعه آمسك ذراعها بعنف...و..قرف\آطلعي برا مغاسل الرجال..

..

white flower
10-22-2012, 07:07 PM
هذه المشاركة تحتوي على محتوى مخفي

white flower
10-23-2012, 11:17 AM
نظرة حقد 13..

..
..
مدخل..
صوّت حبيبي وقبـل أقـول ياعونـك
............شكى جروحه ورحت أشكي له طعوني
يقول مقدر أعيش اليـوم مـن دونـك
.............وأقول حتى ولو ماعشت مـن دونـي
يمكن أنا اكون أعز إنسـان فـعيونـك
...............بس انت والله كـل النـاس فـعيونـي
لا صرت ربعي وداري فيّـة جفونـك
.............وش دخّل الناس خل النـاس يجفونـي
يكفيني إن انت لا من قلـت وشلونـك
................تطيب كل الجـروح ويختلـف لونـي
وإن كان منتب مصدقني علـى هونـك
................تعال وطالـع دروبـي ويـن ودونـي
أصبحت أجامل عداي اللـي يحبونـك
..............وأكره مشاهد عـداك اللـي يحبونـي
ومن كثر ما احب واكره عنك واصونك
...........أصبحت دفتر مشاعر وأنت مضمونـي
إن غبت عني شعـرت بلـذة طعونـك
...........وإن شفت زولك شعرت بقيمه عيونـي
..
..
..
بدايه
بارت اليوم..قصير وخفيف...وان..تخللته مفاجئه..!
..
..
..
..

بارت اليوم..أهداء خاص...لطيف الاحباب...
..
..
..
آرحب...بـ
حطموك ياقلبي...فيولا روز..احساس الانوثه..مو مو..وقار الصمت..
..
..
..
{لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاه}
..
..
..
جلس با القرب من خاله...
ياسر\تو ماتعدل السكر عندك..صحتك ياخال غاليهـ علي..الله يحيك..لآتحسب انك رخيص...
ابو مناف \الا رخيص..وارخصتني..وعطيتك بنتي سنين وسنين...وهذا انت مثل ماسوى عمك سويت..؟
ماسويت فيني خير يا ياسر ماسويت فيني..خير...انت عارف ما امنت على ملوك الامعك..وما..خليتها
على كيفها الا عشانها تحت جناحك..
وهذا انت..رجعتها لي..وكئنه ماصار شي..وما..آمنتك عليها..
تطلعون وتدخلون وبلحالكم..اذا ماحكيت شي..الناس ماتسكت..وحتى لو هي حلالك ولك..عند الناس
ماهي بحلالك وعيب حتى تلمس ايدها...قولي ياسر..وجهي وين اوديه..وانت ترد بنتي بعد سنتين متملكها
وسنين وسنين وهي لك وانت لها..علمني وش اقول وش ابرر..علمني وش اقولهم يوم يقولون وش في ولد عمتها
ردها لك...شايف عليها شي..والا ..
آنتفض قلب ياسر قبل جسمه...بصوت ظهر من عروق جسمه قبل ان يصل الى اوتاره الصوتيه..
بجزع\اقطع لسان الي يحكي عن بنت خالي..واعلق راسه عند بابها...من الي ببيع عمره ومهديه ..من الي
مال من حياته ويتكلم عنكم با الشينه..؟
والله..والله..ماتبسط عليه الشمس ليوم ثاني...
يشهد علي ربي..اني ما ..لمستها..وماخنت امانتك لي...
ويشهد علي ربي..انها تربيه رجال..ماتخون ثقة ابوها..
ويشهد علي ربي..لو ابيها من وراك وطعت نفسي ان اقطع يدي الي خانتك فيها..
ياخال..بنتك بنت شيخاً على سجادته ساجد..
كيف تبي تغلط..و الي رباها..على الصلاه ..وخوف الله تخونه ولو هو حلالها..
لكن يابو مناف..يعلم الله اني ماتركتها راغب..وماطلقتها وانا بايع..
والله العظيم ان ملوك تنوزن عندي با الذهب والماس..وكفته هي الي ترجح على كل غالي ونفيس..
لكن القدر والمكتوب..من الي يهرب منه ومن الي يحاربه..ويوقف بوجه..
اثناء كلمات ياسر المتغلغله في قلب ابو مناف..كانت عينيه الصغيره المرسومة حولها التجاعيد..تخفي
دمعاً..اعلن..نزوله...
فجع ياسر...واهتز جسمه ..وقف بصدمه...وابو مناف يمسح بطرف شماغه...عيناه المملؤه دمع..
ياسر..يقبل راس خاله وبصوت خافت\ياخال لاتصعبها علي فوق ماهي صعبه..
ابو مناف بحشرجه\وش الشي الي مصعبها..؟تكذب..يا..ياسر تكذب..تكذب..ماهو انت الي
تنغصب على شي..وش هي مسويه ملوك..وش هو خطاها..؟
وش الي شفته منها..وخلاك تعيفها...؟
علمني قبل ادري من الناس..؟
انت الي تكسر راسها دام مالي حيله اذا اخطت...!
.
.
اذا اخطت..!
اذا اخطت..!
اذا اخطت..!
وش خطاها غير العفاف..والبياض ..والطهر...كساها وزهى فيها...وش اخطت..؟
وش خطاها...غير تبي صدر..ترمي عليه ..دموعها..ويكون منديلها...؟
وش خطاها...غير ..حظها العاثر...الي حطني ..بدربها..!
.
.
ملوك وتخطي..!وبطهر تنطعن..!واول انسان شكك فيها...الي رباها...
ياليته يدري...ماحد غيري يستاهل انه ينطعن...
ماصان نفسهـ...وفوقها دور له اعذار..
ياليت العذر يا ملوك تقبلينه...وياليت الزمن يتعثر بخطاه ويرجع عقاربه ...
.
.
ماقدر يمسك نفسه اكثر..
والاتهمات والشكوك تحيط با البياض..
تقدم له..ملئ صدره من الهواء...
سـ..تبداء رحلة الاعتراف..بخطئ...جر..لهـ..الالاف الاخطاء..
ياسر بصوت خافت\السالفهـ..ياخال...
.
.
قاطعه دخولها..الهادئ ..
وصوتها يمتلئ به المكان...وآجبره فعلاً..على الصمت
والاستماع...
الاستماع فقط..
ولآشئ..صوته فرحته..لمعانقة اذانه لصوتها المحبب...
ببحة صوتها المميزه\ليه يابوي تكلم عني كذا..وانت الي ربيتني...كيف تشكك في بنتك...كل هذا عشان
ياسر...؟
يبه ياسر هو الي ارخصني وباعني...عشان ايش..؟
عشان جدهـ.....جده..مقرن العاجي....يابوي شفت الزمن...رجع لبتال في ياسر..!
الجمته كلماتها الموجعه لصدره..
والمدافعه بنفس الوقت عنه..كيف يجتمع الضد...
كيف يجتمع الوجع...و...محبة ذاك الوجع..!
لآتريده ان يصغر بعين الجميع...
كاأختفائه من عينيها...
و
ان حاكت الاكاذيب..من آجل..ان يخرج بأقل الخسائر...
التف ابو مناف بصمت موجع هز رأسه..وبطراق لكلمات ملوك..صمت..!
.
.
آبتلعت ريقها المغموس بشيٍ يشبه العلقم...هل ذقتم ذاك المرار...!
.
.
طحت من عيني يا ياسر...لكن ماراح تطيح من عيونهم...انت ..ياسر ولد عبد العزيز..الغالي
الشامخ..الكبير بعيونا...
كل شي آقوله واصدم ابوي فيه..آهون بكثير...من انه..يعرف انك ماقضبت تمليكه لبنته مثل الرجال..
وانك تركتها مثل الانتقام لجدك وعمتك..
ومابيه يعرف ابد...انك ذبحتني مرات ومرات ومرات...مع زميلاتي وصديقة العمر...
خلك كذا...
طيح من عينه...لكن طيح وانت واقف...
طاع جده...
افضل بكثير..من..صغر خالهـ..و..حب بنته مثل مايحب بنت من بنات..الشوارعـ...
ماحط فرق..وماكلف نفسهـ...يرفعني عنهم..و..لو..شوي...
.
.
ياسر ..سحب خطواته بثقل...
مع كل خطوه..يسحب روحه...
وتلك الروح ..تراءت له..
كاطفلاً..مدلل يرفض الأنصياع لأوامره..
يتشبث بكل شيٍ حوله...ولايريد الخروج..
يرفض الأنهزام..ويرفض الرحيل...
ويرفض ايضاً..وايضاً..و..ايضاً..انهُ اخطئ وعليه فقط تحمل ذاك الخطئ
مهما كلف على روحه..
ورماها من آعلى قمه..
فسقطة صريعه...على أرضها...
.
.
فتح الباب ويديه ترتعش من تلك التيرات اللعينه...
تيرات..تتناول ..كل خلية بجسده على حده..
لتوغل في وجعه..
ماعادت ..تلك الطفلهـ..المبتسم لها بذكريات
اصبحت محرمه عليه..
اللمس ..
الهمس..
الذكريات..
وحتى السماح لذاكرته بسترجاع صورتها..
او
لقلبه با العوده لنبضه الجنوني حين..يسكره قربها...
بخطوات واسعه قاربت لتعثر...
طلع لباب السور....
وسحب الهواء لصدره...من ثم زفره...
كرر العمليه عدة مرات...
لحظات وانتبه..
لدخول فلك من الباب الخارجي...وتحمل أكياس...
مشى بخطوات سريعه..ولقف الاكياس...من يدها...
وبعصبيه وجسده يهتز وكئنه يريد فقط الافراغ\ليه تطلعين بدون تستئذنين...؟شايفتني جدار قدامك...والا ماحسبتي لي حساب..!!
فلك برتباك\لا الله لايخلاني...محشوم.. محشوم ..لكن مادريت انك جاي...وماودي اعنيك...؟
آنتبه مع فتحت الباب الخارجي لسيارة الأجره\ومع تاكسي..!الف مره قلت لكم ماتركبون مع غرب...تبين تذبحيني..؟
فلك تفرك أصابعها برتباك\يابو عبد العزيز روق..هد اعصابك..والله أغراض ضروريه..وانت الله
يهديك حتى جوالاتك مقفلهـ...
زم شفايفه بقهر...
رمى الأكياس عند عتبات الباب وجلس على العتبه الاولى...
سحب هواء جديد...ويحاول..ان لاتكون عبق انفاسها..مصاحبة لذاك الهواء..
ببحهـ\تعالي ابيك في كلام...
فلك بخطوات هادئه بتجاه\تعال ندخل...
ياسر \لآ..مستعجل....وراي سفر...!
ملامح الأستغراب على وجه فلك وهي تنزل النقاب وتجلس على العتبه وقريب منه..\وين بتسافر...؟ماقلت لي
قبل...؟غريبه ماتحب السفر... دايم هنا برياض...؟
ياسر ببحه\بروح اكمل دراسه بتخصصي برا...كم سنه...
ارتسمت المفاجئه على وجه فلك..!!
وظهرت بشهقه خفيفه...
من ثم انزلة رأسها وعانقة أصابعها جبينها..
ياسر من غير التفاته منه\انا بروحــ ..أدرس....محتاج لهذي السفره..وانتي اكثر وحده تدرين
بها الشي..؟
فلك ببحه\الله يهديك ياياسر ليه استعجلت بطلاق..ليهـ...
ياسر مقاطعها \البارحه ماطلعت منها..وانا بردها..؟
بلع ريقه..وبصعوبه\طلبتني ياخاله..شوي وتنزل على يدي تبوسها..أحسها حتى ماهي
بطبيعيه..ماعاد حست بعمرها..طلعت منها..وانا ماني بخير..خليت الي ينبض بصدري عندها..
اذا هي حست با الاهانه..مره..انا حسيت فيها الف مره..من عيونها وكلامها..ماعاد فيه اكبر اهانه مثل
كلامها عني عند خالي...وهي ماتبيني أطيح من عيونه...
فلك بهمس\متى امداك تقرر وتفكر...الله يهديك بس الله يهديك..
ياسر يتحكم بنبرة صوته \لو بفكر ماطلقتها..زين انها طلعت مني..والله اني قلت ماهي بطالعهـ..
حس بكلمات تتلعثم ..وهي تطلع منه...
ساد الصمت الموجع...وبدى لهم الصمت آخر ..
لحظات قليله..آمتدت لثواني..او قد تصل لعدد معدود من الدقائق...
ياسر \خالتي..فيه طلب ابيه منك.. وابيك ماترجعيني وانا ابيه...؟
فلك التفتت له وبتلقائيه \روحي لك ياياسر وانت تعرف ها الشي..اطلب..آمر..والله حتى الماء البارد على الضمى أبديك..
آحتضن يديها الدافئه..و..بحب...\آبيك ترجعين لعمي بتال..!!قولي تم..!
.
.
.
ماء بارد..آنسكب على جسد فلك...
وأشتعل بذات الوقت..
كيف يريد..ان يرجع الأسم..من جديد...
لحياتها وصاحبه...
نبضات قلبها ودقاته..
شعرت بئنها توقفت تماماً..ولمـ..تعد..تنبض..
او..
ان قلبها خرج من مكانه..
هرب..من قفصها الصدري...
إي جملة القاها..ياسر...!
إي وجع..نثر عليه الملح...
إي..مأساة تجاهل حدوثها..
ويئبى الا..تكرارها...
يهزء..بحبها..من جديد...ويهزء بروحها ..!
إي قاتل انت يابتال..؟
و..
إي...دم بارد تحمل ...يا ياسر...
ياسر برجاء\قبل لاتقولين شي...والله العظيم..محملني رساله...يقول..والله اني مابعتها ومارخصتها..وانا شاريها
وابيها...
ياخالتي...عمي يحبك..والله العظيم عمي يحبك..و..ما...نسى حبك يوم..
ياخالتي..عمي ماباعك وماتركك برضاه..
عمي يا خالهـ..تركك غصب عنه..وفي عمر صغير ومجبر ماهو براضي...وحتى يوم تزوجتي مرزوق...
قبل مايدري بسبوع زواجك..قال لي اكلملك...بيرجعك...لكن لما خبرته انك تزوجتي..حلفني مافتح الموضوع
معك ابد...
ياخالهـ....انا مسافر..ومدري متى ارجع...ومثل ماتشوفين...مناف رايح فيها ..وخالي حمل ثقيل عليكم..
وانتم بنات..
آخذيه..خليني على الاقل اروح وانا متطمن على وحده..وماينشغل بالي على ثنتين...
.
.
.
ملامحها المصدومه...
وعيونها...الجاحضه...
وجها الذي انقلب للون اخر..قريب من الشحوب..
وصورته الضبابيه
ترجع لها من جديد...وفي وضعاً..مهين..
تحت ذاك الشباك..حيث الوجع القابع..بصلابه..
حتى ملامحه..تغيرت كثيراً..
ماعاد ذاك الشاب النحيل ذو الوسامة المبتدئه...أصبح شخص أخر تماماً..تجهله...
شخصاً..وكئن الجمال نبع..غطس فيه ثم خرج..!
اي خجلاً..يعتريها...واي تفكيراً..يأخذها..اليهـ..
بمجرد التفكير فيه...هو...خيانة لجرحها...
بحده\وش قاعد تحكي وش قاعد تخربط...
قالتها وهي توقف وتحاول الهروب من المكان ومن ياسر..ومن بتال..!
..امسك بمعصمها...وشدها للجلوس برفق...\خالتي...وش خايفه منه..يتركك مثل اول..!
بتال اول مات وجاء بداله بتال ثاني...
مايثنيه عن رايه احد..
مايجبره احد...
ومايتجاوزه احد..
بتال الي تركك من سنين...ايه تركك..لكن زرعك بصدره...وماتجاوز حدود حبك..ومادخل لحدود ثانيه..
عمي..ياخالهـ..
قاطعته بشراسه وبتلعثم\محفظك كلمتين تقولها لي..قله يتحشم..!وعيب عليه...!وانت ياياسر مو عيب عليك
تحكي ها الحكي..؟ وانت تعرف كل شي صار...!انا مابيه ولاابي غيره...؟
وقفة من جديد...ومن جديد..آمسك معصمها...
-ماخصلت حكي...
قالها وهو يوقف..مقابلها..وعيونه بنظره أخرى تجهلها فلك...
بصوت أمر..تعرف مغزاه فلك..\اسمعيني خالتي...اذا ردتيني..وصغرتيني قدام عمي..والله بسماه..ماعاد تشوفين وجهي ابد...
عمي طلبك مني..وانا عطيته كلمه..واذا رفضتي ياخالتي...انتي تعرفيني.. ماتراجع عن شي قلته...
ودامني مالي راي او كلمه عندك...لاتدورين لك خاطر عندي...؟
.
.
القى كلماته...كمتفجرات ..بوجه فلك..
يختبرها..في مقدار حبها لياسر...!وآممومتها له...!
او..
يحسدها على صبرها تلك السنوات....
لأنها لم تجن ...ولم يصيبها خلل في عقلها..
يريد ان يطبق ذات الطريقه ..
فاملوك تركته...!
كما تركني بتال..!
يريد ان يعرف..؟
كيف يتخبط بين أمواج ويجهل السباحه..الى الشاطئ..
بتلعثم\انت ليه..تبي تتجاهل سنين عمري الي بعثرها عمك ...وتركني وراه..وماكئنه صار شي..
تجاهل كلامها وبقلبه رنة وتر جرح\عمي الحين مافي احد يوقف بوجه.. له حياته المستقله.. وله اسمه الرنان
بسوق...راح يحط لك بيت مستقل..بعيد عن حريمه وعن ابوي مقرن...
تفتحون صفحه جديده..وترجعون
تعوضون كل شي ضاع من يديكم...
مافي احد راح يتحكم في حياتكم ويفرقكم من جديد الحين انتم كبار
وواعين...ياخاله...
عمي صدق تزوج بعدك مرتين..لكن خذاهم جسد ..والروح تركها عندك 15 سنه..مافي
احد فاهم عمي مثلي..حتى لو ماتكلم اشوف لهفته وشوقه لك..واشوف الحسره والوجع بقلبه...
وانتي ياخالتي..لأتكابرين...انتي بعد بتال الى الان له بصدرك شي.. واي كرامه وجرح توقف الحين في النص
اثنينكم محتاجين لبعض..
.
.
.
ياسر..على اي وتر تعزف..وماتدري على انه وتر مقطوع...ومافي امل يظهر منه اي صوت..
كل ها السنين يذكرني...كل ها السنين ومانساني..!
عند كلامه وعند وعده في اخر ليله واسوء ليله بينا...؟
بيرجع لي....؟
عند كلامه مالنا الابعض...؟
روحين اسكنو في روح...!
لآ...
كيف انسى ظلمه ..وطلاقه وانا اترجاه...
كيف..
آرجع ائتمنه من جديد...
كيف ارجع للجرح من جديد..
كيف..
.
.
مآنبتهت الا على شفايف ياسر تعانق برقه جبينها ..\خالتي لاترديني ...!
آنتفضت فلك وتراجعت خطوتين...
ويدها عانقة عنقها بخوف وغصه....\لآ..ياسر....مافيني على جرحاً جديد..واذا بصدري شي لعمك هو الجرح الي مايطيب...
ياسر بهمس\والله يبيك...ورب ها العيون الي ترجاني.. ماتشوفين وجهي ولاتسمعين صوتي ولاتعرفين انا حي والا ميت...اذا ردتيني...
بكرا الصباح بجيك...وبيدك كل شي...
قال كلماته...وطلع وتركها...
.
.
.
مترنحة بجرحها...متوسله له ان يبتعد عن ذاك الجرح...
فامازال طرياً..ندياً..وكئن السنين لم تمر يوماً عليهـ...
بتال..و..أنا...ومن جديد...
ياللهـ..رحمتك ارجو....
..
..
خطـاي ! .. عطيـت الشنـب حـق يوفيـه
اليـن ! ماشفـت الـمـره ذلــت اشـنـاب
..
..
مكان آخر...
جسار بهدوء\شهد والله ودي اوديك لكن مثل ماتشوفين ماقدر...
شهد بضيقه\والله..ماتقدر...!لو وحده غيري قلت ابشري وسمي..لكن انا...دايم اكون في اخر القائمه..ترى
مو رايحه اتسوق او انبسط...رايحه انغث واتعالج..
صدت للجه الثانيه...و...الحزن..ينرسم ببساطهـ..على وجها..
جسار..تنهد بفراغ صبر...
وجه نظراته لجهة عناد ..
الجالس بئريحه وكئن الامر لآيعنيه ابداً..لامن قريب او بعيد..
شهد ببحه\والله لو اموت من نوبه من نوباتي كان احسن..يمكن ترتاحون مني ..والآ..ابوي بعد اقول له
ودني يقول... خلي واحد من اخوانك...باللهـ..يعني انا ليه ماكون اول اهتماتكم او على الاقل
من ضمنها...
جسار بحنان\طيب ليه ماتروحين مع السايق..؟
شهد بنرفزه\تعرف ماحب اروح معهم...سواقتهم بلحالها تعجل لي النوبه..على اعصابي لين اوصل للمكان الي ابيه..
سكت جسار ..وطالع ساعته \المشكله بعد ساعه الا ربع لآزم اكون با الجريده...عناد بالله ودها ماعندك شي..؟
عناد ببرود\مشغول..!ماقدر...!
جسار بلوم\عناد لامشغول ولاشي..ودها..
هز راسه برفض...وبتهكم\درر و وسن بوديهم لملاهي وعلى طريقي بمر رعد..شفت شلون مشغول..!
شهد في ها الوقت كانت تمسك غصتها..لكن ...لما سمعت تعليق عناد...دخلت في نوبة بكاء..
آنصدم جسار من ردة فعل شهد....
آعصابها فعلاً..مضغوطه..
قآم بسرعه وقرب منها مسح شعرها بحنان\خلاص شهودي..بيعني في السوق..رابح والا خسران...
شهد بين دموعها وبطفوله اثقلها المرض\لآجسار..انت مدري وش صار لك صرت ما تحبني زي اول..كل شي صار من طرفي عليك ثقيل ..
مو لآزم اروح للموعد بطقاق...وش بتفقدون لو آموت..ماراح تفقدون شي...
جسار بحنان..وشفايفه تعانق خدها..\آفا..آفا..يالله قومي البسي عبايتك..عسى عمرك اطول من عمري انا وعناد زين...
شهد مسحت دموعها بصمت وقآمت بتعب...
تحت آنظار عناد المسروقه لجهتها...
لحظات...
و
وجه جسار حديث اخر لعناد..
بعصبيه\انت ماتقولي وش مشغلك..هذا انت قاعد وحاط رجل على رجل ونازل عليك الهام القرايه ..!
نزل الكتاب الي بيده...بهدوء\ايه قاعد بس مشغول...جالس افكر لاتقطع علي حبل افكاري..!
قالها وهو يرسم ابتسامه على ملامحه الراكنه للهدوء..
حرك اصابعه جسار بهواء.. \وين وصلت بفكارك ياحضرت البرف...؟
عناد ميل فمه وبتهكم\وصل لنظرية ياصبر الأرض على الناس الي فوقها..لعنبو بليس اختك وش فيها من الدلع
المالغ الي ماينسلع ولاينبلع...؟
وانت من كلمتين ودمعتين ذبت وسحت من دلعها وحسيت باالذنب..!
كان قلت طسي مع واحد من السواقين والا انثبري...وعمرك مارحتي لموعدك..آجل..ندفع رواتب
ها الهنود كذا...؟
جسار مرر اصابعه على جبينه\يانصاب..!والله انك اردى مني لابكت شهيد..آترك عنك عنادك بس...
عناد يوقف...بتجاهل لتعليق جسار\جدتي بوديها للمستشفى...ابوي مئكد علي قبل شوي اجيبها...يعني اليوم انا وانت..الظاهر
شغلتنا ...مستشفيات..روح روح الله يسهلك ويعينك على ها المدلعه..!
ابتسم جسار على ملامح عناد المعتفسه من دلع شهد المحبب لقلب الاثنين رغم مكابرة الأخر...
.
.
.
بعد ساعه..
.
مستشفى الحبيب....
الدكتوره منيره البنيان..استشارية مخ واعصاب..,,>>الدكتوره غنيه عن التعريف...
.
.
.
الدكتوره منيره\ها ياشهد تحسنتي على الي كتبته لك..وانتظمتي عليه..
قالتها الدكتوره وهي تفحص شهد...
شهد بضيقه\منتظمه..بس والله تعبانه حيل..ماقدر حتى نفسيتي زفت..صار الصرع يجيني كل كم يوم..
اول كان اخف من كذا بكثير..تعبت دكتوره تعبت واللهـ...
ابتسمت \لآ..ماتفقنا على كذا..وبعدين انتي اخر مره قلتي لي..انو مقبله على مرحلة اختبارات..اكيد اعصابك
مشدوده..
ومتوقعين ها النوبات وانا خبرتك..انتي حاولي ترتاحين وتريحين راسك..
حاولي مايكون تفكيرك كله مشغول بدارسه..
وكمان حاولي قد ماتقدرين تبعدين عن التوتر..
انتي وعدتيني انك تبعدين عن الألعاب الالكترونيه او على الاقل تخففين منها...
شهد تمسح جبينها بصمت...
الدكتوره منيره وبيدها مطرقه صغيره تفحص أعصاب شهد من الركبه...
وركبة شهد بسرعه ارتفعة من الضربه
الخفيفه...
وقفت الدكتوره\شهد..ممكن في الجلسات الجايه نسوي جلسات كهربائيه...
شهد ارتسم على وجها الخوف وتوجهة بنظارها لجهت جسار الجالس قريب من مكتب الدكتوره..
جسار بخوف\عفواً..دكتوره..جلسات كهربائيه...!!
الدكتوره ابتسمت وهي تتوجه لمكتبها\ايه..ليش الخوف...ترى انتم ماخذين فكره خطا عنها وهذا يرجع طبعاً
للمسلسلات والافلام..الجلسات اخر احد يحس فيها المريض نفسه...
وبذن الله تتحسن شهد والنوبات معها..بعد الجلسات...
مدت الدكتوره الروشته لجسار..وجهة كلامها لشهد...\نفس الجرعات لكن يوم نوع ويومين نوع ثاني..وبذن الله
الجلسه الثانيه نقرر اذا تحتاجين او لا..
شهد وصمت مطبق ...وقفت ولبست عباتها ...
جسار يوقف\الله يعطيك العافيه..دكتوره..نشوفك على خير...
ابتسمت الدكتوره مودعه جسار..
في ها الوقت جسار احتضن كتف شهد...وطلع ..
..
..
خطـاي ! .. عطيـت الشنـب حـق يوفيـه
اليـن ! ماشفـت الـمـره ذلــت اشـنـاب
..
..
ببيت ابو مناف...
غرفة فلك....
بقايا صورته المكسوره...منتثره على ارضية الغرفه...
وحالة من الصمت يلف فلك بين طياته...
ترجع..له من جديد.....!!
اي مجنون يقبل بأالاذيه مرتين...
واي امتهان لكرامتها..ومساومة ياسر لها ..ووضعها
بين اختيارين احلاهما مر...
السنين والليالي الحارقه..
الدموع والاهات والكرامه الضائعه..
الوجع والذل والوحده ..
مسامرة العشق الهارب..
ومعايشة احتراق الذات..
اي ثمن بخس ..يقدمه لي بتال كا عتذار...
واي عذراً واهي اقنع به ياسر ليقف بصفه ولايقف بصفي..
مالي والصفوف..ستفرق..ولايهمني ماذا بعدها طوفان او نبعاً صافي
فا الذي احترق هو انا...وانا وحدي...
اما..هو...
فاعاش حياته بطول والعرض..
تركني خلفه..
كقماش بالي...
وهو.. التف با الحرير..والديباج...
اي وجع ترقص عليه الان يا ياسر...
واي طلب سخيف سمج...
تريدني ان اعود...!
منذو زمن..
خسف قمرك ..يابتال وماعاد بدراً..في حياتي...
..

white flower
10-23-2012, 11:20 AM
خطـاي ! .. عطيـت الشنـب حـق يوفيـه
اليـن ! ماشفـت الـمـره ذلــت اشـنـاب
..
..
مستشفى الراسي...
مكتب الدكتور سطامـ..
سطام بمحبه\اهم شي يمه ان حنى تطمنى عليك...
نزل راسه عناد بحترام ليد جدته وطبع عليها قبله\يمه الحين ارتحت انك بخير..
الجده هيا بتئفف\وليه شايفيني طريحة فراش...!
انا صحتي زينه...؟قوم يالله ودني لبيتي..صحتي احسن منك ومن ابوك...
قامت الجده على ضحكات سطام\يمه الله يزيدك صحه....بس هذا من خوفنا عليك...
عناد مسك يدها وساعدها تمشي...
طلعو من مكتب ابو جسار...
ومشى بهدوء عشان يساعد جدته..,,,
الجده هيا\دامني طيبه لاتصير تلجني كل شوي بقياس الضغط و المستشفى..ترى ماني ببزر عندك....
عناد يبوس راسها\ههههههه يامه محشومه من البزران..بس انا لازم اتطمن عليك....
.
.
في ها الوقت كان صوت يجذبها وهي عند الكوانتر ..
صوت معروف بنسبه لها...
رفعة راسها بهدوء..لهذا الصوت..جذبها حيل...
فتحت عيونها بصدمه..
وهي تحاول تتئكد...انها هي....؟؟
مشت بخطوات مرتبكه..
لجهه معينه..,,,,
ببحه مخنوقه....\يمه هيا....!!
ارتفعت عيون الجده..جهةالصوت
الرقيق ...دققت النظر...وماعرفتها.,,
طالعتها أكثر بتفحص لكن ماساعدتها الذاكره تعرفها من صوتها..
بما انها لاترى فيها ...غير عيونها من خلف النقاب...
ملوك بخجل..\يمه هيا......
ابتسمت الجده بحب\ايه يابنيتي..بس العتب على النظر ماعرفتك....,,,
ملوك بهدوء\انا ملوك..بنت فهد بن سعد...ذكرتيني يمه....,,,
.
.
لحظات صمت لفت الجده بهدوء..من ثم اهتز صوت الجده ببحة عبره..
خالجت صوتها حتى تمكنت منه..أفلتت يد عناد وحضنت بحب ملوك....\ايه يمه اذكرك...وليه ماذكرك...
رفعت راسها ملوك وباست راس الجده....\يمه من اربع سنوات ماشفناك..من يوم ماتت جدتي...الله يرحمها...
تنهدت الجده بحزن وهي تحضن يدين ملوك بحزن...\ايهـ..والله يامليك سود الله وجهي فيكمـ...
آحتضنت ملوك بيدها الرقيقه..كتف الجده النحيل..
من ثم طبعت قبلهـ,,على جبينها\الا مبيضته وماقصرتي..ومحشومه من القصور..
كان هاذا الموقف تحت انظار عناد ..
المتفاجئ تماماً من معرفة الجده بملوك....
كيف تعرفها ومن متى..!
وأساسا ً..كيف انا ماعرف
انهم يعرفون بعض...!
من متى امي هيا تعرف احد هنا بمستشفى ابوي...؟
المعرفة واضحه قدامي..وفيها بياض وجه..ومافيها قصور..!
تنحنح...وعيونه بـ..الارض..
خطوتين لورى..
عناد بهدوء\يمه هيا...يالله حنى مستعجلين...
وبعدين مابيك توقفين على رجولك كثير...؟
.
.
رفعة ملوك عيونها فيه ....هذا وش جابه...!!!
مانتبهت له...
كيف مانتبهت لعطره الي امتلى فيه الممر..منبها لحضوره.....!
ياصبر الارض..؟
حتى الاوكسجين بقربه..و..بوجوده..يعلن انتحاره...!
.
.
الجده بعصبيه لعناد\أنت أسكت..روح هناك وانتظرني...
انصدم عناد من رد جدته..هو ماستغرب..جدته بعض الأحيان تعصب عليه..لكن مايبيها تعصب قدام هذي...!
تراجع لورى بخطوات صغيره ..
جلس على اول كرسي ...فرك يدينه بقهر...
تئفف ..معلن ضيقه...
انتبه لجواله الي صار يهتز...
حاول يشتت انتباهـ...ومايرهف السمع..!
الجده بحب\وشلونكم الحين يمه.. اعرف اني قطعتكم...وشلون ابوك واخوك..وشلون عمتك......؟
ابتسمت ملوك \يمه كلنا بخير..بس انتي شعندك هنا..عسى ماشر..ان شاء الله صحتك كويسه..؟
الجده لصوت مائل للحده\والله يابنيتي مافيني شي..غير ولدي هاذا مادري وش فيه علي..لو اكح وداني للمستشفى...
ارتبكت ملوك وبارتباك\يمه..ماتشوفين شر...طمنينا عليك...ولاتقطعينا مثل اول..ترى بيتنا هو القديم ماغيرناه
طبعت ملوك على السريع قبله حانيه على راس الجده.. واستئذنت بهدوء...
لمح عناد طيف ملوك الي مشى على عجاله وبخطوات مرتبكه...
وقف.. ومشى لجهت جدته وهو يدخل جواله بجيبه..
-ها يمه ...خلصتي سلامك...؟
امسكت الجده يده ..
حاول يسترق عناد اي شي عنها...
مازال تحت تئثير الصدمه انهم يعرفون بعض....!
مايدري ليهـ..يكون في مرحلة..تحفز..وهجوم..اذا شاف
الانسانه..الي كانت تسلم على امه قبل لحظات ..
كل مره يقابلها يحصل شي...
و
هي ..او..هو..
في مرحلة هجوم على الثاني..!
حاول يتحكم بنبرة صوته وهو يحكي..\يمه من وين تعرفين ها الدكتوره!!
الجده باابتسامه \من ..؟ مليك..!
بستغراب...و تهكم\مليك..!! يمه الله يهديك البنت اسمها الدكتوره ملوك..
الجده بنظره غاضبه\بتعلمني في بنت بنت مضاوي..!اقول رح فارقني وراك..
عناد بقلة صبر..\يمه..! تعرفينها من قبل يعني..؟شوي شوي علي..وراك صايره
علي نار وجمر...!
الجده من دون اهتمام\ايه اعرفهم..آجل منهبله اسلم لي على ناس ماعرفهم...!
عناد يجاري الجده\ماعمري سمعتك تحكين عنهم...؟
الجده \ عن من..؟مليك...!
زفر من جديد..
وآمه اليوم على غير طبيعتها..ليست بمزاج يسمح له ممازحتها..
حتى عليه غاضبه..
والسبب..الى الان مجهول...!

.
.
آبتسم بخبث..وتغيرة ملامحها لآخرى...
حاول ان يكتم الفضول..الذي تسرب من صدره...
شئ ما..يجذبه نحوها...
فضول..يود..استكشافه يحيط بها..
لكن الفضول هذه المره ان الجمه قتله..
.
.
-لآيمه ماحكيتي لنا عنهم ...؟عن اهلها..؟
الجده \وش تبيني احكي لك..؟عن من..؟مالك صالح فيها..ليه يوم احكي لك..؟
عناد بضيقهـ...وبداخله لعن نفسه..على فضول
غبي وغريب يحركه...
لكن الموقف مستفز..؟
كيف آمه تعرف ها الدكتوره والمعرفه اتضح انها قديمه..
فا الاب والاخ والعمه...تعرفهم الجده..!
آدار الموضوع برأسه قليلاً..
من اقاربنا..!!!!
لآ..
من سابع المستحيلات....
اسمها في بطاقتها الطبيه ينتهي باالبراق....!
والبراق عائله اخرى تماماً..لأصله بينا...؟
افكار كثيره احتشدت برأسه...وتلك الملوك تستوطن
في باطن عقلهـ..
يحب جمع كل شي عنها..ولسبب اخر يجهله..تماما.ًً..
كيف يفسر تصرفه الصبياني...في حضوره الأخير لها...ومطالبته..
بأجراء اشعه وفحوصات على يده...
وهو...
حينها ..قد خرج من مستشفى اخر...ودكتور متخصص في
اصابته..
حينها طمئنه..بئن يده تحتاج فقط لعمليه صغيره...ومن ثم تمارين لتقوية اعصاب
الكف وانسجتها..,,,
وعندما كان في تلك الغرفه..وتصرفه الاحمق والمتهكم ..
في مطالبتها بجراء الفحوصات والاشعه...
لحاجة في نفسه لايعرف ماهي..
من ثم تراجعه في اللحظه الاخيره..وتحججه الغبي في
مكالمه طارئه..
وانسحابه من امام غرفة الاشعه...تحت استغرابها..
لآيعرف..كم شعر بكميه كبيره من الغباء لأ تأتيه الا بحضورها..
وكيمه كبيره من الاخطاء تمطر عليه بتواجدها ...
آقسم..ان..لأيعود لذلك التصرف الصبياني...!
كيف يتجاوز خطوط حمراء رسمها لنفسه..من أجل فقط ..
ان يسمع ذاك الصوت الهادئ...
الذي يرغمه على الركون للهدوء..وكئنه في مرحلة سلام نسبي مع
الذات..
كم يمقت ذاك الصوت الذي يجعل تصرفاته لا اراديه...
آنتبه للجده....
بحده\آنت وراك انصمخت..!
برتباك\سمي...!ماسمعت...!
الجده بهدوء\اقولك ماوظفها هنا الا أنا...جدتها مضاوي..قالت لي لاتخلين ملوك اذا تخرجت...
قلت لها ابشري..اذا تخرجت تروح لمسشفى ابو جسار وتقول له انا من طرف الوالده وتبشر باالخير...
عناد بصدمه\يمه...متوظفه بواسطتك...؟
الجده بعصبيه\الا بشهادتها..!يعني بيوظفها ابوك وهي ماتستاهل..!يمدح فيها
سطام..يقول حتى تخصصها يتمناه اي مستشفى...والله ياعنيد ودي
ها اليومين يمك اروح لهم...سود الله وجهي فيهم ان كان بعد مضاوي مابيضته..
عشرة عمر وصحبة سنين..وماعاد عرفت الدنيا فيهم وش صارت..
التفت لها عناد وبحنان\خلاص يمه الوقت الي تبينه خلي السواق يوديك او اتصلي علي واجيك..لاتضيقين خاطرك يا الغاليه..
من ثم اردف بخبث\وها الدكتوره...موظفتها ..ومتباركه عليها..وماتسئل عنك ولاتدق عليك...!
الجده \يابوي هم عرب يستحون..مايبونا نقول ماسئلو الا عقب الوظيفه.ناس على قد حالهم
لكنهم اجواد...وفيهم حياء وتعفف نفس.
ابتسم عناد لأ ارادياً..وفتح باب السياره للجده...
..
..
خطـاي ! .. عطيـت الشنـب حـق يوفيـه
اليـن ! ماشفـت الـمـره ذلــت اشـنـاب
..
..
بيت الدايس...
غرفة احمد...,,,,
تنظفها..بآبتسامه على ثغرها..وكئنها تنتظر اطلالته بين لحظه..واخرى..
تنتظر دخوله الباسم..
ضحكته الرنانه..وروحه المحبب للجميع..
الصغير قبل الكبير...
الكل..يحبه..وكئنه يعلم علم اليقين..بقرب رحيله..وهو في ربيع العمر..,,
بجزع يدها على صدرها..
رمت بثقلها على طرف السرير...
آغمضت عيونها والدمع يتسلل الى مقلتها...ويسرق كل شي...
صراخه..وتشبثه بصدرها...
عند كل ليلهـ..
يحب ان يستنشق عطرها قبل ان ينام..
وكئنه....ماء..لآبد ان يرتوي منه...
كل ليله..
يدس رأسه الصغير..بصدرها...
ويغمض جفنيه الصغيره..
ملامحه الصغيره..لمـ...تغيب او تختفي من ذاكرتها رغم تلك السنوات ..وذاك الم...
ماقسى التصديق...بئنها قد..لآتلتقيه في يوم..
آو..
قد يكون الان مـــاتـ...بترت الكلمه وحديث النفس بوضع ايديها المجعده على شفتيها...
عساف..!
اي بقعة من الارض..الان...تقف عليها..!
او...تحتضنك بجوفها...!
آطلقت تنهيدة..واسترجعت...
خطواته المحببه الى قلبها من ثم احتوائه لها بين اذرعه..
رغم تلك السنوات..ورغم تجاوزهم لسن الشباب..
مازال ذاك الرجل..العاشق...
آحتضنت يديه العريضه..كتفيها النحيله..وشدها برفق لصدره...
برجولهـ..وصوته المتغلغل في صميم قلبها\آم عساف..وش فيك يا الغاليهـ..
القى كلماته واصابعه تمسح بحنان دموع..لم يكتب لها بعد ان تجف...وينضب نبعها...
ام عساف ببحه\سامحني ابو احمد...انت تبكي ولد عارف انه مات وانا ابكي ولدين واحد تحتها وواحد مادري
هو مع اخوه ببطنها ولا فوقها ويمكن في يوم شفته ولاعرفتهـ...؟
قالتها وصوتها يتحشرج حتى اختفى مع اخر كلماتها...
ابتسم\بتشوفينه يا الغاليهـ..وبتقر عينك فيه...مثل ماقرت عين يعقوب بيوسف..عليهم السلام..
ابتسمت بذبول..\اللهـ..كريم..
ابو احمد باابتسامه\رهف جاي لها خطاب..ولد حسين بن محمد...الي من جماعتنا...عرفتيه..
ابتسمت بفرح\ايهـ..والله رجال وولد حمولتن طيبه...ماشاء الله توه جاي من بريطانيا قبل كم اسبوع مخلص دراسته...
ابو احمد بعبوس\ايه..الرجال مافيه خلاف..لكن بنتك الخلاف كله فيها..رفضت وعصبت بعد..
انتفضت \وليه..وش فيه عيب هذا بعد...بنتك هذي مدري وش تبي..؟
ابو احمد \تقول انا مابي لي واحد خكري..مدري وينها شايفته فيه الله يهديها..تقول ابي رجال..
قد ها الكلمه..واصير من حبي له اذا قالي 1+1=3..اقول له3 ...
ابتسمت ام عساف..\بنتك دلوعه بزياده..ماعليك منها...اذا شفت لك رجال..يستاهل ..زوجها..
ذبحتنا بدلعها..
ابتسم ابو احمد\الله يكتب الي فيه الخير...
..
..
خطـاي ! .. عطيـت الشنـب حـق يوفيـه
اليـن ! ماشفـت الـمـره ذلــت اشـنـاب
..
..
العاجي...
تمددت الظبي..على السرير الفخم...
ووجها...بدء يسترد عافيته...ويتلون با الحمره..,,,
مناير بفرحه\شفتي يا الظبي..طلقها ابشرك طلقها...
الظبي با ابتسامه\هههههههه...ايهـ...من دعواتك ياحاقه...
ابتسمت مناير بفرحه لروح المرحه المتلبسه لـ الظبي اليوم...\عساها ماتعود ولاتعود سيرتها ...
الظبي وكوب البابونج بيدها ارتشفت منه رشفه..من ثم آنزلته بهدوء\وش يرجعها..يامناير بثلاث...
قلت لك..ماراح ياخذها..بس انتم...ماتصدقون اعوذ بالله..
مناير\ايه والله...شوفي وشلون يحبها ويبيها والله كاتب لهم الفراق..صدق المكتوب مامنه مهروب..
الظبي\طيب يام سنا.. من بعد اذنك اطلعي..طارق اكيد متحرج يدخل وانتي هنا..الله لايهينك
مناير \يوووه يا الظبي ماعلمتيني ان الرجال هنا...انا والله على بالي ماجاء...اجل يا وخيتي..اذا بغيتي
شي علميني وانا علمت الشغاله تصلح لك فطور بكرا الساعه 6 فيه حوايج وشي يرم العظم قومي وافطري
ورمي عظمك...خلاص..
الظبي بتقرف\تكفين يامناير..اتركيني من خبالك كل ماسقط..ماحب ها الاشياء جايبه معي فتامين وبرنامج
من الدكتوره..رجاءٍ لاتخلين الخدامه بكرا الصباح تزعجني..
مناير تطلع من الجناح\ماهو بكيفيك...
..
..
..
نقف هنا..
..
..
..
همسة محبه...
قال عليه الصلاة والسلام: {عليكم بقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم، وقربة إلى الله تعالى، ومكفرة للسيئات، ومنهاة عن الإثم،ومطردة للداء عن الجسد } [رواه أحمد والترمذي وصححه الألباني].
..
..
..
لقاء يوم السبت اذا كتب الله لنا عمر=)
دمتم بحب ضمني بين الاهداب...
..

white flower
10-23-2012, 11:41 AM
نظرة حقد ~14....

..
مدخل
تــــآمرني انســـــــاك..! بنسى ويش يمنعني...؟
لكن ليا جيت في بالي وش....(( الدبره)))..!
خذيتني ســــالـــي ...ودالــــه ...ومتهني....
ورميتني شـــــــاعر وســــاهر على حـــبره...؟
الله حســـيبك على الضيقه معـــــــودني...
ياكاسر الخاطر اللي شوفتك جبـــــره
تطلب وانفذ ...وابي قربك وتجهلني ...؟
كني طلبتك تحفر البير بـ الابـــــره...!
طيفك على صدك وبعدك مصــــــبرني
لو كان طيفك يشيل القلب من صبره...
امهلتني للزمن والوقت مهملــــــــني
ياحر كبدي... على حاجات منقبـــره...؟
واللي سرق بالي وحيره واشغلنــــــي
طاريك لامر وش دخله با النـــــبره
موج الغلا يم سيف الشوق يدفــعني
ياقرد حظي معي شفي وياغبــــره
والا انت ياحزبة الضامي معذبنـــي
متى نصادف طريق نلتقي عبــــره
ابتصل فيك لاا مانيب متعني
اخاف لاقلت ((الوو))) تخنقنـــــي ((العبره)))..!
..
..
..
بدايه...
مساء القلوب الطاهره...
بارت اليوم مثقل بمشاعر خفيه.....رغم بعض المهـ..
وعدتكم من قبل بزاوجين..
زواج راح يتم على موعدنا...
لكن الزواج الثاني راح يتئجل في كم بارت الجايه..لآ..لشيء...لكن حتى يخرج
بشكل المطلوب..وتتم مراجعته بما يكفي...
...
...
ارحب ..بـ
المسره..shecamara..انت الامل في دنيتي..بنت البدراني..طعنات الآهداب..
النوايف..جرح الذات...
ياهلا فيكم بينا..,,,في بعض العيون...
..
..
..
{لاتلهيكم الروايه عن دخول وقت من أوقات الصلاه..}
..
..
..
رمى جسمه وثقلهـ...على الأريكه المغريه با المنظر الناعمـ...
لكن حشوها شوكاً... ما..ان لآمسه ظهره..
حتى اوجعه...
.
.
القصر...
مساحته الواسعه ضاقت...
الفساحه التي كانت بأركانه و زوايه...وممراته...
اصبحت ضيقه....
خانقه...
غريبه...
السجاد الفخم...شوكاً منثور مجبراً هو على السير عليه..
حيطانه العاليه.. المزينه بنقوش مذهبه..ورسومات مبدعه..
ماهي الا قضبان بسلاك شائكه...
سقفه..ذاك السقف..يجثم على صدره ويمنعه من الحركه..ويحجب عنه صدر السماء...
.
.
طفلهـ...كسرة بداخلي...روح رجل..أستوطنه عشقها..
من يسكت الان..صراخ الطفل اليتيم بداخله..!
من يضم ياسر الان بين اهدابه..!ويسكت تلك الروح الثائره..
.
.
ملوك..
ملوك..
ملوك...!!
يالعبة الطفولهـ...
ياضحكة المراهقه...
يأغنية الشباب..
يالطمة بدايات شعيرات البيض..
آه...
.
.
.
وين أحب من جديد...!
وين أرتمي بحضن الطفوله..
وين الأنثى..؟
ماتت كل الأناث بعدك..
يآريحة آمي...!
.
.
.
بغصة وجعه...آنتبه...ليد طفلهـ...!
بلوح شوكلاته...!
لا...
مو لوح...شوكلا....!
هذا السنكرس..!!!!
سنا بطفوله...\((آسر))...افتحه..!!!!
.
.
.

شفت سنكرس وأنرسمت الدمعه وحاولت أخفيهـا ...؟
تذكرت يوم تأخذ نصفه وتعطيني نصفه الثـــاني...!
من عــــذابي حتى إنت ياسنكرس ذكرتني فيهـا...؟
آهـ لو تدري يوم لمحتك وين طـــاريك ودانـــي ..!!!!
.
.
.

أخذ السنكرس من يد سنا....وفتحه...والابتسامه تناقض الوجع....
أحياناً....
نخلص للحب ونقوم بتطريزه با الوفاء...
بعد...
لطمة قويه من القدر...!
واحياناً أخرى....
ننفض الغبار...
و..
يظهر المارد...
من ذاك المصباح الوهمي..!!
بتال بصوت ابوي..مائل للأمر\سنا ابوي روحي غسلي يدينك ...يلااا...
رمى بتال جسمه على نفسه الأريكه...
.
.
.
بتال ..ياسر...!
أتتقاسمون رغيف..الحب..؟
لكنه رغيفاً..من نصفين...!
فراقاَ..و..لقاء...
من لهُ نصف رغيف القاء..؟
ومن له النصف الأخر من الرغيف..
الفراق...!
.
.
.
بهمس\وشفيك....؟وجهك...منكس اعلامه...ياترى معلن الحداد..؟
ياسر بعزف وتراً جديد\وليه..؟
متعب ومتهكم\من فراق الوليفي..!
ياسر و الجليد يزحف لصوته\بدال البنت عشر...!!واكبر مثال..انت ياشيخ...!
انكمش وجه بتال...من تغير لهجة ياسر...ومن شي أخر يجهله...\بدالها عشر..!ايه..دام مافيه نبض..؟
بخبث\مافيه نبض...!!ايه صح...؟
من ثم اردف بتهكم\يازينك ياعم وانت لآبس ملابس دورعنتر وخالتي لابسه دور عبله....!
تكفون وش دوري بها المسرحيه...؟
.
.
.
قفز قلب بتال...حتى كاد يخرج خارج جسده...
عادت الحياه...
تدق طبولها بصدره...
وتلك الرائحه...الخزامى..!
تعبق بجوائه..!
.
.
ببحه ويقسم على ثقله و رصانته ان تبتعد الأن ولو لبرهه\كلمتها...؟
ياسر يسحب السبحه...من جيبه\إيه...
بتال بهمس وخوف سكن الكلمات\وش ردت..!رفضت..؟
ياسر ونظره مسروقه وابتسامه خبيثه تصعد لتعانق شفتيه \وش دراك...؟بس تدري...؟ماردت لي جواب..بكرا الجواب..!
.
.
تباً...عليك اللعنـــ##...توقفت خفقات قلبي للحظه...
.
.
محاولاته باءت باالفشل وهو يسرق هدوئه المعتاد\وش توقع ترد...بتوافق...؟
بضحكه\يارب ...ينكسر قلبك ويجبره قلبي...ويصيرون العاجي...رجال من دون قلوب..وشرايك
ابوي..بينبسط... بيكون ظهر رجال من عاج...!أخر شي يفكرون فيه قلوبهم...!
ابتسم إبتسامه باهته وعيونه متعلقه بـ..ياسر...وملامحه جديده لشخص اخر..\فيك شي..؟
ابتسم\لا ..ليش...
بعمق\منت بطبيعي...؟

,
,
,
ابي قليلك..{ولاحصّلت}..؟
بعضك تركني مع {كلّك}..!
,
,
,


شهد برعب\ضي...حامل........!
ريان بعصبيه\ششش الله يفضح العدو ...وش فيك..؟
شهد تحرك اصابعها بهواء بخوف وهستيريا\وش فيني..؟ روين من خبالك شف وين وصلت؟وشلون
بتعلمهم الحين...!
امي بتنجلط حسبي عليك.. وجدتي بتلحق جدي قبل تخلص سالفتك...؟
دور حل ..؟
حلها الحين..؟
ريان رجع ظهره با الآمباله.\إيه وبعدين...بيطرودني من الأرض المقدسه حقتهم...؟وش بيسون..؟
بيحرموني من ميراث منجم الذهب تركة عناد الراسي...؟
عندي شغلي ومحلي ماراح اموت جوع...!!
ريحي لي راسك ودوري لي اسم زين وناعم..ويصلح لبنت ولد...!مابي اتعب راسي..؟؟؟
واحد في اثنين..؟
شهد بعصبيه\والخبله الهبلا..مرتك...مالها راي...؟كيف ماتبي تعلم احد...ريان...السالفه صارت
الحين جد...ماهو بكيفك تظل السالفه على ماهي..؟
ريان يآخذ علبة البيبسي من اصابعها المرتجفه ويرتشف..\بس ..بس..ازعاج..انتي..قولي لي بس وش الشي الي ماسكته على عناد..وش اخر التطورات...؟
انا الى الان ماصدقت...كيف عناد مغازلجي..؟
وراسم على ثقيل..يعني توقعين متزوجها.,؟
شهد تتحكم بعصابها وتمد يدها لبيبسي \اقول جيبه بس....سرق عيني عينك..كله ولا حبيبي قلبي سيد
ببس..؟
لااشوفك مقرب منه...ملك خاص..حقي مقي...فاهم...!
اشار بيده \ول عليك..كلها اسبوع بعدت عنك قلبتي علي...امحق اخت...!
شهد بضحكه\اظهر لي من ورى هذي الابواب...انت باالقلب وغيرك بس محتل مسئلة وقت وترجع الاراضي لصحابها.....؟
غرق في ضحكه\لاتصرفين...أرجعي لمحور السالفه..علميني عن عناد...؟من هي رهف الي خليتني اطبع بحثها وارتبه واضبطه...؟وش السالفه بتفصيل...بتفصيل ...وادقها...؟
شهد...تحتضن علبة البيبسي بين ايديها\خبرتك با الجوال...قلت لك..شفتها كذا مره..واول مره
صورت اخوك الحياوي بمحفظتها...
وش حلوه وش زينه...ومتبوسم بعد....!
الله من زين الكشره..!
الي فهمته انها كانت با الاردن..هي واهلها..
مانزلو لسعوديه الا قبل اربع سنوات..بس هذا الي فهمته..
وايه ...نسيت هي بنت الدايس ..ماغيره ..الجواهرجي المعروف...
ريان باابتسامه\ايهـ...من اسمها با البحث عرفته...بس والله عناد ماهو بسهل..كيف تعرف عليها ..
طيب الحين انتي وش بتسوين..؟
شهد بخبث\طال عمرك ...بسحبها على خشتها واصادقها...وآخليها تزورني وازورها تعرف بنصير صقيقات...!!!ياحلو الصداقه وايامها..!
قالتها وهي ترفع حواجبه وابتسامه لآتشبه شهد...ترنسم على وجها الطفولي...
ريان..يسحب خصل من غرتها\يمه منك...فيسك البريئ متبري منك...ول عيك...!
افلتت اصابعه من خصلتها\ياشين الدفشين..شوي..شوي...ياقلبي شعري من نعومة بتصدمه خشونة اصابعك..
قالتها والضحكه ترن با المكان...
ريان بتقطيب حاجب ويسحب خصله ثانيه بشده\اجل خليه ينصدم...ههههههه
,
,
,
ابي قليلك..{ولاحصّلت}..؟
بعضك تركني مع {كلّك}..!
,
,
,
ياتجار إلاسعار...
ياتجار الجوع...
ريالات...وإن...أجتمعت فيها مئات الدولارات...
لأتغني ولاتسمن من جوع...!
مسلوبة البركه...!
مركونة في زاوية القهر....
في ظلمة الليل ...
تتقاسمون الحصاد...
في حلكته...؟
تتفقون...على الجدب والقحط..في الحديد...!
نتسوله...من السوق السوداء...
لله يامحسنين...
لله يامحسنين...
حديد....
حديد..
نقيم فيه انعواج ..الاخلاق
أو...
نرفع به صرحاً تهاوى وسقط..في شجع...!
لله يامحسنين...
من لنا...بـ...فارساً نبيل...
يغدق علينا...بنخفاض اسعار الحديد...
لله يامحسنين..
من يجلب لنا بركة ذاك النبيل...
لعله...في يوماً...يشفق علينا...
ويطل من قصره ((العاجي))....
فيئمر الحاشيه...
اعلنو...على الملاْْ...
ياقوم..
ياقوم..
ياقوم...
أنخفض سعر الحديد....
والفجر ...بزغ...والظلام رحل...
اصبح بسعر التراب...
قُم..
قُم..
قُم...
جسار....انت بحلم...قُم..

بقـــــــــــلم...\جســــــــــــــار الـــــــــــــراســـــــــــي.....

طوى الجريده...والابتسامه تتغنج بترف..على ثغره....
فتح الشباك....\قومي ظبي...ماصار نومـ....
حركت عيونها الظبي....وجلست\مآقدرت انام..؟
وقف عند المرايه الطويله بأخر الغرفه....سكر الازره الأنيقه ...\وليه...تعبانه...........؟
الظبي توقف بتعب متجه للحمام\لآ..بس ياسر مشغلني حيل...
دخل الحمام وغسلت وجها على صوت طارق المستغرب..\ليه وش فيه مقرن العاجي......!
خذت الفوطه الانيقه مسحت وجها المتعب\لآتحكي عنه كذا....
طارق جلس على الكرسي القريب\وليه ماحكي عنه كذا...ليه ماتدرين انه نسخة ابوك الغالي..
يالله افرحي وانبسطي صارو ثنين....
رمت الفوطه على الطاوله الصغيره\طارق وش فيك على ياسر...؟
ابتسم وهو يشير بيدينه الثنتين\لا دخليك...لا ياسر ولا جده..ها الاثنين مافيني اخسر صداقاتهم..
اعوذ بالله لاقلبو علي اعداء...؟
ابتسمت \ليش وانت اساسا ً تفكر يقلبون عليك اعداء..!كيف يقلبون على زوج الظبي ..نور عيونهم..
حك دقنه بهدوء\ماهو بمشكله...جواز دبلوماسي يا الظبي...هههههه
الظبي بضحكه\ايه خلك كذا امش لقدام مافي يمين ويسار..إوتسي دلبي...
غرق في ضحكته\طيب شوفي لي طريق..إوتسي..!
,
,
,
ابي قليلك..{ولاحصّلت}..؟
بعضك تركني مع {كلّك}..!
,
,
,
مكتب جسار الراسي...
الجريده...
نزل فنجانه الأنيق \طيب زياره....لأتاخذني بشراع ومجداف..
جسار \اشرب فنجالك وامسك الباب ابو رعد..في ضيف بيوصل بعد عشر دقايق...
ملامح التوتر على وجه جسار...
لم تكن غائبه عن عيون عناد المراقبه لأدق التفاصيل...
ابتسم\انت ليش مزاجك زفت وقالب..هد....ياخي أستقبله في الجناح الثاني انا فاضي وماعندي شي..!
.
.
.
لآ
عناد...
ليس في هذا الوقت...
اقسم انٌه فوق طاقتي..
دع اليوم يمضي بسلام
وارحل...
.
.

جسار بصوت قارب للتوتر\انت ماشوفك تروح لشغلك ها اليومين..؟ فيه مشكله مادري عنها..؟
بتهرب \لآ...افا عليك كل شي عني تعرفه...
جسار بتقطيب حاجب \اتمنى...
حرك عناد اوراق الجريده وتصفحها بهدوء...
جسار \عناد وبعدين معك...ماراح تطلع......!
عناد ابتسم\لا....
قطب حاجبه جسار..ونقل نظرته لجهة الابتوب المفتوح...
.
.
لحظات ..
.
.
السكرتير بهدوء\أستاذ جسار ضيفك وصل...
رفع راسه عناد بفضول ..
وانتبه لطيف الشخص.. ورى الباب..
دقق النظرات...
و
آنصدم.....
واتجه بنظرته لجهت جسار...
متسائله..؟
و
متعجبه..!
ملامح جسار بارده وصامته........!
.
.
رواف يتوسط المكان...و..الابتسامه ترتسم على وجه...
وقف جسار..وتقدم بخطوات واسعه...
جسار \ياهلا فيك رواف...
سلم جسار با ابتسامه ..
رواف\هلا بك ابو درر كيف صحتك واخبارك...
جسار يمد يده لجهت الكرسي المقابل لعناد\بخير يا الغالي بخير...تفضل....
مشى بخطوات قصيره..مد يده لعناد...\كيفك يابو رعد....
تمالك عناد أعصابه...
والاستغفال الواضح من جسار....
مد يده بـ ببرود..
وسلم على رواف..
.
.
ابن الخاله..!
رفيق طفولة ريان وشهد..
وان قارب ريان في العمر..
وباعده في التفكير...
.
.
جلس الاثنين متقابلين با الأجساد..
متنافرين في القلوب...
لآ..لشي..
ولكن الأرواح جنود مجنده..
تتقارب...تتباعد..
احساس نجهله...لكن...شي خارج ارادتنا ..وفوق طاقتنا...
استغرق حديثاً سمج...
عدة دقائق بين جسار و رواف..
سلامات
اطمئنان..
و
اخبار..!
.
.
مازال عناد هادئ..ضابط لأعصابه...ووديعاً...!
لم يتصرف بعنجهيه..كما يعرفه..
ولا...بغرور كما اعتاد...
وحتى نظراته..فقد استقرت على فنجان القهوه...يتفحصه..ويبدو...انه حفظ تلك النقوش المزينه للفنجان..!
ماذا...!
تئهب من نوع اخر ...؟
ام...
لوم من النوع العنادي الذي يميزيك..؟
خارج ارادتي صدقني...!
أقسم لك...
أوامر..من جهات أعلى مني ومنك..!
من
آمي..و..شهد...!
.
.
ادار رواف دفة الحديث..واخرج جسار من حديث النفس...
رواف بهدوء وثقه...\أظنك عارف ليش انا جاي..؟ومدام جبت ابو رعد عندك...بذن الله نخلص الامور الليله...
واخذ موافقتكم...واخطب رسمي من الوالد بكرا...
جسار برتباك رمى نظره لجهت عناد....
لمح عرقاً ينبض قريب من حاجبه الايسر....
وكئنه يعلن عن عاصفة مكبوته...
رواف \وش قلت يابو رعد... اعتراضك قبل على الوظيفه.. و.. وظيفه وتوظفنا... والحين جيتك شاري قربك
.
.
.
حالة من الصمت.. الا..من صوت كوب جسار أنُزل بصحن الأنيق..
ميل فمه بطريقه استفزازيه..
سدد نظره حارقه لجسار..
جعلت جسار يتراجع بظهره للكرسي الفخم خلفه...
وحالة من التوتر تسود...
.
.
.
بهدوء\قربي من ايش..؟
رواف برتباك\من آختك...شهد...!
عناد..\ماعندي خوات...!
رواف ونظره متفحصه\عناد..كيف ماعندك خوات وشهد...!
عناد\قلت لك ماعندي خوات.....لزواج.....!!
شدد على الكلمه الاخيره...
تلون وجه رواف..لون اخر...
قارب لسواد...وعينيه تتجه لجهة جسار...
رواف مستفهم من جسار\تكلم يابو درر شي..؟اذا على وظيفه انا استلمت شركة ابوي ..وانا اديرها الحين..اذا عشان طيش الشباب..
من الي فينا مامر في ها المرحله...
خلك محضر خير يابو درر وعطنا رايك..مثل ماتشوف
انا جاي اخطب شهد..
ابيها ومهتويها....وخالتي موافقه وعارفه ها الشي...!!
جسار \والله يارواف انت اخو وعزيز وغالي..لكن والله مادري وش اقولك حالياً مثل ماتشوف تدرس
و...
قاطعه عناد \قلنا لك ماعندنا بنااااات...رواف...تبيها كاش....!!شهد ماراح تزوجها..!
.
.
ارتبكت الجلسه فجئه..من الكلمات الملقاه ..
من شخص تسربل با الهدوء الخارجي....
والكل يعلم...انه بداخله بركان ثار...لتو...
رواف بصوت قارب للعصبيه\وليه..؟شايف علي شي ومخبيه..!تكلم خل البساط احمدي ياولد الخاله..!!
ابتسم\لآ...بس انا صافط لختي رجال ..وقاعد اقنعها فيه..!
رواف \وانا ...في عينك مب رجال...!وماتصفطني لشهد...؟
.
.
نظرات متوعده بشر قادم...
لآ
تبشر باالخير..
علامات التهكم تنرسم على وجه عناد..
واخرى حاقده...
تتراقص على ملامح رواف..
.
.
جسار قاطع النقاش المحتد\رواف ياخوي الزواج قسمه ونصيب..ومثل ماتشوف فيه اعتراضات..
حتى لو أمي والبنت موافقين مثل ماتشوف ابو رعد معارض و...
قاطعه رواف\وانت يابو درر معارض..!
سكت للحظه..\مالي علاقه...انا بس اقول رايي..والقرار كله بيد شهد...
رواف بستهزاء وهو يوقف\والبنت موافقه ..و امك..وابوك..وريان...مابقى الا عناد...!
ابتسم عناد وبتهكم\وانا مو موافق يارواف...قلتها لك من كم سنه اذا تذكر...ماني بموافق...
ابتسم رواف وهو يودع جسار\عناد..لآ تاخذ من اسمك كل شي...!!!!ترى فيه الي اعند منك..ولو تغيرت الاسماء..!
خرج رواف بهدوء..مخلف ورائه عاصفه...

white flower
10-23-2012, 11:43 AM
.
صمت مطبق..أحاط با المكتب....
.
.
.
اخذ جولاته وحطها بجيبه بحركه عاصفه...,,
جسار وقف بسرعه...آمسك معصم عناد\أصبر خلني اشرح لك....
اشار بيده...\ولآكلمه...انت..وامي..وشهد...ماني بصغر عيالكم....وقسم بالله لأقوم انعاوج هذيك البنت...؟
نفض يده...لكن جسار آمسك ذراعه\عناد....ماسمح لك... فاهم....مافي احد معترض عليه الا انت
وش شايف فيه...؟
انزل عيونه ليد جسار الممسكه ذراعه رفع عيونه من جديد\ولآحاجه..و..لآتكرر حركاتك هذي مره ثانيه..!!
انتبه جسار..
للخطوط الحمراء المرسومه للجميع من قبل عناد..
هذه هي تطرق باب جسار بقوه وتضمه للجميع....
ومن ثم يرسم ذاك الخط الناري بينهم...
ويقبع وحده خلف ذاك الخط...
جسار بهدوء..ترك ذراع عناد\ماقصدنا نستغفلك...لكن انا استقبلته.. كنت ابي احطكم بصوره لما اخذ التفاصيل...
عناد بعصبيه\اي صوره...واي برواز...ها الخبل تبيه يا خذ اختك...؟نسيت والا..اذكرك..هذا راوف
ماهو هو نفسه الي يصرف عليه ابوه..!وحتى الشهاده مافي شهاده ..!والوظيفه الحين من ابوه..!كل شي
جايه بارد على المستريح...
وتبيه يقوم ويفتح له بيت...؟
اوكي يفتح بيت ماقلنا شي...لكن ماتكون اختي
شهد في ها البيت...!!!
جسار يمتص غضب عناد\يابو رعد...البنت تبيه..هي الي بتعيش معه...واذا لحقها ضيم معه حنى
اخوانها ماراح نتركها...
عفس وجه وبقرف\اخر شي اتوقعه..انت ياجسار...تسغفلني ..؟؟
جسار بهدوء\عناد انا..
قاطعه عناد..وانسحب من المكتب...
وصوت الباب معلن عن عاصفه...تسبقه للبيت...
,
,
,
ابي قليلك..{ولاحصّلت}..؟
بعضك تركني مع {كلّك}..!
,
,
,
غرفة ملوك..
فاتحه الصندوق الخشبي الصغير...تضع فيه بعض من الماضي...
انفتح الباب بهدوء..\ملوك مشغوله..
رفعت راسها ملوك لجهت فلك\لأعمتي ادخلي...
دخلت فلك وسكرت الباب بهدوء...توجهت لجهت السرير..جلست على طرفه....
ابتسمت بذبول\وش قاعده تسوين...
ملوك \ولا شي..اجمع الماضي وهدايه وبحطها في ها الصندوق وبرميها...
قطبت حواجبها\تقصدين ياسر....
ملوك\ايه...
فلك \هدايه غاليه..لآترمينها...خافي ربك
ابتسمت\اجل بتبرع فيها عن روح الموتى حقينا...
فلك التزمت الصمت....
ملوك سكرت الصندوق....من ثم التفتت\عمتي فيه ساعه الماس..خذيها او بيعيها وتصرفي بثمنها ..
فلك بمقاطعه\ملوك في موضوع بكلمك فيه...
ملوك \اسمعك...
فلك\ياسر....كلمني ..يقول..ان بتال يبي يتزوجني..من جديد...
آنصدمت ملوك وملامحها ظهرت عليها المفاجئه....ببحه\وانتي وش رديتي؟
فلك برجفة شفايف\رفضت ...
ملوك بهمس\ليه عمتي..
فلك\لكن ياسر حلف ماشوفه ابد اذا رفضت ومعطيني لبكره...
ملوك نزلت عيونها للارض وكئنه تجمع لها شي...
وقفت بصندوق....وحطته با الكرتون الكبير...
ملوك \مدري عمتي...ماقدر اقول لك شي...ماعرف بتال زين..بس انا مره دقيت عليه عشان
كنت ابي ياسر..وحسيت بروح رجوله وفزعه..ماحسيتها مع احد من قبل..عاملني مثل بنته وحتى
كلماته القليله حسيتها با الفعل طالعه من قلب...
فلك بصدمه\متى كلمتيه ماخبرتيني..ومن وين لك الرقم
ملوك \كلمته امس...كنت ابي ياسر ضروري...وياسر كان مخزن رقم بتال بجوالي..يقول اذا صار
شي وماكان موجود..أدق عليه...قبل لاننفصل هذا الكلام
فلك التزمت الصمت...
من بعدها\بروح انام...تصبحين على خير..
,
,
,
ابي قليلك..{ولاحصّلت}..؟
بعضك تركني مع {كلّك}..!
,
,
,
بجلسة الحديقه...
ياسر يقرى الجريده..تحت انظار الجد المستغربه...
شرب من بيالة الشاي المزينه بنعناع\منى متى تقرى جرايد..؟
ياسر با ابتسامه\من الليله...؟
مقرن بتهكم\ويوم قرية ..قرية بليل..؟
ياسر\الكل له غرض بقراية الجرايد...وانا لي شغله وحده...
مقرن انشد انتباه\وش شغلتك..؟
ابتسم ياسر وبضحكه\اشوف وش مهبب فيكم ولد دكتورنا سطام...!!
انعفست ملامح الجد....واظهر الضيق...\تمسخر علينا ياولد عبد العزيز..!
ياسر نزل بيالة الشاي ورمى الجريده على طرف الطاولهـ\ماعاش من تمسخر عليك يابو عبد العزيز....!!
.
.
.
رمى كنية الجد...القديمه...!
يعبث بعذابات ...مضى عليها الزمن...
وصفحات قديمه...بعثرة....
لمـ..يبقى من ..صاحب الاسم....
الا...
حسرات معلقه
بين السماء و الارض...
فنى الجسد والروح ارتفعت..
بقيت فقط تلك الاحقاد....
ترفرف بجناحيها..
بين العيون....
.
.
.
مقرن بصوت غاضب\ياسر..!لآتختبر صبري عليك..!
مسح حاجبه الايسر...ارتشف بقايا الشاي...\وحدوده وين..؟
تراجع الجد بجسمه للكرسي الخوص...زفر\ماحطيت له انا حدود...لكن مستعد ارسم من جديد له حدود..!
قطع عليهم نقاشهم المنذر بعاصفه..
الظبي تجلس على كرسي الخوص وتلقي السلام....
مقرن بخوف..\الظبي..وش طلعك بها الهوى..ادخلي يابوي...انتي تعبانه ...
الظبي\يبه لاتخاف..ماهي اول مره اسقط..مافيني الا العافيه..بغيت اكلمكم في موضوع...
مقرن وياسر...وجهو نظراتهم لها...
الظبي\انا ارسلت بنت اعرفها للمشغل...وهي بتخبرنا اذا نقدر او لا....
مقرن\تهقين يجي منها شي....
الظبي..\اذا فيه فجوه ولو صغيره باالمشغل بنحاول نستغلها...هذا اقصى شي نقدر نحاربه فيه..
توجهة نظرات الجد و الظبي لجهة ياسر...
و
ياسر في ها الوقت التزم الصمت....
,
,
,
ابي قليلك..{ولاحصّلت}..؟
بعضك تركني مع {كلّك}..!
,
,
,
بيت الراسي...
عاصفه اخرى تشق طريقها ...
عناد بصوت غاضب ..\انا مو اخواها...عشان ماينوخذ راي في ها الموضوع المهم...!!ماتكلمين
يمه....ماتكلمين..ليه ساكته ليه....
ام جسار بعصبيه\عناد...لهنا وبس......البنت تبيه...ومافي احد معترض غيرك...
انت ياعناد ماخذ المسئله بحساسيه.. الولد وتوظف..والكل يبونه لشهد..الا ..أنت...والظاهر يابو رعد
السالفه بس فرض راي لا اكثر ولا اقل...
التفت عناد بعصبيه...للجده\يمه هيا...تسمعين حكي امي..تقول لي فرض راي...الحين الخبل ذاك
بيفتح بيت او بيضف مره..
ام جسار مقاطعه للجده\عناد...ولاكلمه..انا امك..وامها ...وراي يمشى..واذا لك حق في فرض
رايك على زواج اختك..انا لي 3 حقوق...عليك....أمك .ثم .امك..ثم..امك....؟
كتم غيضه..وزفره بتنهيده...
قرب من ام جسار يطبع قبلة استرضاء..
لكن ردته بيدها..
تراجع عناد بصدمه...من عصبية امه..
بعصبيه\عشان شهيد هذي يمه...وربي مايعرفها ولاتعرفه...
اجل تستغفلوني...تسغفلوني..!بزر عندكم ؟
ريان خرج عن صمته...وقف...
وتكلم وهو يقرب من عناد..\مانستغفلك ياشيخ عناد...لكن وش نسوي..مافيه احد يتمسك برايه
من دون سبب ومثل كذا الا البزران...!
ماكمل جملته ريان....حتى صب عناد جام غضبه...
من جسار..
من امه..
من شهد..
من رواف..
من الجميع...
على ريان....
ازاحه عن طريق بلكمه قويه...على فكه...جلعت ريان...يترنح للجه قريبه من الجدار..
من ثم عاجله عناد..
ممسك ياقته..ومسنده على الجدار بقوه...
\كم مره ياروين قلت لك لاتستفزني..كم مره..!
وكم مره قلت عطني احترامي قبل اعلمك الاحترام..!
صراخ ام جسار..
والجده...
ماحركت في عناد شعره...
فغضبه من الجميع...بلغ مداد السماء..
فا
عناد..والاستغال...اعداء...
ام جسار..بعصبيه..ويدها تمسك ذراعه المشدوده على ياقة ريان \والله العظيم اغضب عليك ليوم يبعثون اذا ماتركت اخوك الحين..
ترك عناد بعصبيه ريان....
الذي سقط على الارض..وفمه ممتلئ با الدم...
يبدو...ان احد اسنانه..قد سقط..!
الجده بعصبيه\روين يمي رح تمضمض بملح..!يمك انا ماقلت لك احترم اخوك الله يهديك..!
ام جسار ممسكه ذراع عناد...
.
.
وبلحظات..سرق فيها الزمن..كل شي...
لحظات...
تساوئ فيها..
الظالم والمظلوم...
مجرد لحظات...!!

.
.
استقرت ...يدها..على خد عناد...
لتجرح قبل ان تصل...
وتغرس رمحاً بصدره...قبل...الصفعه على الخد...
حاله من الصمت..لفت المكان...
حتى الشبابيك المفتوحه..
الهواء الذي كان يحرك الستائر...
هو ايضاً...أعلن السكون...!
.
.
يده الأخرى..وضعها على خده..
ولون الأحمرار يزحف ببطئ..الى ذاك الخد ..
لم يؤلمه..!
ابداً...
لكن...
ببساطه...
نحر قلبه...بسكين...غمسة بسم..
.
.
.
عناد برجفة شفايف\يمه...ليه سويتي كذا................!
ام جسار..والرجفه تجتاحها\هو قلل احترامك وأدبته انت..وانت قللت احترام تواجدي..وادبتك..!!
من ثم اردفت..\كبرت خلاص...!تامر..وتنهى..وتضرب..وانا..اخر حسابتك ولاكئني موجوده..
..اذا مت
في هذاك الوقت....
تحكم في شهد ولاتقصر..عسى عين شهد ماتبكي ابوها ولا ابو درر..!
.
.
.
نبذ من نوع اخر...!
ماذا..!
هي ايضاَ اختي............
لاأريد لها الا السعاده..
والسعادة المطلقه ايضاً...
.
.
يدها المشاره لوجه عناد....وغصة سكنة بصوتها....
اهتزت له اركان جسد عناد...
ومرارة الكف سكنة الحنايا..
وهشمة كل شي متبقي..
احتضن بشده رافقتها...رفق...
يدها المشاره له..
واحتضن كفها..
ليطبع عشرات القبل...على كفها...
وببحه\حقك علي............!
سحب نفسه..من المكان.....وخرج....
.
.
خرج..ليلعق ذاك الجرح وحده...
وانكسار كلمته...
اي كلمة انكسرة...!
وهي لشخص بطبيعة ذاك العناد...ا
لمتوارث المتئصل...و..المتزمة..!
اي صفعة وجهة لروحه...
و
مرغة بتلك الروح الوحل...
صفعة ..نسفت با البقيه المتبقيه...من تلك الروح...
.
.
صراخ الجده يتعالى...
الجده بعصبيه\يوم ترفعين ايدك عساها القص..على رجال طول بعرض ليه..!علميني ليه...
تربيه يحظي المايل....
وينتس عنه اول...ماااارباه الاانا..!
وش احترامه يا بنت راكان..وش احترامه..؟
احمدي ربك واشكريه على عناد...
رجال...من ظهر رجال...
ممشاه عدل...وكلامه يتصدر المجالس...
وتضربينه عشان
مطيح الحظ الأشهب...
خليه يدبه ويعقل..ها المهبول..
وش يديرك يمكن صحايته على يد عنيد...
ام جسار بعصبيه\خالتي لو سمحتي.... عيالي وان كبرو تئديبهم على يدي...مايهمني خطة لهم اشناب
والا بعدهم العابهم في يدهم...
الجده بعصبيه\ماعلي منك انتي وعيالك... كسري ضلوعهم جعلس ماتقومين انتي وياهم...لكن ولدي
عناد...والله العظيم والي رفع ها السماء ان شفتك رافعة ايديس عليه مرتن ثانيه..او....كدرتي
خاطره بكلامك...
والله يابنت راكان...مايحصل في ها البيت طيب...
تضايقت ام جسار...وطلعت لدور الثاني...
,
,
,
ابي قليلك..{ولاحصّلت}..؟
بعضك تركني مع {كلّك}..!
,
,
,
3ص...
.
.
جهة أخرى...
بحديقة العاجي....
وعلى الكرسي الخوص....
انارات خفيفه....
و..
رذاذ ماء سكن بين الاعشاب...
فبعث رائحة جميله...
لتلك الروح المسامره..لعشق سرمدياً...
سكن روح جسد...
.
.
.
.

يارب...
تعلم سبب فراقي لها..
وانت مسبب الأسباب..
فجمع قلبي على قلبها..
اشتقت..
اشتقت..
اشتقت..
بل وصلت الى حافة الجنون...
انثى..
بكل ماتحمله الكلمه ..
شفتيها المورده..ترتجف بخوف...لتعانق صدر ياسر...
ذبت.!
و
آنصهرت ..
تحت وطئت حرارة الحنين...
كم تمنيت ان اكون...ذاك الثوب الابيض الذي ارتداه ياسر وتعطر بدموعك..
,
,
,
ابي قليلك..{ولاحصّلت}..؟
بعضك تركني مع {كلّك}..!
,
,
,
يوم جديد...
.
.
بيت ابو مناف..
مجلس الرجال....
ياسر بتوتر وهو يجلس على الارض ويسحب المركى\وين خالي...؟
فلك برتباك\بـ المقلط...
ياسر\وانتي كيفك...طيبه...
ابتسمت \طيبه..!
ساد الصمت قليلاً....
ياسر ببحه\خاله...انا مستعجل...عندي شغل ضروري...جيت عشان اسمع جوابك..
.
.
انفاس فلك المضطربه..
بصدرها...
آحكمت الخناق على ذاك التوتر الذي سكن للحظات اناملها الناعمه..
تضغط على فتحة ياقة قميصها...
لون الحمره صعد ولم يبالي..بحكام ضغطها ..ليستوطن وجنتيها...
.
.
ياسر بهمس\ها ..فكرتي..
فلك\ايه
ياسر\والجواب...
فلك بتوتر\مع بتال..!
ياسر بستغراب ونظراته انتقلت من سبحته لـ عيون فلك\كيف..؟وشلون مع عمي..يعني منتي موافقه..يعني انا عندك ولاشي..؟
فلك بستغراب\هد اعصابك انا ماحكيت كذا...انا قلت مع بتال..!والمعنى ابي بتال يتصل...واقوله شرطي..اذا وافق عليه...او ...رفض..بيده ها الزواج...
.
.
بتال ..!
ماعدت تطيق صبرا على فراقي..
شوقاً..
ام..
تعذيب ضميرا ًاصابك..
بنات الأصول والأشجار المثمره..
هاهم يرفلون تحت جناحك...
ام..
انت ..
لاتريد الا تعذيب من اكتوى بحبك...
أقسم...
أن تتجرع ذات الكأس..
.
.

.
.
نقف هنا...

همسة محبه\

الذكر بعد صلاة الوتر..
ورد عن النبي عليه الصلاة والسلامـ...بعد السلام من الوتر انه يقول..

سبحان الملك القدوس..ثلاث مرات ويمدها بصوت .. ويرفع الثالثه.
صحيح ابي داود -1284 -
..
لقاء يتجدد الاثنين اذا كتب الله لنا عمر=)
دمتم بحب ضمني بين الاهداب..

white flower
10-23-2012, 11:51 AM
نظرة حقد ~15~

.
.
مدخل..

أنتبهت لدمعها بالهدب والكحل سال


لين جفت عينها دمع والقاع ارتوى


وابتدت لحضة جفا ونتهت لحضة وصال

وأنطفى نور السعادة واحسب انه ضوى


ما اكتفيت من الهوى والغرام أربع ليال

واقفت أيام التلاقي وجا وقت النوى


كنت ابلسى وابتسم والتفت عنها شمال

لا قويت الصد عنها ولا قلبي قوى


ما هقيت ان الهوى عذب قلوب الرجال


لين ضاع القلب مني وتفكيري سوى


رحت أدور دفوة الشمس ضيعت الضلال

جيت اطفي شعلة النار والقلب انكوى


ماهقيت ان السعادة خيال في خيال


تروى قلوب الحبايب وقلبي ما روى



كنت ابشتال الهوى والهوى ثقل الجبال

وان تحملت الجبل ما تحملت الهوى


كنت ابسلى بالهوى والهوى صعب المنال


ما رضا لي حظي اللي طواني وانطوى


قلت لا فراحي تعالي ولا قالت تعال

والخفوق ان قلت ابقبل على صدي نوى


الله أكبر لا شرقت شمس يتلاها زوال

كيف ابفرح في صباح مع الليال استوى؟



لاحصل بالحب قسمة ولا جا لي مجال

غير اشوف معاند الجرح وعناد الدوى

شبت النيران واقفت وجاء رد السؤال

ما تشب النار يا كود يوصلها هوى

.
.
.
بدايهـ..
يامساء الورد...وقطرات الندى في فجراً خجول....
على الوجوهـ الطيبهـ...والعيون الغاليهـ...والقلوبـ المحبهـ....
مسائكمـ..كا حضوركم الغالي على قلبي...ـــ
ازف لكمـ بارت ..الأشتياق والقاء الاول..بين عاشقين...مضت السنوات عليهمـ دون لقاء...
وها..هو حرارة اللقاء الاول يطل عليكم بين سطور البارت الخامس عشر...ليسطر لكمـ بداية حكاية أخرى
تشوقتمـ لها...
..
..
نقطه مهمه اوضحها....
الكف الي كان من نصيب عناد...يا متابعاتي الغاليات ليه الاعتراض الكبير عليهـ...انا بنظري
تصرف طبيعي من أم ماتحب احد من أولادها يخطئ على الثاني وأمامها....ومدام السالفه هي قضية أحترام ...فريان نال نصيبه..وعناد نال نصيبهـ....
أحترام الوالدين مايمنع ان ينفرض سواء كان الابن طفل او شاب ..
قد تكون الاغلبيه معارضهـ...هذا لايمنع...فلكل شخص وجهة نظر..
لكن لآتنسو ان عناد أيضا قلل من أحترام الام والجده بتهجمه على ريان...حتى وان كان ريان المخطئ هذا لايمنع من ضبط الأعصاب...
..
أيضاً أستسمح قلوبكم الطيبهـ بـ التوقف لراحهـ قليلاً..
فـ خمسة عشر بارت من التنزيل المتواصل اقسم لكم انُه أرهقني...
نتوقف قليلاً...لنلتقط الأنفاس...
أسبوعاً....بذن اللهـ...ونعود...
...
ألاوسمهـ
شبيهه القمر...ماشاء الله عليك...اليومـ ..توقعتي لحدث توقع صحيح...أهنئ نفسي على قارئهـ مثلك بين متابعاتي...
..
أرحب بـ...
. lenaaa
Яєєм
عاشق الصحراء
ياهلا فيك بين صفحات بعض العيون...
..
.
.
{لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاهـ}
.
.
.



ياسر نقل بنظرته لجهت فلك مصدومـ\نعــــــم
فلك بثقه\الي سمعته ياولد عبد العزيز..اذا وافق بتال
كان بها...ماوافق..لأتهددني ولاغيره..المغني الله وانا ماني بضياع..
كل ها السنين نربي و نكبر ..وأخرتها...
تلغي كل شي..بكلمتين منك...
بـتوافقين ولا ماتشوفين وجهي...؟
.
.
.
القت كلماتها..
وصوتها تحشرج با الدموع..
قطعت قلبي.....
و
غاصت فيه...كلماتها...
و
ليس قسوة مني...
ولآ ..أكتفاء من نبع حبكّ الصافي...
و
الي خلقك وسواك...
ابيك لعمي..
هو الي بيحفظك...لو صار
لي
او
لخالي شي..
.
.
.
صوته الصارم\لآتقعدين تبكين..ماعلى الرسول الا البلاغ..
بدق عليه الحين وأخليه..يكلمك..
وأنتي قولي له ها الشي بنفسك..وقولي لهـ الي بخاطرك..؟
لكن ياعمتي..والله لو يرفض انا عند كلامي...؟
والله ماتشوفين وجهي من يومك هذا...
في هذا اللحظه...
أنتبهت لأأصابع ياسر..الممتده على التليفون الأرضي...
من ثم تتسارع أصابعه
بأرقامـ حفظها..وجهلتها فلك....
.
.
حاولت جمع ماتبقى من أنفاسها
المرتبكه من الخوف...
سنوات
و
سنوات...
تتجاهل ..
وتتبعد عن أسمه..
واليوم كتب الله لها أن تسمع صوته..
كيف لقلبها الصغير أن يتحمل..
ويتجلد بـ.. الصبر..
كثير...
كثير...
كثير...
هذا واللهـ ...
فوق طاقتي وتحملي..
عادت للواقع..
على وقع كلمات..ياسر الصارمه..
-خذي كلميه...
.
.
أرتجفت أصابعها..
وهي تلتقط سماعة الهاتف..
وصوتها غائراً في الوجع..
متسربل في الخجل...
خائفه نعم..
مرعوبة..أجل...
متشتته ..شئ واقع واكيد...
التقطة السماعهـ..
وبخجل...
الووو
.
.
.
صوتها..
سحراً لاأريد ان تدب في أوصالي علاجه أبداً..
أتراني في حلم...
في همهمة غير حقيقه....
في ذكريات قد مضت...
في أحاديث الليل..
ومسامرة الوجع...
أتُرى الصوت الذي قبل قليل..
تراتيل حلم..!
ام...
أهازيج وجع....إستفاق..ملل من طرقي الدائم عليهـ..أفيق ..أفيق..
لآ
حلم..
إم...أحاديث..
إم...مسامره...
إم تراتيل..
أيٍ كان...
لأ اريد انّ أفيق...
لا أريد...
ماهو شرطها الذي أبلغني فيه قبل لحظات ياسر..؟
أيعقل أن يكون بيتاً لها وحدهـ...؟
قصراً يا فلك وليس بيت...!
طوال خمسة عشر سنه وأنا أشيده لكِ وأضع فيه
الطوب..لبنة ..لبنه...
آُصمت ايه القلب...
فأنفاسها باتت قريبهـ....

.
.
.
بتال...!
ياألهي..
أفرغ علي صبراً..
فصوته يبعث لي الم لايطاق...
بتال...وصوته...
لحن حياة عجزة عن نسيانه..
احمد الله اني لا أرى صورته..
سـ...أقع مغشياً علي لا محالهـ...
.
.
.
بتال بهمس\فلكـــ....كيفها أحوالك..؟
.
.
.
يالله..!
أكتبت علي الشقاء الأبدي...
كيف لهذا الحنين أن يصمت..
ولدقات القلب أن تهدئ..
بات بين حين وأخرى ..
كأقرع طبولاً..هي دقاته..
...حتماً..سـ يسمعها..!
.
.
ببحهـ\بخير...وأنت..؟
.
.
.
أهتزت مشاعره
وذبذبات الهاتف البارده..لآتحمل حرارة الأشواق
ليتها
تحملها...
لتعلمـ..تلك الأنثى...أي حالاً..تركة بعدها..!
أطلال...
ومكان موحش..
لأيمر به الأ عابرون السبيل..
ويمرونه..وهم أيضاً..وجلون خائفون..
من ظلمته..
وبرودته..

ودي اجيكـ من التعب ثم أضمكـ ..
.,.
وتشوف أنا وشلون عايش بلياكـ ..
.,.
قربكـ عطر ودي من البعد أشمكـ ..
.,.
أخاف يبرد مابقى لـي بذكـراكـ ..
.,.
أبنثركـ في عروق قلبـي ولمـكـ ..
.,.
وأحسسكـ بالحب في يوم لقيـاكـ ..
.,.
باقي معي أغلى هديـه تهمـكـ ..
.,.
صورتكـ كاتب فوقها مقدر أنساكـ ..
.,.
متى يزين الوقت وأكـون يمـكـ ..
.,.
اقلها اعرف ظروفـكـ ودنيـاكـ ..
.,.
ياليتني في أنفاس روحكـ ودمكـ ..
.,.
أبقى معكـ وأعيش الأيام ويـاكـ ..
.,.
ياكثر ماني بغربتي شلت همـكـ ..
.,.
انشد نجوم الليل من عقب فرقاكـ ..
.,.
عليكـ أخاف أكثر من أبوكـ وأمكـ ..
.,.
والله ماتلقى مثل قلبـي أغـلاكـ ..
.,.
مارتاح أنا من الوله لين أضمكـ ..
.,.
وأعلمكـ وشلون حالـي بليـاكـ ..

بتال بشوقاً جارف...\أنا...ماني بخير......!من هذيك الليله البعيده وانا..ماني
بخير...
ومن الليله القريبه...زاد الخير خير..!!

فهمت فلك مقصده ..زاد التوتر..حتى بلغ
فيها أرذل الوجع..\مأظن بتحصل في تقليب الذكريات أي خير..!
أبتسم..تعاتبه...!
حقها...
وان
قتلته..!
حقها..
فــ كــله..لها
وان أتاه بعضها...!
فقد اكتفى..
فبعضها الأخر..
مات تحت
وطئة الانتظار...
والجرح..
والكرامه..
ببحه\أنتي الغايب الحاضر...؟وأنا في غيابك ..غياب وصمت..!
.
.
أرجوك
كف
أسكت..
مآبال البعد غيرك وأنضجك..؟
مابال البعد أفلت زمام كلماتك..؟
وأصبحت مليئه با الأشتياق..
مابال هذهـ الرومنسيه المصتطنعه..؟
ما أن تنفك عن صوتك ...؟
حتى تنسكب لي مشاعرك في الكلمات..
برتباك\أبو فلك...
.
.
.
نحرها الأسم من الوريد للوريد..!
أي حباً...تكنه لي يابتال...!
واي شوقاً قاتل يقودني الان لك...
أقسم لكـ...عبر ..أثير الصمت...
لم يسكن ذاك النبض غيرك...
ولم يتملك عروشه سواك...
ولمـ...يستوطنه الا انت..
.
.
.
قاطعها بحب\شفتي أنا في غيابك غياب..اليوم بس..حسيت بطعم الأسم..
فلك ملتفه با القسوهـ...\أظن ان ها الحديث سابق لأوانه...يتئجل...لما نكون على البر...
أبتلعت ريقها...
للحظات..شعرت بمرارة ذاك الريق..
ومرارة عبوره في حلقها...تلعثمت قليلاً...وهي تلقي الوجع بداخل الكلمات..\ابو عبد العزيز خبرك ان عندي شرط..وهذا الشرط هو الي
يحدد كل شي بعده...!!
بتال بثقل مثقل با العشق \وتحطين شروط..؟انا وشروطك والي تبين رهنك..؟
ابتلعت ريقها ..وخفقات قلبها...
لأتريد لياسر القريب عنها والمتشاغل بسبحته أن ينتبه..لجنون الدقات المتزايد\على هونك...ماعرفتك مستعجل...؟
بهمس \لآتلوميني...ترى الشوق جارف..!
.
.
.
قاطعته بجديه \شرطي تطلق حريمك...والي بعدك عني أمس...تبعد عنه اليوم!
.
.
.
أحست بدوار
يملئ رأسها الصغير
وغثيان يداعب معدتها..
وهي تلقي شرطها المرفوض في كلا شقيه..
بنسبه لـ بتال..
وعدلاً الهي ...أن تحقق...؟
فهي كانت له...
وماكان له غيرها..
ولم يفرق بين
شخصين أجتمعا في الحلال..
غير جور ..
وظلم...ذاك الأب المتسلط...
ماذا ..أيرفض....!
فل ..يرفض....
فكل هذا البعد..
وهذا الظلمـ....
لابد...له من ثأر...
.
.
.
ماذا..؟
فلك...
اللطيفه...
اللبقه..
تلقي شرطاً..سمجاً...تعرف مسبقاٌ برفضي له..!
ام هي تمتحن حبي لها..؟
أم تراه البعد غير في تلك الجميلهـ..أشياء يصعب حصرها..؟
أشواقي المبعده عن روحي...!
روحي..!
أي روحاً تلك..؟
تلك الروح...منقسمة لنصفين..؟
نصفاً هنا..
والنصف الأخر معها..
هل سبق وسمعتم عن روح أصبحت أجزاء مجزئه...
او..مقسمه لشخصين..؟
تعالي ياسارقة الروح...
أقسم لكِ..
انكِ الأغلى والأقرب...
والأكثر حضوه...
أيشكك قلبكِ الصغير..بحبي...؟
يألهي...!
اذاً مازال قلبها ينبض بشي لي....!
.
.
.
بثقل قاطعه وأعلن الحرب ضده\ليه قلبك بعدي قسى..!
فلك\ماظنه يدق..!أحك عن شي ثاني غيره...؟
بتال بهمس\برجعه يدق..اذا هو الي مقسيك على نبضه..!
فلك\وشرطي..!
بتال\مناير ومناهل..جزء مني ماقدر أجزئه..وأبوي...ماقدر اتركه..
فلك بتهكم\وأنا......؟
بتال\كلي..!
بهمس\ كنت متئكده إن شرطي مرفوض...فضربت لك مثال بشرط تعجيزي...
علشان الي عقبه ماتقول تعجيزي..!!
بتال مازال مستمعاً..بصوتها..وحوارها...أيحلم...!
هي تحواره...؟
وبحوارها
يبدو منه التهكم...؟
لآ ضير....!
فجميع طرقها في الكلامـ...أشتاق له..
قاطعت رحلتهـ في سحرها...
و
أعتكافه في محراب حبها....
بشموخ انثى أقسم أحد الرجال على كسره\وشرطي يابو فلك...يحضر أبو الظبي زواجنا...!
.
.
.
شعر ..بسهماً أستل نصله عرقاً صغير ينبض
بين جوانحه...
كيف تشترط ذاك الشرط...؟
شرطاً...تعجيزي لامحالهـ...؟
كيف لمقرن العاجي أن يحضر.....!
تريد قتله..؟
أوتريد وئد حبنا من جديد..!
الا يكفيها موته خمسة عشر سنه..
حتى توثقه بسنين أخرى جديده...؟
.
.
ببحه\كيف تبينه يحضر يا بنت مناف..؟وهو معارض..مثل منتي عارفه..
لا
لآن ولا تغير!
بحده\وأنت كيف واثق من نفسك أني بوافق عليك..؟
من بعد خمسة عشر سنه..؟
وحرمتين فوقها...؟
وتبيني أوافق.
.على أيش يا بتال على أيش..؟
على بنت تركتها بعز صباها ..؟
ومتى ماطقت براسك هذا أنت رجعتها..
لاتلعب بوراق هي ضدك...
ياسر لي...
و
ولدي...
ومستحيل في يوم من الايام
تسحبه ويكون ضدي....
لاتقول مراهن على شي ماهو موجود...
أنت ورهانك ما تساويتو عند كرامتي
انا وأهلي...الي مسحتو فيها الأرض..
وبعد كذا جاي تخطبون من جديد..
ماتغيرنا يابتال ..
ماتغيرنا..؟
البراق هم البراق..!
والعاجي هم العاجي...!
شفت السماء في يوم صارت أرض..
أو
شفت الأرض في يوم صارت سماء.
هذا نحنى..وهذا أنتم...
ماجتمعنا الأ بـ ..ياسر....
ومحرم علينا الأجتماع مره ثانيه بدماً جديد...!!
.
.
.
ختمت كلامها...برمي السماعه بحضن ياسر المتفاجئ والفاتح فمه ببلهاه..!.
.
.
.
فلك...عمتي...!
وش صاير فيها...!
كم دور تلعب...
أم و أنثى مجروحه..!
انا ليه بعثرة الاوراق...!
.
.
التقط السماعه على رحيل فلك ..
وصوت الباب المزلزل أركان المجلس الصغير..
ياسر بهمس\عمي...
بتال بضيق ووجع تملكهـ..\خلاص ياسر...قضينا....ونشف الحبر على الدفاتر...
ياسر بعصبيه\وش قضينا..؟ منتظر منها أيش...تاخذك با الأحضان وسم ولبيهـ....وماصار شي فديتك ..تعال لاشرط ولاقيد...؟
الآ زين أنها حطت ها الشرط..
وجيت جدي لآ تهمك....
بيجي وبيجلس
هنا في مكاني الحين...
صرخ بتال في ياسر\شي فيها مالقيته ..شي فيها ضاع..!ماهي بفلك ..
ماهي بفلك...!
ياسر\رجعها فلك الأوليه..داوها...تراك داها ودواها....
صمت بتال للحظه....من ثم\تامر على شي...
ياسر بهدوء\أنت الي تامر على شي أقول لها....
ببرود\لآ...لآتقول لها شي...يكفي الي قالتهـ..
.
.
.

مَآدَرٍيْتْ الآّ وهٍو مٍثْل ( النفَسْ ) بٍيْنْ الحًنَـآيَآ ..!
انْ "شًهقْتْ" آمُوـوتْ مًنْهَ،،،،،

وانْ "زَفْرتْ" آمُوتْ فِيهَ }.
.
.
.
.في حديقة الراسي...
وتحت الشمسيات ...
مبعده الكراسي والطاولات...العاجيه
الفخمهـ المستورده...
وباسطه بدلاً عنها...
فرشة صغيره..
خفيفه وبسيطهـ..
غير متكلفه ..ولا..أصابها الفخامهـ التي أحاطة بما حولها...
قهوه..
شاي...
حليب..
تمر...
وذكريات ماضي بعيد..تحت أهداب الجده..
المبتسمه بفرحه...
لشخص...تراء لها...
القى السلامـ بخجل...وبسرعهـ...
-تعال تعال..وين يا اغلى من مشى..تعال حب راس العجوز...
ابتسم بتعب..طبع قبلهـ سريعه...
واستوقفته يدها المجعده الممسكه بشده بذراعه..\أجلس وانا امك..
جلس بتعب سحب صينية القهوه...
الجدهـ\شفت ها المصرع...مايقومون الا لطاحت الشمس ورى ها الجدار...
ابتسامة عناد المتهكمه ماخفت عن الجدهـ..
الجده\يمك.هم لو انهم يبلعون لهم بلا..ويخليهم يقلبون النهار ليل والليل نهار...ياولدي تقول انهم من تحت الارض..بسم لله علي وعلى وليدي معي...
ارتشف من الفنجال بصمت مطبق...
الجده من جديد\تسذا كل صبح..مابه أحد يطل ولايسئل تقول اني في ديرتن خلا..مافيها عين ترف ولاطيراً يرف..
فنجال أخر...
يبدو ان مزاج عناد سيئ للغايهـ...
الجدهـ\ياولدي مابه ونيس..حتى البزيرات يسهرونهم معهم...اذا عطلو...
صمت اخر..يدخل عناد روحها قبل جسمه فيه..
ضربه خفيفه بعصى الجده\اتكلم مع نفسي ياملا السمخ..
ببحه\سمي ولبيه...وش حكيتي يا الغاليهـ...؟
الجده \توك تجي من امس..؟
عناد \كان عندي شغل وتوني اخلصه..ليه بغيتي شي..؟
الجده وموقف الكف مازال عالق في ذاكرتها\آيه بغيتك توديني للبراق..
قطع تفكيره ...توسط جسار المكان ..وتقبيله لرأس الجده\صبحك الله با الخير يمه...
الجده بحب\صباحك خير ياوجه الخير...
يأمك وينك عني انت وبنياتك..والله إني اتونس في حسكم عساني ماخلا...
جساربحب..وعيونه تراقب قيام عناد السريع\قريب يمه...
قبل عناد رأس الجده مستئذن..
قاطعه جسار\وين ابو رعد تقهوى وبروح انا وانت في مشوار قريب...
عناد بحده\مالك لوا..ماحنى بخويا..بروح ارقد...
جسار بهدوء وقف مقابل لعناد ويده على معصمه\مشوار قريب ماراح يئخرك...
ابعد يد جسار من معصمه وبعصبيه\قلت لك مالك لواء..انا وياك ماحنى بخويا...
انكمش جسار للوراء...
وخطوات عناد الناريه تشق المكان لداخل الفلهـ...
الجده بصوت عالي\عنيد ..العصير جهز عمرك ياولدي بروح لهمـ....
جسار وجه تسأول للجده\وين يمه..وين بيوديك عناد..؟
الجده بتهكم\وين بيودني يعني..؟تهقى وين..؟
جسار بستغراب\مادري عنكم ماحضرت الجلسه في بدايتها...
الجده بسخريه\انا حضرتها في الراديو يقولون مافيه وظايف جديده...والرز رخص..و..الغنم طارت في السماء اسعارها..والبنات ياكبدي كبدها عنسو في بيوتهم..واذا قلنا اعرسو قالو مالقينا الرياجيل واذا جاهم الخطاب طلعو في مليون عيب والحين يقولون مليون ونص عانس عندنا هنا...جسير..انت تكتب ها العلوم كلها عندكم في وظيفتك يمك...
.تعالت ضحكت جسار وهو يودع الجده\يمه هيا لاتقعدين عند الردايو كثير بيئثر عليك كذا..
.
.

white flower
10-23-2012, 11:55 AM
.

مَآدَرٍيْتْ الآّ وهٍو مٍثْل ( النفَسْ ) بٍيْنْ الحًنَـآيَآ ..!
انْ "شًهقْتْ" آمُوـوتْ مًنْهَ،،،،،

وانْ "زَفْرتْ" آمُوتْ فِيهَ }.
.
.
.

بمشغل سيوف...
جاكلين با ابتسامه ومبلغ كبير بيدها وتعدهـ..بطمعاً متملكها..\ولو بدنا خدمه بتحرز ..بس ماخبرتيني مدام...مين الي بدوهـ..هيك صور لمدام سيوف ومين بدوهـ...الصور التانيهـ..الي خبرتك عنـا
جواهر\شوفي يأخت جاكلين ماهو مهمـ مين الشاري والبايع في ها الصفقه الي بينا..المهـم البضاعه الي بين ايدنا...اذا قدرتي تجيبين صور واضحه لسيوف...و...صور البنات الي حكيتي عنهم...فهذا بس عربون الاتفاق..
باقي الاتفاق..نحول باقي المبلغ على حسابك...ونسفرك برى السعوديهـ..وبكذا نكون وفينا با الاتفاق الي متفقين عليهـ..
ابتسمت بمكر ...\خلص....ان متى بدكن الصور....
جواهر...\في اقرب وقت....وبسرعه..
ابتسمت جاكلين ولون الازرق من العملهـ...النقديه تتراقص بفرح آمامها...
.
.
.

مَآدَرٍيْتْ الآّ وهٍو مٍثْل ( النفَسْ ) بٍيْنْ الحًنَـآيَآ ..!
انْ "شًهقْتْ" آمُوـوتْ مًنْهَ،،،،،

وانْ "زَفْرتْ" آمُوتْ فِيهَ }.
.
.
.
بجناح عناد....
رمى جسمه على السرير...
ووجع الروح لم يبرئ..مازال تحت براثن المـ....
كيف لها ان تصفعه وعلى مرئ وآمام ذاك الاخ الصغير...
أي حقاً تملكهـ....
برفضها المطلق لأسباب رفضه لذاك المتخلف رواف...
أي اعجاباً وتميز سرقه ..؟
ماهي الصفات الفضلى التي تسربل بها..!
لماذا اذن الرؤيه ضبابيهـ عندهمـ...
لايتسطيعون تقيم الاشخاص...
أي ذل يتنبئ بهـ...وبفراسته يعرفهـ...
تباً...
أنتبه لنغمة المسج الهادئ...
سحب الجوال ببرود...
قراء بهدوء..
من ثم..قفز من سريره...
واتجهـ...الى غرفة التبديل بسرعهـ...
.
.
.

مَآدَرٍيْتْ الآّ وهٍو مٍثْل ( النفَسْ ) بٍيْنْ الحًنَـآيَآ ..!
انْ "شًهقْتْ" آمُوـوتْ مًنْهَ،،،،،

وانْ "زَفْرتْ" آمُوتْ فِيهَ }.
.
.
.
بفلة العاجي...
مناير تنظف الطاولات الزجاجيهـ...بقاعدة رخاميهـ..جال فيها اللون الاسود...
فوطه..!
ديتول..!
كلوركس..!
فيري...!
خلطتها الفتاكه للقضاء على مترسبات الغبار والأوساخ...!
مناير بعصبيه\أسمعي يا جنيت ويا مرمر...شغلكم ذا مايعجبني ياحبيتي حنى عرب نحب النظافهـ..
لاتحسبين انتي وياها ان حنى في ها الخير وها الترف مانشتغل ونحرك دمنا لا ياحبيتي لا...
الحركه فيها
بركه...ابعدي عني خرابيطك ومنظفاتك هذي
واستعملي خلطتي...
هذي يا حبيبتي من يوم اني كنت بزير عند امي وامي تستخدمها...
تنظف وتلمع ..
وتخلي البيت كله يبرق برق...
شوفي
تحطين كلور...وتخلطين معه شوية فيري..وشويه ديتول...
بعده اخذي لك فوطه وأمسحي
فيها الطاولات...والبيبان...والتلفزيونات...كل شي..
ماعدا يا حبيبتي السجاد والكنبات والستاير...؟
لاتعدمينهم علينا ...
والله ان صار فيها شي انها من راتبك انتي وياها..
فهمتي ياحبيباتي..!
الخادمتان الفليلبتين اشارتا با الفهم رغم انهما لم تفقها شيً ابدا...؟
مناهل تحرك طاولهـ..بعيده \تعالي يامنير تعالي شوفي...مايجون الي تحت ها الطاولهـ..ماينظفون شي...
مناير بعصبيه\اجل والله ان اخصم منك ومنها ...ياحبيتي جايبنك من ديرتكم تسذا ..لآ ..لآتحسبين ان كل ها الخير ماله والي....
وان الفلوس كثرت قمنا نعسفها يمين وشمال...
لآ..لآ...ياوخيتي
اصابع مناير المشاره امام الخادمات..جعلت الاثنتين ينظرون لبعض بستغراب..!
مناير\منتس ميتين ومنها ميتين لاتناقشوني ...خصمـ,,,والبادي اظلمـ..اشتغلو بضمير...يالله لس قو لس قو...
اشارات مناير المخالفه لما نطقت به...فهمت الخادماتنا ان معناها الانصراف...
مناهل جلست على كرسي..\اقول منير ياقلبي لاعاد اسمعك تكلمين بكلمات ماتفهمينها الحين الكلمه الي قلتيها معناه روحو...او..طسو..؟ياحبيتي معناه هيا او مشينا..!!!!
مناير جلست بتعب\اقول انثبري هناك..يعني اني تعالو شوفني الفاهم الي ماحدن قدي...هذا بس من الغل الي فيك..؟تحسبين الناس ماهم مثلكم ولاربع حضرتس...
مناهل\رحت انا وبتال للمستشفى لموعدي الي خبرتك...ياربي يامنير يقولون استمري بعلاج لعل وعسى يرزقك اللهـ...كنهم يقولون مافيه امل..
منير بعصبيه\طهري قلبتس يرزقك ربي..مالت عليتس قلب أسود وعملاً أسود وين ربتس يرزقتس..
طارت عيون مناهل ....ومعركه جديده تنبى با الأشتعال..
.
.
.

مَآدَرٍيْتْ الآّ وهٍو مٍثْل ( النفَسْ ) بٍيْنْ الحًنَـآيَآ ..!
انْ "شًهقْتْ" آمُوـوتْ مًنْهَ،،،،،

وانْ "زَفْرتْ" آمُوتْ فِيهَ }.
.
.
.
با الجامعه....
الكافتريا....
شهد تنزل البحث على الطاولهـ....\صباح الخير..
رهف \صباح النور....
شهد تمد يدها والأبتسامه مرسومه على ثغرها\تفضلي رهف...البحث جاهز ومتضبط
رهف بفرحه\ياربي ...مشكوره ياقلبي وربي انك خدمتيني يا الغاليهـ...الله يسعدك
قلبت رهف بفرحه اوراق البحث والأعجاب في التنسيق والترتيب يتضح على وجها الخجول\ياربي يعطيك العافيه...
شهد مازالت واقفه\ماسويت شي...
رهف ببتسامه\اجلسي حبيتي او صديقاتك ينتظرونك واشغلتك..؟
شهد وملامح جديده تعبر تقاسيم وجها\لآ ماوراي شي...وصديقات للأسف ماعندي...
رهف ملامحها اكتساها الحزن\ياقلبي...تفضلي....وربي انك تخشين القلب..ويشرفني تصادقيني انا والجوري...
جلست شهد بأبتسامه مصتطنعه
الجوري في ها الوقت نزلت المشروبات وبحسره\ياحظ جوري المنكس وش فيها بعد لاتقولين البحث ماجاء اليومـ...؟
رهف بضحكه\لا جابته شهد ربي يعطيها العافيه...
الجوري \ربي يسلمك شهد وربي تعبناك يا الغاليهـ...
شهد \تعبكم راحه وترى انتم مكبرين الموضوع اخوي صلح كل شي
وماتعبت بشي....
الجوري بضحكه\أجل سلمي لنا على ها الاخو....
رهف ضربت الجوري بخفه \تمزح معك شهودي بس هي الله يهديها تحب تخفف دمها...
.
.
تطمني.!
فـ ليس بعناد...
حبيبك...
بل ريان..؟
غبية ..و...ساذجه...
بطبع...
فقد أستقبلت صداقاتي بـ عفويه مطلقهـ...
وغباء محكم...
الا يلفتها ذاك الشبه...
بيني
وبين عناد...؟
الغباء المحكم هذا المره قد لبسني كا..الثوب..!
منذو متى وانا وعناد نتشابهـ....!!
ملامحي تسرق من جسار كل شي ...
ولاتأخذ شي من ريان او عناد...
ملامح...!
ما أرق ملامح حبيبتك ياعناد...!
.
.
.

مَآدَرٍيْتْ الآّ وهٍو مٍثْل ( النفَسْ ) بٍيْنْ الحًنَـآيَآ ..!
انْ "شًهقْتْ" آمُوـوتْ مًنْهَ،،،،،

وانْ "زَفْرتْ" آمُوتْ فِيهَ }.
.
.
.
شركات العاجي..
مكتب مقرن العاجي..
يتفحص المكان بعينين حادتين...
وكئنها تقلب كل قطعة فيها زمن ثم تلقيها بعد التفحص الطويل..
ملل الانتظار..
ماهذا الاجتماع..؟
مضت ساعتين ونصف..
وهو قابع في مكانه..
يشرب شاي...
ومن ثم قهوه...
او الأثنين معاً...؟
حرك ساعته الجلديه الفخمه بملل...
وهو يرى اسمـ..ماركة ساعتهـ
يلمع بشموخ....
من ثم...عقد أصابعه ...
وقف بضجر...
وشق الخطوات بثقه..لمكتب الجد....
اغراهـ..الكرسي الجلدي الفخم....
أطرق بنظراتها قليلاً ..
من ثم
جلس عليهـ...
وأراح رأسه..قليلاً...
وأغمض عينيه....
وغاص بماضي البعيد....
بين الأزقه الضيقه..
والحارات الصغيره...
والوجوه البائسهـ...
وذكريات لاتنتهي...!
-يبه وش يمنعنا نروح نسكن هناك عندهم...
كل يوم خبز ناشف وفول...مليت يبه مليت...
ماهي بحالهـ...
عبد العزيز...قطع نصف الخبزه ..ومدها لياسر..
وتلك الأنامل الخشنه.. وكئنها في يوماً..
لم تلامس الفخامه...
.ولم يمر عليها
يوماً
ترف العيش...
وحلاوة الغنى...
وكئن الزمن توقف للحظه بصمت...
وينظر من خلف الستار...؟
لتلك الأدوار التي تتبدل..؟
.من غنى لفقر...
والعكس في بعض الأحيان صحيح....!
ببحه\كل وأحمد ربك....أنت في خير غيرك ماهو بفيهـ....
ياسر بعصبيه\وش الخير يبه أي خير..جدي مقرن العاجي قاعد في الخير كله وانا وانت مغضوباً علينا هنا..
ونقسم الخبز اليابس بينا..
ليهـ..ماتروح له وتستسمح منه...
او ليهـ ماتسوي مثل عمي بتال...؟
متزوج بسر ومايدري جدي...
انت سوى نفسهـ...لكن قل اني طلقتها...وامي هي على ذمتك وش بيدري
جدي انك فعلاً ماطلقته..؟
.يبهـ..والله متنا جوع...ماهي بحالهـ.....!
أفزعه من الذكريات البعيده..
صوت شخص كلماته مستبشره بحضوره...
وبنغمة فرح يجهلها ياسر...
مقرن بصوته الفخم\شفت المكان يليق فيك..وتزيده ...ويزهى فيك...؟
فز ياسر بحترام....
وقبل رأس الجد....من ثم أردف بتمثيل متقن\عساه مايخلى منك يا الغالي...
جلس الجد على الكرسي...
وتوجهـ..ياسر للكرسي الأخر خلف الطاولهـ الفخمه...
مقرن \ياحي الله الغالي...وش ها اليوم الزين الي شرفتنا فيه..
ابتسم ياسر\اليوم يزين بتباشير وجهك يا الغالي..قلنا نمر نسلمـ...بنغيب لنا يومين...
انكمش وجه الجد\بتسافر..؟
ياسر\يومين..!وراجعين...
أستمر الصمت لثواني معدودهـ.....
مقرن بلهفه\مالن راسك يابوك...وتجي تمسك محلك....؟
.
.
أبتسم ياسر بخبث...
والخطه المدروسه برأسه...
هاهي تطل برأسها الان...
و
الفرصهـ...
لأبد ان تستغل...
.
.
ياسر\يابوي قلبتها براسي..ومافادت..؟ انا رجالنا مانفعكم...!
مقرن بفزع\أفا....وشلون ماتنفعنا....؟
ابتسمـ...\ماروح لي في مكان اجهله الا بشروط...قبلوها توكلنا على اللهـ وسمينا..رفضوها هذا أحنى في مكانا وما ..جد جديد...؟
ابتسم مقرن\تدلل يا ..ياسر مثلك عندي يامر وينهى...!
ياسر\ مايمر عليك عدو...انا مثل ماتعرف...طلقت بنت فهد...واذا بشتغل معك..بنشغل عنهم بزود..وهم ناس
على قد حالهم...حادتهم العازه..وماعندهم رجال...
وفكرت فيها قلبتها منا مناك...مالقيت لها حل الا قبل شوي...
مقرن بستغراب\وين يعني بتروح عنهم هذاانت مقابلهمـ....
ياسر \لآ...انا احب اذا مسكت لي شغله...اخليها شغلي الشاغل وماعندي شي يلهيني عنها..
تهلل وجه مقرن بكلام ياسر \آطلب يابوك...
ياسر\عمي بتال وعمتي فلك يتزوجون...مافي شي بيطمني عليها الا انها مقابلتني و قدامي..!!
.
.
.
وجع..!
من نوع أخر استوطن صدر مقرن..
هاهو من جديد يساوم على الرفض...
ويأتي بحجج كثيرهـ...
لرمي بكلمة لا...خلف اسوارها...
.
.
.
مقرن بعصبيه\واذا قلت لك لآ....
ياسر ببرود\شفت السفره الي يومين...بتصير سنتين...وسنين.. وباخذ البراق وبنسافر برا الرياض..
دام مافيها...حيلهـ...وش له نحتال...؟
مقرن\انت تجرب اخرة صبري..ياسر..!
ياسر\لأوالله يابوي...لكن انا اعلمك ان انا بعد وراي مسؤليات وحريم ..
لأزم استر على كل وحده فيهم عند رجال....يحفظها ويصونها...
مقرن بعبوس\ومن بين ها الرجال مالقيت الا عمك..؟اصلاً...ماتجوز تأخذهـ...
ياسر \لآ من ها الناحيه تطمن تجوز له خذت لها رجال قبله....وطلقها...ماجلست معه كثير...
مقرن \تساومني على شي خاسر..؟
ياسر\انا هو المكسب..ومادخلت نفسي بخسارهـ..ابد..
مقرن\الحين اقولك تعال وأخذ مكاني وأستلم كل شي...وانت تحط بعد شروط...
ياسر \انت تعرف يابوي..ان أخر همي أعيش وانا الحق ورى تعب غيري مايروح...
الجد\مارفضت ها السنين بوافق اليوم...
ياسر\يابوي...بتال عازمـ..وخالص...؟ماظن رفضك اليوم وموافقتك بتقدم وتوخر في الموضوع شي...
ماكفاك سنين عبد العزيز الي ضاعت..زدت عليها سنين بتال...؟
انت اكثر واحد شايف ان بتال بار فيك وطايعك...حتى الي هو يبيها ومهتويها طلقها عشانك..والحين بعد تبي تستكثر عليه ..يجتمع فيها من جديد...طاعك...خذى بنات اكبر العوايل..أتركه اليوم على راحته..خله يدور ها الراحه...قضى عمره يسمع عنها ولايعيشها..
الجد بعصبيه\انت تقول قاضي وخالص وش له الحين جاي تستشير..
ياسر \عمتي شارطه انك تحضر الزواج...والا ماتاخذهـ...واذا حضرته يابوي...والي خلقك ان اكون من يدك هذي ليدك هاذيك..
.
.
.
تراقصت الملامح الغاضبه بوجه الجد...
وتلك الحواجب البيضاء انعقدت وتقطبة..
وتجاعيد الزمان على وجهـ...أصبحت ممرات
يجهل عابروها أي طريقاً يسلكون...
حسبه بسيطهـ..جالت برأس الجد..؟
الأهم هو ذاك الشبل الصغير..يبقى تحت جناحي...!
أما بتال...فقد تزوج بأثنتين من صفوة الأنساب...
وهو عاقد..العزم...وخسارة بتال هذا المرهـ...موجعه...
فقد يجر..ورأهـ...ذاك المتنمر خلف قناع الصمت..

.
.
.
بصمتاً مطبق....قدره ياسر بنصف ساعه...
.
.
.
مقرن\واذا دخلت انا بصفقتك هذي بشروطي.؟
ابتسم ياسر \وش شروطه يابوي..تعرف الخير الي انا فيهـ..منك...وماظن بتلقى عندي شي ثاني..
أبتسم الجد\زوجتك...أنا الي أختارها بمزاجي..!
.
.
.
خفقات قلب ياسر...
شعر بها تهرب من صدره ..
وتذهب لركن قصي عنه...
زواج..!
أي زواج تتكلم عنه...
الم يخبرك احد..
أنني اليوم...عازبً..عاشق ...!
تركته تلك الأنثى...
ليمضي العمر دونها
بذنباً لن يكفر عنه...!
أي صفقة خاسره..
ومناقصة مكشوفه..
ياللهـ...ترفق بي...
.
.
.
ببحهـ\قلت لك...من يدك هاذي ليدك هذي...
مقرن \ومتى ها العرس..؟
ياسر\دامك موافق...ها اليومين...
.
.
.
همسة محبهـ..
‏حدثنا ‏ ‏عبد الله بن يوسف ‏ ‏قال أخبرنا ‏ ‏مالك ‏ ‏عن ‏ ‏هشام بن عروة ‏ ‏عن ‏ ‏فاطمة بنت المنذر ‏ ‏عن ‏ ‏أسماء بنت أبي بكر الصديق ‏ ‏أنها قالت ‏
‏سألت امرأة رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقالت يا رسول الله أرأيت إحدانا إذا أصاب ثوبها الدم من الحيضة كيف تصنع فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إذا أصاب ثوب إحداكن الدم من الحيضة فلتقرصه ثم لتنضحه بماء ثم لتصلي فيه ‏ )
.
.
.
لقاءٍ قريب...أذا كتب الله لي عمر=)
أستودعكم اللهـ...
دمتم بحب ضمني بين الاهداب...

white flower
10-23-2012, 11:58 AM
نظرة حقد ~16~

.
.
مدخل...
.
.
.

آذكر انك قلت لي ارخي جفونك

ويوم انا غمضت من وجهي قربت وقلتلي:" هكذا الدنيا بدونك "!

وابتسمت



وكَآن دُورك فِي سؤَآآلِي ..,

وجَت عيُونِي فِيْ عيُونَــك .. والله باحكِي ........ مَآقدَرتْ !




فِينِي كَآنت [ طفلةٍ تغفَى علَى سرْد الحَكآآيـَـآآ

تعشقَك ... لكنْ , بـ صَمت !

طفلةٍ بـ الرّووح تركضَ تنبشْ بـ وسْط الحَنَآآيـَآآ ..





ومن غصُون القلب كَآنت ....... تجمَع ورود وهدَآآيـَآآ

تزرعك فِي كلّ صبح !

.... وآآخر الليلة وبعض الخلق يلبَسْ نُومه وبعضَه حكاياا..





تطلب الله وتصلـي ../ علّه يهدِيهآآ مثلْ وجهك كثير

علّهَآآ تتنفّسك كلْ يووم من الأوّلْ للـ أخير !

" شُووف وشلُون النوآيـَآآ "





طفلةٍ أطرَآفهَآ رعشَة يدِين أمّك ..

هدبهَآآ لك غطَآآ .. وعيُونهَآ لأجلك سريـرْ

طفلةٍ بـ عيُونَهآ { لُوحَة يتم ..! وبـ شفَآتَهـآآ " يبَـه أنَآ أحبّك كثير "!






طفلة من لحمك ودمّك ,

طفلة تتوسّد يدينك , طفلة تتغطّى بـ لمّك ,

حلمَهآ فِي كلّ لِيلَه / سندرِيلآ والأمِيرْ ..




همّهـآآ مَآكآن همّك

همّهـآآ مَآكآن همّك

همّهـآآ مَآكآن همّك




حلمَهآ فِي كل مرّه , ينتهِي قبل الأخِير ..

وتصحَى بدرِي السندرِيلآ حآآفِيه ! والأرض مآتوصّل لـ قآآع

....... والهَوى حبلَه قصييير ,






وأوّل الحب "ابتِسَآآمَه , وآآخر الحبّ "الضيـآآع"!

يـ اللّي علمنِي احبه فووق مَآهو مُستَطآآعْ

ونسى يعلّمنِي بـ أنّه عآآدِي يهجرنِي ويبعد .. قبل لحظَآآت الودآع !





يـ اللّي اشبَعته غرَآآمِي والوفآآ ,




وبـ أنَآنيّه نسَى انّه فِي الهوَى نآسٍ جيَآآع

وقلب من بعده جريح ْ , شلوون قللّي / تستريـــح ؟؟

وانتَ من علّمنِي امشِي فوق ظهر الغيمَه اللّي تمطر






واركض ,, ارركضْ ..مآ أطِيحْ

ليت لو علمتنِي كيف الوقوف بـ وجه ريح

وقت ماكنت انسج من احسَآسِي "لحآف" , كنت تحفر لِي "ضريح"!



..................... مآاكتفِييييت ؟




اتذكّر , يُوم كنت تقُول لِي : افدَى عيُوونك , واستحيت

وقلت لِي : شـ الحل ويّآآ ذا الخجَل ؟ , وش يعنِي احبَآبك فدوك ؟

طيّب انَآآ هـ اللحظَه ودِي اسألك ؟!!





شـ الحلّ لااحبَآبك نسووووك

شـ الحلّ لااحبَآبك نسووووك

شـ الحلّ لااحبَآبك نسووووك




......... يَآلِيت لِي قلبك وانسَى اللي نسَآنِي [ ذكريَآت الحب شُووك !

" شُووف يـآ ضعف الأمَآنِي "




بُعدك الليلَه .. يذكرنِي بـ مدَى قربك في لحظه وانت تسألنِي شكثر عندي غلآك !!

,, ومـآآ اتكلّم !

وانتَ تقرَب منّي أكثَر : افتحِي فمّك أشووف !



..... يمكن النّملَه كلَت سكّر الفمّ وحلآآك ؟

بَآقِي في فمك لسَآآن .., زِين احكِي وش بلآآآآآآك ؟؟؟!

آآآهـ لَو تدرِي بـ أنّ القربْ من وجهَك هلآآآك

.. وانَآ من حتفِي ارتعبت !



اذكر انّك كنت تنطرنِي أجآوب , وأنَآ فـ عيُونك غررقت

وتآآهت حبَآل وغوآآرب ,

كنت من وجهِي قرييييب و .... ارتبكتْ !




كَآنت انفآآسك برآآكِين اتثَآآوب

............................. وانَآآ يَآ ضعفِي احتررررقت ْ): ...



..
بدايهـ
..
شوقي الجارف لكمـ..لمعانقتكم في أسطري المتواضعهـ..يعلم اللهـ..وحدهـ,,مبلغهـ..
رغم تواجدي الدائم بينكم في فترة راحتي من تنزيل البارتات..الا انّ...لحظة تنزيل البارت وتواجدكم
لها وقعاً خاص..وخاص جداً..
بارت اليومـ...يحمل في ختامه مفاجئه منتظرهـ...
أيضاً..شي أخر صغير مخبئ بين الأسطر..أظن انُه..لن يغيب عن سرعة بديهتكمـ...
.
.
.
أرحب بـ
الخفايا..زينه 15..روح زايد..عتيم..الجبل الاشقر...
retaj ..كازانتا..عشقي أمي..ألما..ندى الغيم
ياهلا فيكم بين المتابعات..واتمنى ان لاتكتفو با التواجد الاول...
ويكون لكم تفاعل معنا..وياهلا فيكم دومـ..=)

.
.
.
[لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت لصلاة]
.
.
.
بيت ابو مناف...
فلك تفرك أصابعها...وكئنها..تكاد أن تسحقها..من ألم يعشقها...
من وصل الى ساحل البحر..وخانهـ الوقت في التراجع...
او
كـ..طيراً صغير..بلله المطر...و بعدها صعب عليهـ الطيران..
.
.
.
.
ابو مناف بصوت ضعيف\أنتي تبينه..بعد ها السنين يا فلك...؟قولي ولا تستحين...؟
فلك بعبرهـ\بكذب عليك أذا قلت لك أيهـ..وبكذب عليك ياخوي اذا قلت لك لآ...جرحني وذبحني..واليوم رجع يقول تعالي...انا ابيك وشاريك..ومارخصت فيك...ها السنين الي مضت وش يسميها..!
اذا ماهي رخص وش الكلمهـ...الي اكبر منها وتنقال...
وأذا رجعت لورى سنين...هو طلقني وهو غصب عنهـ..؟
انا مدري يافهد مدري..؟
انا الحين ماهو في وضع أختيار..
ياسر حطني بوضع أجباري...ماقدر فيها أختار وأقرر..
.
.
أبتلعت غصة الم..تجاوزت حدود صبرها...
آنتهكت حصونها...
و
آنطرحت بستسلام...بين..آوردتها...
حسرات سنين...
حقد سنين..
صبر سنين...
انسكب بين كفيها...
كا الماء...لمـ,,تستطع الامساك حتى بأطرافهـ..
نعم تكرهـ ذاك المتخاذل...
ونعم تذوب في عشق ذاك النبيل..
كم يؤلمها الشعور الأخر...
وتتمنى اكتمال الشعور الاول..
.
.
.
ملوك قاطعة فلك وهي تنزل الفنجال\لآ يهمك ياسر..؟ماله أي دخل بحياتك.. لئنك انتي الي بتعيشينها...هو بكرا بيروح يتزوج ويتنعم في حياة ثانيهـ...وحياتك انتي ...انتي الي بتعشينها...
اذا تبين بتال لشخصه أخذيه ولاتترددين..
واذا عشان ياسر...بكرا بتشوفين المشاكل الي راح تنحطين فيها....
وياسر نفسهـ...هو الي بيقولك تعالي واتركي كل شي وراك...
لآتحسبين ياسر مدام مو معنا بنضيع...عندنا ابوي وعندنا مناف...وياسر بكيفه..
اذا الي ربطه بها العايله..ملكه... و..خاتم ...و..كلمه حلوه...و..ذكريات...
خليه يروح ..
وهو بنفسه بيرجع لها العايلهـ...
انتي داخله على ثنتين...وعلى ابو الظبي..و..الظبي...كل ها الامور تعرفينها...اذا ياسر مقنعك بشي..اتركيه على جنب واقتنعي بهذا ..
انتهت كلمتها واصبعها على رأس فلك تهزه بخفه...
.
.
غصت فلك بعبرتها ...
والكلمات تقاسمت وجعها..
وفرقته على الحروف..!
تتلعثم حين...؟
وحين أخرى ..تمسح الدمع..
رباه..!
كتبت لنا الحب...لنعلـــم...الشقاء..و...النعيـــم..{فـ} نشكرك..؟
ام ...لنصبر..وندعوك با الفرج...
رباهـ..
لآتتركني وحيدهـ.........
فـــ أنت الرجاء..
.
.
[آنحدر..كلي...كمـــــآآآ..طفلاً..تحدر ..مدمعـــــــــــــــــهـ..]
.
.
..
.
.
ابو مناف بحيرهـ\ياسر جلس معي..وخبرني كل شي...انا ماراح أعترض على شي أنتي قررتيه..ياسر
قالي انك موافقهـ...فما راح اقولك شي...ولا أعترض...
أنتي في سن..مافيه اي أحد يفرض عليك رايه..
.
.
أبتسمت بئلم...!
.
.
.
بيت الراسي..
جناح شهد...
ريان متمدد على سرير شهد ويتحسس فكهـ المتورم...
شهد بعصبيهـ\ياعسى يدهـ...الي ماني بقايلهـ..بعد اخاف ادعي ينشب بحلق امي...وش فيه عليك كل هذا
كره في رواف...أعوذ بالله لو انه ذابح له احد..ماسوى كذا..واحد مدري وين مخه متركب...
ريان بصوت مبحوح \لو تشوفين طراق امي له يبرد قلبك لسنه قدامـ...
شهد توقف وتمشي بخطوات صغيرهـ..لكرسي مكتبها الأنيق\مبرد خاطري من يومـ..عطت امي لـمعارضته لزواجي الجدار...والله امي هاديه بس لآتحركت تقول اعصار..اجل تضرب عناد كف..قويه والله من بنت راكان..هههههههاي...بس تدري ...؟
الحمدلله اني ماكنت معكمـ...
ماتخيل منظر عناد بعد الكف...!
يؤهـ ..يؤهـ..يؤهـ..وربي يروع حتى وهو ساكت كيف لو منضرب..؟
ريان يجلس\عادي...ترى ماطلع اي تعبير لا ألم ولاشي على وجه...بس تصدقين حتى أنا تمنيت
اني ماني موجود...ماحب اشوف ها المنظر ...والله ودي انه كفخني وشبع..وان امي مامدت يدها عليه
صعب والله صعب...؟
شهد تقتح الكمبيوتر المكتبي..\مدري..بس با الأخر يستاهل..ماحد قال له يضربك..خلهـ..
ريان والم مازال بفكه من الامس..طلع مكعبات ثلج من الثلاجه الصغيره ومررها على فكه\وش تسوين..!
شهد بضحكه \الاميل حق الست هانم معي..وصفحتها با الفيس بوك..!
ريان بضحكه\لآه
شهد على خجل\ريوني...رواف ماحكى لك شي ...؟عن مثلاً متى يتقدم رسمي..او...يعني ...تعرف..!
ريان بضحكه\الا..يقول ها اليومين يا شوشو...بس خلي ها الناشب يروح لأي مكان عشان كل شي
يتم بخير...
ابتسمت شهد برتباك...
ريان ينقل نظراتها بشاشة الكمبيوتر\ترى نقلة شقتي قريب من هنا..بكرا او بعدهـ..بنقل الاغراض...تعرفين اخاف يصير شي..وشقة ضي بعيدهـ..عنا...
ابتسمت شهد\اوكي بكرا اروح معك لها وحشتني...
ابتسم ريان با الموافقهـ...
.
.
.
[آنحدر..كلي...كمـــــآآآ..طفلاً..تحدر ..مدمعـــــــــــــــــهـ..]
.
.
.
مكتب العاجي...بـ الشركهـ..
وقف ياسر مستئذن\أجل يابوي عن أذنك....
الجد بتقيط حاجب\لحظهـ...ماخلصنا حكينا..؟
قطب ياسر حاجبه وبأنكار\خلصنا..!
الجد وأبتسامه باهتهـ\لآ يابوك...أنت خلصت لكن أنا لا....؟
صمت ياسر مستمع للكلمات الجد الثابتهـ ...
ونظراته تحثه على القاء البقيه الباقيه..
الجد ينزل عصاهـ..على طرف الحاجز\من بكرا تداوم هنا..بها المكان وتحت عيني...والا...ماتقفنا على شي...!
.
.
اها..تساوم..!
مثل ماساومتك انا..!
صفقهـ..تجاريه عائليهــ ثانيه.. ؟؟
ظلم..!
مقابل صفقه واحدهـ..
راح يهدم حياتي على جميع الأصعدهـ...
بس .. يا مقرن..
الطرف الثاني من ها الصفقهـ انا... و ماظن تعرف عن شغله شي..!
والاكيد..ماهو الي ينحط في مساومهـ...ويكتف أيدينه..؟
.
.
أبتسم بقلة صبر\أبشر..وسمـ...ولبيهـ...!
أبتسم الجد من ثم أردف\شي ثاني..خالتك هذي....مابي أشوف وجها...وان شافتني او قابلتني مابي منها سلامـ...ولا...شي غير انها تفارق المكان الي أنا فيهـ...
ياسر بعصبيهـ..أحكم زمامها\ترى قدرها من قدري ..وحشمتها من حشمتي.. وهي بنت رجال...
لمح ياسر طيف ابتسامه مستهزئه..تغزي
ملامح ذاك الجد...
يمقت تلك النظرهـ...
وذاك الكبرياء..
والغرور..
يكرهـ...
يرتسم له في تكبر الجد...كـ... الجدار..الذي أصابه الصدع..
فعبثت بهـ...الشقوق...فشوهته...
كبرياء زائف...
ولو
ان هذا الكبرياء غير مهزوز وقرب سقوطهـ...
مارضخ لزواج بتال أبداً........!
ام ..تراهـ....حب في....!
لأعلم بضبط..؟
.
.
.
أشارة الجد بطرف اصابعه بـ الموافقهـ..على خروج ياسر..
.
.
.
[آنحدر..كلي...كمـــــآآآ..طفلاً..تحدر ..مدمعـــــــــــــــــهـ..]
.
.
.
بـ.. الجه الأخرى..
مكتب بتال...
وقع على أوراق كثيرهـ...لكن دون تدقيق ..او مراجعه منه..
ذهنه مشغول تماماً...
مازال تحت تئثير ذاك الصوت..وذاك ألم القابع
بمنتصف أوردته...
يأللهـ...
كم كان ينتظر لهفة أرتواه من صوتهــ...
فـ الصوت ان حصل في بعض اوقات الفراق...
يصبح كا المعجزه حين تتحقق...
يصبح اللسان مشلولاً....
والجبين يتعطر بندى العرق ...
وكل الجسم...ذراته وأوردته...تصبح مشدودهـ..ومتأهبهـ...
لآ..
لآ..
لآ..
لن يستمر هكذا فـ..رأسه..لآيوصل لهـ شيٍ من تلك الرموز امامه..
ببحهـ ويغلق معها الاورق\نواف...شيل ها الاوراق وتعالي بوقت ثاني...
نواف بتوتر\أبشر طال عمرك....لكن البريد..أ..
قاطعه\تصرف...مابي شي الحين...لكن خل المستخدم..يرسل لي شاي..
نواف هز رأسه بحترام وخطواته تتراجع \سم طال عمرك...
خرج نواف وأغلق الباب بهدوء
زفر...
وأعقبهـ...تأأأفف
سحب ورقهـ بيضاء..
من ثمـ....رسم بخطهـ الفخم وحروفهـ...المزخرفة بوجعـ...عشقاً..امتلئ به وفاض ..
يا قسوتك !! .. وشلون قلبك يطاوعك؟!
................. تنسى غرامٍ ساكنٍ في ضلوعك؟!


وشلون تنسى ليلةٍ كنت أنا معك ؟!
.................. فيها ظلام الليل غطى شموعك !!


كنت انت تهمس .. وإتلامع مدامعك !
.................. ويحلي الصوت الطفولي خضوعك


تقول:"أحبك موت" .. وأقول: ما أسمعك
................... لجل أحرجك ... حلو الخجل في طبوعك


ويورّد التفاح بالخد .. وأجمعك


.................... وتربّع بصدري حبيبي زروعك


تقول: "خايف لا إتغير طبايعك "
.................... وأقول: " واللي ميّزك بد نوعك "


يا علني للموت مانيب بايعك
.................... وشلون أبيعك وإنت قلبي بطوعك !!


وأذكر حبيبي وقتها جيت أودّعك
..................... جفّت على صدري بقايا دموعك !!


ومن غبت عنّي والأماني ترجّعك
..................... وأقول: " تِشرق .. لو تأخر طلوعك "


أتخيلك جنبي .. "هنا" وآتمتعك
...................... وأسلي جروح الغياب بـ رجوعك



أنفتح الباب على عجالهـ...
رفع رأسه بتال بحدهـ..أنتهت برؤية الشخص الذي دخل وقطع المكتب بخطواته الواثقهـ..
ياسر بأبتسامه\عرسك بعد بكرا ...وخير البر عاجلهـ...وش له التئخير...وراي سفر ماني بفاضي لعاشقين يدعون علي اذا مالتقو... وانا اول الشهود و أبوي مقرن الثاني!
.
.
.
تساقطت الكلمات وأبتلعتها المفاجئهـ..
اللقاء بتلك الياسمين قد أقترب..
وأشواقي قد أعلنت حالة أستنفار تام...
والصبر..!
يالهي....!
مابه...
قد حلق بجناحيه مبتعد...وكئنه في يوم..لم يكن لي ذاك الرفيق المسامر..!
أوقف سيل خواطرهـ...وحديثهـ....
الجمله الاخير التي القاها ياسر...مقرن بيحضر...!
نزل من برجه العاجي...!
مستحيل...
اذا الامر غير حقيقي...!
كيف..؟
.
.
بتيبس الحروف\كيف...؟أبوي وافق..؟كيف وافق على شرطها..!!!
ياسر يلقي ظهره بخفه على الاريكه\هههههههاي هذاك زمان ولى ...والحين زمان جديد...
وليه مايوافق وانا الي قطعت لك وعد وعهد انه بيوافق...؟
وقف بتال وتقدم لجهة ألاريكه السوداء الجلد المستلقي عليها ياسر...بعصبيه\قلت لك كيف وافق
أبوي وأعرفه..؟
قطب حواجبه ياسر\ وهو جدي واعرف له..؟مالك الا حضورهـ..وغيره لاتسئل عنهـ...
جلس بتال في الكنبه القريبهـ...\وهي عارفه با الموعد...؟كيف بتلحق تجهز لها شي...ياسر...انت غاصبها ..؟
اشار برأسه ياسر باالنفي وبتهكم\شيبان ايه واللهـ..وعاشقين أستحو على وجيهكم وحشمو الي توهم عازبين...
رمى القلم على صدره وقع بحضن ياسر...حتى أنطلق منه تأوهت ألم...صاحبتها ضحكه شامته...
بتال بعصبيه\أنت ماتحشم أحد...لسانك عليهـ فلتان لو بنخليه على كيفه..جاب ثالث الاعياد..قم فارقني بس..
وقف ياسر وبضحكه\المهم العرس الاحد يا حضرت العريس...والمهر الله لايهينك أودعه بحسابي....وفالك المليون..!!
ضاقة ملامح بتال\وليه ماتعطيني حسابها وانزله فيه...ليه انزله بحسابك..؟
ياسر يودعه\خالتي ماعندهـا حساب...لآتتأخر يالله تخلص عمرها....ياحليلكم صدق..!
.
.
.
[آنحدر..كلي...كمـــــآآآ..طفلاً..تحدر ..مدمعـــــــــــــــــهـ..]
.
.
.
4م..
بحاره ضيقهـ..
عناد بضيق...ويدهـ تفتح أزرة ثوبه بقرف\يمه وين..؟أي حارهـ...ترى دوختني في ها الحارات..
الجدهـ..\مدري ياعنيد هي ها الحارهـ..والا الي قبل شوي...
عناد بضيق\عندك رقم جوال دقي عليهم وخلي واحد منهم يوصفني البيت...يمه ماهي بحالهـ..مع ها الحر..
الجده\اسكت بس خلني اتذكر وين بيتهم فيهـ..انا ماني بزر مايدل..لكن من زمان عنهم..
سكت عناد ..وملامحهـ..غاضبهـ..
ضاق من شكل الحواري الضيقهـ...
و الحي الغير نظيف بنسبه لهـ.
الوجوهـ المتسخه...
الاطفال يلعبون..خارج أسوار البيوت المتصدعهـ..
.وأستغرابه بلغ اقصاهـ..في لعبهم حفاة..ولهيب الشمس
يفتح فاهـ...لرصيف ..ولـ الأزفلت الاسود...
حتى البقالات..صغيرهـ..مرصوصه...وبضائعهـا...اقرفتهـ...م ن النظر اليها من بعيد...
ضجيج..ضجيج...ضجيج..
يألهي كيف لساكنين تلك البيوت..ان ينعمون بنوم هادئ..!
لمح..شخصين يتعاركن من بعيد...يبدو..أنهمـ..دأن..ومدين...!!
يالهي..؟
ماهذا الحظ العاثر الذي جعلني اوافق على جنون جدتي..!
أي صحبه..؟
اي صداقه...؟
تلك التي تبحث على بقاياها الباقيهـ....
أقسم ان القرف..وصل...الى قمة الهرم..عندي....لم..أعد احتمل...؟
قطع عليه سرحانه..صوت الجدهـ....
-عنيد...هآآآآآآآآآآآآآذا هو..شفه البيت الي مقابلنا...
فتحت الباب بسرعه من غير حتى مبالة به..
عناد بصوت عالي\يمهـ...أصبري اقرب لك السياره عند الباب...
من دون مبالهـ\انت بس نزل الاغراض عند الباب وكثر الله خيرك...اذا بغيتك دقيت عليك..روح شف اشغالك...
.
.
ببساطهـ...
القت أوامراها الصارمهـ...
ومضت...
كنسمه بارده على قلبي...كـ عطر أثير عندي...
كم أحبك...
ياعذبة الأحساس..
يارقيقة القلب...
يا كتلة من المشاعر تمشي على قدميها...
.
.
أبتسم وهو يتأملها...
بعد أقترابها من باب البيت الصغير....
و...
السور الصغير ليس له بوابه لدخول السيارات ليس له الا باب واحد ...
وهو الذي قرب السيارهـ اليه...
نزل من السيارهـ...
وفتح الباب الخلفي...بعد أن شمر عن أكمامه..
فهذا الحي ..كما هو يراهـ...
لا وجود لمصطلح الأناقه بين أرصفته...
و
أيضاً...المشتريات الكثيره من الجده العزيزهـ..
ترمي باالأناقه عرض الحائط...
بدأ ينزل المشتريات..؟
كرتون بداخله ذبيحه...مقطعه..!
أصناف من الفواكه والخضروات...
كل شي ...حملتهـ,,أمي...
ملح..شاي..سكر..
حتى الشكولاتات والمشروبات..!
أنزل كل شي عند الباب...
من ثم..
عاد لسيارتهـ....ورحل...!
.
.
.

white flower
10-23-2012, 12:00 PM
[آنحدر..كلي...كمـــــآآآ..طفلاً..تحدر ..مدمعـــــــــــــــــهـ..]
.
.
.
بداخل البيت...
أبو مناف بفرحهـ يستقبل الجدهـ....\هلا هلا يمه هلا والله....يا الغاليهـ..توى مارجعنا النور...
فلك تقبل رأسها وتنحي بحب على يدها\هلا يمه هلا..يالله يمه والله اشتقنا لك...
جلست الجده بأبتسامه ودمعتين علقت بين الاهداب\العذر والسموحهـ...العذر والسموحهـ...والله مقصرهــ..
ابو مناف ببحه\والله مالحقك قصور انتي راعية الاولهـ...حنى الي واجب لنا نسئل ونطمن عليك لكن والله الصحه على قدها ومثلك عارف يا الغاليه...
أبتسمت الجده بحب \انتم بشروني عنكم وعن أخباركم وش هي الدنيا فيكم...؟
فلك تمد لها فنجال القهوه\على حطت يدك يمه..مافيه جديد....
أبتسمت الجده\ماعرستي يافلك...لعنبو حي ها الرياجيل مايشوفون ...؟عيونهم منعميه...؟
فلك برتباك مدة التمره وتجاهلت التعليق...
ابو مناف بحب\وشلون سطام وأهلها...ان شاء الله امورهم طيبهـ..ـ
الجده\الكل بخير وسلامه...ياللهـ..أنك ترحم شيخه ياكريم..والله من يوم دخلت السور والدمعه سكيب...
قالتها الجدهـ...
وصوتها تحشرج...
حتى أختفى...
ابو مناف ببحه\اللهم امين
فلك تمد كاس المويه للجدهـ...وبتعب\يمه الله يخليك ..ماودنا والله تجينا ويتكدر خاطرك بعدها وتتعبين...
تكفين يا الغاليهـ...
كفكت الجده دموعها
بطرف الشيلهـ,,,الشفافهـا...
الجدهـ...تشرب من الكاس...بعدها..
التفت لفلك وبنبره حانيه\ها يفليك ماجاس رجال منا والا منا..؟
فلك با بتسامه تحاول تخفي وراها الارتباك الخانق لها\والله يايمه على يدك...عطيني واحد من الي تعرفينهم لاتقصرين...
ضحكة الجده وبحنان\والله ماحد عرف لها الجوهره ...ولو ان عندي ولد غير ابو جسار ان انتي عنده الحين..
خجلت فلك وحاولت تلتهي بصب القهوه..لكن وجها وحمرته فضحت توترها....
التفت الجده لفهد بسؤال\الحين يوم اسئلك عن ولد عبد العزيز ..واقولك ليه ماتعجلون بعرسهم ..؟تقول لي كل خذا نصيبه...وش العلم!!
فهد بتوتر\والله يمه صارت بينهم مشكله..وملوك ماعاد هوته...وهو والله ماقصر مانشب لها ولاعلل بقلبها طلقها وهي والله تسوى عيونه...
الجده تهز راسها \لاحول ولاقوة الا بالله.. ياولدي مايصير ..؟من يومها بزر وهو يبيها.. والحين يتركون بعض وش ها المشكله الي
مانحلت..وش ها المشكله الي تسوى ....يطلقها بعد ما تملكها...
فهد\يمه كل شي الا الزواج اذا هي ماتبيه من الي بيجبرها..ماحد بجابرها..وهي بنتي وهو ولدي..والله ان ارتفعت فا في الشنب وأن نزلت فـ [الحيه]
.
.
.
ساد الصمت للحظات..على استغفار الجدهـ..
.
.
.
لحظات وتوسطت ملوك المكان والأبتسامهـ...تسبقها..
\ياهلا فيك يمهـ...ببيتك ومحلك...
طبعت ملوك قبله على راس الجدهـ..وعلى يدهـا...
الجدهـ بفرحهـ تمسك اطراف اصابع ملوك...\كيفها امورك وحالك...
ملوك\بخير يمه..وانتي بذن الله طيبهـ..
جالت عيون الجدهـ..بعجاب في ملوكـ...من ثم نقلت نظرهالـ. فهد\ماشاء الله على ها الغزال يافهد...
واللهـ..دام..صيادهـ.أطلقهـ..الوكاد..بيقنصهـ..قناص. ..
أبتسم فهد\والله يايمه...هـ...الغزال قدامك..
الجدهـ..بضحكه على ذوبان ملوك بخجل..\واللهـ..يافهد لو شفتها في عرس او في عزيمه ماعرفها يمك..تغيرت...لآاله الالله...
فهد\يمه..مليك حلوهـ..من يوم يومها....
الجدهـ..تنزل الفنجال\انا عارفة انهازينه ..والزين يمك في ها الزمن غسال ايدين...ماله فود..أهم شي معدن الانسان واخلاقه ودينه...هي الي تزينه بعيون الناس...
ابو مناف بأبتسامه \اي والله يمه صدقتي..
.
.
.
[آنحدر..كلي...كمـــــآآآ..طفلاً..تحدر ..مدمعـــــــــــــــــهـ..]
.
.
.
مستوصف...
ضي ..\يعني أستمر على ها الفتامين..
الدكتورهـ.\أيه..وكمان كاتبه لك على حمض الفوليك...استمري عليهـ...حتى يحمي بذن الله من تشوهات الجنين..
ضي بأبتسامه\طيب ممكن اعرف متى اعرف جنس الجنين...
الدكتورهـ\لس بدري على ها الشي ممكن بنهاية الثالث وبداية الرابع نعرف الجنس...
ابتسمت ضي وهي تودع الدكتورهـ..وتحرك أصابعها بفرحهـ..لرقم ريان..
.
.
.
[آنحدر..كلي...كمـــــآآآ..طفلاً..تحدر ..مدمعـــــــــــــــــهـ..]
.
.
.
الراسي..
سيوف تفتح العلبة المخمل..
أبتسمت على عقد ماسي ناعمـ..\ياربي جسور..ذوقك ماااارهـ كلاس...
جسار يرفع الخصلهـ..الساقطهـ..بغنج على جبينها...\بس ماقلت لي ايش المناسبهـ..؟
رفعت راسها...والابتسامه تنحر قلبه العاشق\ممممم..
جسار\المناسبهـ...اليومـ...سلموني جائزهـ...على مستوى اعلامي كبير...
سيوف توقف\وربي..؟ماخبرتني ماشفنا تغطيه على ها الشي...؟مفروض انا الي أهديك...ياربي منك..؟
جسار بحب\انا مبسوط...ودامني مبسوط احب ابسط الي حولي..ومو انتي بلحالك ..حتى شهد ودرر ووسن..كل وحده منهم خذت هديتها..
انهى كلامه بجلوسه على طرف السرير...
سيوف\مبروك قلبو..الف مبروك..
ابتسم جسار..من ثم ذبلة البسمه\بس الفرحه ماتكمل...انا وعناد بينا موقف شهد....ماظن ها الجليد الي حطه الحين بيذوب ...
اختنقت ابتسامتها بذكر أسم عناد..تصنعت الابتسامه من جديد\بتحل لاتشل همـ..
جلست على طرف السرير..تقلب العقد الماسي بين اصابعها وعينيها تلمع بلمعة الماس....
حك دقنه وبهدوء\وكيف احلها سيوف..والله شايل هم عناد...تعرفينه حيل حساس وحيل عنيد..وعصبي
وحالته قشر..والي بيتدخل في تهديته ها الوقت بيحصله بركان...
حتى لو تشوفينه تحسين بملامحه هدوئ..شوي..يقلب كل شي...ياليته يتزوج بس...هو لو يختار له وحدهـ
من الجماعه او من خوات زملائه ..والله العظيم اسوق الي وراي وقدامي على مهرها..
ابتلعت تلك رجفه هاجمت شفتيها..والارتباك يتضح من اهتزاز العقد بين اصابعها...بعصبيه\عرس..؟وشو له تزوجونه..هذا هو طلق بنت الناس وماكان بينهم شي...لاتوهقون بنات الناس فيه...
وقفت واتجهت لطاوله الصغيره نزلت العقد با العلبه....
جسار \من جدك انتي..الا بيتزوج وبيتوفق ان شاء الله فشل تجربه وحده ماتعني نعممها على كل شي..ونحكم على حياتنا با الفشل....
سيوف ارتبكت وماقدرت تكمل الكلام ...فضلت السكوت والركون لصمت...افضل من اعصار بكاد تسيطر
عليه بداخلها...

.
.
.
[آنحدر..كلي...كمـــــآآآ..طفلاً..تحدر ..مدمعـــــــــــــــــهـ..]
.
.
.
الساعهـ..9م...
توسط ياسر السور الصغير...وأكياس مغلفهـ بعنايه يحملها...
أستغرب من السيارهـ..الفخمه..الـ قابعه با القرب من البيت...
تراجع لخطوات قليله للوراء وهو يرى أمراءه تودعها فلك والخال...وطيفاً لمحه وأختبئ على عجالهـ...
فكاد يخطف معه أنفاسه..!
فلك بصوت باسم\يمه هيا هذا هو ياسر....!
تهلل وجهـ...الجده وهي تقترب من ياسر..المستغرب لتواجدها...
ياسر\حي اللهـ..بنت محمد في محلها...يالله انك تحييها..
الجده بصوت محب\الله يبقيك ياولد عبد العزيز وشلونك يمك وشلون امورك...ان شاء الله زينه؟
ياسر وهو يتراجع مفسح لها المجال للخروج\بحسن حال وتسرك...وين يا الغاليه وين...منتي براحيه..الا مواعدتنا بحقك...
ابتسمت الجدهـ\مافيه بين الاهل كلافه...تعشيت من عشى البيت والحقوق لضيوف والغرب
والا انا من الاهل..
أبتسم ياسر\ايه والله يا الغاليهـ...منهم...لكن لابد...
الجدهـ...تودعه بدعوات ....ومن ثم تستئذن وتعتذر...
.
.
.
أقفل الباب ياسر...وتوجه بنظراته لجهة فلك...الفاتحه فمها ببلاهه\وربي ماعاد في الثلاجه مكان وش ها الكيك الي جايبه..!!
ياسر بضحكه\كيك يا المشفوحه اكل وزط..ياعسى ابليس الخفس انتي ماعندك هم ثاني غير ها البطن..!
فلك بتضايق\وربي انك سخيف من شافك قال انا من عشاق الاكل شف جسمي وش حلاته لازوايد ولانقاص..رويان..!
قالتها وهي تدور...
حط يده بضحكه على كتفها لأيقاف دورانها.\عشان كذا جايب لك فستان ..يلتف على ها الورد..!
.
.
.
شي أخر شعرت به يتغلغل بجسمها...
.
.
.
بقايا كبرياء قبع في متاهات اليأس..
وشبح روح حبيب قربهـ...وبعدهـ...هو وسم الثعابين سواء..
قربه موجع..
وبعدهـ...ايضاً موجع...
ماذا...فستان عرس....!
أي عرس..؟
واي عروس..؟
تبحث عنها يابتال...!
الم يكفيك..عروسين..!
من انفس ما أكتنزته الأرض..!
من ترابها..!
كما تجاهلهـ...ذاك العاجي المتعجرف....!
اليس هو السبب الرئيسي وراء ما أعانيه وتعانيهـ على حد قولك..!
الم يخبره أحد...
ان أدم..أصلهـ من تراب....!
كيف يتكبر..التراب على التراب..ويتعالى..!
أين العروس...!
انا لآ أرى الا بقية البقايا..!
وكل شي..أتضح لي في غيابات الجب..!
الا..العرس...وتراقص الفرحـ....!
خمسة عشر سنهـ...
اين أضع أوزارها..؟
على أي كتف يحملها...
صدري وروحي أمتلئت با الحقد الذي يثقلها...
ماعدت حتى أومن با الحب..
بت أخاف..من قربهـ...
لآ ..أريده لمس روحي...
لآيلمسهآ...
آرجوك...
كن بعيداً عني...
لآتقترب أيه الحب...
لآتجدد شي...
لآتلمس روحي المحطمه...الى مئات الأشلاء...
كن كما أنت...
كا...السحاب..
و..
كـ...البحر..!!!
قربهما محال..والتقائهم ضرباً من الخيال....!
حتى..وأن جمعتهمـ...قطرات المطر......!
فهما...هامتين لايلتقون...
أهتزت على قبضتنين ياسر على كتفيها الصغيره..يهزهـ..برفق\فلكـ..معي...!
هزت رأسها الصغير...
ياسر\كل شي أوكي..!برنامجك كله يا الأميره جاهز...لاتشيلين هم شي...
.
.
.
أبتسمت..!
هم..؟
أهلا به..!
فقد أستبشر بمرافقتي من جديد...!
الم أخبرك...!
انُهـ...ولد معي من رحم أمي....................!
.
.
.
من ثم أردف..\كذا وحدهـ بيجونك...يوم الاحد...شوفي خالتي...عمي نزل مهرك في حسابي...
تدرين كم..؟
صمت ثم أردف بأبتسامه \
نص مليون ريال ...أكيد ماتقدرين تصرفينه ها اليومين...لكن بذن الله تصرفينه با العافيه بعدين...
أبتسم وهو يتجاهل ملامحها ويغمز لها بأحد عينيه..
ويضع أحدى اصابعه على غمازته اليسار اليتيمه...
كما ..تعرفها فلك...
هذهـ..حركة ياسر...في الفرح...ولهـا..او..لملوك..او..لمناف...فقط...
حركه طفوليه..نستها تماماً...
أيضاً..اذا كذب..او.. أرتبك...
.
.
.
كانت سوف تصيبني نوبة ضحك مفاجئه..!
ضحك الدموع..!
من منكم...رأئها..؟
لآظن الكثير منكم...عرفها..!
انها كـ...
الم من يتسول لقمة العيش ويشحذ الهمم...
الم من يبسط سجادته في أخر الليل ..من ثم يمد كفيه مناجي..رب الفقراء...والمستضعفين..
ويناديه في جوف الليل..
رباهـ..
رباهـ..
رباهـ...
ضاق العيش..وأغلقت الابواب بوجهي..فأين..بابك الذي لايقفل..؟
الم من تذوق نومة الجوع..في ليل شتاء بارد...وتصادف بـ أن الحمى سكنت الأضلاع..!
من ثم فجئه..
أمطرت السماء...عملات ذهبيه..!
لكنك..تفضل البؤس على جمعها ..
.
.
.
هزأت رأسها فلك...وأستدارت للخلف...\انت فصل وحنى نلبس..!
أمسك ذراعها ..ولفها لوجه..برفق\ياعساني ماذوق الوجع بعيونك..!تكفين خالتي تكفين...انتي تبينه...وهو متلهف عليك...
لآتخربين كل شي...أنتم أثنينكم مالكم ذنب بشي..
لآتحملينه وحدة ها السنين...
ترى روحه..تعبت...وتبيك ...؟
/
/
وضع في كفها..خيوط مسكة الكيس الفخم...
أثقل...عليها فوق ثقل روحها الهشهـ...
قبل جبينها \أشوفك بكرا..
أنسحبت فلك بهدوء من المكان تحت أنظار ياسر المتتبعه لخطوات فلك الثقيلهـ..
مثقلهـ..بعشقاً لامس فؤادهـ حتى قتلهـ...
عشقهما طاهراً...أبيض...
لم تصبه الخيانه..ولم تندس ذاك الحب..
بقى كلا القلبين...وفيٍ مع صاحبهـ..في غيابه..
ليتهـ...في حياتهـ..صادف ذاك الوفاء...
.
.
يوم الاحد....
.
.
بيت العاجي...
أمام مرئات الاستقبال الفخمهـ...
كان مقرن يفرد شماغهـ...غالي القماش مترف الخيوط...على كتفيهـ...
ورائحة العود المميز تتراقص
بجوائه..
مناير بأبتسامهـ..\وهـ..عليك ياعميمي عين الحسود فيها عود..عسى من مايصلي على النبي يموت ويشبع منهـ الدود...وش ها الزين وش الترسم وش الكشخهـ..عريس عريس..؟
حواجبه المعقوده وملامحه القاسيه...
رسمة علامات التعجب على وجه مناير والاستغراب على وجه مناهل
الواقفهـ بدهن العود با القرب منهـما...
مناهل بأبتسامه \عمي رايح لعزيمه او اجتماع مهم فديتك...؟
تجاهل السؤال ونسف طرف الشماغ...لجهة اليمين..\لاهذي ولاهاذيك...بتال اليوم عرسه ورايح أحضرهـ..!!
الاثنيتن..بشهقتين جلستا على كراسي الاستقبال....
.
.
بعد لحظات...
.
.
مناهل داخله بنوبة بكاء حادهـ...بما أن بتال أذاقها طعم الضره هذيه المرهـ...
اما مناير فكانت احسن حال بقليل...بما ان لها تجربه..في لوعة الوجع...=)
ولو كانت مركز في تلك المرهـ..ومخفف في هذا المرهـ..!
مقرن يرأف لحالهم..\أقول يابناتي..تراكم الغاليات عندي...وماهو بجايكم ضيم وانا عندكم وقلت له يقلعها في بيت منتم بفيه..وماهي متسوايه روسكم معها..
أنتم الكبيرات الفاهمات...بنات الشيوخ..
بنات الرجال والحمايل...طيباً من طيب...وبتال يحبكم ويغليكم..
لاتحسبونه انه اعرس وخذى الثالثهـ...بيتركم...لا وانا عمكم ما..جد جديد...
أبشرو برضوهـ..الي ماسيقت
على احد قبلكم..ومانعطى مثلكم...
يابناتي امسحو هبال بتال في وجهي هذي المرهـ...
والله اني ماني براضي بعرسته ذي..لكن والي حط غلاكم بصدري اني مجبور وماني براضي...لكن وش السواة..
ختم كلامه وهو يمسح راس مناهل المناهره تماماً...
مناير كانت متمسكه بعروش القوهـ..رغم الضعف والأرتباك بداخلها\كمل ياعمي كمل..قلنا من هي
عساهـ...مطيبة الفال...علمنا ياعمي..!
مقرن \ايه هي...
مناير بأنفجار \ودامها هي ليه تحضر..!
من ثم اردفت...\وش ذكر بتال فيها..؟وش جدد ها الشي فيه..؟طلقنا بنت اخوها
ومافتكينا منهم ولامن سحورهم..؟
كيف ياعمي تقبل نرتبط فيهم من جديد...وشلون...؟
جددو السحر..!
والا حطو لهم بلا جديد...؟
الحين بتال ماهو براضي فينا عشان يجيب الثالثهـ..!
علمني عمي وش حنى مقصرين فيه..؟
وين قصورنا..؟
انا جايبه له بنات مثل الماسات...
ومناهل درهـ في ها البيت...
ليه مايحمد ربه علينا..ليه...؟
ليه مستكثر علينا عيشه مثل العالم والناس..؟
علمني ياعمي...اذا في الرياض هذا كله...واحد متزوج من ثنتين بنات حمايل و رجال كلاً يدعي ياخذ منهم ويناسبهم مثلهـم...
واخر شي يجازي الابو والاخو الي زوجوه بنسب بنات منهوبين الجد...!!
من ثم اردفت بشهقات..\وليه ماكلف خاطره يعلمنا..وهو ماشي منا امس يقول بسافر اسبوع..؟ايه بيقضيها مع بنت أبليس الي
عساني اسمع ونينها من ورى سلك المغذي هي وياهـ...!!
مقرن بنفعال\استغفري لاتدعين على بتال....رجلتس وابو بناتس...استهدي بالله وعيني خير...اجلسي اجلسي...مدري عنه يمكن كان ناوي يعلمكم في وقت مناسب لهـ...والله مدري....؟
مناير بعصبيه\وش يعلمنا به..!ليه يومين ماشفنا رقعة وجه ولاطب البيت..يقول عندي شغل...؟
يعلم بسواد الوجهـ..؟
راجع على عجوزه الاوله..؟
وش العلم الزين الي يعلمنا فيه..!
مابه علم ...مافيه الا سواد الوجهـ.ـ.وين الظبي عنكم...؟
والا هي داريه بعد ورايحه قبلكم تحضر العرس..!
ايه دامك انت براسك حاضر...؟
سحرهم ها المرهـ..سحر أحباش...!هو الي يصيب ويجنن...
مقرن بعصبيه\أسمعيني يامنير...رجلتس واذا شفتيه تفاهمين وياهـ..لكن الظبي ان روعتيها وهي توها مسقطه لاتلومين الانفسك هي ماتدري بشي...ورجلها ماخذها ها اليومين يمشيها...علمن يوصلك ويتعادك..الظبي لاحد يروعها..
قالهـا مقرن وهو يعلن انسحابهـ...وصوت الباب ينغلق بقوهـ..
مناهل بدموع\وش السواة الحين يامناير...بتال اعرس علي..اعرس علي...
مناير بعصبيبه\بعلمتس وش السواة اما حطيتها فوق راسه وراسها...ماكون بنت العاجي...اجل ياخذ
علي بنت الشوارع ...منهوبين الجد والساس...اسمعي لاراح عمي بنروح لسايق راجي وبخليه يوديني لبيت اهل ياسر اكيد يعرفه...ونرويهم العرس كيف يستوي ويزين...؟
.
.
.
[آنحدر..كلي...كمـــــآآآ..طفلاً..تحدر ..مدمعـــــــــــــــــهـ..]
.
.
.
بعد عدة ساعات..
بيت ابو مناف...
الصالهـ الصغيرهـ..
.
.
.

نقش الحناء...كغصون الذهب تلف المرمر...وتطوقهـ...
برسوماتها وأبداع الفن المرسومـ...من الذراع الى السبابهـ...
حكاية...عشق..و..جمال...آحجمـ...الكلامـ...على الأسترسال في عبقهـ...
لونهـ..الأحمر...تمازج مع البياض...فتمثلت لنا لوحة حيهـ...من جمال
خلقهـ اللهـ...فـ...أودعهـ...
يمتزج مع نقش الحناء...عقد لؤلؤي..يلتف على ذراعها الأيسر...ممسك ومطوق معصمها...
لتسقط بهدوء على الفستان الابيض..اللؤلوي..مسكة ورد,,أبيضـ...كـ..بياض
روح ممسكها..
وذاك الفستان الملائكي....
بفخامة رقي الملوكـ ببياضهـ ولمعتهـ..
ومن رقة الأميرات سرق كل شي فيه..
من صدرها الرماني...يتساقط خطوط الداربيه...المزمومه..وأطرافه
مشغوله بـ
كرستالاته الشور فوسكي..وتلبيسات التل رافقتهـ...وأنطوى على جيدها
المنحوت...بنعومتهـ...وفخامته...
من ثم يضيق الى أعلى الساقين....حتى يتسع بـ الأسفل...
.
.
.
ملوك بضحكه حانيه\ياحلو الزواجات العائليه مافيها تكلف ولاخنبقهـ..وتكونين هاديه ومرتاحهـ...
قالتها وهي تدور با المدخن بـ الغرفهـ..
أردفت..\مناف هذا رافع ضغطي داق علينا من رقم غريب ويبارك...الولد هذا مدري متى يحس ويفهم احد مايحضر زواج عمته...
قال ايش...قال ابشرك لقيت لي شغل بجدهـ....والله هذا وجهي ان كان ماهو مع الشلة السوء ملتم...
فلك برتباك\ملوك ولي يرحم أمك..هدوء شوي...!
التفت ملوك وبضحكهـ\اموت انا...على الهدوء...والزين المنحرج بس والخايف...عميمه وربي تهبلين وها الفستان شي عليك شي...
فلك برتباك\ماهو أكبر همي..أنتي تعرفين كل شي ..لآتقعدين بس تزينين الامور المنعاجهـ..!
تجاهتلها ملوك وهي تنزل المدخن وتعدل مكان الكيكه وكاسات العصير الانيقهـ..
ناظرت ساعتها وأبتسمة\مابقى شي...ويوصولون..تملكو خلاص وهم بطريق كلها أجل عشر دقايق..
أنتهت من جملتها وتسمع صوت باب السور ..
أخذت الشرشف الطويل وبرتباك الخطوات السريعه..
طبعت قبلتين على خد فلك\عميمه الف مبروك...هههه ائلبي معك..!
قالتها وهي تنسحب ويدي فلك المتشبثه بها تفلتها....
.
.
.

قبضت بـ خوف..طرف الفستان وصوت ياسر يعلن عن دخولهـ...
.
.
.
أرتخى أطراف الخجل بـ نزول أنظارها للأرض.....
نبضات قلبهـا...
تكاد تخرج من قفصها الصدري وتتلعق بحنجرتها ..
خجل..!
بل ذوبان
وأنسكاب
با الحياء...!
خوف..
بل
أرتعاش..
و
غرقان
في
بحرهـ.
.
.
.
انفاسهـا ملتهبهـ..تشعر بحرارتها تخترق كل شي..وتحرقهـ...
وهو يقترب منها..
لأتسمع شي...لاشيء...
لكن أصابها فجئه ماس كهربائي صاعق...!
تركت الرجفه تتضاعف..
.
.
.
أشتعلت..!
أشتعلت...!
.
.
.
وشفتيهـ الباردتين تعانق جبينها المصقول ثلجي..اصابه الحمره...
قبلهـ....
أستلت روحها...
واخترقت كل شي معها...
لكنهـا..أعادة له البعض من روحهـ....!
.
.
.
ساااا..أسقط...
ساااا تعانقني الأرضيه الباردهـ...الأن...
معلنة غيباني عن الوعي...!
.
.
.
شعرت وعيناها الباردتين المعلقتان با الأرض..
ايدي دافئه حضنتها بخفه...
وأمتصت كل شي...
ياسر بحب ودفئ\الف مبروك يا الأماس وعقيق...
من
ثم اردف..بطبع قبلتين على وجنتيها...ودعوهـ..صادقهـ
من القلب...
.
.
.
ياسر....
ضمني اليك...
دعني أختبى هناك...
بين أضلعك...
فأنا أضعف من أكون معه من جديد...
.
.
.
مرتبكهـ..
بل...
رجفت قلبها...أسمعه وانا هنا جالس باالقرب منها...
جميلهـ...!!
عذبهـ
ساحرهـ...
بل تجاوزت تلك المسميات المستهلكهـ...
ماذا..؟
تربعتي على عروش طغيان الأنوثه المترفهـ..
ياللهـ..
.
.
.
.
.
..
..
همسة محبهـ...

يحكى أن رجلا ذهب إلى أحد العلماء، وشكا إليه فقره، فقال العالم: أَيسُرُّكَ أنك أعمى ولك عشرة آلاف درهم؟ فقال الرجل: لا. فقال العالم: أيسرك أنك أخرس ولك عشره آلاف درهم؟ فقال الرجل: لا. فقال العالم: أيسرك أنك مجنون ولك عشرة آلاف درهم؟ فقال الرجل: لا. فقال العالم: أيسرك أنك مقطوع اليدين والرجلين ولك عشرون ألفًا؟ فقال الرجل: لا. فقال العالم، أما تستحي أن تشكو مولاك وله عندك نعم بخمسين ألفًا.فعرف الرجل مدى نعمة الله عليه، وظل يشكر ربه ويرضى بحاله ولا يشتكي إلى أحد أبدًا.
مختصر منهاج القاصدين .
.
.
.
دمتم بحب ضمني بين الاهداب..

white flower
10-23-2012, 12:05 PM
.
نظرة حقد 17..

.
.
مدخل..
ابشر بقلب,,, ما يبي غير طرياك ...

وابشر بعين,,, ما تبي غير شوفك

وابشر بحب,,, لو قسى الوقت يرعاك ...

وابشر بروح,,, من غلاها تحوفك

ابشر وكل اللي تبي يالغلا,,,جاك ...

امر عسى درب المنايا,,, يعوفك

يا صاحبي يشين,,,وقتي بلياك ...

لاصار ما ينطق لساني,,,حروفك

ان غبت عني يذبح القلب,,,فرقاك ...

وان جيت يمي عانقتني,,,طيوفك

امشي على كيفك,,,على شان دنياك ...

واساير أيامك ,,,واقدر ظروفك

من كثر ما خوفي,,,على القلب ينساك ...

سلمت لك قلب الغلا,,,في كفوفك

مديت قلبي,,, يوم مديت يمناك ...

ولعبت لك عرضه,,,ورقصت سيوفك
.
.
.
بدايهـ..
صباحكمـ رقه ..صباحكمـ ورد..صباحكمـ أبتسامهـ..=تمهد لموضوع بتقولهـ...
عذبات الحضور...
بارت اليومـ وبارت الاثنين..قد يكونون ختام البارتات ..ونتوقف لما بعد رمضان...
فـ والله العظيم البارح فقط أبلغني زوجي بسفر الذي سوف يكون بذن الله يوم الثلاثاء...
فـ الاتصال راح يكون مو ثابت..وانا على عداوهـ مع الاتصال الغير ثابت ..
لآ أرتاح الا بتصال ثابت وسريع=)
أعذروني يا الغاليات..لكن والله العظيمـ..اذا قدرت انزل لكم بارت السبت القادمـ..ماراح أقصر..بس
انا ماودي اوعدكم..وبعدها أخلف....فما ادري..عن ظروفي في السفر ...
نجي للبارت اليومـ...=)
الأكثريه عرفة السر الصغير مابين السطور....
والذي سيذاع ويعلن قريباً...
بارت اليومـ..
لطيف=) ..تقبلوهـ بفساحة صدر..
أعتقد أن أشتياقكم لردة فعل مناهل ومناير أكثر من أشتياقكم للقاء العاشقين..^_
بارت اليوم تعبت عليه بجد ياليت الي متواجدين دوم با المشاهده ينورنا
بحضورهم...
.
.
.
ألاوسمهـ...
لسيدة الحضور..و..طاغية الحرف...
ـ أم الوليد ـ
سطر ردها..معرفة ردة فعل مناهل ومناير..بـ الحرف..!>>تصدقين طيف تروعت يوم شفت ردك^_^ ظنيت سربت لك شي من أحداث البارت ومادريت .. لكن ماشاء الله عليكـ...سباقهـ دائم لتوقع الصحيح...
.

.

.
[لا تلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاهـ]
.

.

.
مرتبكهـ..
بل...
رجفت قلبها...أسمعه وانا هنا جالس باالقرب منها...
جميلهـ...!!
عذبهـ
ساحرهـ...
بل تجاوزت تلك المسميات المستهلكهـ...
ماذا..؟
تربعتي على عروش طغيان الانوثه المترفهـ..
ياللهـ..
.
.
.

أبتلعت ريقها الجاف على صوت خطواته الراحلهـ..وكلماته الممازحهـ..
ياسر بهمس وصوت ضحكه تخللها\دقايق وراجع لكمـ... !
.
.
أعلن ياسر خروجهـ.. السمج..
وكــ أني لأول مرهـ..أتزوج..
وكــ أني لم أتزوج لمرتين..؟
وثلاث بنات..!
دليل مثبت على نزع الأرتباك مني الان...!
اذاً..مابي...؟
الحروف تنساب من شفاتي لتهرب...
وخفقات قلبي لاتهدئ...
سرق ذاك الأرتباك اللعين كل الكلمات المرتعشه بصدري..
.
.
.
صمت لحظات..أعقبتهـ
بثقل رجولي صوته المثقل بـ الفخامهـ المترفهـ يلتفت لها\الف مبروك يا الغاليهـ...
.
.
.
مع التفاتته المثقلهـ
توقفت للحظات نظراته..!!
من ثم تحركت ببطئ..؟
لسرق ملامح..
تلك المخلوقهـ..المرتجفهـ..!
المثقلهـ..بئنوثه طاغيهـ..
أكتسى بها ..
ذاك الوجه المرتوي بـ جمالاً..
سكن روحهـ
بطفوله،..
وهاهو يسكنه من جديد ..
ويجدد مواثيقاً..ما..تناساها يوماً..
بأسطورة أنثئ مرتبكهـ..
يالهي..!.
فلك...!
أأأعلنتي أحتلالك الكامل لذاك الجمال..
أم تراهـ..
هرب من كل العالم وأستطون ديار تلك الشفتين المرتجفهـ...؟
رمى بكلماتها الجارحهـ..له قبل يومين... ورائ ظهره..
و..أعلن منذو اللحظه..تجدد تلك المواثيق...؟
.
.
لمس بحنان رجولي يدها..
الممسكه برتباك المسكه البيضاء...
.
.
.
تلك الأنامل... هل هي أبنة عم الحرير.....أم هي شقيقة لريش..!
.
.
.
شعرت فلك بملامسته...بشطر خلايا جسمها لاشلاء...
حرارة سرة من أطراف أناملها..
الى قمة رأسها...
وأربكتها..أكثر..
.
.
.
لم يتدارك الموقف الا دخول ياسر..!
.
.
.
ياسر بأبتسامه\هـ..عمي ..تمشون لأوتيل..جهزة السيارهـ...وخالد فيها...
أبتسم بتال..و..وقف..\توكلنا على اللهـ...متى ماتجهز خالتك...أستناهـا انا في السيارهـ...
.
.
.
لحظات راحه تسللت لقلبها بخروجهـ..
وشعرت بأن الحياه تدب من جديد في عروقها...
كمـ...كان قربه للحظات قليله...عاصفاً...!
.
.
.
ياسر بضحكه يساعدهـ على الوقوف...
وينادي الخادمتين المحضره ..خصيصاً..لليلة فلك..
ساعدتها على لبس العبايه..
وصوت أنفاسها ودقات قلبها أصحبت مسموعه لياسر..
دقائق وهمس بأذنها\سمي برحمن خالتي..بسم الله عليك لايصير في روحك شي...
فلك برتباك ويدها اليمنى تعانق أطراف أصابع ياسر وتحتضن كفه ببرودها\ماقدر ودي أبكي ودي ابكي..
وين أخوي..وين مليك..؟
أفلت كفه من أناملها ..
من ثم..
قّبل رأسها وساعدها للبس العبايه
وببحه\خالتي ولي يرحم شيبانك ...والله خالي ماهو ناقص دموعك..؟
هو عند السياره وبيودعك...
وملوك تلقينها الحين مقطعه نفسها بصياح..
ثم أردف بهمس..\أذا تبين ناديتها لك...؟
فلك بدموع محبوسه..
وانفاس متلاحقه..\أيه أيه...أبيها...
ياسر يمسح عليها\طيب طيب لاتصيحين والله العظيم تشوفين بعد ..ها.. الصياح الي صح دافع دراهم في ها الطبقات الي محليتك لاتخلين عمي ينحاش..!!
بقهر\من زينك أنت وعمك ها الشايب..
.
.
صمتت للحظه..والخجل يتداركها...
.
.
غرق في ضحكه من دموع العين المتحجره با المحاجر ..والنظرات المستهزئ من ثم الخجل الان\أيه زين تأكدة ان لسانك ماصار فيه شي... أجل الحين نروح ننادي لك ملوك...
ثم أردف\البسي بسرعه ..
سارع الخطى مع الدرج...
والأبتسامه تملئ شفتيه..
و..
السعاده ترقص فرحاً بصدرهـ..
مأجمل الليليهـ..
أجتمع فيها..القمر والسحاب أحتضنه..
فلك..خالتي..وعمي بتال..أخيراً...
.
.
.
عدة خطوات..
توقفت بمنتصف الدرج...
والعينين الواسعه ترتفع لشخصاً قابع على أعلى الدرجات...
وغرقها في بكاء مرير..
والشرشف الملقى على كامل جسدها ..
و...وجهه يحجب كل شي...عنه...!
لكن الشهقات تفضح كل شي مستور...
.
.
.
ياللهـ...
هذه الصوره..قتل له لامحالهـ..!
آزهاق روح..!.
الم يعلمو أن أزهاق الروح ...محرماً في جميع الأديان..؟
فما بال الحب يزهق الأرواح...!
ولايحاكم في محاكم البشر بتلك التهمة البشعه..؟
أبرئ الى الله..
ذاك الوجع..
الذي أستوطن الحنايا..
وأترك له...
محكامة ذاك المسمى با الحب...؟
فــ ..محكمة السماء...أعدل وأنصف..
ماذا..!
أأقف مكتوف الأيادي هكذا..؟
أم أنحني وأضمها لذاك الذي لايتوقف بنبض لها...
ماذا....!
أأكشف ذاك القماش البالي..
وأحتضن الوجه البرئ ..؟
وأشبعهـ قُبل متعطشه.. لخديه ..وعينيه... وجبينه..
ياسر..!
ياسر..!
ياسر...!
أصمــــــــــــــــــــــــــــت...!
ماذا تريد..؟
أعلم أيه المنادي لي في أعماق روحي..؟
أن أستيقض من غفوة أحلامي..؟
بأن الفراق أصبح من نصيبي...!
والتحريم أصبح الحاجز الأن..!
ماذا افعل...
أأأحجب حديث النفس...!
نحن أمة متجاوز عنا حديث النفس..
ولاحرج ولاذنب علينا فيه..!
أذاً أطلقي العنان أيته النفس فذاك الحبيب قابعاً...على تلك الدرجات...
مأقربه..ومأ بعدهـ..

حتّى فجري : شق ثوبه من غيابه
وصوّت لـ عينه تعالي وإجرحيه

حتى عطري جف دمّه من عذابه
وذْبلت أزهار عمري : تحتريه

حتّى صوتي قام ينطر عند بابه
ويْتسوّل " إذن " تسمعه وتجيه

حتّى شعري ظلّ واقف وإنتخى به
ونادى : يا علّه بيوم يحس فيه ..

حتّى إسمي لاحقه |حضرة جنابه
ما تغيّر .. لا ولا عمره نِسيه ،

حتّى شوقي خايفٍ منْه و يهابه
ودّه يصرخ والله يا عالم أبيه ..

حتّى جرحي ويّا خنْجره يْتشابه
دلّ دربه ، وعمره ما ضيّع يديه

حتّى شوفي دايم ينادي سرابه
ويْتمنّى : ترجع النظره إليه ..

حتّى قلبي: ما تعنّى له و جابه
ولا هو فكّر يسأل بـ لحظه عليه

حتّى فكري ضاع وضيّع له صوابه
ليه يرحل .. ودّي أعرف بس ليه =(
.
.
.
بصوت...خالف أحاديث النفس وأشتياقها..وهذيانها..\خالتي تبيك..!
صوته الحاد والجاف أرعبها...
وخشونته ضربتها بصميم...
ملوك مرتعبه وهي تمسح دموعها..
خلف الشرشف وتحكم التفافها به\طيب...
بقتطاب وهو يعتلي الدرجات\بروح أخذ شناطها لشقتهم....وأنتي ودعيها على السريع...تأخرت كثير...!!
.
.
.
قسوة غلفت كل شي فيك يا ياسر..
بت قريباً من العاج الذي تنتمي له...
مسألة وقت ويتلبسك الدور..
ألذي هو لك...!
أحمد الله كل يوم على الخلاص من ذاك العاج..
.
.
.
نزلت بخطوات مرتبكه تجاوزته...
واسرعة لتلك الصاله...
لترتمي بحضن فلك..
ودعتها بهمس...
ملوك تظفي الطرحه على وجه فلك\خلاص عميمه يا لله... الله معك تأخرتي على زوجك فديتك...
أبتسمت وهي تودعها..
وتتجاهل كل كلماتها المرتبكه.. والقريبه من البكاء...
وعلى أخر درجتين تركتها...
بصوت شبه عالي\يالله روحي ولاتجينا الا زواااااااارها...!!!
ضحكات ملوك المغتصبهـ..جعلت الجو يتوتر أكثر ..
دخلت ملوك ألصاله وأرتمت على أحدى الكنبات مجهشه با الدموع...
.
.
.
ركبت فلك السياره الفخمهـ...
وفهد يبتسم لها بدعوات وكلمات هامسه..
محببه..
لكل أخت..في ..تلك الليله..
أرغمت الدموع على التوقف...
وعلى الاحجام عن سكبها الان..
فـ... فهد..أضعف من ان يتحملها...
قبل..رأسها...وأغلق الباب...
.
.
.
أستدار لبتال الواقف با القرب منه...
بهمس\مبروك يابتال...والله لو مانت اخو عبد العزيز..مارضيت انها ترجع لك بعد ها السنين..
بتال..فلك هي الحين تحت جناحك..لاتضيمها..ولايلحقها ضيم..
لآتجرحها ولاتذوقها مذلهـ.....يكفيها الي ذاقته في ها السنين..
بتال أبتسم وقبل جبين فهد بأحترام\أبشر يابو مناف..وهي في ها العين..
قالها وهو يشير بصابعه لعينيه..
أردف ابو مناف\واضح ان ابوك مازال على رايه ومراسه..أنت دقيت الصدر..وانا أستودعها الي ماتنام عينه....!
ودعهم أبو مناف بدعوات لتوفيق لهمـا..
.
.
.
وتحركت سيارة بتال وفلك.. لبرج المملكهـ..
.
.
.

[لاجلك ازعل باقي الناس لرضاك ... وان مت تكفى يدفنوني بجوفك]
.
.
.
بعد أقل من نص ساعه
.
.
.
مناير ومناهل يتوسطون الحي ..و ينزولن من السياره
مناير بصوت حاد\متأكد ان ها البيت بيتهم؟
السايق راجو\يس مدام..
توجهت مناير كأعصار هائج...
وممسكه بيدها الاخرى مناهل...
وبناتها الثلاث بيدها الاولى..
فهي تريدها ليلة دسمه على رأس
ذاك المتصابي..
ناكر العشرهـ..
الخائن..!
الجبان..!
بتال..!
مهما كلفها الأمر ستيذقه الليله مايكرهـ....
.
.
.
في ذات الوقت كانت ملوك متمدده على الأريكه...
أستغفرت ربها كثيراً..
ومسحت وجها بمنديل طال وقته في أحتضان دموعها..
حركات شفتيها المتوردهـ..
تدعو بصدق...
لسعاده الهاربه من فلك أن تعود لها الليله وتعانقها العمر كله..
.
.
.
سمعت أصوات دخول ناس في السور الصغير...
وقفت وهي تتذكر الباب مفتوحه عند توديعها لفلك..
خطواتها القليلهـ لم تسعفها..
توقفت وهي ترى أمرئتين وثلاث بنات ..
يتوسطون المكان وعيونهم الغاضبه..
والنظرات المسمومه..
والوجوه الغير مطمئنه.....
مناير بصوت عالي..\وين العرس..؟ وين الطقطقه..؟ نبي نحضر..؟ نحنى بعد معزومين جايتنا الدعوه وأف أي بي...بعد..؟
.
.
ملوك تترصد بتوجس ويدها تعانق صدرها..بخوف\أنتم من..؟
مناير بصراخ\وينها..؟أكيد ماهيب أنتي...وينها الاميره..؟وين العروس؟؟؟..
.وينها سليلة الطيب ..؟
ومنافسة بنات الملوك في النسب والحسب وينها..!
وينها الحراميه بنت الحرام الي تسرق الرياجيل من حضن حريمهم..؟؟
وين فليك عساها الموت الي يفكنا منها..
.
.
.
ملوك بحده تشير بصابعها بتهديد\ولا كلمه أنتي وياها...أطلعو برا ها البيت أكيد انتم مناهل ومناير...؟
سبحان الله الكتاب ينقري من عنوانه...!
من ثم أردفت بتهكم\وياراعية الحسب والنسب عمتي ماسرقت احد من حرمته عمتي كانت الاولى.. اذا تذكرين وأنتي وعمك الي فرقتوهم....
روحي دوري لك واحد ثاني تتلفظين عليه ..
با الفاظك الاقل من سوقيه ..
على الرغم من أرتفاعك في النسب...
الا انك يابنت الحسب ماتعرفين تتكلمين برقي...!
مناير بحدهـ\ياحبيبتي أنتم زبال**وريحتكم فايحه في كل بيت..
سيرتكم على كل لسان مالكم أمان منهوبين الجد..
كيف تحافظون على بيوتكم ..؟
ويامنكم رجالكم...؟؟
سحارين مكارين...لاعبين في الناس...!
.الله يكشف لعبكم ويهده فوق روسكم يأخوان أبليس من الرضاعه...
لعنبوكم وشتبون ببتال رجال ماخذ ثتين..؟
وابو بنات...؟؟
ماتبون الافلوسه..!
والخير الي فيه..!
عسى ربتس يبنها يا بنت الشوارع...
.
.
ملوك بشخصيه قويه كما طبعها الدائم والغضب يتملك كل خليه فيها.. بسبب تضيق الخناق عليها في قضية نسبهم المتواضع.. بتهكمـ..\ياعيوني ساحرته سحر الحلال عمرك سمعيتي فيه...ياقلبي والله ماتوقعت ان عندهـ..ها الرجعيات...!
تدرين الحين بس تأكدة...ان عمتي بتسعدهـ..!
وبيلقى الي ماحصله معكم وخلاه باقي على ذكراها كل ها السنين وشاريها...؟
أشارة ملوك بستهزاء بصبعها لجهتهم وبتهكم\لا لبس مثل الاوادمـ...
لاطريقه صحيح ولبقه في الكلام..
لاتصرف سليم ..
لا شكل..
لاأخلاق ..لاشي...
بس ماسكين ها النسب..؟
حنى..!
وحنى ..!
وأنتم..!
وأنتم...!
روحي ياقلبي انتي وياها..
روحي...الحين الكوره بملعبنا....؟
وصدقوني مسئلة وقت وبيشطبكم بتال شطب...
ياقلبي عليكم بس..
وربي عمومتي ماراح تتعب معكم...!!
.
.
مناير وصلت لدرجه كبيره من العصبيهـ\سمعتي يامناهل سمعتي أشهدي أشهدي أنهم قايلين أن بتال مسحور...يأسبدي سبداها... أنا قايله الرجال فيه بلا...!!!
ياوجه استحى انتم ماتستحون على وجيهكم..؟
وبعد وبعد وبعد تعترفون بسحركم..؟
الهيئه وينها منكمـ..!
ياعساني أسمع ونينتس من ورى سلك المغذي انتي وعمتس ..
وينهم علميني وينهم ..؟
.
.
ملوك بضحكه مصتنعه والخوف متملكها\لآ..لآعمري أنتي ماتسمعين بشي اسمه أوتيل ...وخمس نجوم بعد ...يقضون فيه ليلتهم الاولى...ياحرام بس...تبون تشربون بارد من بقايا الحفله الصغنونه الي مسوينها لهم...
همممم تبون...!
.
.
مناهل ببكاء\روحي عسى ربي يحرق قلبك مثل ماحرقت قلبي عمتك وأنتي تزيدنه...
ملوك بصوت حاد\أطلعو برا الحين بس لا أطلبكم ألشرطه....شوراعين انتم يا الفاضيات تاركين رجلكم وجاين لي..ولعمتي...
حبيبتي بتحاسبين انتي وياها حاسبو رجالكم الي ماترستو عينه....؟
يالله برااااااا..
مناير بصراخ\أسكتي ولاكلمه...وشلون نملى عينه ياحظي ..!وسحوركم معميته..؟ ياجعلكم ماتربحون لسابع جد...من جدانكم المنهوبين...!
وين اخوها وينه...؟
وين ها الي مايستحي على وجه..؟
وينه..
ملوك بعصبيه تبعد كتف مناير وبحده\الى هنا وبس ..؟وربي مايصير طيب اطلعي برا انتي وياها...؟
أبوي ماهو ناقصكم...أطلعو..
مناير بحده وعصبيه لفت يد ملوك ودفعتها ..
لتسقط ملوك وتندفع على الأرضيه وتقبع تماماً عند أقدامه....!
.
.
.
تجمدت مناير ومناهل بذعر تملكهم تماماً...
والشخص الواقف أمامهم وجهـ أصتبغ بلون الغضب تماماً..
وصوته الحاد...يرتفع في المكان..
ليعلن عن عاصفة أخرى..؟
.

white flower
10-23-2012, 12:07 PM
.
ياسر بحده..يتخطى بقدمه جسم ملوك الملقى على الأرض..
ويتقدم بخطوات غاضبه ..ليقف تماماً مقابل مناير الغاضبه..
و المرعوبه من ياسر ..ومناهل الباكيه تختبئ خلفها..
بعصبيه\من الشوارع يا بنت العاجي..!هااااااا...!
مناير بتلعثم تتراجع خطوتين لورى \انا كلامي ماهو معك..وين بتال وينه..؟
ياسر بعصبيه\انتي كيف تتجرئين تتكلمين ها الكلام عن أهلي..وتتهجمين على بنت خالي..؟وعلى خالي..وعلى خالتي...!كيف..؟
مناير بعصبيه رغم الخوف المتملكها لكنها ثائره هي الان\انت ياياسر أنت الي مزوج عمك والا وش الي فتح المواضيع القديمه...؟
عينيه المتفاجئه من جرئة الحضور..
وجرئة رفع صوتها بوجه...
وجرئة الوقوف وان أرتجفت امامه...
صرخ بصوت غاضب\بس ولاكلمهـ..يامرهـ..!صوتك هذا مايعلى علي..فاهمه...؟
من ثم أردف\بيتزوج مره وثنتين وثلاث واربع..شي محلله الشرع..لا ..خذى حرام..ولابنت ليل..ولامسيار..!
متزوج على سنة الله ورسولهـ...
يدور الي حضرت جنابك ماقدرتي تجيبينه له..لآنتي يابنت الاكابر
ولا هالي واقفه وراك..؟
يبي ولد...يرفع اسمه..واسم أبوه...
وماهو مبرر لك شي..بغيتيه اقعدي معه...؟
ماتبينه ياست الحسن...الباب يفوت جمل..وبناتنا عندنا
ماحنا عاجزين من صرف عليهمـ..و..الخدم والمربيات على قفى من يشيل..والحريم واجد..
حرك..أصبعه بتهديد\ولي رفع سبع وطمن سبع... ان شفتك انتي وياها معتبين باب ها البيت مره ثانيه..اقص راسك انتي وهي.. ماهي برجولكم..جاينا تدورون الفضايح..!
ماكن وراكم رياجيل..؟
ولاكن فوق راسكم رجال..؟
ماتستحون على وجيهكم..؟
جاين لي وكن عمي مسوي جريمه...؟
تلعثمت مناير وأخذت بيدها مناهل تهم بـ الخروج..
أستوقفها صوت ياسر الناري..
بحدهـ..\وين..؟وين..؟بعد تبون ترجعون مع الي جابكم..؟
روح أنطقو عند سيارتي لما اجيكم..
تبون بيوت اهلكم وديتكم..تبون بيت جدي انا رايح له على كل حال..يالله قدامي...
مشت مناهل ومناير وبناتها..و..الانفاس الحاقدهـ..تملئ المكان..
الخطوات ثقلة...
والقلوب امتلئة...
والمصير متخبط..
ملوك الزاحفه للمخزن الصغير...
ألقت جسمها على بابه..كي لآيلمح ياسر وجها العاري من جديد..
فيكفي تلك السقطهـ..تحت قدميه..
لمحة طيفه الراحل وصوته الحاد\قفلو الباب عليكمـ...
القى ـ..كلماته دون التفاتهـ..وخرج
.
.
.
[لاجلك ازعل باقي الناس لرضاك ... وان مت تكفى يدفنوني بجوفك]
.
.
.
بجناح الجدهـ...
رأسي ..سـ..ينفجر لامحالهـ..
جدتي منذو البارحهـ..وهي لمـ..تتوقف..
تخرج من باب وتدخل من أخر...
في طرق ملتويه لاأفهمها...
الجدهـ...\الحين انت مامليت من العزوبيه..!
ابتسم عناد... وبممازحه\الا والله يايمه مليت وطقت كبدي...!!ابي لي غزال..يشبه غزلآن اول..غزلآن جدي عناااد..
ختم جملته وهو يغمز عينه بضحكه..
وكزته الجدهـ..بطرف العكاز\اتكلم معك الظاهر ماني قاعدهـ أمزح وأخفف ها الدم..أبيك تعرس..وتاخذ لك مره تونسك وتونسها..واشوف لرعيد اخوان..
بخبث عنادي صافي\ليه يايمه..عندك لي غزال..؟
من ثم أردف\غزالي ابيه بري...ماشاف الاالنفود والغدران..!!
الجدهـ..تمد يدها على كاس لبن\الغزلان واجد لكن وين قناصها..؟
عناد أستدرك ان الجدهـ..فعلاً مبطنه له أمر..
وان..الف.. و..الدوران..ماهو الا قشور...واللب ستلقيه لي لامحالهـ..
عقد حواجبه\مالي شف في صيد الغزلان..؟
الجده بجزع\وليه فيك بلا وماتبي احد يدري فيه...!
انتفض عناد برجوله\يمه وش ها الحكي..؟
الجده تضرب جميع الاوتار المتاحه \وانا صادقه وش بلاك ماتهوى العرس انا خبري في الرياجيل يشمشمون طاري العرس شمشه وانت تنحاش من الديره الي هو فيه ..وش فيك..؟
عناد بهدوء وهو يحاول تشتيت الجده\مافيني شي..بس انا اكتفيت من العرس ومابي اعيد التجربه من جديد
مابي أظلم بنت الناس معي انا انسان ارتباطتي كثير وعصبي و...
الجده تقاطعه\انا لقيت لك غزال فيها من الزين مشراب ومرباع.. قد وند.. عين وخد... والا ذاك المبسم الي كنه مطلع الشمس... بداخله صف ذاك السنون ...
كنه عقد لولو مصفوف...
طول ينحر ..,,
وصوت يسكر العاقل ..,,
وكملت فضل ربي عليها ادب واخلاق ,,,
مجمله مقبله ..
مطيبه من عرب أجواد..
جسوراً جفول...
عليها ها العيون الي عليه الرمش كما جيش بلا قايد...,,
والا ها الخشم الي كما.. سلة سيف شجاع في الميدان ....
.
.
.
سرح عناد بصمت مطبق مع وصف جدته الساحر...
اجبره أسلوب جدته الموغل بجمال البداوه ..
أن يستمع بصمت موجع جميل..
من تملك هذا الوصف الكامل..؟
من هي..؟
من التي سرقت أعجاب الجده..؟
الصعب المنال..؟
من..؟
.
.
الجده وهي تلقي فتيل قنبلتها على مسامع عناد\ملوك بنت فهد..الدكتوره الي شفتها هذاك اليوم..كانت متملكه على ولد عمتها وماصار نصيب...وش رايك يمك...
انتفض عناد بجزع...\وشو يمه..الدكتوره ماغيرها...انا أخذ لي دكتوره..؟
ماهو انا يمه...وبعد مطلقه....؟
الجده\واذا هي مطلقه احمد ربك ان خذتك انت عليك ولد...زين ان قالت ايه...
.
.
.
[لاجلك ازعل باقي الناس لرضاك ... وان مت تكفى يدفنوني بجوفك]
.
.
.
الأوتيل...
.
.
.
دقات قلبها وخفقاته تكاد تبلغ حلقها الجاف..
لآتكاد ترفع بصرها..ابداً...
ولاحتى أن ترفعه لي...
خجله ومرتبكه..جميله...بل..وصلت الى حد ترف الجمال..
ازدادة أنواثه..بعدي...
وأصبحت أنوثتها مصحوبة بخجل لايقاومـ...
أناملها البيضاء تقلب برتباك واضح باقة الورد البيضاء...
.
.
تقدمـ بخطوات وجلس بجانبها..
تأكد بأنه ليس بحلم جميل الذي يراهـ..
بملامسة أناملها الباردهـ...
سحب كفها بهدوء..
من ثم طبع قبلات كثيرهـ...
وصاحب تلك القبلات..كلمات هامسه...
أشتقت...
أشتقت...
أشتقت...
لآوالله يافلك..ألا ..أهلكني البعد...
أحتضن كفها البارد ورفعه لخدهـ..
وبطراف أصابع يدهـ الأخرى رفع ذقنها...ووجها لهـ\طالعيني..خلي ها الروح كلها ترجع..
رفعت عيونهـا...
.
.
.
بتال...!
أي شخص عدت لي..؟
لمـا..كل هذه الحب يتدفق ألان ..
وأنا لا أريدهـ..؟
خأئفه..من دخول دهاليز حبك...
فلقد اذاقني سهر الليالي..مرات عديدهـ..
وأرواني من كأس وجعه..ألآلآف الشربات..
أشتقت..؟
اين شوقك..؟
لما لم يتحرك كل تلك السنين..؟
اين شوقك..؟
وانا أصعق للمرة الثانيه بزواجك الاخر..؟
اين شوقك..؟
وأنا انتظرك مرات ومرات تعود لي..؟
وكل صباح عيد أستبشر بأن العيد الأخر سأكون بين أهدابك...
ويأتي العيد الأخر..
ويتبعه عيداً اخر..
ويتلاحقه اعياد..واعياد..بلا كلل او ملل..؟!!!
من ثمـ..ركنة الى زاوية الوحدهـ..
اوجعتني تلك الزاويه...
لم تلملم جراحي..
ولانبذي ...
ولاأنوثتي التي طعنت برجائي تلك الليله الا تطلقني...؟
كمـ...أوجعتني ..!
والان..تقول أشتقت..!
.
.
.
سحبت برفق كفها..من ثم اودعته الورد..
أنزلت أطراف الخجل..وتحركت شفتيها بهمس\لو..سمحت..أبي أغير..
أبتسم\بتغيرين..بس شوي..خليني أروى..أرجعي طالعيني!
رفع ذقنها من جديد حتى أجبرها لنظر لهـ...
حرك برقة طرف أصابعه خدهـا..\رجعت لك مشتاق..هارب من الكل ولافي عيونك..؟
أرتفعت لآأرادياً نظراتها على همسه وألتقت بعيون بتال ..
.
.
لحظات..كان ..الصمت كلامـ..
والنظرات رسول..شوق...
والهدوء..ضجيج..
.
.
همست\بتال..تغيرت حيل..؟
.
.
أبتسمـ..
صوتهـا مازال غارق برقتهـ..وعذوبتهـ...
مازال ساحراً...
نقياً..دافئ...
.
.
بحنان\على الكل..الا..عليكـ...ها القلب..على خبركـ..دقاتهـ..أنتي ..وربي شاهد..مادق لغيرك ومانوى..
ببحهـ وحقد الأنفاس يلطم الحب بصفعه\لكن انا تغيرت...؟وماهو انا الي تركة..؟ انت اليومـ جايني تنتظر مني حب !!ماعندي لك حب..كل شي قضى مع السنين!
أنزلة مسكتها على طرف الأريكهـ..و..وقفة...
وخطواتها...تهمـ..لغرفة الجانبيهـ..
أمسك معصمها ..
بتال وعيونه ترتفع بوجع لها\ليهـ..؟
فلك ببحهـ..\وشو الي ليه..؟
بتال بهمس\مانتظر حب..؟تركتك وقلبك ينبض فيني..؟وأنتي عارفة انا تركتك مجبر وكارهـ...
فلك بضعف\لآتنتظر مني شي...لآحب..ولآنبض..آنتظارك كسبته الحين..جسد بارد..مافيهـ..نبض..!
بتال بعصبيهـ ويضغط على معصمها\ماهو بارد..كذابهـ..هذي حرارته بين أصابعي بيدك...وهذي عيونك لي مشتاقهـ..وهذا عودك يرجف من قربي...لآ..تكابرين يافلك..على حبنا..يكفي فراقنا..الي كان..لآتزيدين الطين بله...
رفعت عيونها فلك لسقف الجناح وبرتباك\أنت وش ذكرك فيني..؟
أنصدم بتال ..
و..نظراته توجهة لشفايفها المرتجفه..
ببحهـ\أذا أنتي نسيتي ..انا ما نسيت..؟
صمتت لثواني...من
ثم\ليهـ..يابتال..كل ها السنين..؟
بتال\غصب عني والله شاهدـ..
برتباك \أنا مارجعت الا عشان ياسر..خيرني بين فراقه..او..أرجع لك من جديد..!!
.
.

وقف.. وترك معصمها من الصدمهـ
.
.
أكملت بهمس \رجعت أيهـ..لكن..جسد بلا روح..هـ..الرجوع..
بتال بصدمه\عشان ياسر..!!رجعتي لي..!!
.
.
لحظات..
صمت موجعه لقلب بتال..
وقاتله لروح فلك...
.
.
بتال\انا من حبي لك سميت بنتي الاولى عليك...
أنا من حبي لك عشت ها الحياه خمسة عشر سنه وقلبي
وروحي بجسم ثاني..
ضحكتي دايم مسروقهـ..
فرحتي دايمـ مغصوبه..
مالي عذر ايه..
ماستحق السماح يمكن...
تأخرت كثير...معاي دفتر من الاعذار مليان...
لكن..حقي عليك في الحب ابيه..أفنيت ها العمر ..أرجيه...
لآتقولين انا لحالي يابتال أعاني...؟
انا ليالي من الصبر ..و..الوجع.. و.. الوحده.. و قهر الرجال...تعادل لياليك وتزود...
والحين تقولين لي عشان ياسر رجعت لك..!!!
تمنين بحبك يافلك...
تمنين..!!
وعلى من..؟
علي..!
فلك بعصبيه\تركتني ..طلقتني..طفله..ماتعرف من الحب الا انت...خذتني بلعابي ودنيتي ورديه..ورجعتني منكسرهـ..بلا سبب..طلقتني..!
بتال يمسك كتفيها العاريه\يافلكـ..ماهو خطاي..خطئ الامس الي عرفتك فيه وانا صغير...واليومـ ترجعين لي بجسد بلا روح..
.
.
.

[لاجلك ازعل باقي الناس لرضاك ... وان مت تكفى يدفنوني بجوفك]
.
.
.
الدايس..
..
رهف بأبتسامه \اوكي تنقابل بـا المكان الي تتفقين انتي والجوري عليه..باي..
سكرت رهف الجوال وانتقلت نظراتها لجلسه
ام عساف بحب\وش السالفه اشوف شهد هذي مصداقتها جديد ..؟
رهف\ماما تهبل ها البنت عندها خفت دم ماهي طبيعيه..وعندها مقالب وحركات..تجنن...
ابو أحمد ياخذ قطعة التفاحه من يد أم عساف \ياحبي لها الاسم تدرين انا كنت بسميك شهد لكن أمك هي الي اصرت تسميك رهف..
ضحكت رهف \أنا احب اسمي..زين سميتني أمي...
ام عساف\وش عندكم وين بتروحن..؟
رهف\بروح انا واقابلها هي والجوري بمجمع بعدها بنتغدى في أي مطعم بكرا ان شاء اللهـ..
ابو احمد\خلاص رهوف الي تبينه خلي جوهر يجهز لك ...وانتبهي على نفسك...لآوصيك...
ام عساف بأبتسامه\لا دام الجوري معها ماعليها..البنت هذي أثق فيها..ماشاء الله
المهم يمه...انتبهو على انفسكم..
.
.
.
[لاجلك ازعل باقي الناس لرضاك ... وان مت تكفى يدفنوني بجوفك]
.
.
.
قلب الجريدهـ بين يديهـ..وأستوقفهـ ذاك المقال...
حرك عينيه..بي الأسطر يلتهمه بشغف...
في القدمـ...كان الفن السعودي..الكتابي..جميلاً جداً..
كان يكشف لنا..عن عمق الأخلاق الرفيعه..
التي..كانت تزين..أنامل كاتبيها..بتمسكهم..بدينهمـ..وعادتهم..وتقاليدهمـ الجميلهـ...
كانو..يثرون تراث الفن..
الخليجي عامة..والسعودي خاصة..بأ بداعهمـ..
نتذكر..مسلسلات جمليهـ..عابقة بـ الفن القديمـ...
وممثلينها...الذين نكن لهمـ..كل الاحترام والتقدير..
نذكر منهمـ..على سبيل.. العد.. لا.. الحصر..
محمد حمزة وأبنائها..
ال بخش...القصبي ..السدحان...
سعد خضر..عبد الرحمن الخريجي..
عبد العزيز الهزاع..مطرب فواز..
عبد العزيز الحماد..المدفع..
كانو..يمثلون بمسلسلات راقيه..جميله..
تناقش مشاكلنا من ثم تطرح بعض من الحلول..
قد تكون جذريه وقد تكون سطحيه..لكنهمـ..ناقشوها..برقي...و..بحدود جميله رسمها لهمـ الأدب..
أما...حالنا اليومـ..فحدث ولاحرج...
بعضاً..!
رفع شعار ولواء...التفتح الا محدود...!
التحرر..!!
التقدمـ..!!
والبعض الأخر اخذ على عاتقه الخروج الكامل من جلدهـ تماماً..سبحان الله..لآأعرف أحداً يبدل جلدهـ..الا
الافعى...!!
من هم...؟
هم..؟
من تعلق كتابتهمـ تلك الأسوار..
وأقسامهمـ وتعريض بأيمانهمـ الكاذبهـ
بأن هذا ورب السماء والارض..أنُه المجتمع السعودي...!
وأن مانوردهـ في مسلسلاتنا ماهو الا أناس حولنا..وبيناً..!
ولاتعجب قارئي الكريمـ..؟
أن أقسمو وأغلضو الايمان أيضاً ..!
بأنه انا وأنت..
من يحاكون تلك الشخصيات الدخيلهـ على مجتمع ترفع عن أن يسلبه أمثالهم طهره وعفافهـ..
أياماً سرابيه..!
و..
أسوار متصدعه..!
و...
عطره النتن..!
أي شخوص يريدونها بينا..؟
أي مجتمعا متهالك ..
يرسمونه للمجتمعات الأخرى ..ويقنعونهم بأنُه هذا حالاً..!
بل ويتعجبون أن أعترضنا...!
ويقولون لنا..؟
والحقد من أعينهم يطل...
أتريدون طمس الحقيقه وأخفاء الشمس بمنخل...!!!
هااا..عجبي...!!!
أغتصاب يحدث كل دقيقه وكل التفاته هنا..!
عقوق الوالدين وضربهمـ..
أصبح لاننكر رؤيته أبداً...أعتدنا..!!
خيانه..!
سرقه..!
أصدقاء وأخلاء..لزوجاتنا وبناتاً...
جارنا لانأمنه..
شقيقنا ينتهك عرضنا...!
..كفى أصمتو..!!
أي أبداع ذاك المتدفق من عقولكم الفارغه...؟
أي رد جميلاً تقدمونه لطهر تلك ألارض... التي للأسف تحملون جنسيتها وقد أثقل كاهلكم ذاك الحمل..!
أي ولاء تقدمونه لنا..!
أي سمعة طيبه..
اي واي واي...؟
تباً لأأقلامكم..التي أصبحت معول هدمـ لابناء..
أي حقيقة مشوهـ عن مجتمعاً تريدون أن يقتنع بها الناس..؟
نعلم جيداً..أن خزعبلاتكم تلك..لاتجد رواجاً عندنا..
بل وقاطعنها...
لكن نعلم من يدس السم في العسل والمقصد والمراد واضح..!
هي مقدمه ليست لنا..!
هي مقدمه ليستهلكها المشاهد غيرنا..!
لماذا..؟
لئن أهله مكه أدرى بشعابها..؟
لأن نحن نعرف مجتمعاً جيداً..
ومتأكدون من تربية أبنائنا تربية صحيحه سليمه دينيه وهم بأذن اللهـ
سـ يقفون بـ المرصاد..لذاك الطوفان الذي يتزعمونه ..
كم قلم أنبرء لـ مهاجمة أرضنا...
وقد شرب واكل منها وارتوى..!
وكم قلماً أيضاً أنبرى يدافع عنها ويذود عنها...
وأخيراً القافلة تسير...والكلاب تنبح..!
بقــــــلمـ ..جســـــــــــــــــــــار الراسي...
.
.
طوى الجريدهـ..والأبتسامه تعلو شفتيه تمتم\مغير الموجه اليومـ..جسار..صايره اليوم فنيه..
أنتبهت له الظبي وهي تحط الكريم على يدها\ها..طارق..بغيت شي..؟
ابتسم طارق\لآقلبي...
الظبي تنزل علبة الكريمـ...\تصدق طارق أدق على جوال بتال مقفل..وجوال ابوي مايرد عسى مافيهم شي...
طارق وقف..\لآ يابنت الحلال تعوذي من ابليس..
رمى الجريدهـ..على السرير..أنتبهت لصورة جسار...
الظبي بقرف\هااا الرجال..أعوذ بالله منه..ثقلاة دمـ..وطينه..
أنتبه طارق لعبوس وجها\ليهـ..عشانه يهاجم أبوكـ..والتجار..والحين مستلمـ الفنانين والكتاب ..عادي يا الظبي...مو لازمـ..كل واحد نكسبه بصفنا..
وقفة الظبي وأخذة الجريدهـ..ورمتها بزبالهـ الصغيرهـ\مابي أتكلم عنه أبد..غير موضوعه..
.
.
.
[لاجلك ازعل باقي الناس لرضاك ... وان مت تكفى يدفنوني بجوفك]
.
.
.
بجناح الجدهـ..
وقف عناد بعصبيهـ\يمه..الله يهديك وش تقنعيني فيه..مابي العرس ..؟انا مب بنيه تستحي..لو لي
شف فيه قلت لك ابيه...
الجده بعصبيهـ.\ايه هين ياولد سطامـ..ماتبي العرس..؟وش الي مجفلك منهـ..
بلع ريقه بصعوبه ووجه نظره للباب بيطلع...
أنصدم بتواجد أمه...
غض نظرهـ..بأرتباكـ...
ام جسار بأبتسامه مرتبكه\طاري عرس..؟خير ان شاء الله فرحونا..
.
.
.
الى هنا نقف...
.
.
همسة محبهـ...
روى البخاري عن عائشة -رضي الله عنها- قالت: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (( إني لأعرف غضبك ورضاك )) قالت: قلت: وكيف تعرف ذلك يا رسول الله ؟ قال: ((إنك إذا كنت راضية، قلت: بلى ورب محمد، وإذا كنت ساخطة، قلت: لا ورب إبراهيم )) قالت: قلت: أجل ! لست أهجر إلا اسمك )) .

وفي هذا الحديث دقة عناية الرسول صلى الله عليه وسلم بمشاعر عائشة وانطباعاتها، حتى صار يعلم رضاها وغضبها من مجرد كلامها وحَلِفها .

قال ابن حجر: [ اُغتفر لعائشة – رضي الله عنها - غضبها على رسول الله صلى الله عليه وسلم - لأن ذلك كان بدافع الغيرة ، والغيرة دليل المحبة ] .

وقال: [ وفي اختيار عائشة ذكر إبراهيم -عليه الصلاة والسلام- دون غيره من الأنبياء دلالة على مزيد فطنتها؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم أولى الناس به، كما نص عليه القرآن فهي لم تخرج عن دائرة التعلق به صلى الله عليه وسلم في الجملة ].

وفي الحديث دلالة على فهم النبي صلى الله عليه وسلم نفسية زوجته عائشة، ومعرفة حال غضبها، وحال رضاها. مع أعباء الرسالة العظيمة التي يحملها، فلم يشغله ذلك عن زوجاته، وعن ملاطفتهن ومحاورتهن.
.
.
.
للقاء يوم الاثنين أذا كتب الله لي عمر=)
دمتم بحب ضمني بين الاهداب...

white flower
10-26-2012, 06:42 AM
نظرة حقد 18

.
مدخل..
لآ تصـحي يـآ غيـآبه ذكـريآتي المهمـله ..

ولآ تجي لي مثل " ومضه " تشعل عيون الضرير




إحتيآجي كـآن كذبـه ترتـدي ثـوب الولـه
وإحتماله لإندفاعي وإبتعادي كـآن " غيـر "..!


بس.. لو يدري عن اللي في عيونـي أشعلـه
وعن جواب الحال بعده كيف صآير " مو بخير "


إسألو ذيك الرسآيـل عـن شعـور أتجاهلـه
وكل حرفٍ إحتوآها كيف يعني لي كثيـر ؟!


لآنتهيت الـوآرد ارجـع آبتـدي بــ المُرسَلـه
وأضحك لطول إنتظاره كيف يرضى بالمصير !


أعترف إني ولآ أذكر وش سبـب هالمشكلـه
وليه أصـلاً انتهينـا وآرتمينـا بـ السعير !!


وابتدت لحظة سكووون تعيد ذكـرى البهذلـه
يومها قال : " إفترقنآ وآصلي دوني المسير "


أفترقنا..! ليه يرجع ؟ ما هي لعب المسألــة !!
كيف نرجع ؟.. كيف نبدأ ..؟ من نهآيآت الأخير


يمكن آتساقط إهانـه والخضـوع أستسهلـه
ويمكن أكسب في رجوعي نعمة " القلب الكبير"



بس أكيد الوضـع هـذا شي مـآ أتحملـه
لأني آعرف كيف آقدر بــ إنكسآرآتي أطيــر



ويآعيوني جآوبينـي قلبـي مـن يستآهلـه؟!
مو آنآ " السندريـلا" وقلبـي يستآهـل أميـر!

.
.
.
بدايه..
مساء الورد و دهن العود على قلوبكم الطيبه...
بارت اليومـ خفيف وجميل..رغمـ عنصر التشويق في نهايته..يكتمل بـ
البارت القادمـ...
بارت اليومـ..أعتقد انه نهاية البارتات في هذا الشهر ولنا عودهـ ان شاء الله بعد رمضان..
وكما أخبرتكم..أذا حصل لي فرصة أتصال..راح أنزل بارت يومـ السبت..
اذا ماقدرت العذر والسموحه يـ الغالين...
.
.
.
[لآتلهيكمـ الروايه عن دخول وقت الصلاهـ]
.
.
.

وقف عناد بعصبيهـ\يمه..الله يهديك وش تقنعيني فيه..مابي العرس ..؟
انا مب بنيه تستحي..لو لي
شف فيه قلت لك ابيه...!!
الجده بعصبيهـ.\ايه هين ياولد سطامـ..ماتبي العرس..؟
وش الي مجفلك منهـ..؟
بلع ريقه بصعوبه ووجه نظره للباب بيطلع...
أنصدم بتواجد أمه...
غض نظرهـ..بأرتباكـ...
ام جسار بأبتسامه مرتبكه\طاري عرس..؟خير ان شاء الله فرحونا..
.
.
.
رفع عيونهـ لجهتها..
وتجاهل كمـ..العواصف العاصفه بـ صدرهـ..
و..
المرارهـ المغصوصهـ
آبتسم بصعوبه..
.
.
.
قبل رأسها...و..همـ..با الباب للخروج...
أمسكت معصمهـ..
توقف عناد بهدوء..
والتفت بستغراب لجهة أمه...
ام جسار بهمس\وين بتروح..؟جيت انا تروح انت..! تعاقبني على كذا..؟
استدار عناد \لآ..يمه...
ام جسار تجلس على سرير الجده وتشير للمكان الخالي بجانبها...\تعال..
عناد حرك عينيه للجهت الشباك\طالع ..عندي شغل ضروري..
ام جسار برجاء\يتئجل...
أشارة بيدها للمكان الخالي من جديد...
تقدمـ بخطوات ثقيلهـ..
وجلس ..
و..تشاغل بجوالهـ..عنها..
ام جسار بحنان تمسك يدهـ وتضغط عليها\يمه عناد ادري جرحتك لما مديت يدي عليك ..
وقدام أخوك..
أبتلعت ريقها..
لكن يابوي ..ماهو القصد والله أهينك او اكسر هيبتك قدام ريان..
أنت الكبير..
والحق راكب ريان ...
لكن يابوي انك تهين وقفتي
انا وامك قدامك..
هذي والله ماهقيتها منك..
هذا وانت الرجال
العاقل الكبير...
و..انت تعلمـ الناس ماتعَلمـ..
والله يمك هذاك الليل ماطب عيني النومـ..
جلست أحاتيك لين شفتك عند جدتك
في قعدتها..اليومـ الثاني...
قاطعها عناد\ماله داعي السالفه تنعاد.....!
ام جسار\الا ..له داعي.. تنفتح مره وثنتن..و..ثلاث..
وأبرر لك مره ..وثنتين.. وثلاث اشوفك تاكل في نفسك واجلس ساكته
ومتجاهله ..
انا عارفه لو واحد ثاني هو الي مد يده عليك ماسكت له..
لكن حشمة وتقدير لي ما حتى زعلتنيي.. ولارفعة الصوت..
يمك والله انك أغلى من ريان وشهد عندي لكن ...
عناد يوقف \يمه لاتبررين تمونين على الرقبه..
أمسكت طرف أصابعه الباردهـ..
واحتضنتها بحب ..
من ثم قبلت أطراف أصابعه ..
سحب يده عناد بسرعه..
وذرات جسده كلها تنتفض..
بوجع..
أنحنى على رأسها ليطبع فوقه قبلة..
وجع..
و..
الم..
و..
أنين التشتت...
و..
آرتباك مشاعره وتخبطها..
في بئر الحرمان..
عناد بهمس\يمه الله يخليك قلت لك ماله داعي السالفه تنتفح وتنعاد...
أمسكت يده وأجلسته من جديد بجانبها...
وهي تغالب دموعاً انهمرت..
أطرق بسكوت قليلاً..
فـ بمثل تلك الحالات..
عناد بخيلا جداً في أظهار مشاعره..
يفضل الصمت..
وعدمـ البوح..
ويرتسم على وجه الجمود..
وكراهية الموقف..
.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.
جناح سيوف&جسار
,
أحتضن دفئ كفيها..الباردهـ...
بهدوء معالمه الأسرهـ..\ماودك تجيبين اخ او اخت لدرر و وسن...؟
أخذ ..حبوب منع الحمل من كفيها...
وأنزلها على الطاوله الصغيرهـ
من ثم أردف\كفايه كذا..خلي ربي يرزقنا ولد او بنت..؟
أرتبكت ملامحها وعينيها على الموانع ..
التي أنزلها جسار على الطاولهـ..
أبتسمت بضيق\انا تعبانه من درر ووسن مالي خلق في طفل جديد..أحس بيتلخبط جدولي أكثر..
حرك حواجبه بهدوء..من ..ثمـ ..تراجع للأريكه...والقى جسده المنهك هناك\قلت لك خلآص..وقفيها...
التفتت لجهته...
دست أحد خصلها المتمردهـ خلف أذنها..
وبـ دلع..وغنج\وآآآآي منك جسار..وش عرفك بتعب الحمل و الوحام والولادهـ..؟؟واختراب الجسم بعدهـ....
أنتم الزمـ ماعليكم بستطكم بها الاطفال وبس..
وغيره ماتفكرون فيه...؟
ها السنتين مافكر اترك الموانع مهما كان...!!
عقد حواجبه وبـصرامهـ\آيش..؟ممكن انا ماسمعت كويس..؟
.
.
أرتبكت من ملامحه المقطبه...
جسار حليمـ الى أبعد حد...
لآكن...
عند مخالفته في شي يراهـ صحيح..
كارثه تحل لابد..
.
.

تدراكت كلامها ونبضات قلبها كادت تتوقف\أقول يعني وربي مالي خلق حمال وبهذله ها السنتين يعني لو نئجل الفكرهـ..لما يكبرون البنات وكذا...
عقد أصابعهـ..من دون اهتمام..والتفت للجهة الأخرى\فترة كافيه الي خذتيها...
لآشوف الموانع هذي بـ الجناح ابد...وديري بالك أحصلك تاكلينها من وراي يا سيوف...!!
ترى والله مايحصل طيب...وانتي تعرفيني زين..؟
.
.
ابتلعت ريقها ..ودقات قلبها تكاد تبلغ حنجرتها..
أنتظرت دقيقتين..
من ثمـ قاربت الخطى لهـ..
.
.
جلست على الأريكه نفسها...
أحتضنت يده بحب... لتمتص بخبثها ..تعكر مزاجه ..بغنج\قلبي شلي مزعلك ومنرفزك همممم...؟
جسار وعيونه على يدهـا..سحبها بهدوء\مافي شي...بس مالي خلق احد وبنامـ...
ترك الأريكه..توجهـ لسرير...
عضت نصف شفتيها..من نبذ الجسار لها الليله...
لأول مرهـ..تحتضن يده بحب ويتركها هكذا.. !
حركت نظرها مع خطواته..
وتوقف عند أستلقائه على السرير..وتمددهـ..
أقتربت وبـ ستغراب\فيك شي الليله..خبرني قلبو..؟فضفض لي فيه شي مكدرك بجريدهـ..؟
أدخل جسدهـ بمفرش..\لآ بس..مشكله بسيطهـ...؟
أبتسمت وهي تقترب منه ..
وتجلس على طرف السرير بقربه\قولها..قبل تنامـ..لآتنام وانت متكدر...!!
جسار بصوت متعب\فاتحين تحقيق ها اليومين عن المشاغل والبلاوي الي تصير فيها..شي يشيب له شعر الراس..!
.
.
.
أبتلعت ريقها بصعوبه...
والخوف والرعب يدب في كل مكان في جسدها..
أبتل جسدهـا فجئه بحبات العرق...
وصوت صراخ أصم أذنيه بعد كلماته...
أنمكشت يدها..برتباك...والأرتجاف يغتالها..
.
.
.
سيوف بتلعثمـ\أي مشاغل..ليه..؟وش السالفه..؟
بتعب\مدري بضبط ..تقرير كامل كاتبه صحفي عندي..قريت منه كم صفحه..وحسيت الدنيا دارت فيني..الله يحفظ بناتنا وبنات المسلمين...
من ثم اردف\أنتبهي ياسيوف على الزبونات الي يجونك من اي موظفه عندك..ترى هذي أعراض ناس
وهم مسلمين...
لآتخلين ضماير ها الوافداين الميته تستغل اي شي في المشغل لصالحها..
سوي دورية تفتيش على كل شي بـ المشغل وعلى كل مكان..
وانتبهي منهم ومن تلاعبهمـ..
هزت رأسها برتباك...وهي تستمع لنصائحه..و..توجيهاته...وقلبها وجلاً خائف..!
.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.
صباحاً جديد
.
.
.
بـ مطعمـ ..
رهف تتصفح المنيومـ بسرحان عن الموجودين..
وجها مايعكس جو الضحك الموجود بـ الجلسهـ...
غارقه في شي ماء...
بعيد جداً...
شهد ترمي منديل الطاوله عليها\رهوف الي واخذ عقلك يتهنى فيه...؟
أبتسمت ببرود...
ورجعت عيونها للمنيومـ...
الجوري بهمس\أتركيها شهود...نفسيتها اليومـ..مو..تمام...يصادف اليومـ تاريخ موت أخوها أحمد..ويجدد الم فراقه عليهمـ...
ترى طالعه اليوم معنا بس عشان تطلع من جو الحزن الي بها التاريخ ...
أنصدمت شهد...ورفعت عيونها ..لجهت رهف
تتفحص معالم الحزن..القابع هناك..بين معالم وجها..
وببحه\ها الحزن ياربي ماخف...الله يعينها..
أشارت الجوري لشهد بصابعها متلاصقه\كانو كأنهم تؤم الله يرحمه..لوتشوفين صورهم مع بعض تحزنين..
التزمت الصمت شهد وهي ترمي بنظرات مستغربه بتجاه رهف..؟
حزنها غريب..؟
طيب وعلاقتها مع عناد..؟
ممكن تنفيس عن حزن مثلاً..؟
ماتخاف ربها..تروح تلجى له بدل الحرام..
تدعي تعرس وتلتهي احسن لها ان كان هي تبي بس الانشغال..=)
وعنيد...
وربي انه شرير..
ونسونجي..
اجل مستغل حزن البنيه..ها الي مايستحي على وجه..
ومايخاف ربه..
الله لايبلانا بس..!
الله لايبلانا..!

.
.
.

تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.

جناح العرسان..
.
..
تأملت ملامحه المرتخيه بهدوء..
غاط في نوم عميق..
أتضح التعب فيه..
واثار الهمـ..
بعد كلماتها الجارحه له..البارحه...
راقبته بعيون مختلسه..
البارحه لمـ..
يغفى ولاينعم بـ النوم طوال الليل..
وحتى بزوغ الفجر..
يتقلب يمنة ويسره..
وهي تراقبه...من الباب المردود..
المطل على الغرفه الجانبيه..
مأبشعها من ليلة عرسان...؟
ثارت فيها الذكريات وقضتها بـ البكاء المرير..
وهو أكتفى بـ الوحدهـ.. في الغرفه الرئيسيه
لم يعتقد..
ان تلك الانثى الان..
أصبحت لبوهـ
لآترضى ان حقها يأتيها ناقصاً..
ولو قدر.,أنمله..
يالهي...
ماتلك الوسامه ..؟
المزينه بعدة شعيرات بيضاء..
مبعثرة في شعره الاسود.....ولحيته الخفيفه...
كم تتقاعس أنوثتي عن منافسة وسامته الرجوليه الخالصه..
أشعر بظلم كبير له..
أن عقدة مقارنه بيننا..!!
أه...
احدث نفسي منذو نصف ساعه..
لم أنتبه ألا على فتح تلك العينين الذابلهـ..
.
.
.
ماهذا الصباح ..؟
أجمل صباحاً مر علي هذا الصباح..
وذاك القمر المناقض لتوقيت الزمان
يطل علي بخجل..
ليتني احتضنك..
وأشبع شوقي الجارف لك..!
كئن الشهد مسكوباً في تلك الشفتين المرتجفه..
والنحل أحزاباً عليها..
لكن يبدو...ان ذاك القمر ..
متوجساً ..خائفاً..مذعوراً...
.
.
.
بتال ببحهـ ويراقب خجلها الكبير بعد أستيقاضه فجئه وهي تراقبه\كمـ الساعه..؟
فلك بخجل\11...انا جايه بس أصحيك ..لآنهم جابو الفطور...
أبتسم\طيب..أسبقيني وجايك...
تراجعت بخطوات مرتبكه ..وخرجت للجناح الاخر...
تابعتها عيون بتال حتى أختفت...
كم يعشق وقع تلك الخطوات...
ويهيمـ..ثمالتنا في صاحبتها..
.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.
&الراسي&
أبتسامه يطبع بها بقبله على رأس الجدهـ\صبحك الله با الخير يا الغلا..
الجده بصوت مبطن با العتب\صباحك يابوي رضى لكن الغلا خله على جنب بنشوفه بعد حكي....
عناد بجزع وهو يجلس\يمه وش ها الحكي الا والله العظيم انك اغلى من وطى الثرى...
وش السالفه الي بتشكك في غلاك..؟
الجده \انا اليوم خطبت لك....!
عناد بثوره \وشو يمه ....؟وانتي شايفتني حرمه ماينوخذ لها راي تخطبين لي من غير شور...!
ليه يمه مصتصغرتني...
الجده\ماني محقرتك ولا مصتصغرتك وانت عارف..بس انا ابيك تتزوج...ابي اشوف لك مره..معك..وانت ان خذيت شورك وقعدت انتظر متى تفكر في العرس راح العمر ماصار شي...
عناد بعصبيه\انسي الموضوع والناس الي خطبتي من عندهم اعتذري..مليون مره قلت لك مابي اتزوج...ماهي بسالفه هذي..!
الجده بعصبيه وهي تضرب على عاطفة حب عناد وبخبث \افا والله تالي ها العمر بتجي ياعناد تفشلني عند الناس...؟
عناد أنتفض بجزع وقبل يد الجده بـخضوع \يمه اجل ها الحكي تخطبي لي من غير ماتقولي ..و..
الجده تقاطعه\انا خطبت لك..وان كنت غاليه وعزيزه ومب حكي...تاخذ الي خطبتها...
عناد يتنهد وهو يحاول يملك اعصابه\يمه انتي عارفه انك عزيزه و...
الجده بعصبيه\ايه حكي..والحكي ماخوذ خيره...!
عناد\لا ماهو بحكي...لو غيرك مسوي ها الشي..,,كان عرف شلون يتجرى ويعمل شي انا رافضه..
الجده تهز راسها\خيره ياعناد خيره..مانكسرة لي كلمه عند احد وانت تبي تكسر كلامي...خيره ياولدي قوم قوم..رح الله يسر لك..بدق على العرب واقول ولدي مايبيكم ..!
بعتب\يمه الله يخليك لاتقولين ها الحكي..والله ماعاش من يكسر لك كلمه وانا حي..
الجده بستعطاف وصوت ضعيف\وهاذا انت الي تكسرها...!
تنهد عناد وهو يعتدل بجلسته...\الله يهديك..ومن تعيسة الحظ الي خطبتيها...
الجده بهدوء\من غيرها..الي علمتك فيها ..ملوك....الي علمتك عنها البارحه..داخلتنا قلبي ها البنت ومتربعه فيه...
عقد حواجبه بثوره عارمه\يمه ملوك!!ماغيرها....يمه البنت مطلقه...وش ها الحكي....اخذ لي مطلقه...؟
الجده\وش فيها المطلقه...ناقصه يد والا رجل...ياابوي كم من مطلقه احسن من الفين عذرى..وملوك اصلا مطلقه وهي بس متملكه...يعني هي بكر ماهي بثيب..
.
.
احمر وجه عناد من الخجل حتى صار بصيغه ثانيه تجهلها الجده تماماً...
.
.
الجده تكمل حديثها\ونساء الرسول عليه الصلاة والسلام كلهم ثيبات الا عايشه..(رضي الله عنها)وحتى لو خذيت لك ثيب يعني انت احسن منه..عليه السلام..
عناد ببحه\لا والله ماني بحسن من سيد الرسل..عليه الصلاة والسلام....
الجده \طيب وهاذا انا اقولك انها مطلقه وهي متملكه...وش عذرك الحين...؟
عناد يحاول يخلي نفسه هادي\انا مابيها...يمه افهمي...اصلا انا مابي العرس كله...
الجده بدى صوتها يعلى\البنت واشوفها جايزه لك...والعرس انك ماتبيه ماهو والله على كيفك..كم عمرك...
لمتى وانت قاعد كذا....؟
مب والله على كيفك
ياعنيد..!!
عناد يحاول يبتسم عشان مايجرح جدته\دام فيها عنيد..لا والله الدعوه مقلوبة علي يايمه....
الجده ماردة عليه ...
لاكن انتبه عناد..لصوت حشرشجة صدرها....
قام عناد بسرعه وباس راسها ونزل ليدها \يمه الله يخليك لاتنزلينها..لاتنزلينها..خليها بين اهدابك..يمه الله يخليك..والله
ودي اني با القبر بكفاني وانها ماتنزل..
انتفضت الجده من دعوات عناد على نفسه وببحه وهي ترفع راسه من رجلها \لا يمك لاتدعي على نفسك عسى عيني ماتبكيك...
عناد \يمه لك الي تبنه زوجيني الي تبين بس لاتبكين يا الغاليه.. والله العظيم ماحد يسوى دمعه تنزلينها...
الجده اكتفت بتحريك رأسها....والتزمت الهدوء.....
جلس عناد بـ القرب منها ويدهـ تحتضن بدفئ يدها...
شعر بقشعريره تسري بجسمه..
من فكرة بكاء جدته...
كمـ يكره دموعها...المختزنه...ان يراها...
تريديني ان اتزوج...؟
كيف أتزوج...؟
وتلك الأفعى تنشر سمومها يمنة ويسرهـ...؟
لآينسى ابداً المكالمات النسائيه..
التي كانت تأتي عبير وتختلق لها أكاذيب كثيره..
فتشتعل ثورة عارمه بيننا..
او غمزها ولمزها..
لعبير بأني صاحب علاقات متعددهـ..
كيف الجم تلك الجاثمه على صدري منذو سنين...
لآتقتنع...
ولايصيبها كلل او ملل..
وان فرضاً وجدت طريقه ابعدها عني..
وعن تلك الضحيه التي سوف أرتبط بها...
كيف أنظمـ بينها وبين وقت عملي...
ألاغلب سـ أسكن هنا...
اذا هي سوف تقابل تلك الافعى...!
رباهـ ماذا حصل لي..؟
بدأت الافكار تتوارد لي تباعاً حتى أصبحت متزوج وأحضرتها الى هنا...
و..
قاطعة سرحانه الجده وهي تنظر الي بدلته العسكريه \رايح يمك لدوامك...
أنتبه عناد و وقف...\ايه يمه..فمان الله...ومالك الا الي يرضيك يا الغاليهـ..ملوك..ملوك...الي تبين...!
أبتسمت الجده برضى وودعته بدعوات صافيه بـ التوفيق..
.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.

العاجي...
.
.
صراخ الظبي ونوبة بكاء أجتاحتها\ليه تسون فيني كذا...ليه...يعني لو ماقطعت سفرتي ماحد خبرني منكم....
ليه يا يُبه تسوي فيني كذا...
ليه تسوي في العاجي كذا...ليه..؟
.
.
مقرن بهيبته ..و ..وقاره..جالس بهدوئه على الكرسي وملتزمـ الصمت...
والظبي مسترتسله بصراخ و العويل...
.
.
الظبي من جديد\كيف أستغفلتوني..؟كيف تركة بتال يروح ويدس أسمنا من جديد في الرمل..
من عطاه الحق هذا ..؟
ومن جديد يجدد ذلاً وتوطية روسنا.....؟
وانتي يايُبه...
كيف بكبرك ماقدرت توقف ها الشي...؟
الله لايربح من رجعها...؟
.
.

.

white flower
10-26-2012, 06:43 AM
.

.
أخذت نفساً جديد
وبشرتها أشربت بحمره..من شدة غضبها..
شفتيها وأصابعها المرتجفه...
حالة أنهيار تملكتها..
يدس اسمنا من جديد بين الخزي والهوان...؟
كيف يرتبط اسماً من جديد في تلك العائله ..؟
لم يراعي واجهتنا الاجتماعيه...
لم يراعي اسمنا الرنان...
لم يراعي دمنا الاصيل..؟
كيف يتجاهل كل ذاك...
ويذهب يرتبط بها من جديد..؟
.
.
.
ماأستكانة منذو مايقارب الساعه..
موجة أعصار هبة على اركان البيت...
وجدي مازال متدثراً بـ الصمت..
واعلمـ ..أنه يؤيدها في كل كلمه...
ويلعن موافقته تلك الساعه الف مرهـ..
لكنهـ مقيد الأيدي..بقيوداً ..آسمها..أتفاقيتي مع ياسر..!
لآيهم...الاثنين أجتمعا...
فـلآ يأبه ابداً بأحداً بعدها..=)
.
.
.
اشارة بصبعها بتجاهـ ياسر..وبعصبيه\مايحتاج سرعة بديها.. ولاذكاء.. مافي الاانت الي حركة السالفه كلها...وثبتت مكانها...
أنت ماتحمد ربك وتشكرهـ...؟
ان مقرن العاجي ..اعترف فيك وضمك لجناحه...!
وماخلك عند ها المنهوبين الجد تطفح تعب..!
ويمكن بعد وظيفتك تكون كداد..!
ماهو دكتور ..وبأرقى المستشفيات..؟
الا تبي تجيبهم لنا وتبي بعد نسلاً جديد يتجدد معهـم...؟
.
.
.
كلماتها أصابتني في مقتل...؟
.
.
.
وقف بعصبيه وبصوت عالي\بس ولاكلمه...أن زدتي في هبالك هذا والله العظيم مايحصل خير..
انا مكرمك من صباح الله خير وحاشمك عشان ها الشايب..
لكن انتي لاحيا ولامستحى..!
تئشرين با الايد وتحمرين با العين ..!
كن ماقدامك رياجيل...؟
وغصباً عنك ماهو برضاك...
انا هنا ماني اثبت اساسا..انا هنا الأساس...
انا ولد عبد العزيز...!
ياالظبي ..واذا لك في ها العايله ثلث انا لي نصف.......!
تتبجحين وتصارخين من يوم دخلتي..
كئنك من نسل أشراف مكه..!
وماتعلموني وماتقولن لي..؟
أنتي من انتي..؟
عشان يكون لك راي بين الرياجيل..؟
ولآكلمه..سامعه..
بعد اليوم ولاكلمه...
لآتنسين انك مرهـ...
ومالك راي ولاكلمه بين الرياجيل اذا اجتمعو...
قاطعته بشراسه\الآ ..لي راي..ويمشي على طويلين الاشناب..!ماهو انت الي بتحكمني يا ولد عبد العزيز..؟
ماقيدني حكمـ العود..فـ يقيدني حكمـ الصغار...
دام العود حي...
فآآآمر ..وآآآنهى...وكلامي..مساوى مع معطرين الاشناب..!!!
.
.
.
غضب ياسر وصل لقمة ثورانه....
قبضة يده المجموعه بصابعه ومشدودهـ..حتى اتضحت عروقها..
من شدتها...
وزفراته الحادهـ...
وحالة هيجان تملكه ..
.
.
.
صرخ فيها بحدهـ\متساوي مع من..؟
.
.
.
عاصفه تبتلع المكان مع خطوات ياسر الواسعه بتجاها...
.
.
.
أوقف العاصفه صوت شخص أخر توسط المكان..
طارق بحدهـ..\الظبــــــــــــــــــــي..ماتستحين على وجهك.........ماحشمتي أحد..؟
أنتبهت لتواجد طارق المفاجئ..
تكره وجودهـ حين المناقشات العائليه...الخاصه..
لئنها تفقد هدوئها تماما...
وتتحول لشرسه...لأشي يمس العائله وأسمها...
ولآتريد لمناقشاتهم الخاصه واختلافهم ان يظهر لأي احد..كان ..من كان..
بعصبيه\ماتشوف ها الخبال الي صاير بعدنا...بتال متزوج بنت البراق من جديد وحنى يا غافلين لكم الله...
أمسك بذراعها وبعصبيه\اطلعي فوق..قبل يصير علماً جديد..!
القى كلماته الغاضبه بوجها..
وعينيه تنبئ بشر قادمـ..
وحده وغضب سكنت ملامحه وجه..
حتى تحول للون الاسود..
تمالكت نفسها ..و..خرجت من المكان..
.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.

ألاوتيل...
لآتمد يدها للأفطار أبداً..
فقط تشرب من كوب الشاي الساخن...
بتال بهمس\فلك ..انا أشتريت لنا فلة صغيره على قدنا وبحطك فيها..لآتشيلين همـ وتفكير انك بتلقين شي يضايقك ويزعجك..
أبتسمت مجامله..من ثمـ أردفت بهمس\بتال..انت بتجلس عندي يوم وبتغيب يومين..انا اخاف اجلس بحالي ببيت..
أبتسم...
بعد عاصفة البارحه...
أليوم هدوء جميل يرتسم على ملامحها..
ليجربني على السير معها الي مينائها..
فلك\أسمحلي أكون عند أهلي بفترة غيابك...
أبتسم\لآ...الفلة اساساً قريبه من شركه...وماراح اغيب عنك يومين ..راح اطل عليك.. الصباح
وبعد الدوام في وقت العصر...وبليل راح يكون ياسر عندك...واذا على اهلك..روحي لهم ...كل خميس ونامي عندهم..واجي امرك الجمعه واخذك..ماعندي مشكله..أهم شي تكونين مرتاحه..
.
.
.
يغرقني في حبه..!
وفي حنانه..بين همسات الكلمات...
يجعلني أحلق واتناسى الوجع...
.
.
.
ببحه\معليش فلك مانقدر نسافر في ها الوقت لكن أوعدك..بـ ان اعوضك بـ وقت ثاني اذا الله كتب..
أبتسمت\مو مشكله...!
أحتضن اطراف اصابعه الممدودهـ..\فلك...عطيني فرصه أصلح كل شي انكسر بداخلك..
.
.
.
زلزلتها تلك الكلمات وأصابتها بصميم...
الخفقات لاتهدئ..
لكنها تصبح طبيعيه اذا ابتعد...
وها هو يلامس اطراف اصابعي...
ويجعل جسدي كله يشتعل..
فرصة أخرى...؟

.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.
بيت ابومناف....
ملوك تحرك بيالة الشاي ..والابتسامه على شفايفها..
أبتسم ابو مناف\اليومـ مبسوطه...
ملوك\اي والله يبه اخيرا عمتي تزوجت الانسان الي تحبه وتبيه..
أبتسم ابو مناف\أيه وعقابلك.......!
ملوك بضحكه\لآلآلآ..انا هنا..تحت رجولك..وماني بمفارقتك ابد...
فهد\الحياهـ كذا...وانتي روحتك مع رجلك تسوى عندي الدنيا وماعليها..
نزلة عيونها بخجل للبيالة الشاي..وأرتشفت منها بهدوء...
ابو مناف\البارحه اتصلت علي امي هيا..
رفعت عيونها بفرحه\وش اخبارها..؟
فهد\طيبه..وتسئل عنك...
ملوك\الله يعطيها عافيتها ويطول بعمرها...
فهد\و...تخطبك لولد ولدها..
أرتبك ملوك..وأنزلت البياله برتباك..\من..؟ عناد..!!!
أبتسمـ\آيه...آبو رعد..
ملوك بستغراب\وعليه بعد ولد..!
فهد\ايه وش فيها لآهو اول ولا اخر...
ملوك بصدمه\يبه من جدك انت ولآبس تجس النبض..!
فهد أبتسم\ والعرس فيه مزح
ملوك بصدمه وهي تقاطع والداها...\يُبه ها الانسان انا اعرفه..عالجته قبل .. لسانه متبري منه شايف
نفسه مغرور...
مادري وش هدفه من الحياه غير تحقير الي قدامه...؟
فهد بهمس\جدته تبيك...ومهتويتك لولدها....يابوك شوري عليك تاخذينه...
ملوك بتوتر\ اخذ لي واحد مايناظر طرف خشمه... انت تدري وش طينته..ثقيله ماحد يتحملها.....وانت قلتها بلسانك جدته هي الي خطبتني له..
مب هو...,يعني هو حتى ماتنازل يخطب...؟
فهد \ملوك...ياسر وانفصلتي عنه بسالفه انتم ماعلمتوني فيها كامله ورضيت..قلت يمكن هي صغيره هذاك الوقت وقرارنا ماكان بمحله يوم
ملكناهم...
بس الحين وش العيب الحقيقي في ولد سطام...؟
مافيه عيب عشان ترفضينه..؟
وان كان الغرور على حسب كلامك هاذا مب عيب..؟
يمكن الموقف الي تكلمين عنه ماكان بصالحه...
يمكن توهمتي ها الخصله فيه...
شوفي بعض الرجال يابوك..هذا الشي فيه طبع..مو تصنع مخلوق مجبول
معهم...
يعطيك ها الشي انه موجود فيه وفي الحقيقه لا...
هذا شي طبيعي...مو تصنع...
انا شفته يوم رجعت من صلاة العشى عند باب بيتاً يوم جاء ياخذ جدته يوم جتنا..
حلفت عليه يدخل ويتقهوى لكن اعتذر بأدب وأخلاق..
ماشفت فيه غير رجوله..واضحه على وجه ومشيته ماشفتها عند كثير من الرجال...
يابوك...
لاتحكمين على انسان قبل تعاشرينه وتعرفين اخلاقه...
ملوك بنرفزه\ كيف لازم اعاشره!!!ياقولك اعرفه شفته كذا مره با المستشفى هو كان مريض عندي...وفوق هاذا مستواهم المعيشي غيرنا..
حنى راكبنا الدين لما قلنا بس..
وهم ببذخ وترف مايعرفون عن الديون الا اسمها..
كيف تبيني اذا ضربنا مثل ان حنى وافقنا اتئقلم معه..؟
أفهمني الله يخليك عشان افهم....؟
مستحيل اطلع من الرمضى..
واروح لنار... من ياسر لعناد... أرحمني الله يخليك..
فهد\شوفي ياملوك....امي هيا مستحيل أرفض لها طلب...
ملوك ببحه\يعني غصب!!با الاول والتالي!!
فهد بضعف\ماودي اغصبك..ومابي ارد امي ..وهي من ريحة الغاليه امي شيخه....وعناد ماهو برجال ينرد....دوري لي فيه عيب حقيقي..ومالك في وقتها الا رضاك..
ملوك وهي توقف\ هذاا انت تقول عنده ولد...
فهد\وانتي مطلقه..حتى لو ماتزوجتي ياسر بشكل رسمي ..فرصة في الزواج ماهي مثل اول...
بعصبيه وهي توقف\الاحسن انك ما..أستشرتني...رد بلي تبي....
طلعت ملوك من الغرفه...بصمت مطبق موجع للوالدها...
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.
مناير&مناهل
مناير بوجع\الحين هو وزينة الانساب..مصطبحين بـ صباحية عرسان ياعساها ماتهنى هي وياهـ..
ايه اكيد ماهو بسائل عنى ولابطاق لنا خبر..نموت ولا نحترق...بالي مايحفظنا..
مناهل وعيونها منفوخه\الله لايوفقها بنت ابليس ......
مناير\سمعتي ياسر وش يقول يقول ماخذ لها فله...يعساها المرض قبل ماتهنى..ايه العز للرز..هي فله
تروح وتجي فيها...والا حنى بقوطي ها البيبسي...!
مركونين على جنب..
متى مايحب طويل العمر يجي ومتى ما طرينا له على بال..
وولد عبد العزيز هـ المتنمر ..يزاعق ويصارخ علينا من البارحه..
ماوقف بوجه الا بنت ابوها...الذيبه..
مناهل\انا ماقهرني الا البارحه يوم خذانا بشراع ومجداف وركبنا الحق..والله ماكان ظني فيه كذا..
والله انا حاطته مثل اخوي..والي يجري علي يجري عليه..ماهقيته والله من ياسر...
مناير تشير بكلتا يدها على مناهل\مالت عليتس الا مالت يا الرفلا..اجل مثل اخوك...أشربي مر كاس ها الاخو..
جلست على الكنبه وبنظره سريعه لساعتها\آيه تلقينهمـ ها الحين توهمـ صاحين..معاريس..!
مناهل\وش بنسوي الحين يا منير...بنعديها له..قلبي احسه نار شاب ..تكفين يامناير ماقدرت اطفيها من البارحه..
مناير\بنوقف بوجه..هو يحسبنا ضعيفات وياكل القط عشانا...لآوالله..نبيه يشوف الوجه الثاني لنا...دام
عمي معنا..ماعلينا منه...
مناهل\تكفين يامنير..تعرفين بتال شديد وماينمزح معه..والله ان يكتب ورقتنا ويوقعها بشخطة قلم كئنه
موقع له شيك..!مايهمه وماعليه منا...
مناير\ارتاحي ارتاحي...ماعليتس دام مقرن معنا..ماهو بمطلقنا...الآ بيحمد ربه ان حنى بقينا معه...

.
.
.
تِجيّ نِلبَسّ غُيومّ ؟ وَ نِفترِشّ أحلاَمِنآإ .. وَ نِطيرّ ؟!
~ نِخفيّ إفراقِنا خَلفّ الشّفِقْ , وَ نِداعِبْ النّسناسً !

.
.
.
بمطعمـ
شهد \أقول رهف ترى مو لايق مسحة ها الحزن عليك...
أبتسمت\عادي شهودي لاتضيقين خلقك...هآآ وش رسيتو عليه في الطلب..
جوري\انا مابي الا عصير..شوفي شهد ممكن هي جوعانه..
شهد طلبت طلبها...وقربت كرسيها من كرسي رهف وبأبتسامه\شوفي ترى الموت علينا حق
واحمد متوفي من اربع سنين ..يعني المفروض الحين بس تدعين له..و..تصدقين..له..
يعني ها الشي ترى مايرضي ربك ولايرضي احد...
لآتضيقين خاطر ابوك وامك يارهوفه..
ناظرتها رهف بنظرة حزن..
سحبت محفظتها الانيقه من الشنطه...
فتحتها بعصبيه وبصوت مبحوح وهي تشير لصوره احمد بمحفظتها \ماااااات ياشهد وهو توه شاب مات صغير شوفيه شوفي صورته...!!!!
.
.
.
نقف هنا....
.
.
.
همسة محبه..
عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة ، يقول الصيام : أي رب ، منعته الطعام والشهوات بالنهار فشفعني فيه ، ويقول القرآن : منعته النوم بالليل فشفعني فيه ، فيشفعان ) رواه أحمد .
.
.
اللهم بلغنا رمضان وأجعلنا من عتقاء النيران..ولآتحرمنا يارب العالمين...
.
.
.
نلتقي ان شاء الله ..
دمتم بحب..ضمني بين الاهداب...
.

white flower
10-31-2012, 01:48 PM
نظرة حقد 19..

مدخل..
.
.
.
قطفتك من تجاعيد الثياب وسكر الحلوى


................ زرعتك في تفاصيلي من اقدامي الى اكتافي


نسبتك للمطر لكن لقيتك للمطر مأوى


................ نثرتك في المسا الواقف على الباقي من اوصافي


أخذتك كاس من كف الجنون وقمت اتقهوى


................ حرقت البرد بانفاسك برعشة لونك الدافــي


تعلمت اكتبك واقرا عليك الهمس والنجوى


................ تعلمت استر اشواقي واذا بك صرت عــرافي


تصدق خفت لااطير مناديل الهوى واهوى


................ أخاف العشق يذبحني واقول العشق موكافي


تصدق في صدى عطرك غرقت وغبت في النشوى


................ تكسر مركب انفاسي ولا حصلت مجــدافي

.
.
.
بدايه..,,
كل عام وآحبتي بخير..وكل لحظة آو سكون صمت..وآنتم بثوب العافيه ترفلون آنتم ومن تحبون..
صباحتكم فرحة أطفال بحلول ضحكات عيدهمـ حلآوهم..والعابهمـ..
مسائتكم قلوب محبه آجتمعت لتبارك للهفة الأعين لقاء الأرواح المشتاقه...
.
.
عيدك مبارك ياوطن الأمان..عامـ ..و..عام..و..عام..وآعوام مديدهـ..
وآنت آطهر البقاع..
و..
قبلة القلوب..
ومرفئ للسلامـ...
نرفع التبريكات بقلوب محبه..
لخادم الحرمين الشريفين..ملك الانسانيهـ...عبدالله،,بحلول العيد الوطني..
.
.
زهة بنا آثواب العيد وطعمـ عيد الفطر..و..عيدنا الوطني...آصبح له مذاق آخر..تكلل بكتمال الفرحه..بسلآمتك يا آمير الرياض..البسك الله ثياب العافيهـ وآتممها عليك..
.
.
.
متابعاتي
آشتقت لكمـ..
.
.
توقفنا ببعض العيون عند نهاية البارت الثامن عشر ...
لنتذكر سوياً..الاحداث..
سيوف كانت خائفه مضطربه من نظرات جسار..
قرب ارتباط عناد وملوك...
بدايات المد والجزر بـ حياة فلك وبتال..
ردة فعل مناير ومناهل من زواج بتال...
الظبي ولحظات العاصفه..؟
وتوقفنا بـ وقفه حماسيه في ردة فعل شهد من صورة شقيق رهف..!
نشهد في هذا البارت..
عناد ونقله نوعيه بـ حياته..؟
شهد وحاله من الصدمه تمتلكها..؟
كشف سر آحد الابطال من قبل بطل آخر..؟
آرتباط جميل ..؟
حلم غريب يراود والدة آحد آبطالنا ..ماهو تفسيرهـ..!
الكثير والكثير ينتظركم..
يكفي آفسادي عليكم عنصر المفاجئه بـ الاحداث=)
لكن الاحداث من هذا البارت في تصاعد ونهايات البارتات تكون حماسيهـ..=)..
.
.
.
.
ومضه قبل البارت..
وصلني رسائل خاصه من بعض متابعاتي الغاليات في أستفسار عن تواجد عضوهـ بنفس لقبي..وبميزة كاتب في آحد المنتديات..
غالياتي ..
انا لآ اكتب الا بمنتدين معروفين على ساحة الروايات..ولآتواجد لي في غيرهـا...=)
.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلآهـ..
.
.
.
شهد وعيونها تدور بمفاجئه على الصوره ودقة التفاصيل تلتهمها بمفاجئه
كيف لهول المفاجئه ان تستوعبها شهد..
كيف لتلك الملامح الشديدة القرب من ذاك العناد ان لاتكون هو..ولا..يمتلكها.....!
أي كلام سخيف تنطق به تلك الغبيه..!
اخ..متوفى..!
هو حيً يرزق...
ودائم الشجار..والعناد...والشراسه..!
وتلك تثرثر على رأسي...
بأن صاحب الصوره أخاها وشقيقها المتوفى..!
لمـ تشعر شهد الا وتلك المحفظه الصغيره..
تحتضنها
شهد بيدها المرتجفه...
وتبحث عن ملامح لاتشبه عناد ..
شامة..او..شي من هذا القبيل
يختلف مع شقيقها..!
لآشي...!
صورة كربونيه..
لشخصاً متوفى.!
متوفى..!
متوفى..!
متوفى..!
ايعقل ذاك التشابه ان لايكون لشخصاً واحد..!
ايعقل ان لآآكون آعرفه...
وشخصاً اخر ليس عناد..!
يستوطن تلك الصورهـ...
الجمت المفاجئه فم شهد...
لمـ..تحتمل...
آكثر...
شهد بحدهـ\آنتي وش قاعدهـ تقولين..!هذا يصير آخوك...!
رهف تمسح دموعها بطرف آبهامها\آيه..آخوي آحمد..ليه آول مرهـ تشوفينه...؟
شهد بهذيان\فيه شي خطى..فيه خطى...ماهو بصحيح..!
برتباك ..
آخذت شنطتها وخرجت تسابق الريح خارج المكان..
.
.
قد تغسل الدموع سوء الظن..
والتراجع عن الخطئ والأعتراف به..
قمة النجاح والطريق الصحيح..
ربما..
يكون سوء الظن ذاك..
وقفص الشك الذي أدخلنا به الابرياء..
يكون بوابة من النور لهمـ..
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
بجناح الظبي...
آنزلة التعليقه الماسيه بقرف..
ورمتها على طرف التسريحه..
أخطائة المكان ووقعت التعليقه على الأرض الرخاميه بقوهـ...
القت نفسها على الأريكه..
وآنتزعة الساعه المزينه بأحجار كريمه..
ونبذتها بقوهـ لمكان تجهله...
من ثم انتزعت دبلتها الماسيه والحقتها بتعليقه..!
تنفيس غضب..
ببذخ عاجي..!
هارب من اسكاته..
كادت تدخل بنوبة بكاء ..
تندب به الشموخ الذي هوى..
و..
الاسم الذي يمرغ مراراً بوحل..
وطعنات الاخ..
لذاك الاسمـ...
ونظرات أب عاجز تماماً..
عن تدارك مأصاب الاسم العاجي من وهن...!
مأمر الضعف..!
وماقسى شعوره..!
وماأجبن ان نواجه نقاط الضعف..
كلما ترنحة دمعه..
تهرب من شموخ القوهـ..
تمسحها بعجالهـ..
بأحدى أصابعها...
يكفيها الأنهزاميه ..
والدموع المذروفه قبل قليل..
ما أصعب انشقاق العائله وأنقاسمها..
أنتبهت لصوته يملئ المكان\وش قلة الأدب الي تكلمين فيها ولد عبد العزيز لما دخلت..
من أي مصطلحات وقواميس الذوق سارقتها..؟
آحمد ربك ان ابوي خذاك تحت جناحه..؟
لآوالله..!
بيضيع والا بيموت جوع لو أبوك ماحن عليه وخذاهـ..!
الا بيأخذ ميراث ابوهـ ثالث ومثلث من ورى خشمك انتي وابوك..
آجل محتاج لك يا بنت العاجي..؟
ماتركتي شي آعذرك فيه
لآحشيمه لأخو متوفي ..!
ولآحشيمه لشايب قاعد..!
ولآحشيمه لرجال طولك واقف ..!
ولآحشيمه انك تحت رجال له اسمه ومكانته..؟
كذا..تتكلمين بشخط ونطر..!
وماحد مالي ها العين..؟
أرتفعت عيون الظبي لوجه طارق..
الممتلئ من الغضب والمحمر من العصبيه المتملكته تماماًً\ردي علي..!
الظبي بعصبيه \طارق..لو سمحت..لآتتدخل بشي داخلي بيني وبين أهلي..
طارق بحدهـ\خوش والله..!!
عشان يقولون والله حتى رجلها ماحط كنترول على لسانها المتبري منها..؟
آردف بصوت عالي ..وعالي جداً بقدر غضبه الحاد من تصرفها\
آسمعني زين يا الظبي دام طارق الفهد رجلك..
لأسمعك مطوله صوتك على رجال..
ولآسمعك متدخله في حياة آحد...
حياتك فيها من المشاكل ماتغنيك عن أي احد ثاني ..؟
الظبي بعصبيه\أخوي ...بتال ..متزوج..بنت منهوبين الجد..!
بكرا اذا سئلوني خالاتي..وحريم خوالي..وآهلك..عن زواج بتال وش تبيني ارد على همساتهم وكلماتهم..؟
على رميات الكلام الي مثل السم علينا....!
على الحكي الي بمعني ومن دون معنى..!
أرد عليهم وش أقول..؟
وش أقول...؟
سواد وجه الي سواه بتال..!
سواد وجه.....!
طارق بستغراب\سواد الوجه والرجعيه هي الي انتي فيها...
وش منهوبين الجد..!
أنا ما سمعت فيها الا عندكم يا العاجي...
ألي اعرفه أن البراق أصل وفصل..
ممكن صحيح يدخل في قبيلتهم أفخاذ ماهي أصل ولافصل..
ومالهم أي مرجع او جد اصيل..
لكن هذا مو معناته انهم مشكوكين النسب..نسبهم معروف..
قاطعته الظبي\حنى نبي نسب معروف ومصفى... مثل دهن العود ريحته تنعرف بين أي طيب مصبوب..!
طارق بتهكم\آها..يعني تبون معربين الاجداد..!
الظبي بتجاهل لتهكمه\آيه...معربين الاجداد..!
انت اول مايخطبون وحدهـ من خواتك رياجيل ماتسئلمهم من أي فخذ واي قبيله,,؟
.وحتى لو هي قبيله معروفه ماتروح تسئل هل ها الفخذ معروف فيهم وهل هو صحيح من ها القبيله..؟
قبل حتى تسئل عن الدين والاخلاق..؟
طارق بيأس\ولو يتزوج اخوك من أي دوله ثانيه...ياترى راح يكون ها التدقيق فيه...!
الظبي\لآ...ماراح يكون..ماراح يقولون بنت منهوبين الجد لكن راح تنتسب لدولتها ...
وماعندي مشكله كبيره مثل منهوبين النسب
طارق بنظرة آستغراب ..\لآاله الا الله..يا ظبي...كلنا من آدمـ..وآدم من تراب..

,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
.
.
.

إذا ما قال لي ربي .. أما استحييت تعصيني
وتخفي الذنب عن خلقي .. وبالعصيان تأتيني

فكيف أجيب يا ويحي .. ومن ذا سوف يحميني
أسلي النفس بالآمال .. من حين إلى حين
وأنسى ما وراء الموت .. ماذا بعد تكفيني
كاني قد ضمنت العيش .. ليس الموت يأتيني

وجاءت سكرة الموت الشديدة من سيحميني
نظرت إلى الوجوه أليس منهم من سيفديني
سأسأل ما الذي قدمت في دنياي ينجيني
فكيف إجابتي من بعد ما فرطت في ديني
ويا ويحي ألم أسمع كلام الله يدعوني
ألم أسمع لما قد جاء في ق و يس
ألم أسمع بيوم الحشر يوم الجمع والدين
ألم أسمع منادي الموت يدعوني يناديني
&مشغل سيوف&..
بأناقتها المعروفه..
ورائحة عطرها الفخمه..
تحرك بهدوء كوب الشاي..
لتذيب قطعة السكر..
والعيون لها ملتهمه...
تدور بأحدايث صغيرهـ...
ساعة سؤال عن سر بياضها ..؟
والاخرى هامسه عن سر أمتلاء وجنتيها الجميل..
والممتلئه هناك... تخفض صوتها عن تلك السلاسل الحريريه المسترسله بنعومه خلف أذانها..
لكن صوت أخر بدى أكثرهم وضوح\..بس لو تستر في ها اللبس شوي..!
كانو عدة زبائن..
يتعرفون على المشغل وعلى الموظفات وعن الخدمات المقدمه....
أحداهما عروس..!
والاخرى على وشك الولادهـ...
فتريد برنامج لها..
ومن ضمنهم عدة متطفلات..
فقط القاء نظره..
وزياره خاطفه..
لذاك المشغل المالئ الدنياء سمعة جميله..!
والشاغل الناس ببراعة أنامل موظفاته,,؟
كانت تجري جرد حسابة عبر محمولها الأنيق..
وتدقق بأدق التفاصيل..
من ثم تعود فتدونها بنوتا صغيره فخمه بجانبها...
آرتشفت عدة رشفات..
وكانت نيكول اليومـ بقرب منها...\وين جاكلين..؟
نيكول\مأجت اليومـ أعتزرت..بتئول..ان عندآآآ أبنا..مريض..
سيوف من غير أهتمام يذكر\لآ..سلامته أجل..مين الي مو حاضر اليومـ غير جاكلين..؟
ترى أشوف المشغل اليومـ جداً زحمه..
هذا غير حجوزات العرايس الي بيبدا بعد كم ساعه..؟
نيكول\لآ..ولآيهمك مدام الكل موجودين وعمـ يشتغلو..أنتي ريحي لنا بالك..
وقفت سيوف بأناقه\آوكي...آنا بشيك على المشغل..وعلى الشغل ..
.
.
.
آلقت نظرهـ خاطفه على الموظفات..
من ثم دخلت غرفه صغيرهـ...
وبداءت حفلة تصويرها..!
للموجودات..!
.
.
.
تدار الكاميرات بحرفنة خبير بين الغرف...
لآيكشف أماكن وجودها..
أدق متفحص للمكان...!
لكن سبحانك ربي..
ننسى..
انك سميعاً بصير..!
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
الراسي..,,

أغلقت شهد باب الفله بقوهـ
ليعمـ الضجيج المكان...,,
عناد الجالس مع جدته بـ صالة الاستقبال ..
آنتبه لدخولها العاصف..
وآستنادها على الكراسي القريبه من الاستقبال...
قفز وسارع الخطئ لرؤيتها مترنحه..
من ثم سقوطها على آرضية
الرخامـ..
ودخولها بنوبة الصرع...
.
.
.
خطواته السريعه لم تفلح لمساكها عن السقوط...
على الجه الأخرى...
كانت خطوات جسارالسريعه أيضاً لم تفلح..في الوصول لها من الجه الاخرى...
عناد وهو يبعد الأثاث الحاد...
والتحف من القرب من جسدها...
وجسار يحتضن رأسها من الرخام...
ويضع في فمها شماغه..
جسار بخوف\شهد..شهد ..
عناد بصوت هامس مقاطعه\جسار آنتبه تعلي صوتك..رأسها مايتحمل آصوات عاليه...
جسار بحدهـ\آطلب الاسعاف...نوبتها ها المرهـ شكلها شديدهـ....
عناد\كم دقيقه وتهدى...آنت بس آنتبه تجرح لسانها او..فمها...
آحكم عناد آمساك آقدامها...
وجسار كان ممسك يديها من آن تجرحها بشحناتها الكهربائيه العاليه...عندما..تضرب بها بشدهـ الأرضيه..
الجدهـ متقدمه بعكازهـا\آنالله وانا اليه راجعون..ياحظ ها البنيه الاقشر..يالله انك ترفع عنها وتشفيها لآحول ولآقوة الا باللـه..
ختمت كلامها الجدهـ وهي تجلس على الكرسي القريب..
عناد بصوت هادئ\يمه دخلي جناحك الله يرضى عليك..لآينخفض عندك السكر...
الجدهـ\لآيمك..بشوف ها البنيه..ماني بمرتاحه..أقر عليها يابوي أقر..الله يشفيها ويرفع عنها ياكريم..
.
.
.
الآصوات مجموعه من المعمعه....
أكاد أميز منهمـ صوت عناد..
لكن لآآستطيع النداء...
وان ظهر الصوت...
وجال في الاصقاع...
لن ..يرتد لي سوا تلك المعمعه...
آختناق..
آختناق...
آرواحاً..
داخلي وليست روحاً واحدهـ...
جميعها..
تٌنازع الان السكرات...
قواي خائرهـ..
مستسلمه..
مسلوبة القدرهـ...
فقط مشدودهـ...
وكأن آطرافي معلقه في آفواهـ سرب طيور...
وبطرفة عين طارو في السماء..
فتنازع ذاك الجسد في آفواهـ تلك الطيور..
وفرق الى آجزاء مجزئه...
لآ..بل هي..
مجموعة آشواك...نثرت لي..
وسارت عليها آقدامي وهي عاريه..
ومالبثت ان آنسكب فوق رأسي ماء..بارد..
وصل درجته الى الصقيع..
فتيبست منه آطرافي..
وتجمد الدم..عن الجريان فيه..

.
.
لحظات مرة..نصف ساعه آو آكثر...
.
.
بهدوء\بسم الله عليك..شهد..
.
.
آنتبهت الان...
آصبح صوتي مسموع...
من..
ذاك النهر المتدفق..
حباً وحنان..
جسار...
لساني ثقل..
لآأستطيع النطق..
والصراخ من الوجع..
جسدي مبتل من العرق..
آو..
قد يصاحبه شي آخر..
خجلي يمنعني من التصديق..!
آويكون ..عدت طفلاً..لآيتحكم بنفسه..!
يالهي ارحمني..!
.
.
شهد بتعب عانقة أطراف آيديها..
صدر جسار...
ليشدها جسار لحضنه برفق\لآاله الا الله..أنتي بخير الحين...نوبه بسيطه..وش مزعلك...وش مضيق خلقك ياشهود؟
لمحه تشبه الحلمـ..
آطياف آناس فوق رأسها...
آحداهم..
يمسح فمها بمنديل..
ليس جسار..
شخص آخر...
يشبه تلك الصورهـ...!
جسار \تقدرين توقفين والا نشيلك...
قاطعه صوت آخر بحدهـ\آبو درر...توها صاحيه من النوبه..ماتقدر حتى توقف آتركه بشيلها انا..
.

white flower
10-31-2012, 01:50 PM
.
.
الم شديد..يهاجم بطني..
وساحة حرب قامة الان بين الامعاء...
آنتقلت مصادفة الى المعدهـ...
وحالة استفراغ...حاضرهـ...ولن تستطيع ردها آكثر..
.
.
بصعوبه\بستفرغ...بستفرغ..
آبتعدة قليلاً عن صدر جسار..
لتفرغ آستفراغها على الآرضيه...
.
.
نظرات عناد المشفقه على حاله..,,,
جعله يبعد عينيه..
ليس تقرفاً..
و
لا..شي يشابه..
لكنه حزن بلغ فيه عنان السماء لحالها...
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,

8 م..
حديقة العاجي...
رذاذ ماء يعطر حوض الورد القريب
من كرسي الخوص الجالس عليه ياسر...
كان..مقرب الكرسي من الحوض..
وماد كلتى قدميه على أرضية الحوض الرخاميه...
وبيدهـ..عدة أحجار صغيره..
يرميه بسرحان..
تصيب الحوض..
او
الورد...!
أنتبه على صوت جده القريب..\جالس لحالك..؟
أبتسم وهو يعتدل بجلسته\آريح..
جلس الجد على طرف حوض الورد\الظبي زعلناها حيل ها المرهـ..
آبتسمـ\لآيهمك..ماتقوى على زعلنا...
بعد عدة لحظات..,,
الجد بصوت رخيم\ترى الظبي تحبك انت وبتال آكثر من روحها لآتجرحونها يابوك..ولآتوجعونها بـ الحكي الي ماله طعمه..آنا معودهـا على تشيخ نفسها..وعلى توسطها المجالس..لآتجي انت بعد عيني تكسرهـا..
قاطعه \الله يطولنا بعمرك يـبوي...
آكمل مقرن \الظبي ربت بحضني وتحت عيني.. آبوك وعمك كسرو كلآمي وهي ولآفي يومـ كسرته او حتى فكرت..
رافعه راسها بأسمي وعارفه من هي بنته ..
كلامها وفعلها كله محسوب بدفتر وقلم..
ماهي تروح وتجمع البحر المالح والحلو..وتقول آشرب ياعابر السبيل..!
آبتسم\الله اكبر يـآبوي..كل هذا عشان كلمتين قلتها لها وهي صفحات كتاب قالتها لي..تحمد ربها وتشكرهـ ان رجلها دخل في ها الوقت والآ كان عرفت كيف تراد الرياجيل وماتحسب لهم حساب..
قطب حواجبه وبتهكمـ\ها الكلام لعمتك..!!
آردف\آسمعني يا ياسر ..قبل تزيد وتعيد..الظبي هي خطي..وهي حدودي..والي يهينها يهيني والي يجرحها يجرحني..والي تبيعه الظبي وترخصه ويطيح من عينها و..الله..و..الله ..بعالي سماهـ ماترفعه عيني..
غرق بضحكه صافيه قصد بها فقط آمتصاص غضب الجد..\آفآآآآ..وان كان الطايح من عينها ياسر..عساه مايقومـ آجل..!!
الجد بجديه\ماهي بمرخصتك الا اذا أرخصتها أنت...؟
ياسر بآبتسامه\لآ..ماترخص بعيني ظبينا..كله والآ بنت مقرن حدود العاجي الحمراء..!!
الجد يشد عصاته ..ويقف..\وصل ها العلمـ..لمزين الافعال...
وقف ياسر آحترام وبممازحه\مرسوم ملكي طال عمرك..مالنا الا قولة سمعاً وطاعه..
آردف الجد\وأنت متى تمسك الحلآل..
ياسر\انا مسافر ها اليومين..وأن شاء الله تشوفني بعدها بشركات قاضب الحلال..
آبتسم مقرن ويدهـ المجعدهـ على كتف ياسر \وهذا الي آبيه ..
آبتسم ياسر بمسايرهـ للجد..الممتلئ وجه فرحه لذاك الحفيد..,,!

,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
يومـ جديد..
8ص..
وعلى طاولة الافطار...
الجدهـ تغلق جوالها وبصوتها الرخيم\ياعناد..ترى غزالك..مايبي غيرك صياد..!
عناد صد بحراج..بعد فهمه للمقصد...!
ابو جسار أبتسم \اجل وافقو يمه...
الجدهـ تدخل جوالها في جيبها الواسع\ايه ابشرك...
آم جسار\الف مبروك اجل..الله يجعل قدومها عليك ياعناد قدومـ خير وبركه..ويسعدكم ربي ويوفقكمـ...
عناد ببحه ,,\الله يبارك فيكمـ...
الجدهـ\بكرا..روحو لهمـ,,,وأخطبو رسمي وتملكو..لآتقعدون تطولون السالفه ..
ابتسم جسار\الف مبروك يا عناد..
عناد تجاهل جسار تماماً...
وظهر الحرج على وجه جسار..
المختنق من بعد عناد..
عناد \يمه بكرا مشغول خليها في نهاية الاسبوع..خميس او جمعه...
الجدهـ بصرامه\الا بكرا..وش نهاية الاسبوع...بكر با الخير ولاتئجل يمك..
ترى والله من يوم شفت ها البنت اني قلت هي لك وانت لها..
جمال يمك ماينحكى ولاينوصف و..
قاطعها عناد بضيق\يمه...طيب..خلاص..مايحتاج ترجعين تقولين حكيك مرتين..
أبتسم ابو جسار من مقاطعة عناد الغيورهـ\طيب يمه خبرتي ابو مناف بأن عناد عندهـ ولد ومطلق..
الجدهـ\هم يقولون مانبي الا رجال...
ابو جسار\الله يبارك فيهمـ ...
جسار بحب\أجل جناح ابو رعد يبي له تعديل..
ابو جسار\يمه هم في بيتهمـ القديم..والا في مكان ثاني...
الجده\لآيابوي..في بيتهمـ..القديمـ..
عناد متشاغل عن الجلسه..بـ شاشة التي في..
وعيون جسار تسرق ملامح عناد لجس نبض الخبر..
من ثم ينصدمـ ببرود شديد يحتل ملامحه ...بوقوفه وصعوده لطابق الاخر..
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
بمكان آخر..
آبتسامته تعانق شفتيه الجافه وهو ـ...
يلمح ذاك الطيف المحبب لقلبه..
وآقف عند الباب الرئيسي..
لآتفصله عن الرصيف..
سوى نصف خطوهـ..
تتحداهـ..
بذاك التصرف..؟
آم تعبث بـأوامرهـ..لها ..
بعدمـ الخروج بآكراً..
{لا}..بل تتجاهله بـ الكليهـ..!
.
.
.

القى نظرهـ سريعه على ساعته وهو يقترب منها ويقف السياره..؟
آغلق باب السيارهـ بشدهـ...
وملوك تتراجع بخطوات مرتبكه لشجرة تظل نصف السور الداخلي..
ونصفها الأخر في الشارع..
ياسر ينزل النظارهـ ..
وبهدوء صاحبه نبرة غضب عارمه\وش موقفك في الشارع..؟
ملوك برتباك \الأوادم يسلمون..أول..؟
فتح باب البيت المردود\قلت لك وش منطرك برى أدخلي أشوف..؟
ملوك بتجاهل\أنتظر أبو عبدالله..ومالك حق تكلمني بها الشكل..شايفني آرقص بنص الشارع؟
ياسر بهمس أشبه بضجيج\أخلصي علي أدخلي..
بنرفزه سارعت الخطى لداخل السور وبنبره شبه عاليه ويدها تشار بهواء بغضب\آنت وش جابك ها الصبح..الاكيد مو جاي الا تنكد صباحي..
ياسر بهمس متهكم\يآآآصباحات الروقان..وش تبين طال عمرك..آحط لك برى كرسي وطاوله وعصير فرش صباحي..؟
ملوك تتحكم بأعصابها وتتسلح بـ البرود فجئه \قلت لك انتظر ابو عبدالله.. وبعدين لآتنسى نفسك تجي تصارخ علي مع ها الصبح ومأكاني الا ..؟
بحده وعصبيه وخطواته تزداد حتى تفصل بينهم كم خطوه فقط ويقاطعها\آنسى نفسي..؟بأيش..؟
ملوك\لآحول ولأقوة الا بالله..على ها الصبح..والله مصطبحه بوجه سمح..ورى ها الصبح قالب من آوله..!
ياسر بتهكم\يعني لآانسى اني صرت خطيبك السابق هاااا..!
صح ياحضرت الدكتوره..؟
آردف بعصبيه\لكن لاتنسين يادكتوره انا ولد عمتك..وانتي بنت خالي...
أقص راسك أذا شفتك ثاني مره تنتظرين السايق عند الباب حطي ها الكلمه حلقه بوذنك..يا.. حضرت الدكتورهـ..!!! ؟
قطع الحوار المحتد بين الطرفين صوت ابو مناف..
الذي لم ينتبه لوجودهـ ياسر من شدة عصبيته..
آنتبه لفرشه صغيره مفترشها بضلال السور..
وقهوة وشاي وأفطار خفيف أمامه..
.
.
.
ياسر بحرج\ العذر والسموحه ياخال والله مانتبهت لك...
قال هذا الكلام وهو يقطع بخطوات واسعه المكان ويطبع قبله على رأس ابومناف..
والحرج البالغ يلتهمه.
ابو مناف بأبتسامه\معذور يابو عبد العزيز ايه قص راسها اذا شفتها مره ثانيه برى..لكن قبل العجله ياخالك تآكد ان الباب مردود وهي تحت عيني!
زاد احراج ياسر ..
وهو يجلس على طرف المركا..
ابو مناف \اجلس يابوك..هذي جلست مستعجل...
ياسر\ايه والله ياخال..أنا قلت امر عليكم اسلم..ماشفتك الآ بزواج خالتي قبل يومين قلت اسلم وامشي..وراي كم شغله بقضيها..
آنتبه ياسر على صوت سيارة ابو عبدالله ينبئ ملوك بألاستعجال...
صوت ياسر الصارم يوقفها\أصبري ..!
وقف ياسر وقبل رأس خاله\عن أذنك ياخال..تامر شي توصي شي...
الخال\سلامتك..لآتقاطعنا...
ابتسم ياسر مودع...
وانصدم بعدم تواجد ملوك بسور...
سارع الخطى..لباب المشرع..
من ثم آنتبه لركوبها السريع لسيارة ابو عبدالله..
سارع الخطى لباب المساعد..
من ثم طرق الشباك بطراقات خفيفه..
فتحها ابوعبدالله...
آبتسم ياسر\صبحك الله بخير ابو عبدالله..كيفك ..؟كيفها امورك...؟
ابو عبد الله بأبتسامه\بخير ياجعلك بزود...
ياسر\يا الغالي..اذا دقيت على الاهل مره ثانيه..
دق عليهم وانت عند الباب..
لآتدق عليهم قبل...
مابيهم ينتظرونك بشارع..
تعرف ها الوقت خطر وماينوقف فيه...
ابتسم ابو عبد الله..\أبشر طال عمرك..
ضرب ياسر طرف الباب بيده
بخفه\آمش الله يستر عليكم.!
.
.
نظرات ملوك لياسر من خلف زجاج المظلل الشبه قاتم..
عكسة شعوراً با الاحتقار تملكها له..
لآتستطيع..نسيان تلك الصوره الخائنه له..
ولآتستطتيع محوهـا عن ذاكرتها...
فكل شي يذكرها بـخيانته..
وهو مازال يظهر حباً كاذباً لها...
مغموساً بشوكاً لآيجعل حتى آيديها تمسكه..
زهدة بذاك الحب..
زهدة به..
ومن لآتزهد بذاك الحب الخائن..
فهي بتأكيد..تشكو من شي ماء آصاب رأسها وقلبها..في توقيت واحد...
فـ ..أن قدم..لها آموال الدنيا..
وحنان مصفى..
وحباً قابعاً في قلبه ومتحكمه هي في شريان ذاك القلب...
كانت تلك الخيانه ذاك الدم الجاري بين شريان القلب
و ..
وريدهـ...آي..آمان آنتظر...
وآي كلمات يقولها..لي ..و..أومن بها..
ولم تسبق أذان غيري على تلك الكلمات وسمعتها...
كيف آعيش بين شك ويقين..يكفي تلك السنين..
مابين آرهاف السمع..وبين..التكذيب..
اليومـ عينها الشاهد وقلبها اليقين..
لم اتقلب في جمر حبك يا ياسر..كي آدمنه..
ويروادني ذاك الحب على هلاكي بزواجي المحطم مقدماً منك..
تحررة من قيودهـ..
وهاهو الان يقول{ آهله..}
لم تعد تربطاً سوى صلة الدم فقط...
فـ الخيانه من قبلك..
قضت حتى على المحبه الاخويه المتبقيه لك بصدري..
وتركة بدلاً عنها...
صحراء قاحله...
متعطشه لآ أرتواء من نبعاً..
صافي..
وصافياً..جداً..
يشبه المرئاهـ.؟
,
,

white flower
10-31-2012, 01:52 PM
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
جناح شهد..,,,,
ريان يبعد طرف البطانيه \مانمتي لآتقعدين تستهبلين..وش ها المسج الي جاني..؟
آرتفعت قليلاً..لتقلي بنفسها على قاعدة السرير بتعب..\آيه ياريان والله صحيح..؟
ريان يجلس على طرف السرير\يعني بتقنعيني ان الي شفت صورته بأ اميل بنت الدايس.. لما هكرته ماهو بعناد..
فتحت عيونها شهد بصدمه\لآتقول انت الي هكرته...؟
آبتسم وهو ينفخ نفسه \وهل يخفى الهكر ..تيتيان..!
رمت شهد بتعب خداديتها الملونه لتنصدم مباشرتنا بوجه ريان\بالله ماتفشل من ها اللقب..!وشو تيتيان..!
آمتعض وجه ريان\ماتعرفينهـ...!!
شهد\ماحصلي الشرف..
آبتسم وبمسخرهـ..\مو ضروري آجل تعرفينه..خليلك في موضوعك
شهد قاطعته\هو مغني ولآ وش سالفته..
ريان\ههههههههاي طيب طيب..مغني..!
آلتزمت الصمت شهد..
وحركت يديها بـ صمت لدرج الصغير وآخذت علبة ادويه..
تناولتها وأعقبتها بنصف كأس ماء...
ريان يفتح نصف الشباك\تعبتي البارحه وماحد خبرني الا الخدامه اليومـ...؟
تجاهلته شهد ومزاجها ينقلب الى الدرجه السوداء فجئه\ترى ماهو بعناد الي في الصورهـ...لآتأذي البنت...
ريان بمقاطعه وتهكم\تمزحين..
شهد تبعد البطانيه للتوجه لدورة المياهـ\ماهو بعناد..صدقت او بكيفك..أساساً...كل شي غريب..عناد كلنا نعرف عن تدينه وخجله الكبير..
كيف يروح يغازل وهو أساساً..مايعرف يصفصف حكي ولآينمقه ..
كيف يطيح بنت الدايس بكبرها في يدهـ..
قاطعها ريان بتهكم\ترى عناد ماهو بخجول الي مايعرف يحكي..لآياحلوهـ..حنى رجال ونعرف بعض...
آنزلت الفرشاهـ..وتمضمضت على السريع بعدها\لآعناد..ماهو نسونجي..يا النسونجي..
غرق بضحكه \والله ماعرف الا ضي..لآتقعدين تكثرين حكي...
آختنق الكلام فجئه..
والتزم الصمت بعد بتر جملته..
بتواجد شخص مائلاً على طرف الباب..
ومستمع للحديث...!!
آطلت شهد بذات الوقت برأسها لريان وآكملت حديثها\آيه وضي الضحيه الي حتى ماخبرت آحد عنها..!
.
.
.
وقعت الفرشاهـ من يدها..
وحالة ذهول تلبستها ..
وآرتباك سكنها..
وهي تراهـ..
مبتسم..!
.
.
.
عناد يجلس على الكرسي..وبتهكم\آنا نسونجي..الله يسامحك ياريان..الله يسامحك..!
آرتبكت شهد وبخوف\عنـــاد..آيش جابك لجناحي..
بهدوء \آتطمن..عليك..في السالفه غلط..؟والا خايفه أخذ رقم وحدهـ من صحابتك في غفلتك..!
قاطعه ريان وبخبث\لآ..يكفيك رهف...!
تغيرت ملامحه..لكن آبتسمـ..\..آنت ماتستحي على وجهك حتى أسمها ماتحفظه زين..؟
ريان وشهد...وعلامات آستفهام تحلق بجوائهمـ...؟
وعيونهمـ..تسئل عناد ..الأسترسال في كلامه..
لكن عناد قلب الطاوله على ريان فجئه\آيه..وش سالفة ضي..؟
.
.
آبتلعت شهد ريقها..وهي
تنقل النظرات لجهت ريان..
الواقف بهدوء..
وطيف أبتسامه يحلق على شفتيه..
.
.
ريان بتهكم\آنت قول لي اول..عن رهف...سالفتك آبدآ..وآهمـ..
عناد يحرك بطرف آصابعه دميه صغيرهـ على كومدينة شهد\وش تبي بسالفتي..؟مافيها مهمـ..؟
تقدمـ ريان بخطوات صغيره...
من ثم آمال نفسه على الطاوله وضع يدهـ عليها\كيف مافيها مهم..؟عناد بجلالة قدرهـ مع رهف..؟حدث سبشل..وموسمي..؟
عناد قاطعه \ومتى ياآخ ريان تخبر آهلك بزواجك الميمون..من الايرانيه..
.
.
شهقت شهد ..
لم تحرك في عناد ولو لقدر بسيط...
وهو يقلب الدميه الصغيره بين آيديه..
والابتسامه تغزو
شفتيه بخبث عنادي يتحكم بزمامه..
ريان برتباك قليل قاطعه\وكيف حضرتك عرفت...؟
عناد ببرود\قريب..من وقت بسيط..قلت يمكن اليومـ.. بكره..يتلحلح ها اللوح ويعلم بزواجه لكن مافيه آمل..الوح ..لوح طول عمرهـ..
شهد بخوف\والله ياعناد..زواجه شرعي مافيه حرام او شي مثل كذا وهي والله بنت ناس وأوادم وطيبه
حيل وهم اساساً ناوين ها اليومين يخبرون اهلي...
رفع عينيه ببرود في شهد ..
المسترسله بخوف بدفاع عن شقيقها الذي تحب..
والخوف يملى عيونها له..
وتدافع بشراسه...عنه..!
آبتسمـ\بعد من زين العلومـ..ورفعة الروس..آختك هذي تعرف سوالفك..؟يازينك من قدوهـ...؟
قاطعه ريان\وش بتسوي يعني..بتعلم آبوي وأمي..هذا هم تحت..لآيردك الا لسانك..ماسويت شي حرامـ..
متزوج وبـ الحلال...الدور والباقي عليك ياقدوتنا..
تغيرت ملامح عناد لستغراب\وش تقصد..!
آنتبه لرنين نغمة رساله بجواله..
آخرجه..من ثم آعاده بسرعه بعد قراءة المسج..
وقف بسرعه\آسمعني ياريان ..عقلك براسك تعرف الصح من الخطى مو بزر ونعلمك ولآجاهل ونفطنك..
انت رجال طولي..وطول آبوك..ماهو قاصرك شي..يوم تخفي زواجك...ولآهو بحرام..لما تكون ماهي سعوديه ولآعربيه...
الشي الي مو زين وعيب..هو تحقيرك لها بها الشكل..وزواجك بسر...!
رمى الدميه على شهد..لتصدم صدرها وتقع بيدها..\العرايس والدباديب الي بغرفتك تطرد عنك الملائكه..وشو له تجميعها..!
.
.
خرج..كما دخل...!
.
.
وعلامات الاستغراب تملى شفتيهمـ..
بعد لحظات...
جلس على الاريكه\كيف عرف..؟
شهد\مادري عنك...آكيد طايح عليك يا الذكي...
ريان بستغراب\شفتي مانكر رهف...؟
شهد ترمي نفسها على السرير\لآ فطين بسم الله عليك..هو في البدايه على باله ملخبط انت في اسم
الي بيخطبها...ولما قلت له الدور والباقي عليك..آستغرب كلامك لأنه بيخطبها اليومـ..يعني هذا اكبر
تأكيد ودليل لنا..أن رهف وعناد..مايعرفون بعض..؟
آستدار بستغراب ريان...ونظراته مشككه..ومستغربه...
شهد\الحين ياحلو داره مدارهـ..لآيعصب في يومـ ويكت علومك الزينه..ويجيب العيد على راسك..هو
لو آنك سامع كلامي..ومخلص سالفتك كان آحسن لك ولي...
ريان وقف وبحيره\شلون يعني..ها الرهف ماتعرف عناد..؟
شهد ترفع شعرها القصير بربطه وتجبر الخصل المتناثرهـ لتجمعها\عقلي وقف..ماعاد قدر يجمع..بنرجع
لنقطة الصفر من جديد..
كيف ها النسخه الكربونيه..وآخر شي مو عناد فيه شي ماهو واضح..مبهم..؟
ريان ببرود\يخلق من الشبه آربعين..ممكن هذي تنطبق على ها الآ أحمد وعناد..؟وفعلاً ظلمناهم..؟
رمت نفسها من جديد على المخدهـ\بس ها الاثنين ماهم من الاربعين..الاثنين شبهم ماهو بطبيعي..
آطلقت بعدها شهد ضحكه مجلجله\يمكن آبوي وآمي ملخبطين في عناد وكان له تؤم في نفس المستشفى..ويطلع ماهو آخونا ..يطلع آخو ها الاحمد هههههههههاي والله قلبي كان يصارخ ويزاعق ماهو آخوك..ماهو آخوك..ياشهـــــــد
ريان قاطعها\ياخف دمك وآنتي تعبانه و تنكتين ..كأنك نكت واحد محشش بعز الظهر..وها البجامه الي فقعت عيوني فسفوريه..آحد يشتري ها اللون..بعدين آرتاحي عناد آخوك..آب عن جد وآم عن جدهـ..حمدلله والشكر من كثر ها المسلسلات الماسخه صرتي مانتي بصاحيه..
تمتمت ريان وهو خارج من الغرفه لم يمنع شهد من الدخول في نوبة ضحكه مفاجئه..

,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
بتال&فلك
بتال بأبتسامه\آبشري ماطلبتي..!
فلك حركت خصلات من شعرها ودستها بتوتر خلف آذنها...\آشتقت له..معليش آعذرني..
آبتسم وهو ينزل كوب الشاي بنعناع\غريبه..؟
جلست بحترام آمامه على كرسي المقابل له\وليه..؟غريبه..؟
بتال وهو شبه طاير بتجذاب اطراف الاحاديث القصيره بينهم\ماطلبتي تشوفين فهد او ملوك او مناف..؟
فلك\مو قصور في حبهمـ الله يعلم كل واحد قدره عندي ماينوصف..لكن ياسر بكفه غيرهمـ...؟
حرك شفايفه بهمس\وليش..؟
فلك\هو قريب مني حيل
آبتسمت بنعومه \و ..لأنه يتيمـ...؟
غرق في ضحكه بتال ويده لآمسة صدره \ياسر..!اليتم في جهه وهو في جه ثانيه...الكل مغرقه بـ الحنان..!
والحين كأنه ثور وش يتيم فيه..!
فلك انتي حساسه مثل ماتركتك..!
ماتغير ها الطبع فيك..!
.
.
خجلت وتساقطت في نهراً من ورد الخدود رغم آحساس لآذع شاركهـا...
.
.
تداركت \ملوكـ بتنخطب العصر..
ماتت الابتسامه فجئه على فم بتال الباسم،ـ\ملوكـ..بنت فهد..
فلك\آيهـ...خاطبها عناد ولد سطام عناد الراسي..
.
.
حالة صدمه آخرى تلقاهـا...
وهو يتوقف عند آسم الخاطب..
عنــاد..سطـــامـ ..الراسي..!
يستحيل ان تكون صدف..او تشابه اسماء..
يبدو من الاسمـ...انٌه شقيق ذاك الجسار..!
يالله..؟
سـيقتل نفسه آبي حزن لآمحالهـ..
فـ جسار آصبح قريب لي من جهة النسب..
وملوك حلقت بعيداً جداً عن ياسر...
و سربها حلق بتجاهـ تلك العائله..
سيصاب في عقله ياسر بتأكيد...
فـ زواجها فقط..بنسبه لهـ كارثه..
فماذا لوكان آسمها يقترن بشقيق ذاك الصحفي...
ماذا يخبئ لنا...القدر؟
آنتبه فجئه لكلمات فلك الرقيقه..\بتال..فيك شي..؟
آبتسم\لآ...بس محضر لك مفاجئه بعصر ..وبمرهـ خذي كل آغراضك بنطلع من الاوتيل...
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
4م...
ملوك تحضر القهوه والشاي...
واثناء تحضيرهـا..مسترسله با الكلامـ..مع فلك..
فلك بضحكه\قليلة ادب..! التهي بس بقوهتك وشاهيك مالك دخل بشي ثاني..
ملوكـ ترص الفناجيل والكاسات بنتظامـ...\قسم بالله انا متوتره بشكل ماتوقعينه.مع انه مو صاير شي..خطبه وبس..بس هم صربعونا ماتوقعنا ابد يجونا ها اليومين..
فلك ببحه\الله يوفقك معه..آنا ماعرفه ولآعمري شفته..بس دوم اسمع جدته تحكي عنه..بس كان وقتها صغير..
ملوك ببحه\كم عمرهـ..؟
فلك\مادري بس اكيد بثلاثينات...!
ملوك \ابوي الله يهديه مدري وش فيه مصر عليه و يبي يزوجني ويرتاح مدري يحسني حمل ثقيل عليه او يبي يبعدني والسلام...
فلك\لآملوك..وش ها الحكي..ابوك لو ماهو عارف انه رجال واهله طيبين مازوجه...
آبتسمت ملوك\وانتي يا الدب القطبي متى يفك الحصار عنك ويخليك تجينا...
فلك بحياء\وربي ودي...يالله ملوك خلصي قهوتهمـ تراك فاضيه بجد..تكلميني وانتي تخطبينا..
ملوك \وقسم بالله من الارتباك اجل تبيني افضي التوتر وانا اكلم نفسي..
يالله مع السلامه..
حملت صينية القهوه والشاي..
ومشت بها لباب المجلس...
وطرقته عدة طرقات...
وكئنها تطرق معه باب القدر..!
.
.
.
بمجلس...
ابو مناف \هذي والله الساعة المبروكه يابو جسار...والبنت بنتكم..من بيت ابوها لبيت ابوها الثاني..
ابو جسار بفخامة صوته وجهورية الحضور وجذابيته\يعلم الله ان ملوك مثل بنتي شهد..أدب واخلاق..وهذا الي مطمعنا فيها...
والله انها تحت عيني وهي ماتدري..
اشوفها واحرص عليها..
صحيح مابي افرق بينها وبين الطاقم الي معها..لكن هي حيائها وحضورها تجبرك تنجذب لها..وتحبها ..
كان مطمني عليها اكثر هو ولد عمتها معها دوم...ولد عبد العزيز..؟
آبتسم ابو مناف\مايلحقك قصور يا ولد عناد..ولآ يجيك لومـ..مكمل الطيب ومضيفه..
ابو جسار\ماعليك زود...والحين موصيتني بنت راكان..على ولدها...!
قالها و الابتسامه تعلو شفايفه..\وتقول لآيجيني الا متملك..على بنت فهد..علمناً يوصلك ويوصل فهد...واذا دكتورتنا راضيه..
فما نبي نزعل بنت الشايب..
آبتسم فهد وبفرحه\بنت راكان تامر علينا وتنهى...
آبتسم جسار والتفت لـ جهت عناد وبصوت واطي\آها..آجل..يابو رعد بتطلق العزوبيه الليله وبثلاث..
آبتسم عناد ابتسامه غريبه شبيه بـ شخصاً ابتسم فجئه لكلآم لم يكن يحضرهـ..
والفنجال يحار في يدهـ من ثم برد..
والتزام الصمت من قبله سيد الموقف...
.
.
.
الدايس..
حديقة الفلهـ...
ام عساف متشاغله بتقطيع البرتقال..وتمدهـ ليد ابو آحمد..
من ثم آخذت تقطع قطعه آخرى لرهف..لكن جرحة آصبعها فجئه..
رهف بخوف\ماما بسم الله عليك..آشوف..
ام عساف بـرتباك\جرح مره بسيط...لآتخافين..
ليتلقف آصبعها آبو آحمد بـ منديل السفرهـ القريب منه..\بسم الله عليك..وش فيك موضي..من يوم قعدتي وفكرك ماهو بمعك...
رهف \ماما تعورك آجيب لك من داخل شاش ومعقم،.
ام عساف\ياربي منكم كله قطع بسيط مره..كبرتوها...الله يهديكم...
رهف بصوت هادى\ماما مشغلك شي..قوليه ..
آبتسمت وهي تضم آصبعها المجروح بـمنديل..\ولآحاجه...
رهف بمقاطعه\آكيد حلم اللولو والحيه..رجع لك من جديد..!
آبو آحمد \لآحول ولآقوة الا بالله..انتي فسرتيه واشغلتي نفسك بنفسك..يا موضي الله العالم انه اضغاث احلام...وماكل مفسر يفسر الحلم تفسيره الصحيح...
موضي\عساف حي..قاله لي الشيخ بعظمة لسانه...وقال انه مثل الي بيدهـ جمر ماتذكر..!كل هذا يعني آضغاث آحلام..
آغمضت عينيها من جديد ..لتسرق عينينها الذابله تفاصيل الحلم الدائم لها...
طفل صغير..مابين السنتين..ومجموعة من اللؤلؤ المنثور مابين يديه..
يلعب بها.. من ثم آقتراب تلك الافعى
ودخولها مابين اللؤللؤ..
ولعب الطفل بـ اللؤللؤ..ولمـ يفلح في آبعاد الحيه بنكثه التراب عليها..
لكنها..آصبحت مابين اللؤللؤ..
لم يفلح صراخي بأسم عساف لذاك الطفل..ان آجلب آنتباهـ ويهرب الي من تلك الافعى..
لينتهي الحلم دائماً ببكاء ذاك الطفل وانا ..وتلك الافعى تريد ان تبث سمها في جسدهـ...
فتحت عينيها ام عساف..وترقرق الدموع ينهمر من جديد..
آبو آحمد بعصبيه يقف\عساف عساف...يموضيـ...لو فيه خيط يدل انه حي لحقته..وجبته لك..لكن كل شي يقول انه ماهو موجود..ياموضي ذبحتي عمرك بها الدموع...وها الاحلام...
موضي وقفت وبصوت حاد\يعقوب عليه السلام..مايئس من رجوع يوسف..والله امتحن ها النبي في صبره..
حتى عيونه آبيضت من حزنه على يوسف عليه السلام..وانت جاي الحين تلومني على دموع تنزل..؟ يارجال
خلها تنزل وتجرح ها الخد ..
مانزلت الا على ضنى وحشاشة جوف...والله قبل يومين مدري من الي يبكي بعد على ضناهـ...؟
آنتبه ابو آحمد على تلميح ام عساف والتزم الصمت..
آم عساف بحزن\أثنين يا ابو آحمد آثنين..وش ها القلب الي داخل ها الضلوع يشيل من حزن ويكيل...والله والله ثم والله..كلما دخلت سوق او وقفت سيارتنا عند آشارهـ..آتلفت يمين وشمال..وآشوف الي بعمار عساف..يمكن..يمكن آلمح زوله وحتى لو مادري..تكون ها العين لمحت زوله..كود ترتاح لها ليل..
ثم آردفت\
آنت يا آبو آحمد آرتحت ودفنت قطعت حشاك تحت التراب..آنا لو ها القلب شاب بداخله نار ومايطفي لكنه موت وحق علينا آبصبر..آبصبر..آبصبر..
راح قبله آلابو والاخو..والام..لكن الي على ها الارض عايش وينه..؟
وين ديارهـ..كيف شكله..كيف حياته..متزوج...والا ماهو متزوج...عايش حياه سعيدهـ..والا
متكدر وضايقه فيه الوسيعه...وش السواة ..وش السواة...؟
مالي الا الي يسمع خفي الصوت يجمعني فيه ولآيحرمني آشم ريحته..ولو بعدها اموت..
آسترجع آبو آحمد...\ياموضيـ..الله بسماه ماقصدة آفتح عليك جروحك وآجرحك..لكن آنتي ترجين لك
سراب ماء..حتى آبوهـ..ترك الرياض بكبرها وراح ...ومارجع الا قبل كم سنه فتح له مستشفى و بنى حياته برياض من جديد ..آكيد انه ماترك شي الا سواه لكن آختفى ها الولد اختفى ياموضي لو لك كتبه بتشوفين عساف ولو مالك..والله لو يجتمعون هاالناس يدورونه لك والله ماهو كاتب مانتي بشايفته..
تمتمت بصمت وصمتت..
فعاطفة الامومه..لآيمكن لرجال ان يفهمون..ذاك السر اللهي..
عاطفة الامومه تختص بنا فقط جنس حواء...
ولآبد ليومـ..ان تنير تلك الشموع..

white flower
10-31-2012, 01:54 PM
,
,

أبدّ مَاهِوّ خَطاهُ إنّه : دِفَنّ ضِيمَه ! , ... وَ قالّ : بِخيـرّ !
........................خَطَاهُ إنّه / .. رِضَى يَسقِيكّ حِبّه , .. وَ العِروُق : إيباسّ !
,
,
بتال&فلك
بتال يدخل فلك الفله الصغيرهـ..
وبأبتسامه\آدخلي..!
آصابع فلك معانقه لأطراف عبائتها بخجل...
وعيونها ترتفع بحياء لآأركان المكان ..
وفخامة العاجي بأركانه تتضح بصمتهم...
بتال بهمس..
وكفه الدافئ يعانق كتفيها..
ويجبرها على السير معه..\وش رايك..؟
فلك ببحه\ماشاء الله ..حلوهـ...
بتال بهمس...\انتي الي بتحلينها اكثر..
قالها وهو يجبرها تجلس على اول آريكه تصادفهمـ..
من ثم تعانق اصابع الدافئه عيون فلك لتغطيها..
فلك تحاول تبعد يده عن عيونها برقه\بتال..!
بتال بهمس بقرب من أذنها\عيونه..بس لحظهـ..!
قالها وهو يودع حضنها بأقة ورد بلون الاحمر...
وعلبه متوسطه بلون الاسود المخملي...
آبعد يديه عن عيونها....
فلك وآصابعها تحتضن الورد بصمت..
لتمر لحظات صامته بينهمـ..
بتال برقه\ماتبين تفتحتين العلبه..!
يمكن الي فيها مايعجبك مثلاً...!
يدهـ تمتد برجوله تمتلك بتال لنخاع..
ويفتح العلبه بهدوء ويرفع أصابعه بتعليقه ماسيه..
قلب ماسي..مفرغ..وآسم بتال وفلك يزين ذاك القلب برسم كتابي مبدع..
فلك وتحتضن عيونها الدموع..
آنصدم منها بتال وجلس با القرب منها ويده تحتضن آيديها\فلكـ..!
قاطعته بهمس خالجته الدموع وهي توقف...\حلو البيت..و..يعطيك العافيه على الهديه..؟؟!!
.
.
.
برود..
صقيع..
لفح وجه بتال بقوهـ..
وأعتصر قلبه..
آرتعشت آجراس الجروح في قلبه..
بصدها الموجع...
حرارة البعد آذابته..
صهرته..!
وينك يا فلك..لآتقسين..
لصبر مافيني..!
.
.
.
بتال ببحه وهو يبتعد\طيب ..بطلع كمـ ساعه وبرد..على العشاء..وبجيب عشاء معي وكم غرض للبيت..ماراح اتـأخر...
فلك هزت راسها بصمت وخطواتها تضع معها باقة الورد والعلبه على الطاوله الجانبيه...
آنسحب بتال من المكان بصمت مطبق...موجع لروحه..
.
.
.
بعد ساعه الا ربع...
.
.
.
بيت العاجي...
بتال يحتضن فلك ويطبع قبلات على خديها..وخدي سنا المتعلقه به..
فلك\بابا وحشتني كثير...
بتال بأبتسامه\وانا اكثر...كيفكم كلكم طيبين..
فلك هزات رأسها بأبتسامه وهي تحتضن الالعاب..
وتجلس بأرضية الاستقبال مع سنا...
أبتسم بتال على ابتسامة الظبي الصغيره وهي بعربتها....
آقترب منها بشوق جارف وحملها بحب بين ذراعيه ليطبع مئات القبل على وجنتيها ..
بتال يجلس على الاريكه القريبه..\بابا حبي انا ظباااي..
لعب بطراف اصابعها الصغيره..وأحتضنها بحب..
بهمس\افلاكي..روحي خبري ماما وخالتك آني جيت...
آبتسمت فلك وركضت لدور الثاني..
بمقابل....
ومن دربزين الدور الثاني..عيون الظبي المنزله لصاله المفتوحه...
اتجهت بعدها بعصبيه لجناحها وصوت الباب اعلن عن آعصار سأينفجر..
بجلسة الدور الثاني..\قطع ام ها الخلاقين..وش بلاهاااا..؟
مناهل\مصيبه ..ها المرهـ وش ها الكيد الي ساكن ضلوعها وباني له قصور..
مناير \تحمد ربها وتشكرهـ ماهو بطويرق الي آعرس..ماعرس الا بتال..ياحظي المنكس وش منكس..الا آعور واعرج..الي هو يحوفها حوف..ويدهينه لآتنكتين..وآنا..مالت على وجهي الا مالت..من طبينه لطبينه...من حفرهـ لحفرهـ..
مناهل بمقاطعه\مناير قسم بالله انفجر راسي بريحة خلطة ها الحنا ..متى بتخلص من روسنا..
مناير تنظر لساعته \باقي ساعه ونص..أصبري يامنهيل..
مناهل\الا وش حاطه فيها ريحتها مره قويه...
مناير\حنا..و..شوي ثوم..وشوي كركديه..وشوي قشر برتقال مبشور تنقعينه مع الكركديه قبل..عشان كذا..بيطلع اللون..و
مناير مستغرقه بحديثها لما توسطة فلك المكان وبصوت عالي\ماااااااما بابا تحت يبيك انتي وخااااااالتي..!!
شهقت مناير بصدمه\ابوتس تحت..!!
مناهل\أأأأأأأبوك تحت..!
فلك بصدمه\ايه..وقسم هو تحت ومره مبسوط يلعب الظبي..
مناهل توقف وبعصبيه\ايه مبسوط وش الي مايبسطه...جاي ومستانس وفرحان وطاقته الوناسه معرس يابنيتي معرس..خليه يتونس وينبسط..!
لآحد يكدر خاطره لآحد يقول له شي...
مناير بحديثها الصارخ وكلامها تنزل من الدرج بخطوات سريعه
مناهل برتباك\شوفي فلك انا بروح اتحمم قولي لبابا ينتظر انا بحمام..خلاص خالتي..
فلك آشارة براسها بأبتسامه
.
.
.
مناير وهي تتوسط الصاله الارضيه وبصوتها العالي..\يامرحبا ياااامرحبا نور البيت ..يامرحبا بشمسنا..وظلالنا ..َ
يامرحبا طيب البيت وعمودهـ وساسه..!.!!
.
.
عيون بتال المراقبه لجنون ترحيب مناير المتهكمـ..
جلسته لم يغيرها..
قابع برجوله فخمه على الكرسي الأنيق..
وآبنته الظبي بجانبه تلعب بأطراف سبحته..
ويده تعانق آطراف دقنه المنحوت ومرتكئ على طرف الكرسي بهدوء..
وعيونه تتحرك على ثورة مناير القادمهـ...
بهدوئه الدائم\هلآ..فيك..
مناير بعصبيه\كان ماقطعت عسلك يا رجال..كان جلست بعد كم يوم معها..ماله لزوم كان ماجيت ..ليه كدرت خاطرك بشوفتي..وشوفة بناتك..
بتال بهمس هادئ\آم فلك ..آستهدي بالله وآجلسي..وحصلي من الله خير
مناير بعصبيه\لآ..ياولد مقرن..لآ..مالي بنت آسمها فلك..من اليوم وطالع غيرة اسمها...بسميها على مزاجي..ومزاجي آختار سحاب..!
آبتسم بتال يمتص ثورتها\مو مشكله..كلها بسماء..!!
تعالي يأم سحاب..وآطلبي رضاك..من الف لرقم الي تحددينه...
آبتسمت بتهكم\مايحلقك قصور..مكفي وموفي با الجروح والعطايب..!
تجاهل كلماتها المستفزهـ له..
سحب كيس آنيق ...
وضع على الطاوله القريبه..علبتين بلون الاخضر المخملي...وفتح العلبه الاولى..
ليظهر طقم ماسي آنيق بلون الخمري..يضيئ..بفخامة الماس..,,,
بصوت حيادي الوتيره\مناير..هذي رضوتك انتي ومناهل...تبون آكثر..قلت لك آطلبي من الف للي بخاطرك..
مناير بصراخ عالي\جااااي تراضيني بلمعة الماس وكم الف ...لآ...انا رضوتي كايدهـ يابو ..والا نقول..ابو مقرن آحسن..بنخلي لك بنت البراق تجيب مقرن العاجي الصغير..!
آنت بأي وجه رايح تزوجها من جديد..؟
أذا مافكرت في ابوك وحريمك.؟
.فكر على الاقل في بناتك..؟
في ها المنهوبة الجد الي بتصير خاله لهمـ..!
اذا انا هنت عليك ..؟
خذيت علي مناهل وسكت وقلت يمكن ويمكن ويمكن..؟
مناهل بنت ناس وبنت حموله معروفه...
لكن تروح وتساوي روسنا بها المنوهبة الجد...!
وتهينا بين أهلنا وجماعتنا..؟
وش تبينا نقول بعد ها السنين..؟
نقول والله بتال الله يطولنا في عمره..الله يسلمكم حرمته الجديدهـ تعرفونها ..هي نفسها عجوزه الاوله..بنت الاصول والحسب والنسب..
آنت يابتال حتى لنا ماطقيت الراي والخبر...
.
.
.
نقف هنا..
همسة محبه ..آعراضنا دون عرضك يا امنا...
.
.

white flower
10-31-2012, 01:59 PM
نظرة حقد 20..

.
مدخل
.
.
.
تقهويتكـ. سنين ولا نويـت أهـز ّ فنجالـي..
عليك الله وامآآنه لا تجيـب الع’ـيـد واهـزّه..





تحمّلت الج’ـفا .. والهم مال .. وميّل عقالي..
تنام وصاحبك يسهر طوال الليـل ويحـزّه ,,






الا يا كم ّ دمحت لك الخطا يالصاحب الغالي...
وحبك عاش فيني ما يشوف الـذل واعـزّه ...






معاذيرك كثيره في وصالي ضيّقـن ّ بالـي...
أبيّن لك رضا .. وجه ٍ يجيك بحب ومنـزّه ...






بعد ما قدر ّ الله صرت في حلي ّ وترحالـي...
ورايات القصيد اللي براس الشوق مرتـزه ...





تسيّرني هجوسي لين اسجّ المرقب العالـي...
واجر ّ الصوت بأشعار ٍ على المرقاب وتهزّه ...






رسمتك بالفضاء من حبر ليل وريشة اهلالي...
تشوق البيد لمزونك ويهواك الضمى مـزّه ...






واشوف بتالي الايام غرك ّ ما حصل تالي ...
ليا.. لديت عيني في عيونك ما بها .. فـزّه...








تجيني بالسهوله ما حشمت القلب وآمالـي...
غلاك اللي بصدري برخص الاثمان تبتـزّه ...






حرام ان كان طيفك في دروبي دوم يبرالـي...
عليه امن الصدود بسيفها فالعنـق وتجـزّه ...





خلاص .. الله يديمك يوم كفك عاف فنجالي...
وابهديك الفراق اللـي يلـزك بعـد ويلـزّه ...

.
.
.
بدايه..
مساء الورد..,,
آفتقدة للكوكبة جميله من الاعضاء الدائمات الحضور..كل رجائي ان يكونون بصحه وعافيهـ..
كما وعدتكم قبل بارتات عديدهـ...هناك حدث ينتظركمـ...في نهاية البارت تتوقعونه..!
.
.
بوح قلمـ..عدمـ تواجدكـ لأول مرهـ منذو نزول الروايه ..كان في البارت التاسع عشر..دائمة الحضور كنتي..بجميع الاقسامـ..وبصفوف الكاتبات..لك يا الغاليهـ آحتراماً المصفى بحب آخوي..نرجو ان لآيطول غيابك..
.
.
البارت العشرون اهداء خاص لـ..بوح قلمـ....
.
.
.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت من اوقات الصلاهـ..
.
.
.
بصالة الاستقبال لفلة الراسي..
جسار..يوقف بـ القرب من الفازه الكبيره القابعه بفخامة با الاستقبال..\الليله يبي لها أحتفاليه..!
ابو جسار غارق بضحكه وجلس على اول كرسي من كراسي الاستقبال\هاااا..ابو رعد وين تبي تعشي الراسي الليله.!
آبتسم عناد بتلقائيه \جدتي هيااا هي الي بتعزمكم..هي الي تبي تزوجني وهي الي بتحتفل معكمـ...
قالها وهو يضغط على الاصنصير..\ذابحني النومـ..!
انفتح الاصنصير تلقائي وام جسار وشهد تلقاهم وجوه الراسي بـ الدور الارضي...
آم جسار بأبتسامه \هااا بشرو..؟
ابو جسار بضحكه\ملكنا..
آبتسمت آم جسار وهي تطبع على خد عناد قبله\الف مبروك الله يوفقكم ..
تراجع عناد بشبه أبتسامه..
لتعانقه كفي شهد من ثم تطبع قبله على خدهـ..
كفيله تلك القبله..آن تربك عناد..فيتراجع قليلاً الى الوراء..
شهد بخجل\الف مبروكـ
من ثم تجاهلة عناد بشي من الارتباك .. لتطوق يديها الرقيقه آطراف رقبة والدها\لآالليله صدق غيييير..
آبتسم ابو جسار على معانقة شهد الطفوليه له..\هلآ..وغلا..بشهد القلب..
طبعة شهد قبلتين مشتاقة على خدي والداهـا..
آم جسار..\تعالو حياكمـ بصاله..مجهزه لكمـ قهوه وشاهيه ونعناع وكيك..يالله حياكمـ..
آلابتسامه تعانق الجميع ..
ويد ام جسار تشد برقه يد عناد المتخاذله...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
بيت ريان...
ضي ترفع كرتون صغير على الطاولهـ...لتسبقها يد ريان وبعصبيه\مجنونه انتي..؟
ضي بأرتباك\مو ثقيل...
ريان بعصبيه\ولو..؟لآترفعين شي ثقيل مره ثانيه...
ضي وعيناهـا تدور على لبس ريان\وين..؟
ريان بضحكه\وين..؟
ضي\لآبس..؟
ريان\مممم ابوي ببيت وجاتيني رساله من شهد ان الليله سبشل للعائله ولآزم نجتمع...
ضي بأبتسامه\ليه..وش فيه..؟
ريان يضع آصبع خفيف بثلاث طرقات خفيفه متجانبه على كتف ضي وكأنه يشير لرتبة عناد\عناد..تملك الليله..ابشرك..بيفكنا لو شوي..
ضي تعلو الابتسامه شفايفها\والله.. الف مبروك...
آشار ريان بالامباله\لآتقطعين بتهرب منه..!هذا ماحد يعاشرهـ..!اللهم لآشماته....؟
ضي بتقطيب\والله انتم الي ماعرفتو له...هو مايحب آشياء وانت وشهد تتعمدون تسونها وترفعون له ضغطه..
ابتسم بتهكم وأصبعه يضرب بخفه انف ضي\نسيت ياستاذه ضي انك علم نفس...!
آدار ظهره لـضي...وتوجه لصاله...
تبعته بهدوئها الجميل\قلت لك شخصية عناد شخصيه مركبه..وخليط من الماضي والحاضر...خليط من الذكريات...
آيه منغلق على نفسه...
لكنه حاول كذا مره يحتك فيكمـ وانتم الي تصدونه..
آخر شي كلام شهد له قبل كمـ شهر....بدل ماتقول له كلامـ
حلو ..وجميل...
تروح تصده وتجرحه وماكئنه أخ...يبي منها فقط الاحترامـ
وأنت ياريان..ممكن تقول لي السبب الرئيسي لمواقفك الجافه الدائمه معه..؟
حرك كتفيه بالامباله\هو دايم محتقرني وماهو شايفني شي قدامه أبد..
حتى ساعات يوصلني شعور..انه قاعد يملى راس جسار من ناحيتي..وانا جسار آحترمه كثير وأقدره واحبه..ومابيه في يوم يزعل او ياخذ بخاطره مني..
بس هذا العناد لو تشوفينه با البيت ماحد يحب تصرفاته الا جدتي ..؟
انا وشهد وحتى امي وابوي...
امي ساعات احسها بارده جليديه من ناحيه كل ماكنت اشكي لها قبل سنوات منه ..
ومن تصرفاته وطريقته الدايمه في تحقيري ..
حتى قدام اصدقائي وزملائي ..
تقول لي خاف ربك في عناد..تراهـ ماعاش معكمـ ..وماذاق حناني..
وابوي وش يقول..
.أخوك الكبير وتراه المبدى..!
بفهم انا بفهم..؟
ضي تمتص ترسبات عالقه برأس ريان\ياحبيبي هذي الحركات العدوانيه من عناد بس جذب أنتباهـ لآاكثر ولأ اقل يبي بس يندمج معك انت وشهد بس بطريقته هو واسلوبه هو...
مايعرف غير ها الأسلوب يدخل لكم فيه..
ريان بتهكم\دخيل المحلل النفسي..لآيكثر ضيو..خلي بس آهتمامك في الي ببطنك..الي خارج ها النطاق
مالك شغل فيه..
آشار بأصابعه مودعها...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
الراسي...
صوت مسج..أخر...
راقبته عيون متوجسه...ببحه..\أستئذن شوي معي مكالمه..
آبو جسار\لآ تتأخر..؟
اشار برأسه وهو متوجه لجهت المطبخ....
تقدم بخطوات واسعه ودخل المطبخ الواسع...
عناد بصوت واطي\نينا..نينا...
-يس ..!
- هاو ار يو..؟
نينا\أي ام بتر تو دي...
-بليز فرنش كوفي...؟
نينا\يس...
آدار عيونه عناد بسرعه في أركان المطبخ ...
ليلتقط سلة صغيرهـ...
بها جوال صغير يخص نينا..!
أمتدت يدهـ بخفه وأدخله بـ جيبه..!
خطواته الواسعه ..
يترك الدور الارضي كله..
وينتقل بـ الاصنصير...لسطح الفلهـ..!
.
.
.
آرقام سريعه يحفظها..
آلو....
-سيدي..شكوكي..كان لها محط آهتمام عندكمـ..؟
-آتمنى ..؟
-علمـ...!
-آكيد ...الخط آمن...؟
-وصلني خط سير العمليه..والتقطت الاشارات...؟
-جاري التنفيذ الآوامر..؟
آقفل الخط...
ودس الجوال الصغير بجيبه بعد مسح الرقم الاخير..
أطلق زفرهـ..باردهـ...
وعيونه تتقلب في ظلمة الاجواء..
واضائة المباني المنخفضه و المرتفعه..
تنعكس على عيونه..
لتعكس سحراً غريب يمتلكه وحدهـ...
وحزن غريباً يسكن في صدرهـ..يمتلكه وحده..
آنتبه لتو..في ظلمة الاجواء..
واختلاس الانوار طريقها لشق الظلامـ..
انٌه جداً وحيد...
لآيؤنس وحدته..سوا تلك الجدهـ....
وذاك العمل المغرق نفسه به...
آغمض عينينه..
وتلك الرائحه تداعب آنفه..
آبتسم...!
مضى وقت طويل..
غابت هي آيضاً عنه...
قد تكون تلك الرائحه..
الخائف والفزع منها..
مسلي آخر..له...
يكرهـ الفراغ ..
تجعله يغرق في ظلمة يجهلها..
هو المطارد والخائف..والباكي فيها..!
قشعريرهـ تسري به..
ولمحة ذكريات ..تعبر حدودهـ..
بشي يشبه همهمات حلمـ...
ليل..؟
وبكاء..؟
و..وجه قبيح...؟
ورائحة عبقه تسكن روحه..
لآيجد لتلك..الاشياء تفسير...ولن يجدها..!
فهو لآيكاد يتذكر شي..
سواء..آحلام متلاحقه..
هو فيها خائف مذعور..
في ظلمة الليل ..
وسوادهـ..
وتلك الرائحه..
وذاك القبيح هم آبطالها...!
آطلق تنهيدهـ.....و..ببرود \يا حلوك يا الريـــــــاض..يا سرب من الحمام بسماء هارب..!
ببحه\ياليتني في ها اللحظه الرياض..وتحضنك عيوني..؟
التفت لجهتها بصدمه ليجدها خلفه تماماً..تراجع ليصتدمـ بـ نصف الحائط خلفه..
سيوف وعيونها ممتلئه دموع\من جديد ..؟من جديد..؟بتخطب وتزوج..وتسوي نفسك سعيد..؟ماتقدر ماتقدر..بتهرب من الكل وآخر شي..بتجيني...عبير ثانيه..؟
وطلآق ثاني..لآتعذب روحك عشانه..
دفعها بقرف..وتقدم خطوهـ\لآ ياسيوف..ماهي بعبير ثانيه..ولآزواجي ها المره منها هروب..هذي من يوم لمحتها آستوطتني تفاصيلها..هذي آحسب الوقت حسبة مشتاق يخطي في حسبته عشانها...!
خطت خطوه واسعه لتكون آمامه\ تكذب ها الكلام بس عشان تخليني آبعد مثل المره الي قبل..؟
آبتسم وعيونه ترتفع لسماء..
ليبعد آنظاره عن وجها العاري ويتوسل الى الله بـأعفافه عنها\لآوالي خلقني ماكذبت...
دفعها من جديد..لكنها طوقت من جديد معصمه\من الي بيدري يـا عناد من الي بيدري...؟لآهي ولآهو..؟
.
.
شعر بدوار..يلف رأسه...
ويضع غشاوة من ظلآم دامس على عينيه..
غثيان...
غثيان...
من ذاك الجسد الشبه عاري الذي لمحه من دفعه لها..
شديدة الجمال...نعم...
لكن جمالها يشعره بتقزز ..
لآيجذبه لها..
ولآحتى يركن الى التفكير بها...
.
.
آردفت وبرجاء يائس وغريق يحاول من جديد الامساك بشي ماء \آترك منك ها الخجل ..{لآ}..تقول جسار وهي...عشانك..كل شي في همس الخفى يصير..!
بنهاية جملتها كان رنين صفعته ..
تصرخ بهـا..اركان سطح الفله...
بحده..و..عيني عناد تنظر مباشرة لعيني سيوف المصدومه\آنا شلون آخبر جسار فيك..آنتي حرام بعد اليوم تجلسين دقيقه في ها البيت...انتي ماتخافين ربك..ماتستحين منه...خوفي من ربي هو الي معففني منك ومن غيرك...
آبعدها بقرف..للتترنح للجه الاخرى...
وينزل عناد بخطوات واسعه الى الدور الارضي...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
العاجي..
مستغرقه في صراخها الذي يصم الاذان..
مناير\فلوس و عيال وصحه و سمعه...!
احمد ربك واشكره على ها النعم الي منعمها ربي عليك وغيرك حارمه...
علمني يا بتال وش تدور فيها مالقيتها فينا..؟
لأتقول ابي ولد...؟
عمرك مافرقت الولد من البنت..
كلهم عندك سوا...
وش الي فيها وماهو فيني انا ومناهل...؟
آبتسمـ ببرود\مناير..تعالي....
قالها وهو يشير لكرسي قريب منه...
آردف\تعالي..!
بعصبيه\حتى ابوك ماهو براضي ..واختك شوي وتموت نفسها من القهر والغبن..
فشلتها وفضحتها عند حمولتها وعند نسابتك..
لحظات وتوسطت مناهل المكان\يمكن يقول لك..تجدد الحب القديم..وماقدرت أنساه..أو خلينا نقول مراهقه متأخره...ونزلها الله على روسنا من ذنوبنا..!
مناهل بعصبيه\أذا ها العائله ساحرتك...بنعالجك..بروح لئ شيخ..ونخليه يقرا عليك الا اكيد بيطلع اثار السحر عليك من القرايه....!
مناير تصفق يدينها بتهكم\سحر أحباش ماقلت لك...ماعاد يجي منه فود..!
ولأترجين لراعيه الصحايه والقوم...
مناهل بعصبيه\على الاقل عطنا خبر..قلنا ...علمنا..طقنا لنا الراي ماهو تعمل عملتك وتنحاش..!!!
.
.
.
آبتلعت ريقها ..وخطوات بتال الواسعه تقطع المسافه لهم...
.
.
.
بتال بهمس غاضب مبطن بتهديد واضح\انتي وهي...ماقصرت في حق ولا وحده فيكمـ..وماظلمتها معي لأ با السنين الي مضت ولا با اليوم ولابعدين..
وزواج وتزوجت لآهمتوني ولآبرد لكم الراي..
دامني مرضي ربي فيكم وفي حقوقكم..هذا اولاً...
ثانيا يا مناهل...
انا معطيكم الخبر من زمان...
بس انتم الظاهر فهمكم بطيئ..
انا قلت لكم بتزوج...الي انا ابيها واختارها...
فلك هي أختياري وهي الي بخاطري..
الي بيرضى فيكم ياهلا فيه العين أوسع له من المكان..
والي ماهو براضي ...؟
بعد على العين والراس..
ماراح انشب بحلقه..
أمساك بمعروف او تسريح بأحسان...
بطلقها بهدوء..
وحقوقها توصل لها كامله مكمله..
وحق العشره محفوظ..
مناير بعصبيه تقطع كلامه\انا أبي طلاقي يا ولد مقرن...راسي ما يتساوى مع راس بنت البراق ابد...!
عيون بتال المتوجه لمناير ببرود..أشبه بصقيع..
حولها لجهة مناهل بشبه أستفهام...؟
مناهل بهمس\اذا وعدتني با العدل يابتال..؟
بتال بهمس\طيب يامناير ..لك الي تبينه...!وانتي يا مناهل انا بتال بن مقرن ماتغير فيه شي...
مناير\ومتى بتطلق..!!
بتال بهمس\آبشري..ماطلبتي...بس خذي لك وقت فكري فيه..الطلاق ماهو لعبه وخاصة في الي بعمرنا...وبنات بينا وبنص...
مناير بحده\ماراح اخذ احد من بناتك.. خلهم يجلسون على قلبك وقلبها... خلها تربيهم...
مناهل تشد يد مناير وبهمس\مناير تعوذي من ابليس وش جاك...
مناير بصوت عالي\وش جاني..ماتشوفينه بايع ماهو بشاري...ماقعد معه عقب اليومـ ساعه..
قطع حديثهم الصارخ....صوت عكاز مقرن..
يضرب التحفه العاجيه الواقفه بفخامة بـ القرب من الجلسه...
ويصدر صوت...يجعل الواقفون يتوجهون بنظرات اليه..
مقرن بعصبيه\ماتباع بنت الاصول ولو ثقلت بـ الذهب والماس.. تثقل كفتها وتخسر كفت الماس..وش ها الكلام يامناير..من الي بايعك...؟
مناير بصوت باكي وهي متوجه له\عمي...ماترك فيها ولدك اصول وحمايل..هذا هو مساوي راسي فيها...؟وهذا هو بايع العشرهـ...وبايعني وماهو بشاري....ومانقص الا يحرج علي..!!!
بتال بعصبيه\منــــــــــــــــــــاير...لآتحطين نفسك في موقف تندمين عليه..والي خلقك لأخليك تندمين على ها الاسلوب...
مقرن بحده\ناقص بعد تمسك العقال على ظهرها...؟
بتال بصوت غاضب\يبه...هي تعرف طبعي زين..وماظنها جاهله..او ناسيه...مشاكلنا نحلها بينا..ومايتدخل فيها آحد وهي عارفه ها الشي...والحين آشوفها شاده الظهر فيك ...؟تبي تطلعني من طوري
والا وش المطلوب...مااااتتكلمين...
مناير بحده\والي منحرق دمه...و..ساهراً ليله..عادي ..مايخالف..في ها الحال واردى...عساه مايقومـ..
والا انت اذا احرقنا دمك عشر دقايق..تقوم الدنيا وماتجلسها...لآ..يارجال..ذق مر الكاس شوي...
خلك تعرف ان كل طير فوق راسه طير..وكل قوي فيه الي اقوى منه...
واسمعني...انا ماني في حاجتك...جالسه هنا والله عشان ها الشايب ..والا انت..مثل ماخبرتك يا الله يسلمك
ماعاد فيك رجا..ولافود..!!
آلقت كلماتها وهي شبه متهكمـه...
بتال بعصبيه\لآ..آجل والله آبشري بنوم الليل...وزوداً عليه نوم القوايل...وبردي ها الدم بزيادة تركيز
التكيف..ودامك مانتي في حاجتي..فانا والله لو كان لي حاجة عندك فا انا زاهداً فيها..ومابيها...
ودام الفود والرجاء منقطع مني مثل ماتقولين...آبشري بطب يبري العله...
قاطع كلامه صوت مقرن الغاضب\والله لآتطلق بنت آخوي..ان غضبي عليك ليوم يبعثون..!!!
.
.
آلجم بتال من كلمات مقرن.. و..وعيدهـ...
بطرف رجله..ضرب كرسي قريب منه...
فذهب الكرسي يترنح لأخر المكان..
و..آعلن رحيله...بصوت صامتاً...
آشبه بزفرات بركان...آن له..الثوران..
.
.
مناير ببكاء\شفت ياعمي شفت كان بيطلقني....
مناهل بصوت معاتب\لسانك متبري منك..وش ها التخبيص الي ظهر منك..زين انها وقفت على كذا...
الله يهديك الله يهديك....
مقرن بغضب يجلس على الكرسي القريب\كم ليله مع بنت البراق..سوت فيه كذا...آجل لو بعد كم سنه وش بيصير...
مناير تجلس با القرب من قدميه\تكفى ياعمي انا وبناتي مانرجي الا الله ثم انت...
مقرن بفزع\مناير..لآأسمع منك ها الكلامـ...قومي الله يهديك تعالي جنبي..قومي...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.

بيت فلك&بتال
ياسر يبعد فلك برقه \كبستي على صدري تجيني ذبحه او شي ثاني وش مأكلك عمي ها اليومين...
ضربت فلك بخفه كتف ياسر\ياثقل دمك...
ياسر بأبتسامه يقلب عيونه بفله\ااااوو..ذوق بتال فخمـ..مو كذا خالتي...
غمز لها في الكلمه الاخيرهـ...
فلك بنحراج\بجيب لك عصير خلك عاقل وأهد شوي...
ياسر بخطوات واسعه يٌلقى بجسمه على الاريكه المخمل...\آمرك يـ آميرتي..
فلك بـ المطبخ وبصوت عالي\تبي برتقال او مانقا...؟
ياسر بتهكم\من هذا حته ومن هذا حته..وزيدي بطرف اصبعك عليه..!
فلك تطل \آقول..ترى انا خالتك ..؟مو وحدهـ ثانيه ..؟
ياسر غرق بضحكه صافيه\الله على أيام اول وسنين اول...يالله خيرهـ بنجدد العهد القديمـ..قريب..
فلك تنزل العصير وقطع من الكيك\وشو تجدد..ياسر خاف ربك..ها الشي ياقلبي حرام ...ومايجوز من الله...بدل ها المغازله والمشي البطال..تزوج...
آبتسم وهو يمد يدهـ لكأس العصير\زواج فرغنا منه..جدي بيزوجني..وحدهـ مصنوعه من الكرستال...!!!
رفعت حواجبها بصدمه\وشو..كرستال؟وش دخل جدك..!ياسر صاير شي ماعرفه..؟
آرتبك\هههههه لآ وش بيصير..؟بس جدي بعد تطليقي لملوك ...
.

white flower
10-31-2012, 02:01 PM
.
.
رجفه بسيطه سكنت شفتيه.....
.
.
.
قال بزوجك بنت واحد يعرفه..؟
آبتسم بطعم الم\وانا والله ابي الزواج ..كبرت ..وشيبت...
قالها وهو يضحك وأصابعه تتخلل شعيرات البيضاء..!
فلك بأرتباك\شف نصيبك ..لآتوقفه كثير..هي بعد شافت نصيبها والله يوفقها مع الي خذته..
.
.
.
القت فلك عدة كلمات جهلت
او تجاهلت وقعها
الناري ..
القاسي..
الموجع..
دخل الى أضلاع صدره ..
شي ماء حاد..
عبث بها..
وحولها بقسوه الى حبات رمل..!
او
بقايا رماااااد...
لآ..{لآ}.~مستحيل..
سمعه لم يجعله يستوعب كلام خالته جيداً..
أعاد أرهاف السمع..
.
.
ببحه\خالتي..!ماسمعت زين..او..مافهمت عليك..!
{ش}قلتي..؟
فلك..آحمر وجها..بأرتباك\ياسر ..ملوك..قبل ساعتين تملكت..!
.
.
.
شعر بسمـ يجري بكل عروقه النابضه...
حرقة هذا السم ..
تصل الي قلبه ..
فآتشطرهـ...
الى شطرين...
آوردته..
تمزقت من وقع الكلمتين..
هل هي كلمتين..
ام قيوداً من شوكاً تلتف به..
تملكت..!
تملكت..!
تملكت..!
.
.
.
ببحه\تـــــمـــلــــكــــت..!خالتي ..ملوك تملكت ..؟
يعني...تزوجت...؟
يعني في رجال دخل حياتها غيري الحين..؟
يعني دخلت تحت ذمة رجال ثاني...؟
يعني أ..أ..أ...
قاطعته فلك برحمه \آيه...ياسر..آيه...ليه منصدمـ ليه..؟
أكيد بتشوف نصيبها..
وانت ان شاء الله بيوفقك مع غيرها الي تسعد قلبك وترتاح روحك معها...
.
.
.
أستغرق لحظات..ليتمالك نفسه...
فـ تحكم بزمام نفسه..ظاهرياً...
وانفلتت منه كـ طفلاً تائه باطنياً...
.
.
.
ببحه\ليه ماخبرني خالي وانا الصباح كنت عندهـ ليه تجاهلني كذا..؟
فلك أستغربت صوت البرود الذي سكنه بعكس تلك الملامح أمامها..
أبتسمت\يمكن مايبي يضياقك اكثر..والا سعادة قلبه..انك توقف جنبه انت ومناف في مثل ها الوقت..!
.
.
.
آه..
لأول مرهـ..
اعلمـ أن الميت يحضر جنازته..
ويئم المصلين..!
.
.
.
بتعب روح..ومهاجرتها\قلت لي من خذت..؟
بأرتباك\واحد..من الناس..؟
ياسر بأبتسامه ميته\أبي أعرف بس الي خذاها بعدي..منهو..؟
فلك \ياسر...ملوك أذا طلقتها مو يعني أنتهت علاقتها معك وخلصت..لآ ياولد عبد العزيز..ملوك بنت خال..
وأخت..
أول ماتحس بأن أبواب الدنيا تسكرة في وجها...
من تروح له بعد الله ..
ما تطق الا باب أبوها او أخوها...
أو بابك..!
.
.
آرواحاً متعثرهـ..
وصراخ عتب ..
يصرخ بها ذاك النابض بين أضلعه..
يلومه..على التفريط بذاك الطهر...
ويقسم ان يذيقه ويلات العذاب..
على ماصنعه بحق نبضاته...
وحالة خفقات تصيبه...
لآيلوم ذاك القلب الذي آقسم على معاقبته..
بأن يظل كما هو...
مختوماً عليه..بأسمها...
ذاك القلب الواقف بصفها..
هاهو يفتح مجلد العقاب له...
ويترصد اليومـ تلك الهفوات..
من ثم يعيدها له...
ويثقل روحه...
بأنواع العقاب...
لآيقبل اي تبرير صبياني يمر عليه..
فقد نصب اليومـ نفسه قاضي..
وحكم على روحه الخائنه بأالاعدام..
على أبواب مدينتها...
لكن تلك الروح...
تصرخ بوجع...
البرود قتلني...
و..انا روح بشر...خطائة ...
آقسم لك ايه القلب...
ان عشقها يسري أيضاً بتلك الروح...
لكن صبيانية الشباب أخذتني..بموجها...
خفقات قلبي صارخه\وهاهي اليومـ تقترن بقلب آخر...مافائدة الاعتذارات...
آنطلقة آوردتي كآ جنوداً مأمورهـ...
لتعدم تلك الروح الخائنه على آبواب مدينتها ,,(قلبي)..!!
.
.
.
فلك\يــــــــــآآآآسر....
آنتبه ياسر.. و..وقف..
بتعب\لآتطلبين مني بعد أدعي لها..!
بصدمه فلك و يدها على صدرها\لآ تكفى...لآ تصير كذا..!
أبتسم\انا مسافر يومين..وراد...عن أذنك..
طبع قبله على رأس فلك...وخرج بصمت..
.
.
.
بسيارهـ...
ما قدر يسوق..
وقف بمكانه..والعبرهـ
تخنقه..؟
تخنق من..؟
يآآآآسر...!
شعر أن الدنيا كلها جاثمه فوق صدرهـ..
طلاقها..
ووجعه وألمه كومـ..
وحرقة جوفه اليومـ شي آخر..
وطعم وجعاً مختلف..
وضع رأسه على الدريكسون..
ليمضي في سحابة الذكريات..
-وش فيك..؟
بطفوله\طاحت ربطة شعري وانفكت جديلة شعري...
ياسر\طيب تعالي...
ملوكـ والربطه بيدها\تعرف..؟
أبتسم\آتعلمـ..أنتي قولي فلك كيف تصلحها لك..؟
ملوك بطفوله\كذا..وكذا..بعدين كذا...
آبتسم أكثر على أصابعها الصغيره ووصفها لطريقة ...
لحظات وانتهت المهمه..
بنظره ناجحه بكل المقايس...
وبنظر الطفله الباكيه..
فاشله بلا مقايس..!
ملوك ببكاء\ماتعرف ..!ماتعرف...!
رفع رأسه من الدريكسون..
والابتسامه الذابله تعبر شفتيه..
صمت لدقائق...
وعيونه على الشارع والأنارات التي تزين طرف الآرصفه...
والهواء يلعب ببقايا أوراق شجر ساقطه....
لتأتي سيارة أخرى...
وتقضي على البقيه المتبقيه من ذاك الغصن...
بحرقه\ماحبتيني ياملوك والله ماحبتيني...



تنسيتني علمنـي وشلـون ابنسـاك
في هالزمن نسيان الأحباب عادي

شلون لأمرت علي البـال ذكـراك
وطيفك سرق مني لذيـذ الرقـادي

وشلون لا قالوا لي الناس وش جاك
من كنت في لـذة منامـك تنـادي

شلون أعيش اللـي بقالـي بليـاك
لامن غدينـا كـل واحـد بـوادي

لو قلت أداوى جرحي اللي تباطاك
ماكل جرح يفيـد فيـه الضمـادي

أعلنت حبـك ليـن كـلٍ تمنـاك
غلطه وغيري من خطاي استفادي

لولي مثل قلبـك تمنيـت فرقـاك
واكيد قبلك بالجفا صـرت بـادي

حلوه عذاريبـك وحلـوه مزايـاك
حتى بيوم فرا قنـا كنـت هـادي

كن الليالي ودها تكسـب رضـاك
وآنا يطول مـع الليالـي جهـادي

في ذمتي ماهي غريبـة خطايـاك
مبطي وقلبك لـو تنبهـت غـادي

علمني اكره ذكرياتـك وطريـاك
وانسى من الليلة صدوق الـودادي

ولاني بقايل عقبهـا ويـن ابلقـاك
راضي ولو إن جروح قلبي جدادي

وإلا القصايد جعلها مـن فدايـاك
لبستهـا مبطـي ثيـاب الحـدادي


.
.
.
ببيت ابو مناف...
أبو مناف بحيره\والله ها الولد مامنه فود ولامنه رجاء..أتصل عليه وجواله مقفل...ماعهدت الا مكالمته لي قبل اسبوع..
أبي أعلمه بملكتك يجي او يحضر ها اليومين...
مافيه رجاء الله لآيجعله عقوبه...
والله لو ما ياسر يطمني عنه ان اقول الولد ميت ولافيه بلا...
ملوك تمد له فنجال القهوه\بسم الله عليه يبه..لآتقول كذا..هو لو ماهو بشي زين له ماتركه ياسر...ياسر مطمن عمتي بنفسه يقول متوظف عند ناس يعرفهم...
وهو بأخر مكالمه لي يقول بجيكم اخر الشهر هذا في البريك حقي...
يعني ان شاء الله مافيه الا العافيه...وبعدين يا الغالي نسيت انه تؤمي
نسيت ان التؤم يحسون على بعض...
قالتها وهي تخنق عبرة سكنت حلقها طوال اسابيع غيابه ..
والم يغتالها تتجاهل مصدره ..وتعلل النفس وتصبرها بأنه بخير...
وياسر لآيكذب وأن اسودت صفحاته عندها...
لكنه لآيخفي مكروه عنهمـ...اذا اصاب مناف..
ابو مناف \الله يكتب الي فيه الخير له....ولك انتي بعد...ابوي ياملوك..العمر مافيه زود كثر ماراح..لآواصيك بها الرجال...طيب ومن وجه باين مواري الطيب والمرجله ...انتي داخله على عرب اجواد الله الله في الاخلاق الطيبه لصغير قبل الكبير...ترى الآنسان اخلاق..عشان يحبه القاصي قبل الداني
ورجلك يابوك الله الله بخاطره..
انا من يوم شفته وصدري انشرح له وحبيته وربي الشاهد..
لآوصيك فيه يابوك ولآوصيك في نفسك...ازرعي الطيب يابوك تجنينه...!
آبتسمت ملوك بعذوبه ووقفت تطبع على رأسه قبله\يابوي الله لايخلاني منك انت منبع الطيب وساسه...
آبتسم وتمتم بدعوات عذبه...
ملوك\يبه عشاك جاهز ..تبيه..؟
ابو مناف\لآ يابوي...بعد ساعه انا بنسدح الحين..
ملوك بأبتسامه\طيب ...أقوم..أخلص الشغل الي وراي اجل..
ابتسم ووعيونه تتبع خطواتها الناعمه
.
.
.
يومـ جديد..,,
.
.
.
بتال واقف بقرب من المرائه..فلك تقف بـ المدخن قريبه منه..\تطيب..؟
بتال بخبث\أنا مطيب..!
فلك برتباك\طيب على طيب....!
غرق بـ ابتسامه مصفاهـ..تزيدهـ رجوله ..\خاطرك بشي..قبل لآ اطلع...
فلك \بزور أهلي بعد أذنك..,,
قرب بتال من المدخن...وبخرته فلك..و..ألابتسامه ترتسمـ على شفتيها...
بتال بهمس\تذكرين..؟
آرتبكت ورجعت خطوهـ صغيره للخلف\هاااا..؟
بتال\يومـ أحرقتي شماغي بجمر...يقال لك تدخنين..؟يازين الطفولهـ لآبقه لهلها..؟

.
.
.
قلبها وقع صريعاً بين خفقاته..
وجمهور الخفقات لآيهدئ صوته..
يتذكر ..حدثاً صغيراً...
طوته ليالي وسنين بعيدهـ...
يوم عيد...
وطفوله آبتسمت لعمر الزهور وأيناعها..وتسربلة بـ ثوب الانوثه وتبخترت بـ أتقانها...
آحراقها لشماغهـ...هي طفله..وهو ايضاً..لآيعدو كونه مراهق..
كيف يتذكر حدث..بهذا الصغر..؟
.
.
.
آرتبكت وهي تنفخ الجمر بجمريتين تحت أنظاره الهائمه بطيب..وبحامل الطيب..\هااا تذكرين..
قالها..وآصبعه السبابه والوسطى تعانق شعرها برتباك وتسير معه في رحلة شيقه لأطرافه..
فلك برتباك\تأخرت على شغلك...
آبتسمـ..\مو مشكله..؟
رفعت عيونها برتباك له ..فلك بتردد\البارحه..شفيك..؟
تذكر بتال مناير وتحاميها بوالدهـ\ولآشي...ليه..؟
فلك\لآ..بس حسيت فيك شي..كأن خاطرك متكدر..
آبتسم...
حتى همسات الملامح تشعر بها...
ويكثرون اللومـ...
آقسم ..انها ..[ين آوردة القلب متعلقه]..
بتال\رايح لشركه تبين شي..؟
فلك\سلامتك...

.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
جناح عناد..
رمى جواله بنرفزهـ..
أستقر جواله بأخر أرضية الغرفه...
رمى المفرش\وهذا وقته بعد..؟وش يبي داق علي مع ها الصبح..؟
آستقرت نظرهـ على ساعته الرقميه بجانبه..\11ص..وش يبي امس كنا عندهـ..لآيكون عندهـ طلبات بعد..؟
ياليل النسابه الي مايخلص..
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
العاجي...
الظبي جالسه بأريحيه على كرسي آنيق يتوسط الجلسه الداخليه لقصر العاجي...
بيالة شاي ترتشفها بهدوء...
وصحن آنيق به قليل من الزعفران ..
بتمايل عجيب تمتلكه..
تأخذ بخفه من الزعفران وتلقيه بـ بيالة المذهبه ..
من ثم تدير الخيوط المذهبه بملعقه صغيره..وأنيقه...
ملامحها الهادئه..
لآتعكس البراكين القابعه بروحها..
لكل منا شخصيه يمتلكها...
لكل منا بداخله تلك اللبوهـ
التي تفترس من يقترب من حدود ممتلكاتها..
بذوراً سقيت من مياهـ كبرياء النسب وعاجية الحسب...
كيف لتلك البذور التي أينعت وتوردت...
أن تجبر على ان تسقى من جديد من أيدي ساقي زرع أخر...
وعذوبة ماء أخر...
رفض تامـ..
وموت محقق..
هامت لامست الشموخ..
وأندلآق عطراً من دماً أصيل..
وصياحات قبليه بداخلها...
خصوماً وأعداء..
بها فوائدهـ يقطع لآجزاء..
من الخصيمـ..؟
و..الخصم..!
أراحام تتراء لها من جديد تنقطع..
التاريخ يعيد نفسه..؟
تباً لهذا التاريخ...
ماينفك من أغلاق مجلدهـ الكئيب..
حتى ينفتح على مصراعيه..
ويطل من رأسه ذكرى غابت..
وبتأكيد ..
هي اليومـ حاضرهـ...
سواد في غيمة سوداء قادمـ..
لآيبشر برذاذ مطر...
وانما طوفان يأخذ معه من تحب...
آنقطع فجئه سيل تفكيرها...
بغمامة هوجاء أعلنت دخولها..!
.
.
.
مناير بصوت أشبه بـ العلو..\صباحك خير ياسلطانة القصر..؟
ياربي من وين الشمس اليومـ شارقه...
نزلتي علينا...وتباركنا أخيراً...
آبتسمت..و..ببرود\تعالي آشربي معي شاهي...وأقضبي ها اللسان وقولي ياصباح الخير...يعمك الخير ويجيك..!
مناير بتهكم..وهي تلقي بجسمها على الاريكه من ثم ترفع قدميها قليلاً ليتضح الحناء المنقوش\آيه..بسوي وبحط...يحرم على العاجي..من بعد عبد العزيز..مخالط الدمـ القديمـ...
ونحارب ونطامر ورى ياسر ماياخذ بنت خاله..
وميبسين الراس..ورافعين الخشمـ..
واخر شي..
ترك ولد آخوك البنت..
وطاحت في راس الي ماحسبنا لنكسته حساب..
ماقول ياالظبي الا عزي من حطك على يمناهـ..وكبر مخدته..!
من ثم أردفت بعد لحظات صمت..\
آيه ها البراق..جدتهم مرة جدهم..ها المنهوب الجد..
فارشه سجادتها ليلة القدر..
ورافعة ذيك الايدين الشهب وقايله..
يالله ياكريم دمنا خله يختلط بدمـ شيوخ الرياض..
والا..السحر..
أمداه فكه ها الأيات الي تنقرى وها المويه المقري فيها...
شي الهي..من ربي..ياقلب لآتتعب ولآتشقى...
صمتت للحظات...
من ثم أردفت..\
آقول...الظبي..يأختي أنتي ماكله حبوب مهدية ها الاعصاب مثل ها المفلوجه الي خامده وراي..!
وراتس مسميه بـ الله اليوم وهاجدهـ..فيتس شي..!
آرتشفت بيالتها...\لآ...مافيني اليومـ شي...
مناير\ماحكيتي شي...؟
الظبي برفعة حاجب بسيطه وهي تلتفت لـ مناير\وش تبين أسوي...؟
مناير\تكلمي يأمي تكلمي..الكبت ماهو بزين...
يجيب الهموم..وكبر السن..والشيب
بردي ها القلب لو بس تدعين عليها ها البلوى..
الظبي\ عليها بتال با العافيه...!
أرتفعت حواجب مناير بصدمه...\وشوووو..!لآوالله الا في البيت واهله بلا...لآوالله الي شي ماعاد ينسكت عليه..!
شي كايد ها الي اشوفه...شي ماينقال ولايصدق..شي لآوالله مايرضاه العاقل ولايصدقه المجنون...!
ياناس انتم وش فيكم..؟
ها السحر الي بلعتوهـ..ليه مابلعته وارتحت معكمـ ورضيت..

white flower
10-31-2012, 02:03 PM
الظبي آسكتت ثرثرة مناير \تراك أزعاج...تجلسين تشربين معي الشاي ولآ اطلعي لبناتك بلاش أزعاج..
آنفاس مناير المبعثره من الظبي\ظبي..لآ..منتي بصاحيه..الحين هذا الي قدرك ربتس عليه..تطرديني ..ولا بنت مناف..قاضبتاً الكايل والمكيل..وانتي جالسة لي هنا..ضابطه لي كيف الشيوخ بها الزعفران...وجالسه تقولون تناظر ملكوت الله ..كأنه واحد ينتظر له شي..
الظبي تمسك رأسها بطرأف اناملها الموردهـ..\يارب..مأعترض على مصابيك..لكن رحمتك أرجو...
من ثم أردفت بعد ما رفعت راسها لجهت مناير\الحين وش تبين تقولين..خلصيني قولي كل شي وأطلعي فوق...بتال وتزوج...وش تبينا نسوي..؟
آروح اشق الثوب بـ الشارع وأقول ياناس مجنون ولآيلحقه ملامه..!
ولا تبيني أزود الغبن الي فيني بتحلطم والصراخ...
مناير بمقاطعه\لآحطي لك موقف ..انا اليومـ طلبت الطلاق منه..وقال لي فكري ها اليومين...
حطي لك موقف انتي بعد..وقفي في وجه...كلنا مع بعض بوجه..يخليه يترك خباله...
شوفيني يوم قلت له وشاف مني
قوة الموقف وثباتي فيه..غزاه الندم.
الظبي بنظرة أستخفاف\ماشاء الله وش ها العقل الي عندك..تصدقين تنحسدين عليه...
آجل تهددين ولد مقرن..!
لآوالله مريضه..!
تبينه وش يسوي بالله سمعيني..!
أقولك أنا..
مثلاً يتراجع ويطلقها ..؟
ويجيك راكع عند أطراف رجولك ويقولك..
حقك علي يابنت عمي...؟
والله مافيني الا البطره يوم رحت أخذها..؟
والحين عرفت قدرك وقدر بناتك..
لآتتركيني تكفين...؟
مناير مستغربه\تتطنزين وانتي الي جناحك مبتور..؟
الظبي أنزلة الشاي\صح..خسرت لي جناح..بس باقي لي جناح..ومصير الي أنقص يطلع له ريش من جديد..ويرجع لي...
مناير بستفهام\وش تقصدين..؟
الظبي\وش تبين با المقصد والزبدهـ انتي..؟
التهي بس بمشاكلك...!
قالتها وهي تلقي بقايا الزعفران على الصحن الصغير وتوقف...
بخطوات واثقه توجهت لـ مكتب مقرن وعيون مناير تتبعه...
بهمس\والله يا الظبي مايندرى وش ورى ها الهدوى الي نزل عليك..
.
.
.
طرقات خفيفه...ودخول هادئ..
بهمس\السلام عليكمـ...
رفع رأسه بهدوء..
أرتسمت أبتسامه صافيه على وجه مقرن..
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
4م...
....
في ها الوقت
واقف عناد بقرف قدام البيت الي قدامه..
ومواسير المياه المفتوحه تجري بما يسد نفسه اكثر...
وش ها الحي...
قرف في قرف...
معقوله
الي وصفتها جدتي هنا...
يااااه والله مافكرت با العرس وهمه...
تجيني ياجده تدخليني بداومته با الغصب..
رفع ثوبه ومشى بقرف بين مياهـ الخارجه من الاسوار المغسوله و الشارع يطفح بها...
وقف عند الباب ...
دخل له فاين من جيبه بيدق الجرس...
لما انتبه لشخص وراه
-السلام عليكم...
التفت عناد له وبستغراب\وعليك السلام...!
الشخص بعصبيه\انت مناف ولد فهد...؟وينه ابوك...؟اختك هذي ماصارت تدفع لي الاقصاد..؟تحسبون الدنيا سايبه..؟ترى ماضاع حق وراه مطالب..انا بروح
اليوم..اشتكيكم...
معي اوراقي..وكل شي قانوني..
ماصبر عليكم مثلي...
اجل اختك دكتوره وماهان عليها تخلص ها الدين الي على ابوها...!
عناد بتكشيره قاطعه بنفاعل\حصل خير يارجال...ترى الدعوه كم الف...وانا مو مناف ولا ولد فهد ....
الشخص\اكيد انك ديان بعد..!لاتكون بس مناف وتلعب علي عشاني ماعرفك!!!
عناد بحده\اقولك ماني بمناف ماتفهم!!خايف منك يعني...؟
الديان بصوت عالي\أجل وش انت دامك منت بمناف ولأانت ديان...آجل ياسر ولد عبد العزيز..!!
عناد وصلت أعصابه لصفر..تماماً..
.
.
.
وذاك الملتهم له سيدي لايتوقف..
يكاد يجن ويخترق السكون المحاط به..
متقرف من المكان...
وتفكيرهـ كان محصوراً بـ سبب أتصال والد زوجته..!
أهااا...
آلان فهمـة..؟
تذاكي ام أستغباء...
يريدون الان مني تصرف شهمـ..!
آقع في شبكة ذاك الدائن...
وبـ نخوه وشهامه وفوران رجوله..
أسدد البقيه المتبقيه من الدين...
آذاً يريدون الخزنه المتنقله..
الجدهـ هيا وتوابعها...
ولآمانع من رجلاً طائش يبدد المال يمنة ويسرهـ..
تأخذه الحميه...
فأينقذهمـ من براثن ذاك الدائن..؟
.
.
عناد بتهكم\آنا رجل بنتهمـ..!
الديان بحراج\اعذرني ياخوي لكن واصل حدي...
عناد بتقطيبة حاجب\كم تطلبهم..؟
الشخص بضحكه\ليه..؟بتسدد عنهم...؟
آبتسم\ليه ..؟شايفني جمعية ضمان الاجتماعي..؟
الدائن بتهكمـ\لآ...
آنتقلت نظرت الدائن بتفحص..لمظهر عناد..وتفحصه بنظراتها وانتقل بنظره لسيارة عناد\آبيض اللبس مثقل المخابي..؟ورى ماتفزع لعمك وتشيل عنه حموله..دام بنته مافيها خير...؟
بتهكم\ولآتزر وازرة وزر اخرى...مالي عندهم..الا ها البنت..وشلي بحمول أهلها..؟
الدائن بيئس\آجل علم عمك..آن ماجاب لي حقي مثل الخلق والمسلمين..بـأشتكيه في محكمة الرياض..
يسحبونه لما تسددون الي عليكم،..
والله يبونا نصبر وبناتهم دكاترهـ...
وين تروح رواتبهم وين تولي...!
قالها الدائن وهو يتوجه لسيارته...ويغادر...
صد بنظره عناد وتمتم بستغراب وكره\بعد دكتوره وماحاولت تساعد ابوها....خوش بنات..!
انتبه للباب انه مردود....
دخل بهدوء وهو يتنحنح\ياولد...
ماستغرق وقت وهو يمشي بخطواته الثابته با السور الصغير ...\ياولد...
كرر ها الاستئذان كم مره...
بس اعتقد ان فهد راح يكون با المجلس...
وبما انه مريض..
فاصوته مايظهر...
كما المرتين السابقه...
التي جاء فيها هنا...
عناد وهو يفتح باب المجلس المردود وبهدوء صوته الدائم\ياولد...
.
.
وقف بصدمه عند الباب ..
وماقدر يتراجع ولو خطوه وحده...
.
.
تعلقت عيونه با الكائن الجميل النائم بهدوء وطمئنيه أمامه,,,,
ماقدر يرفع عيونه
عن معالمها الهادئه الخجوله..
بجمال رباني اكتساها ...
علقت عيونه با الرموش الكثيفه النائمه باأميريه ...
الى الانف الصغير والشفتين الجمرتين..
الغريبتين...
تئكد انها هي..!
با البالطو المهمل على طرف الكنبه....
ارتسمت ابتسامه صغيره على شفايفه..
وتراجع بخطوات قليله للخلف وبصوت عالي \ياولد..!!
انتبهت ملوك من غفوتها..
وقفزة بخوف...
وهي تسمع صوته المرعب يتردد في أذانها...
أخذة عباتها وطرحتها وخرجت بسرعه من المجلس
انتبهت لوالدها وهو خارج من الحمام وباابتسامه\يابوك شوي شوي لاتطيحين.....؟
ملوك باارتباك\يبه في رجال عند الباب...؟
سارعت ملوك الخطى قبل ينتبه لوالدها لتفاصيل الرعب المرتسمه على وجها الجميل...
.
.
في المجلس...
مشى بخطوات ثابته وواثقه ..
مرر عيونه بهدوء...على الاثاث البسيط بنسبه له..
لمح البالطو تبعها...
ما خذتها من السرعه الي قامت منها...!
آبتسم بهدوء..وهو يجلس بمنتصف المجلس..
ويشتم بعبق رائحة عطرها الهادئ الى حد السكر..
آنتبه لنفسه حاول يستبعد فكرة التملك من رأسه...
لكن تعود لتسيطر من جديد..!
لم يتوقع ملامحها التي سرقها على عجاله..
بهذا الرقه والانوثه المثقله..
با الهدوء الملائكي الجميل الخجول...
كانت عيونه كما الكنترول تتفحص المجلس ...
اي شخص ينظر له..
يعتقد انه يتفحص المكان بتفاصيله الصغيره..
لكن الحقيقه هذا كانت طريقة عناد با التفكير..
لآيعرف بضبط لماذا اذا فكر اعتقد الذي أمامه انه فعلا مستغرق بـ درس المكان الذي أمامه بصغر تفاصيله بينما هو في عالم اخر مستغرق با التفكير...قد تكون
طبيعة عمله الدائم المتطلب منه اليقضه الدائمه ..
.
.
ابتسم وهو يغرق بتفكير فيها...
صحيح انا محتاج لزوجه...
طبيعي...
لماذا لا يتقبلها..!
وهي ...جدا مقبوله..!
لكن ..
حركة الدائن..؟
أي خبثاً ينطوي من تلك المصادفه..
.
.
.

انتبه بغفوة سرحانه الصوت الضعيف الغارق في ضعف السنين متوجه له بعكازته \يامرحبا ياولدي يامرحبا..
ابتسم عناد وهو يوقف بسرعه ويسلم على ابو مناف\ياهلا فيك يابو مناف ...
ثبت الكرسي قريب من ابو مناف عشان يجلس عليه وهو كرسي خاص فيه ..
اما الجلسه فكانت ارضيه
ابو مناف بهدوء\الله لا يهينك.....
سحب عناد باابتسامه الترامس القهوه الي قدامه وصب لبو مناف فنجال\سم
ابو مناف بحراج وهو يمد ايده\مفروض والله انا الي اصبها...
عناد بثقل\وانا ماني بضيف..انا من اهل البيت يابو مناف....
ابتسم ابو مناف بفرحه\ايه والله ياولدي من اهله....
عناد بهدوء\يابو مناف انت اتصلت علي وقلت ابيك بموضوع ضروري..آمر..؟
ابو مناف برتباك\والله يابوك مايمر عليك عدو..لكن ..أنا أتصلت عليك عشان أبيك تشوف اهلك..وتاخذ رقمهم..وتشوف وش في خاطرها..وهي بعد تشوف وش في خاطرك..و..
قاطعه عناد بأدب\والله ياعمي...أمي هيا ما خطبتها الا هي عارفه انها الي في خاطري...وقبل هذا وذاك
الزين عندي ماهو أساس...
تربية البنت وأخلاقها وحشمتها هي الاساس...
شدد على الكلمه الاخيرهـ... وكأنه يتطرق لمواضيع أخرى من خلف الستار..
آبتسم ابو مناف...على كلمات عناد الواثقه ونبرة الرجوله المستقاه من حروفه..
أردف بمكر\والمكالمات والاخذ والرد..ماهي عندنا يا الراسي...
آبو مناف بحنان\والله انها بعد ماتدري عن شي..فيها خجل وحياء..لكن قلت...
قاطعه عناد بأبتسامه\بسيطه...اذا خذيتها بتفهمني ..
.
.
.
خجل..!
اي خجل...ومهنته تطلب منها مزاحمة الرجال...!
ترمي ذاك المسمى بـ الخجل خلف ظهرها...
آو..
تدفنه في باطن الارض..قبل ان تذهب الى وظيفتها...؟
يبدو..ان الله ابتلاني...
بـ عائله ..
كاذبه..
مرواغه...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
خارج المملكه...
مستشفى متخصص لمعالجة الادمان..
نظرات ياسر لمناف القابع على السرير الابيض...
مناف بتعب\كيفك انت وملوك..؟
آبتسم\بخير...؟
مناف \آشوفك ناحف...؟
بتهكم\وأشوفك متحسن عن المره الي فاتت..؟
بضعف\تكفى ياسر برجع معك...والله العظيم مارجع لسم الي كنت اكله..خلاص تبت..تبت ..تبت..
تكفى ياخوي...والله تلاقيني من يدك اليمن ليدك اليسار..العلاج هنا صعب وماعاد فيني حيل..
مسح شعره وبأبتسامه\لآمناف..علاجك يبي له وقت...لازم يكون عندك رغبه..وانت الحين متقدم في العلاج..
مناف\ايه حكي...اذا انا متحسن طلعني..وانت تكمل لي العلاج...كأني سجين الايدين والرجلين مربطه بـ السرير...حالي مايسر لآعدو ولآصديق....
ياسر \مناف..خلك رجال..ومثل مادخلت في ها السم آطلع منه....وانا آراقب حالتك مع الاطباء...وبذن الله تتحسن قريب وتطلع معي..
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
فلة الراسي...

آبتسامات تنتقل من الوجوهـ..المبتسمه...
آم جسار بأبتسامه\آخبارك واخبار آمك وصايف...
رواف\آنا بخير وهم كلهم بخير ويسلمون عليك خالتي...كيف ياريان وكيف شغلك..؟
ريان ينزل العصير\والله بخير...كيفهمـ الاهل...
رواف\الكل بخير..
ساد الصمت بعدها للحظات...,,
رواف \هآآآ خالتي شخبار الموضوع الي برد..؟
ام جسار\لآ...ياقلبي..مابرد شي..بس نتظركم...تقدمون رسمي...وبيني وبينك يارواف...عناد خاطب..
وبنشغل معه ومع زواجه...متى مانخلصه ويلتهي بمرته...حياكمـ..
رواف بعصبيه\خالتي الله يسلمك..الكل موافق...وش له طول السالفه...آنتظر عناد يتزوج .؟ماهو بعذر..قولو يارواف مالك نصيب وانتهينا...
ريان بمقاطعه\ انت من جدك...رواف وين نلقى لشهد آحسن منك..ولد خالتها وآقرب الناس لها...وانتمـ...مهتوين بعض وتبون بعض..من يوم عرفتك وانت تبيها ومن يوم عرفتها وهي تبيك...ومسوين تستحون وسوالف افلام الابيض والاسود....
غرق رواف بضحك..وأبتسامات ام جسار تغرق المكان..
ريان\آحسب حسابك بس على العشى معنا..وبنطقها سوالف وبلاستيشن..
رواف بقلق\وين ابو رعد..
ام جسار\لآ.........لآيهمكم..آطلعو لجناح ريان..وكل شي بيطلع لكم...وهو آساساً...مايجي الا على الفجر دوم،...
ريان بخبث\ واذا..خير ياطير...
نظرات ام جسار المطالبه لـ ريان بـ الصمت لم تفلح..مع ضحكات رواف المؤيدهـ...لريان..
.
.
مواقف سيارات الراسي.....
آغلق باب سيارته..ليفاجئ بجسار يحمل درر بين ذراعيه..وملفوفة بشرشف آبيض مبلل..
عناد يسارع الخطى\عسى ماشر وشفيها ..؟
جسار بخوف\عناد..شغل سيارتك..حرارتها مرتفعه..و..حممناها ومانخفضت..
عناد يتراجع بخطوات سريعه لسيارهـ..
ليركب جسار بمقعد المجوار...
وتتحرك السيارهـ..بسرعه جنونيه ..خارج المكان...
.
.
.
بعد عدة دقائق
ثاني آشارهـ مروريه يتجاوزها عناد..
.
.
جسار بحدهـ\عنااااد..الدعوهـ كلها حراره مرتفعه أن شاء الله ماهي بخطيره ..هد السرعه ولآتقطع ها الاشارات..ولآتودينا كلنا جنايز...
التفت عناد لجسار...
آنزل نظراته الى الدميه الصغيره الجميله بحضن جسار...
آبعد بهدوء طرف الشرشف الصغير عن وجها..لينصدم بتورد وجنتيها..
بحدهـ\شوف خدودها صاير حمراء..آكيد درجة حرارتها مرتفعه حيل...
جسار ببحه\شف ها البوابه حقت الطوارئ آدخل معها...
.
.
.
بمواقف الطوارئ...
خطوات عناد السريعه ليفتح باب جسار..
ويستلقف درر من جسار..
جسار بخوف\آتركها عناد الله يرضى عليك...آتركها بشيلها...
عناد ودرر بين آيديه...كشف الشرشف عن وجها..وبحه يطبع على خدودها الحاره قبله\الحين عمومي بيشوفك بابا سلطام،..وترتاحين..آصبري شوي حبيبتي..
سارع الخطى لداخل المستشفى..
وجسار يطفى السيارهـ..ويركنها ...
آستقبل سطام عناد بمر المستشفى ونقلها لغرفة الكشف...
.
.
.
خِنقنيّ كَفّ حِزنيّ , وَ إرتِفَع صَمتيّ .. أمَامّ الغيرّ !
........................ وَ سَالْ منْ العِيونّ : أسْرابّ جَرحّ .. وَ [ آه ] ما تِنقاسّ !
.
.
.
بيت آبو مناف
ملوك ..تحمل الفواكه وبخطوات هادئه تتوسط السور الصغير...
بأبتسامه\يبه جبت الفواكه....
آنزلت الصحن..
ابو مناف مستلقي بهدوء..ومسحه ملائكيه تعتلي وجه..
ملوك\يبه يالله قوم الله يرفع درجاتك عندهـ..قوم...هذا انا شاحنه جوالي...وبنستلم فلك ..
غرقت بضحكها....
آردفت ملوك\آبو منااااف...وش ها النوم،...توني داخله بشاي..ماأمداك تنام ..؟يالله هذا انا مقطعها لك التفاح مثل ماتحب...
.
.
.
لآجواب...
.
.
.
ملوك والخوف يتملكها فجئه..
من صمت الانفاس..
الذي يترائ لها او يوسوس لها الشيطان كما تعتقد...
آقترب برجفة أغتالة وعانقة أصابعها لتلهم خفقات قلبها...
وضعت يدها على كتفه..\يبه..تشكي من شي..؟
.
.
.
لآجواب..
.
.
.
حركت جسمه النحيف..
وآرتسم الخوف على وجها...
أقتربت منه أكثر والانفاس تنتحر بقرب منها\يٌبه يٌبه ...يٌبه....
حركاتها..المرتبكه...لتجعله يستيقض...لم تفلح..
فتتحول حركات...لحركه..دائمه..كانت روتينه بنسبه لها...
لكن اليومـ...
أختفت تفاصيلها من ذاكرتها...
واصبحت تتذكرها بصعوبه..
وهي تبحث عن آماكن النبض..بجسمـ والداها...
لتسقط الصاعقه على رأسها...
لآ
نبض...
.
.
.
نقف هنا..
.
.
.
دمتم بحب ضمني بين الاهداب...
.
.
.
همسة محبه...سبحان الله و الحمدلله

white flower
10-31-2012, 02:07 PM
نظرة حقد 21..

.
.
مدخل..

يٌبه..
حتى المطر
شحّ بـ وجوده بليّـاك
حتى الشتى
بآرد بـ نظرة جحودك
دنيآ
من بعدك ظلآم أترجّـاك
ترجع
ترى دنياي آحلى بـ وجودك



..يٌبه..!
عـزي لقـلـب ٍ صــار هـمـه مخـاويه..
متعلـق ن .. لاهـوب شايـب ؟ ولا شاب..؟
لاقــادر ن يـفـرح بـشــي ٍ يسـلـيـه
ولا قـادر ن يلبـس علـى حـزنـه ثـيـاب..!


يٌبه..
عيبوني واتركوني في عماي..!
واتركو لي واحد يرضى عيوبي..
اتركو لي واحدا يمسح شقاي..!
كلما حط الزمن دوبه ودوبي..
ذاك والله لآذكرت انه وراي..!
آشعر الكون كله بوسط ثوبي..
يٌبه..
يٌبه شلونكـ ..؟!
ملل هآالكـون من دونكـ ..!!
وتـمضـي رحلة الدنيــآ .. بليــآ طلة عيونكـ
بليــآ طلة عيونكـ
بليــآ طلة عيونكـ


.
.
.
بداية..
سلام يطوف بأرواحكم فوق غمام من نور ..و.. طمأنينة.. و..سكينة,,
وعطر شرفات الجوري لقلوبكم..
يفوح وينشر آريجه في الأروقة..فيملئ الارواح سلآماً..
.
.
بارت اليومـ حزين..,,
آبعد الله عن قلوبنا وقلوبكم الحزن..
وجعل أيامنا فرح وشكر لنعمه التي لاتعد
ولاتحصى علينا..,,,.
ليس مقصدي في موت بعض الشخصيات ..مجرد فكرة خطرة في مخيلتيـ.. فـ وضعتها بصدفة البحته..
لآتخدمـ النص..
ولآحاجه لـ موت الشخصيه الا لذرف كلمات الحزن من المتابعات وسد فراغ..لآ..فـ
موت الشخصيه هنا تخدمـ سياق معين..
المقصد به شي آخر..
قد يفتح لنا آبواباً مغلقه..!
آيضاً..نتطرق لشخصيه آخرى.. آرهقتنا بـ صولآتها وجولآتها في عالماً مخزي ..ومهين..لها ولمن همـ على شاكلتها..
قد تجدون لها عذراً في تطرقاً..وقد..لآيتقبل بعضكمـ فكرة آيجاد لها أي عذر..قد ينفتح نقاشاً بـ مآضي طفولتها..وقد لآيعجبكمـ ذاك الماضي..
لكن ..للحديث بقيه..في آعماق تلك الشخصيه..؟

.
.
لآتلهيكمـ الروايه عن دخول وقت الصلاه..
.
.
أقتربت منه أكثر والانفاس تنتحر بقرب منها\يٌبه يٌبه ...يٌبه....
حركاتها..المرتبكه...
لتجعله يستيقض...لم تفلح..
فتتحول حركات...
لحركه..دائمه..
كانت روتينه بنسبه لها...
لكن اليومـ...
أختفت تفاصيلها من ذاكرتها...
واصبحت تتذكرها بصعوبه..
وهي تبحث عن آماكن النبض..بجسمـ والداها...
لتسقط الصاعقه على رأسها...
لآ
نبض...
.
.
.
آمسكت مكان النبض..مرة آخرى...
لعل حرارة آناملها ..
تعيد له..
شي من النبض...
آوتكذب ذاكـ الوساوس
لكن لآوجود للحياهـ...!
آقتربت آيديها بطريقه بدائيه من آنفه ..
وكئنها تجهل في تلك اللحظه..؟
آبسط قواعد الطب ...!
وآبسط طرق الأنعاش وجس النبض...
.
.
.
للحظات مرة وهي فاتحه عينيها على آتساعها...
ويدها موضوعة على يدهـ..
ببرود جليدي\يٌبه..
بسم الله عليك قوم...!
.
.
.
آستمرة لدقائق..
وعينيها متوقفه على وجه السمح..
وتراقب بـ صدمه
تنفسه المتوقف...
قلبته من جديد..
لآحياة...
تأكدة من أن تنفسه متوقف..
سآرعت بوضع كلتا يديها على صدرهـ..
من ثم الضغط..
مره..
آثنتين..
ثلاث..
راقبت التنفس...
متوقف...
ضغطت مره آخرى وهي تصرخ بـ الحياه آن تنبض بعروقه...\الا ..انت ..آلا..انت...منت بمسموح تتركني...منت بمسموح....الكل يروح..الا انت..منت بمسموح؟
ضغطت بكلتا يديها...
لآنبض..
ياملوك..
لآنبض...!
.
.
.
حركت هاتفها بتوتر..
وصوت شهقاتها تتعالى وهي تتصل بـ آلآسعاف ..

.
.
بعد ساعه ...
.
.
بمستشفى الراسي...
.
.
سطامـ بأبتسامه\حراره بسيطه انا شفتها الصباح...
مفروض ماجبتوها بعد ماحممتوها تنخفض الحرارهـ بس انتم أستعجلتو عليها.. عطوها سوائل..
انا قايل ها الكلام لسيوف...الا..وين سيوف..؟
آبتسم جسار\سيوف طلعت تسلم على آختها توها جايه من برا.. ولما طلعت هي كانت منخفضه عنها الحرارهـ...
عناد بعصبيه\والحين ها الحرمه الي انت متزوجها ماتعرف تجلس يوم وتقابل بناتها ..؟ يوم مشغل.. ويوم سوق..ويوم مشتغله لي سياري على ها الاقراب...؟
والحين تقول لي راحت لختها...!
الحين ليه ماجلست لما تطمن على بنتها وبعدها تروح لسابع آرض...
يعني وين بتروح ها الاخت..؟
بتذوب مثل فص الملح..؟
في مكانها وين بتروح...!
آردف\ماتكلم ..وراك تارك مرتك ومخليها على كيفها ماتتركها تجلس تقابل ها البنت التعبانه...؟
ابو جسار رد بعصبيه\عناد..صرت آنت الكبير وجسار الصغير...؟
عناد بعصبيه\والي يقول الصدق ينوخذ بمجداف الكبير والصغير..مرته هذي متى يلتفت لها ويعدلها...؟
رد جسار بعصبيه\ليه وش شايفه عليها..؟
آرتبك عناد...وصد بنظرهـ للجه الاخرى..
جسار يقترب منه\رد..تكلمـ..آعدلها في آيش..علمني..؟
.
.
.
كآدت دقات قلبي آن تتوقف من نظراته المتسائله..
يحمل تسائل غريب..؟
مزق قلبي ..
كيف لتلك الافعى ان تتجاهلك يـآ جسار..؟
يآهامة تناطح الشموخ..
ويآ ..رجلاً..
دفعة الرجوله حر خصالها فيه..
آين آعذارها ؟
لآعذر لديها..
فـ آنت خٌلق..وآخلآق..؟
جسار الكلمات الصادقه
آي كلآمـ تريد ان آخبركـ..
تلك الافعى..
خآئنه...!
خائنه..!
خائنه..!
لبياض رجولتك..
.
.
عناد بصوت منخفض\تهتم في بناتك..هذا الي آبيك تضبط ممشاها فيه..!
جسار بعصبيه \آذا على البنات..فـ القصور يلحقني ويلحقها في التربيه والعنايه..الومها على شي كاتبه الله..!
طلعت وآرتفعت حرارة درر بتعلم الغيب هي..؟
الواحد يحكم عقله قبل لآيتصيد الأخطاء على غيرهـ...!
.
.
عناد تحكم بأعصابه..
رغمـ آنفلاتها الواضح على تقاسيم ملآمحه..
توجه لدرر...
وطبع على جبينها قبله دافئه..
.
.
لمـ يخفى علي موت الكلمات على شفتي ذاك العنادي..!
مآباله يكرهـ زوجتي ويمقتها بشكلاً غريب..؟
حتى السلامـ...!
دائماً ومراراً..
لآ..أراهـ يٌلقيه عليها..
آو ..
قد..
تكون سيوف قللة آحترام عناد..في يوماً ما..!
آو
قد..
آفلتت كلمات..جرحته..؟
آو..
رفعة صوتها في فترة غيابي على صوته..؟
آقسمـ لو آعلمـ ذلك..
لآذيقنها ماتكرهـ..!
.
.
درر بتعب\عمومي..لآتخانق بابا..و..الله ..و..الله آنا زينه..
آبتسم لبرائتها \والله والله الزين كله كاسيك ياحب عمك آنتي..
آبتسم آبو جسار على قلب درر لمزاج عناد..
وآشار لجسار الفاقد هدوئه المعتاد..آن يهدئ..
آبوجسار بآبتسامه\بس نخلص هـ الساعه ونشوف حرارتك ..
قرص خدهـا المورد...
عناد وهو يحرك شعرها..\بطلع آجيب لها عصائر..وآرد..
.
.
.

مِتى كِانّ الفَرَحْ يضويّ دِجى لِيليّ ؟! وَ حَظّي زِيرّ !
........................تِعثّر مِن على صَهوة جَوادَهُ , .. وَ إنكِسَر بَه : سَاسّ !
.
.
.
السياف..
بيت ال****ي..
ال****ي\سيوف..هآ الشي مايجوز من ربك..آنتي لآتحطين شي شفتيه من صغرك عالق في ذاكرتك..سيوف..آنتي اختي وآحب الناس لقلبي وآقربهمـ..لآتودين نفسك تحت الرجلين..وش الشي الناقص في جسار..وسامه ومركز ورجال يحبك..لآتغضبين الله عليكـ..
سيوف ترتشف بقايا العصير وببرود\واذآ يحبني..؟آمي كانت تحب آبوي..! ومع كذا خآنها..!
ال****ي تحاول آن تسكت سيوف ولو لبضع دقائق..\ندى..بدر حبايبي آطلعو برى شوي..
بعد دقائق ال****ي بصوت شبه غاضب\الف مره قلت لك لآتفتحين ها الموضوع الملفق على ابوي الله يرحمه..لكن انتي ياسيوف الظاهر انك مريضه نفسيه ومرضك هذا براسك جالس يصور لك اشياء ماصارت ولآراح تصير..؟
سيوف بنظرهـ غريبه ل****ي\آنا الي شفته..وماحد منكمـ شاف عثراته مثلي وتمثيله عند آمي..آنا الي كنت ..تحت الكنبه..أو بـ الحمام..او بـغرفة الالعاب ..لما كان يتودد لشغاله..آنا..!
آنا..!
آنا..!
يا ال****ي..
أنا الي يومـ كشف اني شفته..سكتني بكيس حلوى..او..طلعه للملاهي ..ووعد مني ماخبر آمي..آنا..الي سكتت كل ها السنين وماخبرت الا انتي وتبين مني كل مره آكذب عيوني..
عيوني ماتكذب ..
عيوني ماتكذب...والحقد فيها ..لو هو تحت التراب اليومـ...
ال****ي بـ صوت منخفض\بس خلآص..قومي روحي لرجلك..وآتركيني ..آبوي مايجوز عليه الا الرحمه..لآ..عيونك كذابه وماشافت شي..!
.
.
غضباً ما
يستوطن تلك الروح المريضه..
فـ يرسل..
لتلك القبور..
دعواتٍ مكبوته..
من نظرات كانت مسروقه..
فـ آصبحت نظرات حقداً مسمومه...
ذكريات صغيرهـ..
جداً
صغيرهـ..
في عالماً كان بريئ..
قتلته..
تلك الذكريات..
فـ..
تحول حاضرهـا..
لزندقة..آمرائه ..
لمـ يرضيها آميرها..
ولمـ ينهي حبه الطاهر..
آحقادهـــا..
/
/

لآعذر.!
يسكن تلك
الملامح..
يـا سيوف..!
لآعذر..!
ولمثلك يجب ان يرمى..
في قآع النسيان..
كي يخفي
جهله بما..
آنعمـ الله عليه..
/
/
.
.
.
مِتى كِانّ الفَرَحْ يضويّ دِجى لِيليّ ؟! وَ حَظّي زِيرّ !
........................تِعثّر مِن على صَهوة جَوادَهُ , .. وَ إنكِسَر بَه : سَاسّ !
.
.
.
قآبعه على الارض....
وهول الصدمه والخبر..
جعل كٌل خلاياها..
تعلن التوقف تماماً..
.
.
.
الدموع ليست دائماً راحه...
و..
التنفيس لو قليلاً عن الحزن...
الصراخ أيضاً...
لآيجعل النفس ترتاح كما نعتقد..
.
.
شي آخر..
جذب ملوك له...
واوقفها بجانبها...
واصبح مختال منذو اليوم بمرافقتها...
(اليتم من كلا الأبوين..!)
هو اليومـ الرفيق ..
و..
المسامر لها..!
هو اليومـ العاشق..
والمتيمـ..بها..
.
.
آهلآ بك آيها اليتمـ..
لتنزوي بين آضلعي ..
وتعلن اليومـ
ترحيبك بـ دموعي..
وآنضمامي الى شعبك..!
آهـ..
يآمواطنين مملكة اليتمـ..
آنا اليومـ
صدرة لي من حاكمكمـ
آقامة شرعيهـ..
بآرضكمـ..
فـ رفقاً بـي..!
.
.
.
.
تأكدة تماماً..بموته...
منذو جس النبض..
لكنها كذبت كل العلامات..
واقسمت بجهلها..

.
.
.
آمتلئة روحها بـ الحزن..
وعينيها آغرقت في بحراً من الماء المالح..
ينسكب ...
فيجرح الروح لسبب أنسكابه..
ويدمي القلب بفراق والداها...
عندما..آعلنو..زملائها..
عن وفاته...
وهاهم الان فوق رأسها..
مابين مواسي..
و..
معزي...
و
متأخي
.
.
.

لمـ تنتبه الا على تحريك كتفيها بعنف...
من ثم صفعه قويه تلقتها...
من فلك..!
فلك بصراخ\وش صار على آخوي تكلمي...؟
ملوك بدموع وهي تنتحب\ماااات عمتي مااااااااات...
.
.
.
صرخت فلك بصدمه..
وفجيعه..
للخبر الملقى على صدرها...
أمتلئة عينيها بدمع..
وحالة من الهستيريا ..
دخلتها...
لتردد\فهد...لآ..مااااا مات ماااات لآلآلآ...
أحتضنتها على عجاله..
أيدي دافئه...
لتعانق روح حزنها...
بتال..يحتضن فلك المنهاره تماماً...
حركاتها العصبيه ..
ونحيبها...
آستقبلها صدرهـ الدافئ...
لتفرغ فيه تلك الدموع التي أنهمرت...
بتال بصوت هادئ\آطلبو له الرحمه...يوم وأنكتب له...أنا لله وانا اليه راجعون..
.
.
.
آنحنى نظرهـ لنحيب تلك المتشبثه به...
باتت..همساته الهادئه لتهدئتها...
تجعل دموعها آكثر حرقه على صدرهـ..
توجه بـ نظراته لتلك لمفترشه الممر..
وكوكبة من الأطباء تحيط بها..
مابين معزي ومابين مستفهم...
وآثنتين بجانبها..
يحتضنونها...
آشفق عليها...
شعوراً داخلي دائماً يعانقه بأبوه لتلك الملوكـ..!
لآيعلمـ لما..؟
لكن تلك الملوك..
تلُآمس مشاعراً شفافه يحملها لها..
منذو طفولتها..
ومراهقاتها في آعين ياسر..
وآكتمال آنوثتها في قلب آبن آخيه..
حقاً آشفق عليها..
ذاك العاجي..!
.
.
.
قادم من الكافتريا ..
آستغرب تجمهر عدد من الاطباء..
في المكان..وصوت بكاء ونحيب ..!
دقق النظر..ولم يفلح في معرفة التفاصيل..؟
قد يكون
حادث..!
فضول قاتل تملكه فجئه..
لمعرفة تجمهر كادر طبي ..
فضوله يقودهـ فقط لمحاسبتهمـ ..
وآبلاغ والداه عن تسيب الاطباء بمستشفاهـ..
وعن تجمهرهم..!
آنتبه لطبيب خارج من المجموعه ويسترجع..!
عناد بستفهام\عفواً..آخوي...وش السالفه..؟
آنتبه له الطبيب وبعفويه\زميله لنا والداها توهـ متوفي..الله يرحمه..
بتلقائيه\شسمها...؟
الطبيب بستغراب وهو يهم بخروج من المكان\الدكتوره ملوك ..
.
.
.
حالة صدمه تملكته..
وعدم تصديق آحتلت حواسه..
آخترق الجموع بـعدم تصديق..
فقط ليتأكد..
ويكذب الخبر..
وأنه مجرد تشابه آسماء..
لآأكثر...
فـ..آبو مناف..قبل ساعات كانا مع بعضهم البعض...يستحيل ..!
آنصدم
آكثر...
برؤيتها ..
جاثمه على الارض...
وآحدى زميلاتها تحمل قاروة ماء بجانبها..
وهي بكاد تتمالك نفسها...
عناد آبعد بحدهـ طبيبين آمامه..
ظهر آستيائهم واضح وجلي..
بكلمات الاستغراب الملقاه..
عناد ينزل لمستواها..
ويضع يديه على كتفيها ويرفعها لمستواه..
فآصبحت مستنده على رفعه لها..
خائرة القوى..
نوال بستغراب\آستاذ عناد لو سمحت شقاعد تسوي..؟
تجاهل عناد كلام نوال...
وعيونه مركزه فقط على صف الرموش المرتخيه بأنهزاميه..
عناد بـحدهـ\ملوك...آنتي واعيه,,آنتي بخير..؟
.
.

white flower
10-31-2012, 02:08 PM
.
لآجواب..يريح قلبه الوجل..
شدها...بقسوهـ ..
آردفتها رفق..لغرفه جانبيه..
من ثم آجلسها على طرف السرير الابيض..
شهقاتها المرتفعه...
وصراخها المكتوم بصدرهـا..
ولأوعي الحاصل الان معها..
يدفعها للهذيان...
وتخبط الكلمات..
في بحر الحزن..
وضياع الحنان...
يداها تعانق آيدي نوال..
وتعتصرها بوجع ..
وغصات اليتم الحقيقي الان يظهر..
بهذيانها...
ونظرات عناد المتتبعه..
لمعانقة أصابعها بأصابع نوال..
بجدية عناد\ملوكـ...عرفتيني..؟
تجاهلته تماماً..بل..لم تشعر بتواجدهـ...
فـ الدموع تغرق عينيها ..
و..
يتمها اليوم يكفيها دهوراً..
لتصبح ضريرهـ..
لآ..
تنتبه حتى لتواجد عناد بمكان..
تمسك بيد نوال لتسكب بعض من الحزن فيها..
وتضعها على صدرهـ وبحرقه\بموت نوال بموت مآآآآقدر...رآح آبوي راح...
نوال بحزن \ملوك لآتسوين كذا بنفسك ..ملوك..آستغفري ربك..
آردفت ونظراتها على عناد..\آستاذ عناد لو سمحت...تواجدك هنا مستغرب..والافضل تتفضل برا الغرفه..الدكتوره ملوك مثل ماتشوف منقبه..وبشيل النقاب عنها عشان تتنفس آكثر..
قاطعها عناد بـعصبيه\وش تنتظرين ..؟شيليه..لآيغمى عليها من ها الشهقات الي أسمعها..؟
نوال بعصبيه\نعمــــــ..؟؟؟آخوي..تفضل أطلع برا..نسيت نفسك..!!
تقدم عناد بخطوات واسعه لجهت ملوك..ورفع نقابها بسرعه وبحدهـ\آنا زوجها...!!!
آنفتح الباب بـ نفس اللحظه...
آستدار عناد بسرعه لـيشكل حاجز مرتفع تماماً بين وجه ملوك..
والشخص
المستغرب بـ الباب..
بتال بستغراب ونظراته على طرف كتف ملوك خلف جسم عناد\عفواً..آخوي..آنت دكتور..؟
خطوات عناد الواسعه بتجاهـ بتال..
جعل بتال يتراجع خطوتين ليغلق الباب خلفه عناد..
بستفهام\بنتي داخل..وابي أتطمن عليها...؟
عناد وملآمحه تقمست الهدوء\تخفف دمك..!
بتال بتقطيب حواجب\عفواً..!
عناد \مأدري عنك تقول بنتي داخل...وانا آقولك تخفف دمك..؟
آستدار عناد بتجاهل لبتال..
لـيضع بتال يدهـ على كتف عناد وبعصبيه\آخوي..آقولك بنتي داخل..ونحنى بحالة
حزن ومو فاضين نخفف دمنا مثل ماحضرتك تقول...؟
آستدار عناد...\الي داخل زوجتي...وآبوها توه متوفي...وانت ياحضرت الاخ تنكت وتقول آنا أبوها..!
بتال بهدوء\وهي مثل بنتي..آنا زوج عمتها فلك..وانت عناد الراسي..!
.
.
آنحرج عناد وتراجع لخطوتين.. \آعذرني..آجهلك...و..عظم الله آجركم..
مد يدهـ بتال مصافح لـ عناد\حصل خير...جزاك الله خير...
آردف\كيفها الحين...؟
عناد بحراج\بصدمة الخبر...يعطونها مهدئ..
تراجع بتال بخطوات\آتركك تطمن عليها..والله لآيهينك طمني عليها...
دخل عناد الغرفه والاستغراب على وجه..من الشخص ..
لباقته...
و...
ملامح وجه..
وآناقته الشديدهـ..
تكشف عن مستوى معيشي حريري ينعم به..
كيف يكون زوجاً لعمتها..!
.
.
.
صمت لثواني معدودهـ...
وهو يراها متمددهـ على السرير...
وبكاء صامت يحيط بها...
نوال ببحه وهي قريبه منها\ملوك...عطيتك مهدئ..بتهدين الحين...خذي نفس ..خذي نفس..كذا مو زين لك..
ملوك وآحدى يديها على جبينها..
وحاله من النحيب تملكتها الى حد الجنون...
آنفها المحمر...
والدموع تبلل ذاك الجبين..
آربكته..!
عناد بخطوات واسعه\ليه المهدئ ماخذا مفعوله...آشوفها مو قاعدهـ تهدى حالتها سيئه...
شوفي لها مهدئ آقوى..؟
نوال \المهدئ مناسب بس يبي له وقت...وهي بتهدئ بذن الله..
محاولآت ملوك لجمع قواها..والجلوس..بائت بـ الفشل..
يد نوال تحتضن يدهـا\آرتاحي..انا معطيتك مهدئ..
ملوك ببكاء\بستغرغ..
قربت منها نوال الكيس..
وآفرغت فيه ملوك آستفراغها..
من ثم تكورت على نفسها وبكائها يزداد احتراق..\نوال..آبي عمتي نادي لي عمتي...يارب آرحمني آرحمني...
تراجعت نوال بحركات مرتبكه..
وسارعت الخطى بـ الباب.. آستوقفتها يد عناد\وين..؟
نوال برتباك\بنادي عمتها..؟
عناد ببرود\تجهلين يعني ها المواقف..عمتها تحصلينها طايحه بعد ومنهارهـ..الي مات ماهو ولد الجيران..ألي مات آخوها بعد..!
نوال ونظرات الاستغراب تملكتها منه\طيب بعد بطلع...
عناد آفسح المجال لها للخروج..
علقت عيني عناد على الباب عندما آعلن اغلاقه..
آنتبه على صوت الهذيان
والكلمات المتقاطعه الصادر منها..
آستدار لها...
وآقترب بخطواته لمكانها...
لآحظ آبعاد نوال لنقاب وطرحة ملوك آيضاً عنها...
وتساقط تلك الخصل السوداء..
ومعانقتها
لرقبتها وغرقان بعض خصلها..
بملامستها لخدهـا..
وذاك الشي
المتوهج الساقط على وجنتيها..
لأول مرهـ ..
يتأمل شخص يبكي..
وبداخله يطلب من الله..؟
ان لآيتوقف ذاك الشخص عن البكاء..!
لآيعرف..؟
لكن تلك الصورهـ..
غريبة جداً عليه...
تزداد تلك الملوك بكاء..
فتعلق تلك الدموع..
في تلك الرموش السوداء..
فتثقل ..
فتتساقط ..
حبات..
حبات..
كسخ المطر..
و..
وقعه الندي..
على ذاك الخد..
وسحر تلك الصورهـ يكتمل..
بشهقات ..
وزفرات..
آنثويه غريبه جداً..
تمتلكها ولآتتصنع..!
وتحكم..اليومـ..
آحكام لفتها لجميع حواسه..
بتردد\ملوكـ..عظمـ الله آجرك..
.
.
.
.
فجئه..
.
.
.
آرتفعت تلك الجيوش الغازيه لمملكته..
لتعانق آعلامـ قلاعه..!
.
.
آنصدمت..
بل تخبطت بـ صدمتها..
وهي تلتفت يمنة ويسرهـ..
بحثاً عن شي يغطي ذاك الوجه العاري..والشعر...
آرتباك الآنامل ..
وتخبطها..
آوقفه آحكامـ قبضته على معصمها\تدورين هذي..؟
تحركت عيون ملوكـ على يدهـ المشارهـ الاخرى آمامها..
لتنصدم بتواجد نقابها وطرحتها بيدهـ..
آبعدها عن يدها الممدودهـ لتأخذها منه..
ببحه\تغطين نفسك ليش..آنتي زوجتي..؟
وضعت كلتا يديها على جبينها..
وبصوت غائب\آبي طرحتي ..
من ثمـ آدخلت نفسها بنوبة نحيباُ آخرى..
طرقات الباب جعلة عناد يستدير لجهته..
ويفتحه ليفاجئ بوالدهـ...
دخل ابو جسار وبكلمات هادئه..
ونظراته بتجاهـا ملوك ومتفاجئ من خلو الغرفه الا منهما..\خبروني الله يرحمه
عيون عناد المتوجه لملوك المنهاره..\آمين
.
.
.
4م..
بيت ابو مناف
حالة البكاء....التي كانت
تعم البيت...هدأت الان...
فـ ذاك الجار الطيب...
شقيق للجميع....
ملوكـ مستلقيه على آحدى البطانيات المفروشه ...
وفلك منهاره تماماً..
ومهدئه بأبرهـ وببطانية آخرى قريبه من آحدى كبيرات السن...
نساء الحي..
.كانو نعمـ الاهل...
وخبر الموت...
قد يكون آسرع الاخبار وصول للناس....
فآجتمع القريب والغريب...
للمواساة....وللتعزيه....

.
.
.
بقسم الرجال..
آحدى الأماكن أحتلها الــ راسي...
والمكان الاخر آحتلها الــ عاجي...
متمثله ببتال...
حاله من الأستغراب الشديد تمتلك بتال..
ونظراته ماتلبث تتفحص..
الراسي...
المجلس الصغير آكتض بـ المعزين...
وهم أبناء الحي ..
وبتال كان من آمسك العزاء..
في ظل غياب ياسر...
الغائب..
فـ ياسر ..
أصبح شخصاً آخر..
فقد آصبح بنسبه له غريب الأطوار..
شديد الغرابه..
كثير الغياب..؟
.
.
.
آصوات هامسه ألتقطتها ..
أذان
عناد...
عن ذاك الشخص القابع برجوله واضحه...وملفته...وجاذبيه مميزهـ..
لآيعرف القرابه الجيدهـ لتلك العائله لكن متأكد تماماَ انه ليس من أبناء الحي..
وهو يقول انه يكون زوج عمتها..!
.
.
جسار بصوت خافت..\ولد البارون..!!نسيبك..!! سبحان الله..؟
نظرات عناد المستغربه والمستفهمه\ولد مقرن العاجي...!
جسار بشبه آبتسامه\زوج عمة المدام..؟ ماتسمع همس الحاضرين...؟
عناد ببرود حرك نظراته مع وقوف بتال لسلام على المعزين..
عناد\يعرفك..؟
جسار ببرود\مايهمني..؟
عناد بستفهام\كيف تزوج من البراق..؟
جسار بممزاحه\آسئل المدامـ...!
من ثم آردف..\ليه ماتدخل تشوف حال زوجتك الحين..
نظرات عناد المستغربه والمحذره له من التمادي
الجمت جسار ...
ودخل بحديث قصير مع والدهـ..
من ثم توقفو لدخول شخص آخر المكان..
.
.
.
-السلامـ عليكمـ...
طوله الفارع..,,
وبنيته الرياضيه...
معالم وجه الممتلئه بـ الحزن..
وملامحه الحادهـ...مميزهـ..
فكه المشدود...
وآوتار صوته آرهقها شي ماء...
يبدو ان آبو مناف عزيز عليه...؟
فآ برغم عدمـ حضور الدموع ..
لكن ملامح وجه آبلغ تعبير...
وقوف الحاضرين حال دخوله...
وتوجه ذاك البتال..له...
من ثم تعزيته...
آكد له..
ان له صلة قرابه كبيرهـ..بـ فهد...
قاطع حديثه الخافت مع النفس وقوف والدهـ...
وتعزيته لياسر...
من ثم جسار...
بصوته الرخيم\آحسن الله عزاك يآخوي...كلنا على ها الطريق..الله يغفر لميتكم...
صوت ياسر المتعب رد بهدوء..\الله يجزاكم خير...
دور عناد..
تلآمسة كفيهمـ..
وكلآهم يجهل من الاخر بنسبه له...
لآيجمع تلك الغمامتين..
الا ..الموت...
يجعلها ..تمطر ..
آنكساراً لعظمة خالق الحياة..والموت..
تعزيه بسيطه..
بكلمات صغيرهـ...
من ثم آستئذن آبوجسار...
ومعه جسار وعناد...
وقف ياسر بتعب مجاملة لـ آبو جسار لحين خروجه...
جلس بتعب على الارض..
بتال بهمس\الله يغفر له كلنا لهـا الطريق..شد حيلك لآ تشوفك خالتك وبنت خالك كذا..
همس\مآآآآت..!
آستدارت آعين بتال المفتوحه على آتساعها لكلمة ياسر الغريبه..؟
ليجد تلك الملامح تزداد أسوداد..!
وتحكي وجعاً..آخر...؟
.
.
.
خالي..!
يآحزن الذكريات..
يارائحة تلك الام العطرهـ..
يابصيص نوراً لماضيٍ مشبعاً بظلمـ..
تركتني..!
رحلت...!
نعمـ..آنا كبرت...
ودلآئل كبري..
ذاك البياض في السواد..
لكن رؤيتك اليومـ..
لآحراك..
جسد بلآ روح...
ذاك أقسى على روحي من اي المـ..
يامسك مشبع بـ الطهر..
يابياضٍ غلفه آقاويل وحكايات رجعيه..
آي الم يستوطن هنا..
آي كلمات تجعل حزني يدنو من الجنون ويركن اليه..
من قال أن الدموع..!
قد تهون من مرارة الحزن..
المستوطن للخلايا..
خالي..؟
آرحلت..!

white flower
10-31-2012, 02:10 PM
.
.
بـسيارة..
سطام\الله يعينهمـ على حزنهم ويجبر مصابهمـ...كيف حال آهله يمه الحين..
الجدهـ\والله يآمك انهم في حزن مايعلمه الا الله..والله اني جيت ورحت مادرو عني..ولآعن الي حولهم..ومرة عناد معطينها من ها الابر ماترفع راسها آبد...
جسار\الله يرحمه...
آردف\يٌبه ..الي دخل..هو من عيال مقرن...؟
سطامـ\ياسر..!
لآ..هذا على ولدهـ الي مات...على عبدالعزيز...تعرفه جدتك..
هذا يابو درر..يشتغل معي في المستشفى في قسمـ الجراحه...
لكن قبل كم يومـ..مقدمـ لي آوراقه..يقول بيترك الطب...ولما سألته قال بنحولها تجاريه..
آستفسرت منه..وماعطاني جواب شافي..قلت انت كفائه مانبي المستشفى تخسرك وقاطعني قال..آنا يابو جسار معزمـ...قلت الله يسهل لك...
من ثم آردف..\غريب شبابنا..يضيعون زهرة شبابهم في مجال مايكملون فيه..ويحولون على مجالات ثانيه..دام انت من البدايه عارف انك ماراح تكمل في ها المجال الي درست فيه وشو له تكمل فيه...
جسار بستغراب\غريبه...يعني بيدخل في مجال جدهـ...دم جديد يدخل في مجالهمـ..يعني مقرن جديد..!
يبه تعرف عن شخصيته شي..ها الياسر..؟
آبو جسار\ماعرف كثير..كلي اعرف عنه كم سلامـ عادي...هذا خيط المعرفه الي بينا..وكذا مرهـ كنت آشوفه مع ملوكـ خطيبة ابو رعد..وبس...
نظرات عناد التي كانت غير مباليه بحوار ..
تركزت الان للحديث الدائر..
مآ ان سمع آقترانه آسمها بأسم ياسر...!
جسار مستغرب\ليه مدخل في ها الوقت حفيدهـ الي كان مجاله طبي بحت...ويقحمه الان في مجاله التجاري ..سؤال ينطرح الحين...المقصد ورى تحرك مقرن ودفع حفيدهـ في مجاله..!
الجدهـ مقاطعه حديث جسار\وشو.. وشوله..حمدلله والشكر..رجالاً يبي ولد ولدهـ يشتغل في كارهـ وشوله المناشب والاسئله..يادفع البلا..قال الرازق في السماء والحاسد في الارض...
آردفت بهمس \آقول عنيد...ورى يمك مادخلت تعزي مرتك...؟
آرتبك...\لآحقين يمه..لآحقين...!
.
.
.

مِتى كِانّ الفَرَحْ يضويّ دِجى لِيليّ ؟! وَ حَظّي زِيرّ !
........................تِعثّر مِن على صَهوة جَوادَهُ , .. وَ إنكِسَر بَه : سَاسّ !
.
.
.
بفلة العاجي..
مناير بـ ستفهامـ..\ومن الي علمس..؟
مناهل تعصر الليمون على بقايا شرائح الخيار\بتال..
مناير\يامقطوعة الرجاء..آنتي وراتس ماتحطين لتس موقف ..الرجال متزوج عليتس ياسبدي بس..آنتي ماعندك آحد يفطتنس ويعلمتس..
مناهل بـستغراب\منير...آنا مو اول وحده ولآ آخر وحدهـ...وش تبيني اسوي..والله احبه ..والله احبه..شكواي لله..وش تبيني اسوي..؟
كتبة الله..!
وبعدين وين تبيني اروح ابوي متوفي ولآقدامي احد غير الاخوان وحريمهم...؟
والناس وش بيقولون...بيقولون معذور ماجابت له احد...
بتال يامناهل رجال قليل في ها الزمن مثله...عنده حنان ماهو طبيعي ..
يحسسك غصب برجولته ويخليك تحسين با الامان في ظله..وانك فعلاً خذيتي رجال...
من يوم خذيته مانكر ولآكذب ولآحاول يخلينا نصدق بشي كذب...
معترف بكل شي ومخبرنا انه يحبها وقصر الزمن او طال بياخذها...
ماجاب جديد..كلنا متوقعين ها الشي...؟
مناير تحرك فمها بقرف\آنتي مريضه ايه بـ لله مريضه...الرجال معرس عليك وانتي ماغير تخمخمين آطيافه..خليه وياك من ها الحال واردى..لكن آنا..يموت ولآعاد يحلم بطرف مني...وانا بنت طلال العاجي..
مناهل\دام فيها انا بنت طلآل..آجل بنروح ورى الشمس ابشرك..
مناير\لآ..فلك هي الي داخله علينا وتتحمل مايجيها...يامن يمسكني خشتها..!
.
.
.
بعد ساعه..
.
.
.
بـفلة الراسي...
آصوات مزعجه صادرهـ..من جناح ريان...,
تشجيع..أو...صراخ..
صوت ريان واضح وضحكاته الرنانه..
صعد الدرج ..
لفت آنتباها..
باب جناح ريان ينفتح على مصراعيه...
آبقى ناظريه بتجاه الباب..
كنوع من الفضول لآأكثر...
لينصدم من شخص بلباسه الشبابي..
برمودا...بلون الرمادي وتي شيرت خفيف برسومات معقدهـ...تشبه
جماجم..او..ِشي آخر يشبها...
آدار عينيه من جديد غيرمصدق...؟
كيف يتجرى ذاك الشخص على الصعود لهذا الركن من البيت..؟
كيف بصفاقته المعهودهـ..
يبتجح الان آمامه..؟
كيف يصعد لهذا الدور...
وهو يعلم علم اليقين ان غرفه واجنحه
هي محارم له..ولأخيه...
وفوق هذا...
هاهو يجول الان بين ممراته...
وخارج من غرفة ذاك الطفل..
.
.
.
ريان بضحكه\غلبتك لآتقول بعد غش....
صمت ريان لوجود عناد في المكان..
ووجه الاسود يخبر عن عاصفه قادمه لآمحاله..ولآمجال لردعها...
.
.
.
بصوت حاد\هي هي هي....وش مطلعك لها الدور...؟؟؟؟؟؟
وانت يا الكمخه
مطلع هذا وآختك ومرة آخوك في ها الدور..؟
رواف بهدوء\لآحول ولآقوة الا بالله انت ماعمري شفتك الا تزاعق وتبي تهاوش وتخانق...
يآآآخي وش محارم الي ابي اشوفهم...
من أي عصر او مقبرهـ انت طالع...
وافكرك بس يا بو رعد
سيوف وهي مثل آختي...
وشهد خطيبتي...؟
ريان بمقاطعه\لآ من ناحية أي عصر...آخوي عناد من عصر ماقبل التاريخ..لآتشيل بس في بالك...
.
.
صوت عناد المتقدم بغضب ونار تشق طريقها في طريقهم الاثنين..
الواقفين بتحدي لطباعه....
عناد بغضب جامح وغيره ناريه \لآخطيبه ولآ أخت لك هنا ...آنزل الحين لآتنزل جثه محمله...
آبتسم بخبث..\آيه..الحين آنت وش محرق أعصابك..عشان بس آختك موافقه علي وانت رافض وهي طالعه من شورك...وط صوتك بس...لآتطلع الخاله الحين..وتعطيك نصيبك مثل المره الي قبل...
.
.
.
ماء بالغ الغليان...
آنسكب على رأس الرجوله..
لينصبها على منصة الاعدام..
.
.
.
لكمه..تلاقها فك رواف..
جعلة الايداي بعدها تدخل بعارك شديد...
ريان المتدخل بعد لحظات...
ناله نصيبه ..
فتركهم قليلاً ليلتقط الانفاس...
.
.
.
تطور العراك بين الايدي الى الركل..!
عناد يشد قميص رواف من ثم يدفعه بقرف من الدرج..ليتلقفه
جسار بنصف الدرج...
صراخ جسار وصوته الغاضب..
لم يجعل عناد ورواف يتوقفون عن عراكهم
شد عناد قميص رواف من جديد ليقف من ثم يدفعه بوابل من الركلات..
عناد بحده\...آشوف ردك على رجال مثلك.
وقف رواف بعد ركلته ليدفع عناد ويغافلة بـ لكمه سددها با القرب من شفتيه...
ريان تمكن من رواف وآمسكه...
وجسار آحكم آمساكه بخاصرة عناد...
عناد بحده\والله العظيم لآخليك بعدي تمشي مشية رجال وقل ولد سطام قال وفعل..
رواف بتهكم\تكفى عطني دورهـ عندكم في فرقتكم..؟
عناد\لآأشكالك ماهم في الفرقه انت حدك عند محطة بنزين تعبي لسيارات...
جسار بحده لريان\آنقلع انت وهو برى الفله يالله...
آستمع ريان لغضب جسار وشد رواف لـ خارج المكان....
.
.
.
جسار بغضب وهو يترك عناد\رجال طول وعرض ماتضبط آعصابك وجاينا تعافر..ماتحترم آحد أنت..؟
يتدارك الأنفاس من شدة غضبه\ها الكلب..مدخله آخوك هنا بها الدور وحرمتك وآختي هنا..؟
وش مدخله هنا عند دورنا الخاص...بين الاجنحه الخاصه..؟
وش مدخله...؟
ليه ماتركه ينثبر تحت في مجالس الرجال...؟
لآتقول لي ولد خالتك ومن ها الكلام...؟
انا ماعندي ولد خال وعم....؟
رجال ماهو من الراسي..؟
مايدخل ها الاجنحه الخاصه...؟
شهد بصراخ من آول الدرج مقاطعته\آنت ماعندك ثقه في آحد حتى فيني وفي مرة آخوك...؟
وش قصدك بها الحركات...وش قصدك ياشكاك....؟
أستدار لها عناد...
والدرج هي المسافه الفاصله بينهم...
نظرات المتفاجئه من كلماتها الساقطه على روحه...
وحالة الغضب الذي تملكته...
ليست قابله آبداً الان لستخفاف شهد السمج..
ولآ لحالة الذكاء الخارق الذي يصيبها....
صد جسار جسد عناد قبل ان يصعد..
ويذيق شهد شي تجهله...
ويفهمها...
تعدي على الحدود المرسومه...للمحارم...
والعادات.. و..التقاليد ..المتجاهله من الاخ الطائش..
وابن الخاله الغير مرغوب به..
جسار بصرامه\وش ناوي عليه تكمل على آختك...؟
بصراخ\ها الاخت يبي لها تأديب....
جسار يرفع نظره لجهت شهد وبحده\على جناااااحك.....
آختفت تماماً شهد من بعد كلمات جسار الصارمه...
جسار بحده \ترى أنت أذا ماضبطت نفسك بتشوف شي ماراح يعجبك في التعامل من الجميع...؟
عناد يجلس على أخر الدرج\آهااا..عادي يدخلون الرجال بقسم محارمك عااادي...!
جسار بتفهم لمزاج عناد الحاد وغيرته \ماقلت كذا..بس الظاهر في
آسلوب ثاني غير آسلوب الحواري الي انت تسويه...؟
نظره حادهـ ..مستغربه...
وجها عناد لعيون جسار...
وترقب غريب..
تحتل..مشاعر..الاخوين..؟
.
.
.


مِتى كِانّ الفَرَحْ يضويّ دِجى لِيليّ ؟! وَ حَظّي زِيرّ !
........................تِعثّر مِن على صَهوة جَوادَهُ , .. وَ إنكِسَر بَه : سَاسّ !
.
.
.
ثالث يوم بأيام العزا..
.
.
.

يآسر بصوت مبحوح\يآآآآولد..يآآآآولد....
آنتبه جميع من كان بقسم الحريم ..لصوت ياسر الرجولي..
فأحكمو..أغطيتهم...وآلتزمو الهدوء عند دخوله....
آم جاسم كانت بستقباله...\آحسن الله عزاك يابو عبد العزيز الله يرحمه ويسكنه الجنه...
ياسر بصوت مبحوح جداً\الله يجزاك خير..أم جاسم بدخل على خالتي وسعي لي طريق..
أم جاسم\تفضل ...هي بغرفتها مافوق آحد...
دخل بخطوات السريعه..
وصعد الدرجات وهو يبتلع الغصات في الخطوات...
.
.
.
طرق الباب طرقتين من ثم دخل...
ما أن لمحت فلك.. طيف.. ياسر...
حتى وقفت بتعب...
وآرتمت على صدره...
ودخلت بنوبة بكاء حاد...
تجددة به..
ياسر بهمس\خالتي الله يهديك...مايجوز الحين عليه الا الرحمه ..آآ..
.
.
بكاء فلك ..
آسكت ياسر...
وعبرات صدرهـ..
تخنقه..
وتمنعه رجولته من البكاء..
آمام خالته..
حزنه على خاله..كبير...
قد لآتقدره تلك الدموع المذروفه..
ولآيستوعبه الحزن نفسه..
حزنه على ذاك الخال الخلوق...
لآيسطرهـ تعبير..
ولاتفلح ريشة فنان على رسمه...
حزن تلك الدموع تنافست على التنفيس..
عنه
فآ..
فشلت في تحديها بألجام ياسر لها...
وتلك الحنون..
تلقي الان دموعها على صدري..
وآنا بكاد آقف على قدمي...
آهـ..
مآمر طعم الموت ..
.

white flower
10-31-2012, 02:11 PM
.
.
بتعب\خالتي ..كيف ملوك الحين...
مسحت آنفها المحمر بـ منديل مغرق من دمعها\مآآآدري...صايرهـ تأكل مهدئات..ونوال وشذى قبل ساعه كانو عندها وآخذت آبرهـ..بتنجن البنت ان جلست على ها الحال بتنجن...
آعتدلت بجلستها فلك وهي تكتم عبراتها ...
وياسر يناولها كأس الماء القريب..
ياسر بهدوء\اليومـ المعزين قلو..أذا باليل آقدر آشوفها وآعزيها..؟
فلك آشارت برأسها بنفي\لآ..هي منهارهـ..مآظن تقابل آحد..
آردفت\وين مناف ليه ماجاء..؟كل هذا علاج...يجي يمسك عزا آبوهـ..
ياسر ببحه\كنت بجيبه..لكن الطاقم المشرفين عليه رفضو...قالو راح ينكس نكسه قويه..في ظل ظروف علاجه الحاليه...فهو حتى لو يطلع بعد العلاج لآزم له مراقبه دقيقه..وآجواء تبعدهـ عن المخدارات والادمان..
فلك آسترجعت\والله مايصير مايصير...
آلتزمـ ياسر الصمت...
وظلة عيونه عالقه على دموع فلك المنسكبه..
.
.

مِتى كِانّ الفَرَحْ يضويّ دِجى لِيليّ ؟! وَ حَظّي زِيرّ !
........................تِعثّر مِن على صَهوة جَوادَهُ , .. وَ إنكِسَر بَه : سَاسّ !
.
.
.
سيوف&جسار..
جسار بصرامهـ\للمره الثانيه..سؤال يآ سيوف ورد جوابه..آخوي عناد بينك وبينه شي..؟
سيوف تسقط علبة الارواج بـتوتر..
من ثم تنزل يديها المرتجفه تلتقطه\لآ...وش يكون بينا يعني..؟
جسار \مضايقته بكلمه..؟رافعه صوتك عندهـ في شي...؟نادى درر مره وانتي رفضتي..؟قولي لي..موقف عناد الحاد منك كل يومـ يصير آقوى من اليومـ الي قبله..فيه شي آجهله..؟
سيوف ووجها يصتبغ بلون الاحمر والخوف يستبد بآوتارها\هــا..اا..لآ...
تدراكت الوضع فركنت للهجومـ\من يتحمل اساساً تقلب مزاج عناد..هو كذا مايحب احد ولآيواطن احد بعيشت الله...يعني اول ولآ آخر وحدهـ عناد يتضايق منها..ويتحسس...آنت تعرف شخصيته زين..ومايحتاج احد يقولك عنه..هو آنسان كل كلمه او حركه يفسرها على كيفه..وماهو ذنبي اذا يفسر كل شي بكيفه.. ويفكر انو انا غلطانه بشي بحقه...!
جسار بحدهـ\سيــــــوف..لآ أسمعك في يوم تتكلمين عن ابو رعد بها الاسلوب..انا حليمـ ياسيوف الى آبعد حد تتوقعينه..لكن آهلي آسمعك تنتقدين آي آحد فيهمـ ولو بآسلوب غير مباشر..
صدقيني بتحصليني آنسان ثاني تماماً..
وعشرة ها العمر ياسيوف مفروض معطيتك خلفيه كامله عن جسار..
وعناد بذات عناد بذات لو آدري انك مضايقته بشي..
بكلمه او حتى همسه..صدقيني ..
بتخسرين آشياء كثيرهـ..من رصيدك عندي..
آرتجفت شفايفها وبهمس\آن شاء الله..!
.
.
بقصر العاجي..
8مـ
وعلى الطاوله الممتدهـ..
مقرن بهمس\بتال ماهو اليومـ هنا..؟
مناير بـ تهكمـ\لآ والله..قال لآخيط ولآمخيط..لآفزنا با العنب ولآ البلح..ماعاد شفنا وجهه وزوله..من عقب
بنت البراق..
مناهل بهدوء\مناير ..آستغفري ربك آخوها ميت وهو في العزاء..
مناير \يآختي انتي خبله والا ربي مرسلك بس تعلين لي ها القلب فوق ماهو معتل...يـ منيهل هذي يا قلبي عقوبه من ربك..ربك مايطق بعصى لآ...
شفتي وشلون دعوات المظلوم سهام في الليل..ماجاهم شي بعد..
وين بيروحون من دميعاتي ودميعات بناتي..
ربك كريم..وهو ينقال له ذابحته السلوم الطيبه يومه يمسك
العزاء ويوقف معهم..؟
ماقول الا الله لايحوجني له يوم مات رجل آختي ماشفت وجه الا يوم العزاء الاول..وينه ياقلبي ..والا هو لناس وناس..
مقرن مقاطع كلامـ مناير\ياسر من الي شافه فيكم..هو ماجاء للبيت.؟
مناهل\الا ياعمي..جاء وتحمم وطلع..قال لي شيكي على ملابسي عند الخدمـ..والله ياعمي لو تشوفه ان
يتقطع قلبك عليه من وتينه..وجهه أسود..وصوته ماعاد اسمعه الا لما يكرر الكلام لي مرتين..الله
يمسح على قلبه با الايمان ويخفف عنهم..
مناير بمقاطعه\الله يرحم من مات لكن ولو...بتال ماله حق مانشوفه ولآيجي لبيته وحريمه وبناته..حتى لو اني طالبه الطلاق هاذا مايعطيه الحق في حركاته هذي.. ياويل قلبي..سرقوه..سرقوه...مثل سرقة الشي من النايم....؟
مقرن \القي خير يا مناير ..وآشكري لرجلك ولآتصيرين كفارة للعشير الله يرضي لي عليك..
مناير تجاوزت صمتها لثواني\عشان خاطرك ياعمي عشان خاطرك بس..ماعاد بقول شي فيه اليومـ..؟
التفت بـعصبيه لـ سنا والعصير المسكوب عليها فجئه\سنياااان وسختي فستانك عساني اشوف فيك يوم انتي وابوك ان كان انتم عالين القلب ..!!!
التقطت آذان مقرن كلآم مناير وهز رأسه بيأس من حالها..
.
.
.
بـ الصالهـ...
آنزلت الخادمه آلعشاء آمام فلك وبتال..,,,
فلك ببحه\شيليه بمجلس..آنا مالي نفس,,
بتال مقاطع وببتسامه خفيفه\ماراح آكل شي الا لما تاكلين,,ترضين آروح آنام وانا ماذقت شي من الصبح..؟
فلك بتعب وعيونها بآلارض\تكفى بتال ..آكل..آنا مالي نفس..
تجاهل بتال كلامـها وهو يسكب لكليهم كأس من العصير الطازج وبآبتسامه\آشربي آنتي نصفه..وآنا نصفه الثاني...
مد كأس العصير لها,,,,
تناولته مجامله بين كفيها الباردهـ
آردف\كيف حال ملوك الحين...؟
فلك ببحه\الحمدلله على كل حال..
بتال\لآينقص عليها شي يافلك وماتخبريني فيه..ترى من اليومـ..هي رابع بناتي...والي يصير عليها يصير علي والي يحزنها يحزني والي يجرحها يجرحني...والي يدوس على طرف ثوبها..آشق له صدر ثوبه...
.
.
.
كلماته ..تلك...
آصبحت بلسمـ لحزن عميق تملكها...
كلماته ...
هي لروح المتعبه دواء..
وفي عز احتياجها اليومـ لرجل يقف بجانبها...
كان هو اليومـ ذاك الرجل...
.
.
.
آردف\ومن الليله هي معك في الفلهـ...انا خبرت البارحه عمال عندي يضبطون لها الجناح الي جنب جناحنا..ويأثثونه...ولما بذن الله يخف حزنها..تطب هي السوق..وكل شي يرخص لها..
آبتسمت بتعب\الله لآيحرمنا منك..
.
.
.
سقطت تلك الكلمه على روح بتال المتلهفه لروحها..
كما غمامة مآطرهـ...
آمطرت على روحه بقطرات باردهـ...
عبقت بها الروح...
وآعلنت بها الاعراس...
آنتظر منها فقط نظرة حانيه..
وهاهي تسقط على قلبه كلمات..
ماحلم بسماعها قريباً...
فلك..
آنتي الحب..
ألذي آدعو الله الا يحرمني منه......
.
.
.
شد آصابعها الباردهـ برفق..آحتضن تلك الاصابع الثلجيه
بقبضته.,,
ويدهـ الاخرى مسحت تلك الغمامه الماطره التي سقطت على خدها..
بتعب\لآ آشوف دموعك وأنا حي..
.
.
بمكان آخر تماماً..
.
.
بـاحدى الاستراحات الفخمه..
دخلت بعبائتها الانيقهـ..على الرأس..
من دون زركشه او الوان..
لكنها آنيقه بآناقة مرتديها
..آنزلت الطرحه برقتها..
رافعه شعرها ..
وآكسسوار بسيط جداً بشعرها..لمعته فقط ..تثبت تواجدهـ...
آستقبلها..صف من النساء..
آشبه بـ الكوكبه..آو...آحتفاليةلوجودهـا...
فـ الظبي..وآسم والداها..الرنان..
يشبه حدث فريداً عند آهل طارق عامة...
وآخوالها خاصه...
والداتها كانت آولى المرحبين بها...
بعد زاوجها الثالث..آصبحت متصابيهـ قليلاً...
شعرها الاشقر القصير..و..الجلابيات الفخمه...آستبدلتها..بتيورات ناعمه وآنيقه...
الظبي..ليست راضيه بشكل كامل عن والدتها الان..
فهي تحب وقار الامهات وعدمـ تصابيهم بلبس...
لآ..تتذمر من تكرار زواجات والداتها...
لآتلومها آبداً...فـ خسارة مقرن العاجي..
تجعلها تبحث عن صفه واحدهـ..ولن تجدهـابين آزواجها...
فـ والداها..لن يتكرر..
آيضاً هي تؤمن بـ حرية والداتها الشخصيه..
خالاتها...
زوجات رجال أعمال معروفين...
وبارزين بمجتمع المخملي..التي تنتمي اليه...
تحبهمـ...وتقدرهمـ..وهم آيضاً..يبادلونها..ذاك الشعور...
وان بالغو في بعض الاوقات في آظهار مشاعرهمـ..!
آم الظبي\هلا والله الظبي..هلآ وغلا...
قبلةوالدتها من خديها..من ثم آرتفعت بحترام..وقبلة رآسها...
كذالك فعلت مع خالآتها...والابتسامه تعطر فمها...
آبتسمت لخالتها القادمه من هناك...من آخر الآستراحه...
آم طارق\ياهلآ..وغلا...يامرحبا بمطر الرياض..و...عبيرورودها..
آبتسمت الظبي\هلآ فيكم ياخالاتي...هلا فيكم آنتم بـ الرياض..
قبلة الظبي ام طارق..
وخطفت الانظارلآثنيتن قادمات بتبختر عجيب..
جعل فؤادها للحظات ينفطر من ثم يزداد وجع...
الظبي بتجاهل لآقترابهم...\يمه شخبارك ..وآخبار عمي مشاري...وآخواني شخبارهمـ..
ام الظبي\كلهم بخير...والله عمك مشاري..موصيني آدز له مسج اذا فضت الجلسه عشان يجي يسلم عليك...
وآسامه وحنين كلهم يسلمون عليك...ماقدرو ياقلبي يجون تعرفين دراسه وغثى...
آبتسمت الظبي بثقل..لسماع ترحيبات خفيفه تجاهلتها...
آلظبي\كيف عروب و بشار و فوز..كيف دراستهم بـ الجامعه آمورهم طيبه...
آم عروب بأبتسامه\بخير يا الغاليهـ..تعالي ياقلبي تعالي ...خلينا ندخل جوى ..
آم هنادي بأبتسامه\ياهلآ ومرحبا بـ الظبي...هو يا حافظ ماعطتونا خبر آنها وصلت..؟والآ تبون تآكلون
ها العسل وماتتركون لنا شي..!
.
.
.
كلماتك المغلفه بـ ببياض السكر..والمبطنه بـ سم العقرب..
لن يخفى علي..
سـ آفرغ لكـ..
لكن الآن..ليس..لي طاقة..ولآ..نفس...
سـ نلعب ..لعبة الكر..و..الفر...
لكن آن رئية خبث..آكثر..
صدقيني...سـ..أجعلك تبتلعين السم ..الذي تبثينه..
وبـ ..نفس قذارت آحتيالك..سـ آحتال...
..
..
..
بـ غرفة الجلوس و مساحتها الواسعه المرتبه المائله للفخامه المبطنه بـ اللون الاحمر..المتداخل بـ فخامة الذهبي..
فنجايل القهوهـ و الشاي..تدار..بـ آيدي..خادمة البعض منهمـ شرق اسيا..والاغلبيه من شمال آفريقيا..
آنيقات..بلباسهم المرتب ...
وشعورهـ ذات التسريحه ذاته..
يعكسون فن ..وآناقة أتيكت والدة الظبي
والدة الظبي بضحكه\ظبي يا قلبي..لساتك على شاي الزعفران..شوفيني حاطه لك بصحن بجنب آستكانتك..
آبتسمت الظبي..على رقة والداتها في تخصيص شي تحبه لها..
ولفته جميله تحبها من كلا والدايها وبذات بحضور الجمع الغفير..كما الان...
آم هنادي بتعجب\آلحمد لله على سلامتك يـ الظبي ..والله والله ...آرتعبت عليك يـ قلبي يوم سقطتي
فرحنا وقلنا خلآص مابقى الا الخير...مكتوب سبحان الله...
الله يعوضك ويـصبرك آنتي وطارق..مقصرهـ
مقصرهـ..يشهد على ربي مقصره بحقك..آعذريني يا الغاليه آعذرينيي ماجيتك وسلمة عليك وزرتك...
الظبي بثقل\الله يسلمك..بس آنا حالفه على آغلب وخوالي..ماحد يتعنى لي ويزورني بـ المستشفى او بـ البيت..دامني بخير وصحه وسلامه...فـ السؤال بـ التليفون يكفي...
هنادي بـ مداخلهـ ونبرة التهكمـ تطل من حروفها\الا الظبي..كمـ..حمل سقطتي الا اليومـ..؟؟؟
.
.
.
شعرت بلفحة هواء حار ..
آنسلق بـ حرارته وجها...
وآشتوى...
لآتعلمـ..
هل هناك مقياس..يقيس ثقل الطينة والدمـ..
كي تضع تلك الهنادي و والداتها عليه..
لآبد..آن يتعطل ذاك المقياس بعدهـ..
لآشك آبداً..!
.
.
.
بـ ثقة نفسً تُعرف بها الظبي \سلامتي هي راس المال..سقطة ماسقطة..شي مكتوب..ومآجادل فيه علآم الغيوب وآقعد آحسب آمتحانته لي...هي بس لو ترنفع عني ها العيون..كان آنا وطارق بخير..
آرتبكت هنادي وصمتت بخجل...
آم طارق بعفويه\والله الي صدقتي يابنتي وانا آشهد..والله العيون الي ماهي بشوي..مبققه عليك وعليه
عسى ربك يعدلها ويرزقك ويرزقه بـ الذريه الصالحه الي تقر عيونكم بها...
آبتسمت الظبي ونثرت القليل من الزعفران بشاي..وآرتشفت..
آهتز جوالها بنغمة رساله..
فتحته...
آنا بدخل آسلم على خالاتي...!!!!
.
.
.

مِتى كِانّ الفَرَحْ يضويّ دِجى لِيليّ ؟! وَ حَظّي زِيرّ !
........................تِعثّر مِن على صَهوة جَوادَهُ , .. وَ إنكِسَر بَه : سَاسّ !
.
.
.
غرفة ملوكـ..
تتساكن الأوجاع قرابة من بعض...
كل الم يحفز أخاهـ حتى لاينسى الحزن سريعاً..
كفكت الدموع أحيان لآتٌعالج المـ بل تزيدهـ..
حتى يكون دليلاً ملموس وحقيقي
على فقدان الشخص الذي تذرف الدموع له..
لآتريد أن تهدئ ولو قليلاً..
لآتريد لوجعها التضائل ولو قليلاً...
تريد ان تظل واعية بما يدور حولها...
لآتريد لهذهـ المهدئات اللعينه
ان تخفف من حزنها ولو قليلاً..
تريد ان تتجرعه كاملاً...
وتتذوقها كأس..
كأس..
قطرة..
قطره...
فاالمفقود اباهـ...
المتوفى..
الراحل..
الميت..
كل هذا المصطلاحات تختصر بـ كلمة تحت التراب..!
أيٌها التراب..
تعال..!
بيننا حديثاً يطول..
وليلاً سرمدياً..
به لدموع معانقه..
لآتشيح بوجهك ذاك الكريه عني..
تعال فا بيننا كلام يجب أن يتم..
فهو ظل مبتوراً لسنين وسنين..
يجب لهذا الكلامـ..
ان يكتمل...
مابالك تأخذ الأحبه...؟
واحداً تلو الاخر عني..
من ثم يقولون لي ..
آصبري..
فـهم تحت التراب الان..!
احبتي كلهمـ..تحتك..!
أبتعد عنهمـ قليلاً..
دعني أرى تلك الوجوهـ الباسمه..
من دفنتهمـ بـجوفك..
ونسيت ان لهمـ أحبه فوقك يذرفون الدموع..عليهمـ..
آمي..
جدتي..
آبي..
آرجوك كف..
لآيمتد غبارك الى آخي..
و..
لآ..
لعمتي..
فما بت آحتمل...
وصدري أصبح ممزقا...
لآنبض ولاحياهـ...
آنطفئة تلك النار الدافئه التي تنير عالمي...
بذرات نثرتها انت بقسوهـ..فوق تلك الوجوهـ..!
.
.
.
فتحت الباب فلك..
لتسقط عينيها على ملوكـ..
المرتديه لعبائتها...
لفتهآآ..
آحاديث النفس..
وهذيان حزن...
ودموعاً تعانق الخد المبتل...
وعيون معلقة بسقف..
كانت هي ..
امام فلك..
فلك ببحه\عناد تحت...يبي يشوفك..
ملوك ببحه\عمتي شوي بس..وآجهز..
فلك بهدوء وهي متأكدهـ عدمـ سماع كلماته\نزلي عباتك...خطيبك تحت ويبي يسلم عليك ويعزيك...!
.
.
حاله من الذعر تملكة روح ملوك فجئه..
وهي ترتعش..
كـ
بتلة ورد..
آصابها
قطرات من السماء..
وجعلتها ترجف...\عنـــــــآد..!
فلك تمتص تفاصيل الخوف الساكنه بجوف ملوك\بسم الله عليك..آكيد بيعزيك ويطلع...
ملوك بحزن و آرتباك\خلآص يعزي عمي بتال وخلآص يروح..ماقدر عمتي ماقدر...آستحي من عمي بتال ومنه..
فلك آبتسمت\الحين وش دخل بتال في الموضوع..بتال ماراح يكون تحت...آطلعي لرجلك بس..
.
.
.
بـ المقابل..
عناد بـ السور الصغير \آبو مقرن...آنا أساساً مستعجل ومابي آربك ترتيباتكم ونقلكم..
بتال بـ هدوء\آبد..بتدخل وبتنقهوى..ولآمربك شي ولآمأخرنا على شي..مثل ماتشوف كل شي يقومون فيه
العمال...
والاهل ماهم ماخذين لآآثاث ولآشي ..
لكن يحفضون الاثاث من الغبار وهذي بس انشغالنا فيه..تفضل يـ آبو سطامـ...!
عناد بحراج\مره ثانيه آن شاء الله..ولآعليك آمر..بس آستعجلي الاهل..آسلم عليهم وآمشي...
بتال بـآبتسامه\على راحتك ..لكن المرهـ الثانيه في بيتي ..قول تمـ...
عناد بهدوء\آن شاء الله ..والجايات آكثر...
فتح باب المجلس ودخلهـ بحراج عناد..
ودخل بتال داخل البيت يستعجل ملوكـ..
.
.
.
نقف هنا..
.
.
.
همسة محبه..\سنن نبويه..
>1-مسح أثر النوم عن الوجة باليد : وقد نص على استحبابه النووي و ابن حجر
>لحديث (فاستيقظ رسول الله (عليه الصلاة والسلام) فجلس يمسح النوم عن وجهه بيده) رواه مسلم
>
>2- الدعاء و هو: (الحمدلله الذي أحيانا بعدما أماتنا و إلية النشور ) رواه
>البخاري
>
>3- السواك: (كان صلى الله عليه و سلم إذا استيقظ من الليل يشوص فاه
>بالسواك) متفق عليه
>
>4- الاستنثار: قال الرسول(صلى الله عليه وسلم) : (إذا استيقظ احدكم من منامة فليستنثر ثلاثا
>فإن الشيطان يبيت على خيشومة) متفق عليه

white flower
10-31-2012, 02:16 PM
نظرة حقد 22..

مدخل
.
.
.

قالت قدر,,؟

قلت يومك تبيني..!

غصباًعن الدنيا يدك في يديني

لاتظلمين الوقت وش ذنب الايام

لاتظلمين الحظ لا تظلميني

غديت مابين الرجافيك والياس

هذا يبي مني وهذا يبيني

ان قلت شنت وخاطري طاب كذاب

وان قلت ابيك ارخصت نفسي بعيني

خيرني امري بين اصعب خيارين

موتي انا او موت الاحساس فيني

لكن زماني المر علمني اني

اموت ماحني لجل قلبي جبيني

والله ماتلقين حبي مع الناس

روحي وهالايام بينك وبيني ..!





(طلال الرشيد..الملتاع),,رحمه الله
.
.
.
بدايه
سَلامٌ تغار من شذاه الـ عَبيَر

‏ وَ رَحمَاتٌ ترفرف على قلوبُكمْ الطَاهِرَه

‎َو بركاتٌ تعانق بياض تلك الارواح...

تحت آحدى الغيومـ يحلو هناك الاعتكاف..
على بساط ورقاً وقلمـ..
هُنْا فنجان قهوة سَـ يَنسَكبَ..
لينتثر معه..آحاديث طال صمتها..,,
شكراً..مداد قبائل من بياض الارواح..
لمعانقة قلمي لعذوبة تقديركمـ لبعض العيون..
شكراً لكل من مر.. و.. آهتمـ.. او.. ناقش ..او ..وضع بصمته هنا..لترتقي بعض العيون فـ ينسكب عليها تميزكمـ آنتمـ..ولمشرفاتنا كل التقدير لـدعمـ.. الا..محدود ..لـ ضمني بين الاهداب..
بارت اليومـ خفيف..قليل الدسمـ=)
كما يميز دائماً بارتات يومـ الاثنين لبعض العيون..قصيرهـ لكن تحتل آروقتها آحداث كثيرهـ..
.
.
لآتليهكمـ الروايه عن دخول وقت لصلاهـ..
.
.
.
طارق بـآبتسامه صافيه وعذبه\الله يسلمكمـ الحال يسر كل غالي..
ام الظبي بحب\وصحتك آن شاء الله انها بتمام وعافيه..
طارق يقلب نظرهـ في المتواجدات بحثً عن الظبي \بخير ياخالتي..
آم عروب \ماتجينا وماتزورنا ياخالتك وراك ..؟
طارق \بآقرب فرصه يا الغاليه..آهم شي الحين ان نحن سلمنا عليكم وتطمنت على كل غالي..
آم هنادي بـمداخله صغيرهـ\الله يطمن قلبك على غواليك..!
آبتسم طارق بـمجارهـ..لم يفلح في معرفة مكان الظبي..فبرغم تقليب عينه بمتواجدين لم يفلح..فـ المتواجدين با الاستراحه ماهم الا خالاته وبناتهمـ..الذي أغلبهم دخلو الى غرفه آخرى ..وتركو المجال فقط للمتزوجات من بنات الخال و الخالات الا ان شخص اخر تمكن من التمركز بمكان
هنادي بهمس\كيفك طارق..و..كيفها آمورك..ماصرنا نشوفك ابد..!
طارق \الله يسلمك..هذا انا قريب..
ام هنادي\لا والله مانتي بقريب مانشوفك الا بلمحات البصر ماتجينا وتسلم وناخذ آخبارك وتاخذ آخبارنا
طارق \قريب بذن الله لما يحصل وقت او فرصه...
ام هنادي\ عاد لآتخلينا تعرفنا نحبك ونغليك...
دخول الظبي في تلك اللحظه..
والتقاطها للطرف الحديث..
جعل ظاهرها قلعة لاتقهر..
و
داخلها
آعلاماً منكسه من الغيرهـ و..التوجس من تلك المراهقه و والداتها..!
آبتسم طارق وآعينه تلتقط دخول الظبي..
بـ آبتسامه\عن آذنكمـ..
ودعوهـ الخالات ..بدعوات قلبيه برزقه بـ الذريه عاجلاً غير آجل..
وتلك الدعوات ..
ماهي الا خناجر..
قتلة الظبي في كل وريداً ينبض..
عيني الظبي التي التقطت..آبتسامه خبيثه..جالت وصالت في وجه هنادي بعد خروج طارق
وهي ترفع طرحتها عن وجها..
آجبرتها تلك الابتسامه على دق ناقوس الانذار..
وهو الذي لمـ يهدئ لحظه..
فآحساسها دائماً يصدق..
وتلك الهنادي..
طارق هو فارس أحلامها..
تباً لها..
و
تباً له..

.
.
عطيتك × وطــن × "
" وعطيتني × منفــى ×"
.
.
البراق..
ماهي الا لحضات بعد خروج بتال من المكان...
للتتوسط هي المكان برتباك وآضح...
وصوتها الهامس المتضح له بأنه القاء سلام..
وقف برجوله تعشق تشبثها به \وعليكمـ السلامـ...
جلست بطرف المجلس بهدوئها..
والهدوء يخيم على المكان..
وصوت آنفاسها ..
يتضح له بمراقبته لها
سحابة آرتباك ..
تخيم عليها ..
وتمطرها..
بـ مئات الحبات من غيثها...
مآجمل الخجل..
حين يستوطن الانثى
ويرتسم بتهادي على تقاسيمها..
لكنه هنا..
يجهل سبب ذاك الخجل..!
لمـا تخجل..؟
اليست طبيبه..؟
ومعتادهـ على مخالطة الرجال..!
لما الخجل اذن..؟
آبتسم بخبث\كيفك ملـوك...؟
آبتسم على همس الرد الذي لآيكاد يصل الى آذانه...
عدة خطوات فاصله بينهم...
آبتلعها هو..[بـــ
ركل ( المركى )بخفه ليتدحرج بتجاهـا..
ويقبع بـقرب منها..
دقات قلبها تكاد تقف..
ولآتشعر بها...
ركلته في
المركى..!
آثارة جنون الخوف..
لم يعد خجلاً الان..
فـ
ذاك العناد
آقُسم
انٌه به مس من
الجنون..!
.
.
.
جلس على طرف المركى..
لتكون هي تحت آنظارهـ تماماً...
طرف الخجل منسدل..
فلآيبدى له من تفاصيلها سوى..ذاك الانف الشامخ ..
وتلك الشفتين الصغيرتين المكتنزتين..
آبتسم على شدها لشفتيها من شدة آرتباكها..
من ثم ظهور تلك الغمازهـ..الجميله بخدها الأيسر...
بشرتها آشربة بحمرهـ جميله..فاتنه..وحزن مخيم على التفاصيل..
وذاك الليل السرمدي المحتضن وجها وكتفيها ..
ولمـ تفلح تلك..< البنس بلمه>...يحتضنها ذاك السرمدي بحريرية قاتله...
آنفاسها المرتبكه..
كـ معزوفة آتقنها عازف ..
.
.
.
نظرات ذاك المجنون...
آوقفت دقات قلبي كلها.....
ماعدت آحتمل آسهمها ..
كيف للوقت يمضي ويفلتني...
آشعر برتباك جامح يأسرني هو بتلك العينين الغريبه...
يالهي لم آتوقع آن آكون في يومـٍ ماء بقرب منه بتلك الشدهـ..
شي ماء يفلح في جر آنفاسي لتكون..آسيرة لديه...
.
.
.
بهدوء\ملوك طالعيني...؟
.
.
.
لآجواب..
.
.
حماقه..!
آدخلت نفسي بها..!
وفلتان لسان ماعدت آتحكم به..منذو...
أن حجب ذاك السرمدي صف الرموش
القاتل والفتنه التي تسكن تلك العيون...
تدراك الوضع الان ضروره لآبد منها يـا لساني...
.
.
آبتسم بهمس\آسمك غريب..؟
من ثم آردف برقه يجهلها\من سماك..؟
.
.
كدت آختنق...
وذاك السؤال كاد جوابه ينفلت مني..
فتسقط كارثه..
على رأسي..!
فيمطرني بأسلئه ..
قد تجرح روحه آلآجوبه...
وآنا في غنى عنها..؟
.
.
لآجواب..
.
.
بطرف عيني راقبت حركاته المدروسه...
وهو يخرج من محفظته عملات نقديه من فئة الخمس مئه..
من ثم يطوق معصمي بيده العريضه المائله لسحنة أشبه بـ السمراء..
ويودع ذاك الكف تلك العملات النقديه..
برتباك مؤجج بـ الخجل\معااااي..
عناد غرق في ضحكه بسيطه\لو كنت آدري...كان قبل آسلم عليك عطيتك فلوس..عشان تتكلمين...؟
.
.
آغرقت نفسي في حرج آستحقه..

.
.
وقف و بهدوء\ماراح أخركم..حبيت آسلم عليك ..وآتطمن..
وقفت ملوك تتبعه بـ الخطوات المرتبكه لباب المجلس..
آلتفت بهدوء\ملوكـ..جوالك معك..؟
ملوك برتباك\فوق..
آدخل يده بجيبه من جديد وآخرج قلم، آنيق...آبتسم وهو يشد كفها البارد ويدون الرقمـ وآصابعها الرقيقه تحاول بتلقائيه ان ينالها باباً للهرب وبهدوئ عنادي بحت\شوي بس ..ترى ماآعض..؟
آنهى الرقم والابتسامه لاتفارق ثغرهـ..\هذا رقمي اول مااطلع دقي علي يتثبت الرقم..آشوفك على خير...
آبتسم مودع\لآتنسين..!
آبتسمت بهدوء وخجل\الله معك
.
.
عطيتك × وطــن × "
" وعطيتني × منفــى ×"
.
.
خارج الاستراحه بسيارة طارق..
عاصفه من التجريح دخلا فيها الاثنين..
وعندما يدخل التجريج المصحوب بغيرهـ..
فـ الوداع يكون من نصيب الاحترامـ المتبادل..!
الظبي بحدهـ\لآ..والله..وصل هذا والا ايش..ليه ماناديت خالاتي عند باب الاستراحه دام صلة الرحم فيك ...
طارق بحدهـ\تراك جننتيني يا الظبي بزر لآطارت ولآجلست في الاخير ..التفت لها ليش..؟
الظبي بتهكم\وش بزرهـ ..؟ماهي ببزر ولآآنت بجاهل..وحركات الاستغفال ماتجهلني ولآهي بجديدهـ علي...وهي ذابحها حب الزواج واي واحد والسلام..وانت ماعندك الظاهر اي اشكاليه..آرض خصبه ونفسك خضرا..!
طارق بعصبيه\ظبببببببببي..لآتجلسين تزنين على راسي وآدخل ها الفكره براسي بس عناد...ترى والله بسماه ساعتها ماتهميني..!
آبتسمت بمكابرهـ\وآنت ساعتها مانت بـ آكبر خسارتي..!
التفت بـحدهـ\لآتجربين صبري..؟
الظبي بعناد\ولآتجرب غيرتي...آنا ماهو نقص فيني آغار..لكن النقص فيك تلتفت لغيري..؟
طارق بعصبيه ومن بين اسنانه \والله العظيم لآندمك يا الظبي على كل كلمه الحين قلتيها...اذا ما آعتذرتي..والحين..؟
التفت الظبي بـ تعالي لشباك الجانبي..
والصمت خيم فجئه بعد تهديد طارق..
وطآرق اصبح كتله من الغضب تتحرك..
.
.
عطيتك × وطــن × "
" وعطيتني × منفــى ×"
.
.
آنطوت الايامـ ليمر أسبوعاً كاملاً على الجميع..,,
.
.
عينيه تتقلب في المكتب الفخم..
وبـأحدى يديه..أيطار صورهـ..ثبتت في مكانها في المكتب منذو اسبوع..
وبين عينيه في كل حين..صورة عبد العزيز..!
بأبتسامه\لو آعطيكم فصل نهائي..بصير شي..؟
البرود المتملك الشخصين القريبن منه\لآطال عمرك..مايحصل شي..لكن نرجع لوضعنا الطبيعي مع الوالد الله يطول بعمرهـ..
آحداهم هو ضخم البنيه..ليس بنيه رياضيه..
لكن طبيعة جسدهـ ضخمه..والاخر يميل لنحافه لكن بنيته الرياضيه تجعل جسدهـ ذا عضل...
لم يرفع عينيه الماكره فيهما آبداً..
بل بدى لهمـا وكأنه متشاغل بألاوراق آمامه\كم لكم مع جدي..؟
آحدهم\من سنين..من طلعتنا لها الحياهـ..
آبتسم\حسين..و..مترك..وبعدين..؟
مترك صاحب البنيه الضخمه\بعدين ..طال عمرك..آوامرك لنا..
ضحك برجوله \لآياشيخ..؟بتقنعني ..!
حسين بأبتسامه خفيفه قريبه من الدبلوماسيه\طال عمرك..ماظن تشوف منا الي مايعجبك..
آغلق الدوسيه ورفع نظره لهم\وانتمـ حاطين في بالكم مثلاً يحصل لكم تسون شي مايعجبني..!
حسين\آلعفو طال عمرك
وقف ياسر وبهدوء\على العموم..آساساً انا آحتاج لمرافقين آثنين معي دايم..ويكونون يعرفون آجواء الشغل..لكن معلومه صغيره وبسيطه حبيت ان تكونون تعرفونها..الي يحصل بـ المكتب يظل فيه..خيره لكمـ...!
مايدري عنه آحد...؟
ماظن آنكم بتخالفون كلآمي..!
ختم جملته الامره بـ آبتسامه غريبه جداً...
آشارة يدهـ للخارج ..
رساله وصلت للمرافقين بخروج..
.
.
مرة لحظات وهو قابع لا حراك في ذاك المكتب الواسع..المخملي...
عينيه لآتتحرك..
لآتدور ..
مثبته..في شيٍ ماء
غرق في ذكرى قريبه..لمـ..تتعدى الايامـ..
.
.
.
بمكتب العاجي بفلة...
مقرن ينزل فنجال القهوهـ..وبصوته الرخيمـ\بتال راضي انت بها الشي آو {لا}..
آبتسم بهدوء\وليه مآرضى..!حمل ثقيل ونزل نصه..!
مقرن بسخريه\الحين شغل آبوك حمل ثقيل ونزل نصه..؟
بتال\ماقصدة الي فهمت..قصدة يـ الغالي..الشغل كبر..وآنا ماصرت الحق على الشركات كلها ويالله قايم بشركه الام..دخول ياسر معنا في ها الوقت..آعتقد قرار مناسب جداً..مع انه تنقصه الخبرهـ..لكن بذن الله ماراح نقصر معه في الوقوف بجنبه والمشورهـ..آذا احتاجها...
مقرن\لآ..تشيل هم الخبرهـ..ياسر ..دم العاجي يجري في شريانه..
الظبي بخطواتها الهادئه\آقترح يترئس الشركه الام..ويمسكها سواء الادراه او التنفيذ..يكون هو مسؤال عن كلآ الفرعين في الشركه..وكمان..ترجع له القرارات المهمه .. بشركات الفرعيه..تكون كل خيوط الشركه الام او الفرعيه بيدهـ...خاصة ان ياسر ماراح يكون وحدهـ..وراح تكون آنت يا آبوي بظل..اومن وراهـ..
بتال بمقاطعه لتلك المتجاهله وجودهـ منذو دخوله\ آظن..يلغى وجودي آحسن..من الشركات..الحين ياسر
يمسك الشركه الام والشركات الفرعيه...ويرجعون له الموظفين في الشارده و الوارده والقرارات الادرايه
تصدر من جنابه..وانا آحمد الله اذا صرت بشركات المقرن كومبارس..!
الظبي تجلس بهدوء بجوار مقرن\آنت الي حددت مكانك يـ آبو سنا..ماحد حدده لك..
آدار عيونه بتال مستفهم من آضغاث احلام الظبي\والحكي هذا موافق عليه يبه...
مقرن بـهدوء\لآ..الحكي هذا من الظبي ماهو بمني..انت بمكانك.. آما ياسر خذا مكاني..وعطيته كل الصلاحيات..
بتال مقاطع\لكن ماتقاطع مع صلاحياتي..؟
الظبي مقاطعه بتال\شلون يعني..أنت تغار من المكانه الي بيعطيها آبوي لياسر ولد عبد العزيز..
وقف بعصبيه وآشار بيده لظبي\لآتقعدين تحطين شي ماهو بموجود..آنتي عارفه زين من بتال..وياسر..مابي صلآحيته تتعارض مع صلآحياتي عشان ماتخرب الدنيا..لأنه بيكون المارد الي طلعتوه من الفانوس..
وبيوقف الشركات وماراح يقعدها...السوق يا يبه ماتتحمل مقرن جديد..الناس تعبو من النهب الي يصير..والناس ماعاد فيهمـ حيل لمعارك جديدهـ بينا وبين التجار هم الضحايا فيها...
يا يبه..آترك صلآحياتي آكبر من صلآحيات ياسر..عشان آقدر آوقفه في الوقت المناسب وآعدل مساره في الشي الي آشوفه صالح لنا وللكل...
آبتسم مقرن وبتهكم\آيه ..شايف شغلك..يابتال ها التجار اذا ماكسرت روسهم كسرو هم راسك...وها الناس لو ماتعطيهم على قفاهم حطوك تحت نعالهم..لآمعلين الاسعار شاكرين ولآمخفضينها حامدين..هم كذا..السنتهم تعودت على الشكوى..لآجزاء ولآشكورا...
الظبي بنظره مستقبليه \ياسر بيحقق نجاحات جديده لشركات العاجي كلنا نطمح لها..دم جديد يدخل..خط مسار بيتجدد..آشوف ها الخطوه مهمه جداً على جميع الاصعدهـ..سواء بمجال الشركات والشغل والربح او بمجال الداخلي في شخصية ياسر وآنجذابه آكثر وآكثر لنا...
مقرن بآبتسامه خفيفه\آنا متأكد من ياسر..ولو مو متأكد ماغامرة بأسمي وشركاتي وحطيتها تحت آيده من اليومـ...وهو قد ها المغامره وها الرهان...وكل من يشكك بها الشي..بكرا هو الشاهد على كلآمي...
جلس بتال وهو يحكم زمام آعصابه..\وهو وينه..؟
.
.
آبتسمت آنا من وراء الباب...وصوتهم وحديثهم وصل الي..!
طرقات الباب آذنت بدخولي..!
.

white flower
10-31-2012, 02:23 PM
.
عطيتك × وطــن × "
" وعطيتني × منفــى ×"
.
.
-شراااايكمـ...!
عيني ام جسار كادت تخرج من مكانهااا...
وآبو جسار آنزل الكتاب الذي بين يديه..وفمه مفتوح لأخره..
ريان بصوت مبهور\بيتوفل ...بيتوفل...ِشهودي آنتي ستآآآآيل السنه...
آم جسار بحدهـ\آيش ستايل..؟الا مسخرهــــ...وش ها المسويه بروحك وانتي على وجه خطبه وزواج..؟
وجه آم جسار المحمر لم يكن آقل من آبو جسار الذي وقف بصدمه وآنهال عليها توبيخ..
-وش ها القصه وش ها الستايل الجديد الي تتكلمون عنه...وين شعرك..؟كيف آخفيتي الانوثه منك الحين..؟
شهد \يبه ..هذا الستايل الي بيكتسح الجامعه وبكون انا الرائده فيه...وش فيكمـ..آول مره يعني آقص شعري يعني...
آبو جسار بحدهـ\آول مرهـ يصير ها التخبيص...
التفت لجهت آم جسار وبحدهـ\شفتي آخر آرخاء الحبل...والتدليع المالغ...
ام جسار بعصبيه\من الي مرخي الحبل آنا آو آنت...آنت الي دوم تقول كله ولآبنتي لآحد يجرحها آو يكدرهآآآ..
شهد مقاطعه\مآآآصار شي...شعري وقصيته بمزاجي وهواي..وش صار يعني..لآتحطون هوشه بينكم وتقيم لتربيه..ماسويت شي خلى كل واحد منكم يقط على الثاني كلآم...
آبو جسار رمى الكتاب وترك الجلسه...
في نفس اللحظه كان دخول عناد ومن ورائه كان بـصدفه جسار...
آم جسار بصوت عالي\كيف نقدر نحط لك تسريحه ناعمه آو نقدر نسوي لك شي الحين..؟وش نسوي بخطبتك..وش بنهبب بها الكم شعره الي حاطته بجنب..الله يغربلك مثل ماغربتيني الحين...
جلست آم جسار بعصبيه على الاريكه..
دخل عناد بهدوء...وعلآمات الاستفهام تدور على وجه بصراخ الكائن..
توجه لجهت والداته وطبع قبله على رأسها وكذلك كان جسار من خلفه..
جلس عناد بقرب منها...وبهدوء\وش صار صوتكم طالع...؟
آم جسار بعصبيه \شف آختك وش مهببه بشعرها..
آرتفعت عيني عناد لتتوقف عند شعر شهد..
ذاك الناعمـ القصير..
المضفي على وجهاا نعومة آكثر وآنوثة مشبعه بطفوله يحبها ..
آنصدم بشعر قصير جداً جداً بل..لم يقص..
ماكينة حلآقة هي تلك التي مشت عليه لتجتث تلك الشعيرات الناعمه فتحولها لشكل رجالي بحت...
لكن عدة خصل متساقطه من جهة اليمن من غرتها والجه اليمين..الى حد ذقنها...من ثم ملونه شعرها بلون ترابي ..!
فتح فاهـ...!
هذا ردة الفعل التي تملكة عناد لم يوقضه من صدمته سوى صوت جسار الهادي\لآحول ولآقوة الا بالله الله يهديك شهودي وش ها الستايل..؟
ريان مقاطع جسار بأدب ومحتضن كتف شهد\بآالعكس ستايلها حلو ..ولآبق لها...لآيهمك شهودي شوفي بس اذا نزلتي للجامعه شلون البنات بيستخفون على ها القصهـ...
تراجع للخلف..
ووضع يده على خدهـ..
آجبر نفسه على الصمت..
وهو يرى لمعة دمعه في عيونها..
قاطع الحديث برمته...بتوجه حديثه لوالدته\يمه...ترى الاهل يسلمون عليك..قابلتهمـ اليومـ..
آم جسار توجهة له\ليش قابلتهم اليومـ..
عناد\آيه...
كلآم عناد كان مجرد كذبه مفتعله فقط ليجعلهمـ يصمتون عنها..!
-بسم الله الرحمن الرحيم..وش هـ الشوشه..!
التفت الجميع للجدهـ الخارجه من غرفتها...
آلابتسامه اعتلت وجه جسار وعناد وكتم الضحكات بدى الان..
الجدهـ\يـ عزي لها القلب..آنتي وش مسويه بشعرك يا ملآ العرس الي يفكنا من خبالك..غير والله ماظنتي مع ذاك المطفوف كود يزيدهـ..!
شهد تسابق الخطوات لدرج\أساساً مايعجبك الا عناد..لآ..تقولين غير ها الحكي ياجدهـ...
الجدهـ تراقب هروب شهد ونظراتها لام جسار\لآبالله كدينا خير يا سطامـ في عيالك وآحد ماسكه الكهرب وحده مطيره الشوشه بمقص..الله يجبر قليبي وقليبك..
آردفت \عنيد..تعال يامك..
آبتسم عناد على كلمات الجدهـ التي تصيب دائماً في الصميم وسارع الخطى لغرفة الجدهـ المتوجه لها..
.
.
عطيتك × وطــن × "
" وعطيتني × منفــى ×"
.
.
ملوكـ الواقفه آماما باب الفله..
تذكرت ان المفاتيح قد نستها بمكتبها..
بحثت عن هاتفها ..لتجدهـ منتهي الشحن..!
كادت تبكي..من حرارة الجو..
ووقوفها الذي سوف يطول...
آستغرقت في آحكام آصابعها على الجرس..لكن يبدو ان فلك..نائمه..وهولآء الخادمتين..آموات لآأحياء..
صوت آخر خلفها آرعبها لثواني معدودهـ..
من ثم آشعرها بآلآرتياح بعد التفاتها له..
بتال بهدوء\آآآوهـ...بنتي ملوك سابقتني ..؟
ملوك بـ ربتاك\عمي بتال كيفك ـ..
آرتبكت آكثر وهي تلمح طيف ياسر خلفه..
بتال بحب\بخير...لآتقولين ناسيه مفاتيحك..
بخجل\ايه نسيتها بـ المكتب..
آبتسم وهو يفتح الباب بمفتاحه \خيرهـ..
دخل بتال من ثم دخل ياسر بعد ان القى سلآم خفيف جداُ بكاد سمعته..!
.
.
.

فلك تنزل الاطباق على الطاولهـ..
ياسر بـ هدوء\وش طابخه لنا خالتي..! ولآ الخدم خربوك علي..؟
فلك بآبتسامه\آفا عليك..مسويه كل الي تحب..ومصلحه لك الحلى الي تحبه فطيرهـ بـ القشطه والجبن..
آبتسم بـ هدوء\اوووهـ..مدري ها الدلع حصري لي ولأ مشاركني فيه آحد..!
آبتسمت بخجل وركنة لهدوء الجميل...
وهي تدس خصلات الشعر المتشبثه بـ خدها للخلف..
بتال بـتعقيب\لآ..كرتك محروق من يوم خذيتها لآتطالب ولآتعاند في شي ماهو لك..حتى هي يوم خبرتها انك بتغدى معنا قالت يوووه هذا وش يبي..؟
شهقه بسيطهـ خرجت من فم فلك وبـحراج\لآ والله يا يسوري ما قلت كذا..بتآآآآآل الله يهديك..؟
آبتسامة ياسر آرتسمة عليه\مشكله الي يغارون ..ترى انا عارف مكاني عندها ماهو انا الي ينحرق كرتي وبـ الواسطة وحب الخشومـ يالله نلنا الرضا..
آهتز قلب فلك من مقصد ياسر..
آما بتال فـستغرق بضحكه صافيه ..
آردف ياسر\تغدين معنا..؟
فلك\لآ ياقلبي ..لآزم اكل مع ملوكـ ماتحب تاكل لوحدها انت تعرف..
تغيرت ملآمحه\خليها تاكل بلحالها بيصير لها شي..!جيبي لك صحن بس من زمان عنك..يالله..؟
فلك آتنتقلت عينيها بستغراب لصحن بتال وهي تنزله آمامه..
بتال بمقاطعه وهـو يتلاحق الموضوع \لآ...الرجال مع الرجال والحريم مع الحريم ..لآ..لختلآط والمسواهـ..!
القى مزحته لآمتصاص تلك الشخصيه البغيضه التي اصبحت متلبسه لياسر..
ومربكة العائله بـأكملها..
يآسر تراجع بظهرهـ للكرسي\بسرعه علينا جيبي لك صحن جنبي وآتركي عنك الدلع الماسخ لـ ملوك..؟
بتال بـ آستغراب\لآ آسمع هـ الحكي منك مرهـ ثانيه..والله بسماهـ لعيش ملوك دامها عندي مثل آسمها ولآ يجرحها آحد ولآ يجبرها احد..وآنا عايش ..؟ماهو بس دلع..!
ياسر تجاهل كلآم بتال وهو يآخذ قطعه من المخلل وبـ آبتسامه\ لآتكثر حكي يابو فلك..آنا آقرب لها منك..!
.
.
.
بـ المطبخ..
و
ملوكـ متوجه لطابق الثاني خارجهـ من المطبخ وبيدهـا كأس عصير..
فلك تهم بدخول لمطبخ\وينـ والغدى..
أبتسمت بخفه\مالي نفس..عليكمـ با العافيهـ..فيني نومـ ماهو بطبيعي..
آبتسمت فلك وقلبها مشتعل دقاته كـ الطبول ..
شكرت ربها بداخلها..الف مرهـ..
ولآتدخل بمواجه مع ياسر..من جديد..\طيب ياقلبي بخلي لك غدى لما تصحين..
ملوك تصعد الدرجات\مو مشكله..
.
.
عطيتك × وطــن × "
" وعطيتني × منفــى ×"
.
.
آبتسم عناد وهو مستمر في تقليب آدراج الجده\يمه وش آدورين الله يرضى عليك..تراني ادور على عماها...
الجدهـ\مالك شغل..أنت بس اذا حصلت كيس صغير قديم مخمل عطني الكيس..دور بس لآتهذر على راسي..
آبتسم على مشاكسته المحببه للجده\يمه..وش مخبيه فيه ها الكيس..؟مر ه و عنزروت مثلاً>>لغير الناطقين بـ النجديه هي آدويه شعبيه..=)
الجده من غير اهتمام\مخبيه الي مخبيته انت دور بس..
عناد بضحكه\هذا هو..لغيت آعشابك يمه...الله من الريح الخايس..؟
الجدهـ تأخذ الكيس\آعشابي..!يازينك مقلل هذرتك الي على غير سنع..
عناد بضحكه\آفا ..كنها سبه..؟
تجاهلته الجده وفتحت القماش ليسقط منه خاتم فخمـ قاعدتهـ فص فيروزي اللون ..
غريب جداً..
وجميل جداً..
وشرقي التصميم جداً..
عناد متفاجئ من الخاتمـ\ايه والله ياهويا تعرفين والله تخبين الغالي..وش ها الخاتم يمه..؟
آبتسمت\عناد جدك مهديني آياهـ ..ياعسى عضيماته في الجنه ويشرب من حوضها وينال شفاعة رسوله مصلي مسمي ياعساهـ بنعيمها اليومـ..
غرق بضحكه صافيه على الدعاء المحبب للجدهـ لزوجها الراحل منذو سنوات بعيدهـ..
الجدهـ تمد كفهاا المجعد ليعانق كف عناد وتودع الخاتمـ يدهـ\هذا لمرتك..آهدها آنت ها الخاتم ..
عناد برتباك\لآيمه واا..
الجدهـ بعصبيه\ترد هديتي لك..؟لآبو ها الشنب =)
عناد \يمه هذي ريحة جدي ..خليها ..وبكرا بدخلك السوق آختاري آنتي هديتها على كيفك..
الجدهـ\آبداً..خاتمي لبنت فهد بن مناف الله يرحمه مايلوق الا عليها..آقصر الهرج..
آحتضن بعدها عناد الخاتم..
غريب شكله..
وجميل جداً..
آدخله بصبعه الصغير بقوهـ..
من ثم آرتفع ليقبل راس الجدهـ\الله يطول بعمرك يمه..
الجدهـ ببحه..\الله لايخلاني منك ياعنيد..
آبتسم وهو يطبع على كفها قبله \ولآمنك يا كل عناد..
.
.
عطيتك × وطــن × "
" وعطيتني × منفــى ×"
.
.
بعد الغد..
فلك تنزل طبق الفاكهه امام ياسر المبتسمـ من دون سبب..!
جلست با القرب منه وقطعة التفاح وآمتدت يدها
بخجل الى بتال المستغرق في مشاهدة التلفاز..
آبتسم بتال بحب لها وهو يتلقف قطعة التفاح...
ياسر بـستفهـآمـ\من كم سنه و عبد الرحمن اليعقوب مع آبوي مقرن ..؟
بتال من دون آهتمام يذكر\عبد الرحمن عشرة عمر..حتى آتفاقياتهمـ آغلبتيها شفهيه..ثقتهم في بعض متبادله ..

white flower
10-31-2012, 02:28 PM
ياسر بستغراب\آتفاقيات شفهيه.......!آبوي مقرن ماهو بأي واحد يعتمد عليه وشلون صار كذا..؟
بتال التفت له وبستغراب\يعرفه معرفه قديمه..آتوقع من طلعتهم على سوق الحديد..بس ليه تسئل..؟
ياسر يأكل قطعه من البرتقال\جالي اليومـ ..
بتال بستغراب\عبد الرحمن..؟
ياسر\آبو ابراهيم..
بتال بهتمام\وش صار..؟ماهو من عادته يسوي زايرهـ لشركه اذا آبوي ماهو موجود فيها..؟وآساساً زيارته تنعد على الاصبع بعد ماكبر في العمر...
آبتسم ياسر من جديد ونظراته كانت متوجه لصحن الفاكهه..
نظراته لم تكن خفيه على بتال الذي توقف فجئه عن آكل التفاح وآنزل طبقه \فيه شي جديد آنا مادري عنه..
ياسر\لآ..
فلك بهمس\ياسر ياقلبي ماتسمع..
آبتسم ياسر على همس فلك وتعلقها بذراعه منذو مايقارب العشر دقائق\لبى روح ياسر..
غرقت فلك بضحكه هامسه\آزعجتونا با الشغل..آنا آبيك بشغله مهمه..
التفت لها ..
اردفت\مناف متى بيطلع...
همس\قريب ها الاسبوعين..
آردف بعد صمت\خالتي..؟
فلك بحب\سم ..
ياسر بهمس\منهو خطيب ملوك..؟
فلك برتباك\واحد..من..عيال الحمايل..؟
آبتسم بخبث..\وعيال الحمايل مالهم اسم..؟
فلك\آظن مايهمك كثير..
تجاهلها وآنتقلت آنظاره الى الشاشه..
.
.
آرتباكهآ...
ولفها ودورانها ..
حول نقطه معينه..
لآ..
يعجبني أبداً..
من يكون ..
ذاك الرجل..
الذي ترفض..خالتي آخباري..؟
آيكون..
آعرفه..؟
آو
معرفتي لأسمه..
تغضبني..؟
لما هـذا الغموض..؟
.
.
عطيتك × وطــن × "
" وعطيتني × منفــى ×"
.
.
العاجي..
بتال يدلف الباب بهدوء ويتوسط المكان..ليتلقى ترحيب خفيف من مناهل..
مناهل \ماقلت لنا آنك اليومـ بتجي..؟
بتال ينزل شماغه من ثم يناوله مناهل\ماصار شي..هذاني جيت بريح شوي وراجع لشركه..
آستقبلت الظبي الصغيرهـ بعربتها وهي تنطق اسمـه بطفوله غامرهـ..
بتال بحب\روح بابا..آشتقتي لي مثل ماآآآ انا مشتاق..؟
الظبي تحرك ايديها الصغيره برقه ليحملها بتال ويتوجه للاريكه...
مناهل \آجيب لك شي..؟عصير ..؟قهوهـ..
بتال\لآ...بريح وبطلع مابي شي...
جلست مناهل بقرب منه..
بتال يبتسم على ملامسة الظبي لشعيرات الصغيره بذقنه...
بتال\هــا آمس قلتي لي بيطلع تحليلك ..؟وش صار..؟
مناهل بضيقه..\نفس النتيجه قبل سنه..
صمت لدقائق..من ثمـ اردف\لآتضيقين خلقك..آهم شي صحتك وانتي بخير..
آبتسمت بـ مجامله..لتلتقط ضيقها عيون بتال..فـ يحتضن خدهـا بكفه بلطف\كل شي من الله زين..
آبتسمت بـ حب..
مناير بـتهكمـ\وش بيضرك ياحظي..مااا بنت الاصول هي الي بتجيب لك مقرن والا ها الضعيفه في الي مايحفظها عساها ماتحمل..آكبر همومك يعني...!
بتال آنصدم من تواجد مناير..فـ آكتفى بملاعبة الظبي متجاهلها..
مناير بـغيره ناريه\غريبه فاك الاستلام اليومـ .معطتك آجازهـ..؟
بتال بـخبث\وآنتي وش يهمك..آنتي طلبتي الطلاق عايفتني..والا يمكن هذي تبعات غيرهـ..!
مناير بهجومـ ووجها اصتبغ با الاحمر\غيرهـ..لآ...وش آغار شايب ماخذ له عجوز..!جمال يوسف كاسيك...!شابعه منك ها السنين وماخذتك هي ياحظي الا في تالي شبابك..خلها تشبع فيك دام شبابك كان معي...
بتال بمقاطعه ومرادهـ يلعب مع مناير بملعبه\وش عجوز..آنتي ورى كلامك كله دش..آنتي شفتيها..؟
مناير بحقد\وش آشوف..؟من زينها اعني عمري في شوفتها ابد عجوزاً شعرها كاسيه الشيب بعد..
بتال بضحكه خبيثه\لآآآآ..لو شفتيها ..آشهد انك بتقولين للخلق شفت القمر بينا يمشي..
مناير بقهر\ياعساني اسمع ونينها من ورى سلك المغذي ماهمتني ولاهمني شوفها..
تجاهلها بتال تماماً ليصعد لطابق الثاني وصوته من هناك\مناهل ..لآتنسين تصحيني بعد ساعه والظبي بتنام معي..وعلى فكره يامنير تراها اصغر منك..
مناير بحنق وصوت منخفض\آيه..بنت آبليس كاذبه عليه حتى بعمرها والا هي تشوفينها الحين مجدله الشيب..الله يوريني فيها ماتكرهـ..
مناهل بـخجل\الله يهديك عليك الفاظ تشق القاع..!
.
.
عطيتك × وطــن × "
" وعطيتني × منفــى ×"
.
.
في المساء..
العاجي..
ياسر آوقف سيارته خارج سور القصر لأستعجالهـ الشديد..لكن لفت آنتباهـ خروج سيارة طارق ويبدو ان التي بجانبه كانت عمته الظبي
لم يعجبه حال عمته هذا اليومين..
يبدو واضحاً خلاف حاد يستطون عش الزوجيه ذاك..
والظبي..من النوع الكتومـ جداً..؟
ولآ
تحب ان يطلع آحد على مشاكلها الخاصه..
تكرهـ الثرثرهـ...
بـ عكس زوجات عمي..
فـ برغمـ حبه لهمـ
لكن
ان جلست معهم دقائق فقط..
لم آنم تلك الليله من الصداع..؟
آنتبه الى وقوف الجد آمام البوابهـ...
آبتسم ياسر وهو يسارع الخطى لجدهـ ويقبل رأسه\مساك الله با الخير يا الغالي..
آبتسم بـ حب \مساك طاعة لربك ولنبيك..
ياسربستغراب\وين الظبي رايحه مع طارق..؟
مقرن\عزيمة كبيره لواحد من معارف طارق..
آبتسمـ\يالله ندخل ...
مقرن\لآيآبوك..بتمشى في ها الشارع تمشي معي..؟
ياسر آبتسم\مع اني مشغول لكن مافيه خلآف معك يا بوي آمشي لي ربع ساعه او آقل...
آبتسم ياسر وهو يسير مع الجد..وعكاز الجد يعلن رناته على الارصفه..
مقرن\وش علوم عبد الرحمن يوم جاك...؟
ياسر\مافيه علوم تذكر..قال لي ان التجار والاعلانات الي كانت بـجريدة جسار سحبها وانه الان جالس تقريباً يمول الجريده من جيبه الخاص..
مقرن\زين زين..!
ياسر وجه نظراته للجد وبـبرود\وش زينه يابوي..بقعد آنتظر لما يطيح الي في راسه..وذا ماطاح وذا حصل معه من يوقف ويبنون قدامنا جدار طوبه من العناد..؟
مقرن\هذا الي قدامنا وش نسوي..؟
ياسر\لآ يابوي..شبلك آسد...قدرت الف لك ذراعه لكن آنتظر الفرصه الي آكسر لك ها الذارع..
مقرن بستغراب\ليه وش فيه..
ياسر ببرود\زوجته...عطتنيها باردهـ مبردهـ وعلى طبق من ذهب...مرته يابوي تدير لها مشغل *****ـ..وفوق هذا تصور بنات الناس بلآه الله بحيه من تحت تبن..والا هو بس واجه اعلاميه ومن داخل منتهيه صلآحيته..
نطق تلك الكلمات ياسر ووجه مظهر التقزز والقرف..
مقرن بـصدمه\لآحول ولآقوة الا بالله ..الله يستر علينا ولآيبلانا..آنت وش مأكدك..
ياسر\وشهد شاهد من آهلها..موظفتها تحت ايدي الحين ومستعده تشهد بكل شي..وهو عاد وذمته وضميرهـ...سكت كان بها ..يوقف ها الطوفان الي شايله ضدنا..ويقلب ها الطوفان لماء صافي...آو يفضح نفسه ويطيح من عيون الناس وكل الي كرهم فينا بيشككون في كلآمه...وبكذا..او..كذا..جسار الراسي آنتهى ..
آبتسم ياسر ورافقته آبتسامه من الجد مقرن...
آردف الجد...\شفت ها القصر...
رفع رأسه ياسر لجهه المشار لها من عكاز الجد\وش فيه يابوي....؟
الجد بحبور\هذا بيت الدايس...جواهرجي معروف ولد حموله وآصولاً عروقه طيبه...ماعندهـ الا بنت وحده..وعمرها في بحر العشرينات او على شواطئها... ساكنين هنا من اربع سنين او اقل..والله مدري...وش رايك يابوي...
آبتسم بذبول\راي في آيش..
الجد \في كلآمي..!
.
.
.
نقف هنا..
.
.
همسة محبه..السنن الرواتب..لفائدهـ..
الذي ثبت في الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يصلي مع المكتوبات عشر ركعات أو اثنتي عشرة ركعة؛ ركعتين قبل الظهر أو أربعاً وبعدها ركعتين، وبعد المغرب ركعتين، وبعد العشاء ركعتين، وقبل الفجر ركعتين‏.‏

وكذلك ثبت في الصحيح أن / النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ‏(‏من صلى في يوم وليلة ثنتي عشرة ركعة تطوعا غير فريضة بني الله له بيتا في الجنة‏)‏، ورويت في السنن‏:‏ ‏(‏أربعاً قبل الظهر وركعتين بعدها، وركعتين بعد المغرب وركعتين بعد العشاء، وركعتين قبل الفجر‏)‏‏.

‏ وليس في الصحيح سوي هذه الأحاديث الثلاثة‏:‏ حديث ابن عمر وعائشة وأم حبيبة‏.‏
.
.
دمتم بحب..موعداً السبت اذا الله كتب لنا عمر =)

white flower
10-31-2012, 02:44 PM
نظرة حقد 23

.
.
مدخل..
(((تــــعــــــــــــــــــــــالــــي)))


تــــعـــالى نسكت احسن من كلام تاليته جروح
نــحـب بصمت دام الصمت ما يجرح مشاعرنا

انا وانتى يطول الصمت والدمعه وكثر البوح
ولــــــــيل ما بقى به حيل ينهانا ويامرنا

بكى ما كنه اللى كان يغرينا فرح ومزوح
سكت ما كنه اللى كان ملهمنا وشاعرنا

توحّى تسمعين الليل مدرى وش بلاه ينوح
على ضحكاتنا والا على كسرة خواطرنا

اذا يبكى من الفرحه علينا علميه يروح
واذا يبكى حزن تكفين قوليله يسامرنا

ويجبر خاطِرِ قامت هواجيسه تجى وتروح
يشوف الحال ويكف السؤال اللى محيرنا

صحيح انا صبرنا واعتبرنا صبرنا مصلوح
ولـــــــــــكن ما بقى شى عقب هذا يصبرنا

تعالى نسكت احسن من كلام تاليته جروح
نحب بصمت دام الصمت ما يجرح مشاعرنا
نحب بصمت دام الصمت ما يجرح مشاعرنا
نحب بصمت دام الصمت ما يجرح مشاعرنا
.
.
.
بدايه..ـ
صباح الرقه والحب على قلوبكمـ النقيه..
هذرتي اليومـ الظاهر والله العالم ماراح تعجبكم...=)
بارتات بعض العيون..خلال الفترهـ الحاليه راح تكون آسبوعيه..
لضيق وقتي وعدمـ ترتيب أوراقي..
وهذا اولاً وأخيراً يصب في مصلحة الروايه..
آعذروني لكن هي فترهـ معينه..وراح تعدي ويرجع بارت الاثنين يتثبت من جديد..
لكن ان شاء الله الانضباط موجود ,,وقربكمـ مني موجود=)
.

.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاهـ..
.
.
.
الجد بحبور\هذا بيت الدايس...جواهرجي معروف ولد حموله وآصولاً عروقه طيبه...ماعندهـ الا بنت وحده..وعمرها في بحر العشرينات او على شواطئها... ساكنين هنا من اربع سنين او اقل..والله مدري...وش رايك يابوي...
آبتسم بذبول\راي في آيش..
الجد \في كلآمي..!
عض طرف شفته بـهمس\بدري على زواجي ها السنه..؟
الجد توقف من ثم التفت لـياسر\بدري..؟لآيكون عاد هذا يدق فيها..!
القى كلامه الجد وهو يشير بصبعه على صدر ياسر..
آبتسمـ\آكذب عليك...ولآ..تبي الصدق..؟
مقرن\لآتصدق معي في شي يكدرني..ولآتكذب معي في ـ شي بيزعلني..؟
تراجعـ خطوتين ونظراته ترتفع للفله الفخمهـ وتجاهل كلمات الجد\كنت آظن هـ الفله مهجورهـ والا اهلها برى ومايجون الا في العطل..ماكنت آظن يسكنها آحد..
مقرن\يآبوك..هذولا من الدايس..معربين الاجداد..رضاي عليك ياولدي تناسبهم وترفع راسي...
ياسر\وان خذيت لي وحدهـ شينه وجلست على كبدي..وش لي بمعربين الاجداد..يابوي تعرفني ماحب الا الزين...وآنا ماحب التعداد زي عمي...ولآ ني بمطلق مرهـ ثانيه ..وش السواة وقتها..!
رفع حواجبه و بخبث وهو يردف \ولو آنك شايف بنت البراق..عفت البنات بعدها..!
كتم غيضه الجد وبهمس\بسيطه..يشوفونها حريم عمك..؟
بـصدمه \حريم عمي..بايع عمري انا يابوي..والله ان يزوجوني القرد ويقولون هذا غزال خذه وانت مغمض عيونك..مانسوى الي سويته فيهمـ..بعده في قلبهمـ جمره علي!
القى بعدها ياسر ضحكه ساخرهـ...
الجد\ آجل عمتك الظبي..
ياسر\لآ...
مقرن بـستفهام\ليه..لآ...معاند هو..
ياسر بآبتسامه \هو .. لآ.. وبس...
مقرن\يعني ماتبي بنت الدايس..الجواهرجي الي كل يبي رضاه..عساه بعد ياولد عبدالعزيز يوافق عليك...حد يحصل بنتهم ويقول لا..
ياسر\ولد العاجي..ويرفضه..هذا بيوافق ولآبعد قمنا من المجلس..ولآهو بعد بـ مشاور آحد..يحصله هو وبنته ياسر..!
مقرن\آجل تعوذ من آبليس ونروح نخطب عندهـ..دامك ماتبي احد يشوفها..
ياسر\ لآ لآ لآ ماهو بمشكله..حريم عمي والظبي عمتي خلهم يشوفون المرهـ..والخيره الله يكتبها..ويكفيني شر منير ..!
ابتسامة مقرن آزاداة وهو يلتقط كلمات ياسر المحببه الان على قلبه..
.
.
.
خاطرك هذا مسوي بي سوايا
كلما قالوا عشانه..!
قلت قدام..!
.
.
.
يومـ جديد..

الكادر الصحفي..متواجدون حول الطاوله الطويلهـ..المترئسها جسار..,,
والنقاش محتدمـ..
حول آوضاع الجريدهـ
جسار بستفهام\عبدالله..ممكن توضح آكثر..؟
عبدالله بـآريحيه\آستاذي...مقرن العاجي وشركائها ماهم بأهم قضاينا الي تهمنا...مقالتك..وآغلبية تغطيتانا صارة عنهمـ..
فيه ..مشكال آخرى تدعونا لمناقشتها..و..فلسطين..
يكفيها المطبلين والمزمرين
و المتسلقين بأسمها...
جسار مستمع لكلامـ..وتعليق الصحفي..
وملامحه الهادئه..لم تعكس الا شدة الهدوء..
والاريحيه..
عبدالله بـ آستفهام\آرجو مايكون تعليقي عنك وآنتقادي لشخصك..ماتجاوز لحدود الادب..فـ آنت استاذنا ومن له الفضل في جر خطى اقلامنا...!
جسار بـهدوء\كلامك له جزئين..وجزئين مختلفين تماماً...كما آختلاف الليل والنهار..
جزئية مقرن العاجي وشركائه..عدواتي لشخص مقرن العاجي لآيتعدى لكرهـ ومقت لأسلوبه التجاري
الاستغلالي هو وشركائه و تحويله لساحةبيع الحديد لساحة سوق سوداء ..البقاء فيها للاقوى..وآستغلالهم
لمواطنين ...
جزئيتك الاخرى..آستغرب من كلامك..!
فلسطين تحتاج لأي قلم من أقلامنا لأن قضيتها متجددهـ..والجرح
فيها مازال يبعث رائحة الدم ..ولونه.....
آنت طبقت كلام الآسرائلين..في كلامهم..عنا
الكبير يموت..والصغير يكبر وينسى....وتضيع فلسطين..!
مادامت جريدة صوت المواطن ..واقفه..
وكل صباح لها عدد..فـ بين طيات هذا العدد..هناك وقفه لفلسطين ..
آردف..صحفي آخر...\آستاذ جسار..سياسة التحدي المتخذينها ضد مقرن عبدالعزيز العاجي..آخضعت
الجريدهـ لأتوقف اكثر من50% من الاعلانات فيها..وهذا فيه خساره كبيرهـ بحقها..
قاطعه جسار بصرامه\لو خفضت بنسبة 90%..انا بوقف بوجه مقرن الى ان يعتدل اسلوبه..او تنتهي جريدة صوت المواطن...الحرب بينا وبين مقرن...حرب نفسيه آكثر من آنه تزتنف آشياء آخرى..
انا ماحتاج رأس مال من ها الشركات ..
جريدة صوت المواطن آمولها لو من جيبي الخاص ماعندي اي مانع..
لكن تركع او تسقط في وجه أي شخص يريدها ترضخ..آبداً
الكادر الصحفي الاغلبيه فيها ماعجبهمـ كلآم جسار..فـ فضلو الصمت..
.
.
.
خاطرك هذا مسوي بي سوايا
كلما قالوا عشانه..!
قلت قدام..!
.
.
.
مقهى ..
يوسف بـستغراب بريئ\مآآآصدق انك تركة وظيفتك........من جدك آنت..؟
عناد يحرك كوب القهوهـ\خيرهـ..الشغل هناك فوق طاقتي..
يوسف يرتشف بقايا قهوته\والسواة...كيف تركوك الرتب العاليهـ..تترك وظيفتك كذا وانت عندك خلفيه عن فرقة الموت..!
صمت بعدها يوسف بقلق من زلة قدمه تلك..!
.
.
لمـ ترتفع آعين عناد آبداً..
بل
ترك الامر طبيعي جداً..
.
.
بـ هدوء\مآظن فيه آشكاليه في ها النقطه..شكلهمـ كان آختبار من آختبارتهم لردات فعلي...او.. شي آجهله..
يوسف \وكيف بتوظف..؟
عناد\بفتح لي مشروع ..
يوسف\والي عندهـ لك مشروع..يكسبك ذهب..
رفع آعينه عناد بهتمامـ\وش مشروعه..؟
يوسف بهمس\تدرب لك ناس..يحبون الصيد والقنص وكذا يعني..وانت تدربهمـ تدريب عسكري بحت في تدقيق الاهداف..و...كل شي عندك من خبرهـ..لآنهم يبون بعدين يشتركون الظاهر في مسابقات..برى المملكهـ..
آبتسم بخفه\مو مشكله...!
.
.
.
خاطرك هذا مسوي بي سوايا
كلما قالوا عشانه..!
قلت قدام..!
.
.
.
مكتب ياسر العاجي..
مرتخي على الكرسي الجلدي ..
ويستمع لـمناقشة بتال لـآوراق تخص الشركات..
بتال غارق بين أوراقه\الحين المستورد من الحديد صار ينفاس المحلي عندنا...والمواطنين
مقبلين آكثر عليه خاصة آرتفاع الحديد مانخفض من آربع شهور...الحين نحنى خفضنا الاسبوع
الي راح 200 ريال لطن الواحد...
آقتراحي الحين نستمر في تنزيل الاسعار الى المعدل الطبيعي عشان ماتطلع من المنافسه..؟شرايك ابو عبد العزيز..؟
ياسر\بس المستورد خارج المنافسه اذا شفنا انه مايدخل في المنافسه في المنشئات الحكوميه.. وهذا لنا فيها نصيب الاسد خاصة ان المملكه ماتقبل الا معاير ومقايس خاصه؟
بتال\شو ف ياسر الحين أسعار الحديد في طريقها للتراجع.. ترى أعلنت وزارة التجارة والصناعة ان الأسعار الجديدة للحديد المستورد على موقعها ، ان بلغ سعر الحديد القطري 2850 ريالا، الصيني 2800 ريال، والتركي 2850 ريالا. و الشركة السعودية للمواد الإنشائية طبقت في حزيران (يونيو) الأسعار المخفضة للحديد المستورد في السوق المحلية... الي تراجع بحدود 385 ريالا عن أسعارها القديمه، سمعت انها أرسلت تعميما على جميع موزعيها يأكد عليهم التزامهم بالتسعيرة الجديدة الي جات طبقا للتغيرات العالمية في سلعة الحديد. .!
فـ قطر سعر الحديد عندهم تراجع بنسبة 370 ريال..الصيني 50 ريال..التركي 70 ريال..نحنى في السعوديه ثابت بسعر2900 ريال..!
آظن هي مسئلة وقت ويطولنا ها التراجع..
ياسر يرفع ورقه مدون فيها آرقامـ تجاريه \مو مشكله..بنشوف لهمـ حل على رواق..!
بتال آنزل جميع الاوراق والدوسيهات ورجع على الاريكه ليطلق زفرة آرهاق..\قلق ها الشغل..؟
ياسر\با العكس تعطيك سيادهـ في السوق..
بتال \السيادهـ يفرضها الشخص بحترامه..ماهو بظلمه...ياالله..الله يكون با العون...
ياسر وكئنه تذكر شي\عمي...؟
بتال ينتبه لنبرته \سمـ..
ياسر بتهكمـ\بخطب بنت الدايس..!
بتال بمفاجئه\الدايس الي ساكنين قبالنا...؟
يآسر\آآآوه عندك خلفيه تعرف آسم بنتهم..؟
بتال بـستغراب\لآ..
آردف\..لآتغلط غلطاتي..؟
ياسر بتهكمـ\آه الحب ياعمي..الحب ذبحتني بنت الدايس بهواهـا ..غير الله يقلع آبليسها ماعرف اسمها..!
بتال آبتسم بـ ستغراب وعاد لآوراقه\انت....والا آقول الله يشفيك..!
.
.
.
خاطرك هذا مسوي بي سوايا
كلما قالوا عشانه..!
قلت قدام..!
.
.
.
جسار وقف بآبتسامه وهو يستقبل شخص عزيز عليه..
بـ ترحيب صادق\ياحي الله طارق...ياهلا..ومرحبا..نورت الجريدهـ...
طارق \الله يسلمك..
سلآم حار كان من جانب الشخصين من ثمـ آبتسامة جسار لم تفارقه وهو يشير على طارق
بـ الاريكه الجانبيه..
جلس طارق بهدوء\كيفك وكيف امورك ..؟
جسار يمد علبة من الشكولا الفاخرهـ\يسر حالك..
طارق بآبتسامه\عساهـ دومـ...
جلس جسار با الاريكه المقابله..\آخر اخبارك...مارزقك الله الى الان...
طارق\لآ...في آلآنتظار...
جسار آبتسم وهو يتناول فجال من القهوه..\غريبه ماتزوجت مثل كل الرجال الي آعرفهمـ..مايصدقون خبر الا ويطقون الثانيه..؟
طارق بضحكه\لآ..صاحي انت..مآلقيت اتزوج الا على بنت العاجي..؟يعلقني ابوها على بوابة مصانعه..!
.
.
آنصدمـ
جسار..
وطارق يهذي آمامه بكلامـ..
لآيكاد يصدقه..
ذاك العاجي..
قريب منه
الى
ذاك الحد...
.
.
.
جسار بستغراب\مافهمت..؟العاجي ماغيرهـ..والد زوجتك..؟
طارق بآبتسامه\مقرن ماغيرهـ..عدوك اللدود..!
جسار بمفاجئه\يعني هي زوجتك بنته..ليه ماكان لي خبر من قبل..؟
طارق من دون اهتمام\واذا صار عندك خبر..؟
جسار يتراجع على الاريكه آبتسم\وكيف ممشي أمورك..معهمـ..؟
طارق\عادي..مع انهمـ ماعندهم خلفيه عن صداقتنا..وهم آساساً قرايبي من ناحية النساء...
وقف جسار من جديد وآتجه لشباكـ..\فاصل صداقتنا عن الي آكتبه يا طارق
طارق بـصدق\آفا عليك يابودرر الكلام هذا مايجي منك..
جسار بـسؤال\تعرف ان مقرن جالس يسوي لي حرب نفسيه وماديه لكن مايعرف جسار زين ..؟
طارق\وش الموضوع بضبط..
جسار\منسحبين اكثر التجار الي يسون اعلانات هنا معارضه لكلامي الدائم عن مقرن وامثاله..
قلب طارق مقالة جسار..اللي كانت بين ايديه بـ الجريدهـ...
آبتسامته تعانق وهو يقراء المقال...
والله وآرتفع سعرك يا الطماطـ..!
جنون الأسعار..شملتك يا الطماط..؟
من قدك...؟
نافسة الحديد فـ زيادة الأسعار وجنونها..!
عادي..؟
مافي آحد آحسن من آحد...؟
وش الحديد يزيد عنك في شي..؟
همـ نفسهمـ التجار الشجعين الي يمسكون المواطن وهااات يـ ريااااال...
آساساً الريال اليومـ ماتحصل فيه شي..!
مسكين يا الريال..؟
مالك نسب ولآ قرابه ترفعك..؟
مالك الا تدعي ربك..في آخر الليل ..
وترسل سهامك لباب الي ماعترف بكبير وصغير...
وترجيه يرجع يرفع أسمك من جديد..؟
تصدق ماعاد لك قيمه ..؟
ضاعت هيبتك يـا ريـــــال....!
ياخسارهـ..!
علبة بيبسي ماتجيب..؟
حتى البيبسي ترفع عليك..؟
ماعلينا...
نرجع لطماط..!
ياطماط هي غيره والا غيرهـ..من آرتفاع سعر الحديد..؟
نصيحه مني راجع قرارك..؟
مالقيت الا تنافس الحديد..؟
ياطماط أنت طالع من التراب وهو منزل..؟
كيف يرتفع التراب للي منزل ..؟
شي عجيب..؟
ياحديد..!
ترفق فينا..؟
ترى حتى الطماط غااااار...!
بقلم، جـــــسار الراسي
آبتسمـ من جديد\لآتهتز ولآ تميل...ترى المشوار قدامك طويل..و..ياسر في الطريق والله يستر منه..!
.
.
.
خاطرك هذا مسوي بي سوايا
كلما قالوا عشانه..!
قلت قدام..!
.
.
.
العاجي..
مقرن\منير ..آعقلي وش ها الحكي..!
مناير \مابردة حرتي الى الان من ياسر..آجل يذبح القتيل ويمشى مع آهله في جنازته ..يبيني أخطب له وهو مزوجن رجلي..؟
لآ..
ومعصي..
من ..
ثمـ معصي...
وان رحت والله لحط الي ماينحط فيه..ولآعلي منه ولآمن عمه من وراهـ..
آجل يبيني أخطب له...
والله ان حتى شغالتي تكرمـ منه..!
مقرن بحده\تخسين..ماعاد الا ها الحكي ينقال في ولد عبد العزيز وانا عايش...
مناير بعصبيه\ايه بنت الناس على العين و الراس ..وبنت العم خلها مداس.. وش يهمك ياعمي ..وش يهمك مانحرق جوفه الا انا ..وماسهر ليله الا عيني.. والا انت أولي وتالي.. بتروح مع ولدك علي.. والا انا ياخلاف علي وعلى شبابي الي ضاع مع بتال..
زيني و جمالي كان مطلب القاصي والداني..
وماتركتني اتوفق مع غير ولدكـ كان الحين مدلل هـ ومحشومه ..ماهو متزوج علي ثنتين ..ومحذوفه الحين مايدري عن هوى داري..ماغير يداري شمعته بنت منهوبين الجد لآتطفي عساني اسمع ونينها من ورى سلك المغذي قريب..و..ونينه فوق راسها يبكي عليها..
مقرن يمسك رأسه والصداع اجتاحه\الحين من فتح موضوعك الله لآيربح عدوك..الحين اقول لك بخطب لولدي ياسر وانتي تقولين انا وبتال..ماعلي منكمـ عساكم ماتقومون..أهم شي عندي ها الي ماهقيت مرجاعه..الظبي يابوك ماتكلمي..وراك ساكته..
الظبي بابتسامه\خلآص يا عزي و نبراسي اليوم بنسوي لهم زياره ونخطب ..لآيهمك...
مناير\روحي بلحالك..آنا مـاراح اروح..خطابه اخر عمري عند ولد عبد العزيز..آبد.أبد..
الظبي با بتسامه\بيهديك ربي ان شاء الله..هدي هدي..وراك شاده اعصابك..!
مناير\ياعميري بس..لو آنه آنتي معرس عليتس كان مفزعه الي في القبور..من قشرك ..روحي بس لحالك..لو يقوم طلال العاجي من قبرهـ ماني برايحه..الله من زين العوينات اخطب له..آبشرك بعد ياعمي ماالله موفقه..نيته ماهي بصافيه والي نيته ماهي بصافي ماالله بموفقه...؟
مقرن بعصبيه\وجع يوجعك لاتفاولين على ولدي ..قومي..قومي فارقيني قومي...لآبارك الله فيك...
وكز مقرن..كتف مناير بعصاهـ..لتقومـ بحدهـ\قايمه قايمه..غير ماربك بموفقه الي يسعى في عرس الرياجيل المتزوجين....!
مقرن\آلخلا..آلخلا ..!
.
.

white flower
10-31-2012, 02:49 PM
.
.
خاطرك هذا مسوي بي سوايا
كلما قالوا عشانه..!
قلت قدام..!
.
.
.
دخل الجناح الهادئ..
ورائحة الورد تعبق بزوايه برقه...
وأنارات هادئه تزينه...
آبتسم..
وقلبه يسابق خطواته..
يبحث عنها ليودعها ذاك القلب...
نظراته توقفت برقه...
على القابعه بجهة اليسار..من السرير...
آقترب بهدوء...
وعينيه تلتهم التفاصيل الصغيرهـ..
جلس على ركبه ...ليشد برقه..يدها الرقيقه
فتحت عينيها بخوف..
من ثم هدئت..\معليش غطني النومـ..تبي آجيب لك شي..
وضع يدها الناعمه على صدره وبهمس..\ غمّض عيونـك .. ثـم قـرّب يدينـك .. !!
ابيك تشعـر .. كيـف يشعـر .. ضنينـك !!
لا دورك .. بيـن المحانـي .. والاهـداب !!
.
.
آمتلئ وجها دم أحمر قاني خجول تعطر به طهرها..
دسة خصلات المشعثه قليلاً من آثر النومـ.. وراء أذنيه وهي تأخذ وضعية الجلوس...
ببحه\ياسر معكـ...؟
آبتسمـ وهو يجلس بطرف الأخر\لآ...
فلك تهمـ با الوقوف \آحضر لك شي خفيف ..؟
آمسك معصمها برقه\بروح بيت أبوي الحين..وبآكل هناك..بس جيت آتطمن عليك..وآشوف اذا تبين شي..لآني بنام عند مناهل..وياسر بجيكم الليل..
.
.
آه..
آي قلباً ينشطر الان..
وهو يعلم علم اليقين..
ان لغيري فيك نصيب..
يـآآآ
صبراً
اليس فيك لرجولة باباً..
آناديه..
فتنتخي فيك الرجولهـ..
فيأتي ملبي لي..
آرجوك..
آفرغ ..
معانيك كلها..
على ذاك الذي لآيتوقف بحبه..
آجبرهـ يركن للهدوء قليلاً...
آغار عليهـ..
من نسمات الصباح الباردهـ..
و
من همسات الليل الدافئه..
آغاااار..!
كلمه آخرى آبحث فيها عن سراديب المعاني..
لـ تقارب ما يخالجني الان..
شي آخر..
والم آخر..
ومراً آخر...
آمرتان..!
وانا
الثالثهــ
يارصيف الصبر..
كيف تسوقني تلك الأضلع العاشقه ..له ..و.. لرصيفك تجهل..
لآ..
آحتمل مشاركتي فيه..
ولآ
آحتمل..البعد عنه..
كمن..
آبتلع الجمرات بجوفه..
فـ آحترق..
.
.
بتال\عن آذنك..
آرتفعت آعين فلك بـضيق لبتال الواقف بجانب الباب ويودعها بـابتسامه..آكتفت هي بمبادلته
بآخرى لكنها باردهـ..فقط ليخرج سريعاً..
فـتفرغ مافي جعبتها من الدموع ..على وسادة لملمة المـ..!
فهي ماعادة تحتمل مشاركة آحداً فيه..
لها..
ولها وحدها..
هي آولى الحاضنين لذاك القلب..
ولآ
يمكن ان يفتح آبوابه
لغيرها آبداً..
لها ولآتسمح بمعانقة حبه لأي كان..!
.
.
.
خاطرك هذا مسوي بي سوايا
كلما قالوا عشانه..!
قلت قدام..!
.
.
.
العاجي..
طارق بعصبيه\آنتي الحين ماتقولين لي..؟من آسبوع ماده البوز وماتكلميني مثل العالم والناس..؟
آنزلة عطرها على الطاوله\ليه ماتدري..؟
طارق\لآ والله نوريني ..لآيكون تبعات الاستراحه..والبزر ..
آرتفعت لتقف مقابله له تماماً\بزر..! لآ..ماهي ببزر ..هذي الله يسلمك مخططه على ثقيل..والي مخططه نفس تخطيطها ماهي والله بزر..
آجل تقول لبنت خالتي فريدهـ ..
والله لآآخذ طارق..؟
وان مايليق فيه الا انا..!
آنا الي استاهله.. وانا الي بهنيه ..وانا الي بجيب له العيال..!
من هي أساساً عشان تقول ها الكلامـ..؟
وش ها الثقه الي تركتها تطاول الظبي..
انا الظبي..
تجي هاا المراهقه وتقول هـا الكلامـ..
لآ
لآ
ماحكت ها الشي الا شايفه منك القبول والاشارهـ..
والا هي داريه واثقه انها ماتقدر توقف قبالي..
لآفي الجمال.ز ولآفي شي ثاني ..تقدر تنافسني فيه..
وش له ها الثقه الزايدهـ...
الا هي شايفه الاوكيه منك ولو بنظرهـ..
انا الي العب الناس في ميداني..
تجيني هي تبي تطردني من مكاني..!
لآ
والله لآخليها فوق راسها هي وآمها...
واذا ماوقفهمـ خالي ..
ودبر آمر حرمته وبنته ها الي مافقشت لسا من بيضتها..
آنا..ألي بوقف قلة الادب هذي ..ويا انا ..ياهم ..في المجالس ..
خلني آشوف..بتميلح هي وامها وين عندكـ..
طارق بعصبيه\والله ياظبي ..والله..لو ادري انك داقه على خالي وقايله له شي..آن يصير شي ..مايسرك ولآهو ببالك...
الظبي بحدهـ\دقيت عليه..ودق لي الصدر..وش بتسوي..؟حق من حقوقي ادافع عنه..
ومايلحقني كلمه فيه من آحد...
طارق يمسك ذراعها..\أتأكد من السالفه يا الظبي اتأكد وساعته لآتلوميني فيك..
دفعها بقسوهـ لتسقط على الاريكه بجانبها...
شرع الباب بحدهـ...
ونزل الدرج بخطوه درجتين...
وهي تبتلع علقمـ الغيرهـ..وتتجرعه..
.
.
.
خاطرك هذا مسوي بي سوايا
كلما قالوا عشانه..!
قلت قدام..!
.
.
.
آنتظار...!
آنتظآر..!
آنتظآر...!
آغلق جواله بعصبيه والقاهـ بكرسي السياره الجانبي..\من تكلمـ هذي..؟
_عنـــآآآد..عنآآآآد..بابا..عثير بارد ..
التفت عناد بـحنان\رعودي..طيب آتركه يدفى شوي..
رعد بشبه بكاء\آبي آكل..
عناد بقلة صبر\عندك البطاط كل ..؟
آنتقلت آعينه لشاشة الجوال وهو يعلن عن رقمـهآ..
التقط السماعه.. بثقل\مرحبآآ
من ثم آردف بعد ان سمع صوتها في الرد..بعجاله\
من كنتي تكلمين ..وتاركتني آنتظار..؟
ملوكـ برقه\عمي بتال..هو الي كان معي في المكالمه...
عناد بحدهـ\عمك بتال..!تكلمينه آنتي دايم بـجوال عادي..؟ليه وينها عمتك عنه..؟
ملوكـ بستغراب\عناد..هد آعصابك..بتال مثل عمي..و..عمتي كانت نايمه وقلق عليها لما ما ردت..؟
.
.
شعر عناد بـحرج يبتلعه..
ولمـ
ينقذهـ من ذاك الشعور...
الا صوت رعد الباكي..؟
.
.
ملوكـ بهدوء\عناد لو سمحت..آنا ماعرفك آبد..راع ظروفي الحاليه..ولآ..يكون آول مكالمه بينا تحقيق..؟
عناد بـحده\مافهمت عليك..يعني لآتسئل ياعناد عن شي..!
ملوكـ قطعت طرف الحديث وبرقه وبخجل\آنت شكلك اليومـ مو رايق..من صوته الي جنبك..؟
عناد كتمـ غيضه\ولدي رعد..؟وآنا قريب منكمـ آحتمال آمرك في موضوع ضروري..؟
ملوكـ صمتت بآحراج..
وآقفله هو الخط بتوديع سريع..
.
.
قلة حياء..
تكلم زوج عمتها وتقول راع ظروفي...
ياكثر الاشياء..
الي لو آعدها في ملوكـ ماحبيتها...؟
لآزمـ
لها آعادة تأهيل
ومن جديد..!
.
.
رمت الجوال
وآعصابها آنفلتت بوابل من الهذيان..!
هذا الي أساساً ناقصني...
رجال يشك..!
وغيره ..!
ناقصني انا ..
.
.
فتح الباب فلك وبتثواب\وش فيك تكلمين روحك..منهبله ..ولا..داخلك شي..؟
ملوك بعصبيه\هـا المجنون الي خذيته..يحاسبني على مكالمه من عمي بتال يطمن عليك يوم مارديتي على جوالك..والله مافي شي ناقصني الا مريض با الشك..شي ماينطاق..
.
.
رمت نفسها على السرير لتتمدد وتكتمـ غيضها منه..
رغمـ آشتياقها لسماع صوته..!
فـ ..هو لمـ تصبه خفة الشخصيه..كاعادة الخاطبين الجدد..
بـل ثقل شديد جداً..
من آسبوع..لمـ يتصل ...
وعندما آتصل..سكب عليها وابل من الاسئله التي قتلة شوقها لصوته..
فلك بضحكه\ياهو مزيون يذكرني بحقين الابيض والاسود الجمال الرجولي..!
حركت ملوك رأسها بآسترجاع من آلآحلام الورديه التي تلف فلك..وآردف\وين كاميرات الاستشعار لقطته..
بخبث\من شباكي الجميل..!!!
.
.
.
بيت الدايس..
آم عساف بآبتسامه تشير لظبي ومناير ومناهل بـ الجلوس مرحبه بهمـ..\يآهلا وغلآ..حياكمـ الله ومرحبا فيكمـ..آعذروني الي مايعرفك يجهلك لكن آنتمـ آي جيران بضبط..
الظبي بـ ابتسامه صافيه\الي قبالكمـ..مقرن بن عبدالعزيز العاجي..وآنا بنته وهذولا حريم ولدهـ بتال..
آبتسمت بحب صافي\يامرحبا والله ..والنعمـ وسبعة آنعامـ بـ العاجي..آشهر من نار على علمـ..
الظبي \ماعليك زود يا الغاليه..آعذرونا قل الوصل بين الناس وماصار الواحد يعرف جاره الي قباله..
آبتسمت ام عساف وهي تناولها الضيافه\والله الخطى يشمل الجميع..لكن الله يعين ظروف ها الحياه ماتخلي الواحد حتى يوصل أرحامه..ياهلا والله ياهلا فيكمـ...
مناير بضيق تكلم الظبي بعدما رجعت ام عساف تأمر الخادمات بـا العصير يقدمونه..
مناير بهمس\ياكثر بربستها وهذرتها..آنتي بعد لآتبربسين مثلها..عطيها الزبدهـ وقولي لها نبي نشوف البنت..عساها تجي مايقبلها آنس ويعافها الجن من شينها وتطيح بكبد ولد آخوك..
الظبي بهمس صارمـ\مناير جملينا بسكوتك..زيارتنا ماهي خطبه نبي نشوف البنت يمكن ماتعجبنا..!
مناير\آيه هين هو مرقمها مرقمها ..بيخطبها او لا..خلآص درى ان في ها البيت بنت والله ماتسلم منه لين ياخذ رقمها..خبز آيديني وآعرفه..ما والله عرفت له الا بنت منهوبين الجد عطته على قفاه بعد ماشبعت منه ومن الي في جيبه..
الظبي\مناير آسكتي وآحشمي ياسر من حشمة ابوه دامك كرهتيه..خلآص استحي اسكتي المره جايه...
مناير بتمثيل ابتسامه \يا الغاليه وش آسمـ آكبر عيالك عشان آناديك فيه..؟
ام عساف ببحه\عساف..نادوني بآم عساف..
مناير بمداخله سريعه قبل الظبي\وماعليك الاعساف وين الباقين ماشوف آحد..ماشاء الله البيت هادي ولآآسمع فيه حس..الله لآيضركمـ..؟
ام عساف تجلس وبهدوء وابتسامه صافيه\علي غير عساف..رهف الله يخليها لي..وآحمد الله يرحمه..
مناير بحزن\ياسبدي سبداه..صغير يوم مات والا رجال..؟
الظبي مقاطعه لـ مناير قبل ان تفتح آحاديثها من ثمـ لآياتي مجال لآغلاقها\الله يرحمه..وينها رهف..؟بنشوفها ونتعرف عليها..؟
آم عساف بآبتسامه\شوي ونازله يا الغاليه..تو..آناديها
مناير\ياسبدي بس عليكمـ الله يجبر قليبك فرق الضناء غالي..ايه والله غالي ماقول الا الله مسبب الاسباب موته فيه رحمه له ..وآن شاء الله تلقينه يسبقك للجنه ..آيه يافرقا الضني ايه..!
آم عساف\الله يرحم آحمد..ويرد لي كل غايب..
الظبي تحد النظر في مناير كـ تلتزم الصمت ..
ومناير تبتسم لظبي متجاهل تحذير النظرات وآوامرها..
مناير\متزوجه والا خاطبه..؟بنتس رهف..؟
ام عساف\لآوالله مالله كتب لها الى الحين..؟
مناير بمكر\ابرك لها ياختي..؟وش ها الشباب ..؟ماوراهم الا الصياعه ومغازل الحريم والاسواق..الواحد ماعاد يستحي على وجه..خليها بس تستمتع بشبابها ولاحقه على العرس وغثاه..
آبتسمت آم عساف وظلت صامته..
والظبي احترقت بمكانها من آسلوب مناير وحديثها..
ماهي الا دقائق لتطل رهف بترحيب لهمـ...
.
.
.
خاطرك هذا مسوي بي سوايا
كلما قالوا عشانه..!
قلت قدام..!
.
.
.
بيت الراسي..
سيوف تلبس درر تأخذ الريموت وبحده\درر وبعدين معك ليه ماتسوين مثل حبيبتي وسن..؟
وسن بـتهكمـ\عادي ماما هي نفس عمي عناد..عنيدهـ..
درر تدخل في نوبة بكاء محمل بموجه كبيره من الدلع..
ليدخل في هذه الاثناء جسار وبستفهام\وش فيك..؟
لآ جواب من درر بل مستغرقه بـ البكاء..
جسار بصرامه\قلت لك وش فيك..آسكتي وكلميني..؟
درر بصوت طفولي خائف\ماما تبي انام..وانا مابي...آبي اشوف سالي..!>>اه ياسالي=(
جسار آنزل شنطة الابتوب..وطبع قبله هادئه على خد سيوف وجلس على الاريكه با القرب منها..\طفي التي في وتعالي لي انا ابي اسولف معك..وان لحقك نوم زين..!
درر تمشي لوالدها بدلع لتسابقها وسن بطفوله وتتشبث بآذرع جسار المبتسم لكليهما..
تراجعت درر بـحنق\هو قال درر..ماقال آنتي ..!
وسن بطفوله متجاهله لدرر الحانق لحد لاحتراق..
سيوف بعصبيه\درر دلعك هذا الى وين با الظبط..تعال يالله سلمي على بابا وسولفي شوي وبعدين خليني آنومك يالله..
جسار يراقب تصرفات درر الغريبه\درر بابا وسن آختك..كل واحد احبه نفس الثاني ليه تسوين كذا تعالي..
رمت نفسها درر بعصبيه على الارض واطلقت صوتها بصراخ حاد وموجه من البكاء الغير مبرر ظاهرياً..
جسار بصراخ\وش تسوي هذي..؟
سيوف بحقد\من دلع اخوك فيها ماتبي اي احد يشاركها فيك ولا في عناد ولاحتى فيني..ذابحها الدلع..الحال هذا مايعجبني ابد لازم آربيها ها الي ماتسمع الكلامـ..
وقفت سيوف وبحدهـ سحبيت يد درر لغرفة درر و وسن وهي تتوعدها با العقاب..
وسن بطفوله\بابا هي ليه كذا..؟
جسار بستغراب\مادري يابابا بس الي أعارفه ان اختك هذي آخوي عناد بضبط..
.
.
خاطرك هذا مسوي بي سوايا
كلما قالوا عشانه..!
قلت قدام..!
.
.
.


فلك ببحه\تراه تحت..!
هزت رأسها ملوك بصمت من ثم نزلت من السرير..
وهمت بخروج..أستوقفتها يد..فلك..\وين..؟بتروحين له كذا...
آرتفعت عيون ملوك لجهة المراءه...لتلقط عينيها الذابله..
ملامح الحزن على وجها..
وقميصها الأبيض..
و شعث شعرها..
آستدارت لفلك..
وهي ترتب شعرها بملامسة آطراف أصابعها للخصل متمردهـ.. \كذا آحسن..ولآتبني البس فستان واطق التسريحه..واحط له فل ميك اب..!
آردفت بهمس\لآتقولين لي شي..ترى قلبي أحسه مية قطعه وقطعه...
آبتسمت بحزن فلك\مايبي منك الا الرحمه الحين..أنزلي لرجلك تحت...يالله ياقلبي لآتنتطرينه اكثر..
حركت جسمها بثقل لخارج الغرفه...
.
.
.

white flower
10-31-2012, 02:55 PM
.
بصاله الفخمه..والذوق الرفيع المنتقى با الاثاث..
وعنصر الرفاهيه بأركانه...
الاريكه التي تتسم بطولها الجميل المخملي..بلون الاسود...
والخداديات المرمية بعشوائيه مرتبه بلون..
الاورانج..والرمادي...
من ثم الطاوله الجلديه البيضاء المتناثر عليها الاكسوارات الجميله..
عبث الالوان..بحرفنة فنان..خبير بتناسق المتضاد..!
عيون عناد المتقلبه بين الاثاث..الفخمـ...
وعنصر الثراء الواضح ببذخ بين أركانه..
تطرح مئات علامات الاستفهام في مخيلته..؟
كيف لتلك الاسرهـ الفقيرهـ...
ان ترتبط ببذخ باهم العوائل المعروفه برياض..على الرغم من التواضع
الشديد في مستواهمـ المادي..؟
آنتبه في غمرة حديثه بـ رعد يحرك الاكسسوارت الفخمه..
ويفتح علبة الشوكلاهـ المذهبه ..فايكتشف الكنز الثمين المخبئ...
من ثم يعتزم سرقته وأحتضانه بكلتى يديه الطفوليهـ...
عناد \رعد..لآلآ..تعال هنا بسرعه..يالله اشوف..اتركها وتعال..
العلبه بيد رعد..
وخطواته تتسارع لخارج الصاله..
وصوت عناد الغاضب\رعد..تعال..
توقف رعد فجئه...
وعيونه تعلقت بـ شخص واقف امامه..
نزلت ملوكـ لمستوى رعد وبأبتسامه خفيفه\الكاكو حق رعد..مو حق غيرهـ..صح رعودي...
آلابتسامه ارتسمت فجئه على فم رعد..\ثح..ثح..كاكو ..
طبعت بخفه ملوك وجنتين رعد بقبلتين..سريعتين..\رعد ريحته تدنن..تدنن..!
رعد أستدار لعناد وبهمس طفولي\تدنن..تدنن..
آبتسامه عابره عانقة شفايف ملوك وهي تقف وتمسح شعر رعد وخطواتها المرتبكه تقترب منه..\آسفه خليتك تنطر كثير..؟
آمتدت يد ملوك لتصافح يد عناد..
لكن عناد شد يدها برقه فـشد عودها الرقيق معه..
وطبع قبلهـ على خدهـا..
الحرج تملك ملوك..
والارتباك بلغ فيها حد الآرتجاف
.
.
.
مسحت الحزن على وجها..ومعانقتها لخدي رعد..
آشعرني بغيرة لم..أجد..لها مبرر..
حيائي الدائم وخجلي..
لم يقيدني معها..
ولم يستيقض من سباته الآ عندما عانقة شفتي خدهـا الدافئ...
فجن جنون حيائي..
وساق لي العتب على آحمرار وجنتيها...
لآ ..آدري..
أي غيمة بيضاء هي..
وأي حب دافئ لها أستوطن روحي فجئه وسكنها..
كعذوبة الماء في يومـٍ حاراً وصيفياً هي لي..
كـ لذة دفئ..
في صقيع بارد..
وزخات ثلجاً جليدي..
كطفولة بريئه..
كـ ورداً ربيعي..
وكـ هالة نوراً سكنت تفاصيلي بخجل ملآمحها امامي ..
آي تناقض يسكني ولآآستطيع ترتيبه..!
.
.
.
آرتباك ملوك وهي تأخذ كوب العصير من الصينيه الممدودهـ لها من الخادمه من ثمـ تمده له بحترامـ
غلفه خجلاً قاتل...
عناد ببحه\كيفك الحين ..ان شاء الله أرتحتي من ألاول..
آبتسامه باهته تعانقها وهي تهز رأسها وكئنه لم يقرعها بتحقيق قبل قليل ...بنعمـ...
يد رعد الممدودهـ لها بقطعه من الشكولاه...
ملتهم رعد نصفها..وببراءة اطفال يطالبها بأكل نصفها الاخر...
أبتسمت ملوك..وأرتخت بهدوء لمستوء رعد..
وفتحت شفتيها..ليدخل رعد برقه قطعة الشكولاه الصغيره..بفم ملوكـ..
عناد بأبتسامه\قلت أجيبه يتعرف عليك..وتعرفين عليه وتطلعين شوي من الجو...لكن باين انه راعي طويله..
آبتسمت ملوك \لآزين جبته..يهبل عناد..الله يخليه لك..حيل حيل نسختك..
.
.
.
لآ..
طريقتها في الكلام وفي موسيقى الحروف..!
شي آخر يجهله..!
دلع آنثوي رباني..آكتساها..من الله..وأبدع الخالق في خلقه..
حتى في نبرات الصوت ونطق الحروف..يظهر الرباني منها من غيرهـ...
بين ليلة وضحاها..
أصبح مفتون ..حتى بموسيقى الحرف من شفتيها..
لآيدري..كيف ساق المبرارات الغبيه في رفضه لها...
وهو من بعد روئيته لها وهي نائمه..
آقسم حينها..عشقه لتلك الرموش الغازيه لذاك الاسيل الابيض..وآلانف المتناسق مع جمرة الشفتين..
وأرتماء الحرائر السوداء..
ومعانقتها لذاك العنق الابيض..
.
.
.
نظراته المتفحصه لها وسرحانه فيها..جعلت ملوك ترتبك أكثر من تلك العيون..
فآتشاغلت بملاعبة خصلات شعر رعد الجالس بقرب من قدميها...
ببحه\ملوك..مرتاحه هنا..ولآ متضايقه..سألتك بالله تقولين لي الصدق..
أرتبكت ملوك وهي ترفع عينيها بعيني عناد\لآ مو متضايقه..

.
.
.
تلك الاهداب..!
حقيقه.!
طيلة الايام الماضيه..أكاد اقسمـ..بأنها غير حقيقه..؟
لكن اليومـ..أقسمـ..ببرائتها من اتهامي...
.
.
.
آنفاسي تكاد تهرب مني ويستوطن الاختناق روحي..من الارتباك..
ماتلك الوسامه المتفجرهـ..فيه..
لأأول مرهـ..أراه هكذا..بذاك القرب الشديد...
ملامحه..!
يالله...
عينيه الواسعه..
من ثمـ شي يشبه الذوبل بنهايتها والنعسان يستوطنها برجوله قاتله..
ملامحه قاتله وتمتلك اي شخص يشاركه اطراف الحديث لدقائق معدودهـ..
فما مصير من سـ تشارك الليل والنهار..!
آكاد آجن من فكرة آقترابي الشديد هكذا منه..
آنصهار...واحتراق..من تلك الملامح لابد..
.
.
ملوك بأرتباك\عناد..من بعد أذنك بفتح معك موضوع..؟
آبتسم عناد وأستمع بشوق..لموسيقى الحرف الأسره\تفضلي..
ملوك\زواجنا..آبيه عائلي من بعد أذنك..
أبتسم بهمس\انا جايك اليومـ بخبرك فيه..وسبقتيني..من يومين وانا مشاور الاهل وموافقين ..
دست الخصله خلف اذنها بتوتر...
عناد\هآ الاسبوعين مناسب لك..
صمتت لدقائق..من ثم\مابي آي مظاهر حفل الله يخليك..
وقف عناد وبأبتسامه..\ أنا اساساً ماحب الحفلات والعروس..العروس بذات اكرها..يالله ان عندي موعد مهم يالله يمديني ...يالله رعودي نمشي..
وقف بسرعه رعد وعلبة الشكولاه محتضنه\يلاااا عناد..
عناد بأبتسامه\وش يلااااا..نزل العلبه بسرعه...
ملوك بضحكه\لآ..وربي ماينزله..بيروح فيه..
عناد وعينه على رعد المتعاند\طيب روعدي..طيب..!
.
.
.
عند الباب ..
وألاضائات السور الجميل المتناسق تعانق الورد الصغير المزورع ..
عناد يفتح محفظته ويخرج 3الالاف ريال..\خلي هذي مصروف بيدك ها اليومين..لما آقدر أشوفك مره ثانيه..
ملوك برتباك\لآلآلآ عناد..انا والله عندي ..
عناد بصيغة الأمر\آخذي ها الفلوس..آنتي مرتي الحين..لآتقولين لي لآ..وخاصة في مصروفك...هذا حقك..
.
.

بعد آكثر من عشر دقائق..
توقفت سيارة ياسر آمام بوابة فلة خالته الفخمه وعينيه تراقب بستفهام رحيل سيارهـ من النوع الثمين ..و..الثمين جداً..آستغرابه وصل آقصاه وهو يبحث عن تفاصيل تلك السياره بذاكرته واين مرة عليه..؟
لكن الان مالذي كانت تفعله هنا..؟

.
.
نقف هنا..
السبت موعدنا اذا كتب الله لنا عمر ..في بارت أنكسارات الشموخ...
همسة محبه..\حكم النمص..؟
قال العلامة محمد بن عثيمين ـ رحمه الله: ( حكم هذا - أي النمص - أنه من كبائر الذنوب، لأن ذلك نمص، وقد ثبت عن النبي أنه لعن النامصة والمتنمصة، ويدل هذا الفعل على قلة الدين، وعلى ضعف العقل أيضاً وإلا فما الفائدة أن تقلع الشعر ثم تضع بدله خطاً أسوداً تلوث به جلدةَ وجهها مع كونه مشوهاً للوجه أيضاً ). روى البخاري عن عبدالله بن مسعود قال: { لعن رسول الله الواشمات والمستوشمات والمتنمصات والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله تعالى }. وعن عائشة رضي الله عنها قالت: { كان النبي ينهى عن الواشمة والواصلة والمتواصلة والنامصة والمتنمصة } [رواه أحمد].

white flower
10-31-2012, 02:59 PM
نظرة حقد 24...

.
.
مدخل..

ارسم لي سما .. بكذب على نفسي و أطير
و ازرع لي بصدري سحاب .. وغمامه

لولا الفضا / ما تم حلم
العصافير
ليه أنحبس ! ما دام صدري ( حمامه ) ؟!

ليت السما تحضن هموم
المساهير
زي ما حضنت هم الليال و
ظلامه .. !

لو كان في صدر المسا دم
و ضمير /
ما عذب عيون صحت .. ما
تنامه !!

ظنيت بك يا ليل ظن المخاشير
الي يزيحون النكد ب ( إبتسامه )
!

وجيتك تواسيني / لقيت أكثري ( طير )
و كنك ( قفص ) يصعب علي
اقتحامه !!

خذني على قد العنا والمشاوير
و كاني وصلت ل شي : وين
السلامه ؟!

خذني بشر / لكن بشر دمعته :
غير !
لو طاح دمعه / مايطيح مقامه
..

يا خير ! هو وعدك متى ؟! كان به
خير !
مت انتظر ما شفت غير الندامه !

و الوقت لانفاس الوله شخص
ضرير
مادل شرهاتي و كبر الملامه !

الي تركني ( لي ) . . وخلاني
كسير
قولوا له إني ما تحمل خصامه
..

راح و تركني بعين حزني / كبير
و مابه سوى دمع عجزت
احترامه !

لو كان لذنوب المحبين تكفير ؛
كفرت ذنبي ب ( ارتكابك ) ..
مدامه :

ثقل الخطايا تدمحه سجدة /
حقير ؛
من نفس مليانه ( ورع )
واستقامه !

يرسم على وجهي الخطا ( طفل
صغير )
تخفي براءة دمعتيه : اتهامه ...

ويطيح من عيني ( أمل ) شوفته
: مير
ترفعه في قلبي معزة غرامه ..

و يوم إن جنحي تكسرت / قلت
لي ( طير ) ؟!
ما طار غير الفرح وقت
انسجامه !

و يوم الأمل فيني طفى ! .. قلت
لي : خير ؟!
كل الخير / و الحظ الردي في
تمامه !

يا ( موووت ) تكفى ( ضمني ) /
ماني صغيير !
شف للشقا في وسط وجهي (
علامه ) !

خل السما ( تابوت ) .. ماعدت
ابآطير
مابي أعيش العمر كله ندامه ..
.
.
.
بدايه..
هدوء...!
فـ هنا نحتاج لـ قلب يعي آنكسار الشموخ تماماً .... /
اخفضوا اصواتكم عند القراءه
و اقرؤها كـ [ همس ]
فـ الشموخ عندما يتهاوى...
تغاضي العيون عنه آفضل...!
.
.
ومضه |
متابعتي ريماس 2007,,يآ نقاء وجمال.. آهنئ نفسي بمتابعه وقارئه تقرئ سطوري المتواضعه وتستنتج من الاحداث مثلك..,,
هنيئ لي بك..,,
متابعتي المنتظرين بارت الصباح اسف اسفه اسفه..فـ والله التأخير ماكن زيادة شوق لكمـ للبارت لكن الاتصال اليومـ الصباح كان سيئ جداً عندي..لقلوبكم الدافئه مشاتلاً من ورد...
.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاه..
.
.
.

بعد آكثر من عشر دقائق..
توقفت سيارة ياسر آمام بوابة فلة خالته الفخمه وعينيه تراقب بستفهام رحيل سيارهـ من النوع الثمين ..و..الثمين جداً..آستغرابه وصل آقصاه وهو يبحث عن تفاصيل تلك السياره بذاكرته واين مرة عليه..؟
لكن الان مالذي كانت تفعله هنا..؟
متأكد ان تلك السيارهـ صاحبها كان ببيت..؟
لآ مفر..
فـ الفلل من هنا متباعدهـ...؟
آآآآ....يعقل.؟
نزل على عجاله..
حتى سيارته..
نسى آقفال آمانها..
لآيصدق..!
لآيصدق..؟
لآيصدق...!
.
.
.
مـا يجرح [ الصادق ] الا غدر من يامنه
لا جت من احباب قلبك ! لا تلوم السنين
.
.
.
بـ الجانب الاخر...
ملوكـ تسارع الخطوات بـ الصاله لتستقبلها فلكـ...وآرتباك ملوكـ بدى وآضح على تقاسيمها..
فلك بــحس فكاهي لآيخلو من الضرب تحت الحزام\يالبى الرومنصيات الي سمعتها مع الدرج ماعاد تستحين هذا انتي تبين العرس بسرعه وسكاتي ..يمه منك يمه..!
ملوك بـرتباك\عمتي..لمحة سيارة ياسر من البوابه لآنها شبه مفتوحه..ياسر هنا..
صوت ياسر حسمـ الامر بآدلآلفه للباب وآعلاء صوته بـ\يآآآولد..!
شدة فلك ملوكـ لصاله من ثمـ آقفلت الباب وقبل آقفالها..بصرامه\لآتطلعين مهما سمعتي..؟
.
.
.
دخول ياسر السريع لمـ يعطي فلك حتى فرصة الاستداره الكامل لهـ...
ياسر\السلام عليكمـ...مساك الله بخير ياخالتي ..
قبل رأس فلك وهمس بحب\مشتاق لك ياريحة آمي ..
آبتسمت وهي توكز صدره بخفيف\دق قبل..او..وقف شوي على الباب لآ عاد تدخل كذا..؟
همس بستفهام\ليه كان عندكم احد قبلي..؟
فلك برتباك\ نآس وراحو في حال سبيلهمـ..
تقدمته بخطوات ليشد معصمها برفق ويعيدها له..\من ها الناس..؟
فلك تحاول آفلات معصمها برقه\ناس مايهمونك تعال بس في الجناح الثاني..مجهزه لنا قهوه وحلى...
شد معصمها من جديد وبصرامه\آنا الي آحدد يهموني ..او ..لآ...؟من الي كان عندك قبل شوي...؟
فلك بستغراب\ناس مسوين زيارهـ..وشفيك..هدني شوي..؟
ياسر بحدهـ\آهااا..الي هم ..؟ها الناس مالهمـ آسم..؟السيارهـ هذي شفتها قبل ببيت خالي فهد الله يرحمه..؟من هي له..؟
فلكـ بتوتر وتحاول آضاعة الموضوع\مرسلك بتال لي تحقيق انا عارفه هـ الشي..! هو مايوثق فيني مادري وش يحس فيه..؟ يحسسني دومـ بشعور ناقص..يالتني تميت عندك انت وآخوي الله يرحمه ومارجعت آحس انه دوم مراقبني..!!يآآآآسر أأأ
قطع حديثها ياسر الكاذب\لآتلفين علي وتدورين كل الكلام الي قلتيه تو تبين تطلعيني من الموضوع..كلمتين ورد غطاهمـ...الي قبل شوي كان خطيب ملوك..صحيح كلآمي او لا..؟
فلكـ بآستسلام\آيه...مسوي زيارهـ لـ خطيبته....!!!
.
.
.
شوكاً من الحب..
آجبر نفسه على المشي حافياً على بساطه..
غصة غيرهـ..!
تستوطن روحه ..
وتعبث ..وتعبث..وتعبث...!
ناراً وعروق..؟
آي جسداً يصبر..؟
واي ..عروقاً عاريه...
مازالت تنبض ..؟
حب لتلك الملوكـ..
الهاربه لغيرهـ..
والعاشقه لفراقه...
بل عشقاً حُرم علي..
لآ آطاله..
و
لآيتركني..
كـ
المعلق بين السماء والارض...
يراها اليومـ شخصاً اخر سواي...
وانا..
محرمـة هي علي..
وحلالاً مصفى هي له..!
آعانق نارها الان..!
امـ
تعانقني مشاعلاً من ناراً هي أضلع صدري..!
.
.
.
ببحهـ\خطيبها...؟
آردف على عجاله\وعمي داري انه هنا..؟
فلك برقه\آيه..لآهو عيب ولآحرامـ...بيحددون الزواج و...
قاطعها بهجومـ شرس\آيييييش..؟زواج...؟ماتستحي هي على وجها ابوها توه مانشف ترابه
وتبي تزوج..؟وطقطه وعرس..؟
ماتو الي يستحون.. و...الا مات الحزن في الناس..؟
قليلة الادب والحياء..؟
زوااااااج..؟
هذا الناقص والله هذا الناقص..!!
فلك بمقاطعه حادهـ\بس ولاكلمه...الحياء كاسي ملوك وانت آعلم الناس فيها..لآتجي الحين تخانق وتزاعق على شي مالك دخل فيه..؟
أيه بتزوج..
وتروح تنستر ببيت زوجها مثل باقي الخلق...
وأبوها مات وهو يبي ها الشخص لها...
لآتجي تفتي في الحياء والمساخه..؟
ماسوت شي حرام..ولآعيب...؟
تتباعد الانفاس عن ياسر وتتلاحق وبفورة عصبيته وحدته\ههههه..قال حياء...قال؟اكيد الي ماخذها قليل حياء وآصل مثلها...ولآ ليه ماقدر حرمة الامواااات..؟
فلك بحدهـ..و..وجع يعتصر روحها الان\آآآآآسكت...ولآ....كلمه...آآآآسكت..انت بعد مرتبط في قليلاً الاصل على قولك..؟
والله وبانت مواري العاجي فيك يا ولدهمـ...
ملوك ماخذت قليل اصل مثلك انت وفعولك...؟
ملوك خذت لها مكمل والكامل وجه الي مايضيمـ...
ملوك خذت ولد الراسي...عناااااد..!!
.
.
تبلد تماماً..
وهو يستمع لأسم الشخص..
من..؟
من أي عائله..؟
الراسي..!
حاله آخرى تملكته...
حزن..
يأس..
حقد..
فراق..
وجع..
مرارهـ...
آحسايس كثيره آختلطة الان لتذيقه من عذابها ..
كؤؤس وليس كأس..
.
.
.
هل ذقت وجعاً من قبل ياياسر..؟!!
لآ..
الوجع الان..
والمرار الان..
وعلقم اليآس .ـ الان...
تذوقه رويداً رويداً..فـ..الخيانه ..كـ لهيب الغيره الان...موجعه..
.
.
.
ياليته كان مجهولآ بنسبه لي..
ليت خطيبها لمـ آعرفه..
ودامـ جهلي به..
ليتني كنت متعلق بسراب آمل..
وان كان يستحيل تحقيقه..
مجهول..!
بينه وبين الكذب شعرهـ..!
آمني نفسي بنقطاع تلك الشعرهـ..
فيصبح كذب..
وهي لآتنتظر لهذا مجهول...
لكن..
تعلقة الان بـ شخصٍ ...
لآآعرفه ..
لكني لآ آجهله..
.
.
تراجع لخطوات قليله.. و..وجه يتخبط بملامح وتقاسيمـ آخرى.. وكئنه التقط الاسم الان بغضب\الراسي..!
قلتي الراسي..؟
فلك بخوف من شكل ياسر الظاهر لها بثورهـ لمـ تعهدها قبل ..صمتت بخوف لثواني..
ليشدهـا آكثر\قلتي ولد ..الراسي..؟
فلك بـآرتباكـ\آيه..ولد سطامـ الراسي..ليه وش فيكـ..؟
آبعدها \ولد الراسي..!من بين خلق الله ماخذت الا هو ..؟
تراجعت الخطوات للورى..
وشرع الباب معلن خروجه الكاسح..
ليترك فلك تبتلع غصة خوفاً..
استوطنتها من ملآمحه..
.
.
.
مـا يجرح [ الصادق ] الا غدر من يامنه
لا جت من احباب قلبك ! لا تلوم السنين
.
.
.
بعد ساعه ونصف..
.
.
الراسي..
جناح عناد..
عناد غارق بضحكه صافيه وهو يشد رعد لحضنه\نآآآمـ هنا يا دب..الله يقطع ابليسك امك وش تأكلك ماشاء الله..!
رعد متعاند تماماً وهو يحتضن جوال عناد ليعبث بنغماته ...
عناد بتهكمـ\وش البسك يادب..ماحسبت حساب نومتك الليله هنا..
حمل رعد بذراعه وتوجه لكبت وفتحه ليشد تي شرت لعناد..
آبتسم وهو ينزله ويبدئ في نزع بدلته\مالك الا تيشرتي ..مستحيل اخليك تنام بهـ اللبس الي كله كاكو يابو كاكو..
رعد بابتسامه\كاكو..كاكو..عناد..آبي..!
البسه التي شيرت على الحاحه با المزيد من الشكولا ..
ليرفعه عناد متجاهل توسلاته با المزيد..ويتوجه لـ السرير...
صوت فتح الباب وطرقات خفيفه خلفه وصوت ناعم \عناد انت نايمـ...؟
بثقل آمتلئ بـ الاستغراب\آدخلي شهد مانمت لسا..؟
شهد تدخل بـخجل وارتباك\نفسي اكلمك في موضوع..؟
طل رأس رعد من خلف مفرش عناد ليظهر ترحيب خاص بشهد ..وصرخات ترحيبه لآيفهمها سواهـ...
شهد بفرحه وهي تسارع الخطى \رعودي هنا الليله...أيا الدب..
حملته شهد ليعانقها رعد بحب ويطبع على خدها مئات القبل ..
شهد بصدمه\وش ذا..؟وش ها اللبس..!!عناد وش ملبس ولدك...؟
عناد بتهكمـ\تي شيرت عندي..لبسه وسخه..
شهد \عندي ملابس له كان قلت لي..
عناد بدون اهتمام\مو مشكله روحي لبسيه..وش بغيتي الحين..؟
شهد بحراج آنزلت رعد بحضنها وجلست على طرف السرير..
عناد بطرف عينيه متجاهل ارتباكها الواضح\فيه شي ضروري..؟
شهد\آيه...كنت ابي اكلمك عن ..!
صمتت شهد لثواني ..من ثمـ آبتلعت ريقها الجاف\ابي آكلمك بزواجي انا و رواف..عناد ااا..
قاطعها عناد بشدهـ\مابي هـ الانسان ينذكر اسمه عندي..خلآص تبينه خذيه انتمـ مافيكم رجاء الظاهر...خلآص خذيه راي مايشكل عندكـ انتي وامي اي آهميه؟
شهد ببحه\عناد لآتسوي كذا..؟لآتصير جاف كذا معي وعنيف..وبعدين يعني معك لوين بنوصل وهـ العلاقه الي بينا شد في شد في شد...عناد ذبحني وهدني التفكير..أنا ابي رواف
وانت معارض ..مابي اتزوج لي واحد..يكون احد من اخواني رافض ها الشي وبينهم خلآف ومتطاقين قدامي..عناد ارحمني لو مره الله يخليك..!
آفهمنــــــي..؟
.
.
آريدهمـ حولي..!
وذاك العناد بتحديد..
آريده بجانبي ...
رواف من آحب..
وعناد وجسار وريان همـ آخوتي..
لآيمكن ان آرجح كفة آحدهمـ
فآنا الخاسره الوحيدهـ...
ان خسرة احدهمـ...
.
.
.
ماتلك الرقه التي تخفينها ياشهد عني..!
آوا يهمك عدمـ موافقتي لتلك الدرجه..!
آو قد يكون ..يهمك امر رواف الى درجة ان قد تدوسين على كرامتك لكسبي ..
فـيصبح الزواج من دون مشاكل لذاك التافه الأمعه..؟
آقسم انه آمعه ياشهد..
وآنتي سـ تتجرعين الحزن معه آضعافاً ..مضاعفه..
فراستي لآتخطئ ابداً..
وذاك الرواف..
لآيرتقي حتى ..
الى ظل رجل..
.
.
.
عناد بصرامه\راي ماهو لآزمـ اذا تبينه خذيه..طفي النور واطلعي..وخذي رعد معك نوميه..
دخل عناد با المفرش وقطع الحوار با الكامل بوضعه للمفرش على رأسه...
هزأت شهد رأسها بيأس من ذاك العناد وآحتضنت رعد وخرجت..
لتخفي شيٍ ماء خلف تلك الاهداب؟
قد تكون دمعه منكسره..!
وكاسرها..
تجاهلك ياعناد..؟
.

white flower
10-31-2012, 03:03 PM
.
.
مـا يجرح [ الصادق ] الا غدر من يامنه
لا جت من احباب قلبك ! لا تلوم السنين
.
.
.
العاجي..
الظبي&طارق
طارق بـحدهـ وصوته زلزل شموخ الانوثه هناك\آنا قلت لك قبل كذا يا الظبي لآ تنسين ان طارق الفهد رجلك..وآنتي تجاهلتي هـ الشي..؟وماكئني الا خروف تسحبينه وراك وين مايروح..!
الظبي بـتهكمـ..\ليه..؟البزر دقت عليك آمها تشكي..؟لآتطمن ماجاها الا الربع..؟
طارق بشدهـ يشد ذراعها..فـ يرفعها لمستواه\مالي دخل بـ هنادي او آمها...آنا كلآمي يمشي على المراه الي متهاونه بـ آبسط حقوقي..وهي ان كلآمي يمشي عليهااااا...
الظبي تحاول التملص لكن تفشل\آبسط حقوقي انا ماسمح لآي آنثى تطمع بزوجي وآظل اتفرج على مسرحيه نهايتها انا الزوجه الاولى...
صرخ \آناااااا بزر عندكـ...تروحين بعد وتكلمينها وتهزئينها بعد ماكلمتي خاااااالك..؟
الظبي بصدمه\آاآآآناااااا.؟ماااااصار...؟
طارق بعصبيه\توكـ تقولين ماجاها الا ربع..؟تلعبين على بزر..انتي..؟
افلتت يدها بـصعوبه\آنا قلت لك ماااااصار..؟آنت اساساً تدور الزله علي عشان ماجبت لك عياااال ...وتبيها اساساً من الله ومآآآآردك الا ماتخسر كل هـ السلطه والفخفخه الي ترافق اسم العاجي..
ضغط على فكها بصابعها ومن بين اسنانه\لآانتي ولآآهلك تهموني وماتسون عندي قررررش ....
آفلتها...لتمسك هي ذراعه بشدهـ..\هاااااا ...آلي يهمك هنادي وآمها ورضاهم وأنهم مايزعلون...لآياولد الفهد..لآ..تغلط في العاجي...مايبونك هـ الهنادي وامها الا تكسير روس وحلم مراهقه كبر...؟
وانت..انت..آسمك الكبير ماجاك الا من التجارهـ..والتجاره كيف جتكـ ..
لو ماالتجار عارفين انك نسيب مقرن...وزوج بنته الوحيدهـ...
والا كان تناهبوك نهب الكلاب للعظااااااامـ...
.
.
.
تلك الكلمه الاخيرهـ...قطعت الشعرهـ المشدودهـ بين طارق والظبي...!
.
.
.
شدها بقسوه وهي تعلن آنسحابها المذيل بجبروت العاجي..
ليلقي على ذاك الخد المصقول
صفعه..!
جعلتها تترنح للجه الاخرى وتسقط على الأرض بقسوهـ...
طارق بنفعال\ يا بنت العاجي..دامني بحسابك مجرد عظمـ ..فـ آنتي طالق وانتي محرمه علي ليومـ الدين...
.
.
.
طعمـ الشموخ عندما يغمس في وحل الحب المبطن بـكرامه...
طعمـ الم صفعة الشموخ..
لمـ..يكن..
بآقسى ..
من كلمته تلك..
.
.
.
لم تنطق بكلمه..
تركته يرحل..!
فتلك الصفعه...
عندما تلقتها...
هي ورقة طلاق دونة وسلمت...!
لآتقبل طعمـ الذل والانكسار...
ولآتركن الان للخسارهـ..
خسرتك..
طارق..!
فـليكن..!
مهما كان حبي لكـ نبعاً من الماء صافياً..
الا ..
مد يدك..
لآ..
تقبلها بنت كريماً ابداً...!
وأن كنت آخطئة..فـ خطئك لآيغتفر الان..
.
.
.
بخروج طارق كآن بتال يقف بممر ليتلقف وجه طارق المسود ويشد ذراعه بشدهـ\عسى ماشر ياولد الفهد..؟وجهك مايبشر بخير....؟
كآن آخر جملته...
القائه لنظرهـ للجناح المشرع ليتفاجي بـ آفتراش الظبي للارض ودموعاً تنسكب بصمت..!
بحدهـ\وش صار....؟
طارق بحدهـ\آسئلو بنتكمـ....!
نفض يدهـ..
ليترك يد بتال تسبح بـ الهواء ..
ويخرج..!
بتال سارع الخطى لظبي المفترشه للارض..
ويدها تعانق خدها..
وبكاء مرير ..
يعانق الصمت بروحها..
تلك الروح المعانقه دائماً للكبرياء..
تلك الروح الساقطه الان من علو العاج..
تلك الروح الان المتشبثه..بصدر بتال ..والغارقه الان بـ دموع
بتال بـحده وهي تعانق صدرهـ.. وهو مستند بجلسته على ركبيه بقربها..وبكاء مرير يعانقها..\وش صار...؟وش صار... علميني..؟
.
.
.
بـ الجه الاخرى....
مناير المراقبه دائماً لتحركات بتال...
كانت تسارع الخطى بحثاً عن مقرن لتخبرهـ بحالة الظبي..
فهي تنبئة منذو رؤية طارق خارج وبتال يستفسر منه وذاك متجاهل تماماً له..
من ثم دخول بتال على الظبي المفترشه الارض والبكاء الذي يعانقها...
ان شيً ما حدث...وكبيراً جداً
طلاق..
آو
ضرب...
او..
الاثنان معاً...
لتنصدمـ بتواجد ياسر بمنثصف الدرج...
آحكمت وضع الشرشف عليها..
وبسرعة في تسابق الحروف\ياسر ياعميري الحق على عمتك الظبي مدري وش مسوي فيها ولد الفهد..؟
ياسر..التقط فقط كلمات( الحق على عمتك) ليصرخ بـمناير \وينها فيه..؟
مناير بخوف ورجفه من آسوداد وجه ياسر\بحناحهااااا مع عمك...؟
قطع ياسر الدرج بخطوات لم يحسبها.. ليصبح فجئه امام باب جناح الظبي..
ويرى منظراً ابداً لم يعهد من الظبي...
.
.
كل الشموخ المرافق لها دائماً
الان..
لآوجود له..
وبكاء مريراً..
وشكوى كبيره على صدر بتال...
ودموع سنين من التحمل لكلام الناس عن عدمـ آنجابها له..
وكلآم آخر كثيراً..
تبثه اي انثى في حرقتها لآخيها...
وبتال كلماته كانت فقط..
تهدئه..!
تهدئه..!
تهدئه..!
.
.
طارق..!
يتجرئ..!
على ماذا..؟
لآ
آفهمـ..
الكلمات لآتصل لي واضحه...
وآنهيار الظبي الان يقتلني..
ويشطر روحي...؟
ويقلبها على صفيحاً ساخن..!
حتى تحترق تماماً
شموخها..
شموخي..
عنفواني..
مستمد من عاجيتها الدائمه...
عجرفتها في كلماتها..
تصرفاتها آعتزازها..
حبها لكبرياء الشموخ..
كيف تتهاوئ..؟
كيف تسقط..؟
الظــــــــــبي تبكي آنكساراً...!

.
.
.
تقدم بغضب...ليصرخ بـ ببتال\الظبي وش فيهاااااااا...؟
رفع رأسه بتال بـصدمه..
آخر شخص يريده الان هناااا...
ذاك المقرن الاخر...
آذن الموضوع لن يحتوى...
ولن يرى بصيص معالجه...
طوفان الان لآ يبشر بـخير...
.
.
بتال بشده\آطلع واتركني انا وعمتك...شوي...؟
تجاهل ياسر تماماً..كلام بتال..
ليمسك الظبي بآحدى آذرعها ..
ويرفعها له بقسوهـ..
جعلت بتال يتراجع بجلسته قليلاً للخلف..
ياسر بصرامه وحدهـ\ضـــــــــــــــربك..؟
الظبي تتماسك..
تترنح..
تهتز..
تنكسر...
تميل مع الريح الان..
با الاتجاه الاخر...
ياسر يهزها بعنف\طويرق سوى لك شي...؟تكلمي...!
الظبي من بين الم \طارق خلآص..طلقني...طلقني..طلقني..!
ياسر بصرامه\آقولك ضربك..؟
بتال بحدهـ\آتركها....مالك شغل فيها الحين..آتركها..
ياسر\تكلمي...!
الظبي \آيه..طقني...بس انا الي غلطة عليه..
آفتلها ليتلقفها صدر بتال ..من قوة دفع ياسر.. و.. آنهيار الظبي...
بقسوه وهو يهم بـ الخروج\غلطتي عليه ..ها الكلب يجي لنا نعدلك... ماهو يضربك...
ليتوقف عند مقرن العاجي الواقف بهيبته آمام جناح الظبي.. بـ حدهـ\يبه...طويرق الي مايسوى مد يده على ظبيك..؟
مد عكازه ليكز ذراع ياسر بقسوهـ\وانت وش دخلك..؟طلقها..؟
ياسر بثوره\اقولك ضربها...وتقول طلقها...؟
مقرن بصعوبه\آسمع انه طلقها اول...طلقك يا الظبي..؟
الظبي بنكسار\آيه...طلقني يبه..
مقرن بصرامه\خلآص مالنا عنده شي...!مارفع يدهـ الا هو واصل حدهـ..واذا صاحت المره افزع لرجال ..!
ياسر بصراخ هزت جنابة الجناح\يمد يده على ظبي العاجي..!!والله والله ماآفوتها ولآتروح وأنا حي وماوسدة اللحد...
رمى ياسر عقاله بـنفعال كبير على الارض\والله والله محرم علينا لبس العقل ان عرفنا ان الظبي مضروبه من رجالها وماخذينا حقها..,,
حركته السريعه للخروج آوقفته يد جدهـ \بيروح بتال يخليه يكتب ورقتها..وبينا وبينهم صله ورحم..لآتفضحني انا وعمتك بين خوالها..رجال وضرب زوجته..وآنتهي الي بينهم بكلمه ..خلآص مافي حقوق وراها...,
ياسر بقسوه\يكتب ورقتها وهو مجبر على فعلته بـ المستشفى...
خرج ..
ليصرخ الجد ببتال يتداركه..
لكن بتال ليس بـآحسن حال ..
فـ منظر الظبي كفيلاً بـئن يسدد له لكمات على وجه جراء فعلته..
لكنه الان ممسك بزمام أعصابه وهي كادت ان تنفلت لمعرفته التامه بتعقل طارق الى ابعد حد
وبجموح الظبي و عاجيتها الى ابعد حد..
سارع الخطوات ليلحق بـذاك المقرن الصغير..
.
.
.
مـا يجرح [ الصادق ] الا غدر من يامنه
لا جت من احباب قلبك ! لا تلوم السنين
.
.
.
البراق..
بكاء مرير تخوضه الان ملوكـ...
وتهدئه من فلك..
فلك\لآيهمك وماعليك منه..هذا بس لنه يحبك ولآهو هاين عليها انك تروحين منه لشخص
ثاني..والا تراه من جوئ ياملوك يغليك ويحبك وعارفك وعارف حياك ومايرضى عليك بشي..
مايرضى..؟
لآتاخذين على خاطرك من ياسر ..ترى خاطرك عنده كبير ..
ولو هو يدري انك كنتي تسمعين الكلام ماقاله ولآنطق فيه..
ملوك بـقهر\مايهمني ياعمه شعوره عني ..مايهمني ..بس ليش يجرحني حرام عليه.. حرام عليه.. والله هذا ظلم ..ومايرضاه الله ليه يسوي فيني كذا ..؟
الي يحب مايتكلم عن الي كان يحبها بها الكلمات.. الي تذبحها من الوريد للوريد..
ليه يسوي فيني كذا ليه...؟
ناولتها كأس الخادمه لتشربه برتجاف\والله العظيم مايسوى علي ها الي يصير مايسوى علي..
فلك\طيب خلاص هدي روحك هذا انا طردته من البيت يستاهل ماجاه وانا الي عمري ماطولت صوتي عليه ..ولآقهرته اليوم طردتي له.. قهر له..
والله ياملوك والله انه بعد صعب على روحي..
بس عشانك... والا ياسر هو روحي الي تسكني...
القت رأسها على صدر خالتها لتسكب شي من الوجع هناكـ...!

white flower
10-31-2012, 03:06 PM
.
.
مـا يجرح [ الصادق ] الا غدر من يامنه
لا جت من احباب قلبك ! لا تلوم السنين
.
.
.
بيت الدايس
ابو احمد\غريبه وش عندهمـ...
ام عساف تقدمـ العصير له\مدري بس انا حبيتهم..فيهمـ طيبه وحسن آخلاق..عكس مظهر البذخ الي ظاهر على بنته الظبي لكن هي طيبه حيل..
رهف بمداخله\صحيح عكس شكلها عندها طريقه في ادراة الحوار وجذب الجلسه لها بشكل تلقائي وعفوي ...
لكن هذي الي متزوجه ولدهمـ مادري احس فيها شي..؟ ماعندها لباقه كثيره با الحكي تقاطع سوالف الظبي كل شوي..
ابتسمت ام عساف\لآ..حبيتها عفويه ترى حركاتها وماتقصدها..
رهف\اوف بس مره مره ماعندها اسلوب الله يهديها دفشه بزيادهـ...
ام عساف بصرامه\عيب يارهف ها الحكي على الحرمه من وراها..خلآص انهي الموضوع
رهف بزعل\ماقلت شي..؟
ابو آحمد\وش طرى لهم في ها الزياره..؟
ام عساف\والله مافيه اي طاري..زياره خفيفه ولطيفه مرهـ آسعدة قلوبنا الله يسعدهم..آكيد
قصدهم بس التعرف..لآاكثر ولآ اقل..
أبو احمد\مقرن العاجي انسان محترمـ.. و كل الي اسمعه عنه في السوق بين التجار شي طيب..
ام عساف\تجاريا مدري والله لكن انا ارتحت لأهله..
رهف با ابتسامه\جد والله الظبي تآخذ العقل في اسلوبها وحكيها..ياليت يزورونا دومـ..
آم عساف بآبتسامه صادقه\أن شاء الله ماتنقطع زيارتهمـ..

.
.
.
مـا يجرح [ الصادق ] الا غدر من يامنه
لا جت من احباب قلبك ! لا تلوم السنين
.
.
.
مواقف سيارة العاجي
ياسر يهم بركوب سيارته..ليغلق الباب بتال بحده\وين بتروح بتضرب ولد الفهد..؟صاحي والا مجنون..
ياسر بحده\مجنون..ماني بصاحي...ومخلي العقل لك انت وآبوي...
هم بفتح الباب ليمنعه بتال ويآخذ المفتاح منه بقسوه\بنتصرف معه بالي يسر خاطرك..لو كانت الظبي ماهي بمخطيه بحقه..لكن نحنى (إحنا) الحين ماندري وش السالفه والظبي معترفه انها اخطة بحقه..آذا عرفت انه هو الي مخطي بحقها انا الي بكفيك ضربه وانزل وجع دموع الظبي اليوم بقلبي عليه مثل الخناجر تقطعه..
ياسر \وش..؟الظبي تخطي..!
بتال\آيه..ليه وش الي يرفعها عن الخطى..؟
ياسر\الظبي مايجي منها خطى..دايم هي المره العاقله المتفهمه ..اكيد انه قاهرها بشي او شايفه عليه شي ..
بتال يمسك ذراع ياسر لتهدئة..\تعوذ من الشيطان الحين..ونعرف السالفه لما تهدئ الظبي وماحد برادك ساعتها...
اصرار بتال والحل المنطقي الذي طرحه..
جعل ياسر يتراجع قليلاً..
حتى لايعاتبه احد بعدها..
.
.
بنفس المكان لكن با جناح مناهل..
مناير تمسك رأسها وبصدمه\طلقها ولد الفهد طلقها...يمه من الرجال يمه..؟يه يه والله نصير علك المجالس بكرا..
مناهل تنزل علبة المكياج\لآحول ولاقوة الابالله..ياربي ها الظبي بتنكسر ..يارب ابغض الحلال عندك الطلاق وها العالم هو اول كلمه تجي ببالهم اول ماتصير المشاكل..يارب يارب ترحمها..
مناير بنظره متفحصه ومبتعده نهائياً عن الموضوع\ياحليك متزينه لبتال..ياعميري عليتس بس..؟اليوم ماهو بيمك..وحتى لو مافيه شي ولآطلاق..بنت البراق ماخذه عقله ها اليومين طالع داخل ونفسه براس خشمه...آيه...تزيني ..تزيني..
مناهل بتحطم\مناير..مالك دخل في ها الشي...ممكن تسكتين وتوكلين على الله شوي ويجي بتال...وآنتي على كلامك ماتبين حتى تشوفين رقعه وجه..
مناير بثوره\وانا صادقه من حلاته وحلاة وجه...مخليته لك آشبعي فيه..
خرجت بثوره عارمه وصوت الباب اعلن مقياسها..
.
.
.
مـا يجرح [ الصادق ] الا غدر من يامنه
لا جت من احباب قلبك ! لا تلوم السنين
.
.
.
ياسر يضع يده بعصبيه على مقبض الباب\آفتحي يا الظبي..علميني وش صار...؟
بتال \ياسر..من آصبح افلح اتركها الحين ترتاح..لآتزيده عليها..
ياسر متجاهله وبثوره\بعلق له ايده على رقبته يا عمتي ..والله بسماه لآكسرها له الي مدها عليك افتحي الباب ..آفتحيه...بس شوي..بعطيك على الاقل مهدئ عشان ترتاحين..
بتال يشده\تعال معي ماهي بفاتحه الباب...
مناير مقاطعه بظهورها بوجه ياسر وبتال\ضربها ها الي مايستحي على وجه..والله العظيم انه ها الرجال إكالين نكارين..لآعشره ..ولآضمير..يردعهمـ..!
صرخ بتال بوجه مناير\مالك شغل بكل الي شفتيه ...وياويلك يامنير يظهر لحد...يالله روحي لبناتك ولآشوف وجهك هنا ...
صرخة بتال بوجه مناير آرعبتها لدرجة انها آختلف عليها مكان جناحها فتخبطة يمنه ويسره حتى آهتدة له..
ياسر يبعد يد بتال عنه بقسوهـ\وآنت بعد..؟ماتقول لي كيف تخلي الرجال داخلين طالعين على بيتك...؟
بتال بعدمـ استيعاب لكلامـ\اي رجال..؟اي بيت..؟
ياسر بغضب\بيت فلك..؟و..ولد الراسي هناكـ قال يقابل خطيبته قال...آنت ..تبي تجلط أبوي..تبي تذبحه ناقص عمر...
وش تبي بضبط وش تبي..؟
بتال بغضب\لآ تطول صوتك علي...؟آحشمني لآ آخليك تعاف الحشيمه..البنت بنتي والرجال رجلها..ومال احد دخل فيها...دام خشمي يشم الهوى..
ياسر بثوره|آها..آخو جسار الراسي..في بيت بتال بن مقرن العاجي يقابل من..؟خطيبته الي هي بنت خال ياسر ولد عبد العزيز العاجي...؟
تصدق..؟لو آحد من قبل مخبرني عن هـ الشي..قلت له انت مجنون رسمي..؟
بتال مواجه لوجه ياسر تماماً\المجنون الي ناسي كسرة جناح آهله عشان حب ماصانه..ويدور له آعذار يبرر لقلبه ويسكته..!
ياسر آستدار بغضب ليتوجه الى جناحه وصوت الباب آجفل بتال من مزاجها الغاضب جداً..



.
.
.
مـا يجرح [ الصادق ] الا غدر من يامنه
لا جت من احباب قلبك ! لا تلوم السنين
.
.
.
الراسي..
جناح ريان..
آم جسار تفتح جناح ريان وبصرامه\نينا ..ميري..يالله بسرعه خذو ملآبس ريان وعلى الغسيل وانتي رتبي جناح..كل يومـ لآزم وحده منكمـ تجي ترتب الجناح كله..آوكي..
قالتها ام جسار وهي تجلس على طرف السرير..
نينا\مدامـ ريان كلآم مافي آحد في آدخل جناح..الا اذا هو في موجود...وهو كل يوم مافي شوف انا كتير اذا انا في شوف فيه شغل تاني..
آم جسار\مو مشكله الحين رتبو انا موجودهـ...حسبي الله على بليسك يا ريان لو ماحصلت نسخه لجناحك ماترتب..وياليته على سنع الا على قل سنع ها الحرص...الله يهديك الله يهديك...
رتبت بهمس الاوراق المتساقطه على السرير...لتدخلها با الكومدينه..فتسقط عينها على شي آخر تماماً..
لمـ تتحرك عينيها المضطربه على شي سوى تلك الصور..!
خمس صور قلبتها بـصدمه من بين ايديها..
ودموعاً حارهـ هاجمتها فجئه..
وغصات الم سكنت حنجرتها فجئه..
.
.
.
فاجعه..
فاجعه..
فاجعه..!
تلك الصور ليست لك يا ريان..!
لآتخصك..
لست انت من تحتضن تلك الفتاهـ..
شخص اخر..ليس انت..
ليس قطعة من القلب تتحرك على الارض ..
ليس من ربيته على مخافة الله يفعل هكذا..!
ريان...وآمراءه...!
ريان..!
وآمراءهـ..
وبعد عن الله ومعصيه..؟
هنا بين أبنائي..؟
سقف حرام يجمع بين آحدى ابنائي وامراءهـ...؟
صغيري..؟
لآ..
آصدق...
آعادة الصور وبصرامه\لآترتبون شي...يالله آطلعو برى الجناح..
حملة نفسها ام جسار بصعوبه وخرجت وآخرجت الخادمتين..
وآغلقت الباب كما كان..!
لكن ليس القلب كما كان..؟
.
.
.

يوم جديد..
.
.
.
الراسي..جناح شهودي..
شهد بصوت خافت\لآ..وكيفها الحين..؟
طيب متى تطلعون من المستشفى..؟
انتبه عليها..
لآ
لآ
ماحد آنتبه ان انت مانمت البارح هنا...
صوت ولد عناد...
ايه نايم عندي البارح..
طيب
طيب
خلآص..
يالله مع السلامه..
آغلقت الهاتف والقته على الاريكه...
وآحتضن من جديد رعد الباكي..\تبي بابا..عناد..ولآ شو..؟
رعد ببكاء\بابا...عنااااااد...
آستدارت لتلتقط عدة آدويه لها...وتأكلها من ثمـ ترتشف كأس من الماء..
رعد صمت لثواني وهو يرى دخول عناد وآعلن ترحيبه بتصفيق بفرحه شوهتها تلك الدموع..
عناد يحمله من ثمـ يقرب آنفه من صدر رعد\مممم ياحلو هاالصباح الي فيه ريحتك..
شهد بأبتسامه\تحسسني ياعناد دومـ انك ماتحب رعد..وماتهتمـ فيه..؟
آبتسمـ\عادي...شوفي انتي مثلاَ ذابحك الدلع عشان امي محسستك بحبها واهتمامها..وريان آردى منك..لكني شوفيني انا وجسار..مافي وجه مقارنه...؟
شهد بعبوس \الحين انت تتكلمـ بآي عقليه..هذا صغير..؟
آبتسمـ\لآ ..من شب على شي شاب عليه..آسكتي بس.لآتقعدين تهذرين علي لين تعكرين مزاجي...
آستدار وهمـ با الخروج للتتلا قه درر..وفجئه صوت بكائها دوى با المكان...,!
.
.
.
مـا يجرح [ الصادق ] الا غدر من يامنه
لا جت من احباب قلبك ! لا تلوم السنين
.
.
.

الجريدهـ..
(ضيفاً..و..مساومة على الشموخ)
.
.
جسار بأبتسامه\آظن سبق لنا شفنا بعض..
آبتسم \مآتذكر..! بس ملحوقه..اليومـ..تتعرف علي..بما أني آعرفك زين..
آبتسم جسار بهدوء وهو يعرف ياسر تماماً\ساعه مباركه بذن الله ..من حضرتك..؟
ياسر بهدوء وهو يستوي بجلسته بآريحيه\البارون..؟
جسار تراجع بظهره للكرسي\يآسر العاجي البارون الحين ..!
آبتسم وهو يأخذ أحد الاقلام\عليك نور..ياسر العاجي..او ..خلنا نقول..البطل الجديد لمقالتك ياحضرة المجاهد في سبيل الكلمه الحره..!
جسار وعينه على القلم بيد ياسر\حي الله اي شخص بمكتبي سواء كان عاجي او اي طبع يرجع لأي معدن من معادن الارض...!
ياسر\اليوم حبيت آعمل زيارهـ خفيفه لحضرتك..منها آتعرف شخصياً بشخصك..ومنها آنت تتعرف علي..وحبيت آعطي شخصك الكريم..سبق صحفي..بما أنك الراعي الرسمي لجميع آنشطة العاجي وصفقاتهم الصغيره او الكبيرهـ..الظاهريه..او الخفيه..ان العاجي اليومـ..تجارياً..متمثل بشخصي..
ختم جملته بأبتسامه صغيرهـ..
جسار بعصاب باردهـ\وآتمنى ان تكون مسيرتك مغايره تماماً لمسيرة مقرن..ونفتح مع بعض صفحه جديده لصالح المواطن اولاً وأخيراً..فـ مايخفى عليك...الحديد..وتحوله لسوق سوداء النهب والجشع والاحتيال هم الاصوات المسموعه والمتحكمه فيه...
بتغير مساركم تجارياً يتغير مسار مقالاتي صحفياً..
وهذا تابع لطريقتكم في التجارهـ
ياسر \آخ جسار..آنت طال عمرك لحقت على كبرت مقرن العاجي ..بس آذا تبي تشوف مقرن العاجي في وقت شبابه..دس له طرف اليومـ
وقف ياسر ..
جسار بهدوء\يعني يتجدد فيك العهد القديم..؟
ياسر\صدقني ..كل الي عادتيهم كومـ...وياسر العاجي كوم ثاني..
جسار \تهديد..غيرك كان آشطر..
ياسر\ههههه..غيري..!قلتها بنفسك..!لكن انا قلت لك..اناغير عن الي عادتيهم..يمكن الي قبلي هددو بس بتوقيف قلمك..لكن آنا..آقسم لك آخلي ها الناس يمرون ويشوفون ها الجريدهـ مسكره وبشمع الاحمر..!
جسار\مافي آكثر من الكلام....؟
آدخل جيبه ليخرج جواله الفخم ويضغط على مقاطع الصوت لينطلق صوت آنثى..
أستاز جسار..!
آنا مدام جاكلين..
المدام تبعك كانت بتجربنا على آعمال مش كويسه بمشغل والبوتيك تبعها كـانت بتأمرنا نعمل تصوير لزباين وآشياء كتيره مش منيحه بنصور الزباين بـ جلسات المساج او الجلسات التانيه..
انا ماكان بدي..
بس هي بتهددني بـترحيلي لبلدي..
وانا هلآ مابدي منها شي..
انا هـ اسافر بس راح آخلي ضميري مرتاح...
مدام سيوف ست مش منيحه..ست مش شريفه ...ست منحطه تماماً..!!!
آوقف التسجيل الصوتي والابتسامه ترتسم على وجه ..وعينيه تراقب صدمة جسار ..
مد الظرف الابيض\وهذي صور الضحايا..وباين ديكورات المحل للاسف..واضح..؟
آذا بيتك من زجاج لآترمي الناس بحجارهـ...
وآذا انت مو قد السباحه لآتدخل الماء وتسبح عكس التيار...
اذا سكتنا لك قبل كذا..هذا مو معناته طول الخط راح نسكت..هذا معناته ماتفضينا لآشكال الي من براء براقه ومن داخل ماهي مشرفه...
لآتدعي المثاليه..!
ولآ
تخدع الناس بمسرحيه كذابه. . .لصحفي صاحب الحقيقه ..!
آنت مانت بقد العاجي اذا كسرت لك روس ثانيه قبل...!
العاجي بشخطة قلمـ يودونك ورى الشمس..!!!!!
مالك اي خط ثاني بعد اليومـ.. الا.. الالتزام الصمت ..او .. تطبل لبهرجة الآعمال الخيريه للعاجي..
رمى الظرف لتسقط الصور وتتبعثر على طاولة جسار الانيقه...
وتبعثر معها ..
الشموخ..
المثاليه..
روح الاخلاص..
والقلم الحر..
بعثرة معها كل شي..
وآبتلعت كل شي بنسحاب ياسر من مكتب جسار والصمت والصدمه تحول كل شي حول جسار.. لصمت ..وصمتاً رهيب..رهيب..رهيب..!
.
.
.
نقف هنا...
همسة محبه..فضل النوافل..
1 - أنها مما تُنال به محبة الله ، كما في حديث أبي هريرة وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه . رواه البخاري .

2ـوالمحافظة على هذه الركعات من أسباب دخول الجنة؛ لما ثبت في صحيح مسلم،

عن أم حبيبة رضي الله عنها ، أنها سمعـت رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ يقول( ما من عبد

مسلم يصلي لله كل يوم ثنتي عشرة ركعة تطوعًا غير الفريضة ، إلا بنى الله له بيتًا في الجنة )) [ رواه مسلم: 1696 ].
.
.
نلتقي اذا كتب الله لنا عمر يوم السبت القادمـ..=)

white flower
10-31-2012, 03:10 PM
نظرة حقد 25..

.
.
مدخل

الشوق ماله عمر , يفنى وينعاد
........................له في الضلوع أن عاد وأن غاب رجفه



مع كل فرقا , له ورى الجفن ميلاد
........................وأن ماتت الفرقا لقى الشوق حتفه



جيت أقتل الفرقا من بلاد لــ بلاد
........................ملّ الطريق يشيلني فوق كتفه



وأنا بعد مليت من كثر ما أرتاد
........................هالشارع اللي كان لك فيه شرفه



تظمأ عيوني شوفك , وتشبع سهاد
........................عيّا الزمن يقطع ظماها بــ رشفه




لاوجهك أسقاها , ولا ذاقت رقاد
........................ماغير طيفك , طيفك اللي أعرفه



كنّه ظبي , وعيوني ظلال صيـاد
........................يجفل قبل يرتد للجفن طرفه



مشكلته أنه كل ما أشتقت يزداد
........................حتى ملا جدران وقتي وسقفه



وأصبحت أشوفه فــ أول الغيم لاجاد
........................وفــ أقصى الشفق لاطاحت الشمس خلفه



وفـي الأرض لانامت عقب صوت رعاد
........................وفي كل شباك ٍ صحت منه درفه


أتعبت طيفك لوم , واللوم مافاد
........................ويوم الأمل في شوفتك مات نصفه


نويت أسافر عنك بجروح ٍ جداد
........................وعمر ٍ من أوراق الزمن حان قطفه


نويت , لكن جابني الشوق منقاد
........................وجابك حنينك , والزمن سال عطفه


شفتك تبسّم لي خجل مدري عناد
........................وفي نظرتك شوق ٍ من الظلم وصفه


حسيت كني طفل , وعيونك أعياد
........................ياعيدي اللي له ورى الصدر رجفه


سمّ اللقا صدفة , وأسمّيه ميعاد
........................أنا أنتظرتك , وأنت مريت صدفه ..!
.
.
بدايه..
...... إِخْتِلَآفُ .. الْرّأْيْ .. يُفْسِدُ ..وِدّ كُلّ .. الْقَضَآيَآ..!
هذا هو المقصود هنا...
بـ شخصيات مقرن وياسر وجسار..!
تجارياً.. و..آعلآمياً

.
.
.


والظبي وطارق..
فـوجهة نظرهـ ان تكون هي مطيعه له من دون نقاش ولآغيرهـ..وهي نقاشاً يجيب ان يحتوى..و{غيرة} يجب ان يتفهم مصدرها ويبتعد عنه...
.
.
قبل نبدى معكمـ احداث البارت والحدث الذي توقفنا عنده وهو مشهد معرفة جسار بـخيانة سيوف من ياسر..آنتم متشوقين لردة الفعل والعقاب..؟
لكن طبيعة الحدث صادرهـ من شخص واحد وعقليه واحدهـ وهي عقلية جسار وكيفية تقبله لوضع..
ان طلقها في هذا البارت..فـ له اسبابه..التي لآتجهلكمـ...؟
وان آحتفظ بها ولم يطلقها..فـ له اسبابه التي يحتفظ هو فيها..؟
جسار عقليه واعيه..وكل ردات فعله ..
يجب ان تبنى على هذه العقليه..؟
.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت الصلاه..,
.
.
.

عيني جسار لمـ تفارق الصور المبعثرهـ على المكتب ..
والصور تفضح كل شي..!
حرك الصور بجنون...
وآنفاسه تختنق مع كل صورة لفتيات بريئات ..
كانو الضحايا ..
وسيوف وعاملاتها الجلاد..
يغمض عينيه لحظه عن رؤية شي لآيحل له..
ويفتحها لحظة آخرى بـجنون غيرة رجل..
آمعنة انثى برميها تحت قدميها وتمزيق شموخه وكرامته وشرفه تحتها...
الصور بين يديه..
والمرار يسكن آنحنئات الوجع...
سيوف..!
سيوف...!
سيوف..!
من آستوطنة الروح ..
و..
آقامة لها صرحاً شامخاً من الحب لايشاركها آحد ..و..لآيجرئ..!
من تشع طهراً ورقه بعيني..
وتنساب بين حنايا الروح..
عشقاً..
وحباً..
وذوبان...
يأتي ذاك الياسر فـ يرمي بكرامتي..
و..عرضي ..با الارض ..من ثم
ينحني قليلاً بعجرفه فيمرغه بـ الوحل..
صور..!
آعراض..!
سمعات ناس ..!
تهاونة بها سيوف وتاجرة بها...
وقبل..
ذاك ..
وذا...
رمة دينها وآسمي خلف ظهرها..
.
.
.
وقف بهتزاز..
والمكتب يحكمـ أغلاقه على صدرهـ...
يشعر بآنه لآشي...
مغفل...
لآ
شي..
سوى
رجلاً مغفل..
جزمـ بآنه يقض..
لينصدمـ
بآن آحدى النساء..
جعلته مغفل...
مجرداً من كل شي...!
.
.
رجفة أجتاحة جسار...
حتى سكنت أصابعه التي جمعة تلك الصور...و..آحكمت أغلاقها با الظرف..
رفع جواله وضغط الرقمـ ليظهر أسمها على شاشته ..[..شوق العمر..]
ليحضر الرد بعد اقل من دقيقه\هلآ جساري...!
بصرامه\وينكـ..؟
سيوف بستغراب\حبي بـ البيت وشوي بطلع لمشغل....؟فيه شي..؟
جسار بختناق\عشر دقايق وآكون عندكـ لآتطلعين ...
آغلق جواله..حتى قبل ان يودعها...
وخطى خطوات واسعه ليخرج من مكتبه بـعاصفه سكنته الان...,
.
.
.
لآتزيد طعون اوجعت الخناجر..
مابقى عرقاً بقلبي ماثنيته...
.
.
.
بسيارهـ..
الابتسامه تعانق شفتيه الان والانتصار يلوح بأفقه وهو يتذكر أسوداد وجه ذاك المتجسر..
حمل هاتف السيارهـ...
ليتصل للمرهـ الرابعه وهي لآتجيب..!
يشعر منذو البارحه بآختناق...
وهو يتذكر كلماتها الي ترن بأذنيه وروحه.. ولمـ تغفى بـغفوته القليله...
لمـ يرتح ولو قليلاً..
حتى سكب القليل من وجعه على ذاكـ..
وضرب عدة أهداف بحجراً واحد
آزاح خصم الجد العنيد...
وجعل شموخ جسار يهوي الى القاع ..
[بأي ]
طريقه لآيهمـ..المهم سقوطه..
و
آشفى قليلاً من غليله..
كي ينعمـ على الأقل با القليل من النومـ الليله...
لآينكر..
قسوته ..
وقذارت لعبته على ذاك الجسار..
لكن هو في الحقيقه يريد فقط ابعاد الغشاوة عن عينيه ان كان لايعلمـ وينشغل بها عنه
وان كان يعلمـ بقذارت زوجته...
فهنيئ مريئ لي ..فـي قسوتي عليه...
فـا بتأكيد يستحق ذلك..
لآيهمني ذاك الجسار بقدر الكبير...
سقط..أو...بدايات السقوط..
فـ ..لقد لويت ذراعه..
ورميته خلفي...؟
اكثر مايهمني الان هو خالتي ..
لما لآتجيب...؟
آو.. قد..
يدور بذهنها ان قد تطردني ..
من آحضانها...؟
لآتستطيع..؟
ولآ آسمح لها..
حتى وان جرحتها...
فـ هي لم يبقي لها سواي..وأبناء خالي..
اذا...تـتناسى أخطائي..
وتغفر لي زلاتي...
أيضاً هي رمة أسم زوج ملوك بـ وجهي...
ولم تراعي أبداً..حب وامتلاك تلك الملوك لعماقي..
وكئن لآشي ابداً كان يربطني بـملوكـ...
وآرتبطة بمن ..؟
بشقيق ذاك..؟
عقد حواجبه بتجهمـ وهو يغير مسار سيارته ..لطريق فلة خالته..
.
.
.
لآتزيد طعون اوجعت الخناجر..
مابقى عرقاً بقلبي ماثنيته...
.
.
.

ضي&ريان..
ضي بتوجع\لآماتروح..؟كيف تروح وتتركني كذا تعبانه..مافيه..ماتروح..
ريان بعصبيه\ضي..وبعدين معكـ..لآتصيرين كئنك طفله ..خلآص تو كنا راجعين من المستشفى..وآنتي الحين بخير...آمي بتفقدني بعد شوي وش بقول لها..؟
ضي تمسح على جبينها وبـعصبيه\حرامـ عليك ياريان..الي ببطني ولدكـ وانا تعبانه لآتروح ..آهلي كلهمـ مو برياض..كيف اذا صار فيني شي..من الي بيدري عني..؟
بضيق جلس على الكرسي..\شلون يعني ياضي اشيلك على كتفي واروح فيك لآهلي..؟
ضي بقهر..|انا ماطلبت منك ها الشي..بس لو طلبت ياترى بيصير مع انه حق من حقوقي عليكـ..؟
ريان بنرفزهـ..\حق..!ضي..ماتفقنا على الحقوق..؟لو اتفقنا على الحقوق..ماهو الى الان انتي معي والي ببطنك مني..؟خليك عاقله واتركي منك الحركات والكلامـ الي ماوراهـ الا فتح باب للمشاكل...أنا مو مقصر معك في شي ولآبـقصر..فـ لآتحاولين تفتحين اشياء كلنا بغنى عنها...
آبتسمت بوجع\آكبر شي مقصر فيه انت ..هو انا ..وانت..تحت سقف واحد..والناس كلهم مايجهلون قربك لي وقربي لك..!
ريان\موال جديد ها الي قاعد اسمعه..ماعمري سمعته..؟
ضي بعصبيه\لآتلومني ..لآتلومني..انا في وضع مايسمح لك تتركني وتروح..انا حامل وحملي فيه تعب على صحتي وصحت البيبي...وانت تقول بطلع واروح..على الاقل قول لشهد تجي هنا عندي ها اليومين..؟
ريان بـابتسامة متهكمـ\هآ..تستهبلين..والعذر عند اهلي ياترى وش يكون..؟
لآمست بألم رأسها بـصابعه\ماتوقعتك قاسي علي بهـا الشكل..في يومـ...؟
ريان \وانا ماتوقعتك في يومـ ماتراعين وضعي عند اهلي..؟
بهدوء\خلآص ..روح....,الله يسهل لك..و..سكر باب الشقه وراكـ...
آستدارة..لتسلقي على السرير...
وتغمض عينيها بـدمعه..فضحتها عبرهـ...
زفر بضيق..
و..
رمى مفاتيح الشقه على الفازهـ..لتصدر صوت معمعه..
تراجع خطوات ورمى نفسه على الاريكه المقابله لها...
ويزفر من جديد بضيق..؟
.
.
.
لآتزيد طعون اوجعت الخناجر..
مابقى عرقاً بقلبي ماثنيته...
.
.
.
حب..!
تملك قلبي حتى بات على عرشه ملك..
و ملك زمامه حتى ثارت غيرتي..
و.. حبكت خيوطها حول مملكتي..
هو سبب كلماتي الجارحه..
هو سبب ثورتي..
هو السبب..
لما ..
لمـ يقدر حبي وتعلقي بـه..
حتى ..
يذهب بـتجاهل لي ولغيرتي...
فـينبش على أسبابها..
كمـ يؤلمني ..
ويكويني..
ويقتل روحي...
حبك..
بل..
كان يجعلني آحلق بين الغيومـ..
و
فجئه آسقطني بين القبور..!
.
.
.
سمعت صوت عكازهـ..
من خلف الجناح..
يطرق الباب بطرقات خفيفه...|أفتح يا ظبيي..؟
عدة لحظات..,
وفتحت الباب..!
.
.
.
ملآمح أنكسارها..
لآ
تمر على قلبي مرور الكرامـ..
فـ
البارحه ..
حُرمـ النومـ على آجفاني ان يطبقها...,
وأنكسارها..
يغرس في القلب شظاااايا من زجااااج..
.
.
.
ببحه\عسى أرتحتي شوي الحين..؟
آبتسمت بتعب\آيه..
.
.
لـم يمهلها تكمل كلمتها الصغيرهـ..
لـيشدها برفق لـصدر..
فترمي وجها المترف على كتفه..
وتمعن في أذاقته وجعها..
وأنكسارهـ..
والألم الذي أستوطنها...فتبثه لـقلبه\ليه..ليه ..ليه يابوي.. في لحظة ضعفي وقفت [ضدي]..آنا مو غاليه عليك...انا مو عزيزهـ..ليه تقول لولد عبدالعزيز اذا صاحت المرهـ افزع لرجال...ليه تكسر مجاديفي فوق ماهي مكسوره اليومـ..؟
ليه ذوقتني طعمـ الجمر...والقلب مكسور..
ذبحتني بكلماتك وانا اليومـ [مذبوحه]..
هز رأسه برفق..\هذا كلآم الرجال العاقلين والوازنين الامور يابوك..طارق ماهو راعي الزلات ومامد ايدهـ الا هو طالع من طورهـ...
ومانتي برخيصه عندي..
ولآانتي بـمكسورة جناح وانا [حي]..
رجال ..راح..او..رجع...
ماتوقف الدنيا عندهـ يابوك..
لكن تقولين انا مكسورهـ وانا[حي]..!
هذا الي انا ماقبله ولآابي اسمعه..
ولآيجي لك على بال...
كيف مكسورهـ وانتي بنت مقرن بن عبد العزيز..؟
ضربك..!
الرجال فيه الي دمهمـ آحر منه..
ومصبحين وممسين حريمهمـ على الضرب...!
ماعرف وش خطاك او خطاهـ..
لكن دامه مد ايدهـ عليك..
فـماعاد له عند العاجي حرمه ..
ولو الخطى راكبك ساس ورى ساس..
آنا..ماهو ..بعاجزاً أجيبه لك هنا..
مكسراً عظامه ..
و..
معلقاً على رقبته عقاله..
عشان يعرف كيف يضرب بنات الرجال..؟
لكن يابوك..
كل شي وله وزن..
مسحت دموعها الظبي وبـصوتاً مبحوح\يابوي انا غلطة وعارفه هـ الشي..لكن مايمد ايدهـ علي..مايمدها...
وش شايفني..يومـ يمد ايدهـ..؟
بهيمه..!
و...الآ آآآآيش..؟
مقرن بتهدئه\في الامر ان شاء الله خيرهـ...في الامر ان شاء الله خيرهـ..هدي نفسك وتعوذي من الشيطان..صلي ركعتين..وآفتحي قرائنك..وفي طلاقكمـ خيرهـ..
الظبي آرتفعت لرأسه لتقبله\يابوي لآتزعل مني ..والله من القهر الي فيني قلت ها الكلامـ..
آبتسمـ\مافيك الا العافيه..غيرك هو الي يجيه الزعل..اذا تطلق والتفت حوله.. لآ..اخو..لآ..ابو ..لآسند..
ولآشي في ها الدنيا..غير ذل وطلآق..!
لكن انتي يابوك..
معززهـ مكرمه..
من صدر .. أب..لصدر..آخ..لصدر غالي..
ماتفقدين الا دخلته وطلعته ..و..الآ..هو ماهو بمفقود..؟
آبتسمت بهدوء\الله لايخلاني منكمـ..ويحفظكمـ لي..
ابتسم \يالله اجل يابوك..تعالي افطري معي...ماتهنى لقمتي وانتي مانتي على يمني..
اشارات رأسها باالموفقه..,
لتحتضن كفه كفها...ويجبرها على السير معه..
.
.
.
لآتزيد طعون اوجعت الخناجر..
مابقى عرقاً بقلبي ماثنيته...
.
.
.
فلة بتال..,
فلك واقفه بـا القرب من الاحواض المملؤئه بورد صغير...
ورذاذات الماء الساقطه عليها تزيد الصباح جمالاً..
لولآ..
آحساساً با الغيرة يستوطنها..
وهي تعلمـ اين بات بتال البارحه..
لآ
تستوعب فكرة خروجه لـ غيرها..
تمعن تلك الافكار بوجعها داخلها..
لتلقط الهاتف..للتتصل به..
من ثم تعيده متردده بعد لحظات..
.
.
.
لآآستطيع ..
آقسمـ
لم يعد لي طاقة في التحمل..
آحبه..
بل اذوب..وآتمزق..
وهو ..
ببروداً داخلي وخارجي..
يخرج من آمامي
بآببتسامه تقتلني وجعاً
وانا اعلمـ اين يذهب..
لآحضان نساء غيري..!
لآآستطيع ..
آشعر بغيره قاتله..
.
.

white flower
10-31-2012, 03:12 PM
.
.
آحتضنها برقه من الخلف آذرع مفتوله ..\يسعد لي صباح ريحة امي..
جفلة من دخوله المفاجئ..
من ثمـ آبعدته بعنف..\لآني ريحة امك ولآ ريحة اي غالي عندك...آبعد...
ابعدته بقسوهـ..
جعلت روح ياسر تهرب معها للحظات وتعلن أنفصالها عنه أن استمرت بغضبها..
و آذا لم يتداركها...
سارع الخطى ليعترض طريقها ويقف أمامها مباشرة..\خالتي حقك علي والله حقك علي..خالتي سامحيني...؟
ماهو من عادتك ماتغفرين لي الزلات...!
تجاهلته فلك تماماً وهي تسارع الخطئ لداخل الفله لكنه مازال يتشبث بها..!
وكئنه طفلاً صغير يرفض ..
ان تستمر والدته بـ غضبها..
والمضحك هنا..
هو ذاك الطفل يكبر تلك الامـ ويسبقها بـ سنوات..!
.
.
ياسر بـ تهكمـ صاحبه الم\ياريحة امي آسف والله آسف...مايسوي علي ها الحياه تحرقون جوفي وتقولون لي آصبر ولآتتوجع..؟
فلك تستدير له وبصوت خنقته الدموع\ولآكلمه انت ولآكلمه انا ماطردتك من بيتي وش جابك من جديد..ها..وش جابك... قليلين أصل ومانشرفك اكيد..؟ وش جابك لنا...؟
وتقول لي ريحة امي و امي واغفرلي الزلات..!
ها الزلات ذبحتنا ونحرت أرواحناً..
والا يمكن أرواحاً عندكمـ مثل أصلنا مالها أي قيمه...!
.
.
لم يتمالك ياسر نفسه..
وهو يرى دموع غاليته
تتساقط..
من دون سابق أنذار له ..فــ يهرب من رؤيتها..
أغرقت وجنتيها بغيث سحابها...
آحتضنها بقوهـ...
وجعل تلك الدموع تتوقف على صدرهـ..
لـ تعلن عن نحيب ..
.
.
فلك بـبكاء\بغيناك لظلم اللا يام صرت انت والايام علينا...
آبعد ياسر رأسها عن صدرهـ..
وبوجع سكن خلف الاضلع وهو يحتضن وجها الرقيق بيدهـ\خالتي تكفين لآتوجعيني اكثر با الكلامـ...
آبتعدت قليلاً عنه لتمسح دموع الضعف التي تسكنها دائمابمواقفها\وكلآمك وش خليت لغيرك..؟دام السم والدواء بيدك..؟
تنفس بعمق وهو يراها تبتعد قليلاً\عشان الي تحت التراب اليومـ من كل غالي لك تسكرين الموضوع كله..تكفين ياخاله..لآتزيدينها علي..تكفين..!ماترجيت غيرك ولآبترجى..!
فلك تمسح دموعها بصمت أعقبته ثواني هدوء من بعدها زفرات\ذبحت ملوك بكلامك عنها ذبحتها كل شي قلته ليت مافي اذن ثانيه سمعته...؟
.
.
ســــــكـــــبت عـــــلى الــــــــــــوجـــــــــــع المـــــــــــــزيــــــــــــــــد..!
.
.
ياسر ببحه\ سمعت كلآمي..؟
فلك آومئت برأسها من ثمـ\أنت وش تبي فيها ..؟والله ماشافت منك خير..لآفي سنين ملكتها عليك ولآبعد تطليقك لها...آعتقها..منك..ومن..كلآمك..وآفعالك ..لوجه الله..ماهو لوجه احد ثاني..
آتركها...آطلق سراحها..ماتبي منك شي..
والله ماعاد تبي حتى التقدير والاحترامـ..
ولآحتى اي ذكريات..آتعبت نفسيتها اتعبتها...!
ياسر بتعب جلس على درجات المدخل للفله..
وسحب من جيبه علبة دخان وآحرق روحه بحراق سيجارته الاولى..
تنفيس لا آكثر ...
جلست فلك بجانبه..وآنفاسها بدأت تركن للقليل من السكون..بعد ان كانت ضجيج..
آبتسم وهو يلقى نصف نظرهـ لفلك\بغياب بتال عنك كل ها السنين عشتي مع الناس ياخاله والا محسوبه كنتي مع الحيين...؟
آوجعتها فلك كلمات ياسر لكن بثقه\مافيه وجه مقارنه ..آنا كنت صاينته..وانت خنتها..لآتقارن نفسك بعمك يا ياسر..عمك ماخاني مع احد ..بتال تخلى عني وهو مجبور..ماهو مثلك..؟
ياسرببحه\خيانه..خيانه..خيانه...حسستوني انها شماعه وعلقتو عليها كل شي...
آحس الي فيني عقاب..؟من يومـ تركتني زادني ربي حباً فيها..
التفت فلك وبهمس\يابوي انت..لآتذبحني بكلامك ترى قلبي بين نارين..لآتزيدني ..آذكر ربك..روح خذ لك عمرهـ...وآطلب ربك هناك يمسح على قلبك من حبها ..والا تزوج ...ياسر تزوج...خلى الي فيك يروح ..
يمكن ربي يرسل لك الي تسعد قلبك وتحبها من جديد وكئن حب ملوك مامر عليك...
يانظر عيني تزوج..تزوج...لاتجلس كذا..؟
ياسر أطفئ السيجاره بـ رخامـ المدخل\وهذا الي بيصير..جدي بيخطب لي بنت الدايس..
ابتسمت فلك \والله..زين..مبروك ..مبروك...
آبتسم\ماصار شي..و..لآبعد خطبنا...لكن آرسلنا الاهل يشوفونها..وصارت مشكله وماعاد نعرف بعدها راسنا من رجلينا...
فلك بخوف\مشكله..ليه..؟وش صار..؟
ياسر\تطلقة عمتي...وزوجها ضاربها الله يكسر ايده...
فلك بصدمه\لآحول ولآقوة الا بالله يالله وش ها الخبر..الله يعينها..الله يعينها...
ياسر قطب حاجبه والتفت لجه الاخرى..,وغرق بـطوفان الظبي من جديد..
.
.
.
لآتزيد طعون اوجعت الخناجر..
مابقى عرقاً بقلبي ماثنيته...
.
.
.
فلة الراسي..
خارج جناح شهد..
عناد بضيق وصراخ درر آصم آذنيه\بس يادرر بس..وش ها الصراخ..؟وش فيك..؟علميني ياروح عمك..؟
درر باكيه وهي ممسكه بثوب عناد وصراخاً حاد..
عناد بضيق\شهد..خذي رعد ..و..آنزلي آكليه..شكل السالفه طويله مع درر
شهد بعصبيه وهي تحمل رعد الخائف\درير وجعلك الي ماني بقايله وش ها الدلع وش ها الصراخ طيرتي قلب رعد حسبي الله على ابلبسك انتي وها الدلع المالغ ..وش فيك..ها..وش فيك..
ترى والله ان ماسكتي لأخلي آمك تجي تسحبك من شوشتك لغرفتك..دلع..!
درر تتجاهل شهد با الكليه وصراخها فقط تنبيه لشي ما..!
عناد بضيق اكثر\طيب بعدي شوي لآتطيحيني..آبعدي شوي من رجولي بس عشان اشيلك..
آبتعدت قليلاً..
ليحملها عناد بـ استغراب وتوجه بها ليغسل وجهها..
فتح الماء وبلل يدهـ وغسل وجها وآجبرها على الصمت قليلاً الماء...لكن شي آخر..لمـ يستطع عناد ان يمنعه..
آستفراغ درر ..!
عناد بضيق\درر وش فيك..اسكتي..من كثر الصياح صرتي تستفرغين..
عناد بضيق رفع صوته لـتأتي له الخادمه مسرعه...
عناد\جيبي بجامه لـ درر..او..أي لبس...بسرعه ..
مسح وجها وآنفها المحمر بـ مناديل ..وحملها على ذراعه ونزل لدور الارضي..
.
.
بعد آكثر من عشر دقائق..
نينا\ياللاآآآ بيبي..يآلللاااا نروهـ فوق ..ونغير ملآبس آنتا
درر بعصبيه ووجه آحمر\آنقلللللعي..

white flower
10-31-2012, 03:13 PM
عناد مسترخي على الكنبه شدها برفق لـتسلقي هي على صدرهـ..\آتركيها ماهو لآزم هاغيار .. اساساً بغير ملآبسي حاستها ...بس قولي لسيوف بابا عناد يقولك وش في درر ..تعبانه..او..مضايقينها انتمـ..
شهد تقطع كلآمـ عناد وهي تجلس مقابله له ورعد الصغير بحضنها\قسم بالله انا قلت لك دلع وماصدقتني ..
امها تقول مافيها شي بس ماتبيني لآ آشيل آختها ولآحتى آحممها...شفت..تبي بس طق وعقاب..وتبطل دلع..
درر مقاطعه ونظراتها موجه لرعد المبتسم بحب لملاعبة شهد\والله..ولدك شين وماهو حلو..وع منه دب..!
آبتسمـ عناد وهو يلتقط تفصيل صغير بـدرر آوجعه جداً..شدها لصدره بحنان\تكفين يادرر ياليدي عناد الا ها الدب لآتقولين فيه شي...آتركيه بعيوبه وزينه لي..دب وشين الي تبين راضي فيه انا ههههه..
درر تحتضن صدر عناد لتريح انفاسها قليلاً على صدرهـ...
وتتجاهله..لتركن للهدوء قليلاً..
بهمس\قسم بالله لاعبه فيها الغيرهـ وقل الحنان..
شهد بستغراب\غيره..!وقل حنان..! لآ..ماظن..جسار مايقصر..
بصرامه\الا مقصرين مع ها الطفله ..
شهد بتهكمـ \والله ياهـ البنت رافعه ضغطي وان وسن انعمـ منها وأرق..وحتى مؤدبه ماهو زيها لسانها طويل..ويبي له قص...
آبتسمـ عناد وتمتمـ بصمت بكلمات لمـ تفهمها شهد..!
.
.
.
دلف الباب بشدهـ جسار..
تجاهل تماماً استغراب عناد ومنادتهـ..له...
ليتوجه لـ جناحه الخاص مع سيوف...
شهد بستغراب\هاااا..وش فيه جسار..؟
عناد بـتوجس\مادري..؟ممكن شي مضايقه بـالشغل..؟
شهد\غريبه..راجع بدري..؟
ام جسار مقاطعه بدخولها على الجلسه\ريان مانامـ البارحه هنا..؟وجواله مقفل..؟
شهد برتباك\هااا..آيه..يمه ريان دق علي قال بينامـ عند اصدقائه بـ الاستراحه و ..ايه..بيروح لمحل تبعه من هناكـ...نسيت اخبرك معليش..هو نبهني بس انا نسيت..آيه نسيت..!!
نظرات عناد المراقبه والمتفاجئه من حبكة كذبت شهد..لمـ تخفى عن شهد ليزيد الوضع كله ارتباكـ..
آنقذ الوضع دخول الجدهـ..وبآبتسامه\عنيد هنا..حي الله قليل الخاتمه..والمذهب..!
عناد آنزل درر على الاريكه الجانبيه من ثم توجه لجدته ليطبع على رأسها قبله\آفاااا..عنادك قليل خاتمه ومذهب..!
الجدهـ تبعده بخفه\رح هناك بس اجلس عند طويلة السان هذيك..وهت لي رعد..منت بولدي..الي حتى ماتخبرني بعرسك انه يومـ الخميس الجاي..يا الي ماتستحي على وجهك آخطب لك الحرمه..وازين لك امورك..وتسحب على جدتك بعدها..هذا ومابعد قلنا بسم الله..ولآجات هنا..سويت كذا..الموت ياعنيد بكرا ..!
آصتبغ وجه عناد بلون الاحمر..وتلعثمـ فجئه..
لتغرق شهد بضحكه كتمتها ..
حتى لآيصب عناد خجله الان على رأسها با الصراخ..
.
.
سـ يفراغ شحنات الخجل..هنا..على راسي..!
فـ هنا..لآيوجد الا انا...وأمي..
وانا محبوبته الدائمه في الشجار...
هههههه
جميل خجل عناد..
من آراد فقط ان يسكته..ويفحمه..
يآتيه من آموراً يخجل منها..
حتى وان كانت صغيره وبسيطه..
عندها فقط...
يهرب من الكلام كله ..
بل ويصل به الامر للون قاني يصتبغ به..
كـ الان..!
.
.
.
عناد بتلعثمـ\يمه..توني متفق مع ابوي البارحه..حتى همـ مابلغناهمـ بشي ..لكن انا اتفقت معها مبدئياً ها الاسبوعين...والعرس كله بيكون عائلي عشان والداها الله يرحمه..لآتحطين فيها زعل وخواطر ياساس الغلا..
آلتفت فجئه لـشهد بغضب \وانتي ماتشوفين آمي ماسلمت على رعد قومي شيليه لها خليها تسلم عليه..والا بس تنتظريني آقولك ..؟
.
.
لآتزيد طعون اوجعت الخناجر..
مابقى عرقاً بقلبي ماثنيته...
.
.
.
بـ المقابل..
آنزلة عطرها ..بعد عبق بـجوائها...زادة القليل من الماسكرا والروج الورد..على شفتيها...
جلست على الاريكه..
وسن بدموع\ماما لآتروحين..؟
سيوف بصرامه\يالله دخلي غسلي وجهك بسرعه عشان ابدل لك قبل لا آطلع وآنزلك عند شهودي يالله بسرعه..لآتأخريني زيادهـ...
آستسلمت وسن لــصرامة سيوف.. ودخلت بطفوله كي تملئ ذاك الوجه الملائكي قطرات من الماء هي انقى من عذوبته..,
سيوف..تعدل صندلها ..
للتتمتمـ \آف ..آخرني جسار كثير...,وش عندهـ..؟
كانت هذاا الكلمه التي زفرت بها سيوف..
ودلف بوقتها جسار الباب..
ليعلن عن تواجدهـ..
.
.
.
آرتعبت...
.
.
دخوله المناقض تماماً عن دخوله الدائمـ..الهادئ..
لون وجه المكتسي بـ السواد..
آنفاسه...
التي يرتفع بها صدرهـ وينخفض...
شي..ما..آخافها..وآرعبها..فيه..
.
.
.
ببحة ارتباك خالجتها خوف\جسار...شفيك..؟
توجه لها بعاصفه ليقف بـ القرب منها تماماً..
جعل رأسها يرتفع لـ طوله الفارع فـ تختفي ملآمح وتقاسيمـ
الهدوء من وجه سيوف..
ويسكنها الخوف القاتل...
جسار بـاستفهامـ\متى اخر مره سويتي تعديل ديكورات لمشغلك..؟
سيوف بستغراب\مادري..بس من فترهـ ليش..؟
جسار بصرامه\وانتي بنفسك اشرفتي عليها..؟
برتباك\لآ..العاملات الي كانو معي ليه..؟فهمني وش فيك..؟
بصرامه\هاتي مفاتيح المشغل..ومن بعد اليومـ..مافيه..شغل..ولآ..مشاغل..
سيوف بغضب وهي تقف مواجه له\ليه..؟فيه شي ماعرفه..وش صاير ليه داخل علي بها العصبيه..؟اذا فيه شي قوله لي...اما تقول مافيه شغل ولآمشغل..
قاطعها وهو يشد ذراعها بقسوهـ\فيه ياسيوف فيه...وياويلك اذا تأكدت ان لك يد فيه..وانك تهاونتي بكل شي وماهمك شي..؟
ابتعدت عنه بخوف\وش فيه...؟وش فيه..؟ماسويت شي..ولآلي يد في شي..؟وش قاعد تخبص..؟
آبتعدت عنه لـيعيدها له بقسوهـ\ جسار الراسي...ها الاسمـ تعبت لما صنعته وحطيته واجها مشرفه لكل واحد يرتبط فيني با الاسم وبـ القرابه..ومثل مالي اسمـ ونجاح ..
فيه اعداء ومتصيدين لهذا النجاح..
وماهو انا الي يلون ذراعي ..[بـ الحريمـ...]
سيوف بـدموع كاذبه\وش فيك علي..؟ماسويت شي..ماسويت شي..؟
فتح الظرف ليرمي الصور كلها بوجها وبـصرامه\هآآآآآآآآآآآذا مو مشغلك...هذولآ مو زباينك الي وثقو فيك...
هذي الديكورات والعاملات ماهمـ عاملتك تكلمي أنطقي..
آذبحيني بأ الكلامـ..
وآعترفي...
آعترفي...
آو..
حتى آكذبي...
قولي..ماهو مشغلي ياجسار ولآهمـ بعاملتي...
آكذبي..أبيك تكذبين...أبيك تكذبين...
مابي اكون انا المغفل الي يهاجمـ الفساد والفساد مصدرهـ بيتها...
آكذبي...قولي لي..ماخنت ثقتك...
قولي لي...ماهو حقيقه..
والي جالس اشوفه كابوس...وماهو حقيقي...
أكذبي...قولي الد اعدائي الي دخل علي اليومـ كان كابوس..
ومالو ذراعي فيك وكان بيدهـ سيف قطع فيه ايديني...
قولي لي..
كل الي تتكلمـ عنه يا جسار هلوسه وهذيان ..
قولي لي..مانتي بنقطة ضعفي ولآكسرة قلمي...؟
صحيني..
صحيني...
صحيني..
مابي كسرة قلمي اليومـ على يد العاجي وانتي سبب كسرة ها القلمـ...
.
.
آنتحبت سيوف مع كل كلمه يلقيها جسار..
لآول مرهـ تشهد سيوف..آنهيار..كـ..هذا الانهيار...
لآول مرهـ تشهد الجنون يحلق بـرصانة الحضور...
لآول مرهـ تستشف معنى جملة (قهر الرجال)
في ملآمحه الغائبه...
في قساماته المنهارهـ..
فيه ..كله..وليس..بعضه
آنهيار..
آنهيار..
آنهيار...
.
.
سقطت على الارض وهي تجمع الصور بآذرعها وبنحيب\كذب..كذب..جسار لآتصدقهمـ كذب..هذي لعبه ..هذي لعبه ضدك وضدي...يبون ينهونك..يبون يفرقونا..لآتصدقهمـ..لآتصدقهمـ...
.
.
تراجع لخطوات وكل خطوهـ وخطوهـ..
ترسمـ للعار تاريخ..من الكذب..!
من كذب انثى..؟
لمـ يهولها الا انيهار رجل..
كان بـ الفعل...
سيد لحروف تلك الكلمه..رجل..؟
رجل..,
لمـ يكن ذنبه وعارهـ..
الا ..
ارتباطه بشبح انثى خائنه..,
لقدسية كل شي.,,
.
.
.
ببحه\هذي الصور بعيني اشوفها...وصوت العامله الي كانت معك بذني رنين صوتها...انا ياسيوف..الي ينقالي لي..من برى واجها براقه ومن جوى ولاشي ..!
انا..ومن .. من....؟
من ولد العاجي الد اعدائي...
طلآقك ياسيوف...
اذا الي سمعته وشفته حقيقه ماراح يطفي ناري
ماراح يطفي ناري...؟
زحفت سيوف لتركع تحت شموخه وتشد يدهـ لتقبلها بـذل وانهيار\لآ..جسار ..لآتطلقني...جسار يكذبون علي ماهو حقيقه ..ماهو صدق تلفيق..تلفيق..!
ها العامله بيني وبينها مشاكل...
اكيد هي الي صورت الزباين انا مالي شغل مالي اي يد فيها...
مالي اي يد...
لآتطلقني لآ...ت
شتت شمل بناتنا يا جسار لآتسويها..أبوس يدك ابوسها....
نفض يدهـ بقرف...
وتوجه ليرمي نفسه بوجع على الكرسي القريب..
.
.
مآمر العار..؟
ومأقسى انهيار قواعد الشرف..,
مابشع خيانة الحبيب...
وما أبشع ..ساحات ..أعدامـ..الصدق..,
يكذب ذاك العاجي..؟
أم يصدق دموع تلك السيوف..
آمـ يحنئ رأسه الان..
ويكسر قلمه...
وتنهال عليه تلك السيوف..!
.
.
.
آهـ...ياجسار..,
آهي نهاية الطريق..؟
امـ سقطه ..
يعقبها وقوفاً وشموخاً يتجدد بسقطات..,
.
.
.
قلب نظرهـ..بـ وجع...
في تلك المنتحبه والمفترشه الارض..
وصراخها بـ
آقسامـ واايمانا مغلضه على برائتها من دماء أعراض الضحايا..,
أي دليلاً افندهـ...ألان..
اي شاهداً الان يبرئ ساحة سيوف..,
وان كانت بريئه..
اي دليلاً أقلب به طاولة ذاك العاجي..,
لمـ يعد يهمني سوى تلك الاعراض التي مرغت بـ الوحل في صفقة بين مرتزقة..,
كـانت هي..,او..,كان هو...,
.
.
آستيقض من سرحانه..,
على بكائها بين يديه...ليبعدها بقسوهـ..\سيوف...دموعك..ماهو دليل لبرائتك عندي...
واذا دموعك على الطلاق..فـانا ماراح اطلقك..
تدرين ليش..؟
بسبب اني مالقيت دليل ملموس ان انتي صاحبة الصور..يمكن معاك حق انها ملفقه عليك وانهمـ
عطو احد عاملتك كمـ الف وقالو لهمـ صوري...ويمكن مثل ماتقولين مبتليتك بسبب خلآف بينكمـ.....,
لكن من اليومـ شرخ كبير صار بينا...,
كمـ مره قلت لك ياسيوف انتبهي من عاملتك ومن بلاويهمـ..كمـ مره قلت لك حافظي على اسمي وسمعتي ولآتخلين اي احد يلوي ذراعي فيك ...كم مره نصحتك من نيكول وجاكلين وشغلهم...مع اني ماعرفها لكن قلبي كان حاس ببلاويهمـ..ومع كذا استخفيتي بكل شي..ولاهمـك الا شغلك بـ مشغلك..واخرتها..أنا على المحك..وتحت ضغط اكبر مني..,
تمتمت بـخوف\جسار انا بريئه والله برئيه..,
جسار\ماهو انتي الي تحددينه..,انا الي راح اشوف اذا انتي بريئه او مبتلينك..وبطريقتي انا..,صدقيني ياسيوف..أذا ثبت عندي ولو واحد بميه...واحد با الميه..!
انك متورطه في ها الشغله او لك علاقه فيها وكلامهمـ كان صحيح..صدقيني انك تموتين ارحمـ لك مني..,
لمـ يسكت جسار من ثورة غضبه الاصوت طفولي باكي منطلقاً من خارج دروة المياهـ(آعزكم الله)...
وسن بخوفاً ورعب\بابا لآ تسوي شي في ماااااما..!!!!!
آنتقلت نظرات جسار بـصدمه لـمنظر وسن الباكي..
.
.
واقفه بطفوله آرعبتها..
آمور وتفاصيل لآتفهمها...
و
لآتفقه من رموزها وطلآسمها شي..
آمور..تجهلها..
تجهل كل آوراقها..و..عبارتها..!
لآتريد حتى ان يصلها عالمـ الكبار..
الذي تفهمه الان..
هو...
والداها ..
صارخاً غاضب...
و..
والداتها..
باكيه راكعه على ركبتيها..!
وشي ما..
شي ما..
شي..ما..
بلل ملابسها....
وآرعبها من عقاب والداتها الان من تبليل ملابسها..!>>(آعزكمـ الله)...
.
.

white flower
10-31-2012, 03:14 PM
جسار بـنهزاميه ..وهو يرى وسن..
مبللة لملابسها التحتيه..و..علآمات الخوف المرعب..
تجثمـ على تفاصيل الملامح..
و..آحمرار الوجنتين..
ورعب يسطر عنواينه الان على الطفوله..
آي معاركاً الان انفتحت..
على جميع الجبهات...
حباً وقع صريعاً مابين الشك واليقين..!
امـ فلذة كبداً الان شهدة انكشاف الاوراق..!
.
.
.
لآتزيد طعون اوجعت الخناجر..
مابقى عرقاً بقلبي ماثنيته...
.
.
.
بفلة فلك...
آبتسمـ..ومنظرهـا الجميل والانيق جداً على الرغمـ من بساطة ماتلبسه..,
وهي تقطع حبات من الفاكهه..وتزينها بصحن جميل...
آحب ان يداعبها بطريقته..!
ليئآتيها من خلفها ويحكمـ كتمـ انفاسها...!
لعدة ثواني...
تخبطة فيها فلك وهو يحكمـ..تثبيت خاصرتها...
فـ..
يفلتها..على ضحكاته الرجوليه ...
صرخة فلك المرتعبه..من ثمـ استدارتها بـخوف...
وعندما استقرت عينيها على بتال...
آمتلئة عينيها بـدموع وهي تهذي بـغضباً جامح\رعبتني ...وقفة قلبي...ماهو مزح هذا..؟
لتكزهـ بخفه على صدرهـ...فـ يشد كلتا يديها على صدرهـ..\كيف يوقف قلبك وهو ينبض هنا..؟
ليدلف الباب ياسر بـشدهـ..
فـ يتفاجئ بتواجد..عمه...
ياسر بحراج...\كئني سمعت صوت صرختك خاله..؟حسبت فيه شي..؟
بتال بـآبتسامه\وش تبي انت..؟ماتستحي على وجهكـ..؟
يآسر تراجع قليلاً..فـهو مازال غاضباً ..
وغاضباً جداً من عمه...
لكن لآيريد ان تفضحه تقاسيمه..وملآمحه..ونظراته..,
آردف بتال \الا من متى وانت هنا..؟متى طلعت من الشركه..؟
تقدمـ ياسر بخطوات خفيفه ليفتح الثلاجه ويخرج قاروة ماء صغيرهـ..\ليه بتخصمـ من راتبي يعني..؟
آبتسمـ بتال بخبث\لآ ..آنت الي بتخصمـ الرواتب اذا زعلت علينا وتكدر جوك..؟آعرس وتزين الاجواء..؟
ياسر بـفتح القاروهـ..\كيف الظبي ..شفتها اليوم..؟
بتال \لآ..بس آكيد انها بخير..الظبي قويه..
ياسر\آبي اعرف ليش ضربها رجلها..؟كيف تجرئ..وييرفع ايده عليها..و..
قاطعه بتال \خلآص..سكر الموضوع..,نصيب لثنينهمـ..وهذي اسباب انقطاعه..,
آنزل القارورهـ وتوجه لفلك ليطبع على جبينها قبله صغيرهـ..\آنا رايح ..يالله عن اذنكمـ..
فلك ببحه\وين ياسر اجلس معنا الى وقت الغدى وتغد وروح..
آبتسمـ..\لآ..وراي كمـ شغله وجدي آكيد اليومـ يبيني حاضر على الغدا...
فلك\الله يستر عليك...
آبتسم وهو يودعها...وخرج بخطوات سريعه...
لينفرد بها بتال...ونظراته...تدل على ابتسامه خبيثه..,
فلكـ بخوف\بتال...وش ها المزح الي طايح فيه..لآتجلس تروعني...لو سمحت...ماحب كذا..اذا انت متعود ..آنا مو متعودهـ كذا..ولآ..احب...
اشار بيدهـ بستخفاف\يعني متعود مع مين..قصدك مع الاهل هناك...لآ..مزحي محدود وبحدود..وأساساً..أنا ماحب أمزح كثير...!
حركتها الغيرهـ فجئه\يعني مامزحت ..الا..معي..؟
ابتسمـ بخبث\ولآ ..يحلالي..الا معك..؟
آبتعدة قليلاً..لتخرج من المطبخ..
تسارع الخطوات بخجل ..فيحكمـ آمساكها من معصمها ويشدهـا..\وين بتهربين...؟
فلك بـ ابتسامه\بتاااال..
وقف بتال وبآبتسامه\والله مامعي وقت والا كان بتشوفين مزح الرجال صح..يالي ماتحبين المزح..
شد بأخر جملته خصله مستلقيه على كتفها..
ليختمـ ابتسامته بنظرته لتلك الخصل..
ما أن أبعد يدهـ ليعلن انسحابه..
حتى ..
آمسكة هي بـراحة كفه..\وينـ...ليه مستعجل..؟
بتال \عند مناهل موعد لمراجعة تأخر الحمل ..براجع فيها ويالله يمديني ارجع لشركات..ومامعي وقت كثير...بس قلت اطل عليك...,
قطبت حاجبها بـوجع وآظهرت شبح ابتسامه..\بتنامـ الليله هنا..؟صح..!
بستغراب\لآطبعاً..بينامـ عندكـم ياسر اذا قدر..؟
فلك بخجل\وليش ماتنامـ هنا..البارح كانت ليلة مناهل..والحين ليلتي..؟
بتال بثقل\لآآآآ..ليلة مناير..لآتنسين..!
فلك \مناير طالبه الطلاق على كلامك وماتبيك..كيف تحط لها ليله..؟
بتال بآبتسامه\هههههه..آطلقها..آطلق امـ بناتي..؟ليش ناقص عقل اشتت بناتي..وهي من حقها تزعل..ومن حقها ارضيها..
وهي تقول ها الكلامـ بس ها اليومين ومصيرها تطخ ويطيح الي براسها كله..وترضى با الامر الواقع..
و بعدين هي بنت عمي والرحمـ له حق وماعاد لها في ها الدنيا سند غيري وغير ابوي...
حتى لو كابرت وآظهرت الزعل..
آعرفها زين..!
.
.
لمـ تبتلع فلك الكلمات التي جاد بها بتالـ..
لتغص بها..!
كل تلك المشاعر يا بتال تحملها لمناير..
وهي التي لمـ تراعي
شي ولمـ تقدرك ولمـ تحترمك..
بل صالت وجالت تحت جناح العمـ المبجل..!
لماذا..؟
ذاك الاحساس الحاني الذي يسكن جنابتك لها..؟
اهي حق العشرهـ..؟
آم حباً لها يسكن عروقك وينبض بها..؟


.
.
.
همسة محبه..\
آمين
آمين
آمين
تُلبس والداتي ثوباً من العافيه ترفل فيه ولآتحرمني منها يارب العالمين...,
آمين
آمين
آمين
((دعواتكمـ للغاليه..,))
.

.
نلتقي ..,

white flower
10-31-2012, 03:19 PM
نظرة حقد26..
.
.

.
مدخل
طال السفر

والـمـنـتظر مل صـبـره

والشوق يا محبوب في ناظري شاب

رد الــنـظـر

خـلـيـت بـالـكـف جـمـره

سـعيرها فـي داخل القلب شباب

عـز الــخــبــر

والـمـهتوي ضــاق صــدره

يـا من يرد العلم عن هاك الأحباب

طــيــفــه عبر

مـا أرسـل مـع الـطيف عـذره

هو خاطره من لوعتي ما بعد طاب

هـو مـا ذكـر

أن الـجـفـا فــيـه كـسـره

للخافق اللي من هوى صاحبه ذاب

يـا مـا ســهــر

طـرفـي عـلـى حـبس عـبره

اردهـا والـوجد لـلدمع جـذاب

دمـعٍ حدر

جـالـه عـلـى الـمنع جـسره

عـظيم وجـدي للدمع شرع الباب

يوم وشهر

عزاه والـعـمـر مره

والـناس واجـد لكن الولف غلاب

..لدايمـ السيف
.
.
.
بدايه..
صباح الدلع...=)
والناس الدلوعين^_^...
تستاهلون..كل حب وكل اهتمامـ..لأنكمـ با المثل وبـ المقابل تخجلوني بمحبتكمـ وآحترامكمـ وتقديركمـ...
البارت هذا..
للبطلين ..؟
عناد وملوك ..
فلهمـ تواجد فيه ومساحه كبيره نوعاً ماـ....
لآيخلو من شدة عناد الدائمه..=)
.
.
.
ومضه|انت تحسبني اذا ابتعدت بنساك..!
والله لتضحك مع احفادك..وانا..مانسيتك..!
.
.
.
لآتلهيكم الروايه عن دخول وقت لصلاه..
.
.
.
بـ الصاله..,
آبو جسار بـستفهامـ\وش فيك عناد..؟ليه تصارخ على شهد..,؟
آنتبه عناد فجئه لتواجد والدهـ بـ المكان..,
ليسارع الخطى لتقبيل رأسه...
من ثمـ تعقبه على ذلك شهد..
آبو جسار آبتسمـ..لرعد وحمله..\رعد هنا اليومـ..آها..يبارك لبوهـ قرب زواجه..
آبتسمت شهد\يبه..آنت قلتها..قرب زواجه..وآنا ماسويت شي..لآفصلت ولآآشتريت ولآحتى سويت آي شي...
وش يمديني الحين آسوي...
آجلوهـ السنه الجايه ..!!
او على الاقل بـ العطله..!
عناد مقاطع\السنه الجايه..!! آنتي الي بتعرسين والا انا..؟
آرتاحي ياشهد آرتاحي.. ؟
أن كان الشغله على فستان والالوان على الوجه..
لآتحضرين..مافيه لازومـ..؟
بتكلفين على نفسك على الفاضي ولآفيه آحد بيحضر...!
شهد مقاطعه بشراسه..\مو على كيفك ..مو على كيفك ياعناد..صديقاتي بيحضرون..وخواتهمـ ..
وآكيد صديقات آمي..
وبناتهمـ...
و..سيوف وآهلها...
ومتابعات ضمضم ..
وشلون بيصير مافي احد بيحضر...
مالنا شغل..
بنحضر
يعني بنحضر..!
من زمان مافرحنا في احد..
نبي نفرح ونرقص من قلب..
حتى الرقص والفرح بقواميسك مالها حق ..؟
عرس..!
عرس..!
عرس..!
تفهم شلون عرس..؟
يعني فرح من قلب.. و..رقص من قلب...!
عناد بعصبيه وثرثرة شهد أزعجته\شهيد وقطع لسان..انتي ماتتعبين من الجمل والكلمات الي ورى بعض وبنفس واحد ماينقطع ..!
الزواج زواجي ولآابي معازيمـ..!
قسم بالله ياشهيد اسمع ان وحده من صديقاتك مرتزهـ بزواجي..؟
والله ياشهيد انزل زوجتي با الفندق.. وارجع لك أعلق لك رجلينك بـسقف غرفتك..!
شهد بضحكه صافيه تجلس على الكنبه\يوووه يا عناد يصير خير في وقتها..!
ابو جسار مقاطع لصخب حديثهمـ\عناد..؟عسى ماشر ..آترك أختك..وش فيك..؟وهي صادقه تبي تفرح..!
بس الظرف مايساعد..
كان قلت هـ الكلمه وانهيت السالفه..مو شد وجذب على الفاضي..
جلس ابو جسار بهدوء بجانب آم جسار ووضع رعد بجانبه ليشد رعد مافي الجيب الجانبي لأبو جسار فتسقط
محفظته ويفتحها رعد ويبدى بفرز العملات النقديه بسعادهـ طفوليه..,
عناد بحراج\يابوي..رعد بيحوسك ..رعد آترك الي بيدك.. رعد عيب..تعال..!
آبو جسار بصرامه\صاحي انت..آجلس في الطرف هناك لآتخوفه..وهو يالله متأقلمـ معنا...
عناد بضيق\طيب..طيب..آنا ماشي..عندي موعد مهمـ...ريان اذا وصل ياشهد خليه يوصل رعد لأمه..لأتنسين...
شهد \آذا رضى..!
آبو جسار بمداخله\كيف مايرضى..!!
شهد برتباك\لآ يبوي..بس آمزح..خلآص ياعناد ان شاء الله...؟
عناد بنظرهـ ناريه تحمل التهديد ..,
لينسحب لموعدهـ المهمـ...!
شهد بضحكه\أهـ...ودي آشوف مليك هـ الي طايرتن فيها جدتي..! الا جدتي هي حلوهـ ها الي خاطبتها لـ عنيد..؟
الجدهـ بتهكمـ..\ياويلك على طاري العرس وعلومه..مالتس شغل...زينه والا شينه دام هو شافها وماقال شي..فمالتس دخل..ولآ..راي..ولآعاد اسمعك تقولين عنيد!
شهد مبتسمه على عصبية الجده..تكتمـ ضحكاتها\آدلعه..مايركب عليه عنودي..!آخاف يسمع تدليعه من هنا ويذبحني مناك...تعرفينه شبيه عنادك..!
الجده مقاطعه ونظراتها تتجاهل شهد\الله من البربسه عند مطيورتك ياسطامـ...ماتسكت ..علومها واجد تصدع براسي !
سطام باابتسامه لشهد\لآ البنيه مملوحه حيل وفيها زين..وبتجوز لكمـ...
آم جسار بـآبتسامه\هو ماتركنا نروح لهمـ...يقول ماله لزومـ...دامها عاجبه جدتي فهي عاجبتني..والله ولدك ياسطامـ...ماله الا رايه..!
رمقها سطامـ بنظرهـ..ناريه..
من ثمـ وجه حديثه بتجاهل لها للجدهـ هيا..
بعد ان أعاد رعد لحضنه,,
.
.
.
تعال لملم بقايا عمر لأجلك مرهون
........ حلف راعيه ! مايوم يتوب لو طوّل غيابك
.
.
.

العاجي...
على طاولة الغداء..,
مقرن المترئس الطاوله..
والظبي على يمينه..تأكل مجامله لآآكثر..
مقرن بـستفهامـ\ماتاكلين..!
الظبي بأبتسامه صغيرهـ\يبه انا اكل بس انت الله يهديك تحس ان انا ماكل..بس والله شبعت..,
همت بـ الوقوف..
لتعترضها آيدي أخرى على كتفيها..\آهاااا..ماتقومين الا لما اشبع انا...؟
آرتبكت وصوته يحتضنها..
قبل ملآمسة كفيه الباردهـ على كتفيها..
طبع قبله دافئه على رأسها لآمست شريان قلبها..,
ليجلس ياسر على الكرسي المقابل لـظبي..
ويبدى بسكب الاكل..,
ياسر بآبتسامه متجاهل الوجع الذي يسكن الظبي ومحاولا ً لآخراجها\بنت عمي هذي بتذبحني مرهـ ..والله ماردني من مقدمة الباب الا جبهتي..!
مقرن ممسك بضحكه آجتاحته من اسلوب ياسر الهزلي\لآتبالغ يا ولد عبد العزيز..!
ياسر \لآوالله انا صادق ماكذبت بكلمه..بنت عمي فلك اذا حصلتوها مره مذبحوحه.. او مخنوقه.. ترى مني..لآاحد يلومني..!
لعنبو شيطانها تحسبون انها تخاف او بتهرب أذا جيت بطقها..؟
لآ عادي واقفه وتستنى العقاب..عادي..!
وتضحك ..!
الله من الدلآخه بعد..!
آردف..\منتظرهـ وقت جيتي وتنتظر عند الباب يامويه يا سلك قوي وشفاف اتوقع انه مع الالعاب الي تجيهمـ ماعمري شفته الا عندها..
ويالله تربطه في مكان والطيحه دايم من نصيبي..دايم مافيه اي اصابات..لكن اليومـ شوف..!
آشار ياسر بجديه للمكان فوق حاجبه..
ولون آحمرار واضحاً جداً ..
آردف\و الله وافسخ عقالي وآطقها طق لين نزلت مناير على صياحها ..والله ماكفاني ضربها والله العظيمـ احس راسي صدع وصار يدور فيني ..
غرق مقرن بضحكه صاخبه ..
من ثم آردف\عسى ماحد شافك من ها الشغالين في طيحاتك..
ياسر بآبتسامه\لآ الحمدلله كل مقالبها بنت مناير في الظهر..والناس نايمه او تتغدى..حزة شياطينها..والله ساعات أشك ان لمنير يد فيها..!
آتسعت ابتسامة ياسر وهو يتلقف آبتسامه صغيرهـ زينة فم الظبي..,
حتى وان كانت باهته..
لكنها أبتسامه..,
وهذا هو المطلوب الان..!
.
.
.
تعال لملم بقايا عمر لأجلك مرهون
........ حلف راعيه ! مايوم يتوب لو طوّل غيابك
.
.
.
واقف بآعلى الدرج...
وقفته...
خالجتها ترنح كبير ..
آنهكه..
ان يقف بـشموخ كمـا آعتاد..
كيف يقف بشموخ..؟
والشكوك الان..والأدله ..
تعلقه على منصة الأعدامـ..
لتطالب كل جمهور الحقائق بـآعدامه..,
نعمـ
آعدامه..
كما وقف بـساحات الشرف في يومـ...
وآدعى انُه منهم..؟
وآذاق مدعينه...
جرعات من الخزي والهوان..
دورهـ الان..!
ليتجرعه..!
هو الان..
بخانة..مدعين الشرف..!
كما..نعته ياسر..!
آي وقوفاً شامخاً الان مهتز..
في كلتا الحالتين انا مغلوب..
في كلتا الحالتين انا مطوق بـحبلاً من نار..!
وقيداً من حديد يحرق كلتا معصمي به..
كيف آحمل شرف ذاك القلمـ..بعد اليومـ..؟
والشك الان يرقص بساحاتي في زوجتي..!
آوقد..آخذني المجد والشهرهـ..؟
والعزهـ با الاثمـ..!
عن تدراك مافي داخل بيتي ومملكتي؟
آو..تكون دعوة مظلومـ خنقته عبرات ظلمه..؟
فـ ـشارف السماء وعانق ابوابها..بدعاء علي..!
آو..قد ظلمت آحد فـرمية بعقاباً في زوجتي..!
سيوف..؟
هل هي صادقه..؟
جاكلين..
ياسر..؟
آيكون الصدق هو حالهمـ..
وانا فقط مشكك..!
كيف لشعاع الشمس ان يخترق الان قاع المحيط..!
كيف آعرف الحقيقه وأصدقها..؟
وانا مابين صراخ فلذة كبد..وحباً غاص بـ الوجد..!
يارب..
يارب..
يارب..
آمتحان..وابتلاء...؟
لأعفر الجبين على عتبات السجود فـ أقترب منك ومن بابك؟
امـ هو ماذا..؟
,
,
,
آنتبه جسار لصوت الجدهـ\القهوه يابو درر..القهوه..!
آفاق على الخطوات التي أستقرت على الدرجه الاخيرهـ الملامسه للارضيه الرخاميه..,
بصوت خافت..\مالي فيها نفس..!
توجه للمطبخ...
ليصرخ بـ الخادمات..\نينااااا...ماري...ماااااري...نينا..!
ماري تسارع الخطوات \يس..سير..؟
جسار\وين مفاتيح الملحق...؟
ماري\سير..فيه غرفه مدام كبير...
جسار\اوكيه روحي هاتي المفاتيح ..و..آفتحي الملحق ورتبيه وحطي لي فراش جديد هناك..وآتركي المفاتيح فيه لما اجيه انا بالليل..,
ماري\يس سير..,
آنسحب جسار من باب الداخلي ليخرج للمواقف السيارات من هناك..,
.
.
.
تعال لملم بقايا عمر لأجلك مرهون
........ حلف راعيه ! مايوم يتوب لو طوّل غيابك
.
.
.

بشقة ريان...
فتحت عينيها..ضي..
و
تقلبت با الفراش..
.
.
.
متأكدهـ تماماً من حبه لي..
لكن غير متأكدهـ..
من قوة ثباته في آستمرارية زواجنا..؟
آحبه..
آعشق تفاصيل تواجدهـ
بين ممرات حياتي..
بل..
هو حياتي كلها..
كيف آخسرهـ..؟
والان ينبض شي صغيراً
بآحشائي يخصه..
يربطني فيه آكثر وأكثر...
موافقته اساساً على بقاء جميلي في بطني..
هو
ورقة وآثبات..وآعتراف بشرعية زواجي بمجتمعه..
.
.
.
رفعت رأسها ضي..لتنصدمـ بنومه على الاريكه كما هو...,
آبتسمت رغمـ قلبها الذي اوجعها بطريقة نومته..
ضي ببحه\ريااان..ريآآآن..ريون..
تحرك ريان بـصعوبه من ثمـ رفع جسدهـ بألمـ..\كمـ الساعه..
لمـ يمهلها لتنظر لساعتها الجانبيه..
حتى سحب جواله..\آآآآآوف..كل ها المكالمات..كمـ نمت انا لآيكون مية سنه..!
فتح المكالمات لينصدمـ لتأخذ امه نصيب الاسد من المكالمات..
وقف بـعاجله\آمي داقه ..آكيد الحين شهد ماعاد عرفت ترقع..من كثر مارقعت..
وقفت بتعب ضي \ريان آسفه والله..ماكنت أقصد..بس كل الي ابيه انك توفر لي وقت اطول هنا...بس هذاالي ابيه...
ريان يلبس الكاب ويأخذ شنطة الحاسوب\يصير خير...قفلي الباب على نفسك...وجوالك قريب منك..يالله مع السلامه..!
.
.

white flower
10-31-2012, 03:22 PM
.
تعال لملم بقايا عمر لأجلك مرهون
........ حلف راعيه ! مايوم يتوب لو طوّل غيابك
.
.
.
سيوف بـخوف وهي تعيد الاتصال للمرهـ الثانيه للعامله كاترين..!
لترد عليها بعد الاتصال الثاني..
سيوف بـخوف\كاتي...كيفك..؟
كاتي..بدي منك خدمه...بليز ..بليز..تعمليها من شاني..؟
آوكي..
بتروحي للمشغل..
آنتي فيو..منيح..ليكي في كاميرات بـ
.
.
.
سردت التفاصيل..وتفاصيل التفاصيل..للمشابها لها..والعابدهـ للون الدولآر..!
.
.
بعد ان انهت تفاصيلها\بدي لما يصير شي ماشي..بيني وبين جوزي..بتئولي ان جاكلين مختلفين آنا وهي..!اوكي كاتي..!
-والله والله..,لآخليك انتي وعيلتك مرتاحين كتير ومآنسى ألك هـ الخدمه آبد..بليز كاتي..كل شي آعمليه..
.
.
آغلقت هاتفها...
وبدت تتنفس القليل من الهواء الغير مسحوب بذرات قرب جسار الان..!
قطع عليها تنفسها المرتاح
صوت وسن..\والله والله ماما ماسويها مرهـ ثانيه لآتطقيني ..ماما لآتطقيني..؟
رمقتها سيوف بنظرهـ مستغربه بعد مسح دموعها\خلآص روحي غيري بجامتك عند المربيه ولآأشوفك اليومـ عقاب لك..!
.
.
.
تعال لملم بقايا عمر لأجلك مرهون
........ حلف راعيه ! مايوم يتوب لو طوّل غيابك
.
.
.
بـ جناح مناير ..,
مناير\عسى ايده الي ماني بقايلته...طقها يامنيهل طق ولآطق كافر...خلي ابوها يجي..
والله ان اعلمه بـ ياسر...
كأنه يهودي مايخاف ربه في الطق..
وهي وش سوت ياعميري جالسه تلعب...!
ماسوت شي..؟
غير هو فيه شر...علي وعلى بناتي مايحبهم يلعبون برى جناحهمـ..!
والآ ..هم عاقلات ..!
ماتسمعين صوتهمـ اذا لعبو..!
يالبى قلبهمـ...!
لكن هـ الياسر متفرعن وماعليه من آحد...
مناهل بمداخله وهي تشوف علامات ضرب ياسر على فلك\هاااا..ياربي وش مسويه ..؟ماظن هـ الطق كذا من الباب لطاقه..
تعرفين ياسر في حاله ..
مايحب يطق الاطفال الا ذا وصل حدهـ..
وبنتك بعد يامنير ترى فيها لقافه مفروض ماعاد تخلينها تلعب بعيد عن عينك..؟
مناير بنظرهـ ناريه\مافيها لقافه..بس تحصلين بنت البراق مشيشه ولد اختها علي وعلى بناتي ومابعد جانا شي بعد..بدت سحايبها تهل مزونها علينا..؟
انتي بس اصبري اذا ماجابها ولد آختها عندنا في قصرنا..ماكون مناير ..؟
مناهل \مدري...والله كل شي يجوز..الله يعينا بس..
مناير بتهكمـ\قال دكتور ..!الا جزار.. مافيه من علوم الطب مكان ابرهـ..!
.
.
.
تعال لملم بقايا عمر لأجلك مرهون
........ حلف راعيه ! مايوم يتوب لو طوّل غيابك
.
.
.
بـ المستشفى..,
عناد بحدهـ\قلت لك تنتظرين..يعني تنتظرين؟آنا قريب من المواقف..؟
_مو مشكله..أوصلك انا..!
-لآتقولين لي [ لآ ] بـها الأسلوب تراك ماااااتعرفيني..
-عطيني السواق بس..وش اسمه؟
خلآص ..
خلآص شفتكمـ..
قولي له يوقف..!
.
.
ماهي الا لحظات وسيارة عناد تقف بـالقرب من سيارة ابو عبدالله...,
.
.
آي حرجاً يريد ان يوقعني فيه آمام نفسي وآمام ابو عبد الله..!
مالذي يريدهـ بـضبط...
تصرفاته..
دائماً تدفعني لتسائل..
تصدمني دائماً..
يصبح صبياني مرهـ
ومرات آخرى شيخاً بـ السبعين من العمر..!
.
.

قطع حديثها صوته لسائق..,
عناد بثقل بحت\السلام عليكمـ...
آبو عبد الله بستغراب\وعليكمـ السلامـ...آمر..,
عنادبأبتسامه\ آنازوج ملوك وبسافر بعد شوي ..الله لآيهينك بآخذها منكـ...!!!
التفت ابو عبدالله وبستغراب\بنتي ..؟هذا زوجك..؟خبري في يـااا
قاطعته ملوكـ برتباك وتلعثمـ\آيه ياعمـي هذا زوجي والله العظيمــ..زوجي!!
آبتسامة عناد عانقته على أرتباكها ..و..تلعثمـ الحروف..,
وهو يتوجه لباب الفان فـيفتحه فتحه واحد ويسحبه ..,
ملوكـ القابعه بكرسي القريب من الباب..
آرتعبت من فتح عناد للباب بـسرعه..,
ليكمل رعبها..
بشد يدها لنزول..
ويغلق الباب..\آبو عبد الله ..الله يستر عليكـ..آمش..!
شدة ملوك على كف عناد بـقوهـ\الله يخليك عناد..لآتكفى لآيروح ..تكفى عناد مابيك توصلني..لآتحرجني الله يخليك..مابي آركب معك السيارهـ..قول الي تبيه هنا..وروح الله يخليك...
لترحل سيارة أبو عبدالله بعد آتمامها لجملتها الخائفه..
فـتختمها بشهقه خوف وآحراج..!
عيني عناد عانقة ثلجية الاصابع المعانقه لـكفه الأسمر..,
من ثمـ آرتفعت عينيه لكلماتها المتقطعه والمترجيه..!
شدها عناد بـشده لناحية السيارهـ...
وحرك جواله وبعصبيه\ عطيني الرقمـ...
نقلته الرقمـ ملوكـ برتباك..,
آنتظر ثواني من ثمـ جائه صوت ابو عبدالله..
عناد بجديه \آبو عبدالله...أرجع لآهنت ..,
آغلق جواله ودسه بعصبيه بجيبه..,
من ثمـ فتح الباب وبصرامه\آركبي شوي..,
ملوكـ بارتباك\مابي آركب لو سمحت عناد ها الشي مو صحيح..عمتي ماعندها خبر في شي..
بروح مع ابو عبدالله هذا هو رجع..وانت قول الي تقوله في الجوال...
شد ذراعها عناد بصرامه ليركبها بسيارة ويغلق الباب بشدهـ...!
.
.
.
مجنون...!
ربي حذفني على واحد مافيه ذرة عقل ..
آنزل...
آختفي..
آلموت ارحمـ لي من الحرج والخجل الي بيحتويني..!
وين آدس نفسي فيه وآرتاح..,!
.
.
.
قال ..,
آهلي مايدرون قال...!
مفروض تفهم..
من يومـ ملكة عليها ..
آنا أهلها..,!
.
.
ركب السيارهـ..
وآستوى بمقعده..
وبتجاهل كبير لها...عدل التكيف ورفعه ..!
من ثم وجه له...
ووجه آخر لها..!
ملوكـ بجنون الخجل وآنفاسها تتصاعد \عناد لو سمحت ..ها الشي الي تسويه ماهو شي عقلآني ابد..آآآآنا..
قاطعها بهدوء \آسكتي شوي ممكن..!
آردف\بعطيك المهر..!ماتبين المهر.. وزواجنا قريب..,؟
آنحرجت وبرتباك\بمكانك تروح لعمي بتال او تحوله على حسابه..ماهو عذر ها الشي..
.
.
غارقه في ثرثرتها..!
جداً تصبح مزعجه..
آذا ثرثرة بتلك الطريقه..
يبدو ان كمية الحزن خفة جرعتها
قليلاً..
آذآ
لنسكب قليلاً
من
مافي جعبتي..
لآرى وقعه عليها..!
.
.
.
حرك عينيه عناد بتفحص لخلو المواقف تماماً من المارهـ...و ..وجود آبو عبدالله من خلف السيارهـ..
و..السواد الذي يحيط بزجاج سيارتهـ..!
ليشد على غفلة من ملوكـ..
طرف الطرحه التي كانت على وجها..
لتسقط على حجرها...
فـ
تتورد فجئه وجنتين ملوك..
وتصمت بصدمه..!

.
.
فـ يردف بآبتسامه\غريبه مو لابسه اليومـ النقاب..شكلك حرانه يومـ طلعتي ولبستي الطرحه..!
.
.
ملوك بغضباً جامح تشد الطرحه من حجرها..
فــيمسك معصمها عناد وبصرامه\مو آول مره آشوفك..ممكن تهدين شوي..؟ترى موحرام الي جالسين نسويه...أنتي زوجتي...هدي شوي...!
.
.
قصد با الكلمه الاخيرهـ..
أن تستكين تلك الاصابع التي يحتضنها من الارتجاف..,
لكنها آزدادة..
.
.
يريد هدوء...!
من اين لي بـهدوء..!
ومعاركاً بين قلبي ودقاته
تفضحني..
و..
خجلاً..
و..
خوفاً..
و..
آرتباكاً ...
يآسرني بقيودهـ...
.
.
ملوكـ بحده\كيف تبيني آهدى..وانا الحين جالسه معك من دون آخبر آحد..حتى آبو عبد الله احرجتني معه...ليش ماجيت للبيت مو هنا...؟
عناد بعصبيه\كل شوي والثاني أنط لكم على البيت آستئذن آشوف زوجتي..! وآحراج وآنتظار.. ومدري وش بعد..؟ غير الاحراج..!
هنا أنتي عندي ..
وانا اقدر اشوفك وعلى راحتي..؟
ملوك بحدهـ وهي تجفل \عمتي ماعندها خبر..ماقدر..؟
سارعت لفتح الباب..
بعد ان وضعت الطرحه على وجها...,
لتردها كف عناد العريضه تعانق معصمها..\آبي آشوفك شوي..لآ تعاندين كذا؟
بتردد وارتباك\ لآ..لآ.. عناد ..الوضع مو عاجبني..
ليترك معصمها وينقل الشد القاسي من معصمها لذراعها..\لآتجلسين تمننين علي بشوفتك...!
تراني عيوف يا ملوكـ..ولآهو من صالحك..تسوين ها الحركات فيني بعدين..!
شد بيده الاخرى..كفها..
ليرفع حقيبه آنيقه ...ويودعها أياهـ..
آردف بعصبيه وقرف\ ماخذت رقمـ حسابك قبل..لكن هذا مهركـ..ويالله فارقيني دامـ الوضع مو عاجبك..!
.
.
توقفت للحظه ملوك..
وهي تسترق النظر لتلك الملامح القاسيه..
التي
لآتعرفها الا بـسرق اللحظات..
فـتقتلها تلك اللحظات..,
شرس جداً
كما..هو..!
.
.
فتحت الباب على عجاله...للتوجه لسيارة آبو عبدالله وتغلق الباب..بقسوهـ..
ليتحرك ابو عبدالله ..
آنزلت الطرحه ..
.
.
انفاسها تتصاعد..
كما من غيبة أنفاسه..وقطعت..,
ثمـ عادت له فجئه..,
قطرات من العرق ..
تتراقص على جبينها..
وقربه الصارخ من روحها..
يدنو..
في كل لحظة قرب ..,
عانقة آصابعها..
عنقها المحمر..
تشعر بأن قلبها هرب فجئه وأستوطن ذاك المقعد الخالي الذي تركته..؟
.
.
.
غبيه..!
غبيه..!
غبيه..!
باكلها يعني...؟
والا هي يعني تمثل دور المحرج و المرتبك..!
ممكن..؟
ليش لآ...؟
والا في ها التخصص..وترتبك من الرجال..!
كذابه..!
لكن ..؟
كيف أذا حضرت وانا مرتب أموري على الاسئله تغيب هذي الاسئله..؟
كيف تروح مع ها الشايب ولحالها..؟
كيف اساساً تقول ان احول مهرها على حساب بتال..؟وش ها الميانه..!
صح..!
الطرحه استر لها من النقاب..بمنعها من النقاب نهائياً اذا تزوجنا..؟
آساساً..عيونها و آهدابها هي الفتنه الاولى فيها..!
وش بيتصورون الكادر الي معها او الي تعالجهمـ عن شكلها..؟
آكيد..
آكيد..
آكيد..
شي ماراح يعجبني في ها التصور..!
نقاب بعد اليومـ مافيه...!
مافيه..!!
مافيه..!!!!
.
.
.
همسه\من أذكار الصباح والمساء

عن عبد الله بن غنام رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : من قال حين يصبح : اللهم ما أصبح بي من نعمة أو بأحد من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك , فلك الحمد ولك الشكر, فقد أدى شكر يومه ومن قال مثل ذلك حين يمسي , فقد أدى شكر ليلته.
رواه ابو داوود والنسائي..,

.
.
نلتقي السبت اذا الله كتب لنا عمر..,

white flower
10-31-2012, 03:53 PM
.
نظرة حقد27..

.
مدخل
.,‘

راحت سنين..؟
أجمل سنيـن أجمعتنـا..
كنّا على قل المواصـل ..
وفييـن ..!
إذا زعلنا مـن بعضنـا ..
[ سكتنـا..]
على رغم بسمة شفانـا ..
[حزينيـن ..]
يوم المحبه لـزمـن ..
سولفتنـا
تقول شوف أجمل غـرام
و..
حبيبيـن
بـس الليالـي ..
كلنـا لوعتـنـا...
لكـن لاشوفـك ضعيفـه
[ وتبكيـن ..]
كل الجروح اللي من الحـب
..[ جتنـا..]
تبيّـن أنّـا ..
مخلصيـن وقوييـن
أظروفنـا للحـب ..
ماساعدتـنـا
صح أنكسرنا بس كسـرة
.., كبيريـن
أحلامنـا ..
مـن نومنـا قومتنـا
ماخفت أنا وانتي بعـد
لاتخافيـن !
هذي هـي الأيـام لـو ..
[شتتنـا..]
بعيون ذكرانا الجميلـه
[ قريبيـن :- ]
بكره ليـا مـن السنيـن
[ أجمعتنـا..]
لا قلت لك مشتاق لك وش
تقولين ؟


.
.
.
المدخل من ذائقة المتميزهـ..طيف الاحباب..,
.
.
.
بدايه..,
يآصباحات محبتكمـ..
ياصباحات رقتكمـ...
يآصباحات قربكمـ..
اليومـ بدايتي راح يكون فيها عدة تعقيبات على ردود على الخاص وعلى ردودكمـ على المتصفح..تحملوني شوي..
.
.
آشغلنا والله عناد و التحضيرات لعرسه بـ البارت الجاي الله لآيشغلنا الا بطاعته =)..
بس يا الغوالي هي فرصتي الاخيره الي راح أمرر فيها من بين السطور نقاط مهمه تجمعون فيها حصيلة البارتات السابقه عن الطفل المفقود..>>ماتخلي تعبها لكمـ..=)
.
.
.
بعض من المتابعات الغاليات..,
آستوقفهمـ موقف عناد وملوكـ وتسائلو عن نقطة خجله..=)>>انا مو قلت لكم مشغلنا الله يخليه لقلوب محبينه..=)
وانا رديت على بعضهمـ..والبعض الاخر ممكن ماينتبه لـ هـا النقطه..فـ نرجع نوضحها...
عناد انسان خجول خجل طبيعي..مو الخجل المرضي..فـلآترجعونه لحاله نفسيه..؟
أي تصرف له مع ملوكـ لآتحطونه في خانة الجرئه..او...وين خجله...؟
طبيعي جداً ..يخجل من مواضيع معينه مثل اي شخص..؟
طبيعي يرتبك..طبيعي يتوتر في مواقف..لأنه شخص ماتعود على احتكاك كبير مع النساء..من ناحية الرومنسيه..؟
وطبيعي جدا ً آذا حب تظهر له تصرفات تلقائيه ..لآ..آراديه..واذا أرجعنا كل شي ..نرى خجله محبب لنفس وجميل..,
آيضاً البعض الاخر تضايق جداً وانتقد صد ملوك لعناد فـي السيارهـ ..؟
ياالغوالي..والله مدري وشلون أشرح هـا النقطه آحسها عويصه شوي=)..
لكن الشغله كلها عقليات وتقبل وعادات وتقاليد ..فـ..
فئه هذا الشي عندهم عادي ..ومستغربين تصرف ملوكـ...
والفئه الثانيه لآ ومايصير..ومؤيدين تصرف ملوك..
و ..
الفئه الثالثه حتى الرؤيه الشرعيه ماعندهمـ..وبتأكيد معارضين لمقابلة ملوك وعناد أساساً.....
وأخيراً..ياراقيات الحضور...
هذا سقف روايه ينطرح تحته جميع الفئات..وآرض خصبه لجميع الاراء..
.
.
.
نقطه مهمه..الرومينسيه بـ الروايه..>>شايفتكمـ قلوبكم تناقز الحين..
بعضكمـ مسير علي بـ الخاص برقه ودلع و يقول نبي رومنيسيه آعمق ياضمضم..؟
مدري وش مفهموم العمق الي يقصدون..>>تغطي وجها بيدينها
فبحكمـ ان انا كبيره با السن حيل وحيل وحيل يمكن في حدود (...) الله يحفظ علي شبابي وروح المراهقه المتأخره عندي..فـ ماراح تحصلون الرومنسيه الي في بالكمـ>>فيس ضمضم الخبيث..
ليش..؟
آقولكمـ..فيه مراهقات يقرون لي..آعتقد من المتوسط..مروراً با الثانوي وصولاً لجامعه ومابعد الجامعه وجيل طيف الاحباب>>تدق بـالحكي..
وجيلي..>>لآماعتقد فيه ناس من جيلي باقين احياء بحكمـ ان ضمضم من جيل ماقبل عصر الشيبان =(
فـ الرومنسيه عندي من نظرهـ لبوسة يد او خد..تطور آكثر من كذا..بنتحر..>>ذابحها الحياء حق عناد..
فـ الي يشتكون على الخاص من هـ النقطه..آنا ابداً روحي ماهي حواريه ولآآتقبل النقاش ودكتاتوريه في رومنسية بعض العيون لنخاعـ ..>>عصبت
.
.
.
الحياة كذا...sweet lipes ..آعقلو..وكل وحدهـ لآعاد تدق في بطل الثانيه..وتسوي ضربات تحت الحزامـ..حسبي الله على عدوينكمـ سببتو انقاسمات في متابعاتي..
والآ ..
العقاب ينزل صارم في أبطالكمـ..>>ماعندها حل وسط..
.
.
.
((وكلّما ازددت علماً أزداد علمي بجهلي.))..
نودي..
شاكرهـ لكـ ياغمامـ من البياض ...,
.
.
.
خلصت سوالفي...آبشركمـ=)
.
.
.

لآتلهيكمـ الروايه عن دخول وقت من أوقات الصلاهـ..
.
.
.
ياسر غارق بـ الأوراق لأذنيه..,
في المكتب الخاص مقرن
يراجع..ويصحح أوضاع يرى تهاون من عمه فيها وتحتاج لصرامته..,
طرقات خفيفه..
من ثمـ دخولها..\عسى ماعطلك عن شي مهمـ..؟
رفع رأسه من ثمـ ابتسمـ\ولو كنت مشغول أتفضى...سمي ..؟
دخلت الظبي..
بهدوء خطواتها...
وجمال حضورهـا...
لتستوي بآناقة على المقعد المقابل لمكتب مقرن..\آنا خليت المحامي حق الوالد يسوي لكـ توكيل في البيع والشراء ..الي يخصني..
آبتلعت ريقها بهدوء\آبيك تبيع السيارات الي جايه طلبيه من برى السعوديه على التجار الي كنت اتعامل معهمـ وتسوي تصفيه على كل شي..و..ترجع لي الارباح كلها كاش...لأني محتاجه سيوله ها اليومين في الكاش..,
آرتفع حواجب ياسر بـستغراب\وليه كل هذا..؟الظبي لآيكون الطلاق ااا..
قاطعته الظبي بشراسه\لآ...ماهو المقصد..لكن انا اساساً مو متفرغه بشكل كافي لـتجارتي..وآبي الوالد يشغلها لي هـ اليومين لأنه بودي افتح لي مشروع كبير يخصني..
عموماً كل شي جاهز عند المحامي ..
مكلمته انا ومعطيته كل التفاصيل ..,
آبتسمـ بستغراب\خلآص..آبشري اذا هـ الشي يريحك...
آردفت\و بسافر هـ اليومين..,وابي كل شي يخلص بسرعه..؟
ياسر بتسائل\وين..؟ومن معه..؟
الظبي\آكيد مع واحد منكمـ لآزمـ يفضي لي نفسه يا انت يابتال...لكن الاكيد بتال..لان حضرتك مو فاضي..بنخطب لك وتزوج..!
ختمة جملتها بـابتسامه..!
آبتسمـ بخبث\آهااا..يعني شفتيها وعجبتكـ...هذا الي وصلني في كلامك..؟
الظبي بـهدوء\هاديه...ملآمحها جميله...فيها رقه بحركاتها يعني بـمختصر الوصف تحس بآنوثتها في كلماتها ومشيتها وحركاتها..,
ماشوف فيها تصنع..
آشوف هـ الشي طبيعي وهذا الي لفتني..
فيها جاذبيه متأكدهـ بتعجبك في هـ النقطه..
آنيقه كثير بـاالكلامـ..
آشوفها تميل لذوق والاتيكيت في الرد والحوار..
يعني بنت ناس وطبقه مخمليه من بين الاقواس..,
غرق في ضحكه صاخبه من ثمـ \الله الله وكل هذا ومنير تشوفه..بالله وش سوت..؟
الظبي بثقل\حركات مناير الي ماهي موزونه...بس آشوف انهمـ ماعطوها جوها ولآخلوها تنطلق بحريه في الكلامـ..ماعجبتهمـ ولآعجبوها...دخلو اكثر شي معي...,
آبتسمـ..
ونقل عينه للورق..
بـ غيبان بسيط عن الحدث..!
الظبي بـابتسامه\رهف.!
رفع رأسه وبستغراب\هااا..!
الظبي بـهدوء\رهف..!آسمها رهف..؟
آبتسم..\آيه..!
الظبي بستغراب\وش إيه..؟
ياسر \بكيفكمـ اذا هي حلوهـ..وعلى وصفك..ماعندي مانع ..آخطبوها..ويكتب الله الي فيه الخير...
الظبي...بفرحه\آيه..كذا الكلام الي ينحط على الجرح يبرى...الحين بقومـ..وادق عليهمـ واحدد لنا موعد...,
آبتسمـ ياسر على حماس الظبي..
آردف بهمس\الظبي..!
ظبي بمحبه\هلآ...
ياسر\زيدي فرحتك حبتين ..كسرة لكـ المتجسر وقريب انهيه..!
آبتسمت ورفعة رأسها بآعجاب\كفو..ولد عبد العزيز و مرتويه عروقك من العاجي ..!
راقب آنسحابها وخطواتها الخارجه من المكتب..,
ليتمتمـ بابيات سكنته على غفله من الحقيقه..
لو غبت لو صديت لو بقتني بوق ..؟

نفسي على شوفك تراها شفوقه ...!

لـيضرب بخفه آطراف أصابعه طرف المكتب\والله شكل اخر ..[طبي] في حبك يا ملوك [الكي]...وبكوي حبك يابنت الخال..
يآآنعطب[ القلب]..
والا..
يبشرني أنه..
[طاب..]!
.
.
.
ما نشدت الشمس عن حزن الغياب
علمتنا الشمس نرضى بالرحيل
.
.
.
الساعه 10 مـ...
دلف باب الجناح..,
ليرى جميلته الصغيرهـ..نائمه بملائكيه بمكانه..
آبتسمـ..
ليقترب منها ..
ويشتمـ بعبق رائحتها..
قبل وجنتيها بشوق..,
للتتضايق هي..
وتتجه للجه الاخرى..
قطب حواجبه بضيق ..وهو يرى ملآبسها الخفيفه..
والخفيفه جداً...
وقوة تركيز التكيف..,
سحب المفرش ..ليدفئ جسدهـا الصغير..البارد المرتعش..,
_وش عندكـ هنا..!!!
رفع رأسه بتال بـستغراب لتعبر عينيه منظر مناير المستغربه تواجدهـ بركنها..,
آردفت\قلت لك وش عندكـ..هنا...؟
بتال بـثقل\وش عندي يعني..اكيد بحاول آصلح هـ الوضع المايل بينا..
مناير تتجه لـداخل الغرفه..\الوضع انت مميله..ومامال الا بعدكـ..وبعد مراهقتك المتأخرهـ...
بتال\طيب..!
آنزل انظاره لسنا الصغيرهـ..ليطبع قبلة اخرى على ذراعها الصغير..,
مناير بغضب\وش طيبه...هااا.. وش طيبه..؟
بتال بخبث\بسوي الي يرحيك بروح بكرى واطلقك..وآجيب لك الورقه بنفسي..وبلآ آوضاع مايله ولآوجيعه..!
مناير بـصدمه\أيا الي بايع..!وماانت لـ العشرهـ صاين...تبعيني..تبيع ام بناتك وبناتك...وش عشانه ياحظي...وش له..؟
بتال لمـ يغير وضعيته فقط اكتفى بـهز مناير بكلمات\يامناير انا مرتين جيتك وانتي تقولين لي نفس الكلام انتي مصرهـ على الفراق..طيب ..وش اضيق عليك..
تبين فراقي..
آبشري...!
مناير بـتراجع\وبناتك..!
بتال\ماعليهمـ خوف..!اول ولآ اخر واحد بطلق..! كثير ناس تطلقو وبينهمـ اطفال وماخرب شي في الكون..,
صمتت لثواني وتوجهة للكرسي بعيد عنه..,
راقبتها عيني بتال..
وهو يكتمـ..ضحكاته ويتضح على تقاسيمه الجديه في كلامه..عكس داخله,
.
.
.
يعرفها تماماً..
كثيرة الشكوى..
كثيرة الندب..
لكنها لآتعزتمـ على شيٍ
وبذات الطلاق..!
فقط تحتاج لتربيه..
وتعديل لمسارهـا...!
.
.
.
بايع..!
اي والله بايع..!
قليل الخاتمه...!
ياعز لقليبي الشاري..!
والمقدر له ولعشرته..!
بيطلقني..!
ايه والله
بيسويها..
عقله ماهو بمعه..!

white flower
10-31-2012, 03:54 PM
مع فليك الله لايربحها..
وش اسوي لو يسويها..؟
وجهه واضح عليه انه ماهو بيمزح..؟
ولآهو بيتراجع..!
ياويلي من بتال..!
ساكت دايمـ...
لكن اذا تكلمـ..
ذبح..!
ياخوفي يذبحني ويطلقني..!
وش اقول لناس عقب هـ العمر طلقني ..!
وبناتي ياعميري عليهمـ...
وش اسوي..!
ماحد متزوجهمـ اذا كبرو!!!
آمهمـ مطلقه.!
لآ..!
لآ..!
لآ..!
وش طلاقه..
خبله انا..!
.
.
.
برتباك وتلعثمـ..\وش بترضيني فيه...؟
رفع رأسه بتال وخطته نجحة في هزها\وش ارضيك..؟تراك ماقصرتي ولسانك كان متبري منك..؟
مالك الا الرضوهـ الي جات مناهل..
هذا لو انك عقلتي وماسويتي فضايحك الي صارت..
كان ابشري بالي بيرضيك..,
صمتت قليلاً..\وينها اجل رضوتي...,
آبتسمـ..\في جناحي الخاص..بكرا مريها وخذيها..
.
.
.
ما نشدت الشمس عن حزن الغياب
علمتنا الشمس نرضى بالرحيل
.
.
.
فلة بتال &فلك..
فلك بعصبيه..\وليه ماعلمتيني اول ماجيتي..؟وخير ان شاء الله يسوي هـا الشي..؟
مالك اهل يعطيهمـ المهر..؟
جهله بيت زوج عمتك..و..اللي خو ولي امرك الحين...؟
يجهل رقمـ حسابك..
آو
حساب عمك...
آذا يجهله..يتصل....ويسئل...؟
آما..
حركته كذا..!
وبعدين آنتي ليه مادخلتي علي على طول وخبرتيني بسالفه..؟
ملوكـ..\مدري...حسيت جسمي كله يرجف لو مادخلت تحت البطانيه كان الظاهر طلعت روحي..حسيت بحمى والله ماهي برجفه..؟
فلك بعصبيهـ..\حمى..!ايا الي ماتستحين على وجهك..!حمى..!الا طايح قلبك وماحد قال له بسمـ الله عليه..!
آجل حمى يا الدكتورهـ..!
ملوكـ بعصبيه\عمه..!لآتجلسين تتريقين..
فلك بمقاطعه وهي تغير نبرة كلامها لتهكمـ\الا بضحك لين آطيح على ظهري بعد..آجل فيه واحد مثل الي انتي خذيتيه..؟
وش هـ الذرابه الزايدهـ يعطيك مهرك في الشارع..!
مايعرف الاصول وطق الابواب..!
ملوك تمسك رأسها\عمه خلآص..وش تبيني اسوي...آقول رجعه معك وجيبه هناك ببيت عمتي... بعد ترى ظروفنا قشرا..
ملوكـ بنظرهـ مرتبكه\يدخل يعني يعطيك المهر..!
بعدين هو حيل عصبي..!
مادري كيف بنتأقلمـ...
آحس داخله آنسان غريب مرهـ...
المرتين الي شفته فيها كان حنون..
المرهـ هذي شرس جداً
المرات الي قبل ملكتي عليه كان بعد شرس..
طيب ليه يتغير..
ويتقلب ..
ومايثبت على خط واحد,
ليه يسوي فيني كذا..؟
آنا عجزت افهمه..
صحيح قبل مارتحت له..
لكن لما جاء لي بعد العزاء وجاء معه ولدهـ حسيت براحه ..
لكن بعد الموقف هذا ..لآ...
حسيت فيه جنون ماهو طبيعي وماهو عقلاني..!
مدري كيف آشرح لك...
آنا خايفه منه..!
خايفه..
خايفه..
فلك بـجديه\وش خايفه منه..!من جدك انتي...؟
وبعدين تعالي هنا..ترى انتي فيك حقك
وش مسويه فيه لين طلع من طورهـ..
ترى ماعليك قصور..لآتقعدين تمسكنين عندي..اعرفك زين...تجنين لك بلد في كلامك..!
آردفت وهي تغلق شنطة المهر بتهكمـ\ والله مهرك مريش...شكل جيبه مليان..!!
آردفتها بضحكه متهكمه..
ملوكـ تحرك يدها بتجاه فلك \كش عليك وعلى عيونك يامـ عيون تقط الطير من السماء..ماهو بكثر مهرك الي مجمعته على قلبك وماصرفتي منه الا قليل...بتدور سنينه ومانتي بمطلعه حتى زكاته..!
فلكـ بخبث\كافله لي يتيمه فيه..وناشبة بحلقي..يامن شرى له من حلاله عله..آعرسي يابنت الحلال خليني اخذ راحتي مع بتال..
الله لآكان جاب الغلا وسنيه معك..!
والله ياشيخه لو يرسل لك مهرك مع هندي على سيكل.. ان نزوجك اياه ونبوس لك خشم هـ الهندي!
هو بس بيفكنا..؟
ملوك بخبث اكبر\الله يعينك ياعمي بتال..انا اشهد انك محتسب صابر..وفالك الصبر..!الا عميمه
مافيه شي ..ما..شيات..!
فلك بـعصبيه\مالك شغل ياقليلة الادب ماعاد تستحين هبلك العرس انتي..وهذا وانتي متملكه مابعد تزوجتي وتسئلين عن هـ الشي...قليلة الادب..
غرقت ملوك بضحكه على عصبية فلك المصتنعه..
آردفت فلك..بعيدهـ عن الضحك وبجديه\بنقول لبتال انه حول مهرك على حسابك..لآيدري بـسالفه..
صمتت ملوكـ بعد جملة فلك القصيرهـ..
لتتذكر الموقف بغيض..!
.
.
.
ما نشدت الشمس عن حزن الغياب
علمتنا الشمس نرضى بالرحيل
.
.
.
عناد ..ينزل من سيارته ..
ليصادف وقوف جسار مع ملفات كثيره بيدهـ..وحقيبة البتوب يحملها على كتفه..
عناد برقه\عنك يابو درر..
جسار بجديه آجفلت عناد\آتركها..!
خطى جسار خطوات سريعه..
تبعه عناد بتلقائيه وبصمت..
حتى يحادثه بـشي ما يكدرهـ...
ماهي الا لحظات وآقترب جسار من الملحق..وآدلف الباب لدخوله..
عناد بـستغراب\وش عندكـ هنا..؟
جسار بعصبيه وآنتبه للحاق عناد له\آنت ليه تمشى وراي...؟
عناد بتهكمـ\آمشي وراك..!
جلس جسار على الاريكه وتجاهل عناد المستغرب..
القى بـ الملفات بـ القرب منه..,
عناد يتقدمـ بخطوات \ليش انت هنا...؟
جسار \ولآشي..بس انا عندي شغل كثير وبياخذ من وقتي ومابي ازعج سيوف..لأني باخذ وقت طويل من الليل في شغلي..
عناد مشكك ..جلس بـ القرب من اريكته..\يعني مافي بينكمـ خلآف يابو درر..
جسار ببرود\لآ...!
عناد\آكيد..!
جسار بعصبيه\بتحقق معي..!
عناد بـمهاجمه\طيب ليش انت معصب ومطلع لي على ملامحك البرود...؟
جسار بستغراب\طيب ولنفرض ان كلامك صحيح..؟وان انا معصب.. وآمثل البرود؟كيف عرفت ..؟
عناد بـتدقيق\تنفسك ماهو منتظمـ..الشهيق والزفير عندكـ فيه سرعه!
.
.
.
لا ينقصني سوا عناد..!
ودقة ملاحظاته..
من يقنعه الان..؟
لآ
احتمل نفسي..
فكيف احتمله ..
ربي افرغ علي من الصبر..
فـ
انا
ضاق بي الكون..؟
.
.
.
جسار يتسلح بهدوء\ممكن عشان الشغل..والطبعه الاولى دايمـ يكون فيها اخطاء وآضطر آعصب وآضيق خلقي...بس هذا هو الشي الي اكيد منرفزني..مافي شي صدقني ياعناد..لآتقعد تحن وتقلقني ..
.
.
آبتلع عناد كلمات جسار بـمزاجه..ليتركه ينفث مابداخله قليلاً..
.
.
جسار بـمرواغه\انت الي وش فيك..وجهك مليان مليون عقدهـ وعقدهـ...
عناد بقلة صبر\هـا الي متملكها ..جيتها اليومـ المستشفى عشان آخذها ونروح بيت عمتها..وآسلمـ على عمتها واعطيهمـ مهرها...
لكن هي آستفزتني..
وطلعتني من طوري بحركه سوتها بـ السيارهـ..
آقول لها بوصلك..
تقول لي ماخبرت عمتي..!
و تكلمني عن الناقد والمنقود..تصدق عاد يـابو درر..!
طلعت ضغطي لسماء..
وعطيتها المهر..
وقلت فارقي..!
رفع حواجبه جسار بصدمه\لااااا ..ابو رعد لآ تقول صدق سويت كذا..!
عناد بعصبيه\ الا ..سويت كذا...هي الي حدتني لـها الشي...
جسار بحدهـ\تعطي خطيبتك مهرها باالشارع..!
وش بيقولون نسابتك عنك..!
وين صارت قبل هذي..؟
هذي الحركه ماهي لك ياعناد ولآهي من آطباعك..؟
وبعدين آحمد ربك وآشكرهـ على آخلآق مثل آخلآقها..
الا مـاشاء الله ..,
تستاهل من يبوس راسها بعد..
رمقه عناد بنظرهـ ناريه ..
تراجع جسار بـابتسامه صغيرهـ على اثرها\آقصد يعني..!يصفق لها على آخلآقها..!
قاطع حديثهمـ اطلالة ريان على الملحق...
ريان بستغراب\شفت الانوار قلت فيه احد..؟وش عندكمـ هنا..!
.
.
.
اللهمـ افرغ علي صبراً
ريان
ايضاً...
رأسي
مهدد بين الحين والاخر
بـ
الانفجار...,
.
.
.
جسار بضيق\لآآآآآ على كذا ماراح اشتغل الليله...يالله يالله...توكلوا...
طبع ريان على رأس جسار قبله..\طيب طيب آبشر ..هذا انا بطلع....بس آستغربت تواجدكمـ..
جسار بستغراب\من وين جاي..؟ماشفتك من امس..؟
ريان بأبتسامه \كنت مع الشباب...؟
وقف عناد وبتهكمـ وهو يخرج\ ويا زين الشباب وعلومـ الشباب وجلستهمـ..يالله يابو درر ليتك تشوف شباب ريان وشلته بيعجبونك...؟
خرج عناد..
لـيسئذن ريان من جسار ويلحق به..,
.
.
ريان بعصبيه\وش تقصد ياعناد..لآتجلس تسوي لي حركات مالها داعي...
عناد يدلف الباب الرئيسي ويدخل ليتبعه ريان..
عناد بتهكمـ\وانا صادق جمعت الشباب زينه..,
ريان بعصبيه\عناااااد..!
.
.
.
.
بـ جانب آحد الشبابيكـ الكبيرهـ..
تطل على الملحق من بعيد..
تقف سيوف لتعض بـآرتباك شفتيها..\ناوي على ايش هذا..؟
يعاقبني قبل لآيتأكد..!
مايقدر يتأكد الحين بشي..؟
الي خذت الكاميرات ومسحت كل شي..طيارتها بكرا وماراح ترجع لسعوديه آبد..!
مايقدر يطلع ولآدليل ضدي..
كل شي مسحته..
وآساساً ماراح ارجع لـها الشغله الي سببت لي عوار راس..وكانت بتفضحني عند جسار!
كله من الزفت نيكول...و..جاكلين
والزفت الثاني الي آستغل طمعهم..!
التفت حول نفسها لتقع عينيها على مرئات طويله ..,
تأكدة من شكلها المرتب والانيق..,
قبل ان تذهب له..!
.

white flower
10-31-2012, 03:55 PM
.
توقفت قليلاً وهي تسمع الحوار الدائر والنقاش من كليهما..فـ تختبئ قليلاً..
.
.
.
عناد مطل على ريان الواقف بنهاية الدرج..وعناد بمنتصفه
عناد بضحكه\بتركك وبعتقك لوجه الله..لانشغالي والله ماهو لكرمـ آخلآقي بتجاهك يا البزر..الي حتى شجاعه كافيه ماعندكـ..تواجه فيها الناس..
تراك مانت بمسوي جريمه..
انا لو منك...
ماعلي من احد...!
ريان بتهكمـ\لآ..آنت..غير...الله يعين مقرودة الحظ الي بلشها ربي فيك.!
ضحكه ساخرهـ خرجت من عناد ليردف بعدها\والله ماهي بقرد حظ من الي في بالي..!
ريان وقف بصمت من ثمـ..\زواجك الخميس...!
تجاهل عناد ريان بآبتسامه متلاعبه به..من ثمـ \ولآ ابيك تحضرهـ...
سارع الخطوات عناد ليختفي من انظار ريان ليتوجه لجناحه...
فتتشبث به يداً تعلقت بذراعه وشدته لها..!
عناد بتلقائيه انشد مع تلك اليد...
لـيلتفت لها بصدمه \سيوف..!
سيوف بـحقد\زواجك الخميس..!
صوت خطوات ريان القادمه..
وتشيث تلك الافعى..
دفع عناد لدفعها بقوهـ لجناحه القريب...
منـ ثمـ آغلاق الباب..عليهما..!
.
.
.
ريان من خلف الباب\عناد...بكلمك بموضوع ماخلصنا ..!
عناد \ريان..!انا تعبان الحين..نأجل الموضوع بعدين...
ريان بقلة صبر يطرق الباب طرقه خفيفه\قلت لك بكلمك...!
عناد \وبعدين معك قلت لك تعبان...بنامـ..!
توقف ريان عن الالحاح..بسبب الصوت الذي شدهـ..
امـ جسار بصرامه\وينك من البارح..؟
ريان برتباك وهو يطبع قبله على رأسها..\عند الشله...سامحيني يمه..!
آم جسار بصرامه..\تعال تحت آبيك بموضوع...
تركته ام جسار ونزلت لطابق الأرضي..
ريان لحقها بـتفكير ..!
.
.
.
عناد بعصبيه وصوت منخفض\تبين تجلطيني انتي او تجلطين احد من البيت لو يشوفك هنا..؟
تكلمي ..؟
سيوف بـابتسامه \وليه انت بسم الله عليك في عدوينك والي يكرهونك...
عناد بحدهـ يمسح قطرات العرق المزينه لجبينه...
سيوف بعصبيه\شف..والله ماتتهنى بزواجك..انا قلت لكـ ابيك واحبك وانت تتجاهل كل شي...
والله ياعناد ماتتهنى ولآتعرف طعمـ الراحه..
والله لآذوقك لوعة الحب ..
لين تكرهـ الزواج وسنينه..
انت على بالك بتتهنى معها..وانا آوقف على الاطلال واشوفك مع وحده غيري..
والله ..ماتذوق الهناء وانت باقي في قلبي...
فاهمــــ..
عناد بعصبيه\وش حبه وخرابيطه...سيوف اعقلي..سيوف انتي بجناحي الله ياخذك ويفكني منك ..أي واحد يدري عن الموضوع بتصير مصيبه ماحد يقدر يلمها...
ولآانتي قدها ولآانا ولآجسار ولآبناتك...
سيوف..اذا مافيك حيله أبد..خافي من ربك..
انتي ماتخافين من ربك..؟
سيوف بتهكمـ...ونظراتها لـ عناد يفتح الباب ليتأكد من خلو المكان\آحبكـ..تفهمـ..؟واذا ماتفهمـ ولآتبي تفهمـ..
آنا الي بفهمكـ بطريقتي...
وتحبني غصباً عنك..
فاهمـ غصب..
ماهو برضاك ياعناد...
وزوجتكـ هـ الي بتاخذها..
والله.. و..الله..لأخليها تدور على نفسها منهبله وتلحق عبير..,
شدها بقسوهـ من ذراعها ودفعها خارج جناحه\وانتي تعرفين الله..يالي ماتستحين منه!
.
.
.
ما نشدت الشمس عن حزن الغياب
علمتنا الشمس نرضى بالرحيل
.
.
.
بتال بهمس\هلآ..!
يستمع لصوتها عبر الاثير ويحمل مع صوتها ذوبان رقة حروف..,
همهمه..
يعرفها...
حركتها الغيرهـ..
لآاكثر..
الا تعلمـ تلك الانثى...
بأني
آذوب ..
في نبضاتها...
وقربها..
كيف لي آصبر شوقاً...
وهي بـ القرب مني..
آي عاشقاً معذب انا..
يتظاهر بتجلد ..!
.
.
.
بهمس وعينيه تتبع مناير الحامله لسنا لتخرج بها من الجناح..\فيه شي ضروري..
آرتباكها يفضح كذبها..,!
برجوله\بنامـ عند مناير الليله..مافيه داعي للخوف عندك ملوك...
بثقل\ بكرا الصباح نتفاهمـ...يالله مع السلامه..
.
.
.
آغلق الخط..!
لمـ ينتظر قليلاً...
بعد ان آصمت...!
لم يعر خبر قرب زواج ملوكـ اي آهميه..
ولمـ
يصدقني
كذبي ان ياسر لمـ يخبرني هل يأتي امـ لآ..
وآني خائفه..!
نعمـ خائفه..!
.
.
لآ..
انا .. آكذب...
و
آريدهـ هنا..
بـقرب من روحي
موطنه..
لآ
آريدهـ لهمـ..
فهمـ من تعدو على حق حبي وقربي من بتال
خمسة عشر سنه..
يرتون من نبع قربه..
وانا..
كنت مهمشه..
لآ
آستوطنه الا باالاحلام
والهمهمه..
اليومـ..
يجب ان يعود الحق ..
ويستوطني هو ..
و..
لآ..
يستوطن سواي..!
.
.
.
آحرقتني ..
ذكرهـ لأبنت عمه..!
ومحبته الصادقه لها...
وثنائه عليها..!
آيكون هي جميله رقيقه فـتجذبه له..,
لكنها جامحه فـصعب عليه ترويضها..؟
كيف شكلها..؟
كيف يكون آسلوبها..؟
حديثها معه..؟
آناقتها..؟
همساتها..؟
آشياء آخرى كثيرهـ تشطرني عندما أتذكر الان انه بقربها..!
يآقلب آه منك..!
.
.
.
طرقات الباب أجفلتها...
لتسارع الخطوات..\من..؟
بهمس\حبيب قلبك الوحيد..والي ماله شريك..!!
فتحت الباب\لآيشيلك الغرور بس وتوصل السماء..!
قبل خدها\يتيمـ...آرحميني..وخذيني على قد عقلي..!
آبتسمت بغصه...
وهي تفتح الطريق لصاله..
بهمس\فيه آحد..؟و الا نايمه..؟
فلك \نايمه..,
مشى بخطوات متعب من ثمـ رمى جسدهـ على الاريكه ليسترخي ثواني
وهو مغلق لعينيه...
بعد ان غابت فلك لعد دقائق من ثمـ
حضرت بكأس عصير طازج..,
فلك\تعبان شكلك..؟
فتح آحد عينه \آيه والله...ومنهد بعد...مابي شي خاله مابي الا فراش..وبنامـ...
آبتسمت ..وهي تنسحب بخطوات خفيفه..
من ثمـ توقفت..\يآسر حبيبي...
ياسر بتعب\هلآ..
فلك بـرتباك\هو انا بسئلك شي..بس لآتجلس تتريق..و..تحوس في السالفه..
ياسر بجديه فتح كلتا عينيه\وش عندك خالتي..؟
فلك بتوتر\مناير...زوجة عمك...هي حلوهـ..كيف شكلها... جذابه او مملوحه؟
كاد ياسر يغرق في ضحكه جنونيه الا انه آحكمـ زمامها ومثل الجديه\آيه ...فيها لمحه من كاثرين هيقل..!
فلك بصدمه\صدق..!
ياسر بجديه وخبث \ليش آكذب..؟تراها جميله ومملوحه ..بس الله يهديها عسرهـ شوي؟
آستدارت فلك بتوتر لتخرج من المكان بعصبيه..
آبتسم بخبث بعد ان غابت عنه\والله يافليك صايره خارج التغطيه من الغيرهـ وحالتك صعبه..خخخخ كيف آوصف لك مناير..!
الله يهديها آنسطلة بعد عرسها...
عسى بس ماتنتبه لين آدخل في النومـ...
ماني ناقص غيرة حريم تالي هـ الليول..!!
آنتبه لـجريدته على طرف الطاوله القريبه..,
شدها له..
وبحث عن عامودهـ الدائمـ..
ليجد العامود خالي تماماً..
الا من جملة..
.
.
.
((عندما تصبح بين سنديان ألم..ومطرقة ضمير..ينولد من رحمـ الشك يقين..!))
بقلمـ\جسار الراسي..
.
.
.
آبتسم بعد رمى الجريدهـ لتسقط ويعبث الهواء بوراقها..\آجل خلك بين شكك واليقين..!وكذا قدرك ..
ولو ترفع صوتك قصينا راسك..!
.
.
.
بـملحق..
خطواتها الخفيفه لمـ ينتبه لها..
لتعانق آيديها رقبته وتطبع قبله على كتفه من الخلف..,
حركة بعطرها ولمستها .. شوقاً لها ..
زاُده وجعاً..
ليبعدها بيدهـ بـتقرف..,\آطلعي مابي آشوفكـ..ولآ..تجبريني على شي اندمـ عليه الحين..
سيوف بتمسكن\جسـار..يرضيك خلآف بسيط بينا ومشكله نفترق وتنامـ انت بملحق وانا بجناح..يرضيك هـ الشي..؟
تعاقبني..؟
تعرف انت ومتأكد ان ماقدر على هجرك وبعدكـ عني..ليه تسوي كذا..
حتى انت والله ماتقدر..وجالس تمثل علي..؟
طيب ليه كذا..؟
السالفه ماتسوى...كلها تلفيق..وانا مالي ذنب فيها..مانقدر نقول الا حسبي الله ونعمـ وكيل..
بيدك شي ثاني..؟
مافيه..
يالله قومـ معي يـروحي..يالله..
شدة يدهـ ورقة كفها تندنس بين اصابع كفه..\قومـ
من جديد يبعدها..ويستل بذلك روحه..\ســــــــــــــــــــيوف...!!!!
آبتعدت بخوف..من صرخته الصارمه...
جسار بحدهـ\سيوف..وجودك على ذمتي الان مرتبط بأني ماحصلت اي دليل يدينك ..والسالفه الي انتي متهاونه فيها..هذي السالفه كاسره الان ظهر زوجك..لآتجيني في الملحق مره ثانيه..وتسمعين شي مايعجبك او اتصرف تصرف مايكون منحسب..ساعة ماشوف ان انتي بريئه فعلاً..تحصليني بـا الجناح ..آطلعي الحين برا..
سيوف بتمثيل متقن\انت ظالمني ياجسار ظالمني...وصدقني والله لآتندمـ..
.
.
غادرت..
ليغادر معها عطرهـ المحبب لقلبه..
ويغادر ايضاً معها قلبه..
الذي أحكمـ تقيدهـ..
وعندما رأها...
فك قيودهـ..
ولحق بها...,
.
.
.
ما نشدت الشمس عن حزن الغياب
علمتنا الشمس نرضى بالرحيل
.
.

white flower
10-31-2012, 03:55 PM
.
بآحدى الاجنحهـ...
ريان بغضب\بتخطبين لي....!
آمـ جسار تجلس بـآريحيه\آيه..,بنت خالتكـ (ود)..
ريان بغضب وصل لدرجة ثوارنه\لآ..يمه..لآ...انا مابي ود..مليون مرهـ قلت لك انا الي بآختار البنت الي بربط حياتي فيها طول العمر..مو مستعد احد أي كان يروح يربطني بشخص انا مالي اي فكرهـ عنه...
آم جسار بخبث\وليه..ماتبي تزوج ود..؟مدرسه..وجميله..وانسانه هادئه وبتحتوي اي طيش من طرفك..؟
تراجع بـآرتباك\الله يستر عليها..مالها نصيب عندي..وانا قلت الي عندي..
آدار ظهرهـ ليهمـ بخروجـ...
آم جسار بحدهـ\مآآآآخلصت كلامي عشان تعطيني ظهركـ...!
ريان آستدار بهدوئ\سمي..!ولبيه..!
آم جسار بحده\طلعات..دخلآت..نوم برى بـ الايامـ...حركات ماطمني كأمـ..وتبيني اسكت على الحال في زمن مثل هذا ..؟
المتزوج وهو متزوج ينخاف عليه..؟
وانت تقول لي مابي ارتبط..؟
تحمد ربك وتشكرهـ..في ان الزواج الحين ميسر لك...
غيرك يبي ولآيطول من ضيق الحال واليد...
وانت تتبطر على النعمه..؟
حالك مايل ياريان...والحال المايل عندي مايمشي..؟
ريان بهدوء\ بنت من العايله..؟آنسي..!
ام جسار بستغراب\وليه..؟
ريان\مايخشون المزاج..؟كيفي..برتبط انا طول العمر فيها...؟
آم جسار\بنت جارنا نايف النايف... سارهـ..؟
ريان بتهكمـ\منفتحين بزيادهـ..؟و بزياده..بزياده...!
آم جسار بقل صبر\ الهنوف بنت زياد..؟صديق ابوك...الدكتور زياد..؟
ريان \آبوها ملقوف بزيادهـ..ويحشر نفسه في ادق الامور ..وتبيني اخذ بنته..!
آم جسار\لوجين صديقة اختك شهد..؟
ريان\شفتها بـ الغلط هنا...سمرا وانا ماحب السمر..!
آم جسار بعصبيه\لآتجلس تعيب في فلان وبنت فلآن و فلانه..؟اذا في راسك وحدهـ..قول لي عنها...؟
ريان آبتسمـ..\لآ..يمه ..مافي راسي احد..اذا جاء في راسي آحد..بقولك..وش فيك معصبه.هدي..هدي...!
قبل رأسها ...و..آبتسمـ..
آم جسار بعصبيه\آبعد عني..!
ريان بضحكه\أجل تصبحين على خير شكل سطامـ مروقك بزياده الليله..وبينكمـ غمامه..!
.
.
رحل ريان تحت انظار والداته..
القلقه..
التفكير يقتلها بعد تلك الصورهـ...
تصارحه..!
تجبرهـ..!
تشتكي لوالدهـ..
تخبر جسار كي يعالج الامر..؟
آم عناد كي يؤدبه..؟
آم تستفسر من شهد.. بحكمـ قربهمـا الشديد ؟
آم تنهل من خبرة الجدهـ..؟
لآ..!
لآ..!
لآ..!
لآذاك ولآ ذا...!
دموع الليل ..و..سجادة الطهر.. و..يداً الي السماء تمتد..هي الرجاء..!
.
.
.
ما نشدت الشمس عن حزن الغياب
علمتنا الشمس نرضى بالرحيل
.
.
.
يومـ جديد...,
.
.
.
ريان يشرب كوب الحليب بـابتسامه\يالله صباح خير وين بتروحون..؟
شهد بضحكه\يوووووه ياريوني عرس عرس...بروح اشتري واحجز ويالله يكفيني بعد يومين مدري وش المعجزه الي بتخلصني...
بوقت قياسي باقي فستاني ..
باقي الآكسسورات..
باقي شطنتي ..جزمتي ..
باقي حجز الحلويات وخلآفه باااااااااقي اااا...
قاطعها دخول عناد\آنتي ماتفهمين شكلك ياشهيد...آقولك مافي احد وش له تكلفين على عمرك..؟شكل مانتي بمصدقتني...
آم جسار بأبتسامه\ولو ياقلبي...لآزمـ ها الامور...بتجي مصورهـ...فـ لآزمـ يكون الشكل تب وماعليه نواقص..
هذا غير مانعرفها.. ولآ..اهلها ولآعمرنا قابلنا بعض..
آبتسم\الله اكبر يا ها الاهل..كلهمـ على بعضهم اخو و عمه..هدو بس..وبلاش خساير..,
ريان بمداخله\آشك انك عريس...؟بصراحه اهنيك ياخوي الكبير على ها الهدوء والتواضع الجمـ ..!
عسى بس مخلص أمورك انت من ثوب مفصل وبشت وخلآفه..!والا بعد ماهو لآزمـ..؟
عناد بتهكمـ\آشرب حليبك بس توك صغير على ها الامور..!
آبتسم ريان وآنتقلة عينيه بتهكمـ على شهد..
الغارقه في سعاده لآمتناهيه..
عناد \ول عليك ياشهد ..وجهك منور كل هاذا عشان رقص..!فيك عرق طقاقه وانا اشهد..!
آم جسار\بسم الله عليها ..عناد..وش فيك يامك..لآ..تصير كذا..لآاله الا الله..
عناد\ههههههه عيني باردهـ..وعيالك هذولآ يمه والله مايطقهمـ عين ولآ يهزهمـ شي..الي في روسهمـ بيحطونه..
شهد بخبث\بعض مما عندكمـ طال عمرك...يالله تراك اخرتنا..على الفاضي ..يالله يمه..
صوت جوال شهد قطع حديثها..لتبتسمـ بحب\هلآ آآآآآرهففففففففف..!
-آيه..آيه..الزواج الخميس..تكفين تكفين لآزمـ تحضرين..؟
-مو مشكله...طيب يالله انا مستعجله مع السلامه..,
آغلقت شهد جوالها..
وغيضاً كبيراً سكن عناد..
بعصبيه\شهـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــد...!!
آرتفعت عيني شهد ببراءهـ\ماعزمت الا هي..؟
عناد بعصبيه\ماعزمتي الاهي..؟لآترفعين ضغطي ..!آعتذري منها..قولي لها الزواج عائلي لآتجربين عصبيتي..؟
ختمـ جملته عناد وهو يضرب بطرف اصابعه مؤخرة رأس شهد..,
آم جسار مقاطعه\عناد...بس صديقتها ..آتركها تحضر..وش بتزيد او تنقص...؟
عناد\يمه الله يخليك لي..؟وشلون وش بتزيد او تنقص..الزواج عائلي بحت انتمـ وعمتها..الناس حزنهمـ توه جديد..
وشلون بعد انتمـ ماتقدرون هـ الشي..
تجي هذي وتعزمـ صديقاتها وانا مانعها..!
كلآمي يعني ماله اي قيمه عندها..
ماتفهمـ..
متى تكبر ويكبر هـ العقل الي عندها..؟
لآزمـ اكرر لها الكلآم مليون الف مرهـ..
وبـتهديد يالله تمشي وتسمع الكلامـ..
والا هو عناد وبس..!
آردف بصوت عالي\يالله آخلآصي علي..دقي على صديقتك هـ الي اسمها رهف وآعتذري الحين..؟
شهد بعصبيه وجهت نظراتها برجاء لوالدتها..
تدخلت من جديد\عشان خاطري يآمك..والا خاطر امك ماله مكان..لآتفشلها عند صديقتها..هي تبي تنبسط بزواجك..
وانت الله يهديك متأزمـ مرهـ من اي احد يحضر..خلآص.. بس رهف..وماتعزمـ احد غيرها...عشان بس انها عزمتها وماينفع تعتذر لها ..عيب يابوي..عيب..
آشار عناد برأسه بعصبيه\طيب ..طيب...بس عشان خاطرك يمه..عشانك بس..والا هـ البنت ..الظاهر ماراح ترتاح الا عازمه جامعتها كلها وتقول صديقاتي...!!
آنسحب عناد بعصبيه من المكان..,
لتنتقل نظرات ام جسار بلومـ...لـشهد..
شهد بهدوء\والله مايسوى علينا هـ العرس..نكد في نكد..!
ريان بآبتسامه\آنتي الخبله والا احد يفز لخوك هذا..!لآ ..والقادمـ آجمل مع عرسه آما يابيصر آكشن وحرايق مع عصبيته..
الله يعين الي خذته بتودع ملذات الدنيا في قفصه الزوجي الجميل..
تعالت ضحكات ريان وشهد ..و...آكتفت ام جسار بنظرات متوترهـ...
.
.
.
بجناحي التؤمـ..
جسار برقه \يالله بابا آصحي..؟
وسن بخوف\بابا آبي آنامـ..مابي آصحى الحين انت روح وانا بصحى ؟
درر بـآبتسامه وهي تشد يد جسار\باباتي انا اقولك ليه هي ماتبي تصحى..؟
جسار آبتسمـ لآقتراب درر الغريب منه\وليه ياروح بابا اكيد دلوعه مثلك..تبي بابا يشيلها..؟
حمل جسار درر على يدهـ وآجلسها على حجرهـ..
درر بخبث\لآأأأأأ..
وسن ببكاء\درر انتي مايحبك الله عشانك تكذبين..؟
درر بصراخ\لآ أأأ انا ماكذب..!مااااكذب..!انتي ماتبين بابا يعرف..؟
جسار بمقاطعه \بس ..لآتحكون كذا لبعض..
درر بآشارهـ بصبعها الطفولي لوسن\هي بابا عملتها مثل النونو بس انا كبيره ماعملها زيها انا احسن منها شوف سريرها...>>آعزكمـ الله
بكاء وسن الطفولي الان زاد الامر على قلب جسار وجعاً..
.
.
.
نقف هنا
.
.
.
كنت بوقفكمـ وقفه حماسيه بس هونت دام مافيه بارت يومـ الاثنين=)
.
.
.
.
.
.
همسة محبه..\تفسير بسيط لأسمـ الجلآله في سورهـ عظيمه..ودائمة القراءهـ على الالسنه..
معنى {الله الصمد} جملة مستقلة، بين الله تعالى أنه {الصمد} أجمع ما قيل في معناه: أنه الكامل في صفاته، الذي افتقرت إليه جميع مخلوقاته. فقد روي عن ابن عباس أن الصمد هو الكامل في علمه، الكامل في حلمه، الكامل في عزته، الكامل في قدرته، إلى آخر ما ذكر في الأثر(248). وهذا يعني أنه مستغنٍ عن جميع المخلوقات لأنه كامل، وورد أيضاً في تفسيرها أن الصمد هو الذي تصمد إليه الخلائق في حوائجها، وهذا يعني أن جميع المخلوقات مفتقرة إليه، وعلى هذا فيكون المعنى الجامع للصمد هو: الكامل في صفاته الذي افتقرت إليه جميع مخلوقاته
.
.
نلتقي السبت القادمـ اذا كتب الله لنا حياة..=)

white flower
10-31-2012, 04:00 PM
نظرة حقد28..
الجزء الاول..!

مدخل..,
.
.
.
تبي ترحل
روووووح و أرحــــل! ! !
بس لحظـــــــه ,,
رد لي قلب خذيته ..
يوم بـ الصدفـه لقيتـــك ،،
ردنـي طفلن غرير ..
مايعـرف للـ ـآلحب سيـره ، ،
ردنـي ضحكه بريئـه ..
ماتعـرف للـ ـآلحزن ديــره
رد لـي الرجفه الغبيه..,
لاعتراه الحزن صوتـك ، ،
يومي اسأل.!!
بأهتمام وش علامك فديتـك
رد لـي كلمة فديتك . .
عطنـي كل أللي عطيتـــك ؟ !
ثم آرحل..
ثم آرحل..
ثم آرحل..
.
.
بدايه
صباحتكمـ شوقاً عذب..,
وصباحتي تواجدكمـ المحبب الى القلب..,
.
.
أرحب با النقاش كـ نقاش ..,
واعي بعيد عن السطحيه والقشور..
ولآ ارحب بتصيد الأخطاء من مبدا معترف به أنهُ با الاول والاخير عمل [بشري] قابل لتواجد الأخطاء والعثرات ..,
وبعض علامات الأستفهامـ و التعجب تنطرح كـ تضيق خناق[ لآ] خدمه للقارئ ولا للروايه ولآحتى لطارح السؤال..؟
بعالم الروايات ما آنا الا عابر سبيل ..فـ..آكرمو عابر السبيل ..,
,
.
.
.
بارت اليومـ نقله نوعيه لجميع الشخصيات..,
مشبع من جميع النواحي ..يتخلله احداث كثيرهـ..
أيضاً ليلة زواج عناد وملوكـ...ليله طويله جداً تمتد لبارت القادمـ...
ليس لعناد وملوك فقط...بل لجميع الشخصياتـ على جميع الأصعدهـ..
الأحداث في هذا البارت في تصاعد الى البارت القادمـ في نقطه معينه...
وعلى صعيد المشاعر..جداً دسمـ...
كان متعب جداً لي...
آرجو بصدق ان يلامس القليل من ذائقتكمـ..
ويكون بنصف عذوبتكمـ الدائمه..,
.
.
.
آيضاً..
آحتمال صغير ان آسافر في نهاية الاسبوع لوالدتي الله يشفيها ويخليها لي..فــ راح يكون دخولي لنت قليل ..فـ آطالب بآجازتي منكمـ =)
وحركات التدليع والتغنيج مني لكم .. أجلوها لبعد العيد وان شاء الله تحصلون مني الي يرضيكمـ جميعاً..
ويرجع يتثبت بارت الاثنين من بعد العيد..,
.
.
.
الي يسألون عن مواعيد البارتات..ترى والله انا دومـ اكتبها بنهاية البارت..والي يسألون عن متى النهايه..الروايه طويله وماحددتها بفصول متى ماشعرت انها استوفت جميع الابطال وتفاصيلهمـ وضعت النهايه لها..؟
.
.
.
لآتلهيكمـ الروايه عن دخول وقت من اوقات الصلاهـ...
.
.
.
بجناحي التؤمـ..
جسار برقه \يالله بابا آصحي..؟
وسن بخوف\بابا آبي آنامـ..مابي آصحى الحين انت روح وانا بصحى ؟
درر بـآبتسامه وهي تشد يد جسار\باباتي انا اقولك ليه هي ماتبي تصحى..؟
جسار آبتسمـ لآقتراب درر الغريب منه\وليه ياروح بابا اكيد دلوعه مثلك..تبي بابا يشيلها..؟
حمل جسار درر على يدهـ وآجلسها على حجرهـ..
درر بخبث\لآأأأأأ..
وسن ببكاء\درر انتي مايحبك الله عشانك تكذبين..؟
درر بصراخ\لآ أأأ انا ماكذب..!مااااكذب..!انتي ماتبين بابا يعرف..؟
جسار بمقاطعه \بس ..لآتحكون كذا لبعض..
درر بآشارهـ بصبعها الطفولي لوسن\هي بابا عملتها مثل النونو بس انا كبيره ماعملها زيها انا احسن منها شوف سريرها...>>آعزكمـ الله
بكاء وسن الطفولي الان زاد الامر على قلب جسار وجعاً..
صرخ جسار بصرامه على المربيه..,\شيلي وسن للحمام وبدلي لها..ونزليها تحت لي بـالسيارهـ..,.
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
آنزل الكيس الانيق الفخمـ...
وهو يرى ردها البارد..
ليطبع على قمة رأسها قبله..,
ويشتمـ عبقها ويحتبس زفيرها بصدرهـ..
كي يبقى يسكنه..,\جايب هديه..؟
رفعت عينيها ببرود..والشوق يقتلها..\ماتهمني الهدايا..!
تراجع بخطوهـ..وآلابتسامه تملئه\مو لك آساساً..!!
حركت عينيها بهتمامـ بعد وقع كلمته الهازئه..للكيس..الانيق ..
ببرود\دامها مو لي...ليش جايبها ..؟والا ناسيها معك بسيارهـ..لغيري وخايف يصير فيها شي..؟
تجاهل كلماتها وهو يقبع برجوله على الكرسي الذي يقابل جميلته..وبفخامة ,\شسوي آحب صاحبة الهديه من حب الي يحبونها..؟
.
.
حب..!
الله يبلاك فيه يابتال...
وتذوق طعمه..
ويجرحك ..!
مثلي الحين..
وش تعرف من الحب غير حروفه..,
مقسم قلبكـ..
و
تقول حب..!
.
.
.
آيا الغيرهـ..!
ياحلو
مبسمها على وجهك اليومـ..!
.
.
بثقل\جهزي لي شي آكله جوعان حيل...؟
فلك بـآبتسامه خبيثه\ ثنتين هناك ومافطروك..؟
بتال\شفتي كيف..؟
وقفت بستهزاء\آيه..آجل نفطرك..؟نخاف يصير فيك شي..؟وانت زوج ثلاث..!
بتال بخبث\الا تعالي..كيف نمتي البارح من الخوف..؟
بغيض\مثل مانمت انت قرير العين..!
صوت ضحكته الرجوليه ملئة اركان المكان\تعالي تعالي خلآص ..مابي فطور..بس تعالي..
وجهت آنظارها له بغيض\وليه ماتبي فطور..؟
بتال\خلآص شبعت..!
فلك\آها..يعني بس تبي آوقف وآرجع..وشبعت من ايش؟
بتال بضحكه\عادي..بشوفك...بملي عيوني بطولك..ترى مافيها شي..!
آردف وعينيه تنتقل للفراش\هذا فراش ياسر..؟
دلف الباب ياسر قبل ان تجيب فلك..
يمسح وجه بـفوطه صغيرهـ..تخصه..آبتسمـ..\عميمي..!
بتال بـتهكمـ\آيه عميمك..!
ياسر\يالله انك تصبحه بآ الخير...مادريت ان الكهرب طفى علينا البارحه يقولون والعهده على القائل .. ان سببه التماس في كهرب جيرانا الي جنبنا..!!!
غرق بتال بضحكه وهو يلتقط ماتبطنه كلمات ياسر ..
وفلك المغتاضه لمـ يفتها المعنى لتكز ياسر بقوهـ من كتفه..
ياسر ببراءه\خالتي..كسرتي كتفي ماهي بيد الي عليك..!
وجه فلك اصتبغ بلون الاحمر..
وهي تنسحب بـغيض لمطبخ..,
طبع ياسر على رأس بتال قبله من ثم\يووووه حرايق حراااايق..! ياويلك من الثلاث...!
آبتسم وهو يقف\عقبال ماشوف عندك الاربع...؟
آشار بكلتا يديه\الله لايقوله..وحده...وخلآص..مجنون انا آبتلش بمراضة هذي اذا زعلت هاذيك..!
بتال\هو المشكله لآصار القلب مع وحدهـ وهي عارفه هـ الشي وتتغلى...
ياسر بتهكمـ\رح لخالتي رح لها..الله يرفع عنك..ويجبر خاطرك ماتكسرهـ..والا الحب ماهو بـ لنا...!
آبتسم بتال وهو يخرج بخطوات متوجه لـمطبخ..
جلس ياسر على الاريكه ورمى الفوطه الصغيرهـ على الطاوله ليلفته..
الكيس الفخمـ وحجمه الكبير ..
آبتسمـ..
بثقل ونظراته تتفحص بستغراب الكيس ..
الواضح من آرقى دور الازياء..,
وقف بـفضول ليقف بقرب الكيس وتسقط نظراته متفحصه..؟
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
بمشغل راقي..
مناير بـعصبيه\عساتس الماحي ماصدقتي على الله تمسكين ها المقص..عسى ايدتس الكسر من المفصل..
آيه..ماتعبك العنايه بـ هـ الشوشه...لآ الزيوت ولآ الخلطات..
العامله\يامدام يامدامـ أنتي أئلتي بدي هـ الئصه..وهيدي موديل الائصه..شو بدك ياني اعمل..,؟
مناير بحده\ياجعل المقص يقص لسانك لين تعرفين تحكي زين انا لي عيون اشوف اشوف
ماهي بنفس القصه..
مناهل متدخله\يآمناير بس فضحتنيا وش فيك هـذا الموديل..انا ماصدق اساساً انك قصيتي شعرك بين يوم وليله وش جاء على بالك الله يهديك..,
آشارت مناير للعامله تبتعد\وش جاء على بالي..ياحبيبتي بتغير عند بتال..لو تشوفينه البارحه يتعذر لين قال الفجر الله اكبر..
وماغير يبوس هـ الايد وهـ الراس وانا اسف وحقتس علي يابنت عمي.. والله انها ماتسوى مواطي رجليتس..
وانا يالله يالله بـغصب رضيت عليه..وقلت يابنت غيري( ننننننولوتكس)
مناهل بصدق\الله يصلح الحال والله هذا الوضع المضبوط لبناتك ولك والشيطان لآيدخل بينكمـ ويخرب حياتك وحياة هـ البنات والا ترى بتال مايطق خبر في احد..
مناير\ههههه ياحبيبتي مايقدر يتركني هو بس يعافر واخر شي يطيح الي براسه ويجيني ويتعذر ويراضيني يالله ماعليه كلها كم شهر ويطلق بنت البراق..يالله بس اجهزي بنروح للحرمه ..
مناهل آرتبكت وفضلت الصمت بعدها..,
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
مقرن بسعادهـ\يعني موافقين..؟
الظبي\لآ ماقالو كذا بصريح العبارهـ بس لما قلت لأمها قالت حياكمـ الله...,لو مو موافقين كان آعتذرو بلباقه ..
مقرن ضرب عكازه بخفه على الرخامـ\لو يصير هـ العرس والله لآخلي الرياض كلها تتكلمـ عنه السنه كلها...
الظبي بآبتسامه\وهذي يبي لها اثنين يحكون فيها..هذا حفيد مقرن العاجي..وخذا وحده ابوها نسبه مثل الالماس..
مقرن\الله يسمع منك وتمشى امور ياسر..نشف ريقي في هـ السنين..والله لآعوض عبدالعزيز بفرحتي فيه..
والله لـخليه على راحته من بعد ماياخذها..
يآمر وينهي وماراح اقول له لآ..
الا بقول له سمـ.. ولبيه..
آهم شي آنه صحح الي آخطى فيه آبوهـ...
الحين يتعدل كل شي وارتاح..,
الظبي بفرحه\آجل الليله يابوي روح وآخطبها أنت وياسر ...؟
مقرن بـآبتسامه عريضه\الليله..!!.. الا .. الحين..بدق عليه يجيني ونروح...
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
بتال بستغراب\الحين انتي زعلآنه والا تغلين والا كيف..؟
فلك تحضر آفطار ياسر\من قال زعلانه..أو ..آتغلى..؟
بتال يحضن كفها ويطبع القبل\ترى من تغلى تخلى..؟
فلك تسحب يدها برقه..\ماقلت شي طيب..؟
بتال بجديه\لآااا..قالت تصرفاتك ماهو لآزمـ آفعالك..فلك..انا مراعي شعورك وانتي عارفه ومتأكده انك مالكه القلب..
لكن مع كذا تروحين وتسوين تصرفات ماهي لك..؟
مكالمتك البارح انا مو غبي عشان تمشي علي..؟
آنتي عارفه ان انا عند مناير ..
كان ارسلتي لي مسج..
اوكلمتيني اذا كان الامر ضروري..
لكن خايفه وتعال..؟!!
فلك..انا مابي يصير شقي مايل يوم القيامه عند ربي..؟
ماراح ينفعني حب..
ولآ..آحد..غير رحمة ربي ..,
فلك والدموع تجتمع بـمحاجرها\آنا ماقصد هـ الشي الي انت فسرته..بتال انا ماقدر اكثر من كذا اضغط على نفسي..
آنا ماقدر انسى الي سويته فيني وان انت آخترتهمـ وعشت معهمـ كل هـ السنين وتركتني..
انا ضاغطه على نفسي..
ضاغطه وساااااكته؟
بتال بستغراب\تضغطين على نفسك..؟في آيش..؟
آبتلعت ريقها وآستدارت لتسكب شاي بكوب...وتنسكب معه دموعها..
وضع كلتا يديه على كتفيها العاريه وآدراها بصرامه\تضغطين على نفسك بآيش..؟
.
.
.
آغار
ويقتلني بعدك عني..
آشتاق..
لدفئك هنا..
بين حنايا الروح
والنفس..
وآنت
مشتت القلب والجسد..
بين ثلاث نساء..,
وثلآث اطفال..
آي ركن آريده..
واي مساحة ضيقه تحتويني بقلبكـ..؟
.
.
.
تضغطين على نفسك بماذا يـآحنين السنين..؟
بقربي وتقبل حبي من جديد..؟
تضغطين على نفسكـ بـوجع..!
بتأكيد من آجل ياسر..
فآنتي لمـ تعودي لـ آحضاني الا من بعد رجائه..؟
وانا اعلق قلبي بين حباً ماضي ..
وصقيع مستقبل..,
آي
رجلاً
عاشقاً انا..؟
لآ
آرضى على نفسي ان اكون مفروضاً على آمرأهـ..
وأن تأكدة يافلك بـذلك..؟
فما آكرمهمـ الا كريمـ..
ومآهانهمـ الا لئيمـ..
.
.
.
بتال ببرود\لآتضغطين على نفسك آكثر..!
ترك كتفيها وآستدار للخروج وبثقل\نادي لي ملوكـ بجناح الثاني..؟
مسحت دموعها بـوجع حباً وغيرهـ..
وعينيه تتبع خطواته
الخارجه..,

.
.
.
دخل بتال الصاله الموجود بها ياسر..,
المستفهمـ..عن ماهية الكيس ومصدرهـ..
و
الافكار تدرو برأسه بتوجس غريب..؟
بتال بهدوء\وش عندكـ مرتز عند الكيس..بتصور معه مثلاً..؟
ياسر ببحه\وش ها الكيس يا عمي..؟
بتال شد خيوط الكيس ليحمله\الاكيد ماهو بــ لك..؟
آمسك معصمه وشد خيوط الكيس\وش هـ الكيس..؟
بعد صمت دقائق..
بتال بهدوء\فستان زواج ملوك هديه مني لها..؟
.
.
.
لآآآآآآ
فوق آستطاعتي هذا الشيئ..
لما
لآتترفق الايام بقلبي قليلاً...
آي
خطئ أدفعه اضعافاً مضاعفه..
من
حرقة الروح..
وذوبان الى حد الاحتراق..
فستانها..؟
من شخصاً آخر غيري..؟
يالله..!
يالله..!
يالله..!
لآ آريد العتق من حبها ..
ولآ اريد المكوث بأسوار حبها..؟
فستان زواجها..؟
بيدي..؟
ومن يشتريه..؟
عمي..؟
لرجلاً غيري..؟
ليحتضن تلك الروح الذي طال ليلي في أحتضان طيفها..؟
ومع سنين وآيامـي آشتياقي..
لـتصبح لي بين آربعة قوائمـ
لمـ آطل
اليومـ
الا
فتات خبز الاشتياق..و ..آيدامـاً من الفراق..!
مآصعب
هذا الشقاء..,
.
.
.
آفلت الكيس لآ آرادياً..
لتتلقفه يد بتال بصمت ويرحل ..
قبل ان يرحل..
آستدركه
صوتاً
خارجاً
من قاع المجهول والجنون..
ببحه وتلعثمـ وأختناق\ومتى زواجها..؟
بتال بوجع \بعد يومين..,
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
بـحي شعبي..
مناهل بخوف..\والله خايفه خايفه يامناير وماستئذنا من بتال...آنا خايفه..؟
مناير بثقه\وش تخافين منه..ماسوينا غلط..ماعليتس بس..هونيها وتهون..ذبحك المعافر ورى هـ المستشفيات من غير فود..
خلينا بس ندخل على الحرمه تعطيك علاجها..
وبتحملين ان شاء الله..ببنت..!
عشان الولد انا الي بجيبه ان شاء الله..!
مناهل بجزع\بنت ولد..مايهمني اهم شي آحمل والله مشتاقه آحمل وأضم بحضني طفل..
مناهل مممسكه بيدها ومقتربه من باب المعالجه الشعبيه\ماعليتس ان شاء الله بتجيبين تؤم بنات..بس خلينا ندخل ونمسك الارقامـ مع الحريم!
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
مستشفى خاص..
الدكتور بهدوء\حاله نفسيه مثل ماسمعت..؟
جسار بـصدمه\حاله نفسيه..!
الدكتور\نقدر نعالجها بذن الله اذا حاولنا معالجة المسبب الرئيسي لها الشي..
[التفكك الأسرى مثل الطلاق والانفصال ..او..تعدد الزوجات ..او..ازدحام البيت وكثرة الشجار أمام الطفل. او..مرض الطفل ودخوله إلى المستشفى للعلاج..او.. بداية دخول الطفل للمدرسة وانفصاله عن الأم. او
الغيرة بسبب ولادة طفل جديد في العائله..نقص الحب والحرمان العاطفي من جانب الأم.
نقدر نتغلب على هـ الشي لكن لآزم نعرف حالة الطفل الحين في هـ الشي.. فـ معاناة الطفل من هذه المشكلة راح تنعكس على حالته النفسية،
فيصاب بالاكتئاب وينحرج بين زملاؤه ،وراح يشعر بالنقص والدونية ،
ويتوجه إلى الانزواء والابتعاد عن الأنشطة الاجتماعية ، ومن الممكن ياخ جسار ان يكون عرضة لسخرية
أخوتها ان كان لها اخوه او صديقاتهافـ يثور بعصبية و يلجأ للعنف ،
ويزيد حالته توبيخ الأم له وتوجيه العقاب البدني مما يزيد ذلك من استمراره في التبول. ]
جسار بقهر\والعلاج...دكتور..؟
الدكتور \أنا راح اقولك هـ الشي...اولاً
[برنامج إرشادي ونصائح للأم لمساعدة الطفل في التخلص من المشكلة :

توفير الأجواء الهادئة فى المنزل لإبعاد التوتر عن الطفل.

توجيه الأخوة بعدم السخرية والاستهزاء من مشكلة الطفل.

ضرورة مراجعة الطبيب للتأكد من سلامة الجهاز البولي عند الطفل.

ضرورة الالتزام بالهدوء والتحلي بالصبر على مواجهة هذه المشكلة، وإشعار الطفل بالثقة في النفس وترديد عبارات الثناء والتشجيع بأنه قادر على التغلب على هذه المشكلة.

مساعدة الطفل على النوم ساعات كافية بالليل ، وأن ينام بالنهار ساعة واحدة فقط ، لأن ذلك يساعد في التغلب على مشكلة عمق النوم.

من الضروري أن يكون غذاء الطفل صحياً وخالي من التوابل الحارة أو من الموالح والسكريات.

تشجيع الطفل على الذهاب لدورة المياه قبل النوم.

تشجيعه على عدم تناول المشروبات الغازية والسوائل قبل النوم بثلاث ساعات على الأقل.

توفير أغطية وملابس داخلية بقرب الطفل وتشجيعه على القيام بتبديلها بمفرده في حالة التبول حتى يشعر بمسئوليته تجاه هذه المشكلة.

إيقاظ الطفل بعد ساعة ونصف تقريبا من نومه لقضاء حاجته ، وتكرار ذلك بعد ثلاث ساعات من نومه.

استخدام أساليب التشجيع اللفظي مثل " أنت اليوم ممتاز لأنك لم تبلل فراشك".

نطلب من الطفل ونساعده في إعداد جدول أسبوعي يسجل فيه الأيام الجافة ، وذلك بمكافأة رمزية ( ملصق نجمة أو وجه باسم/ أو .. ) وكتابة ملاحظات أمام الأيام المبللة. ]
.
.
.
ومضه \المعلومات مابين الاقواس دقيقه ومستقاهـ من عدة مواقع طبيه معروفه في هـذا المجال ..
.
.
.
جسار تعانق عينيه لعب وسن بقدميها بقرب من الشباك القريب..آبتسمـ\ان شاء الله تشفى دكتور..
الدكتور بآبتسامه\آكيد..المرض ماهو بخطورهـ كبيره..ومثل ماقلت لك نفسي اكثر من انه عضوي..الله يشفيها لك..,
وقف جسار وهو ينادي وسن\امين..
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
بآحدى آجنحة فلة بتال..
كان بتال قابعاً على آحد الكراسي ينتظرها..
دخلت بهدوء والقت سلاماً خفيفاً جداً...
بتال بآبتسامه\كيفك يابنت مناف..ان شاء الله بخير ياالغاليه..,
ملوكـ\الحمدلله عمي..بخير..
بتال\ ملوك يا الغاليه انتي تعرفين انك حسبت بنتي وان غلآك من غلآ بناتي
ملوكـ\الله يخليك لنا..,مافي شك الله يطول بعمرك..,
بتال \ودامـ انك بحسبة بنتي ..فـ من حق البنت على ابوها انها تقبل اي هديه منه وماتفشله وتعتبره تفضل او منه ..صحيح كلامي او ..لا..
ملوك بحراج صمتت..,
من بعدها بثواني\خيرك سابق يابو فلك..,
بتال بجديه\انا جبت لك هديه ..وان رفضيتها وخبرتني فلك انك ماقبلتيها والله والله ياملوك ان ازعل عليك وزعل كايد بعد..,
ولآ آقبل بعدها اعتذار ولآوسيط..
ملوك برتباك\ياعمي الله يهديك...اا
بتال قاطعها\مهرك ماتصرفين منه ريال واحد..تحطينه برصيدك وبحسابك لزمن وتقلباته..,وتكاليف تجهيزك كلها انا اتكفل فيها من الفستان الى السوارهـ الي بيدك..؟
ملوكـ بحراج\لآآآآآآ..ياعمي لآلآلآلآلآماقبل هـ الشي ..لآلآااا الله يخليك لآتحرجني كذا ..الله يخلي لك بناتك والله ماقدر اقبل هدايك جمايلك مغطيتني ..لآتزيدها علي اكثر..,
بتال بجديه اكثر\وش جمايله..!لآأسمع منك هـ الحكي..؟وماهو بكيفك ..فستان وهذا هو..والعصر بيجونك ثنتن العصر يجهزونك تجهيز عروس..
وعاد حركات الحريم من كوافيرات ومشاغل تقوم فيها فلك مالي اي خبره فيها..,
والحساب لكمـ مفتوح..,
ملوك بحزن\والله ياعمي مالي اي نفس في ها الاشياء كلها لاتضغط علي مقدرهـ محبتك وحرصك لكن آبوي..أأ
قاطعها\آبوك ماراح يكون مبسوط وانتي لآبسه لبس حزن في ليلة عمرك..ومقابله فيه عريسك..؟
وفرحي آبوك اللي حي الحين..!
نفسي وحده من بناتي اشوفها متزوجه..ومبسوطه..
آردفها بأبتسامه صادقه ..,
جعلت الحروف تتحشرج بصدر ملوك الى حد الاختناق..,
على دخول فلك كان وقوف بتال وتجاهله لفلك من ثم خروجه..
فلك بـرتباك\ملوكـ مناف على الخط ..,
وقفت ملوك برتباك وتوتر..
لتلقف الجوال بشوقاً ووجع..,فهي منذو ان اخبرتها فلك بـعلاج مناف قبل عدة اسابيع في مصح في حديث ودي بينهمـ كانت الدموع هي المسامرهـ...آصبحت تلجم الشوق الجاماً
.
.

white flower
10-31-2012, 04:04 PM
.
.
صوت آنين..
وعبرات..
صوت بكاء..
طفل..!
وكئنه لمـ يبلغ عامه العاشر بعد..
صوت بكاء رجل..,!!
ماصعب بكاء الرجل..,
زفرات حزن..
وذبذابات روحاً متعبه..
.
.
.
يحمل آثير الصوت..,
.
.
مناف بوجع\ملوكــــ...
ملوك بتحشرج\روحها..وقلبها...كيف صحتك الحين مـــنـــوف ان شاء الله بخير طمني..
مناف بوجع\ياعسى مافيه صحه..دامـ ماحضرت عزا ابوي..؟
.
.
ليغيب صوته مرةٍ اخرى..,
ببكاء..
وحشرشة روح..,
.
.
ملوك ببكاء ايضاً\الله يرحمه ..,لآتسوي كذا..,
مناف \بعد اسبوعين راح يخلص كورس علآجي..,وبنزل لسعوديه..,
ملوكـ تمسح وجه الحزن ليشرق بفرحه\الحمدلله زين والله خبر زين..آهم شي بترجع لنا مناف تكفي يامناف شد حيلك يا الغالي با العلاج..لآتخيب الرجاء فيك..
مناف عدل صوته وحبس حزنه وبارتباك\ماراح يسمحون لي اكثر من كذا..سلمي لي على عمتي
آختنقت بوجع\ماشبعت منك..لآتسكر...
مناف بصوت غائب\ مبروك زواجك..,مع اني مو راضي..ولآادري وش صار فجئه بينك وبين ياسر وكيف طلقك والحين خذتي غيره...
لكن الي فهمته ان ابوي الله يرحمه كان راضي عن الرجال الله يوفقك..معه..
آكيد ماراح اقدر احضر زواجك..
عمتي لما كلمتها خبرتني انه الخميس ..
ملوك..لآوصيك على نفسك يالله مع السلامه..
ملوك ببكاء\منـــاف تكفى بسرعه خلص علاجك..,
آنقطع الاتصال بينهمـ..
وآحتضنت جوال فلك لتشبعه من الدموع الساقطه..
فلك بدموع\اهمـ شي انه كلمك قبل زواجك وبارك لك..الحمدلله راح يرجع لنا سليمـ من السم الي كان ياخذه..,
و..واضح انه متفهمـ كل شي...
لآيضيق صدرك كذا..
واذا جاء بتشبعين منه ويشبع منك..
لآتسوين بنفسك كذا
ملوكـ تمسح دموعها بـتوتر\قال مو راضي ..,وزواجي حتى اخوي مو معي...تكفين ياعمتي وش فيه زود ينتظرني..!

.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
عناد مستلقي على سريرهـ..وباب جناحه شبه مردود..,
مابين الغفوهـ والحلمـ..
يشعر بنفسه ..
بجسدهـ
يريد ان يتحركـ..
مكبل تماماً..
وكأن آحداً جاثماً على صدرهـ..
ومحكماً توثيقه..,
وذاك الوجه القبيح..
يلآحقه..
يتعثر..
يقومـ
من ثمـ لآيلبث الا ان يسقط..
وكائنه طفلاً صغير
مابين السنتين..
لآ
يستطيع
ان
يقاومه ..
او
ان
يهرب..
آستقيض عناد بفزع...
وآحتباس انفاسه بحث عنها بشهقه\آعوذ بالله آعوذ بالله..!
تسارع انفاسه لمـ يجعله ينتبه لشخص الشبه قريب منه..
و
المتأمله منذو مايقارب النصف ساعه..,
آبو جسار برقه\سم با الرحمن ..حلمـ.. حلم!
آنفاسه المتسارعه ورقة قطرات من العرق تبلل جبينه وصدرهـ..ورقبته..
حتى لون وجه ورقبته قد امتلئ بحتقان الدمـ..
تدارك نفسه ..
لتواجد والداهـ با القرب منه..
آستدار بجلسته للجه الاخرى لـيصبح ظهر عناد مواجه لوالدهـ..
فـيلتقط كأس ماء ويشرب نصف الكأس ..,
آبو جسار بلومـ\انت ليه ماتحصن نفسك قبل ماتنامـ..وهـا التكييف زايد برودته وانت لآبس خفيف طبيعي جداً ماترتاح بنومتك هذا غير توتر زواجك الي بعد بكرا..
عناد بتعب..يمسح رقبته\مو متوتر..ماهو..آول مره اتزوج..؟
آستدار سطامـ لتلتقط عينيه اكياس مغلفه ثمـ يجلس على الاريكه\خلصت اغراضك..؟
عناد من دون اهتمام\آغراضي مو ذاك الزود..آشتريت بس كم غرض ناقصني..وبس..
آردف بعد صمت\يبه..آنا يتكرر علي حلم غريب ودي افسرهـ..و..ماعرف لي مفسرين موثوقين..عندك خلفيه يبه..,
ابو جسار بتسفهام وهو يقف\وش الحلم...؟
صمت لثواني و ببحه\خاص فيني..
آبتسم ابو جسار\لآ..تفسير الاحلام مافيها الا وجع راس..آنت آرتاح..هـ اليومين..
آبتسم عناد برقه وهو يودع خطوات والداه الخارجه.

white flower
10-31-2012, 04:05 PM
.
.
.
بعد ساعه ونصف..
ياسر بـقصر العاجي..,
آوقف سيارته في مساحة السور الواسعه..
فتح الباب من ثمـ نزل ..,
سحب السيجار ليحرق روحه كما دأبه
وينفث
بدخانها
ضبابة من ألم..
آكتست عاشقاً متسربلاً بـ الحب من طرفاً واحد..
.
.
.
اقل من 48 ساعه يآملوكـ..
وبتكونين
لواحد غيري..
صدق..
ماهو حبر وورق..!
زوجه..,
و
زوج..
وأنا
عـلى رصيف الهجر..
.
.
.
تدرين وين المشكله يـاتمثال..
ان انا عاشق لي تمثال..
ماله مشاعر..
الا الهجر..
بآتقان...
لآ
المشكله صدق
فيني..,
ماقدرت اكسر هـا التمثال..
.
.
.
القى السيجارهـ وعينيه تلتقط لتوى القرب الشديد لمقرن منه..,
مقرن بـآبتسامه\ياسر ..الدايس ردو لنا خبر مع عمتك يالله يابوك نروح نخطب بنتهمـ رسمي..,
متفاجئ\وشو يبه..؟نخطب الحين..؟
مقرن بصرار \الحين الناس رادين لنا..وموافقين يالله يابوك يالله..!
ياسر يتراجع بألم..
لتعانق يد مقرن يدهـ بصرار\يابوك لآتفشلني فرح قلبي فيك..وخذها..,طلبتك..,
آرتبك من رجائه\يبه..!
مقرن\انت مواعدني...ماهو حكي رجال اذا رجعت في حكيك ..؟
ياسر بتعب\مو ها اليومين يايبه تكفى انا الي أترجاك الحين..
مقرن بعصبيه يشد يدهـ\ماهو ها اليومين..!جدك يطلبك وانت ترده..؟الا الحين..آمش معي..؟
يآسر آنشد مع يد مقرن وأصرارهـ...
بوجع..
تبع الخطوات..,
ليرسمـ..
شيٍ آخر..
يجهل
تفاصيله اليوم..,
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
.
.
.
.
ليلة الخميس..,
.
.
فلة بتال..,
.
.
الراسي&البراق& العاجي..
.
.
.
بجناح مخصص للعروس بـالفله..
مرتبكه..
وآصابعها تعتصر بآقتها..
خجل..
خجل..
خجل..
يجعلها ترتعش من النظرات القليله التي حولها..,
لآتسمع همس آحد..
سوى صوت ضجيج ذاك القلب...
وآنفاسها الحارهـ..
الخارجه من صدرها..
كيف لتلك الليله ان تمر..؟
ويقولون انها ليلة العمر..
نعمـ..
ليلة العمر..؟
بـ الخوف..
والارتباكـ..
ودقات القلب القياسيه...,
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
بعد خروج شهد ووالداتها من الجناح بعد سلامهمـ..
السريع والمرتبك عليها..
همسة شهد لوالدتها\يمه تهبل تهبل تهبل..وش ها الزين الي طاح فيه عناد..أبداً ماتوقعتها كذا..؟
آم جسار بآبتسامه رقيقه\الله يهنيهمـ في بعض..يستاهل عناد..دنياهـ ماعطته الا كل همـ وكل حزن الله يهنيه..حلوهـ ماشاء الله..
شهد بضحكه مكبوته\ماصدق ..عناد يرتبط بهـا البنت..مآصدق..حظها أقشر وحظه بسما..؟
آم جسار بهدوء\عناد رجال عاقل وملتزمـ وواعي ومكتفي مادياً بـا العكس هذا هو الحظ الزين..,
شهد تعدل فستانها بـ القرب من مرئها قريبه\آهمـ شي يعقل ومايلحقها بعبير من غير سبب واضح..البنت يتيمة اب و ام..
وبلشها ربي بـشخص لايفهم ولآيسمع ولآ يقدر..
يمه قولي الصدق ماهو عشانه ولدك بتخبين عيوبه ترى عناد دفش وأقشر اذا رجعنا للحق..,
آبتسمت\ليت الله يرزقك بـمثل عناد..ماعليك خوف وقتها..
شهد بضحكه\آآآآآيه حركات الامهات مايشوفون عيوب عيالهمـ..
من ثمـ آردفت\هههههههه شفتي جديتي وش جاهاااا..طاقت الزين وحاطتن الديرم الاحمر ..!
والثوب الاحمر ..ايه آكشخ..!
والله ياعنيد كل شي زين الليله لك حصري..!
ام جسار بضحكه\والله ماتذكر خالتي حطت هـ الديرمـ ولبست هـ الثوب الاحمر الا من عصر عمي الله يرحمه ههههه..
فجئه غرق جوال شهد بنغمه صاخبه مجنونه
لتبتسمـ\هلآ..وينك..كويس..يالله طالعه استقبلك..؟
ام جسار\صديقتك..؟
شهد بخطوات سريعه\آيه يمه ايه..
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
بجناج العروس
ـ الجدهـ بفرحه\ياماشاء الله ياماشاء الله ياعقايل الله...جعل عين ماتسمي عليك تصبح ضريرهـ..لآاله الا الله..
آستقبلتها فلك بـمبخرة العود وهي ترحب بحب\هلآ والله خالتي يامرحبا ..
طبعت فلك على رأس الجدهـ قبله من ثمـ آنحنت فلك لتقبل يدها..
لكن الجدهـ شدتها..
.
.
.

وقفت بـهدوء ظاهري..
آعتقد..!
لكن آعتقادي ليس جازماً..
آشعر ان آرتباكي واضح جداً..
وآرتعاشي مرئي بشكلاً ..
لآ..يوصف..
لآ..آدري كيف آقف..؟
وكأني طفلاً يجهل الوقوف ..؟
لكن سـيفرغ علي الله
من الثبات كي آقف..!
فـ تلك الجدهـ..
آخجل من ان تنحي وتقبلني..؟
.
.
.
تنحني ملوك لتقبل رأس الجده..
الجده هيا بفرحه\يابنتي بسم الله عليك ماترفقتي ..؟زدتي هـ الزين بعد مايتحمل قليب وليدي هـ الزين..
.
.
.
آكتساني
خجلاً..
يصعب
حجبه.....!
.
.
.
فلك بآبتسامه\الا انتي ترفقي فيها ياخاله ..لآتحرجينها بزود..ترى مليك حياويه..؟
آبتسمت الجده\حياويه وخذت لها حياوي..الله يهني القلوب في بعضها...لبى من هي بنته..زين من زين..؟
خطوات الجدهـ آتجهت لـاريكه مجاورهـ تبعد قليلاً.
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.

white flower
10-31-2012, 04:06 PM
.
بـقسمـ الرجال..
الفخامه تحيط المكان...,
وذوق بتال في آنتقاء كل شي واضح..
برغمـ من عدمـ مظهر الاحتفال..
وكأنه عزيمة بسيطه..لكنها فخمه..,
تعبق رائحة الكمبودي بـ الاجواء
لتزيد طعمـ ونكهة الاحتفال..
هدوء يعمـ المكان بعد حضور الراسي منذو مايقارب الساعه والنصف..
والاحاديث اقتصرة فقط على التبريك والسلامـ..
من ثمـ آقفلت...؟
وقت مضى ليس بطويل..
لـيعلن دخوله المفاجئ و الغير متوقع على المكان..
وعناد قد وقف في تلك اللحظه..
..هو.. و.. والدهـ..وآخوته كي يتمـ دخوله.ـ لعروسته..
ليعلن صوته الصارمـ والواثق تواجدهـ وحضورهـ..\يالله انك تحييهمـ...العذر والسموحه..مآخرني لهذا الوقت الا طلعتي من اجتماع مهمـ ما قدرت الغيه..,
.
.
عناد تنبه لتواجدهـ..
وآكتست ملآمحه الاستغراب..
بينما جسار متفاجئ من تواجده ..
وحانقاً جداً من دخوله المستفز ....!
.
.
.
ياسر آردف وهو يقبل على عناد..بثقه..\العذر منك يابو سطامـ..
ليُسلمـ عليه ياسر بتمثيلاً موجع لروحه..
وعناد مازال غارق بمفاجئه..
ولمـ يستوعب بعد صفة القرابه الأساسيه لتواجدهـ..
.
.
.
قد التقطة قبل ذلك حديثٍ بين والدي وجسار تعانق فيه اسم ملوك وياسر..
لكنهـ كـ زملآء بـ المستشفى قد يلتقون مصادفه..,
لكن الان ماذا يفعل..
و..
في العزاء..؟
كيف فاتني انهمـ قد تربطهمـ قرابه..؟
تلك القرابه قد تكون من النساء..؟
كيف لم تخبرني ملوك قبل ذلك بقرابتهم ..؟
قد لآتكون قرابه..؟
قد يكون أتى بناء على دعوة من بتال..!
.
.
.

جسار آحجمـ عن مصافحة ياسر..
بتراجعه بخطوات واثقه .. لآ ..تليق الا بجسار..,
ليبتسمـ ياسر وبخبث\العهد قريب يابو درر..!
من ثمـ يسلم بحرارهـ على سطامـ..المبتسمـ..من ثم ريان..,
.
.
.
تملك المجلس فجئه منذو دخوله الذي لمـ يمضي عليه الا ثواني..
.
.
.
بصرامه يوجه حديثه لـعناد الهادئ ونظرات مستغربه تتفحصه \ يابو سطامـ انا ياسر بن عبدالعزيز العاجي و الي خذيتها يابو سطامـ..هي بنت خالي ..غاليه وعزيزهـ علي وهي دانه..ومايفرط فيها ..لآوصيك عليها..ترى مالها من القرابه الان حاضرين الا انا..
وآنا غمامها اذا جاتني تشتكتي جفاف الايامـ..!
.
.
.
آبتلع وجعه
مع كل كلمة ينطقها..
آبتلع آشواكاً..
مع تلك الاكاذيب التي يرميها..
ليتها تأتيتي تشكتي..
وتنعت ذاك الواقف بـثقه آمامي..
بـالخيانه..
كما
نعتتني
ليتها
تأتيني مستنجدهـ..
متذرعه بأي شي..
آي شي..
لآيهمـ..
ليتها
تأتيني
آقسمـ..
لآتعود له
آبداً..
.
.
.
ماذا..؟
آبنت خاله..!
ملوكـ آبنت خال ذاك العاجي..!
كيف لم تخبرني قبل ذلك..؟
كيف لـوالد ملوكـ المتواضع الفقير..
يرتبط بـنسب..
مع تلك الطبقه..!
وهو..
كيف يجرئ على التبجح آمامي بآنه غمامها..!
وهي فقط أبنة خال له..
حتى وان كان..!
لآ يـقول غالية وعزيزهـ على قلبه..؟
وان كان مقصدهـ بريئ
لكني لآ آحبذ في تلك الامور المقاصد البريئه..؟
.
.
.
سطامـ بآبتسامه صافيه\كفو يابو عبدالعزيز الله يخليك لها سند وان شاء الله انها من بيت اهلها لبيت اهلها..وآبو مناف الله يرحمه عزيزاً علينا ..وبنته بنتاً
آبتسم ياسر بوجع\ماعليك زود..!
آردف سطام بستغراب\وين مناف ماشوفه..؟
ياسر بجديه\مناف فيه فقر دمـ حاد..ومسفرينه لبرى المملكه..
.
.
.
كيف للارض..
آن تحتمل وقفتكـ عليها..!
آيه
العاجي..؟
بصفاقه..!
تمتلك الان صدر المجلس والمكان..
وتصبح انت المضيف..
ونحن الضيوف..
الايامـ
آضافة لنا الان نسباً وصهراً..
لآينقصنا الا هو ..
يالله
جسار وياسر..!
آنا شقيق عناد
وهو
ابن عمة زوجة عناد..؟
آي مصادفه
سمجه تلك..؟
جمعتني بك ايه العاجي..؟
.
.
آمال فمه جسار بتقرف ونظراته ترتكز على الشاي الذي أمامه..
ريان بهدوء\وش فيك..؟لونك متغير...؟
بهدوء\مافيني شي..,
جسار بهدوء\يالله ياعناد ندخل..,
حسمت خطوات عناد الواثقه الوضع وهو يعلن خروجه هو وأخوته ووالدهـ..
.
.
.
آبتسمـ وهو يرى رحيلهمـ من المكان
ليتوجه لـبتال\الحين ماودك تضحك..!
بتال بهدوء وتهكم\وليه..؟ماشوف فيه سبب الحين عشان اضحك..؟قايل نكته انت مثلاً وانا مانتبهت..؟
ياسر بوجع\ههههههههه لآآآآآ بس بقولك شي ولآتضحك..؟
آردف \ضلوع صدري الحين صايره حطب وقلبي النار..؟
بتال بهمس وصرامه\خلآص..من اليومـ هي اختك وانت غمامها..مثل ماقلت خلك قول وفعل..؟
ياسر بوجع\وانت مصدق..!انا بس مابيه يدوس لها على طرف ويحسب ماوراها احد!
بتال\ماهي محتاجه لك..؟الله لآيحوجها لحد ..!
ياسر بابتسامه\ صادق..ماهي محتاجه لي..الاسبوع الي بعد هذا بتحصل آخوها عندها...وش له تحتاجني بوقتها..؟
بتال بهمس\خلص علآجه..؟
ياسر بـآبتسامه\آبشرك.. بآخذه معي بعدها عساه يتعدل..ومايرجع لسواد الوجه..
.
.
.
متى ها الليل يعتقني لوجه الصبح يايمه..؟
.
.
.
ريان بهمس لعناد وهو بقترب من مدخل \عناد هـ الشخص الي دخل قبل شوي..ولد العاجي..,
عناد بعصبيه\وش فيه..!
ريان بهمس خفيف\هو نفسه الي كان متملك زوجتك..آنا سمعت ابوي وجدتي قبل كذا يتكلمون عنه..أنت ماكنت تدري..؟
آستدار عناد بصدمه وكأن ماء حار انسكب على رأسه وهو يتذكر حديث قصير دار بينه وبين جدته \وشوووووو..!
جسار بـتدخل\يالله ياعناد مامعك وقت آدخل وش تسولفون فيه الحين..؟
آبو جسار يمسك يد عناد ليشده بدخول..
وعينيه عالقه بصدمه بريان..

.
.
.
الاستقبال..,
رهف برتباك تنزل عباتها\متأكده هذا زواج..!!مافيه احد ابداً..!!
شهد تشير للخادمه بحمل عبائة رهف\ايه ..ليه ماجت آمك..؟
رهف بـضحكه\يوووه زين انو جيتك يـا شهودي..ماما ماتحب الزواجات..,وماتركتني اجي الا لما بابا
آصر عليها..تتركني احضر الزواج..,
شهد\خساره كان ودي اتعرف عليها..,
رهف بستغراب\الا وين البنات..؟شكلي حاضره بدري..؟
شهد بخجل..\ماراح يحضر غيرك..البنات ماقدرت أعزمهمـ..
بستفهامـ\ليه..؟
شهد \ممممم عناد يقول لآزمـ نقدر وضع العروس بسبب وفاة والداها قريب..وو..
رهف بمقاطعه\لآتقولين لي ماهو بمرحب بجيتي ..؟
شهد بصدمه\لآلآلآلآأأأأ..أفا عليك بس..قهرتني ماجت امك ..والله متحمسه اشوفها..!
رهف بخبث\مو مشكله..لما اخذ واحد من اخوانك تتعرفين عليها..,
شهد بضحكه\والله مالك الا ريان نفس ستايلك وبيتركك على راحتك..لآبيقول ليه..ولآكيف...متفتح ومتفهمـ..بس هو الان عازف للاسف...وماعندنا احد..,
رهف بضحكه\مو مشكه بنغصبه ههههههه..
هزت رأسه شهد\ بعدين بعدين..ماراح نخلص تعالي بس..تراك حاضره عرس آخوي..العروس بجناح مستقل لحالها الحين عندها امي وجدتي وعمتها تعالي تشوفينها قبل مايدخل عناد..
رهف بضحكه\وناااااسه يالله...؟
سيوف تنزل طرحتها\شهد..!
آنصدمت شهد من دخول سيوف المفاجئ للمكان\يووو ام درر والله مانتبهت اعذريني...ليه تأخرتي...؟
سيوف تنزل عبائتها\السيارهـ مدري وش صار فيها والسايق غبي يالله يفهمـ..مو ..مشكله..آهم شي وصلت..
شهد\هههه وبوقت المناسب يالله بدلي بسرعه عشان تشوفين العروس شويات ويدخل عناد ويروحن للاوتيل...
سيوف بحقد\لآ...طيب..آنتظروني..
شهد\آعرفك رهف..صديقتي بـجامعه..
سيوف بـابتسامه\تشرفنا..!
من ثمـ ذبلت ابتسامتها بصدمه..
.
.
.
لحظه..!
هـذا الوجه..!
يحمل شبهٍ غريب..!
كآني آعرف وآحفظ ذاك الوجه..؟
تلك الملامح..؟
تسرق ملامحاً اعرفها..!
لكنها غريبه..!
.

white flower
10-31-2012, 04:09 PM
رهف تنسحب مع شهد\فيك آكثر..,
.
.
آبتلعت سيوف كميه كبيرهـ من ريقها..؟
تلك الفتاة..؟
تشبه ..!
نعمـ..!
سبحان الله..!
الليله..!
لست بخيراً أبداً..
يخيل لي وجه
بـين ..
الاوجه..
والملامح..
والخيالات..!
.
.
.
.
شهد تلتقط قرب والداتها لتعرفها على رهف\وهذي صديقتي رهف بنت عبد المجيد
آبتسامة أم جسار اوقفت فجئه..
لتعقبها موت تلك الآبتسامة !
رهف بـآبتسامة قبلة آم جسار ..
رهف بحب\الف مبروك ..الله يسعده ويهنيه..؟
آم جسار برتباك وعينيه تتفحص ملآمح رهف الهادئه\اااالله يبارك فيك..
.
.
.
فلك تلتقط الاسمـ وهي تهمـ بدخول الجناح المجاور..
لتعود..
..وهي مصدومه..!
.
.
.
نلعب لعبة المفاجئات الليله..!
مالذي أتى بخطيبة ياسر هنا..!
متأكده..
هو آخبرني بأسمها واسمـ والداها في محادثه هاتفيه..,وانا اعرف من الجرائد اسمه ايضاً..
اذا كانت هي..!
فـ

آه..!
ياسر..
ليتك تأتي الان وتعلمـ من الذي حضر زواج ملوكـ..!
خطيبتك..!
جميله..
رقيقه..
عذبه ملآمحها..!
مستغربة جداً معرفتها بـ الراسي..!
الرياض صغيرهـ..!
.
.
.
آبتسمت رهف وهي تتقدمـ لها فلك..\انا فلك..عمة العروس..ياهلا فيك
آبتسمت\الف مبروك..الله يهنيهمـ..
فلك بنسحاب\تسلمين..
دخلت سيوف لتلتقي بـها فلك..
وتفتح عينيها فلك على اتساعها..
.
.
.

من هذهـ..؟
جميله..؟
لكن فستانها عارياً جداً..
لآ
يليق..
آبداً..
الا تستحي..؟
.
.
شهد بعد سلامـ سيوف وفلك\هذي سيوف زوجة اخوي..وهذي فلك عمة عروس عناد..,
آبتسمت سيوف وبخبث متجاهله ببرودها فلك\آبي اشوفها ممكن..!!!
آم جسار مقاطعه \فلك...عناد بيدخل الحين على عروسه..!
شهد بفرحه\معليش سيوف..خليك مع رهف بروح نزف عناد..
كتمة غيضها الجامح بـابتسامه باردهـ..\مو مشكله..
شدتها رهف بـصرار\مو بكيفكمـ بشوف العريس..وش ها الجو عندكمـ ..؟
شهد برتباك\عادي مثل اي عريس..وش فيه زود..؟
رهف بخبث\يعني بخطفه من عروسه..بشوفه مو بكيفك..بليزززززز بشوف آخوانك...متعه هذي ترى ههههه
شهد بـآبتسامه \يمكن ما يكون متعه يـارهف اجلسي بس مع سيوف لما ارجع لك..,
رهف\لآلآلآلآأأأأأ مصره انا..
شهد \طيب تعالي معي..بتركك بركن تقدرين تشوفين فيه عناد لكن هـ بشرط ماشوفك طابه علينا تراه خجول وبيعفس كل شي...,
رهف\آموت انا على الخجل...يالله..!
آرتبكت شهد..,
وعينيها آنتقلت الي الارتباك الواضح على والداتها..,
فسرته بدخول عناد وفرحتها..!
.
.
.
بعد عدة دقائق..
.
.
.
بجناح العروس..
دخوله..
آضفى على المكان حرارة لآتطاق..
رغمـ عدمـ رفع عيني..
الا ان صوته يزلزلني..
وهو يرد التبريكات
على آمه وآخته وجدته..!
قدمي لآتحتمل الوقوف اكثر..
رأسي..
يالله آشعر بثقل..!
يدي يسري بها شعوراً بـ الخدر ..
هي بتأكيد ليست يدي..!
لآيجري بعروقي أي دمـ..
جف..
دمي عن الجريان وتوقف...!
صوته..
يقترب..
يقترب..
يقترب..!!
.
.
ليطبع قبله على جبينها..
.
.
.
لمـ آراها..!
لمـ آراها..!
لمـ آراها..!
عيني لمـ تلتقط منها سوى الفستان الابيض..
وشفتي هي التي عانقة جبينها..
ولآ آعرف كيف أهتدت..,
غضباً يسكني..
لآ
آستطيع
التحكمـ به..
.
.
.
الجدهـ\مبارك ياعناد مبارك ياغالي...الله يسعدكمـ ويهنيكمـ...
.
.
.
مرة عدة دقائق..
وهو لمـ ينطق بشي آبداً...
فل يقل شي..
آي شي..
المهم ان يزيل ذاك التوتر بحضورهـ..
ماذا اصنع..
آنفاسي تهرب مني..
.
.
.
غاضب انا..
غاضب جداً.
لآأستطيع حتى ان آنظر اليها..
آشعر بماء حار ينسكب على قمة رأسي..
لآ
آستطيع..
آريد تمزيقه بعد تلك الكلمات الغير بريئه..!
تشتكي له..!
وانا بغبائي لمـ آسئلها عن آسمـ زوجها السابق..؟
كيف آسئلها.؟...
آآآنزل من رجولتي واقومـ بسؤالها عن رجل اخر كان بحياتها..!
كيف تقبلها رجولتي ذاك السؤال السمج..؟
وهو بصفاقه..
يقول لي إنه غمامها..!
آقسمـ ان أجعل تلك الغمامه كـ سحابة صيف..
لم يطل مكوثها الا وهي راحله.؟

.
.
.
تنفساً سريعاً آصابها..!
وهي تراه..
من مكان بعيد..
تمسح من على أعينها
لعل غشاوة آصابتها..
هو نفسه..
الذي قابلته قبل شهور..
شبيه آحمد...
بل تؤمـ وآستنساخ..!
يالله..!
.
.
.
نقف هنا..
.
.
.
همسة محبه|خصائص أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها وقد ذكرت هي عن نفسها عشر خصال فضلت فيها عن باقي أمهات المؤمنين .. قالت :
1-لم ينكح امرأة أبوها مهاجران غيري .
2-لم ينكح بكراً قط غيري .
3-وجاء جبريل بصورتي من السماء في حريرة وقال : تزوجها فإنها امرأتك .
4-وكنت أغتسل أنا وهو في إناء واحد , ولم يكن يفعل ذلك بأحد من نسائه غيري .
5-وكان يصلى وأنا معترضة بين يديه , ولم يكن يفعل ذلك بأحد من نسائه غيري .
6-وكان ينزل عليه الوحي وهو معي , ولم يكن يفعل ذلك بأحد من نسائه غيري
7-وقبض الله تعالي نفسه وهو بين سحري ونحري .
8-ومات في الليلة التي كان يدور على فيها .
9-ودفن في بيتي .
10- وأنزل الله عزوجل براءتي من السماء ..
.
.
.

نلتقي يومـ الاثنين ..,
بـ الجزء الثاني من البارت 28..,آذا الله كتب لنا حياة..
.

white flower
10-31-2012, 04:13 PM
نظرة حقد28..
الجزء الثاني..!

.
.
مدخل..,
الى متى يبقى كـذا وانتـه بتبقـي هاكـذاك

وألى متى وانـا اتعثـر فالوصـل وأحاولـه

وألى متى وأنا أمدحك بحروف شعري وآهجاك

وألى متى وأنا أرسمك على محيـط الطاولـه


ألى متى وأنا أتضموا من خطاك اليـا خطـاك

وألى متى وأقرب نهر تبخـل علـي جداولـه


وألى متى وألى متى وألى متـى وألآ متـاك

بتقهوي اللـي خـاوي لمواصلـك وتفاولـه


أموت فيك وما يكثر مـن غـلاك ألآ حلالـك

يا تحفة ما هيـب فيديـن البشـر متداولـه


سلهامة عيونك متاهة وادي وعضـة شفـاك

صفة قطـع سكـر تعضبهـا علـى فرولـة


الله يجيرك من صدوف الوقت وعيون الهلاك

والله يحفظك من سخافة الألسـن المتطاولـه


والله يخليك لخفوق عـاش بتنفـس هـواك

يمرر أسمك في عروقـه والضلـوع تناولـه


عيد بعيني جعل من ذمك مـن العالـم فـداك

وأعطف على من صكته بقعا فراقـك وآولـه


اللي ليا منه تذكر حلو وصلـك عـن جفـاك

..لـ\ سعد علوش




بدايه..
بارت اليومـ خفيف و قصير..يحمل رومنسيه..,وان كانت مغمسه بنكهة ألمـ..!
قد يخالف توقعات الاكثريه بـعدة شخصيات..,
بعد هذا البارت ..
نتوقف لما بعد العيد..ليتجدد اذا أراد الله وكتب لنا لقاء..نزول البارتات..
كما وعدتكمـ لآيوجد قفله..ولآ..وقفه حماسيه..
رقيق جداً وبذن الله خفيف على قلوبكمـ...
على فكرا ال غرام اتصالي جدا سئ عشان كذا تأخرت
.
.
مرة عدة دقائق..
وهو لمـ ينطق بشي آبداً...
فل يقل شي..
آي شي..
المهم ان يزيل ذاك التوتر بحضورهـ..
ماذا اصنع..
آنفاسي تهرب مني..
.
.
.
غاضب انا..
غاضب جداً.
لآأستطيع حتى ان آنظر اليها..
آشعر بماء حار ينسكب على قمة رأسي..
لآ
آستطيع..
آريد تمزيقه بعد تلك الكلمات الغير بريئه..!
تشتكي له..!
وانا بغبائي لمـ آسئلها عن آسمـ زوجها السابق..؟
كيف آسئلها.؟...
آآآنزل من رجولتي واقومـ بسؤالها عن رجل اخر كان بحياتها..!
كيف تقبلها رجولتي ذاك السؤال السمج..؟
وهو بصفاقه..
يقول لي إنه غمامها..!
آقسمـ ان أجعل تلك الغمامه كـ سحابة صيف..
لم يطل مكوثها الا وهي راحله.؟

.
.
.
تنفساً سريعاً آصابها..!
وهي تراه..
من مكان بعيد..
تمسح من على أعينها
لعل غشاوة آصابتها..
هو نفسه..
الذي قابلته قبل شهور..
شبيه آحمد...
بل تؤمـ وآستنساخ..!
يالله..!
من هذا...؟
لآ
آبداً..
ليس بهذا القدر من ألم..,
ليس بهذا القدر من الوجع..
ولآ القهر..,
.
.
.
وضعت يدها برتجاف على عنقها الذي تبلل فجئه بقطرات حارقه..,
واصابعها تعتريها رجفه قاتله..,
مرئيه ..
و..
وآضحه..,
آختناق..
يجثم الان على صدرها..
وهو الان يلتفت بثقلاً رجولي لزاويتها..,
التفاتها كانت لها..!
ليعانق روحها..!
ليجعلها معلقه مابين ارضٍ وسماء..
آبتسامته الصغيرهـ
بنفس صفاء ابتسامة احمد..,
.
.
لآ
ليس لي..
بل ليحدث شقيقته..!
ويهمس لها..,
.
.
.
كيف لصبر يحتويني وانا ارى ذاك الشخص
ولآ
آستطيع ان آضمه الى صدري لآرتوي من بعد سنين فراق..
كيف للموت ان يترك الموتى يخرجون للحياه مرة آخرى..
شبه..؟
لآ
بل
موتاً محقق لروحي وهي تعانقه من بعيد..
ولآ
تجرؤى على الاقتراب..
لآ
.
.
.
لم تستطع مقاومة ارتجاف قدمي
حتى جلست على كرسي وحيد ..
جلست..
وكأن ليل شتاء بارد وقارس احاط بها ..,
.
.
.
لحظات مرة ..,
لتشد هي حقيبتها..
وتهم با الخروج بخطوات واسعه مرتبكه..
حتى استوقفتها فلك..بـآبتسامه\لحظه..وين بتروحين يا الغلا..آنتظري شوي..
آستدرات رهف برتباك وآبتلعت ريقها\لآ..معليش آعتذر جاني اتصال مهم لآزمـ آطلع..
لمـ يفت فلك آحمرار وجها الخانق ..و..لآتنفسها السريع
آردفت وهي تشير للخادمه بحضار الصينيه التي بيدها..
وتحمل عصائر والماء\آشربي شوي مويه..
لمـ تجادلها رهف..
لترتشف من الماء بقدر عطشها وجفاف روحها..,
لتسقط دمعه حارقه لمـ تستطع التحكمـ بها...
آنصدمت فلك وبصدمه\فيه شي..؟
رهف برتباك\لآلآلآ..آسفه..ماقدر..
لتجهش بـ البكاء..
فلك بـستغراب\رهف ....وش فيك..؟
آشارة بصابعها بصمت بـ لآ..
والاختناق يسرق روحها..,
لتعيدها بـقطرات من الماء\لآأأ..اسفه..خربت فرحتكمـ..والله مو قصدي اسفه..
شهقاتها دفعت فلك للاستغراب اكثر..
ببحه\آخو شهد ..العريس..نسخة آخوي الي توفى وماقدرت آتحمل لما شفته أسفه..يمكن فيه لمحه بس انا كبرت هـ الشي لما حسيته نسخته..
مسحت اصابعها المبلله بقطراتها وجها..
لتعانقها فلك برقه\هدي نفسك...,آطلعي اذا هذا الشي يريحك..
آشارت برأسه لتلف الطرحه حول شعرها وتخرج..
.
.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
شهد بهمس\وش ها الذوق وش ها الذوق والله انها على اسمها..شي..!
آكتفى با ابتسامه صغيرهـ..
آم جسار بـحب\الف مبروك يابو رعد الف مبروك الله يهنيك فيها ويهنيها فيك..
همس عدة همسات صغيرهـ..,
.
.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
سيوف واقفه بـغيض بمكان تطل به على الجناح ..,
آقتربة فلك بعد دخولها وبهمس\زوجة آخوهـ..آنتي صح..؟
بـغرور ومن دون التفاته\آيه..,
فلك بـسعادهـ\باين عليه راكز..وعاقل..الله يهنيهمـ..
آبتسمت بخبث\الله يعين بنت آخوك..!
فلكـ بـستغراب\عفواً..
آستدارت بـآبتسامه\الي سمعتي اقولك الله يعين بنت آخوك..راعي حريمـ..و..شوي ماهو مضبوط..
أن شاء الله يعقل على ايديها..!!
آردفت\بس الله يخليك..لآتقولين شي لأحد..!
فلك بستغراب\وليه تقولين لي ها الكلامـ بذات..؟
سيوف\مممم خلآص انسي ولآكني قلت شي..؟
فلك بـتعقل\وشلون ماقلتي شي..؟؟
انتي دقيتي الحين بعرضه..
أنتي كيف ماتقدرين انه آخو زوجك..
كيف تكلمين عنه بـها الشكل في ليلة زواجه..,
سيوف بـرتباك\شكلك فهمتي غلط..
فلك بستدراك\با العكس..آنتي الي شكلك فاهمه الوضع غلط..وبينك وبين اخو زوجك موقف سابق..
قلتي اضرب عصفورين بحجر واحد..
اشيش عمة العروس عشان تروح تخبر العروس وتخرب ليلته..
والمقصد من هذا كله عندكـ..,؟
سيوف آرتبكت وهي تفتح شنطتها الصغيرهـ\لآ..مافيه شي صحيح من الي قلتيه..شكلك تفهمين الناس خطئ وتسئين الظن في النوايا..,
عموماً حصل خير..
واتمنى تكون هـالكلمتين الي قلتها تكون بينا..
مع انها صحيحه ..
وانتي ماتصدقين لكن بكرا كل شي يوضح صدقها من كذبه ..
وماتطلقت زوجته الاولى من خير ..!
فلك مقاطعته\لو سمحتي مابي اسمع اي شي عن ابو رعد..اذا فيه خير بيكتبه الله واذا مافيه خير الله الي كاتب كل شي وميسرهـ..
آبتسمت سيوف برتباك وانسحبت بهدوء..
.
.
.
وش هـ الحرمه..!
حشى..
ماهي بحرمه..
الا حيه من تحت تبن..
تبي تخرب زواج الرجال..
آكيد
انها كانت ناويه تزوجه
في اخت ..
والا..
قريبه لها..
اللهم لاحول تكلمت في عرضه..
حسبي الله عليها..
وتكلمـ ببساطه وكأني الشي عادي..
من يومـ
دخلت مارتحت لها..
الله يعينك ياملوكـ..
.
.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
ياسر يهمـ بـركوب سيارتهـ..
ليتوقف بعد ان سمع صوته..
من ثمـ يلتفت بآبتسامه غريبه..
جسار بثقه وخطواته تتجه لياسر\طلع بينا اليوم صهر ونسب يا ولد مقرن..
آبتسمـ بخبث\قلت لك الاسم هذا لآتنساهـ..؟
جسار بـهدوء\كان بينا حديث ماكتمل..؟
ياسر آاغلق باب سيارته ووقف بجديه صاحبته قليل من التهكمـ\تحب نكمله هنا بعرس آخوك ونخلي فضيحتك انت و زوجتك عرس ثاني لكم..حلو عشان بكرا يحطون منشيت عريض اعراس الراسي..!
جسار وآصابعه تلامس صدر ياسر \كلمتين انا ماقلتها لك واليوم اقولها لك..عندك شي ضدي قدمه لشرطه او لأي جهه تحب..ماهو انا الي يتهدد بـوراق سودا..ومخطاطات ليل..!
آمال فمه بستفزاز\حلو..آحب آواجه خصوم آقوياء..تعجبني..بس تدري وين المشكله الحين..ان ظهركمـ الحين بنت فهد..و..واسطتها قويه عندي..!
آبتسم جسار بـستغراب\تهقى نتشفع بحريمـ..!
ياسر بخبث\يرفعونكمـ..لنا..!
جسار\الصور الي عندك اذا ماقدمتها لأي جهه تخدم مصالحك بلها واشرب مويتها كود هي علآج للمرض النفسي الي عايشه..لكن لآ انت ولآجدكـ ولآأمثالكمـ يهزون مبادئ تربيت وشربتها بعروقي..
تركه جسار بتقرف لـيسارع الخطئ بثقه لـسيارته الفخمه القابعه بـقرب من سيارة بتال..,
.
.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
بعد ساعه ونصف..
بجناح فندقي فخمـ..
.
.
.
بصدق..
وبهمس..
وبرقه..
آصبحت قطعة مني..,
لآ
آستطيع الا ان يآخذني الاشتياق لأهدابها..,
بلغ بي الشوق لها..
فـ الجمته هي..في ذاك اليومـ
بعناد لمـ أراهـ الا عليه..
ولمـ
يزيدها..
الا
جمالاً وقرب ٍ الى قلبي..,
.
.

white flower
10-31-2012, 04:20 PM
.
عانقة عيني عناد تفاصيل ملوكـ..
بـفستانها الناعمـ الى حد ترف الاناقه..,
نقوش الحناء الهنديه.. تزين بياضها الثلجي.. و..تعانق جمرته ببياضها..
فـ
ترسمـ لوحة فنان محترف ..
يمضي برحله طويله..
الى حدود الابداع ليقف على شواطئها..
آرتفعت عينيه..
لتعانق تفاصيلها الباذخه عن قرب..
فـ
تجبرهـ على التوقف هنا..
ملآمحها الهادئه الناعمه..
الانثويه الى حد الوجع..
موجعه ان تكون تلك الملامح قد التهمتها عيون آخرى..!
.
.
.
وآقف بقرب منها..,
ورآئحة عطرهـ المثقل بـفخامة الشرق..
يجعلها ترتجف كـ حمامة بيضاْ آكتساها قطرات من المطر فبللها..,
لمـ ينطق بشئ..
لآ
آعرف مالذي آصابه..,
لآ آدري..
هل آنا لمـ آعجبه..؟
فـ
آكتفى بـ الصمت ..؟
لآ..
قد
رأني عدة مرات قبل ذلك..
ولمـ ينطق بشي من هذا..,
لما هذا الصمت القاتل..
.
.
.
شعرت ببردوه قارصه ..و..كفه تعانق ذراعها الثلجي بهدوء..,
ويعانق سمار كفه بـنقوش الحناء ..
من ثمـ شده الخفيف لها
وتقبيله لجبينها..,
.
.
.
قبلتي لها
الجمت مئات من الحطب التي ترميها الكلمات بـنار داخلي..,
وسكبت على صدري القليل من البروده لتطفئ الليله القليل من الغضب
الذي سكني هناكـ..,
.
.
.
عناد بهدوء وعينيه تعانق كثافة الأهداب المرتخيه........
والتي جفلت فجئه من تقبيله الرقيق لجبينها..,
فـ يناجيها برقه\مبـروكـ..!
آبتلعت ريقها الجاف..
وآهتزت شفتيها المورده..ـ بـرتباكـ الصمت و الخجل..لتركن له..,
عانقة آصابع عناد ..
خصلت شعرهـا الملتف بـعذوبه بقرب من عنقها الابيض..
.
.
.
لمـ تردي طرحه..
كـ
شأن أغلب
العرائس..
بل زينت ذاك الليل السرمدي..
بتاج ..
آخضعته لقوانين الجمال عندها..
فـ
أصبح
متألق هو عليها..!
.
.
.
ليشدها بهدوء \ماتوقعتك ماتلبسين طرحه..,والا هو بس تأكيد على معنى اسمك..!
آرتفعت عيني ملوكـ بستغراب له..,
لتحبس أنفاسها
لثواني معدودهـ..
من ثمـ آخفضت نظرتها بآسرع من الثانيه..,
رفع فكها المشدود بـهدوء\وماتوقعت اليومـ يـ حضرون ضيوف ماهمـ مدعوين ولآمرحب فيهم مني..؟
آرتبكت آكثر وهي لآتفهم المقصد ولآ القصد..
ليشد مسكتها الأنيقه..
وينزلها بهدوء على الطاوله المجاورهـ..
فيشد برودة أصابعها لتحضنها دفئ كفيه..\ليه آخوك مناف ماحضر..؟لها الدرجه تعبان..!
آبتلعت ريقها ..وبرتباك\آيه..؟
.
.
.
كاذبه..!
تستغفلني ايضاً..
.
.
.
لمـا يحاصرني بكمـ كبير
من الاسئله المبهمـه..
لم
لآ
يتركني آهدئ قليلاً..
ويبتعد قليلاً..
آشعر
برتباك لآحصر له
.
.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
بعد خروج الجميع منذو مايزيد عن الساعه..
والفله حالها يرثي له..,
لآ
آهتمـ
فهناك عدد من الخدمـ الان ينظفون كل شي..,
سـ آصعد في الطابق العلوي..
و
آستحمـ
فـ الليله كـانت طويله..
مابين دموعاً ..و..آرتباكات ..و..دعوات لملوكـ...
وهي متوترهـ
بل سعيدهـ جداً..
منذو تأكدها
من ذاك الشي..!
.
.
.
دلفت باب جناحها..
لـتتفاجئ بتواجدهـ
واقفاً بـ القرب من الاريكه..
يفتح آزارة ثوبه العلويه..,
آبتسمت بصدق\انت هنا..ماكنت آدري..؟
تقدمت بخطوات سريعه لـتتلقف شماغه من يدهـ..وهو ينزعه عن رأسه..,
ببرود..
آعطاها ظهرهـ..
ليتوجه للمرئات..
لتسابقه كطفله.. و..تقف آمامه..
بتال بهدوء\فيه شي..,؟
فلك بعذوبه..تحضتن بـصابعها شمـاغه\عساني ماخلآ منك يـآبتال مـاراح انسى وقفتك مع ملوك آبد.آبد..آبد..
راقبت عينه آحتضان تلك الاصابع الرقيقه للشماغ..
وذبذبات الحروف وهي تلقيها..,
لتختمـ كلماتها بقبله لمـ تصل الا الى إسفل كتفه..!
آبتسمـ ببرود\ماسويت لملوك شي يستحق كل هـ الشي..ملوك بنت فهد..وفهد كان غالي علي..وهي تستاهل كل خير..بأدبها وآخلآقها وطيبها..
نظر الى المرئات ـ بعد ابتعادهـ قليلاً وببرود\الله يهديك حستي الثوب بروجك..!
آستدار بتال ليتوجه الى السرير..
فـيتوقف من شدها لذراعه..
فلكـ بـستفهامـ\لآتسوي فينا كذا..؟
بتال بـهدوء\وش سويت..؟
فلك \تصد عني ..و..تدعي البرود في حكيك وحركاتك..
آبتسمـ..
ليشد كفها ويطبع قبله عليه\ماني ببرد من كفك..!
آنسحب بهدوء لتوقفه كلماتها الواثقه..,
فلك بـصرامه\انت ليش رجعتني لك..بس تبي تذوقني قهرك وضيمك..؟
عادل مع غيري ومعي اكبر ظالمـ.....؟
لآ تقول لي انا عادل بينكمـ..
انت ماراح تعدل ولآ يمكن تعدل..
وين عدل السنين الي راحت مآرتوى قلبي فيها ..؟
وين شوقي لك ولـدفاك..وانت غيري مدفيك..؟
لآتقول لي..كفي بارد..
انت ذوقتني برود آكبر من برود كفي..
برد سنين..!
ماهو يوم ولآيومين..!
آنت رحت وعشت حياتك با الطول والعرض..
وانا حتى حياتي الثانيه ماقدرت اكملها مع غيرك..
فشلت..و..انت ماشاء الله عليك..ماتركت اي فرصه تفونك...تزوجت بدال الوحده ثنتين وبدال الطفل ثلاثه..,
بتال بـحدهـ\ندمانه انك فشلتي في حياه ماهي لك مع حضن رجال ماهو انا..؟
فلك بـوجع\مثل ندمك اليومـ مع ثنتين غيري..لو كملت معه يمكن اسعدني على الاقل راح يكون لي لوحدي ؟
بتال بعصبيه شد شماغه من بين رقة أيديها\أساساً الغلطان الي جاي يبي ينام ويرتاح معك الليله..,؟
ليتوجه بخطوات واسعه لـخارج الجناح ..
لتحلقه كـ عشقاً لن يعتقه ..
وتمسك بذراعه من جديدهـ
كـ
طفله من آطفاله..\ بتال ماتروح.. بتال انا اسفه ماكنت اقصد اقول ها الكلام؟
لينفض يدهـ بوجع\ياخوفي يجيني يومـ آعاف فيه حبك..,آبعدي عني..ماعاد لي الليله هوى فيك..!
ليتركها وينزل على وقع دموعها..
وشهقاتها..
ويداً تعانق مافي آحشائها لتخبرهـ بحدثٍ آكتشفت
وجودهـ ..
قبيل ساعات من بدء عرس ملوكـ..
.
.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
بـجناح درر ..و..وسن
طبع قبلة على كل منهمـ..
وهمـ
نائمون بملأئكيه..
ليخرج بعد تخفيف الاضائه اكثر..
فـيتفاجئ بـتواجدهـا با الباب..
.
.
.
ملتف على جسدها الفاتن..
فستان آسود..
زاد من جمالهها فتنه..
وزاد من آشتياقه لها..
تلك الفتنه المغريه اليومـ بـجمال لافت..
آدخلت كل شي بلون الاحمر ليعانق لون فستانها الاسود..
فيظهرها بحلة نجمات الستينات..
فآتنه..
فآتنه..
فآتنه...
وهي تعرف كيف تصيغ جمالها وتروضه بـحركات تـتقمسها وتتقن العزف عليها..
برقه وآنوثه متقنه\حبيبي..آنت هنا..؟
تجاهلها جسار بصعوبه..
ليشدهـ قبل يدها عطرهـا الذي آحاط به..
ليدخله الى عالمها الانثوي التي هي الان المسيطرهـ..
بهمس\وين..ماشتقت لجناحك...؟
آستكان لدقائق..من ثمـ\وسن تعبانه..من بعد ماشافت هوشتنا..والدكتور آعطاني تعليمات وارشادات لها..,
وبكرا حاجز لك موعد عندهـ حتى يخبرك وش المطلوب منك..
ديري بالك يـاسيوف...وسن تصير الضحيه الي بينا..,.
تركها بعد ان القى كلماته البارده..
وكسر ..سعادته بـمحاولة جرهـ لها..,
وسارع الخطئ لنزول..
وتركها..!
.
.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
بجناح سطامـ & آم جسار..
سطامـ بستغراب \غريبه..!
ام جسار برتباك\ تشبه حيل..حيل..حيل..ملآمحهم تاخذ من بعض..ماهي صدفه..
سطامـ\آنتي قاعده تتوهمين..وبعدين يخلق من الشبه اربعين..لآتجلسين تزيدين وتعيدين..؟
آم جسار بـرقه\سطامـ آقولك البنت تأخذ من ملآمحه بشكل ماهو قليل..لآتجلس تشككني بنفسي..
سطامـ لآتستبعد هـا الشي ولآها الشغله...
جلس وابعد عنه المفرش\والمطلوب الحين..؟
آم جسار بتوتر\مدري..؟ممكن تشابه لآاكثر..!
سطام بصرامه\وانتي قلتيها ديري بالك تفتحين ها السالفه..شي وانتهينا كلنا منه..خلآص..!
نامي الحين ولآحد يدري عن هذا الموضوع..
آقتربت ام جسار من يد سطام الممدوه بقلق بالغ..
.
.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
جناح مناهل..,
مناير واقفه فوق رأس مناهل وبـستغراب يصاحبه خوف\وش فيك..عن الدلع ..؟
مناهل ببكاء مكتومـ\مآقدر بطني بطني آحس فيه سكاكين فيه آلمـ ..آلم ..ألم..من بعد الاعشاب الي شربتها بـ الحليب والحرمه الي كشفت علي وانا تعبانه و ينز ل مني دمـ كثثثير...
مناير بـرتباك\نزل الشر ان شاء الله آكيد انه دمـ فاسد خليه يطلع من جسمك وبتحملين ان شاء الله اذا طلع...
لآ...
لآاكيد انه مفعول طبها طلع..
الحرمه هذي آرتحت لها من يومـ دخلت عليها...
ماعليتس ماعليتس..!
مناهل وجهه محمر\مناير ماني قادره حتى اتنفس المـ ألمـ..ألمـ..ياربيه...
دلفت باب جناح مناهل الظبي لتدخل بـهدوئ
الظبي بـستغراب\سلآمات الخادمه تقول انك تعبانه..وش فيك.؟
مناير بمداخله\مافيها شي..بس دلع ..وخرابيط منيهل تخبرينها ماتتحمل شي..مافيها شي مافيها شي...
الظبي بتجاهل لمناير\وش فيك..؟
مناهل بألمـ\مره متألمه ظبي مرهـ الم مو بسيط الم الم ببطني وآرحامي بـشكل ماتتوقعينه كأنه سمـ...
الظبي تقترب منها بهدوء لتضع يدها برقه على جبين مناهل المحمر..\حرارتك واضح انها مرتفع شـ آكلتي..؟
مناهل \شربت شوي حليب فيها اعشاب انا ومناير خذناها من حرمه..!
الظبي بصدمه وعصبيه\آآآآآيش..؟وش ها الهبل...!
جسمك حقل تجارب جالسه تجربين عليها
انتي وها الخبله....؟
قومي معي يالله اوديك للمستشفى مع سواقي...
وانتي يامناير ساعديها تلبس عباتها انا اننتظركمـ تحت..
مناير مقاطعه\اول شي ياحبيتي انا ماني بخبله..آنا صاحيه واصحى من غيري وياحبيتي ها الحريم الي جالسه تذمين فيهمـ طبهم شعبي ومعروف ..وياما عالجو ناس...
ومنيهل مافيها الا الدلع تحصلينها بس ماتعودت على الحوايج تشربها كثير..
آتركيها كمـ ساعه بس وتهدئ..
الظبي بعصبيه\بعض من ها الحريم علاجتهم دجل وافتراء على الناس..انا مانكر ان فيهمـ ناس يخافون الله وطبهمـ شافي من بعد الله لكن مانخضع انفسنا ونخليها حقل تجارب لهمـ..آكيد ماكنتي بوعيك لما وديتي مناهل..
صاحيه انتي شوفي حالتها الحين...؟
وبعدين بتال داري بـها المسخره..؟
آرتبكت مناير ليزيد بكاء مناهل من ألم..
مناير\هو مادرى بس ماراح يعارض..؟
الظبي بعصبيه\وبعد طالعين من غير أستذان ابشركم آجل ليلتكمـ سودا..يالله بس انا انتظرها تحت لآتتاخرين..,
خرجت الظبي بخطوات سريعه من الجناح لتعصف مناير بعاصفه آخرى
مناير\ياملا الماحي يا ها المراهـ مايهدها شي تدخل بس تأمر وتطلع يالله وراي..!
حاشيه وخدمـ شايفتنا..!
وانتي يا الخبله...وش ها النعومه الي تقوطر من خشتس يوم حتى الحوايج البسيطه تعورك في بطنك....
ماتقدرين تصبيرين على ألم شوي..
بروح وماراح نحصل شي غير التعب والدلع منك..عسى ربي يفكني منتس ومن الظبي
صدق من قال سو خير تلقى شر..!
بكاء مناهل المرير من ألالم آدخل في قلب مناير الخوف والارتباك..!
.
.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
الدايس..
موجة بكاءٍ حاد آدخلت رهف نفسها بها وهي بـدورة المياهـ الخاصه بها..,
تنسكب قطرات الماء على قمة رأسها..
وتشعر بـآنسكابها..
آن
هناك جرحاً مفتوحاً ينزف..
المـ فراق وموت آخ لآ يعود الا بملامح اشخاصاً آخرين..
كيف لشهد وهي قد رأت صورة آحمد بـمحفظتي
ان تفعل هذا بي..
كيف تصتغر وجعي وفراق اخي..
بدعوتها لي..
كيف لها ان تضعني بذاك الموقف..
لتمتحن صبري الذي فشلت في لملمة دمعي..
كيف لها العبث بـحرمة ذكرى اخي بقلبي..
لتدعوني..
لرؤية شقيقها..
الذي هو نسخة كربونية لأخي..
كيف لها ببساطه..
تتجاهل وجع الارواح..
تتجاهل عذابها...
واشتياقها..
وحرقة ألمها...
لم تذق لوعة الموت..
لم يفجعها في احداً يخصها..
لم يجبرها على الصبر آرغاماً..
لمـ تذقه..
والا لم تكن لتفعل فعلتها تلك..,
طرقات الباب آجفلتها..,
آم عساف\رهوف تعالي قلبي...آبوك ماراح يبات بـ البيت تعالي
ابيك تنامين الليله بحضني..,
رهف بعبرات\طيب ماما بس اخذ دش وطالعه..,

.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
عناق..!
قبلات يبدو انها بريئه..!
تحت أيطار الشرعيه..
و..
مظلة الزواج..!
لآتحزن عزيزي المشاهد..
مازلنا ولله الحمد نرفل تحت مظلة زواج شرعي..!
وان الحاصل الان هو مجرد عناق بريئ بين زوجين..!
آخذ بهمـ المصداقيه الشديدهـ ان ينسو ان هناك كاميرات تترصدهمـ
وتعلق قلوب المراهقين بهمـ وبقبلاتهمـ..!
لآ
ضير..!
همـ آزواج..!
هو ..و..هي...!
هي \آخذ بها التصنع انها تبكي بشدهـ من آجل كلباً ينتهي عمره بعد ثمانية عشر سنه..!سبحان الله وكأنه لآأحد يُقتل ولآيموت كل ساعه من بني البشر فـتذرف الدموع على كلب..!سـآصمت ..؟
حتى لآيظهر لي مدافع عن حقوق الحيوان من آجل ذاك الكلب..!
سُخف..!
هو |آي رجلاً انت يانبيل..!
آصفق لك بحرارهـ فآنت مثال لرجل الشرقي المتسربل بـالتمسك با العادات والتقاليد..
آنت رجل..يجب ان نقتدي بك جميعاًً..
فـ آنت بلغ بك التحضر والتفتح ان تركة حياتك الزوجيه كتاب مفتوحاً لنا..
جميل جداً ...
ومن..خبرتكمـ الزوجيه نستفيد..!

white flower
10-31-2012, 04:21 PM
.
آي هدف لهذا البرامج غير سحق الغيرهـ الرجوليه على المحارمـ تحت آقدامـ التفتح..
لآندري ماذا يحُبك خلف الستار..!
لكن يآصحاب المحطات الفضائيه لآتنسو هذا الايه..!
(( وَقِفُوَهُمْ إِنَّهُم مَّسْئُولُونَ ))
.
.
أنقرضت الافكار الهادفه التي تبني جيلاً جديداً همـ آمه كامله..
لماذا لآيتمـ رعاية المواهب الفذهـ التي تزخر بها بلادنا..
وتكون واجه مشرفه لنا..
وتجعلنا نزاحمـ الامم الاخرى.. بــ موهبين و مفكرين وعلماء..
لماذا تبدد الثروات الطائله على طئطئة رؤس لنا..
وواجه غير مشرفه لنا..
فـليتوقف ذاك السخف الذي لآيزيدنا الا رجعيه..
بقلمـ\جــــــــســــــار الــــــــــــراســـــــــــي..
آنزل مقاله الجديد بـ القرب من طاولته الصغيره بملحق ..
وآتصل ليوقف العدد قبل النشر لـيلحق مقاله بـركب العدد الجديد..,
.
.
.
قلبي .. وعيني .. من غـلا .. محتوينـك !!
وروح الغلا .. تهديك .. ( حله وجلبـاب ) !!
.
.
.
شدها برفق لـ للاريكه لتجلس بجانبه..,
آحتضن كفها وبهدوء\ممكن آنتي ماتعرفيني بشكل المطلوب والصحيح..
آنا ياملوكـ انسان غيور وغيور جداً..
ممكن فوق ماتتصورين,
عارف هذا اكبر عيوبي اذا أستثنينا العصبيه الزايدهـ..
لكن انا اشوف الغير هـ هي الأساس لرجوله..
تحمليني ولآتحاولين تزيدينها بـمسبباتها...
آشارة ملوكـ برأسها بـموافقه على كلماته..,
.
.
.
غيور..!
كيف آتعامل معك يـ عناد..
لآ
آتقن المعامله من الغيورين ولآ آعرف طرقها..
لآ
اتقن
الا
الانصات لك الان
لأحاول فك رموزك..وطلآسم شخصيتك..,
فـرفقاً بي..
فـحضورك وقربك كاسح لمشاعري..,
.
.
.
آبتسم بهدوء \ماودك تحكين شي..؟
ملوكـ بهمس\مافيه شي آحكيه..؟
عناد بـخبث\ليه ماتركتيني أوصلك في هذاك اليومـ..تراها بقلبي الى الان..؟
آرتفعت آهداب ملوك بـخوف..
ليغرق عناد بضحكه رجوليه صاخبه..\آمزح عليك مع اني كنت مخطط لشي ماكان يعجبك ..بس غفرت لك هـذي اليومـ..!
ختم جملته وهو يشير بطرف اصابعه لأهداب ملوكـ ..ويلامسها برقه
ملوك بهمس محرج\آنت مايجهلك الاصول...؟
عناد بخبث\الي هي..؟
ملوك بخجل أبتلعت ريقها\مايصير آطلع معك بهذي الطريقه..
قطب حاجبه\بتعلميني الاصول..!
ملوك بـستغراب\لآ..مو المقصد..
عناد بـضرب لوتر حساس مخالف تماماً للحديث\ياسر حضر زواجك اليومـ..!!!
.
.
.
دقات قلبي وصلت لرقم قياسي
الله وحدهـ يعلمها..
حضر ..
اي مصيبه آحضرها معه لي..
لآ
يتوانئ
عن آهدائي
للا
أوجاع
و
جرح الروح بـعمق..
حضر
لـيخبر
عناد
الذي تعلق قلبي به الان..
بحبه الماضي و خيانته لي..
مالذي حضر يفعله..
مالذي يريدهـ..
آه
يا ياسر
الا
تعتق روحي من قربك الثقيل عليها..,
.
.
.
نظرتها الباردهـ
تخفي
شيٍ يقتلني
هي
مصدومه
ام
مستغربه
ام
ماذا..
نعمـ حضر الذي لآاعرف المسبب الرئيسي ليترك هذا الجمال الملائكي القابع الان أمامي
لآ
آدري
كيف لرجلاً به ذرة من العقل يتركها..
آقسم
انهم يخفون آمراً..آجهله..ويقتلني..
هو مازال يتسربل بحبها..
آكاد
آقسم على ذلك..؟
وهي..؟
.
.
.
قطع عناد الجو الذي اصبح مشحون بآ الافكار الخانقه
بهدوء\قومي نصلي ركعتين..!
.
.
.
نقف هنا..,
.
.
.
همسة محبه\فضل صوم يوم عرفه :
وهو اليوم التاسع من ذي الحجة ، وقد أجمع العلماء على أن صوم يوم عرفة أفضل الصيام في الأيام ، وفضل صيام ذلك اليوم ، جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :" صيام يوم عرفه أحتسب على الله أنه يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده " [ رواه مسلم ] . فصومه رفعة في الدرجات ، وتكثير للحسنات ، وتكفير للسيئات
.
.
.
القاء يتجدد ان شاء الله بعد العيد اذا كتب الله لنا عمر =)
استودعكم الله التي لاتضيع ودائعه..,
.
.

white flower
10-31-2012, 04:24 PM
.
نظرة حقد 29..,

.
.
مدخل..,
كلّ ماناديت : وينك ، صدني عنّك قساك

يا أرقّ انسان قاسي / كيف في حقي قسيت


من كثر صدمة عيوني في تغلّيك وجفاك !

كنت أشكّ انك حبيبي ذاك يوم اني سعيت


كيف قلبك طاوعك تترك مبانينا وراك

كيف كفّينك تدمّر ما بكفّينك ،بنيت


كيف كيف وألف كيفٍ صاحت بوجهك : وراك ؟

هو خطاي اني منحتك /
أو خطاي اني وفيت ؟


كنت لك : حضن يدفّيك ويصارع لك عناك

صرت لي : منفى تشربني عنادك / وارتويت


كنت لك : صبح تسلّف نسمته من عطر فاك

صرت لي : ليل ٍ يكسّرني ./ ويبني ألف بيت


كنت لك : بستاان عطّر راحتينك واحتواك

صرت لي نار ٍ تحرّق راحتيني / وارتميت


أجمع الذكرى / شظايا ، وآتخيلني : معاك ..

وأتخيلني فحضنك من قسى بردي لقيت !


حضن : دفّاني وشتّت برد خضته في هوااااك

حضن : جمّعني وبعثر حزن عارم / واهتنيت


يادفى هالكون / ياكون الدفى ماذا دهاك ؟

بسألك وأرجوك جاوب في بعادك وش جنيت


جيت لك : والبرد قارس وانت مستكثر دفاك

إما يدفيني : وصالك وإلا جعلي مادفيت !
.
.
.
بدايه..,
ياصباحات العيد..يا ورود ورياحين العيد...
آشتقت لكمـ...
وآشتقت لتواصلكم الدائمـ ..و..محبتكمـ الرقيقه..و..قربكمـ العطر..,
مع تواجدي الشبه دائمـ بينكمـ في فترة آنقاطعي عن تنزيل البارتات الا ان لتواجدكمـ بمتصفح ومناقشتنا حول الاحداث له طعمـ آخر ونكهه آخرى..
كـ رائحة قهوهـ صباحيه..آو..كـ طعمـ السكر ..,
.
.
.
بارت اليومـ بارت مقطعي وفاصل لطفل المفقود..فيه قطع الشك بـ اليقين نهائياً..فـيه توضيح سبب وليس اسباب..
لكن في نهاية البارت اكشن كبير وحبس للانفاس...>بنذبح من طيف آبشركم =)
.
.
آتصالي بـ الاجازهـ كان ومازال سيئ..حتى آخذت فترة اذن من الاشراف بسببه..الله يعين ولآيحرجني معكم=)
واذا آحرجني هـ[اليومين] صدوركمـ لي آوسع من ضيقه ..
آذا قصرت معكمـ اعذروني واذا آتممت معكمـ كما كنت على الوقت فـ بحمدالله..
وآن شاء الله مايخلف الله لي وعد وعدته,,,
.
.
.
يسلم لي كل من وضع رد وتحليل للاحداث ولم يسعفني الوقت لرد عليه..والله تواجدكم ورودكم على الراس والعين..لاهنتم يا الغوالي..,
.
.
.
لآتلهيكمـ الروايه عن أداء الصلاة في وقتها..,
.
.
.
آغلق باب سيارته بغضب جامح..,
غلياناً يسكن روحه..
فـ
تزهقها على آرصفة ألمـ..
موجعه جداً كلماتها..,
جداً..
جداً..
جداً..
جارحه لـرجولته ان تتمسك بـتفاصيلاً للماضي بعيدهـ..,
كدت آدق عنقها..
بعد لفظها لـتلك الكلمه..
لآ
تعلمـ كيف هي قياس صبري اذا نضج..
وبـذات معها..
.
.
حركـ يدهـ على مفتاح المقود من بعدها تراجع ..بتفكيراً عميق..,
.
.
كيف آتركها وحدها..؟
معها مجموعه من الخدمـ لآخوف عليها ..!
لآ..
يستحيل ان اتركها من دون رجل في البيت..
حرك آصابعه على جبينه..
وضغط بقوهـ على صداعاً اجتاحه بألمـ...
بحث عن جواله..
ليرفعه ويجد مكالمات لآحصر لها..
من
الظبي..
تأفف بـضجر وهو يضغط على رقمـ الظبي..
ليأتيه الرد بعد عدة دقائق..
.
.
بعصبيه\بتال انت وينك..من متى وانا اتصل عليك...؟
بتال بهمس\وش تبين..؟فيه شي ضروري..؟مب فاضي لك..؟
الظبي بـحده\وليه ان شاء الله عند آميرتك..
آردفت بخبث\لآتكون سليلة العود الي حكم نجد وماعندنا خبر؟
بتال بصرامه\قلت لك مب فاضي..لآتصدعين فيني زيادهـ..
الظبي \لآ الصداع ماجاك آستلمه الحين فديتك...مناهل بـمستشفى..!
بتال بـمقاطعه\ليه وش صار..؟
الظبي \كانت حامل وهي مادرت...وخذتها ام سنا لـحرمه تعالج وعطتها من اعشابها..وسقطت..!
صمت لدقائق معدودهـ من بعدها\في آي مستشفى..؟
.
.
.
التقطت عينيها المبلله بـقطرات دمع رحيل سيارته من خلف شباكها..
لتعانق يدها صدرها بوجع...
.
.
مايتحمل مني شي..؟
و
لآشي...
مل..؟
خلآص أرتوى حبه مني,,!
من بعد شوق ضامي..؟
وش صار..؟
تركني..
الحين هنا..
ومشى لهمـ..
لهمـ..!
.
.
.
آغرقت نفسها بـمفرشها الفخمـ
لتعلن عن رحلة لومـاً ..و..عتبٍ ..و.. ذراتٍ من غبار [ الكبرياء المبتور]..,
.
.
.

حتَى الفَرْحَ !
مْنّ كَثْرةَ أوجَآعِيْ [ قَتْيلَ ] !
.
.
.
رمى مفاتيحه بـ جانب الفازهـ الكرستاليه ودخل بهدوء بـمفرشها...
ليطبع بهدوء قبله صغيرهـ على خدها..
وهي نائمه بعمق..
تأملها ..
وبطنها البادئ بـ الظهور ..
نآعمه جداً..
يعشق تلك النوعيه من النساء
الناعمات الى حد الترف الموجع ..,
دآئماً تعجبه تلك النعومه وتجذبه اليها ليتمسكـ بها..
يكرهـ تبليل الدمع لأهدابها ..
فهي ان سكبته فهو امراً لآيتحمله...
الى اين ينتهي المشوار معها..؟
وهي تحمل الان بين احشائها قطعة مني..
منذو ان اقترن بها..
وفكرة نزوة مراهقه كانت عالقة بذهنه..
لكن كل يوماً وآخر...
تبتعد تلك الفكرهـ..
حتى اصبحت لآوجود لها ..,
آختفت تماماً
واستبعدتها عن ذهني..,
لآ
آعلمـ..
لكنها آختياري الذي راق لي ..,
ولن آتخلى عنه..,
آحبها..؟؟
بل آعشق حتى جريان الدمـ بعروقها..,
لكن..
صعب جداً آدراجها بجدول حياتي الاسريه..,
صدمة لن يتحملها ابي ولآ امي...؟
كيف يتقبلون فكرة اقتراني بـ آيرانيه..؟
.
.
.

حتَى الفَرْحَ !
مْنّ كَثْرةَ أوجَآعِيْ [ قَتْيلَ ] !
.
.
.
خديها المحمرتين..
و
آنفها المورد..,
لمـ تجهلها اعين آم عساف الملاحظه لها..
آم عساف بـحنان\رهوف شفيك..؟
آبتسمت بـمجامله كاذبه\شفيني ماما مافيني شي..
آم عساف\راجعه من الزواج مبكر ووجهك واضح ان فيك شي..صاير شي بزواج..؟
رهف بـهروب\لآ ماما بس انا تحممت بمويه شوي بارده وشكلي تعبت من بعدها ..آحس بحرارهـ..
آم عساف \ياقلبي ليه كذا..
تقدمت بخطوات صغيرهـ رهف لتدخل بـحضن والداتها
المستلقيه على السرير\ماما فيني نومـ خلآص تكفين..
آبتسمت ام عساف وهي تحتضنها بـمحبه\دلوعه حيل ماتبينا نهاوشك مثل الاطفال البسي.. لآتحممين بارد.. لآتاكلين بارد ..متى بس بتكبرين..؟
المشكله الناس جالسين يخطبونك وانتي ماكبرتي..
آرتفعت آعين رهف ببرود\من آقاربنا..لآ..!
من آصدقاء بابا لآ..!
من صحباتك كمان لآ...!
سبق وقلت لكمـ ماما... آنا رافضه الزواج من هـ المجموعه..
دست رهف أنفها المحمر بصدر والداتها ..
لتلتقط ذاك القلب المشتاق لشخصٍ تحت التراب
ويدور بينهمــ همساتٍٍ ..ليس لها ترجمان ..,
آم عساف بضحكه خافته\لآآآآ..حضك من السماء يـالي عايفه الكل وشارطه شروط تعجيزيه الي خطبك الدكتور يآسر ولد عبدالعزيز مقرن العاجي ..,
آرتفعت آعين رهف بـصدمه\مين ماما حفيد مقرن العاجي الي قريب من عندنا..؟
آشارت برأسها\آيه حفيدهـ..دكتور..و..بابا يمدحه..يقول لما سوى زيارهـ له جداً توسمـ فيه
انه شخصيه قياديه وصارمه..
آطلقت ضحكه خفيف \عبد المجيد مادري متى يبطل قراءة الشخصيات مع ان مجاله مآله اي احتكاك في هذي الاشياء..
بس الاكيد شغله عطاهـ مجال فراسه كبير..,
عمرهـ بـ الثلاثينات يشتغل مع جده..
ماسك له منصب كبير جداً بشركات العاجي..,
المهمـ بابا موصيني اقنعك ....
لأنه خاش مزاجه كثير..
وشكله بيزعل مره اذا رفضتي..
رهف بـستغراب\وليش يزعل..؟هذي حياتي ولآزمـ انا الي آختارها..
بعد صمت دقائق اردفت بـهمس\آنا لمحته من شباكي كذا مرهـ..بس كنت آعتقد انو متزوج..آو..على الاقل خاطب..شكله موصغير ابداً..؟
آم عساف بستغراب\لمحتيه..!!
رهف بهدوء\قبل سنه تقريباً اذا مو آكثر ..شفته يكلمـ له عمال شكلهمـ يشتغلون بـا الاشجار الموجودهـ بـمقدمة قصرهمـ ..,
كان واضح انو شديد كثير معهمـ وشخصيته قويه..,
آم عساف بـستغراب آكثر\رهف..كيف عرفتي ..؟
رهف بـسهاب\العمال ماما كانو ينادونه ..؟
آبتسمت آم رهف\دامك شفتيه او على قولتك لمحتيه..؟شـ رايك ...؟
بهدوء\مآتذكر حتى ملآمحه ولآشي..هي بس مرهـ وشفته من بعيد..بس الي لفتني فيه هـ الشي وبس..
حتى مآتذكرت السالفه هذي الا لمـ خبرتيني عنه..
وعن خطبته لي..
آم عساف\من كلآم آبوكـ ..الرجال مايرد..وآسم جدهـ وعايلته ماترده اي عائله الا اذا كانت فيها نسبه من الجنون..؟
رهف ياقلبي..تزوجي..والله انتي مو صغيرهـ الحين الي بسنك متزوجين العام وقبل العامـ...
فرحيني ..آملئ هـ البيت الفاضي بطفالك...
فرحي ابوك الي صابر علي من بعدك انتي و آحمد الله يرحمه ماصرت احمل..
قاطعتها رهف بضحكه\ماما زوجتيني وصار عندي اطفال الحين..يووووو ياروحي انا السالفه يبي لها تفكير ..
ويبي لها درس للموضوع كله..
آذا فكرنا نوافق على ولد العاجي..!!
قطبت حواجبها ام عساف ..
لتغرق رهف بـضحكه هادئه\ماما بليز الليله بذات آتركيني انام هآديه شوي...تصبحي على خير..
طبعت على خد والداته قبله..
ولمـ تمهلها بآكثر من ذلك..,
لتتصنع النومـ..,
.

white flower
10-31-2012, 04:25 PM
.

حتَى الفَرْحَ !
مْنّ كَثْرةَ أوجَآعِيْ [ قَتْيلَ ] !
.
.
.
بـ مستشفى..
بجناح مناهل...
دلف الباب بتال لتلتقط عينيه وقوف الظبي بجانب مناهل النائمه من آثر المهدئات..,
ليغلق الباب بغضب..
وعينيه تلتقط مناير المقتربه منه بـخوف و آرتباكـ..
مناير بـرتباك\الحمدلله على سلآمتها..يعوضها ربي خير...
لتصمت تحت وطئة صفعه قويه وقعة على خدها..
للتترنح للجه الاخرى من الاريكه المقابله لظبي..
فتقف الظبي بـعصبيه وتقف حاجزاً بينها وبين بتال..
.
.
غاضباً
جداً
جداً..
بل يشعر ببركان يطلق حممه في كل مكان..
لآيتقبل فكرة خروج احد نسائه من البيت من دون أستئذانه..
آبداً..,
آبداً..,
فكيف يتجرؤن ويخرجون من غير أستئذانه ولمكاناً يكرهـ..
.
.
.
الظبي تهدئ زمجرته \تعوذ من ابليس تعوذ من آبليس.....يابو سنا..,
بتال بغضب\وهم خلو شي لي او لـ آبليس..طلعوني من ثيابي ..
يطلعون من غير آستئذاني..؟
بهايمـ..
بهايمـ..!
مايفهمون ان هـ الشي ماسمح له..
مايسمعون ان الملائكه تلعنهم الى ان يرجعون..
مايردعهم خوف آخره ولآخوف دنيا...
لآتلوميني ..
آبعدي عني.. بسحبها برى المستشفى واشفي غليلي هناك..
وهذي بعد تستاهل ماصار فيها ..
آجل سنين تعالج ..
ومن مستشفى لمستشفى وتضيع تعب ها السنين مع خبله مضيعه مذهبها..؟
آبعدي عني..
ماتسمعين..؟
الظبي بحده ويديها تعانق صدرهـ فـتردعه\مآراح تضربها وهي صايره الحين وراي..و..ماسمح لك آذا تجاوزتني ..ويركبك حق الاخت..!
بتال بزمجره\مافيه حقوق في هـ المواقف..,
الظبي بصرار\حق الظبي..!
تراجع بتال بغضباً جامح\هـ الي على السرير في ها الحال وعساها بردى هي الي جابت ها الشي لنفسها..
والي ورى ظهرك خذت حق الاخت من يومـ صارت وراك..
لكن من اليومـ مالها مكان في بيتي..,
تراها طــالـــق..!!!
.
.
.
سقطة تلك الكلمه على قمة رأس مناير..
شعرت بـأن الجناح كله يـدور بهآ...
وآصبحت في حالة تبلد تامـ..
وتلك الكلمة المرعبه لها
تسقط عليها
لتشطرها الف مرهـ.
لمـ تستوعب رحيل بتال العاصف من الجناح..
لم يتردد صدى الباب بأذنيها..
فقط تلك الحروف البغيضه...
طـ ا ل ق..!
حاله من البكاء الهستيري المفاجئ اصابها ..,
.
.
.

حتَى الفَرْحَ !
مْنّ كَثْرةَ أوجَآعِيْ [ قَتْيلَ ] !
.
.
.
بـجناح ياسر..
ضآق تنفسه حتى كأنه يتنفس من ثقب[أبرهـ]..
ضآق..
ضآق..
ضآق..
ليصبح تنفسه يصاحبه سعالٍ حاد..
جداً..
يدآهـ تعانق صدرهـ في كل رحلة نفس..
وتنتهي بـسعال..
.
.
.
كيف ترحل هذهـ الليله..
لملمة فيها جميع ذكرياتي ..
و..عشقي..
و..آلمي..
و..لمـ ترحل بعد..
ثقيله جداً
بثقل سنوات مضت..
متى ترحل..؟
آعندما تعانق الروح الحلقومـ وتخرج..
هنا..
بداخل صدري..
ألماً ..
لآيتركني ..
ولآيهاجر..
الليله..؟
آذاقتني اليوم هي طعمـ عقاب الحب كيف يكون..؟
آقسمـ أنه درساً جهلته سنين كثيرهـ..
حتى عانقته ..
[شّوُفَتكـَ
آحلىٌ منّ ثَوآني عتق؛
في
" سّآعهـ قَصّاآصّ
وَغيآبكـ
آقسّى منّ صّلآهٌـ آلمٌوت فيَ

" عيدّ الضّحَيهـُ]


.
.
.
خلف باب الجناح..
وآقفاً بألمـ..
وهو يعلمـ اي وجعاً الان يسكن خلفه في ياسر...
وياسر ..
و..هو..
و..السنين..
كـ سجل كتابٍ ..
و.. ورقه..
و..حبرهـ..!
يتوجع كل ليله على وجعه..
يحفظ تفاصيله الحاضره الغائبه..
يعلمـ مستقر آهــ...
وعن ظهر قلبٍ يريد ان يجهل مصدرهـ..
يريدهـ شامخاً..
قوي..
لآيهتز..
لآيكسرهـ شي..
ولآيتطاول عليه آحد..
لآيجرئ احداً على هز ثقته بـ نفسه..
ولآ يجد اي آحد مدخلاً لو بسيطٍ عليه..
يريدهـ..
كـ
[الحديد]...!
آمال عكازهـ بوجع ليحاول ان يطرق الباب
فــ يتراجع..
ماذا يقول
له...؟
سـ تعوض بحبٍ جديد في آخرى..!
تجاهل ألمه اليومـ هو دوائه..!
ليرحل ورنة عكازهـ تجول في المساحة الواسعه..,
.
.
.
آبتلع عدة حبات مسكنه..,
ليقترب النومـ من آجفانه..
فـ هو منذو يومين..لمـ يذق طعمـ النومـ الا مجبراً ومتقطعاً...
رفع رأسه بـسقف..
لتلتقط عينه رسومات فنيه صغيرة جداً..
وتبدئ الليله..
هلوسة نفسٍ لآآدري ماذا اصابها..,
.
.
.
ياسر
انت خنت..؟
لآ
ماخنت..هي الي ماقدرت وضعي ..
وش وضعك..؟
شاب..!
واذا شاب..؟
وضعي حرج..!
غيرك كثير وماصار لهمـ الي انت سويته..؟
الاصابع ماهي سوى..
النفوس ماهي بمثل بعض..
لآتعتذر..؟
مو قاعد اعتذر ...
آجل تتهرب..؟
ولآ آتهرب آنت الي دومـ ضدي..
تخون وتلبس ثوب العاشق ..ماهو لك..ولآ انت له..آتركه لغيرك..؟
آنا آحبها...ماكذبت..بس هي ماقدرت...وبكرا تعرف قدري..وبعدين كل الرجال مثلي..
من فينا ملآك ومايخون..كذاب الي راح يقول اني اصون..
أها..انت قلتها تخون..يعني انت خنت؟
لآ..ماخنتها..آنا بس كنت آدور لي شي آفرغ فيه عواطفي هي كانت بارده معي..!
بارده يعني ماتحبك با الاساس ليش تعبت نفسك قبل وبعد..بحبها..؟
مو بشكل الي تقوله.. هي خجوله ..و..ها الشي يعطيها صفة البرودهـ بمشاعرها..ممكن لو تزوجنا تتغير كلياً..آنا اعرفها..لو مآخبصت اخر شي ماصار كذا..
آنت تناقض نفسك..ليش ماتعترف لنفسك آنك خاين والي سوته ملوك ضاعف حبها فوق ماهو كبير؟؟
آنا مو خاين..!
آنا مو خاين..!
آنا مو خاين..!
ليغلبه النعاس على ثرثرة روحيه بداخله..
.
.
.

حتَى الفَرْحَ !
مْنّ كَثْرةَ أوجَآعِيْ [ قَتْيلَ ] !
.
.
.
بـجنآح العرسان..
خرج عناد من دورة المياهـ..وهو ينفض عن شعرهـ بقايا الماء..
من ثمـ يمسح عليه بـفوطه آنيقه تخصه..,
سقطة عينيه عليها وهي ترتدي قميص نوماً من النوع ثقيل القماش الذي لآيظهر شيٍ
وآكمامه بـ نقوش ناعمه تخفي آذرعها كلها..,
كانت تسكب القليل من العطر على كفيها ..فـ ..آرتبكت من تواجدهـ..
عناد تجاهلها بهدوء..وموالاً مازال غارقاً هو فيه الى أذنيه..,
آقترب ليلتقط فرشاة الشعر ويسرح شعرهـ بهدوء..
ليس تجاهلاً للمرتبكه التي آبتلعت خطوات الارتباك بـنسحابها..
لكن غرقاً في بحر افكارهـ..
.
.
.
يآسر..!
كيف لمـ آعرفه..
وجهلته..؟
هو..
نعمـ...!
ملآمحه محتفظه بهآ ذاكرتي..
لكن غيبتها دهاليز الوجوهـ الاخرى..
يآسر..
الطبيب الذي آخبرني بوفاة رعد.!
كيف خانتني الذاكرهـ...
في صاحب تلك الملامح..
وانا الذي..
لآنسى تفاصيل الوجوهـ المارهـ....
.
.
.
آبتلع ريقه بـقهر وهو يبحث عنها في الجناح وكأنها اختفت فجئه..,
ليجدهـا قريبه من الاريكه...واقفه بحياء شديد..
بـآبتسامه مصتنعه\صرنا الفجر..مايمدي ننامـ ..الصلاهـ معنا صح...؟
ملوك\مابقى عليها شي..نص ساعه او اقل..
خطى خطوات واثقه للاريكه وجلس من ثمـ آشار لها بـ الاقتراب...
بهدوء تقدمة ملوكـ لتجلس وتفصلها مسافه قليله..
آنتبه لشعرها الرطب..
آمال جسدهـ قليلاً على الاريكه بـقربها ..
من ثمـ آدخل اصابعه بشعرهـا الرطب بـهدوء..
ملوكـ ترآجعت قليلاً بخجل..
لكن شد خصلتها بـخبث..
ملوكـ بألمـ\آهـ..
عناد بـآبتسامه غريبه\عورتك..؟
ملوكـ برتباكـ\آيه..
عناد\بس شديت خصله ترى مو الشعر كله ..؟
آشتد آحمرار وجه ملوكـ..التي التقطة تفاصيل لونه ملآمح عناد المبتسمه..
لف الخصله بهدوء بـأصبعه من ثمـ\آنا وظيفتي جداً متعبه لي وللي حولي..فـ تواجدي بآ الايامـ الجايه قليل اذا ماندر..
كنت مقرر نطلع بفله ثانيه تخصني..لكن صعب اتركك لوحدك..
وتركي لك يمكن يوصل للايامـ آذا ماوصل لأسابيع..
فـ لنا جناح خاص ومستقل في بيت آمي هيا..
ملوكـ بهدوء\مو مشكله..آنا وظيفتي ماتعطي مجال لـوقت فراغ كبير لي..
قطب حاجبه.. و..غير نظرته لنقوش الحناء بـمعصمها وآصابعها من ثم آردف\آهلي طيبين حيل ومايتدخلون كثير بحياتك..آذا ماتعارضت مع حياتهمـ..وآزعجتيهمـ...
آخوي الكبير..عليه بنتين تؤم ..درر و وسن..آنتي سبق شفتي درر..بـ مستشفى..وهذي البنت متعلقه فيني كثير..وعندي جداً غاليه..فـتحملي بثارتها ..
تعمد شد خصلتها بـآقوى من المرهـ السابقه لتطلق صرخة ألم صغيرهـ..
آبتسمـ بخبث..\بس عشان تستوعبين كل كلمه اقولها الـ ألم ساعات يقوي الذاكرهـ..صح يادكتورهـ!
من ثم اردف\ريان و شهد آخواني الي أصغر مني.. هم صح فيهم غثه ماهي بشوي تصل لدرجه كبيرهـ في بعض الاوقات ..
لكن ماظن يزعجونك او يكدرونك لآنهمـ محترمين جداً مع الغير..
غثتهمـ وثقل دمهمـ علي بس..
آبتسمـ وهو ينتبه لملمتها لجميع خصلات شعرها من ثمـ وضعها بـ الجه الاخرى مبعدتها عن آصابعه..\آنا دومـ آثقل دمـ عليهمـ يمكن تلآحظين هـ الشي مسقبلاً بس لآتجربين آنتي لأنه ساعتها انا الي بحاسبك على الحرف..
لأنهمـ جداً غالين علي ومارضى عليهمـ بربع الكلمه!
راقب آنكماش ملآمحها بـرتباك..آردف\آمي وآبوي..وآمي هيا..آكيد مايحتاج اقولك معاملتهمـ لآزم يكون بآدب وآحترام كبير ومتبادل راح يكون..,
ملوكـ\آن شاء الله..ماراح يشوفون شي يكدرهم مني..,
آبتسمـ بهدوء وشد آصابعها برفق\وآنتي ماودك تحكين لي شي..يهمك..؟
.
.
.
وآنت خليت لي شي..
كل كلمه والثانيه شاد لي خصله..
لمساتك..
مغلفها بـرومنسيه ومبطنها بـحركات مكشوفه..
وتقول آحكي..؟
آساساً لو فيه حكي..
ضاع..
من عيونك..
وعطرك...
وقربك..
وكلماتك الي ماهي بريئه..
آوامر صارمه من صباحية الزواج..!
يآخوفي منك..
ومن نبرت صوتك..
يآخوفي منك
ومن نظرتك
يآخوفي منك..
ومن محبتك..
والخوف كله من الي بين ضلوعي اذا تمرد علي وطاعك..!
مآقول.. الا..
صــــباحــــيه مـــباركــــه يـادمـــــعـــــــتي..!

white flower
10-31-2012, 04:26 PM
.
.
.
آردف بهمس \ماحكيتي..؟
ملوكـ برقه\مافي شي يهمني في هـ الدنيا الا عمتي وآخوي..آتمنى ماتمنعني عنهمـ ولآتمنعهمـ عني..!
تراجع بـهدوء وآبتسمـ..ويديه تعانق آصابعها بـحنان وتشدها..,
بعد لحظات وكأن ماس كهربائي صعقه..
بصرامه\زوجة آخوي جسار اسمها سيوف..لآآشوفك معها نهائياً..ولآتكلمينها ولآحتى تآخذين وتعطين معها واذا لمحتك ياملوك معها ماراح يحصلك طيب..!!!
آرتعشت ملوكـ فجئه من الحاله الفجائيه التي تلبسته..
لتتسلح بـصمت المتوجس..,
المتسائل عن تقلبه على جميع التردادت..؟

.
.
.

حتَى الفَرْحَ !
مْنّ كَثْرةَ أوجَآعِيْ [ قَتْيلَ ] !
.
.
.
آغلق الستائر وهو يرى آنبثاق الفجر وبدايات بزوغه..,
لمـ يذق طعمـ النومـ ...
ولم يهنئ به..
آغمض عينيه لـصمت سنين...
لقصة حالكة السواد..
صاحبها طيش الشباب ..,
وعنادهـ..
وجهله..
عذبه ضميرهـ ليالياً طويله...
آكثرهـا لم يهنئ بـ النومـ ..
يغرق نفسه بـ الكتب الطبيه..
والبحوث ..و..سنوات الدراسه الطويله ..,
لينسى لو قليلاً ذاك ألم و وجعه و وخزهـ..
قصة كاذبه لفقناها..و..حكناها تحت جنح الظلام...
وللاسف وجدة الدعمـ فيها الآ محدود من والداتي ..
ليتني تراجعت عن تلك الخطوات التي بلغت سنين من الظلمـ لكليهما..,
ليتني عندما تراجعت لـمـ آترك الرياض وآرحل لـمنطقة اخرى..
ليتني حملته على ذراعي..وبحثت عنها..
لأودعها طفلاً بآكياً يرغب بـعبقهآ..
ليتني لمـ آطع والدتي فـي خطفه..
هي كانت المدبر والمنفذ..,
لم ترغب ان تأخذهـ معها وتسافر لـلمجهول مع زوجها الاخر..
تحدتها..!
ولمـ تشك لحظة بها..؟
ولآبي
آقسمت حين طلآقي لها ان ترحل بـ طفلي ولآ آراهـ أبداً لـتنتقمـ لكرامة مرغة بـ التراب..
وآقسمنا ان نذيقها ماكانت تنوي اذاقتنا اياهـ.!
وبعدها ضاقت بي الرياض بما رحبت..
وكرهت رؤيتي لذاك الطفل ..
وتذكيري بماضياً أسود..
لسجل حاضراً مشرف..
لأرحل...سنين..ومالبثت الا ان اعادتني الرياض الى آحضانها..و..ذكرياتها..
وآوجاعها..
وقصصٍ تغيب في لياليها..!
.
.
.

حتَى الفَرْحَ !
مْنّ كَثْرةَ أوجَآعِيْ [ قَتْيلَ ] !
.
.
.
دلف بتال باب الصاله ليدخلها..
رمى شماغه على الاريكه المقابله
آرتمى على الاريكه القريبه..
ليغمض عينيه بتعب..كبير..يريد القليل من النومـ..
قبل عاصفة مقرن..,
فلك في هذا الوقت كانت مرتديه مفرش الصلاهـ..
لمحت دخوله من البوابه فـنزلة بخطوات سريعه لتدخل الصاله..
وتكبس الآناره...
آقتربت بهدوء منه..,
لتجلس بـقرب منه..
وتلتقط عينيها نظراته المتعبه لها..,
آبتسمت بهدوء
من ثم رفعت يدهـ برقه لتقبلها.. آنثى يلغي بجانبها حضور كل الأناث..
وتعانق آصابعها شعرهـ الأسود المختلط بـ وقار البياض..فـ تكسوهـ وسامة رجوله خالصه..,
فلكـ بحب وهمس\حبيبي..تعال فوق..آرتاح هناك..
تجاهلها..
لترفع يدهـ المائله للحرارهـ..
وتجعلها تعانق خدها..من ثمـ مررتها مرة آخرى على شفتيها ..وقبلتها بحب..,
آبعد يدهـ عنها من ثم آدار ظهرهـ بـبرود \بنامـ لي ساعه آطلعي وطفي النور الي فتحتيه..
لـيلفحها بـصفعة صد ..,
هَقَيِتْ انِي مَلَكْتِكْ مَادَرَيِت ان الأمَانِي غْرٌورِ
وانِك فيِ يِديْ ليِنْ انْتَحَابِي الوَقْت وَاقْفَا بِكْ

سِقَا الله يُوٌم كَانْ اكِبَر هُمٌوْمِكْ خَاطِريِ المَكْسُورْ
وكِنتْ الضّي فِيْ عِينِكْ وكِنْت السّقُم فِي ثِيَابِكْ

سِقَا الله يُومْ كِنِت الارِضْ أنَهَارْ وَشَجَرْ وِقَصٌورْ
دَيَارٍ نِوْرَهًا مِنْ طَاقِتِكْ .. وأَحْلاَمَها بَابِك

عًيِونِيٍ يَاشِقىَ عِيوْنِي مِنْ الجَدِبٍ المُوَاتْ البَوْر
أرَاضَيٍ مَابَهَا الا مَاذِوَىْ وِانْهَدْ فِيٍ غِيَابِكْ

أَحِبِكْ كَانْ لِي قَلْبٍ يِجضْ مِنْ الجِفَا مَقْهُورْ
وْصَارْ اليّومْ يِفْرَحْ لَو لِقَىْ بِهْــ عِذِرْ يِشْقَى بٍكْ
فلك بصرار وهي تشد طرف كتفه بحنان\آنت تعبان ونومة الكنبه بتعبك اكثر..أذا ماتبيني معك بـجناح ماراح انامـ بس انت ارتاح فوق..البارح تعبت كثير بـحفله...
بتال بغضب\آنتي أساساً ماتدورين الا تعبي..توك تسئلين عن راحتي..آطلعي من هنا الحين لآتطلع عليك شياطيني ..
تراجعت فلك بـخوف..
لكنها لملمة نفسهـا بصرار وتجاهلة كلآمه\مو بكيفك..يكفي البارح تركتني وماقدرت انامـ من الخوف..
فتحت فلك الشرشف الذي كانت ترتديه..
لتندس بـآريكة بتال بـقرب منه وتدفئ كليهما بـ شرشف الصلاة..
بتال بضجر وهي خلف ظهرهـ ويجفل قلبه جسدها المرتعش\مو رايق لك هـ الوقت بذات يـآفلك روحي لأي غرفه ثانيه قريبه ونامي فيها...
فلكـ بهدوئها تجاهلته..
بتال بـآستسلامـ\آذا الاريكه طاحت فينا مو من صالحك لأني ساعتها بقومـ وبحط حرتي فيك..
فلك بـحب\بتال انا عندي خبر ..؟
بتال تجاهلها و بحدهـ\بنامـ يافلك بنامـ والي يرحم بطن شالك فيه تسع شهور بنامـ كل شي أجليه لما آصحى..
فلكـ بعصبيه\لآ تصارخ علي..
آستدار بتال بـحدهـ\قومي من الكنبه..
دفعها قليلاً لتسقط من الكنبه وتطلق صرخة ألمـ صغيرهـ..
طل بتال بتعب من الاريكه وهي متمددهـ على الارضيه وعينيها ممتئله دموع..
بتال بتقطيب حاجب\آنا مو قلت لك من البدايه آطلعي برا وخليني ارتاح..!
صمتت فلك وهي تمسح على ذراعها وتقف لتهمـ بخروجـ...
فـ تتوقف من بتال وهو يشد معصمها..
بتال بهمس\تعالي..,
فلكـ تمسح دموعهـا بـقهر\بنامـ فوق آحسن من النومـ عند واحد مايبيني..هدني..
تجاهلها وهو يشد معصمها بقوهـ لتجلس على طرف الاريكه..
آستدار بغضب لـجه الاخرى\يآويلك اذا مانمتي الحين وراي..
فلكـ آبتلعت غصه مع جفاف ريقها وفضلت الان الركون للهدوء..
فقربه..هو ..
آعظمـ شي يرزقها الله به..
لتتمدد خلفه وتضع رأسها بـقربه..
ليدفنها مزيج عطرهـ الذي يشكل هاله له منذو ان يدخل..
خليطٍ من رائحة العود المعانقه لثيابه و دهنه الممزوج بـحضورهـ..,
فعلاً هو متعبٍ جداً
فـ آنفاسه بدت تنتظمـ معلنة غرقه في نومـاً عميق..
ليدفعني ايضاً الى مرافقته في رحلة نومه هانئه..,
.
.
.

حتَى الفَرْحَ !
مْنّ كَثْرةَ أوجَآعِيْ [ قَتْيلَ ] !
.
.
.
الساعه 11صـ...
جسآر بـ جريدهـ وطرقات خفيفه..آعلن عن دخوله..
آبتسم جسار وهو يستقبله بحب..\آهلاً..نورة المكتب....
طارق بـآبتسامه يصافحه من ثمـ يجلس بقرب منه..\الله يسلمك..كيف حالك..؟
جسار بـآبتسامه هادئه\يسر حالك..وآنت..؟
طارق بهدوء\بخير...,
التقط الجريدهـ في طبعتها الاولى في مكتب جسار من ثمـ تصفحها بهدوء فـ القى نظره على مقال جديد..,
.
.
حميدان..!
يآفخراً لنا هناكـ..
يآعلمـاً للاسلامـ هناكـ..
كل يوماً لك هناك..
هو فخر يسجل لنا..
بـحروفاً من كبرياء المواقف..و..القيمـ..والعدالة المشروخه..
حميدان...!
لأتبتئس..
فـ ..آنت نبراس لظلام السجون هناك..
لآتخجل..
فـغيرك يستحق ثوب الخجل من آضمحلال المواقف..
لآ تفقد الامل..
فـ آنت آملاً لنا بين سجون الكفر يضج بـ الحياة..
.
.
حميدان...!
لآ
تعلمـ
كمـ كف دعاءٍ رفع لك..
وعجوزاًً ابتهلت الى الله في ظلمة حالكة من الليل..
.
.
.
حميدان..
واقفاً انت بمبدى شامخ لآ يقبل الاهتزاز..
و..
لآ..
الضعف..
و..
لآ..
الركوع..
و..
لآ..
الخنوع..
.
.
لآتطلق حميدان ياآبوما..!
نعمـ لآتطلقه..
لآيشرفنا ان تكون انت سبباً في خروجه..
لن تتعلق قلوباً بغير الله ليفك أسرهـ..
حميدان...
له ربٍ لآينساهـ..
لآينساهـ ..
لآينساهـ..
هو فقط يبتليه..
ليمحص آيمانه..
.
.
.
جميعاً نتظرك..
وحتى لو طال الانتظار.. سنين.. و..سنين
فنحن على عتبات رحيمـ قريباً مجيب..
لن يخذلنا..
بــــقــــــلـــــــمـ جـــــســــــــار الــــــراســـــــــي..,
.
.
جسار بتهكمـ\جاي مكتبي عشان تقرا الجريده هنا..من اقرب سوبر ماركت تحصلها..آو..سو آشتراك عشان تربح صاحبك..!
غرق طارق بضحكه هادئه\تنكت..!
جسار \لآ..بس آخفف دمي عليك مع انه ثقيل اعرف..هههههه..
طارق بهدوء\آشوف مقالاتك..رايحه لمجال ماهو مجالك..صايرهـ فنيه على سياسيه ..آهملت الوضع الخاص للمواطن..!
جسار بآبتسامه\مانبي نزعج عمك..مقدرين العيش والملح...
طارق آبتسمـ\لآ...سوينا فض شراكه..؟
جسار بستغراب\مافهمت..؟
طارق\طلقنا بنته...
جسار بـصدمه\لاآآآ تقول..الله يهديك ليش كذا..
طارق \مشكله ماعاد نحصلها حل ..مشكلة هـ العائله عندهمـ آعتزاز بـالنفس بشكل هوس وماهو طبيعي..ياشيخ تقول من نسل اشراف مكه..؟
جسار بهدوء\آآآوهـ السالفه فيها نسب العاجي...ليش..همـ من النوع المقدسين للنسب..؟
طارق بضيق\بشكل خرافي..
جسار\طيب تعوذ من الشيطان ورجع زوجتك وانت فهمها خطاها وآدفن خطاهـا اذا تحبها..
طارق\لآ..ماعاد يجوز آرجع لها..حرمتها على نفسي..
جسار\لآحول ولآقوة الا بالله ..ليش تقطع اي خط رجوع لكمـ..
طارق\ماعليهمـ حسوفه...
آستمرت فترت صمت من بعدها
جسار بـهدوء\جاء عندي ياسر يهددني اذا ماوقفت مقالاتي راح ينزلني للارض
طارق بصدمه\ياسر...!
جسار تراجع بهدوء للكرسي\ايه ياسر ليش مستغرب..
طارق\غريبه..مو من النوع الي يهدد,,بس ماستغرب جدهـ مقرن..ههههه..
آردف بـستغراب\وش يهددك فيه..؟
جسار\آمور خاصه يقول انه ماسكها علي..
آضاق عينيه طارق وبجديه\ها الشخص مايمزح ولآ تاخذ كلآمه ببساطه..هو فيه جديه وذا ماسك عليك شي حاول تفك نفسك منه بالي هو به...او.. تكسبه صديق..!
حرك الاوراق بتوتر جسار\مآقدرت عليه هـ العاجي..بس مو مشكله الايام بينا وبنزل الي براسه بـ الارض..
طارق\وش ماسك عليك..آقدر اساعدك بس مو مع ياسر ..مع بتال عمه هو الي نقدر ناخذ ونعطي معه..هو شخص عقلاني و واعي ويوازن الامور..
لكن ياسر لآ..تقدر تقول حجري بـنقاش بزيادهـ..مع ان جلساتي معه قليله جداً..سبحان الله مع انه دكتور والمفروض فاهم ومثقف وواعي..لكن اشوف انه العكس تماماً..,
ماقلت وش ماسك عليك..؟
جسار\قلت لك شي خاص..ماتقدر تساعدني فـي هـ الشي ابد..
طارق آبتسمـ\آرجع لآوراق مقرن القديمه..يمكن تحصل لك شي تلوي فيه ذراع ياسر وجدهـ..
جسار بـصمت من بعدها\تقدر تساعدني في هـذي النقطه..؟
طارق يوقف\آبشر ..بسوي الي ربي يقدرني عليه..ماراح اقصر معك..دام ياسر داخل لك بـمداخل التهديد..ماهقيتها والله منه..,
آبتسم جسار ووقف\خدمه تقدمها لي بـعمر كله ..
ابتسم طارق وآستئذن..,
.
.
.

حتَى الفَرْحَ !
مْنّ كَثْرةَ أوجَآعِيْ [ قَتْيلَ ] !
.
.
.
ضي تنزل السنتدوتشات والعصير\مآحسيت فيك..
آبتسمـ ريان\من نومك الثقيل..
ضي تميل برأسه\مرهـ تاعبني..
ريان برقه يشدها لكرسي قريب\جلسي..بكرا بجيب لك خدامه لك هنا..لآتمسكين شي يتعبك آكثر..
بجيبها تنظف لك الشقه وتغسل الملابس..
وتصلح لك كل شي تبينه..وآنتي آرتاحي..آوكي
آبتسمت وهي تبعد غرتها \ماتقصر فديتك..,
شرب العصير..
آردفت\شخبار عناد وزواجه..؟
ريان بـآبتسامه\هـ العناد حياته مثله فيها شي مقلوب حتى عرسه حضر فيه خطيب زوجته الاول الي تصير له بنفس الوقت بنت خاله لآ والغريبه بعد انه يكون ياسر العاجي حفيد مقرن العاجي..
ضي بـصدمه\ولد بتال العاجي..؟
ريان بنفي\لآ ولد اخو بتال..بتال بعدهـ صغير مو بعيد من عمر ياسر...لكن انتي وش عرفك فيه..؟
ضي بضحكه\مآحد يجهل بتال العاجي..ههههه...هذا غير انه شخصيه معروفه.. وسامته ماشاء الله تخلي صورته تنحفر في الراس..
ضرب مقدمت غرتها بـخفه\من اليوم جرايد وتلفزيون مافيه..ماتنعطون وجه يا هـ الحريم..
ترتب غرتها بضحكه\هههههه كنت بشوف ردت فعلك لآتعصب كذا..بس انا متابعه لـ الجرايد واعرفه واعرف ابوهـ وعندي اطلاع كمان على مقالات جسار الله يحفظه ضدهمـ...
ريان\آيه..على بالي بعد..!
آردف\عناد عرف انه خطيبها السابق حضر من هنا وهو يعتفس وجه مناكـ...شل الدنيا كلها على راسه..
ضي بستغراب\ياسر عرف على نفسه..
ريان\آيه بس ماقال انه خطيبها..آنا الي خبرت عناد بعدين..لأني سمعت من ابوي وجدتي يتكلمون فيه قبل...
ضي بتقطيب حاجب\مو حرام عليك تخرب ليلة عناد بـشي ماله داعي..
ريان\لآ له داعي..ابيه يعرف.. ان هـ الياسر كلماته ماكانت بريئه.. يقول ويزيد في شي ماله داعي...؟
خير ان شاء الله انفصل عنها وش له يقول ويزيد ويحط نفسه في مكان ولي آمر لها...
حسيت راسي بينفجر من كلآمه.. و...حرقه بـصدري لما سمعته يتكلمـ ..و..آخوي عناد مثل الاطرش بزفه..
مايدري ان ولد العاجي هو خطيبها الموقر..كـان ودي آذبحه لحظتها..!
ارتفعت حواجب ضي بـستغراب\ريـــــــــــان لا..مو هذا انت..ليش تتكلمـ بهذي الطريقه..؟
ريان بستغراب\وبـأي طريقه يـآستاذهـ ضي تبيني آحكي..؟هآآآآ..؟
ضي برتباك\ليش ردت فعلك كذا..؟
ريان \لـو انا الي مكان عناد وعرفت ان خطيب العروس حاضر ومسوي لي الظهر لها..والله لأرجع و آدوسه بـ الارض..
هذا الناقص...هذاالناقص..يآقهري بس الله يصبرك يـا عناد ..!
غرقت ضي في ضحكه ولم تتمالك نفسها ليهتز جسدها ..
وقف ريان ومد لها كاس الماء بخوف وتوتر\بس خلاص مو ضحك هذا بس شربي المويه
ضي تشرب الماء وتكتم ضحكتها..
ريان\شسبب ضحك الحين؟
ضي\انت نسخه مصغره من اخوك عناد ..
آمال ريان فمه بـتقرف..وتركها ليعلن رحيله عن الشقه بغضب..,
.
.

white flower
10-31-2012, 04:27 PM
.

حتَى الفَرْحَ !
مْنّ كَثْرةَ أوجَآعِيْ [ قَتْيلَ ] !
.
.
.
بـمكتب مقرن الخاص بـ القصر..,
مقرن يقلب آلآوراق يراجعها مع ياسر..,
بستفهامـ\وش صار على جسار..هزيت عودهـ ولآ كسرته..؟
ياسر ورعشه صغيرهـ سكنت اصابعه وهو يقلب الاوراق مع جدهـ..\هآآ..!
مقرن بـحده رفع عينيه\وش هااا..!
آردف\آقولك هـ الخبل الي مناطح له جبال سكرت جريدته ..؟ماسمعت عنه شي..؟
آنزل الاوراق بهدوء\لآآآ..ماصار يهمني آتركه يـكتب وماحد معطيه وجه..!
آحدت نظرة مقرن بـعصبيه\آنت وش قاعد تقول..آنت واعي والا جايني منسطل ..؟
ياسر\يبه الله يهديك وش ها الحكي ومن متى الله يخليك انا انسطل..؟
مقرن\مدري عنك..آجل هـ الرجال بتتركه ..؟
صمت ياسر لدقائق..\آنا هددته بس هو واثق من نفسه ومآهمه تهديدي..بآين عليه انه ماكان يدري عن حرمته شي..
ومايهمه لو نفضحه..با العكس من نبرة كلآمة لي انه بعد بيشن علينا حمله..وماهمه اي شي..و...
مقرن بغضبٍ جامح يقف\وشششش تقول..ّّ!!!شف له داهيه والا مصيبه...آذا فضيحه ..يستاهل افضحه ليه زوجته تسوي هـ الشي من وراها اكيد انه كان غافل عنها أدبه انت وخله درس له مثل ماهو كان ماسك العصا علينا..امسك انت العصا اليوم عليه...
ياسر بـحده\مآقدر يبه مآقدر...هـ الشخص شيله من حسابتك ..انا ماقدر اسوي له شي ..وكل لك شخص ثاني غيري اذا انت مصر...
صدمة كلمات ياسر وقعة على رأس الجد وبحده\وليه...؟؟؟؟؟؟
تكلمـ ...؟
ليه..؟
مسك هو الحين علينا شي..؟ قلب الطاوله علينا ..؟
تكلم..لآتخبي شي...؟
ياسر يقف \مو ماسك عليك شي ولآ على عمي..
آبتلع ريقه وآردف\ ماسك علي انا ولآوي لي ذراعي..؟
وقف مقرن بغضب وهز ياسر بعنف\وش مسك عليك..صور..؟مكان ماتبي احد يشوفك فيه وهو صورك او آرسل احد يصورك..؟
علمني ..والله لـقطع عرق سابع جد له..,
يآسر بـصوت عالي\بنت خالي عند آخوهـ..مآرضاها عليها..
آبتلع ريقه بضيق\وش ردة فعلها عندهمـ اذا درت انه انا الي فضح آخو زوجها ..وصغرهمـ عند الناس..الاكيد بصغر في عينها فوق مآنا صغير..وآزيد جرحها ..مآقدر يبه سوى الي تبيه..
لو تبيني انسف لك هـ السوق بتـجار الي معادينك آبشر وانا يمناك ..
الا هـ الشغله يبـه مآقدر...
قدر وضعي..
مآلها الحين غيري...
يآيبه هي مكسورة جناح ..
كيف ترضاها على ضلع من ضلوع صدرك ...
قاطعه الجد بصراخ \أسكت آسكت الله يسود وجهك وهـ الكلام ..الله يسود وجهك..مالك طب ..مالك طب..مالك طب..
يآسر بـنسحاب \بأدبه لك آوعدك.. لكن فضيحه ماراح افضحه ماراح اصرح بـأسمه ...بـهزه لك..يبه آفهمني ..والله راح أدبه لك ..لكن ماقدر افضحه..
انا تفاجئت بـهـ الشي تفاجئت ان جسار حماها ماكنت ادري...
كنت ناوي اخلي حتى الاطفال فـ الاسواق ينقلون هـ الصور في البلوثوث...
هذا غير مقاطع على اليوتيب..ناوي عليه يجي يبوس ايدك ويقول آعتقني لوجه الله...
مقرن دفعه بطرف عكازهـ بقرف\ماوراك خير..ولآ..أنت بـعصاي..رح اجلس بدال الظبي وخلها هي الي تسنع الحلال دام هذا سواد وجهك...مسود وجه مثل آبوك وعمك..!
كتمها ياسر وآبتلع نبش القبور بمرارهـ وآعطى الجد ظهره ليفتح الستارهـ بغضب اجتاحه..,
خرج الجد بـخطوات غاضبه من المكتب وآغلق الباب بشدهـ
لينصدمـ بـبكاء مناير و عينيها المحمرتين..,
مناير مآ ان رأت عمها حتى بثت كل شي له\عمي طلقني بتال طلقني....طلقني بتال..
مقرن هز عكازهـ بـغضب...\طلقك...!!طلقك..! طلقك..!!الله يسود وجه..
مناير ببكاء مرير\والله ياعميمي ماكان مقصدي أذي مناهل واسقطها ولآقصدي اطلع من غير شورهـ...
طلقني ياعميمي طلقني..
ماقدر العشره ولآشال هم البنات ..طلقني...
مقرن بغضب جامح ..
يسارع الخطى لبوابه الداخليه.. لتلحقه الظبي ..
الظبي بـهدوء\يآبوي الله يخليك لآتكدر خاطرك هد اعصابك هو طلقها طلقه وحده آنا سامعته..بيرجعها ان شاء الله ..هد روحك يآغالي..
مقرن بعصبيه شديده\يطلق بنت طلآل ...يطلق بنت آخوي...مايقدر عشرتها وقبلها مايقدر شيباتي وانا موصيه عليها..يقوم ويطلقها....عاق هـ الولد عاق..!
الظبي تشد يدهـ بـرقه من ثمـ تطبع قبله على رأسه\هد نفسك ..لآتسوي بعمرك كذا..عساهـم كلهمـ فداك..لآتكدر ..
مقرن بـصرامه\وينه..وينه..؟وينه فيه علميني...؟
الظبي \بـبيته الثاني..
مقرن بتقطيب حاجب\بيت منهوبة الجد..؟
الظبي\آيه..
مقرن يخرج لـسور\دقي لي على سواق خليه يوديني له..آكيد انه يدل بيته..كمـ مره آدخل على بتال واحصله يوصيه على اغراض يوديها لهمـ..
الظبي بتوتر\يبه الله يخليك وش يوديك..هو يجيك..الله يخليك يـا الغالي صحتك هـ اليومين ماهي معتدله..آنا آروح..آنت اجلس..
مقرن بـصرامه وغضب وصل الى حد الصراخ\انتي ماتسمعين الحكي بتروحين ولآ اروح..
الظبي تشير بيديها لتهدئة\آبشر..آبشر..هد نفسك انت بس...
تراجعت الظبي لترتدي شرشف ساتر وتخرج لملحق السائقين..,
.
.
.
نقف هنا..,
.
.
.
همسة محبه\الدكتور محمد عبده يماني..رحمك الله ياهامه وصرحاً آخذه الموت وآعقبنا خسارة علميه خلفه..,
والله ان قلوبناً لحزينه لـفراقك..,
رحمآت من النور والسكينه وترتيلات الدعاء الصادق الهامس لروحكـ..يآشمس علماً غابت..وتركت في حناجراً من يعرفك ويقدرك ويـتابعك غصت ألمـاً وفراق,
.
.
.
نلتقي السبت اذا كتب الله لنا عمر=)

white flower
10-31-2012, 04:32 PM
نظرة حقد 30..,
.

.
.

مدخـل...~


كل ما سهرت..؟
[ الرياض | تقول لـ اجفاني :
نآمي ,,
وكن صوتها | خانقته العبره ] ,,!
الليـل ضيـفٍ ..
وكاد.. انه | ,, تقهواني :
والهم ,, لا دق بآبـي |
وشـ هي الدبره ؟!





وشـ حيلتي ؟! لا ذكرت انه ,, تناساني
وشـ حيلتي لا بغيت انسـاه | وانتظـره ؟!






اقفا ,,
وجرحي ( هنا ) فاتح له احضاني
و اغفا ودمعي ,,
نفـد من ضيقتي صبره !

ما شفته شلون ,, ؟
خان وبلل | اوجاني
و أغرقنـي اليا اقتنعت البعـد له ,,
سكـره !





حبيـت و ادري :
بـ ينساني
بـ ينسانـي
و آزريت ,, لـ انسى | بقايا صوته و عطره !






عآمين ,, و أحس بأني فاقـد | اوطانـي
و أبحث عن اوطان ,,
للـ منفى وللـ هجره !





منفي الى : دفتري والسبه ,,احزاني
منفي الى : هآمـش [ العشـآق | و لـ بكـره !





الحلم وحده |
بقى وافي :
على شآني
مثلـي رمـآد ,, وامانـي جيـته || جمـره !


لو قلت : عوّد اخاف ,,
يعود | يلقانـي
بيني وبين .. الوفـاة | ( ارق ) من شعـره !




والموت ما هو غياب انسان عن : ثاني
الموت يعني وفـاة شعـور يا : [ طهـره | ,,!


يا ليتني لا كتبت [ ,, حروف | اقرانـي
. قبل الامـل ما يغيـب : ووو يختفـي | حبـره !





كني طفل تايهٍ في وسط : وجداني
وكن الحـزن [ قشه ! وامـآل اللقـاء ابـره !


مني وعد يا [ الريـاض | ان الله احياني
لـ اعيـش لكـن بدون :
[ آحـب |.. او..| آكـره ] !






ما عاد بي حيل ,,
هذا الليل | اعماني
عذرا" انا يا [ الريـاض ]|
مطـوّل السهره !



أرجوك | خلي الحنين يعانق ,, اجفاني
والصـوت هذا | ابد لا تخنقـه ,,عبــرره !
آبد[ لآ]تخنقه عبرهـ..
آبد[ لآ]تخنقه عبرهـ..
آبد [لآ]تخنقه عبرهـ..


.
.
.
.
بدايه..,
/
/
بِــ [ الهَونْ ] .. يَ " أَنفَآسْ" صَدريْ .. تَهَادِي ..
.................... الْجَرْحْ "كَايِدْ" .. لآ تَزيدِينْ ../ جَرْحِي ..
ياسر..,
عَبَثَاً .. يَطْردْ تَعَاويذْ حُزنْ تَغفُو عَلى أَجْفَآنٌ أَنْهَكَهَا الْسَهَرْ ..
إنْهِيَارْ حُلمْ ..
إِنتِحَارْ أُمنيَهْ ..
وَ تَنَآثرْ " وَجَعْ " عَلىَ أعْتَآبْ رُوحْ .. [ تَخْتَنقْ ] ..
وَ سَكَاكِينْ فَقدْ تَطْعَنْ قَلبٌ "مَفْجُوعْ" .. حَتى العُمْقْ ..
ذَاكْ القَلبْ .. اللَذي لآيلبثْ أنْ يَتَوسَلْ .. الْشِفَآء ..
حَتى تَترَدى الرُوحْ .. بِطَعْنَهْ ..
صَبراً .. يَا .. يَـــآسرْ .. صَبراً ..
فَقَدْ تَجُودْ غَيْمَهْ .. بِ مَطَرْ ..!
ـ آقتباس من رد المتألقهـ الحياة كذا..تعجبني جداً موهبتها في صياغة الحرف وتطويعه .. فـ آحببت آن أبتدئ البارت بـعبقها ..
وحيآة شرعت الباب لـبقية الغوالي من بعد هذا البارت لـتزهر بدايات النظراتـ.. بـ آقتباسات من ردودهمـ العطرهـ حول الابطال..
.
.
في هذا البارت..,
لآيجود الصمت الا بـ الاختناقـ ..
و
لآيضني الوجعـ ..الا..آحتباسه خلف الانفاسـ..
و
لآ يغنى كثرة التطبيب ..والـكسر هنا آصاب نخاع العظمـ..!
لآ
بد من البراكين الخامدهـ..ان تلقي الحممـ..
بداية بـ
فلك ..و..مقرن..ولقائهمـ المنتظر ..
فـعفواً منكمـ قبل البدء.. سـتشهدون تحرراً شرساً يصاحبه سقطات من فلك.. و..جرحٍ لآيقبل الكي من مقرن ..و..[بتال] .. معلقاً بين السماء والارض..!
فـ
هنا وجع سنين من الطرفين ..
سـيخرج ولكل منهمـ مبرر..يجهلهـ كل من لمـ يمر بمحاذته..,
.
.
مروراً بـالظبي و ياسر وتحدي من نوع متجدد لآ ينتهي..
.
.
وصولاً بـ ثورهـ جميله من ملوكـ ..و..لحظة صدمه لـعناد...=)
.
.
نقف بـمحطات منها
جسار وبدايات الاختلآل..!
و
مقالباً يحملها ريان وشهد تتدخل فيها الجدهـ قبل ان تكبر..
و
آشياء آخرى تنتظركمـ هنا..
.
.
لكن هناكـ حدث ينتظركمـ بـ الأفق..[ حزين] يـصل الى شفير الرعب في آحدى آبطالنا و زوجته..لآ تستعجلونه فـ هو قريب!
.
.
من ناحية الطفل..
اعتقد اتضحت هويته بما يكفي..
في ردودكمـ السابقه لآيهمني من خطف الطفل بـأكثر من التوقع الصحيح والصائب في الكيفيه وطرح السبب.؟
التخمينات كثيرهـ..لكن الصواب قليل..,
.
.
.
آفتقدة لي عدة غوالي..تمنايتي القلبيه لهمـ ان يكونو بصحه وعافيه..,
القريبه من القلب [sweet lipes]..آجر وعافيه هـ التعب..
آم ربى..فجر الامال..النصف الاخر..لي عودهـ لتعليقاتكمـ..=)
.
.
إذآ إتخذتُ إمرأهُـَ . . فكنُ لهآ أباً و إماً و أخاً . .
لأنِ إلتيُ تترِكُ إبآهآ وأمهْآ وِإخوتهِآ وِتتبعكُ . .
فمنْ إلحقِ آنِ ترِىآ فيكُ رأفهُ آلأبُ وِحنوِ إلآمُ وِرفقِ إلآخُ !
~هوِميرِوسُ

.
.
.

وصباحتكمـ غيمه ماطرهـ هي [انتمـ] ..,

.
.
.

لآتلهيكمـ الروايه عن الصلاة في وقتها..,
.
.
.
بـ الاوتيل
عناد يقف بـ القرب من الباب\جاهزهـ..؟
ليمرر عينيه على تفاصيلها الناعمه ..
فستان ناعمـ جداً ..
بلون الورد ملتف على جسدهـا الغض ..
معلن عن تفاصيلاً بآذخه ..و.. فاتنه يلتف عليه ذاك القماش..
مشدد على نظرية ان الضوء مصدر ضروري للكائنات..
فـهي و من خلفها الشباكـ مشرع الستائر..
تشكل شيٍ آخر كـان يجهله..
كـ مشتل ورداً قابعة هي فيه كـغصن ريان منتعش بـا الحياة..,
[النساء ضرورهـ وحاجه ملحه يجهلهـ بعض الرجال مثلي..!]
.
.
.
سرقت بخجلـ تفاصيل ملآمحه...
لآ
آدري..
لمـا
حدة تلك الملامح ..
لمـ يعجبه الفستان بـتأكيد..
آكتافه
آشعر انها بحاجه لتغطيه...
غاضباً
جداً آشعر بذلك..,!!
.
.
آرتبكت ملوك وهي تلتقط الشال الانيق لتلقيه برقه على آكتافها ..\انا جاهزهـ ..بس شوي متوترهـ..
آبتسم بهدوءوهو يشدها\ليش التوتر..؟
ملوكـ بخجل\مرهـ مرتبكه من العزيمه..مآعرف احد..بس جدتي هيا وعمي سطامـ..ومو بـالشكل الكافي..
شدها برقه\مو مهمـ ..آهمـ مافي الموضوع كلهـ انا..يالله انتظركـ برى الجناحـ..
دفعها بـرقهـ...لينسحب بهدوء..
.
.
.
طبعه يموت ولا ألحق الغيم مشروه ,,
عــزة ظـمـأ .. ولا مـذّلـة سحـابـه ؟
.
.
.
تفتح الخادمه الباب و بـستغراب\يس سير..؟
آبعد مقرن الخادمه بطرف عكازهـ وبقرف\آنقلعي هناك..وين بتال..آنا ابوهـ..وينه فيه..؟
آشارت الخادمه لـصاله..وآنسحبت برعب..,
تقدمـ مقرن بحدهـ وخطواته الصارمه بتجاهـ الصاله..
ليتوقف عند بابها بصدمه..,
.
.
.
لمـ يستوعب عودة آبنه الوحيد الان من جديد لها..
لـيحل المنظر الذي امامه كـصاعقه تشطرهـ لنصفين..,
نآئمين بسكينه..!

.
.
.
نظراته وغضب آجتاحه وهو يرى بتال وتلك المرأهـ على آريكه واحدهـ...
آثار آعصابه الى درجة الغليان ..
ليصرخ بـغضب \بتآآآآآآآآل.......!
بتآل بـفزع يقف ..
ليتفاجئ بتواجد مقرن بـمقدمة الصاله...
فلك عانقة يـد بتال من الخلف بفزع ..و..خوف آجتاحها ..
وهي تتشرب تقاسيمـ ذاك الشخص الواقف..
آمامها لـتعرفه من جديد..
منذو سنين ورؤيتها له من خلف فتحت الباب المهترئ..,
.
.
هو...
نفسه..
المجهول..
نفس الشخص لمـ تكسره السنون...
لمـ تغيرهـ...
لمـ تزدهـ الا علآمات الشيخوخه...
مازال محتفظ
بـملآمحه القاسيه..
مازال محتفظ بـملآمح حبيبها..
مازال هو..
نسخته الاخرى المكبرهـ جداً وبوضوح..
رعب..,
رعب...,
رعب...,
سكن ملآمحها واجتاح جسدها لـترتجف بشدهـ...
ويترجمـ لهـا قلبها فكرة الهرب..

.
.
.
بتال بـصدمه\يبُه..انت هنا...حياك الله..
بـحده\الله لآيحييك يـآمسود الوجه..آنت وهـ العقرب الي معك...منهوبة الجد والاصل والساس...تطلق بنت عمك...
بنت العاجي...
بنت الاصل والنسب بنت الطيب والعود ومذهبة الـعروق..
طلقة مناير آم بناتك ...
بنت طلال...
بنت آخوي..الشريفه العفيفه البياض..
تكلمـ ياجعلني انفض ايدي من ترابك...
بتال بـترجي\يبه الله يخليك هد نفسك..يبه انا طلقتها لنها تستاهل ليه تطلع من غير شوري..؟
ليه تروح بــ مناهل وتوديها لحريمـ يعالجون ..
بعضهمـ دجالات ..و..القله منهمـ صالحات ويخافون ربهمـ...
قاطعه بشده\آمش معي ردها والا والله يابتال ان تشوف شي مايسرك..
بتال بـغضب\ماراح اردها...هي طلعت من شوري ولآحسبت لي حساب...كيف تبيني اردها..!
بغضب جامح\تتكلمـ عن الشور وعصيانه..؟والي الحين انت معها منت بعاصيني انت واخوك وخذيتوهم...؟
تجاهله بتال بغضب وتقدمـ بخطوات متاجهله\انا بروح آتوضى وآصلي لي ركعتين وماعندي اي كلآم ثاني..آنت استهد بالله وآجلس وتعوذ من الشيطان...
مناير عافها الخاطر ..
و..ماراح آرجعها لو دست برجلك على خدي..قلل الحكي وخذ خيرهـ,
سارع الخطوات للخروج وترك مقرن يغلي بـحرقه...
.

white flower
10-31-2012, 04:33 PM
.
.
.
عيني مقرن التقطت تلك المرأهـ الواقفه الان امامه...
لتلتقط معها فزع سنين..
وحزن سنين..
وحرقة سنين..
وقهر سنين..
لمـ يلتقط فيها فقطـ صورة امرأهـ واقفه..؟
بل التقطـ ذكرى راحله...
التقط في تلك اللحظهـ..
توديعه المر لجثة عبد العزيز..,
وبكاء القلب الصامت..
الصامد سنين طويله.. تحت لوعة الموت..
لذاك الابن الذي آمتلك الفؤاد..
حتى آصبح نبض وريدهـ..
لذاك الوجع الساكن غصته خلف الأضلع..
من شدة حبه لـعبد العزيز..
بلغ به الى حد عدمـ الغفران له..
من شدة حبه لعبد العزيز ..
لن يغفر له اعتناقه لـذاك النسب الوضيع..
وتلك المرأهـ الواقفه بـصفاقه الان امامي...,
واليومـ هي تغرس نظراتها بـجسدي كـ خناجر ذكرى رحلة..
وتعبث بـ غبار اوراقاً حملة معها جروحاً آققل بابها..
لتفتحه تلك الريح..
وتهب من جديد..
على الجروح..
وعلى كل شي..
فـتبعثرها..
وتنبشها..
آهات من السنين..[شرعت].. لـها السماء صدرها..
فـسقطت تلك الارواح ..على [آعتاب] الكبرياء..
لتزهق..
كل عليائها..
.
.
.
فلك بـخوف تسارع الخطوات للخروج ..
ليوقفها شد مقرن لذراعها بقوه\وين...؟
آردف بغضب\بينا كلام عمره سنين...بين البراق والعاجي ماتظنين انه حان تصفية الحساب
فلك بتوتر\عمي الله يخليك هدني...مافيه حساب قديم ولآجديد..آموركمـ حلوها بعيد عني..مالي فيكم الا بتال...وياسر...وراضيه بنصيبي معهمـ وبينهمـ ماخذتهم من آحد ومآرضى احد ياخذهمـ مني..
شد على ذراعها وبحفيف\آكلي تبن بعد ترادين مقرن العاجي ماتهابينه ماتحمدين ربك وتشكرينه انه رفعك انتي ونسبك الوضيع لنا...جايه يابنت المنهوبين وتقولين لي نصيب...
مالك نصيب في العاجي..؟
دماً مصفى مصفى...مايخالطهـ نسبكمـ الـشارد والسارق والمطعون بـسمه فيه ..!
.
.
.
فلك تبعد يدها بقوه\آبعد عني...مابي نسبك ولآبي دمك.. ولآيشرفني ..و..لآيرفعني..آتركني آبعد عني...
آنت كابوس على صدري عمرهـ سنين وسنين وش تبي فيني ..وش تبي فيني..؟
آتركني ..؟ماتعرف ربك ماتخافه...؟
مقرن بقهر\آخافه وآعرفه من قبل ماشوف وجهك ياساحرهـ.. انتي الي ماتخافينه.. مدودهتن الرجال ومعميتن عيونه.. ماعاد يسمع الا الي انتي تبين ..
يطلع من شوري ..وينفض ثيابه من آهله..
وكله من سحورك آستخفيتي بعقل الرجال..
والله ماخليك على ذمته حتى لو اذبحه وانتي تشوفين..
فلك بـقهر\انا مو ساحرهـ..ولآني بالي يكفر بـربه...آستغفر ربك لآتظلمني فوق ظلم سنين ..مابيني وبين ولدك الا حب طاهر ماتعرفه لا انت ولآدمك العاجي الي تفتخر فيه..آصحى آصحى انت من التراب... تعرف وشلون تراب...مايرفعك الا عبادة ربك...
مآتقدر تسوي شي..ولآتقدر تطلقني منه..
آردفت بعد ابتلاع ريقها الجاف\ولآ اسمح لك تطلقني من بتال بعد ماجمعني فيه ربي غصباً عنك وعن عاجيتك..
.ماسمح لك تهيني واسكت لك...آتركني آطلع من غبار هـ السنين..مآبي ذكراك ترجع ولآذكرى هـ السنين..,
مقرن بـحدهـ\مالتس في بتال شي..آنتي مثل بنت شارع يشبع منك ويرميك فيه ..,مآنتي كفو لـها النسب..
ولآ..تحلمين تصيرين منه وفيه..
فلك بـهجومـ شرس\انا مو بنت شارع يكرمـ آبوي الي كان على سجادته راكعاً ساجد..مايهمني ان نسبي مايناطح غمامـ نسبكمـ...و..ياصاحب النسب الشريف عروق العاجي عانقة عروقنا من سنين رضيت فيه والا جفلت..بنات الشارع على قولكـ..ولدهمـ مآخذ صدر مجلسك ومناطح انت فيه كـل طامع.. و..حاسد..و..حاقد!
آردف بزمجرهـ\ياسر ولدي كان غلطة العاجي..و..الغلطه ماتكرر من العاجي مرتين...وبتال بيطلقك فاهمه بيطلقك والحين...و بيرجع بنت آخوي ..
شد مقرن لذراع فلكـ جعل غصنها يهتز بـرتجاف ..
فلك بقسوة غصة سنين\..الطلاق لآتحلمـ بهذا الشي ..لآتحلمـ...حتى لو يطلقني ماراح اعتقه من حبي فاهم ماراح اعتقه..
خمسة عشر سنه ماقدرت بظلمك تمسح حبي من قلبه ماقدرت..وحتى لو تزوجه بدال الوحده اربع..
بنات البراق الي ماتشوفهم شي..!!
[مختومـ] حبهم بضلوع عيالك كلهمـ عبدالعزيز ..و..بتال.. و..من وراهمـ [ياسر ]الي الحين انت تبيه لك سند وعصا..آبشرك قلوبهمـ مذبوحه عند عتب باب البراق..!
شد ذراعها بقسوهـ..\اكسر ضلوعهمـ ضلع ضلع..لين احصل لي ضلع مانتمـ فيه ..لآتفرحين..والله ياضحكه الي ضحكتيها مع بتال هـ اليومين لآخليكـ تبكين عليها باقي الدهر..!
دخول بـتال زاد النار على الموقف وهو يلتقط كلمات فلك الاخيرهـ..
بتال بـحدهـ\يبه..آتركها...ماهي في الحسابات...الي بيني وبينك ..
مقرن بـحدهـ يـفلتها بقرف\طلقت بنت عمك عشان منهوبة الجد وطويلة اللسان..تكلمـ...عشانها...هي الي تزيد الحطب على النار هي الي تحرضك.. و.. واقفه على راسك الى ان طلقت بنت اخوي...
طلقها..!!
طلق بنت منهوبين الجد طلقها الحين...
صرخ بقسوه\طلقها يابتال والا منت بولدي ..
فلك بـدفاع مستميت عنها وعن حبها وعن سنوات ظلمها\مآراح تنعاد سنين مضت اليومـ ماراح تنعاد...
بتال ماهو الصغير الي امس..بتال اليومـ طلع من جلبابك يابو عبد العزيز..!
مقرن بصرامه لـفلك\بيطلقك يـا بنت البراق.. و.. لآتحلمين تمسكين الثريا بيمينك يابنت الثرى..!
فلك بـحدهـ وتهكمـ وهي تحرك اكتافها بنعومه\آستوى اليومـ الثرا والثريا..!
بتال بحده لفلك\آسكتــــــــــــــــي..!
فلك تراجعت بـخوف..من شكل بتال الـثآئر..
مقرن بـحده\ كلمه ورد غطاها..طلق طويلة اللســــــــــان...؟
بتال بحزمـ\مارجعتها بعد ها السنين فـ آطلقها اليومـ..
آبتلع مقرن الصدمهـ..
وعينيه تـجول في نظرات فلك المنتصرهـ..
و
بتالـ الصامت بـ غضب,
ليخرج بغضب ورنين عكازهـ يعلن عن عاصفه قادمه آخرى..
ليلحق بتال به..,
.
.
.
بتال يشد على يد والدهـ بـ سيارته الفخمه..
ويقبل رأسه برجاء\يبه لآتسوي فيني كذا..لآتغضب علي رضاك هو همي الاول والاخير ..و..انت عارف هـ الشي ومتأكد منه يبه مايجهلك حبى لهـ البنت لآتسوي فيني كذا..؟
يكفيني السنين الي راحت لآتزيد آوجاعي ماخالفت لك راي ولآسبقت في كلآمـ..
تجمل فيني ..تجمل فيني.. وتقبلها..,
مقرن بـحدهـ\آتقبلها..؟آذا نثرت علي التراب ذاك اليومـ ..يمكن يصير هـ الشي وتصير منكمـ وفيكمـ..لكن وانا حي...
لآ..ترتجي هـ الشي...
رجع مناير بنت عمك الكبيره العاقله..وآترك منك هـ المنهوبين..!
بتال بحزمـ\ترجيع ماراح ارجعها..!
آبعد مقرن يده بغضب عن بتال وآغلق الباب بشدهـ..
راقب بتال خروج سيارة مقرن من المكان بحرقه تاكل قلبه..,
.
.
.
طبعه يموت ولا ألحق الغيم مشروه ,,
عــزة ظـمـأ .. ولا مـذّلـة سحـابـه ؟
.
.
.
آم جسار ترتب الحلوياتـ بشكلها الاخير...
لتدخل شهد بـتحضيرات الاخرى..
شهد \يمه طلبت من المطعمـ الهندي الايدامات وارسلت لهمـ الحوافظ ..مآدري السايق جابها او لا..؟
ام جسار تشير لـركن البعيد من المطبخ وتواجد الحافظات فيه\هذيك هي..يالله جهزي اغراضك مابقى شي ويوصلون...
التقطت شهد حبة ورق عنب وآكلتها بـحماس\يمه ودي اشوف عنيد وش بيختبص عندنا اذا صار معها اعرفه يجيب العيد ويستحي خخخخخ...
ام جسار بحده\مافي رجال يستحي من حرمته بس يمكن يستحي يتعامل معها بآريحيه عندنا انتم بس لآتشتغلون عليه..تعرفونه حساس ويقلب مزاجه..لآ..تخربون عليه..
شهد بضحكه خبيثه\اخ ياريان هذا يومك وينك..؟
دخول ريان على كلمات شهد الاخيرهـ\هذا انا وصلت يا شهودي معقوله آفوت هـ اليومـ..؟
غرقت شهد بضحكه رقيقه..
ليقاطعهمـ جسار بدخوله الملفت\ولآ كلمه لآ انت ولآهي..لآ آشوفكمـ متطاولين بمزحكم الثقيل على عناد...عطوهـ احترامه وتقديره عند زوجته ..
المزح له حدود وله وقت وماسمح لآحد فيكمـ يتجاوزهـ...؟
تسارع ريان وشهد لتقبيل رأس جسار...
ريان بـآبتسامه مترددهـ\مو المقصد يآبو درر....بس..حبينا نلطف الجو...!
جسار بآبتسامه متجاهل ريان\الله يمه وش هـ الزين طلعة غلات عناد الحين..؟
شهد تحتضن ذراع جسار بحب\شوف هذاك الكيك انا صلحته ابيك تذوقه..وهذاك الورق عنب انا الي رتبته ونسقته...
وهذيك الفطائر انا اشرفت عليها مع الخدمـ لما خلصت ..
شوف شكله مو كأنها من آرقى المحلات..صح غلآتي....
جسار بـآبتسامه يعانق محبتها وطفولتها\كل شغلك حلو ياشهودي..مايحتاج اذوق واعطيك الراي يـآعسول..
آبتسمت شهد لتلتقطها نظرات ريان المتهكمه...
ريان بغمزة عين\ان شاء الله آذا تزوجت تسوين هـ الاشياء ..عاد انا الغالي هااا..!
آرتبكت شهد لتترك المكان وترحل الى الصاله للتتفاجئ...
بمعانقة الجده لـعناد وصوت تبريكاتها...
لتصرخ بفرح\عناد وزوجته هنااااا...
توجه الجميع لـصاله لـسلام والتبريكات..,
.
.
.
طبعه يموت ولا ألحق الغيم مشروه ,,
عــزة ظـمـأ .. ولا مـذّلـة سحـابـه ؟
.
.

white flower
10-31-2012, 04:35 PM
.
.
.
بتال دخل بغضب ليجدها قابعه على آحد الارائك متظاهرة بـ البرود..
ليشدها بعنف وحدهـ\مطولة لسانك على ابوي وبحضوري...ماتستحين على وجهك ولآتحشمين شيباته ومقامه ولآكئني موجود..؟
فلك بـبكاء\وهو ليه ما قدر ظلم السنين الي مضت وجاي يجددها بطلاقاً جديد بينا..ولآكئنه هدم حياتي قبل ...!
جاي يجددها بهدماً جديد..مايخاف ربه فيـ التفريق بين زوجين!
بتال بصراخ\وحضوري انا بمكان..ماله اي قيمه ولآتقدير عندك..!
بغضب اكبر\بزر انا يقول له ابوه يمين يروح يمين يسار يروح يسار...؟
فلك تطلق يدها من أسره بحده\وانت ماخليت لي قلباً يـنفض منه الخوف بـحضور ابوك..!
ليلة طلآقي قبل خمسة عشر سنه لآتحسب انها مضت ..؟
آبتلعت ريقها الجاف\الى الان ..وهي بصدري وحرقتها ومرارها...وطلآقك لي الى الان وهو يرن بأذني..آسمعهـ...حتى با ليلي يجفلني ويقومني والدمع على خدي..
تركها بتال بقرف..
وغضبه تجاوز الغليان الى حد الاحتراقـ..
آدخل اصابعهـ بـشده بـشعرهـ..
وهو يدير جسدهـ لجهت الاخرى..
وآنفاسهـ..تعلن حالة استنفار من شدة الـغضب...,
ليستدير لها وكأن ماساً كهربائياً شطرهـ..
بتال بـقسوهـ يشدها\من الي على عتبة بابك يا فلك قلبه مذبوح..؟الحين حبي لك تحطينه على عتبة الباب..!
فلك برتباك وخوف آظهرتهـ بـ [شهقه ] ..
وعينيها الخائفه..
تعانق قسوة بتال[ الاولى]
لترتعب الدموع بحضورهـ ..
بتال يهزها بعنف\جهلتيني ...؟و لآماحسبتي لي حساب..؟
فلك بتلعثمـ ..\آجل أحنا الثرا وانتم الثريا...ليه مايذوق مقرن القهر مثل ماذوقه وجرعه غيرهـ..كلآمي له..بعض من عطى مزونه..!
آكره..
آكره..
آكره...
ولا تنتظر مني آقدر واحشمـ من سب آبوي وجدي ..,
.
.
غضب بتال بلغ معه الى حد الثوران..
ليدفعها بشدهـ للجه الاخرى..,
فـيسقط جسدها ويرتطمـ بـ زاوية الطاوله القريبه..
بتال بقسوهـ \مآتعرفين الاحترامـ..ولآ..تقدير الرجال..يابنت البراق ..والله العظيمـ لولآ معزة اخوكـ الي تحت التراب اليومـ..كان شفتي مني اليوم شي مايعجبك!
ليتركها ويصعد لـطابق الثاني...
لمـ ينتبه لـها ..
وماذا آحدث بعدهـ..,

.
.
.
طبعه يموت ولا ألحق الغيم مشروه ,,
عــزة ظـمـأ .. ولا مـذّلـة سحـابـه ؟
.
.
.
يآسر يخرج من المكتب ..و..وجه محتقن بـغضب آبتلعه ...حتى آرتوت به آضلعه..
لتوقفه الظبي\آبو عبد العزيز...وين..؟
ياسر التفت بـبحه\سمي..؟
الظبي تطبع قبله على خدهـ\وين يآبوي..وين بتروح..فديتك..آشوف التعب بـتفاصيلك..؟
مسحت برقه اصابعها على عقدهـ كانت مابين حواجب يآسر..
آبتسمـ ياسر بـتغافل لظبي\هـآآ..لآ..بس الشغل غرقني فيه..آمري..؟
الظبي\جهز لزواجك...؟
ياسر \ردو خبر...؟
الظبي بتفاخر\لآ..بس هـ اليومين والاكيد آيه..آحد يرفض العاجي..؟
ياسر يـشدهـا برقه ليطبع قبله على رأسها\هههههه آفترضي رفضت.!
لتقطب الظبي وجها\مستحيل...؟
من ثمـ اردفت وهي تبتعد قليلاً عن ياسر\عمك بتال طلق مناير..!
ليتفاجئ ياسر \آفآآآ..!
الظبي \الخبله خذت مناهل وسيدهـ لمعالجه شعبيه ومناهل كانت حامل وماتدري وكلت من ها الاعشاب وسقطت وفوق هذا وذاك طالعين من غير شور بتال..,
ياسر \مناير ماهي بصاحيه..مستخفه..ومن يومـ خذى عمي خالتي وهي مستخفه زود هي ومناهل ماهمـ بصاحيات...بيجنون عمي وبيجي يومـ ويذبحونه..
آردف بخبث بعد صمت لثواني\زين انه افتك من وحده منهم...عقبال مناهل عشان تكوش خالتي على ذكور العاجي...!!!
ارتفعت حواجب الظبي بغضب جامح\مايطول النور الضرير..!
من ثم اردفت بـغيض وحقداً على رميه للكلمات كـ الخناجر \لآ تنثر على الجروح ملح..تراها حيه وماماتت..لآتختبر صبرنا بحكيك ونصير مو بميدانك...؟
آرتفعت وتيرة ضحك ياسر\الله..!ونصير حزبين حزب فيه انا وعمي بتال..وحزب معادي فيه انتي وآبوي مقرن..وتبدى الحرب بين آركان العاجي...وبعدين ينهار العاجي من داخل..شـ رايك في المستقبل الزاهر الي ينتظرنا...!
غير نبرته للجديه\آنتمـ الي لآتجربوني في غير ميدانكمـ..لآ..آنتي ..ولآ ابوي..خلو البراق بعيد عنكمـ..ونصير حبايب..وآهل...ورحمـ...
ليطبع قبله على جبينها وينسحب بهدوء..آثار الظبي..,
لتشد يدهـ بقسوهـ\لآتعافر بـحكي معي وترمي الكلامـ وماعليه حساب ..!
آذا البراق بآقين الى الحين فـهذا من بركات محبتك بصدر جدك ..
و..
آلآ كان حطهمـ جدك ورى الشمس..
أنت الي لآتختبر جدكـ..تراك ماشفت وجه الثاني الي شافه ابوك..
قطب حاجبه بـغضب لكن آرتسمت على شفتيه آبتسامه ساخرهـ..لآتخلو من الخبث\ياليت الي خاطبتها لي يا الظبي تكون شرسه كذا مثلك..!
تراجعت الظبي بـتوتر..
ليردف \سآعتها بطلع مواهبي الدفينه عليها...آحب مشاكستكم يا الحريم ..مع انكمـ ماتقدرون على شي..لسانكم طويل ..واذا جاء وقت الجد.. احتميتو بظهورنا...!
بتهكمـ\الا هي وش اسمها بنت الدايس نسيته..!
الظبي بخطوات غاضبه لتصعد الدرج\الشرهـا مو عليك الشرهـ على من خطب لك ياولد عبدالعزيز..
ليرفع صوته لها بتهكمـ\عقبال ماخطب لكـ ياعمتي رجالاً ماخذن الطيب من جده..!
لـتزداد ابتسامته بـوجه الظبي الغاضب جداً..!
.
.
طبعه يموت ولا ألحق الغيم مشروه ,,
عــزة ظـمـأ .. ولا مـذّلـة سحـابـه ؟
.
.
.
بـقسمـ الخاص بـنساء.
كشفت ملوكـ عن نقابها وآعقبتها عبائتها لتلتقطها آحدى الخادمات..
شهد بآبتسامه\وي ياحلوكـ يـا ملوك تهبلين...يآحظ آخوي فيك..
آحمر وجه ملوكـ بـخجل والتزمت الصمت وعطر ابتسامه خفيفه عانقتها..
آم جسار بحزمـ\شهد ...؟
شهد بضحكه وهي تراقب جلوس ملوكـ لتمد لها الضيافه\وانا شقلت..صآدقه..
ملوكـ بهدوء\بعيونك شهود..الله يسلم هـ العيون..
آبتسمت شهد وهي تكز والداتها برقه\واللسان حلو..ياحليلك يا عناد ..
آم جسار تظهر على ملآمحها الغضب لتسكت شهد المبتلعه لـها شريطاً ساخراً لآيتوقف..
ام جسار بـآبتسامه\اخبارك ملوك ان شاء الله بخير ومبسوطه...
ملوكـ بهدوء\الحمدلله خالتي..الله يسلمكـ..
ام جسار وهي تقف على نداء ريان لها\شوي وراجعه لك ياقلبي..
ملوكـ\خذي راحتك خالتي..
لتراقب رحيل ام جسار عن المكان بهدوء..
شهد بـحماس \ملوكه.. ... انا اصغر وحدهـ هنا قبلي ريان وقبل ريان عناد والكبير اكيد جسار..و...
ملوكـ برقه\خبرني عناد يا الغاليه ..
.
.
.
آيا عنيد...
شكلك فكيت السبحه كلها..
هـ المزيونه ساحبتك سحب..؟
والله ياجدتي تنقيتي الزين..
صدق من قال..
مايعرف الزين الا العجز..=)
.
.
.
آبتسمتـ \لكـ جناح مستقل هنا اذا سكتني معنا...مادري عن عناد اذا فكر تسكنون هنا هو ماقال لنا شي..بس الاكيد انتم بتسكنون لأنهـ
آردفت بخبث \صعب يعني مدري اكيد قال لك..!
ملوكـ بستغراب\قال لي..؟قال لي ايش..؟
شهد\الفله حقت عناد ..هو قال لنا قبل انه بايعها بـس طلع الله يهديه يكذب علينا بس يبي منا نسكت عنه..هو انا بقولكـ حاجه بس مو تروحين وتخبرين فيها عناد بعدين كله يطيح على راس شهودي..
-ملوكـ مشدودهـ لكلامـ شهد..بصمت مطبق..!
شهد بتعابير وجها البريئه\هو آشتراها من كمـ سنه برخص التراب..مع ان الفله جنان اتعب اوصف لك شكلها..كلنا استغربنا ها الشي...؟
بس بعدين كلنا عرفنا...انها بسم الله بسم الله..يعني مسكونه من الي تحت الارض..!
آردفت قبل ان تعطيها مجال لـسؤال\فـحلفت جدتي هيا عليه يجي يسكن عندنا..وهو ماحب يبيعها او با الاصح مالقى مشتري لها..تعرفين مسكونه..من الي بيشتريها..؟
انا صراحه راحمتك والا عناد ماعندهـ مشكله بيحلف عليهمـ بـ القهوه لو يشوفهمـ!
ملوكـ آبتسمت بخبث\مو مشكله نشغل سورة البقرهـ فيها ومافي اي مضرهـ..وآنا اذا نمت مافي ولآجني يقدر يصحيني لئني ارجع من المستشفى هلكانه ومافي راسي حتى مجال اخاف او افكر..
وبعدين لآ تقولين هـ الحكي عن عناد بسم الله عليه منهمـ ترى ماينمزح في هـذي الاشياء!
فتحت عينيها شهد بصدمه من بعدها آتخذت آسلوب المرواغه و بـخفة دمـ تمد فنجال القهوهـ\الحين انتي كنتي تشتغلين بـمستشفى ابوي..شوفي ترى الوالد بـمشفى غير عن البيت لآتشيلين همـ مقابلته..تراهـ خفيف دمـ
ختمت حديثها بغمزة عين ...
ملوكـ بـهدوء\لآ عمي ابو جسار جداً هادئ في تعامله معن